الأخبار
أخبار إقليمية
بوتين على منهج القذافي؟
بوتين على منهج القذافي؟
بوتين على منهج القذافي؟


03-14-2014 08:22 AM
د. عبدالوهاب الأفندي


(1) هناك أوجه شبه كثيرة بين الرئيس الروسي فلاديمير بوتين والزعيم الليبي الراحل معمر القذافي: كلاهما جاء إلى الحكم في سن مبكرة نسبياً؛ كلاهما جنح للمغامرة، كلاهما مال إلى تحدي الدول الغربية المهيمنة، كلاهما كان مهووساً بإعادة مجد غابر لأمة أصابها الهوان بعد عزة (خارجية)، وكلاهما استفاد من أموال النفط واستغلها سياسياً.

(2)
كلا الرجلين انتهج نهجاً دكتاتورياً لم يكن يتورع فيه عن كبيرة. ولكن لعل ما يربط الرجلين هو عدم تقبل الإهانة الشخصية أو تحدي سلطانهما مباشرة. ولهذا كان القذافي يتتبع خصومه وكل من يتجرأ على انتقاده في أي مكان في العالم. وكم من معارض ليبي قتل أو خطف في عواصم أجنبية. وقد فجر القذافي طائرة البان أميريكان فوق اسكوتلندا عام 1988 انتقاماً لقصف أمريكا لمنزله قبل ذلك بعامين، وخطط لاغتيال ولي عهد السعودية لأنه انتقده على العلن أمام القمة العربية في شرم الشيخ عام 2003.

(3)
تعرض خصوم الرئيس بوتين أيضاً (من نجا منهم من السجن والمحاكمة والتغريب) لـ ‘حوادث’ لا حصر لها، حتى كاد يصدق فيهم قول المتنبي في مدح كافور بعد أن تعرض أحد معارضيه كذلك لمصير ‘غامض’: لو الفلك الدوار أبغضت سعيه/ لعوقه شيء عن الدوران! فقد بلغ عدد الصحافيين الذين تعرضوا للاغتيال منذ تولى بوتين الحكم عام 1999 أكثر من مائة صحافي، ومات مثل ذلك العدد في ‘ظروف الحرب’. وكانت أشهر الجرائم في هذا المجال اغتيال الصحافي اليكساندر ليفتنينكو في لندن بالسم عام 2006، واغتيال الصحافية أنا بوليتكوفسكايا (المشهورة بتغطيتها الجريئة لحرب الشيشان) في مسكنها في موسكو في نفس العام.

(4)
في سنوات حكمه الأولى ركز بوتين على مشاكل روسيا الداخلية، خاصة حرب الشيشان والاقتصاد المنهار وقبضته المهتزة على السلطة. ولهذا السبب فإنه انساق كالحمل الوديع خلف السياسات الأمريكية والغربية. وقد شمل هذا التواطؤ في غزو العراق عام 2003 وكذلك ضرب ليبيا عام 2011. ولكنه بعد أن استقر له الأمر، خاصة بعد تعزيز وضعه الداخلي وتحسن الاقتصاد الروسي بسبب ارتفاع أسعار النفط والغاز، أخذ يظهر بعض ‘الممانعة’ الخجولة، خاصة بعد شعوره والصين بأنه غرر بهما في الشأن الليبي.

(5)
بعد عودته للرئاسة العام الماضي (بعد حيلة لم يسبقه إليها أحد من العالمين، حيث استخدم أحد مساعديه في مهمة ‘محلل’ يسمح له بالعودة إلى الرئاسة بعد أن طلقها صورياً)، أصبح بوتين أكثر تشدداً واعتداداً بنفسه. وقد أصبحت سوريا أول نقطة تحدي واختبار لقدرته على تحجيم الهيمنة الغربية، وأولى معارك حربه الباردة الجديدة.

(6)
بغض النظر عن أن بوتين اختار في سوريا قضية خاسرة ومعسكراً ضرره أكثر من نفعه، فإنه وجد فيها فرصة لاتخاذ موقف. وقد استفاد إلى حد ما من أن الغرب لا يحفل كثيراً بمآلات الأمر في سوريا، مما ترك له الحبل على الغارب، ولو إلى حين. ويبدو أن وهم ‘النجاح’ في سوريا، وتراخي الغرب في التصدي لتعنته، قد زين لبوتين أنه يمكن أن يوسع عملياته إلى مناطق أخرى.
ومن هنا قد ينظر التاريخ في المستقبل إلى سوريا على أنها كارثة عهد بوتين وبداية النهاية لهذا العهد.

(7)
في هذا المجال، قد يكون الشبيه الأقرب لبوتين هو صدام حسين، الذي تخيل أن دعم الغرب له في حربه مع إيران يعطيه الحق في تمديد مغامراته إلى مناطق أخرى، مثل الكويت، فكان ذاك خطأه القاتل.
فالكويت ليست إيران، كما أن أوروبا ليست سوريا. وكما اكتشف صدام كذلك، فإنه حين يجد الجد، فإن مصادر القوة قد تتحول بسرعة إلى مصادر ضعف. فقد يتحول ‘سلاح النفط’ و ‘سلاح الغاز′ إلى أداة لخنق الدولة كما خنق العراق من قبل.

(8)
مشكلة بوتين الأكبر، مثل مشكلة صاحبيه، هي في داخل بلده. فكل الصحفيين الذين قتل هم روس، وكذلك المعارضين الذين سجن وشرد، والبلاد التي دمر.
وعليه فإن بوتين بنى ‘مجده’ (إن صح التعبير) على جماجم الشيشان الذين دمر بلادهم وقتلهم وشردهم، فأرضى ذلك كثير من الروس الذين كانوا يعيشون حالة من الإحباط بعد زوال امبراطوريتهم السوفيتية وانهيار اقتصادهم وتضعضع كيانهم السياسي، فوجدوا في هزيمة الشيشان ‘نصراً’ أعوزهم في كل ميدان آخر.

(9)

ليس بوتين أول طاغية ‘استخف قومه فأطاعوه’ في الشر. فقبل ذلك رأى الألمان في هتلر منقذاً، وتعاقب على دول العالم وشعوبه.
ومشكلة مثل هذه الطائفة من القادة أنها تورد قومها دار البوار لأنها تجهل النقطة التي يجب أن تتوقف عندها. فلو أن هتلر توقف عند ضم النمسا وابتلاع تشيكوسلوفاكيا، ولم يتمدد لمهاجمة بولندا، لربما تجنب الحرب التي دمرت بلاده. ويمكن أن يقال مثل ذلك عن ميلوسوفيتش وكوسوفو، وصدام والكويت، وبشار الأسد واغتيال الحريري.

(10)
معظم هؤلاء الزعماء يشتركون في مشكلة شخصية، يمكن تلخيصها بأنها مشكلة الرجل الصغير في المنصب الكبير، كما يظهر من الانشغال بتصفية الحسابات الشخصية، والاستجابة للاستفزاز.
وقد يحفظ التاريخ للعرب أنهم ساهموا في إسقاط بوتين، حيث أن الإعلام العربي ركز بكثافة على ما وصفه بهزيمة بوتين في أوكرانيا بعد سقوط الحكومة الموالية، وأكثر المقارنة بين ما وصفه بموقف روسيا القوي في سوريا والضعيف المتخاذل في الدولة الجارة. ويبدو أن الرجل يقرأ الصحف العربية ويشاهد قناة الجزيرة، فسقط في المصيدة.

‘ كاتب وباحث سوداني مقيم في لندن
القدس العربي


تعليقات 22 | إهداء 1 | زيارات 3161

التعليقات
#943218 [تاتاي في الخلا]
0.00/5 (0 صوت)

03-15-2014 05:55 PM
كان عليك ان تضيف في الفقرة 9: (وعمر البشير وأعوانه في محاولة اغتيال الرئيس المصري في إثيوبيا).

لا أدري كيف فاتت عليك.

العقوبات الأممية لتلك العملية لا يزال ينوء بحملها كل البلد منذ وقوعها العام 1996 وأحالته إلى "دار البوار" التي عنيتها.

نحيي جهدك يا دكتور، بوتين طاغية من الموروث "السوفيتي".


#942528 [مواطن]
0.00/5 (0 صوت)

03-15-2014 01:14 AM
اربعة رسائل للتأريخ والوطن عبر الاثير - الرسالة الرابعه الى الحكام العرب وجماهير الامه
ان هلكت المقاومه العراقيه فلن يبقى حاكما على عرشه ولن يبقى شئ اسمه العروبه



السلام على من اتبع الهدى
السلام عليكم ياامة العرب
اوجه رسالتي من منطلق عملي وواقعي بعيدا عن الاهواء والطموحات والتمنيات والمعتقد لان المخطط الامريكي الصهيوني المرتكز على التطلعات الصفويه بات واضحا ولايحتاج الى تحليلات وتنظريات حيث ان كل المعطيات على الارض تشير الى استمرار هذا المشروع على قدم وساق وان عطلته مقاومة اخوانكم في العراق بتضحيات جسام وانهار من الدماء الا أن العدو ينهض في كل مره يصل فيها الى حالة الانهيار بدعم حلفاءه والمتربصين الاخرين من اكلة لحوم البشر تدفعهم مصالح انانيه اقتصاديه وان تشربت بدماء الشعوب ولااريد الاستغراق في اثارة المشاعر وتقليب الشجون واوجهه كلامي لكم ايها الحكام العرب فان هلكت هذه المقاومه العراقيه لن يبقى منكم احد في عرشه وستستحيى نسائكم وبناتكم وسيجعلون منكم عبيدا وشحاذين في أصقاع الارض وأذكركم بحديث الملك فهد رحمه الله حين قال في احد جلسات مجلس التعاون الخليجي ( لولا صدام والعراق لكنا شحاذين في شوارع الهند) وهذه حقيقه يعلمها الجميع اذن هو حقد بني صهيون وبني فارس على العرب والمسلمين ولن يهدئ بالا لهم الا بالقضاء على العرب حكام ومحكومين عملاء ومعتدلين أما من حافظ على شرف الامه وكرامتها فقد تجمعت كل قوى الكفر والضلاله وأعدموه ومثلوا به وللاسف انكم كنتم أدواتهم في القضاء على عزكم وعز العرب الشهيد البطل صدام حسين ولاتقولوا ان هذا خطابا بعثيا فأنا لست بعثيا بل مواطنا عربيا حرا أأبى ان ارى امتي تهان وانتم وسائلها الماديه والمعنويه واللوجستيه ... ان كلامي هذا حول استباحة اعراضكم ليس ضربا من الخيال لقد حصل هذا في العراق وانتهكت الاعراض واغتصبت النساء واغتصب الرجال واهانوا المقدسات وهدموا المساجد ومزقوا كتاب الله وجعلوه شواخصا لتدريب جنودهم ليمطروه بالرصاص ومن قبلها رموا عليه القاذورات وانتم تتفرجون وترقصون مع قادتهم وتقدمون لهم قلائد الذهب والالماس والاوسمه والانواط بأستباحة بلدنا .

اقول لكم أيها الحكام العرب لقد أسسوا لمشروعهم الذي كانوا يعتقدون أن عشرة اعوام كافيه لتحقيقه ألا أن المقاومه العراقيه قد عطلت ذالك ليتم اضافة خمسة عشر عاما اخرى لتقديراتهم . هذا المشروع الذي يستند على تفتيت الامه ... اصدقاءها واضدادها والسيطره على مقدراتها وخاصة النفط الذي يمثل اكبر احتياطي عالمي هذه المادة التي سوف لاتلبي الا نصف احتياجات العالم عام 2050 اضافه الى الدوافع الانجليه التوراتيه الصفويه لقد بدأو بالعراق والسودان ولبنان وبعدها سوريا ومصر والجزائر واليمن والسعوديه وبقية الاقطار الى ان تبقى المحميات الخليجيه حيث يعملون على تغير ديمغرافيتها منذ سنيين وسيأتي اليوم الذي يعمل حكامها او ابنائهم وربما احفادهم خدما لدى الهنود بدعم هذه المافيا الدوليه التي تهيمن على العالم حقدا وانتقاما من العرب والمسلمين .

لقد وظفوا المشروع الصفوي لصالح عملية تفتيت المنطقه بغض النظر عن مستقبل العلاقه بينهما سواء بالاعتراف بنفوذ اقليمي ودولي لايران او غير ذلك فقد امتد هذا المشروع الى مصر ولبنان والسودان واليمن وسوريا والخليج والمغرب العربي وبقية الاقطار واستضافت الولايات المتحده شخصيات في تلك الدول لاجل جعلها قنابل موقوته وبراكين خامله متى ما انهوا مهمتهم في العراق لاسامح الله ... ووظفوا في نفس الوقت العامل الديني من خلال دعم الاقباط في مصر والجنوبيين في السودان من قبل والعرقي من خلال دعم الاكراد والبربر وغيرهم وكل هذا اصبح واضحا للجميع واسسوا له في معظم الاقطار ولكن ماهو ردكم وماهي ستراتيجيتكم لذلك ... لاتوجد , الكل يعتقد ان من اغلق بابه فهو آمن ولم يحن اليوم الذي تستفيقوا منه ولكني اضرب لكم مثلا حيا حين استباحت المليشات الصفويه احد الاحياء في بغداد صباحا على حين غره وبدعم من القوات الحكوميه والمحتله وقتلوا خلال ثلاث ساعات العشرات من المواطنيين الابرياء ورموهم في مكبات النفايات وكان اغلب اهل هذا الحي قد اغلق بابه ظنا منه بأن لن يناله اجرام هؤلاء ولكن دخلوا على الكثير منهم وقتلوهم امام اطفالهم بل لم تسلم حتى نسائهم من القتل ! في الحي المقابل تجمع شبابه وعزموا على الدفاع عن انفسهم وعوائلهم واعدو العدة لذلك ورغم انهم بدأو قله الا انهم صدوا المليشيات والقوات الحكوميه مما ادى الى انضمام الكثير معهم وسلموا من ذلك الاذى اضرب هذا المثل ايها الحكام لتعلموا ان المشروع الامريكي قادم اليكم شئتم ام ابيتهم قدمتم عونا ماديا كثيرا ام قليلا انهم قادمون اليكم لامحاله .

لقد كتب وزير الخارجيه الاسبق واحد منظري السياسه الامريكيه مقالا دعا فيه الى اتخاذ معالجات لمنع تجمع رأس المال النقدي لدى دول صغيره مثل دول الخليج لان ذلك يحدث ارباكا للاقتصاد العالمي ؟؟؟؟ رغم استثمارات وودائع تلك الدول وبآلاف المليارات من الدولارات في الولايات المتحده والغرب وهذا بلا شك تنبيه الى السياسيين الامريكان لاتخاذ خطوات لمعالجة ذلك وبأي وسيلة كانت فعلى مايبدوا ان انفاق هذه الدول والمشاريع الكارتونيه والاستهلاكيه لم تعد تعني شيأ امام مطامع تلك الدول ورغم عمليات الحلب المستمره من خلال بيع تلك الدول عشرات العقود لشراء الاسلحه وبمليارات الدولارات ايضا لم تعد تجدي نفعا الى بقية عمليات الحلب كلها فالمطلوب خطوات اكبر للهيمنه والنهب والسرقه , وامام تحديات الازمة الاقتصاديه يكون مصير هذه الدول قد تقرر بطردهم بأي وسيله والسيطره على الثروات الشخصيه والعامه وهو ما تحدثنا اليه سلفا .... وسوف لاتسلم الاقطار الفقيره من مشروعهم فهذا ملك الاردن قد استلم رساله قبل اكثر من عامين بواسطة تصريح لجنرال اسرائيلي بأنه آخر الملوك الهاشميين , نعم سوف يشمل هذا المشروع كل الحكام . لقد شاء القدر والاحداث ان تربط وجودكم وعرضكم وشرفكم ونسائكم كأشخاص بمصير ومستقبل هذه الامه فهل انتم منتبهون .

اما رسالتي الى ابناء الامه فهي ابيات شعر ابراهيم اليازجي رحمه الله

تنبهوا واستفيقوا ايها العرب فقد طمى الخطب حتى غاصت الركب
فيما التعلل بالآمال تخدعكم وانتم بين راحات القنا سلب
الله واكبر ما هذا المنام فقد اشتكاكم المهد واشتاقتكم الترب
فهبوا يابناء امتي ويااخوتي وحطموا القيود وانقذوا امتكم مما اصابها ومما يهددها فالامل فيكم والرجاء من الله :

اللهم اشهد اني بلغت
اللهم اشهد اني بلغت


فيصل السيد عبدالسلام الحسيني
امين عام تجمع اهالي بغداد


#942350 [التاج محمد احمد]
0.00/5 (0 صوت)

03-14-2014 08:21 PM
انا من المتابعين لكتاباتك ليس حبآ فيك ولكن لنعرف لمن تقرع الاجراس هذا المقال موجه بصفه خاصه الي السعوديه لتدعوا بانكم معها صفآ ضد السيعه ولكنها تعرف حقيقتكم


#942294 [أحمد إبراهيم]
5.00/5 (1 صوت)

03-14-2014 06:40 PM
د. عبد الوهاب الأفندي

حرصت دائما على قرآءة كتاباتك ، إذ أجد فيها كثيرا من التبصر والعقلانية .

لكن مقالك "بوتين على منهج القذافي؟ " القدس العربي - 14 مارس 2014 جاء بكل أسف شبه خال من الإثنين .
تعلم ونعلم أن ما كتبته لا يحرك ورقة (صفقة ) شجيرة في روسيا ... ولا أحدا في روسيا أو الغرب سيقرأ ويحلل ما كتبته ، دعك عن قياداتهما ...

وتعلم ونعلم أنك كتبته ليقرأه العرب ، وبالتحديد لتوضيح أو تأكيد موقفك من الصراعات العربية . وكان من الصدق أن تكتب مباشرة فيما تهدف ، وبتخصيص وتعمق ، بدل إقحام بوتن وروسيا وبمرئيات أعلى تقييم لها "تعميم وقفز وسطحية" .

وأحسب أنك تربأ بقلمك من مثل هذا المنحى .


#942286 [الحاج]
4.00/5 (1 صوت)

03-14-2014 06:25 PM
الكوز التائب الافندي عميل للغرب
خلاص بعد الحرب الباردة والعمالة ل سي اي ايه قبلت علي بوتين بامر من الغرب
بوتين والقذافي اشرف منك


#942281 [M. Ayyoub]
5.00/5 (1 صوت)

03-14-2014 06:17 PM
Bullshit


#942270 [شروم كداد الدوم]
5.00/5 (1 صوت)

03-14-2014 05:51 PM
تحليل خطأ وجانبه التوفيق . الروس يدافعون عن وجودهم فى البحر الاسود
فاسطولهم الموجود فى القرم مهدد بالطرد. الدول الغربية تلعب لعبة
خطيرة وهى محاولة اخذ مناطق النفوذ الروسية . فالروس لم ينسوا كيف
دعم الفرب الانفصال فى كوسوفو والجبل الاسود وتأجيج الاوضاع فى جورجيا
وسوريا وفبلها الحرب فى الشيشان واخراج الروس من افغانستان وكيف ساهم
الغرب فى انهيار الاتحاد السوفيتى القديم
وفى رأيي ان الحرب العالمية الثانية والحرب الباردة لم تنتهى وسوف
تستمر مادامت المصالح متقاطعة مع الغرب . ولا مجال للمقارنة بين بوتين
والقذافى وصدام وغيره. فهذه دولة عظمى تدافع عن نفوذها ولا تتراجع
او تتقدم الا بخطوات محسوبة ولديهاالقوة لتحمى نفسها وليست مثل هؤلاء
القادة الافزام


#942186 [ركابي]
5.00/5 (2 صوت)

03-14-2014 03:43 PM
الكيزان بيمتلكوا شجاعة ادبية مبالغ فيهاتصل لحد البجاحة هههههههههههههههههه


#942176 [مجروس ق ش م]
5.00/5 (1 صوت)

03-14-2014 03:15 PM
كنت عاوز ارد علي الدكتور ولكن لقيت الموضوع ما مستاهل وهذا الافندي حتي ولو حمل لقب دكتور ستظل افندي


#942097 [Kamal]
3.00/5 (1 صوت)

03-14-2014 01:00 PM
أنت نايم فى الضل و رجلينك ضارباها الشمس, كلامك غير صحيح, ولا تقارن الدول العربية أيا كانت مع روسيا, أما الشيشان أفضل من قبل الحرب وبها أكبر مسجد فى العالم


#942093 [نهاية الامبريالية والمتأسلمين]
4.00/5 (1 صوت)

03-14-2014 12:55 PM
وماذا عن بوش الصغير الذي لم يتوقف عند غزو افغانستان بل تعداها الى غزو العراق ؟ لماذا لم تذكر هذا البوش الصغير وتضمه الى القائمة التي ذكرتها أيها الكاتب ؟


#942032 [شرحو]
5.00/5 (3 صوت)

03-14-2014 11:51 AM
مشكلة الاخوان المتأسلمين.... والكيزان فرع أصيل منهم.... فشل خطتهم في سوريا....

وسبب الفشل في سوريا... كما هو معلوم.... الدعم الروسي....

لذلك يشنون هجوماً على... بوتين.... كأنه الروسي الوحيد.... في روسيا!

المسألة أكبر من ذلك بكثير.... بوتين أو غيره.... لن ينتظر حتى يدخل الأميركان.... غرفة نومه!!

لذلك روسيا... ومعها دول أخرى..... تشكل حائط صد.... لمغامرات الأميركان... التي دمرت...

أفغانستان وباكستان والعراق و حاولت تدمير مصر وتونس وليبيا...

عبر ما عرف بنظرية (الفوضى الخلاقة)...

صدام حسين غزا الكويت لأن الخلايجة.... لم يدفعوا له ثمن حمايته لهم من ايران...

وليس لأنه ظن ما ذكرته..

بالنسبة لقتل وتعذيب الصحفيين.... ياريت تحدثنا عن نهجكم... وابدأ بالمرحوم محمد طه محمد أحمد...

الاخوان عملاء.... لأن السياسة الروسية الحالية ... هي في مصلحة شعوب المنطقة ضد التقسيم

والتجزئة... التي يريدها الأميركان.... والتي تصب في مصلحة الاخوان... الذين ليس في فكرهم مفهوم

الدول القطرية... ولا تهمهم كذلك مصالح الشعوب.... المهم فقط مصلحتهم هم....

أوكرانيا.... محاولة أميركية.... للرد على إفشال روسيا.... لنظريتهم وخططهم للمنطقة....

واستخدم فيها - لعلمك - واحد من السيناريوهات الأميركية الثلاثة المعروفة:

1) ارسال قاتل اقتصادي....

2) تمويل عملاء من الداخل للتغيير....

3) الاجتياح... ويفضل أن يكون تحت غطاء دولي.... كما حدث للعراق....

وقد اتضح فعلاً... أن القناص الذي قتل المعارضين.... هو نفسه الذي قتل الشرطة ... في أوكرانيا

وهو يتبع لأحد المعارضين الكبار.... الذين استلموا السلطة هناك الآن...


#942027 [htamrabe]
5.00/5 (1 صوت)

03-14-2014 11:46 AM
منكر تشبيه بوتين بهتلر

في اوربا والغرب عموما هذا التشبيه يدان عليه من يطلقه

يبدو ان الأفندي يغازل قطر وقناة الجزيرة


#942022 [taluba]
5.00/5 (1 صوت)

03-14-2014 11:42 AM
يا عبد الوهاب الافندي امامك الملف السوداني شرّع فيه كما تريد، مستواك لا يؤهلك حتي تتحدث عن الملف الروسي. عليك معرفه التاريخ الروسي بتمعن حتي تكون صحفيا او كاتبا عملاقا. عليك معرفه انهيار الاتحاد السوفيتي في ظل الحرب البارده ونوعيه الاسلحه التي كانت تستخدم. اذا كنت لا تدري فعليك ان تسأل اصحاب الخبره والمعرفه في هذا المجال. شراء العقول الروسيه والرؤس في الانظمه المدنيه سبب تفكك الاتحاد السوفيتي، وخير دليل علي ذالك كل الحثاله التي ظهرت علي السلطه عام 1991م كانوا عملاء لامريكا وعلي رأسهم باريس نيكلايفش يلسن الذي رمي بروسيا في الحضيض كل المستشارييين لوزاء الحكومه الروسيه انزاك كانوا من امريكا، ولكن الشئ الايجابي الوحيد الذي فعله يلسن في فتره حكمه اختار شخصيه قويه لبقه في الحديث والمنطق حتي يحمي اسرته بعد الاستقاله. فقد كان الاختيا لبوتين الذي انقذ روسيا الحاليه من التفكك ايضا. مقارنتك لبوتين والقذافي بين السماء والارض. هل اتي بوتن للسلطه عن طريق انقلاب عسكري؟!! هل تعلم شخصيه بوتن؟!! بأختصار إنه وطني للنخاع وهذه الوطنيه يفتقدهاالشعب السوداني. الروس هم الذين هذموا هتلر ودخلوا برلين ومن انت؟!!
خصوم بوتن اليوم هم عملاء الغرب في روسيا عدا الحزب الشيوعي الروسي والحزب الليبرالي يتفقون مع بوتن عندما تمس المشكله وحده روسيا.
عدد الصحافيين الذين تعرضوا للاغتيال منذ تولي بوتن السلطه عام99م اكثر من مائه صحافي. السؤال الذي يطرح نفسه من اين لك هذه المعلومات الكازبه؟!! ارجو منك ان تكزب في السياسه السودانيه كما تشاء، لان في السودان الكزب حلال. اما في الدول المتقدمه احصائيات مثبته مش حكي ساكت يا......
هل اليكساندر ليفتينكو صحفي؟!! ضابط مخابرات وليس بصحفي واحد العملاء للغرب، لذالك هرب إليكم بلندن حتي يجد الحمايه ولكن وصلوا إليه . فأعمل حسابك. اما الصحفيه انا بوليتلوفسكايا مثلها كمثل الصحفيين والصحفيات الذين ماتوا في مناطق الحروب لإظهار الحقيقه.
لقد قلت ان سوريا اول نقطه تحدي ولكن اقول لك لا كانت اول نقطه تحول عندما ضربت القوات الجورجيه القاعده العسكريه الروسيه في اسيتي الجنوبيه ورد الجيش الروسي بحسم وصمت شيكاشفيلي حتي اليوم ،وها هم الغرب اليوم يتلاعبون باكرانيا ومنطقه الكريم ستنضم لروسيا.


ردود على taluba
[زول ساكت] 03-14-2014 07:39 PM
كنت سأتفق معك يا أخ taluba ولكن أراك تتحامل كثيرا على الشعب السوداني وكأنك لست منه وتقول عنه أن بوتن وطني حتى النخاع وتنفي ذلك عن الشعب الذي أنت منه ؟ يا للعار يا أخي والله بوتن نفسه لن يقبل واحدا يحتقر شعبه ثم أين وطنيتك أنت ؟ وتقول إن الكذب في السياسة السودانية حلال أما في الدول المتقدمة فخلاف ذلك ! من أين لك ذلك ماذا قال كولن باول عن الأسلحة العراقية في الأمم المتحدة ؟ ألم يشهد العالم كله بكذبه ؟ لكن العذر لك حيث تجعل الذاي في مكان الزال .هنا صدقت ثم هي القرم وليس الكرم .


#942019 [New Chapter]
5.00/5 (1 صوت)

03-14-2014 11:39 AM
قرأة سطحية للاحداث ومقارنة سازجة هي التي طرحها الدكتور الافندي كتوصيف للحالة الروسية ورئيسها بوتين.
التحليل الصحيح هو أن الغرب من استفز الدب الروسي بتدخله في عمق الدائرة الحمراء للامن الروسي. إن الولايات المتحدة تدخلت في العراق البعيد جغرافيا بدون شرعية دولية تحت مصوغ حماية أمنها القومي ، في حين أن جزيرة القرم هي قيادة الاسطول الروسي وسكان شرق أوكرنيا ينحدرون من أصول روسية فكيف يرى الدكتور أن يقف بوتين مكتوف الايدي والاسطول الروسي في البحر الاسود مهدد بالطرد؟!
القراءة الاستراتيجية للاحدث هي كالاتي
و جود و بقاء دول مثل روسيا والصين كقوة صناعية رخيصة هو قاتل و مدمر للاقتصاد الغربي و بالتالي عودة الغربيين الى الحياة كمزارعين و تقويض رفاهية الحياة لديهم
الدخول في حرب لتدمير روسيا و الصين امر حتمي بالنسبة للغرب فهي اشبه بان تكون قضية حياة او موت الحرب على روسيا والصين ينبغي ان تكون اليوم قبل الغد، الوقت يمر لصالح التطور العسكري الروسي و الصيني ما سبق من احداث خلال العقد الاخير لم يكن من اجل ما زعموا انه حرب على الارهاب بل كان من اجل التحرش ب و الاقتراب من روسيا و الصين وما يحدث في اوكرانيا هو الشرارة trigger انضمام اكرانيا للناتو هو مدبر من قبل احداث اكرانيا و الاحداث مرتبة من اجل استفزاز الروس
إخيرا إن الذي لا يسمع دق طبول الحرب العالمية الثالثة قطعا في أذنيه صمم وربنا يستر


#941948 [الروسى]
5.00/5 (1 صوت)

03-14-2014 10:21 AM
لم توفق فى هذا المقال.. روسيا ليست ليبيا و بوتن يعرف قدراته و قدرات روسيا يا كوز يا جهلول


#941947 [مواطن]
5.00/5 (1 صوت)

03-14-2014 10:20 AM
الأفندي .. أكتب لنا بريدك الالكتروني اذا أمكن .. في اعتقادي أنك لا تقرأ تعليقات القراء على مقالاتك في الراكوبة ... فقط تكتب مقالاتك وكأنك تكتب لنفسك .. كل المـتأسلمين ينتقدون الآخرين ولا يرون أخطائهم الكثيرة وهذا في علم النفس يسمى اسقاط ... الأخوان المتأسلمون مرضى بداء النرجسية ..


#941932 [sasa]
0.00/5 (0 صوت)

03-14-2014 09:48 AM
والسرطان المسمى الاسلاميين الجالسين على نفس السودانيين اليس انت من ساهم فى وجوده ؟؟؟ لن لن لن نغفر لك مهما فعلت وبعد ان تم طردك وركلك على مؤخرتك بالجزمة


#941927 [Husham Suliman]
4.00/5 (1 صوت)

03-14-2014 09:37 AM
هذا مثال للانتهازية وهو شخص كان يمجد الانقاذ ويدافع عنها عندما كان يشغل وظيفة كبيرة فى سفارة السودان بلندن , وهاهو الان يتحدث عن الدكتاتورية , اتمنى ان يكون زمن هؤلا قد انتهى الافاكين والمنافقين مثل عبد الوهاب الافندى هذا.


#941908 [julgam]
4.00/5 (1 صوت)

03-14-2014 08:55 AM
عندك مشكلة كبيرة أيها الكاتب المقيم فى صحيفة عبدالبارى عطوان وقدسه العربيه ..تعتبر قناة الجزيره قناه نوويه..وقطر نوويه ..وتتكلم عن الدكتاتوريه وتنسى أوليء نعمتك السفاح القشير والشيخ الكشاف!!



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة