الأخبار
منوعات سودانية
أبطالها ابناء سياسيين...وإعلاميين..! تفاصيل (زيجات) عابرة للـ(قارات)..!!!
أبطالها ابناء سياسيين...وإعلاميين..! تفاصيل (زيجات) عابرة للـ(قارات)..!!!
 أبطالها ابناء سياسيين...وإعلاميين..! تفاصيل (زيجات) عابرة للـ(قارات)..!!!


03-13-2014 12:25 AM

الخرطوم: أحمد دندش
يقولون إن الحب لا يعرف الحواجز ولا التضاريس الجغرافية، ويذهب آخرون الى أن الحب يمكنه أن يؤلف بين القلوب اياً كانت جنسيتها او طبيعتها او حتى تركيبتها، ولعل هذا بالضبط ما رصدته (السوداني) خلال الاعوام الماضيــة والتى شهدت عدداً من الزيجات الاستثنائية لعدد من ابناء السياسيين واهل الاعلام والصحافة، تلك الزيجات التي تأتي غالباً مصحوبة بعبارة: (وديل اتلاقوا كيف)..؟؟..تلك العبارة التي تقودك لاستنتاج سريع وهو أن طرفي الزواج ربما يختلفان في الكثير من العناصر سواء اكانت عناصر الهوية او حتى عناصر الثقافة واللغة، وهو ما اخترنا أن نضعه تحت عنوان (حالات نسب عابرة للحدود)، وهو العنوان الذي نعرض من خلاله ابرز تلك الزيجات التي تمت ما بين اطراف سودانية اصيلة وما بين اطراف اخرى من جنسيات مختلفة، وهي ذات الزيجات التي اثارت في وقت ما الكثير من الاسئلة والجدل في احايين اخرى.
ايمان وكاسبر:
من الزيجات التي تداعى لها عدد كبير من اهل الصحافة والاعلام، كانت زيجة ابنة الاستاذ محمد محمد خير صاحب الزاوية المقروءة (اقاصي الدنيا) والتى تدافع اليها لفيف من السياسيين، والتنفيذيين والتشريعيين ورجال المال والأعمال، والذين جاءوا لمباركة زواج كريمته ايمان على الامريكي كاسبر، وتولى مراسم عقد القران الإمام الصادق المهدي، بينما شهد على العقد كل من التيجاني السيسي ووالي ولاية الخرطوم د.عبد الرحمن الخضر، الى جانب حضور كبير جداً من اهل الوسط الاعلامي والفني، وعن كيفية لقاء ايمان بكاسبر قال خير لـ(السوداني) في افادات سابقة إن ظروف الدراسة هي التي جمعت كريمته بالامريكي، مؤكداً على قبوله للزواج ورضوخه لرغبة ابنته لأنه يعتقد انها خياراتها واحدى الحقوق التي تتمتع بها.
خالد ولاما:
وقبيل اشهر، امتلأ مسجد أبوزيد بشارع (15) العمارات عن آخره بالشيوعيين والسياسيين الذين جاءوا لحضور مناسبة عقد قران (خالد) نجل القيادي البارز بالحزب الشيوعي السوداني د. الشفيع خضر ، على شابة صينية تدعى (لاما) التقى بها خالد أثناء دراسته بالصين، وحضر عقد القران كل من عبدالباسط سبدرات ود. غازي صلاح الدين، بينما عطر الفنان ابو عركي البخيت حفل الزفاف بروائع اغنياته.
نعمة ومارك:
في ذات السياق حظيت اسرة الاعلامي والصحفي والكاتب الباقر أحمد عبد الله قبيل سنوات بعلاقة (نسب عابرة للحدود) كذلك، وذلك اثر زواج ابنته الاعلامية ومراسلة قناة السي إن إن الاخبارية (نعمة) ببريطاني، تلك الزيجة التي تحدثت عنها نعمة في دردشة سابقة مؤكدة أن زوجها مارك مسلم ويتحدث اللغة العربية، مضيفة انها التقت به في السودان، وتقول بأن دراسة مارك للغة العربية والعلوم الإسلامية جعلتها تشعر انها لا تتعامل مع اجنبي، وتواصل: (أكثر ما يؤلمني أن أولادنا في المستقبل لن يكون لهم جواز سوداني).!
مشكلة واحدة:
ويؤكد عدد كبير من المتابعين للساحة السياسية والاجتماعية في السودان أن قضية الزواج من اجنبي او العكس لم تعد قضية ذات ابعاد خطرة كما كانت في السابق، وذلك للتداخل الكبير الذى حدث بين دول العالم واقترابها من بعضها البعض والتعرف على الكثير من العادات والتقاليد هنا وهناك، ويضيفون أن مشاكل هذا الزواج تنصب في حيز واحد وهو حيز الاطفال، خصوصاً إن شهدت العلاقة الزوجية اي خلافات، فذلك من شأنه أن ينسف ذلك الاستقرار ويصبح الاطفال هم ضحية تلك الخلافات خصوصاً انها ربما تنتقل من خانة الخلافات المحلية الى خانة الخلافات الدولية.!

السوداني


تعليقات 4 | إهداء 0 | زيارات 5015

التعليقات
#941549 [محمد خليل]
0.00/5 (0 صوت)

03-13-2014 06:50 PM
أذهبوا غرباً أو شرقاً أو شمالاً أو جنوباً فلن تحدوا مثل السودانية، بنتنا السودانية زيها ما فى، أصيلة و حبوبة و تقدر زوجها و تقدر ظروفه، سمحة و خلوقة و مؤدبة، لا تقول لى خواجية و لا صينية.


#941406 [البعد الثالث]
0.00/5 (0 صوت)

03-13-2014 04:01 PM
انشا الله يكون واحد مسلم


#941387 [ابراهيم كاوسة]
0.00/5 (0 صوت)

03-13-2014 03:41 PM
تتحدثون فيما لا يعنيكم
كم اجانب فقراء يتزوجو وما بتتحدثوة عنهم لماذا ؟


#941254 [شطة]
1.00/5 (1 صوت)

03-13-2014 01:52 PM
ومن الزيجات العابرة للحدود والتى كانت حديث المجتمع فى كمبو كديس والحمرة وبرخت وتسفاى عدوة وجبال كلٌو وكُليات بخوربرنقا زواج الجنقاوى شطة ابكر من ست حسان الهضبة الاثيوبية ملَو ابرهة بالحمرة على يد الامام طويل العمر النجاشى باشا ودامت الافراح وكلو عرس وهيصة وزمبريطة امريكى ولا طليانى البزيد شنو؟ لا عنده مفكين ولا عندهن باب تلاتة ضلفة.



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة