الأخبار
أخبار السودان المحلية
بعد السعودية.. المانيا دخلت بشدة في مقاطعتها لنظام الخرطوم!
بعد السعودية.. المانيا دخلت بشدة في مقاطعتها لنظام الخرطوم!



03-15-2014 09:07 AM
بكري الصائغ

1-
خلفيات تاريخية حول توتر وتدهور
العلاقات بين المانيا ونظام الخرطوم

(أ)-

في يوم الجمعة الموافق 2012-09-14 اقتحم عدد من المتظاهرين السفارة الألمانية في الخرطوم وأضرموا النار في محيطها. وأطلقت الشرطة القنابل المسيلة للدموع لتفريق نحو 5000 متظاهر عند محاولتهم اقتحام سفارتي ألمانيا وبريطانيا للاحتجاج على فيلم براءة المسلمين المسيء للاسلام حسب وكالة رويترز. وقام المحتجون بقذف السفارتين المتجاورتين بالحجارة وحاولوا اقتحام بوابتهما الرئيسية قبل أن يتمكنوا من دخول السفارة الألمانية في الخرطوم، وأحرق المتظاهرون الغاضبون السفارة الالمانية في العاصمة السودانية.

***- وجاءت الاخبار فيما بعد وأفادت بان عددآ من المحتجين ويقدر عددهم بأكثر من "200" شخص ينتمي غالبيتهم لجماعات عبد الحي يوسف ومحمد عبد الكريم المقربة لتنظيم "القاعدة" ، إقتحموا مقر السفارة السفارة الالمانية وانزلوا العلم ووضعوا مكانه علم تنظيم "القاعدة" الأرهابي باللون الأسود ويحمل الشهادتين فوقه!)...

***- ولاحظ شهود عيان ان الأجهزة الأمنية كانت تراقب عملية حرق السفارة الألمانية ,لم تتدخل إلا بعد ان تم حرق السفارة بالكامل ومغادرة معظم المتظاهرين !

***- وقال شاهد لـ(حريات) رأيت أكثر من (15) عربة محملة بقوات من الشرطة والأمن كانت متوقفة تحت أشجار بشارع البلدية ، وظلت هذه القوات الأمنية تراقب عملية حرق السفارة ، وقال: (رأيت ضابطآ يشاهد رفع علم تنظيم "القاعدة" الإرهابي وانزال العلم الألماني وهو يضحك!! ، ولم تتدخل الأجهزة الأمنية المعروف عنها بطشها للمتظاهرين وعدم تسامحها في التظاهرات إلا بعد ان تم حرق السفارة بالكامل!!

***- بثت جميع أجهزة التلفزة الألمانية صور فيدو لحرق سفارتهم في الخرطوم ، وكذلك جميع الصحف موثقة بإشرطة الفيدو لهذا الحدث ، الذي يعتبر الأول من نوعه لسفارة ألمانية في العالم. والتركيز انصب على إنزال العلم وحرقه ورفع علم السلفيون مكانه. بل ، وحتى اليوم عندما يأتي الحديث عن السلفيين والمتطرفين ، يعرض بمرارة كيفية نزع شعار الدولة الألمانية والدهس عليه بالأرجل . وأبدى وزير الخارجية الألمانية في مقابلاتة المتعددة لوسائل الإعلام، عن أسفه البالغ لما حدث، وأنه عمل غير مقبول، وخاصة ان الوزارة إستدعت صبيحة يوم الحادث السفير السوداني ، وطلبت منه إخطار حكومته لإتخاذ الإجرات الأمنية اللازمة لحماية السفارة والعاملين فيها.

***- جلبت عملية حرق السفارة الالمانية السخرية المرة علي من قاموا بها، وجاء في احدي التعليقات:
( اخواننا المصريين وغيرهم يتتريقون على السودانيين ويضحكون على حرق السفارة الالمانية، فيهم من علق بان الجماعة اقتحموا اقرب سفارة عشان كسلانيين ما قادرين يصلون السفارة الامريكية البعيدة والبعض علق بان الامر اختلط عليهم لان العلم الالماني يشبه الامريكي في بعض الوانه وده دلاة على الغباء واخرين يرون انهم لا يعرفون سبب المظاهرة اصلا)!!...

***- سارع وزير الخارجية الالمانية غيدو فيسترفيله وأصدر بيانا أكد فيه أن موظفي السفارة الألمانية بالخرطوم سالمون، وأضاف البيان أنه أبلغ سفير الخرطوم في برلين بأن على السودان حماية البعثات الدبلوماسية على أراضيها.

***- تم نقل السفارة الألمانية بالسودان، من مقرها بشارع البلدية بالخرطوم إلى مقر جديد بضاحية "كافوري" بالخرطوم بحري. وكانت عملية النقل بمثابة خطوة إجراءات تحوطية. وكانت اولي ردود الفعل الدبلوماسية الالمانية علي حرق السفارة - وقتها عام 2012-، أن القسم القنصلي بالسفارة ماكان يمنح التأشيرات للمواطنين من الخرطوم، وأن منحها اقتصر فقط على المسئولين الرسميين، مشيرة إلى اشتراطها على طالبي التأشيرات اللجواء لإحدى سفارات ألمانيا بدول الجوار سواء كانت مصر أو كينيا!!

***- خلال الزيارة التي قامت بها مسئولة إدارة أفريقيا بوزارة الخارجية الألمانية للخرطوم تناولت مع المسؤوليين الكبار في السلطة قضية مقر السفارة وأبلغتهم بحزن ألمانيا على حرق جزء مهم من مقر السفارة في الأحداث المشار إليها.

***- ولمزيد من الاحراج الدولي، قامت الحكومة الألمانية في يوم 20‏/09‏/2012 باخطار حكومة الخرطوم بارجاء "المؤتمر الاقتصادي لمساعدة السودان"، والذي كان مقررا ان تستضيفه المانيا في اكتوبر وذلك بسبب احراق متظاهرين اسلاميين السفارة الالمانية في الخرطوم وتلف كل الوثائق المتعلقة بالتحضيرات للمؤتمر. واصبح من المتعذر انعقاده في موعده نظرا للتلف الذي اصاب القسم القنصلي بالسفارة والاقسام المكلفة بمتابعة الاعداد له". وكانت المانيا عرضت استضافة مؤتمر اقتصادي لمساعدة السودان عقب انفصال جنوب السودان عنه في تموز/يوليو 2011 وفقدان الخرطوم لعائدات النفط والتي كانت تمثل 40% من مداخيل البلاد.وكان من المتوقع ان تشارك في المؤتمر شركات مهتمة بالاستثمار في السودان واخرى من دول الاتحاد الاوروبي.

***- سفير السودان في برلين حزن على ماجرى ، وخاصة سقوط المؤتمر الإقتصادي في هاوية النسيان ، حيث إعترف بالتقصير في حماية السفارة الألمانية في الخرطوم رغم المعلومات التي زودتة بها وزارة الخارجية الألمانية قبل الهجوم . وتمنى في مقابلتة مع جريدة الرأي العام لو كان تم قفل شارع البلدية( يقع فيه مقر السفارة الألمانية) ، واتخذت الإحتياطات الأمنية المطلوبة ، ولكن ما أوردته وكالات الأنباء من صور وفيديو تعكس التجاهل الكامل( وتساهل) السلطات الرسمية في حماية الممثلية الألمانية بالعاصمة السودانية.

***- وازاء المواقف الالمانية الواضحة تجاه مابدر من المتظاهريين الاسلاميين المتشدديين وحرقهم للسفارة وتهاون السلطة السلبي في حماية السفارة، لم تجد حكومة من حل اخر الا ان تعتذر في خجل شديد وتعلن عن استعدادها والتزامها بالمساهمة في اصلاح الضرر الذي اصاب مبنى السفارة...ولا شئ غير!!

2-
***- وتوالت النكبات الألمانية علي نظام الخرطوم، ففي شهر نوفمبر 2013، اعلن هارتموت فولتس المدير العام لفرع "لوفتهانزا" في السودان بان شركة الخطوط الجوية الالمانية "لوفتهانزا" لن تسير رحلات مباشرة ومنتظمة إلى السودان اعتباراً من 19 يناير 2014. وقال مصدر يعمل في صناعة الطيران في السودان لوكالة "فرانس برس" إن الخطوة جاءت بعد 51 عاماً من خدمة لوفتهانزا في السودان!!

3-
***- لم ترفع المانيا يدها نهائيآ عن مد العون للدارفوريين، ففي سبتمبر عام 2013 تسلّمت "مفوضية نزع السلاح والتسريح وإعادة الدمج" بالخرطوم أجهزة ومعدات تسجيل ووسم الأسلحة بدارفور، وهي الدفعة الأولى من الدعم الفنيِّ الألماني، الذي تبلغ القيمة الكلية له 800 ألف جنيه، ضمن برنامج يحتوي على 12 فقرة. وكشف السفير الالماني بالخرطوم رولف ويلبرت دعم بلاده المستمر لبرامج نزع السلاح والتسريح وإعادة الدمج في السودان ودولة جنوب السودان، للمساهمة في الاستقرار، ليس في البلدين فحسب، وإنما في كل الإقليم.

4-
***- كثفت المانيا علاقاتها الانسانية مع المناطق المهمشة في السودان وبعيدآ عن حكومة الخرطوم فدفعت بمبلغ مليون يورو الى برنامج الأغذية العالمي التابع للامم المتحدة وهى مايعادل (2.3 مليون دولار) للاسهام فى مساعدة مايزيد يزيد عن 700,000 شخص في دارفور وشرق ووسط السودان خلال العام 2013. وقال سفير ألمانيا بالسودان رولف ويلبرتس"بهذه المساهمة الألمانية الجديدة الى برنامج الأغذية العالمي، تود الحكومة الألمانية التأكيد على دعمها المتواصل للسكان الضعفاء في المنطاق المتأثرة بالنزاع في السودان.

5-
***- هددت المستشارة الالمانية انجيلا ميركل، التي تتولى بلادها رئاسة الاتحاد الاوروبي في مارس 2007 ، السودان «بأشد العقوبات» اذا لم «يمتثل في النهاية» لقرارات الامم المتحدة لإنهاء النزاع في اقليم دارفور المضطرب. وقالت ميركل في خطاب القته امس بمناسبة الذكرى الخمسين لتأسيس الاتحاد الاوروبي امام قادة الدول الاوروبية في برلين محذرة «ندعو الرئيس عمر البشير الى الامتثال لقرارات الامم المتحدة. وأقولها بوضوح: علينا ان نبحث في عقوبات اشد». وقالت ميركل «فلنفكر، بمناسبة هذا اليوم، في سكان زيمبابوي ودارفور حيث المعاناة لا تطاق». ويعارض السودان تطبيق قرار مجلس الامن الدولي لنشر تدريجي لقوات دولية قوامها 20 الف رجل في دارفور. وتقول الامم المتحدة ان النزاع في هذه المنطقة غرب السودان بين المتمردين والميليشيات العربية المدعومة من الجيش السوداني اسفرت عن سقوط مئتي الف قتيل معظمهم من المدنيين ونزوح اكثر من مليونين منذ اربع سنوات.

6-
***- وجاءت الاخبار اليوم الجمعة 03-14-2014 وتفيد بان "مصرف كوميرزبانك" الالماني قد قطع علاقاته بالسودا ، وان المصارف الاوروبية التي لديها فروع في الولايات المتحدة او العاملة هناك "تغلق كل حساب سوداني ولا تقوم باي معاملة من السودان حتى" بحسب الدبلوماسي. وافاد مصرفي محلي رفض الكشف عن اسمه ان المصارف السعودية كذلك اوقفت تعاملها مع السودان منذ مارس الحالي.

6-
***- الايام القادمة ستشهد احداثآ اقتصادية اوروبية كبيرة ليست في صالح نظام البشير المشغول بالاغتيالات وتصفيات المثقفيين الدارفوريين.


بكري الصائغ
[email protected]


تعليقات 16 | إهداء 0 | زيارات 8353

التعليقات
#943847 [SESE]
0.00/5 (0 صوت)

03-16-2014 12:29 PM
الآن قد عرف العالم اين يتم تفريخ وتدريب وتصدير الارهاب.....في حينها كان السفير المصري والسفير الامريكي ضحية وصول نظام الانقاذ للسلطة حيث تم الاستدعاؤهما الى بلديهما والتحقيق معهما بسبب وصول جماعة ارهابية الى سدة الحكم في السودان وهما موجودان في الخرطوم في وقت كان العالم يعمل فيه على مكافحة الارهاب وولكن من حينها تخلى العالم عن مكافحة الارهاب الذي يتبناه النظام السوداني واظن وعلى ما اعتقد ان السبب كان انتظار فصل الجنوب كخدمة جليلة يؤديها النظام للجهات التي كانت تنتظر فصل الجنوب وبالتالي بداية تفكيك السودان كدولة يمكن ان يكون لها شأن في المستقبل وعندما تيقن العالم من انجاز المهمة وتأكد ان بقاء النظام لا فائدة منه بل فيه كبير الضرر من ناحية تعامله مع ايران ومنظمة حماس ومنظمات ارهابية اخرى بدأ العالم يفكر جديا في خنق النظام حتى يموت هو واقف اذا لم يسقط بثورة شعبية.....

تأخر العالم كثيرا بحق النظام السوداني حتى خلف من الضرر والتخريب في خريطة السودان ما لايمكن تلافيه مهما كانت الجهود جبارة في عملية الاصلاح....


#943696 [ابو اية]
0.00/5 (0 صوت)

03-16-2014 10:20 AM
مقاطعة البنوك في السعوديةامتدت ووصلت درجة عدم اعطاء السودانين المقييمن بالسعودية قروض مالية اياً كان حجمها . في السابق كانت البنوك تتصل على المقيمين الذين لديهم حساب لديها لاغرائهم لاخذ قروض . يعني بالبلدي كدى المغتربين الحكومة شردتهم من البلد ولحقتهم في بلاد المهجر ... اعوذ بالله من هذه الحكومة


#943553 [بكري الصائغ]
0.00/5 (0 صوت)

03-16-2014 07:19 AM
عناوين لأخبارومقالات
(دون الدخول في التفاصيل) لها علاقة بالمقال:
****************************
1-
زنقة فى جحر ضب:
توجه البنوك السعودية والاوربية
ايقاف تعاملاتها المصرفية مع السودان!!
2-
مصارف أوروبية وسعودية توقف تعاملاتها مع السودان!!
3-
بيان بالعمل المصارف السعودية توقف تعاملها مع السودان...
4-
قوائم البنوك التي أوقفت تعاملها مع
البنوك السودانيه.. كتمت شديد!!
5-
البنوك السعودية توقف المقاصات والتحويلات من والي السودان!!
6-
نظام البشير يندد ب«الضغوط» الناجمة
عن الحصار التجاري الأميركي المفروض عليها!!
7-
سحب ظل حائط البنوك الخليجية والسعودية من البنوك السودانية!!
8-
مقاطعة البنوك السودانية..عقوبات اقتصادية دولية...
9-
إغلاق حسابات بنوك سودانية...
10-
اغﻼق حسابات ثﻼثة بنوك سودانية في أوربا...
والصين تم تسليمها خطابات رسمية تخطرها
بوقف التعامﻼت المالية والتجارية معها...


#943539 [بكري الصائغ]
0.00/5 (0 صوت)

03-16-2014 05:37 AM
حلم سوداني كان مفروضآ
ان يتحقق في المانيا...
------------
إطلاق قناة" سوداني " الفضائية من المانيا
*************************
المصدر: موقع -سودانيات-
05-03-2012 -
----------------
***- توجه قناة سوداني تأسيس ديمقراطية حقيقة ومحاربة الشمولية فى السودان وتوعية المواطن بحقوقه فى الحرية والكرامة وكيفية الدفاع عنها كما تسعى الى محاربة الفساد بكشف المفسدين وملاحقة بمراكز الفساد كما تنقل قناة سوداني الخبر دون رقابة وتعديل من الجهات الامنية للحزب الحاكم.
***- وبالإضافة الى أنها قناة بث مباشر فهي قناة تفاعلية تشرك الجمهور فى كثير من برامجها حيث تتيح الفرصة للمشاهد للمشاركة فى محتوى القناة سواء عبر ارسال مواد الفيديو النادرة التى قام بالتقاطها والتى يمكن ان تحقق سبق للقناة او المشاركة فى النقاش حول المواد المعروضة أو تقديم مقترحات،مما يوجد نوع من العلاقة القوية بين القناة والمشاهد، هذه العلاقة تصنع مايشبه اطار اهتمام مشترك بين طرفين،تتمكن من خلاله القناة من تحقيق الجانب الاعلامى المنشود وتحافظ القناة من خلاله على ايقونة الولاء من جانب مشاهديها الذين تحولوا من مجرد مشاهدين الى مشاركين ،هذا من ناحية المحتوى فى قناة سوداني سوداني يفتح الملفات الهامة المسكوت عنها، بداية من القضايا السياسية الساخنة على الساحة السودانية وقضايا المال والفساد والإعلام .

***- نتمنى أن يساهم الجميع أحزاب وقيادات فى صندوق دعم قناة سوداني وإنشاء أستديو هات ومراسلين فى كافة أنحاء السودان وخارجه لنقل الحدث طازج دون إخفائه وتعديله بواسطة الاجهزة الامنية.

http://www.sudani.tv/index.htm


#943507 [كوري]
0.00/5 (0 صوت)

03-16-2014 02:20 AM
شفت ياجمال الوالي ياعفن تاني امشي جيب بايرن ميونخ
العلاقات المصطنعة والزيف كلو بظهر فيكم ياكيزان بسرعة
وداء التملق وحب الظهور


ردود على كوري
United States [بكري الصائغ] 03-16-2014 05:17 AM
أخوي الحبوب،
كوري،
(أ)-
اسعد الله مساءك وجعله عامرآ بالافراح والمسرات، وسعدت بقدومك البهئ، وألف شكرعلي مساهمتك المقدرة. وبما انك اتكلمت عن حب الظهور عند جمال الوالي ومشي جاب فريق بايرن ميونخ الالماني، فهاك حب ظهور تاني وبرضو بواسطة شئ الماني!!

(ب)-
وصول سيارة فارهة للكاردينال بنصف
مليون دولار تثير الدهشة بمطار الخرطوم !!
رسوم جماركها اثنين مليار ونصف جنيه سوداني
وقد اشرف مدير الجمارك على إجراءات التخليص بنفسه!!
*************************
المصدر: موقع -(النيلين):
03-09-2014 12:59 AM-
---------------------
***- وصلت إلى مطار الخرطوم الدولي عبر الشحن الجوي ” السبت “ ، السيارة المرسيدس رقم واحد في العالم للعام2014 وهي السيارة الأولى التي أنتجتها شركة المرسيدس هذا العام والتي طلبها بمواصفات خاصة رجل الأعمال السوداني الثري “ اشرف الكاردينال ” من شركة المرسيدس من ألمانيا...و يبلغ سعرها خمسمائة ألف دولار ، وعند وصولها عبر المطار أثارت الدهشة وضجة كبري بجمارك الخرطوم حث بلغت رسوم جماركها اثنين مليار ونصف جنيه سوداني وقد أشرف السيد مدير الجمارك نفسه على إجراءات التخليص.

(ب)-
***- بعض التعليقات الالمانية كانت مرة وقاسية بخصوص الملياردير صاحب العربة المرسيدس، وكانت واحدة من التعليقات :( واحدة من مهازل مايحدث في السودان الذي يعاني نحو 75% من سكانه ان الاغنياء فيه يثرون ثراءآ سريعآ باسم الدين ولايبالون بالاخرين الجوعي الفقراء الذين تعولهم المنظمات الدولية!!)...


#943473 [ابو خالد]
0.00/5 (0 صوت)

03-16-2014 12:59 AM
التحيه للثائر بكرى الصائغ يكفى المانيا فخرا انها عملت اكثر مناربعه معاهد فنيه على حسابها واستفاد منها اكثريه وماذا استفاد من حرق العلم والسفاره غير عض اليد التى امتدت اليه باحسان الشكر لك من مكه المكرمه دائما احب اقرا لك ولكن برضو ترفع الضغط عندى للحقائق المولمه ببلدنا السودان الله يرفع عنه هذه المعاناه


ردود على ابو خالد
United States [بكري الصائغ] 03-16-2014 03:22 AM
أخوي الحبوب،
ابو خالد،
(أ)-
سلام بالكوم ياصديقي، وألف شكر علي الطلة الميمونة، اما بخصوص تعليقك المقدر عن المساعدات والمنح التي قدمتها المانيا، فاهدي اليك وللجميع قصة العلاقة بين السودان والمانيا وكيف بدأت...

(ب)-
ذكريات ومعلومات عن ألمانيا
*********************
المصدر: جريدة -أخر لحظة-
الاثنين, 05 سبتمبر 2011-
الكاتب-: حسين عثمان / بيطري-
------------------
مقدمة:
------
كاتب هذه الذكريات والمعلومات الأستاذ حسين عثمان بيطري من الذين تلقوا العديد من الدورات التدريبية والعلمية في مجال عمله -البيطرة- في جمهورية ألمانيا وقد عاش ردحاً من زمانه هناك وحتى بعد انتهاء التدريب ظل يتردد كثيراً على ألمانيا، وقد بنى على مر الزمان علاقات واسعة هناك. وحسين عثمان بيطري من أعلام ود مدني واشتهر كعازف موسيقى ومرجع في فن الغناء والموسيقى بود مدني.

***- شهد حكم الرئيس الراحل الفريق إبراهيم عبود 1958- 1964 والذي جاء بعد عامين فقط من استقلال السودان 1956م نجاحات عديدة في استقطاب العون الخارجي والمشاريع الكبيرة للسودان في ظل الجو السياسي العالمي السائد في كل بلدان العالم الثالث وسط حركات التحرر وتوالي استقلال كثير من الدول الأفريقية ودعم دول عدم الانحياز لهذه الدول والتي كان للسودان في مساندتها دور كبير عقب الاستقلال مباشرة بقيادة الرئيس الراحل إسماعيل الأزهري في مؤتمر باندونغ الشهير.

***- نجحت حكومة الراحل الفريق عبود في بناء جسور قوية مستفيدة من هذا التجمع العالمي في الانفتاح على كثير من دول العالم والتي كانت هي بدورها على استعداد لمساندة الدول الناهضة أهم هذه الدول جمهورية ألمانيا الاتحادية ويوغسلافيا السابقة.

***- بدأت أولى خطوات الانفتاح على جمهورية ألمانيا الاتحادية والتي سافر إليها الفريق الراحل إبراهيم عبود مع وفد عسكري رفيع المستوى أنجز خلالها اتفاقيات كبيرة وعديدة شملت المجال العسكري والاقتصادي والثقافي كما شملت مساعدات كبيرة لم تكن في حسبان الوفد السوداني الزائر.

***- تم في الزيارة عقد اتفاقيات كبيرة شملت الجانب العسكري والاقتصادي. في المجال العسكري تم الاتفاق على إنشاء مصانع عسكرية بالسودان أهمها مصنع الذخيرة القائم الآن بمنطقة الشجرة بالخرطوم وبعض المصانع الأخرى في نفس المجال العسكري كما تم ابتعاث أعداد كبيرة من الضباط في شتى المجالات الفنية وكذلك في مجال الرياضة العسكرية وتسليح الجيش السوداني بأحدث الأسلحة لتحل محل الأسلحة العتيقة التي ورثناها من المستعمر البريطاني وخير شاهد كمثال بندقية الـ ج3 التي أحدتث دوياً هائلاً وسط جنود الجيش السوداني في حينها.

***- إلى جانب العديد من الآليات كعربات المجروس والتي كان يطلق اسمها على كل من هو قوي وقادر على تحمل المتاعب.

***- وفي المجال التعليمي حدثت طفرة كبيرة في ابتعاث الأطباء والمهندسين والبياطرة والزراعيين للتخصص في مجالاتهم في الجامعات والمعاهد الألمانية العليا ومن المنشآت الهامة التي تم تنفيذها في ذلك الوقت:
- بناء محطة كهرباء سنار على خزان سنار بواسطة جمهورية ألمانيا الاتحادية والتي بدأ تشغيلها وادخالها في الكهرباء القومية عام 1962م.
- مصنع سكر الجنيد على النيل الأزرق بولاية الجزيرة 1962م.
- مصنع سكر القرية 1964م.
- إنشاء مصنع الغزل والنسيج في كل من مدني- بورتسودان- حاج عبد الله.
- مراكز التدريب المهني في الخرطوم ود مدني والأبيض ونيالا وبورتسودان والمدن الأخرى في السودان والتي أدارها أساتذة ألمان حتى تم تسليمها للأساتذة السودانيين الذين ابتعثوا للدراسة في ألمانيا وجلهم كانوا من خريجي المدارس الصناعية الثانوية العليا والمعهد الفني.

***- وتم تخريج أعداد هائلة من هذه المراكز يحتلون الآن مواقع هامة في المجال التقني والفني في المصانع السودانية كما أنهم ساهموا بقدر كبير في عجلة التنمية في المهجر في الخليج والسعودية وغيرها من البلدان استطاعوا من خلالها خدمة تلك البلاد ومساعدة أسرهم في السودان.

***- وفي مجال الطرق ساهمت ألمانيا في إنشاء أجود الطرق بالسودان كطريق هيا بورتسودان والذي أنشأته شركة STRABAB الألمانية الشهيرة في منتصف سبعينات القرن الماضي وكذلك طريق نيالا زالنجي وتعد هي من أفضل وأجود الطرق في السودان.

***- كما قامت الشركات الألمانية بشق الترعة الرئيسية لمشروع المناقل من خزان سنار إلى المناقل إلى جانب الترع الرئيسية بالمشروع وكان ذلك في عام 1958م.

***- إنشاء تلفزيون جمهورية السودان بأم درمان والذي قدم هدية للسودان إلى جانب تدريب كوادره من المهندسين والفنيين وبعثات طويلة بألمانيا في منتصف الستينيات من القرن الماضي.

***- إنشاء تلفزيون الجزيرة بود مدني كهدية أيضاً من جمهورية ألمانيا عام 1973م إلى جانب إذاعة ود مدني، كما تم إنشاء تلفزيون عطبرة 1977م.

***- لألمانيا صلات اقتصادية مع السودان بدأت عقب الاستقلال مباشرة وتطورت كما ذكرت في عهد الراحل الفريق إبراهيم عبود متمثلة في شركات وشخصيات سودانية لها وزنها في الاقتصاد السوداني أهمها:
- شركة عبد المنعم محمد.
- شركة أبو العلا.
- شركة البرير.
- شركة عثمان صالح.
- شركة كونتو ميخالوص.
- شركة مصطفى ساتي.
- شركة الأقطان السودانية.
تعمل هذه الشركات منذ سنوات طويلة في شتى الصادرات السودانية.
- الأقطان.
- الذرة بأنواعه.
- السمسم.
- الكركدي.
- الجلود.
- الصمغ العربي.
- الفول السوداني.
- الزيوت.
***- وكثير من المنتجات والأعشاب الطبية التي تنقلها بواخر الخطوط البحرية السودانية التي تعمل في رحلات مكوكية بين ميناء بورتسودان والموانيء الألمانية في هامبورج وبريمن وكيل وروستوك تقوم بنقل هذه الصادرات وتعود للسودان بشتى آليات مشاريع التنمية والتي لألمانيا فيها ضلع كبير.

***- العلاقات السودانية الألمانية تحكمها ثوابت راسخة في كل المجالات التي ذكرناها والتي ساعد في تطويرها شخصيات لها وزنها في البلدين على مر السنين.
وبمناسبة الزيارة الموفقة التي قامت بها الأستاذ LILL
KOBLER مديرة معهد جوته الألماني GOETHE INTITUT وكادرها المساعد لولاية الجزيرة في الشهر قبل الماضي بهدف توطيد الأطر الثقافية التي كانت سائدة بين المعهد ومعظم مدن السودان وذلك بعد عودة المعهد لمزاولة نشاطه بالسودان بعد توقف دام لأكثر من عشر سنوات بعد الوحدة الألمانية وذهاب معظم ميزانية المعهد للدول الاشتراكية بعد البروستوريكا وتغيير أنظمة تلك الدول خصوصاً الاتحاد السوفيتي السابق وبروز دول عديدة لم يكن لها ارتباط بمعهد جوته في السابق في روسيا وغيرها من البلدان الاشتراكية السابقة وقد جاء توقف المعهد في عدة بلدان عدا مصر والتي كان يشرف معهد جوته هناك على عمل المعهد بالسودان والذي كانت تديره جمعية الصداقة السودانية الألمانية تحت رعاية الملحقية الثقافية بالسفارة الألمانية بالخرطوم. لكن إدارة المعهد لم تتخل عن نشاط المعهد بالسودان وظل المعهد مفتوحاً في البناية القديمة بشارع المك نمر والذي زاول نشاطه في الأشهر الماضية ويعتبر ذلك عملاً استثنائياً للسودان.

***- ويعتزم المعهد مباشرة نشاطة في تعلم اللغة الألمانية بواد مدني قريباً إن شاء الله، وبمناسبة زيارة مديرة المعهد ومساعديها للجزيرة أود أن اسلط الضوء على حياة الشاعر جوته المسمى باسمه المعهد.

- ولد الشاعر JOANN WOLFGANG
GOETHE في عام 1749 بمدينة فرانكفورت.
- درس القانون في مدينة لايبرخ التي أحبها كثيراً وتخرج فيها في شهر نوفمبر 1775.
- عمل بعد تخرجه في مدينة اشتراوس STRAUS
BURG بجنوب فرنسا.
- عاش جزءًا كبيراً من حياته في مدينة فايمر WEI MAR بالجنوب الشرقي من ألمانيا وتوفي ودفن في 22/3/1832م.

***- أصبح منزله متحفاً يرتاده السواح في كل دول العالم وله تمثال أمام منزله وإلى جانبه تمثال آخر لصديقه عالم الموسيقى شيلر SHILER والذي يحمل اسمه أكبر معاهد الموسيقى في ألمانيا في مدينة فايمر «أكاديمية الموسيقى العليا» في WEIMAR ويعتبر جوته شاعر الشعب الأول رغم أنه من النبلاء ولكن انحيازه إلى شعبه خلده عبر التاريخ. وللشاعر جوته تمثال منصوب في معظم المدن الألمانية وهناك تمثال خاص في مدينة لايبزخ LEIPZG التي درس فيها أمام المقهى الذي كان يرتاده يومياً ولا زال متواجداً وكذلك المقهى وحسب إفاداتنا في المقالات السابقة فقد درس وتخرج في مدينة لايبزخ كثيراً من الإخوة السودانيين.

***- وتقديراً لهذا الشاعر الفذ حمل معهد جوته اسمه تخليداً لذكراه العطرة وسط شعبه الألماني الذي يعتز به كثيراً.


#943411 [A,Moniem Y.S.Rustom]
0.00/5 (0 صوت)

03-15-2014 11:17 PM
Dear Bakri
With my best wishes ,really I am following your discussion since long time they are very wonderful and as you, and since long time when we were at time at the University this your attitude .
Best regards
A.Moniem Ruston


ردود على A,Moniem Y.S.Rustom
United States [بكري الصائغ] 03-16-2014 02:13 AM
أخـوي الحبوب،
A,Moniem Y.S.Rustom- عبدالمنعم رستم.
(أ)-
اسم لا انساه في حياتي!!...فصاحب الاسم قضيت معاه اجمل ايامي حياتي بجامعة القاهرة فرع الخرطوم في الستينيات في زمان حكم عبود وثورة اكتوبر ، هو درس بكلية تجارة وعمل بمصلحة الضرائب عمارة ابوالعلاء..وشخصي الضعيف سافر لموسكو..

***- كيفك يامنعم وكيف امدرمان ام مدن السودان?!!..وكيف احوال الاخوان سامي ومحمد الماجد وبقية الشلة?!!... منتظر منك رسالة والايميل عندك في نهاية المقال.

(ب)-
***- ياتري هل ستهتم حكومة الخرطوم بموضوع المقاطعة الالمانية? !!، سؤال وجهته لعشرة سودانيين يقيمون في اقطار اوربية وكانت اجابة ستة منهم بان الامر سيان عند حكومة الخرطوم ان قطعت بنوك المانيا علاقتها بالسودان ام لا!!...وثلاثة اكدوا ان حكومة الخرطوم لم تعرف بعد بموضوع المقاطعة!!...والاخير اكد ان الحكومة ستندد بالمقاطعة وتشجبها ولكن بدون مظاهرات!!


#943359 [بالنظر]
0.00/5 (0 صوت)

03-15-2014 10:05 PM
المانيا صبرت على الحكومة كثير ؛انا لا انسى منظر المخبول المعتوه الطيب مصطفى و هو يحمل مكبر الصوت محرضا الجموع على الحرق و الخراب ولولا اليوم كان عطلة الجمعة لحدث ما لم يحمد عقباه، المانيا من اعز اصدقاء السودان بالسابق فقد دعمت ورعت المدارس الفنية و المهنية و بيوت الشباب و بناء القدرات ولها العديد من البرتكولات الثقافية و الرياضية و الاعلام هذه الاتفاقيات والبرتكولات جمدة و لن يستفيد شباب السودان منها اذكر مثلا مباريات تلي ماتش زيرو ون ،عالم الحيوان؛ الدورى الالمانى وغيرها من مواد التبادل الثقافى بين البلدين


ردود على بالنظر
United States [بكري الصائغ] 03-16-2014 01:57 AM
أخـوي الحبوب،
بالنظر،
(أ)-
تحياتي الطيبة الممزوجة بالشكر والعرفان علي زيارتك المفرحة، وسعدت بتعليقك الكريم وان كان عندي وقفة حول فقرة جاءت في كلامك وقلت عن النظام في الخرطوم:
(لمانيا صبرت على الحكومة كثير)...
***- وهل ياحبيب المانيا وحدها الصبرت كتير علي الحكومة?!!... شعبنا صابر علي الألم والأذية والاغتيالات والتعذيب من سنة 1989!!... دول اوروبا مازالت صابرة علي محن وبلاوي البشير لحين اعتقاله!!... الدول الأفريقية قالت رأيها بصراحة وان النظام الحاكم في الخرطوم فاسد وفاشي!!...الاقطار العربية سحبت تعاضدها ولزمت الحذر، والسعودية اعلنت صراحة مقاطعتها الاقتصادية!!

***- بالفعل ياأخي بالنظر المانيا قدت الكتير جدآ للشعب السوداني، وحاليآ في جامعات المانيا نحو 100 خريج جامعي تخرجوا من جامعات السودان المتعددة ويجهزون للدراسات العليا في تخصصات الكيمياء والبيطرة والطب والزراعة، واغلبهم جاءوا بمنح المانية. ومازالت وفود الخرجيين تصل باستمرار.


#943154 [Ahmed Alhajj]
0.00/5 (0 صوت)

03-15-2014 04:06 PM
بكري الصايغ ده جنسيته شنو؟ لم أري سببا لحشر إساءة بعض إخوانك المصريين ! وسفهاء غيرهم للشعب السوداني في هذا الموضوع ، سوي انك إما مروج أو محرض . أرحمونا من هذه التفاهات .


ردود على Ahmed Alhajj
United States [بكري الصائغ] 03-15-2014 08:46 PM
أخوي الحبوب،
Ahmed Alhajj - أحمد الحاج،

سلامي وتحياتي الطيبة، وماتنسي ياأمير شتيمة البشير للشعب السوداني ووصفهم ب"شذا ذ الأفاق"!!...ووصفهم في مرة تانية ب"الشماسة"!!..وسب الجنوبيين وقال انهم "حشرة"!!

***- ومازال السؤال مطروحآ امامك بشدة:
(مارأيك في المقاطعة الالمانية - لوفتهانزا مصرف "كوميرزبانك- للنظام في الخرطوم?!!)...


#943032 [hajoj]
0.00/5 (0 صوت)

03-15-2014 01:58 PM
البعض عداءه للنظام السوداني يجعله لا يحسن الرؤيا للمشهد العالمي بصوره صحيحة....اذا سأل الانسان نفسه ببساطة:لماذا يقتل المسلمين في بورما؟لماذا يقتلون في افريقيا الوسطى,لماذا قتلوا في صحاري دولى مالي,لماذا حورب مرسي و انقلب عليه و هو الذي احتكم للديمقراطية؟لماذا سكت العالم عن المجازر التي ضد انصاره في رابغة و النهضة و غيرهما,لماذا عزلت و حوربت و حوصرت حماس في غزة؟...ما القاسم المشترك بين هذه القئات التي تحارب و يتم ظلمها؟؟ اذا فهم القارئ للمشهد اسباب العداوة للفئات التي ذكرت لا يجد صعوبة في فهم موقف المانياالتي يقودها حزب التضامن المسيحي بقيادة انجيلا مركل من النظام السوداني...حقيقة لا عذر لكل من يعشو عن كل الحقائق على الارض هذه الايام و المؤمن كيس فطن


ردود على hajoj
United States [بكري الصائغ] 03-15-2014 08:37 PM
أخوي الحبوب،
التاج محمد احمد،
تحياتي ومودتي الطيبة العطرة لشخصك الكريم، وسعدت بالطلة الميمونة، والف شكر ياحبيب علي تعقيبك الكريم علي أخونا حجوج.

***- تعرف ياالتاج، هنا في المانيا اول ما تم عملية التعارف مع شخص الماني او عربي واقول له انني من السودان، يجئ سؤاله سريعآ وبعفوية شديدة:" انت من دارفور?!!"..لقد اصبحت دارفور هي جمهورية السودان في مخيلة الكثيرين بسبب كثافة الاخبار والافلام الوثائقية عنها!!...حتي العرب بما فيهم المصريين "جيراننا الحيطة بالحيطة!!" لا يعرفون الا القليل عن السودان ولكنهم يعرفون دارفور ومايجري فيها وكل معلوماتهم مستقاة من المحطات الفضائية العربية!!...

***- في احدي المرات قلت لأخ عربي انني من النوبة في شمال السودان، فسالني باستغراب: متين رحلتو من الغرب?!!...

United States [بكري الصائغ] 03-15-2014 07:42 PM
أخوي الحبوب،
Hajoj - حـجوج،
(أ)-
السلام والتحايا الطيبة، وألف ألف شكرعلي المرور المقدر، اما بخصوص تعليقك - مع احترامي لك- فلم تاتي باي جديد ممكن وان نستفيد منه!!،

(ب)-
***- الموضوع ياحبيب واضح وضوح الشمس ويتكلم عن المقاطعة الالمانية التي بدأت تشتد ضد نظام الخرطوم، مقاطعة اقتصادية ستوجع قلب الحزب الحاكم المشغول بالاغتيالات والتصفيات الجسدية والتعذيب والاغتصابات وغير ملتفت علي الاطلاق للحال المزري الذ يعاني منه الملايين!!...اموضوع ياأخوي حجوج يطرح سؤال مهم يقول:
( لماذا قطع المصرف الالماني "كوميرزبانك" علاقته بالبنوك السودانية?! !.. ماهي الاسباب القوية التي دعته لاتخاذ هذ القرار الاقتصادي الخطير ?!!)...

(ج)-
***- قلت في تعليقك ايضآ:
(اذا سأل الانسان نفسه ببساطة:لماذا يقتل المسلمين في بورما؟لماذا يقتلون في افريقيا الوسطى,لماذا قتلوا في صحاري دولى مالي,لماذا حورب مرسي و انقلب عليه وهو الذي احتكم للديمقراطية؟لماذا سكت العالم عن المجازر التي ضد انصاره في رابغة و النهضة وغيرهما,لماذا عزلت و حوربت و حوصرت حماس في غزة؟)...

***- واقول لك مرة اخري، لا يهمني اطلاقآ كل ماورد اعلاه من كلام هو بعيد عن جوهر المقال!!..الموضوع: هل ستشد مستقبلآ المقاطعة العالمية ضد نظام عمر البشير?!!..

United States [التاج محمد احمد] 03-15-2014 02:28 PM
المؤمن الكيس الفطن ليس كما تظن وهل المسلمين الذين في افريقيا الوسطي اعز علي نفوسكم من المسلمين الذين يقتلون داخل دولتكم ويشردون ويسجنون بأي منطق تحشرون الاسلام في سياسة الظلم والتشريد


#943025 [radona]
0.00/5 (0 صوت)

03-15-2014 01:53 PM
وهكذا استحكمت الحلقات
ما عاد النظام الحاكم في السودان يجد قبولا من الدول الخليجية والعربية والافريقية والاوروبية ومن الشعب السوداني
وتم اجتثاث الاصل المنبثق منه النظام الحاكم في السودان بمصر
السؤال هو السودان الى اين ؟


ردود على radona
United States [بكري الصائغ] 03-16-2014 12:25 AM
Radona - رادونا،
(أ)-
تحياتي ومودتي الطيبة، وسررت بقدومك وطلتك الميمونة، وألف شكر علي التعليق المقدر.
(ب)-
وصلتني رسالة من أخ كريم يقيم في لندن وكتب مشاركآ بتعليقه فقال:
( دائمآ عندما تقع احداث كبيرة تهز النظام القائم تسارع الجهات الرسمية وتحاول ان تقلل من شأن ماقع عليها. ولكن الاجراءات الاقتصادية الاخيرة التي قامت بها المملكة العربية السعودية كانت بمثابة الضربة القوية فوق رأس الحزب الحاكم بحيث جعلته ينسي من قوة الضربة ان يقوم كعادته بتقليل الاجراءات السعودية، ومازالت الجهات الرسمية واقعة تحت تاثير الضربة السعودية ولا يعرف كيف يقلل من صدمتها!!...وكما يقولون في المثل "لاتأتي المصائب فرادي، نجد ان " المانيا قد راحت تزيد من مصائب من اتعبوا شعبهم وبالطبع ستتوالي المحن والازمات علي نظام الخرطوم طالما هو مابدل تبديلآ عن سياساته المرفوضة داخل بلده وخارجها)...


#942934 [هيثم بشرى]
0.00/5 (0 صوت)

03-15-2014 12:31 PM
من يعي هل ننتظر من جاهل إنقاذ السودان وهو السبب


ردود على هيثم بشرى
United States [بكري الصائغ] 03-15-2014 11:59 PM
أخوي الحبوب،
هيثم بشرى،
(أ)-
تحياتي ومودتي الطيبة لشخصك الكريم، وسعدت بقدومك الميمون وبمساهمتك المقدرة.
(ب)-
***- السبت العطلة الاسبوعية في المانيا، وماكان عند اغلب السودانيين من احاديث اليوم الا عن موضوع "مصرف "كوميرزبانك" الالماني الذي قد قطع علاقاته بالسودان. وهو موضوع حيوي شديد للغاية لانه يتعلق بالتحويلات المالية عشرات الألوف من السودانيين لأسرهم في السودان. وكان محور الكلام حول هل ستعاملنا البنوك المانية معاملة السوريين والكوبيين والايرانيين ولا تسمح لنا بالتحويلات?!!..هل سنكون في نفس الدرجة التي تعامل بها المانيا المنظمات الاجنبية الممنوع التعامل معها?!!...هل ستنتهج باقي البنوك الالمانية بعد "مصرف "كوميرزبانك" وتقاطع بنوك السودان?!!...

***- ليس امامنا من حل اخر الا الانتظار عن ماستسفر عنه الأيام المقبلة من أحداث...


#942931 [15 سنة غربة]
0.00/5 (0 صوت)

03-15-2014 12:31 PM
العصر بجيب الزيت


ردود على 15 سنة غربة
United States [بكري الصائغ] 03-15-2014 08:18 PM
أخوي الحبوب،
15 سنة غربة،
تحياتي ومودتي الطيبة، ورد الله تعالي غربتك واتمني ان نلتقي كلنا في سودان جديد خال من المحن والمأسي والاغتيالات، سودان جديد باذن الله ملئ بالأمن والأمان والسلام الكامل في كل ربوعه، سودان جديد ينعم بالديومقراطية وحكم الشعب بالشعب.

***- لا اعرف وان كانت حكومة الخرطوم ستتحرك لمعالجة المقاطعة الالمانية التي بدأت تظهر رويدآ رويدا وتسكت عن الموضوع الالماني مثلما سكتت علي توقف البنوك السعودية تعاملها مع بنوك السودان?!!


#942906 [ود البلد المثالي]
3.00/5 (1 صوت)

03-15-2014 12:15 PM
لا تخاف مادام الامر بيد الله لا إلمانيا و لا غيرها لقد وجلت قلوبكم و اصبحتم تخافون من مقاطعة أميركا و مقاطعة اوروبا و تنسنون الله الواحد الاحد
فالكاتب كاذب والمتحدث كاذب و الحاكم كاذب والمعارض كاذب فأنا يستقيم امر هذا الشعب منذ ان خلقت في السودان و كبرت و ترعرت لم اعرف يوماً كان فيه الشعب راضياً عن اي حكومة قامت في السودان فحكمت الاحزاب ففعلت ما فعلت في البلد فرقت الشعب وجعلته جماعات و كينات .. .. انصاري و اتحادي.. . و مؤتمري ... و شيوعي . . .اخوان مسلمون .. .وغير ذلك ، كل متربص بالاخر ليس الهداف ان نصلح و انقيم العدل فاذا حكم العسكر اغلقوا الافوه واذا حكمت الاحزاب ادخلت البلد في فوضى عارمة وكل يرى ان الحل بيده (50) عاماً نحن في هذا الحال حزاب الامة بقيادة الصادق المهدي يرى انه هو الذي يمكن ان يصلح هذا لبلد و كذلك الاتحاد الديمقراطي و غيرهما أن الذين ولدوا وفي فمهم ملعقة من ذهب (الامة والاتحاد الديمقراطي و غيرهم )لا يمكن ان يصلحوا امر هذا الشعب
فالذين ذكرتهم لم شعروا بعدم منذ ولدوا يعني لم يتركوا وجبه من العدم او لم يتركوا الذهاب إلى الطبيب من العدم او يعالج ابنه و ابنته (بالقرض ) هو معروف ثمر شجر السنط الذي هو صيدلية الفقراءهؤلاء لايمكن ان يصلحوا البلد ما نريده نحن شخص عاش الاحن و المحن المرض و الجوع من العدم هذا هو ود البلد المثالي الذي عاش هذه المآس


ردود على ود البلد المثالي
United States [بكري الصائغ] 03-15-2014 07:20 PM
أخوي الحبوب،
ود البلد المثالي
(أ)-
السلام والتحايا الطيبة، وألف شكر علي المرور المقدم، اما بخصوص تعليقك المبهم فبكل صراحة انني لم افهم ما ترمي اليه?!!...ولا فهمت ايضآ ماعلاقة الله سبحانه وتعالي بموضوع المقاطعة الالمانية مع نظام الخرطوم ?!!...

***- ياأخوي الحبيب، هناك مقاطعة ضد نظام البشير بدأت تتوسع رقعتها، بدءآ من اميريكا التي ادرجت السودان ضمن الدول التي قاطعتها:
(كوبا، كوريا الشمالية، سورية، السودان، ايران)، وسبب مقاطعة اميريكا للخرطوم ترجع لعام 1995 بسبب محاولة اغتيال الرئيس المصري السابق حسني مبارك...وبعد المجازر في دارفور تم وضع الرئيس البشير ضمن الشخصيات المطلوبة للعدالة وبدأت دول اوروبا في تطبيق مقاطعة ضد الخرطوم..ودخلت السعودية اخيرآ ضمن الدول التي اوقفت تعاملها البنكي مع البنوك السودانية...والمقال يلقي الاضواء علي علاقة المانيا بالسودان ولماذا انتهجت برلين نهجآ علي غير عادتها واوقف مصرف "كوميرزبانك" الالماني تعامله مع الخرطوم?!!...وهل ستستمر باقي البنوك تعاملها ام سنسمع قريبآ المزيد من الاجراءات ضد نظام البشير?""

***- هو ده ياحبيب لب الموضوع!!


#942858 [المخضرم]
0.00/5 (0 صوت)

03-15-2014 11:38 AM
يستاهلوا حثالة المؤتمر الوثني لصوص القرن


ردود على المخضرم
United States [بكري الصائغ] 03-15-2014 06:52 PM
أخوي الحبوب،
المخضرم،
(أ)-
سلامي الحار العطر لشخصك الكريم، وألف شكر علي طلتك الميمونة، وسعدت بمشاركتك المقدرة.
(ب)-
صحف ألمانية:
استفزاز جنوب السودان للشمال
لا ينفي عن البشير جرائمه
******************
المصدر: Deutsche Welle-
27.04.2012-
-----------
***- ترى صحف ألمانية أن رئيس جنوب السودان أسهم إسهاما كبيرا في التصعيد حين أمر باحتلال الحقول النفطية التابعة للشمال، لكنها ترى في المقابل أن هذا لا يغير من أن رئيس شمال السودان أحد أكثر الزعماء الملطخة أيديهم بالدماء.

***- علّقت صحيفة (أوسنابروكَر تسايتونغ)- على التصعيد الأخير بين شمال السودان وجنوبه وقالت:
(عندما أصبح جنوب السودان جمهورية مستقلة في يوليو/تموز من العام الماضي 2011، كان لا يزال هناك تعاطف دولي مع الرئيس الجنوبي سالفا كير. لكن الحال تغير في الوقت الراهن، وها هو على وشك تبديد الثقة التي مُنِحت له في السابق. صحيح أن الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون دعا شمال السودان مؤخراً إلى وقف عملياته العسكرية ضد دولة الجنوب، لكن الرئيس الجنوبي سلفا كير أسهم إسهاماً كبيراً في التصعيد حينما أمر باحتلال الحقول النفطية التابعة للشمال، وفقاً للمحكمة الدولية في لاهاي. هذا استفزاز غير مقبول. لكن لا يغيّر هذا من أن رئيس شمال السودان عمر البشير أحد أكثر الزعماء الملطخة أيديهم بالدماء)...

(ج)-
***- انتقدت صحيفة (بيرلينَر تاغيس تسايتونغ) الموقف الدولي من الرئيس البشير في تعليقها وكتبت:
(صدرت مذكرة اعتقال دولية ضد الرئيس السوداني عمر حسن البشير على خلفية ارتكابه لجرائم حرب ضد الإنسانية. لكن لا يوجد إجماع حول كيفية التعامل معه. فزملاؤه من زعماء دول افريقية يقومون بحمايته. كما أنه يعتمد على دعم موسكو وبكين، مثله في ذلك مثل معظم الزعماء القتلة على هذه الأرض الذين تحميهم روسيا والصين. ولكن ماذا عن أوروبا؟ وقد قال وزير دولة فرنسي في اجتماع لوزراء خارجية الاتحاد الأوروبي مؤخراً بالشأن السوداني:"إذا لم تتطور الأمور بشكل إيجابي فإننا سننظر جدياً في فرض عقوبات ". وفي بيانهم الختامي، اكتفى الوزراء الأوروبيون بمناشدة الطرفين السودانيين "بتجديد جهودهما لتحقيق التفاهم عبر الحوار")...


#942773 [محمد المصطفى]
5.00/5 (1 صوت)

03-15-2014 10:19 AM
النهاية قريبة جدا ايها الطغاه


ردود على محمد المصطفى
United States [بكري الصائغ] 03-15-2014 06:36 PM
أخوي الحبوب،
محمد المصطفى،
(أ)-
تحية الود، والأعزاز الشديد بقدومك الكريم، وسعدت بتعليقك المقدر.
(ب)-
لقد ساهمت المحطات الفضائية الالمانية والاوروبية منذ زمان طويل في تعريف واعلام الشعب الالماني بحقائق مايدور في السودان من حروب واقتتال، واصبح عنده المام بمجازر دارفور ومايتم فيها من اغتيالات واغتصابات وتعذيب. وقد لعبت الافلام الوثائقية الكثيرة التي تم تصويرها من مناطق البؤس والجوع والفقر السودانية في اثارة وتاجيج غضب الملايين الذين شاهدوها، وتبنت بعض الاحزاب قضية التصدي للنظام الحاكم وكشف سياساته من اجل وقف نزيف الدم الذي يدخل عامه الخامس والعشرين.

***- ان الصور الفوتوغرافية عن حياة ملايين المهمشيين والمسحوقيين والاطفال العراة ،والنساء وهن يرضعن رضيعهن شبه الاموات ، وصور المقابر الجماعية في دارفور، والحرائق المندلعة من البيوت والاكواخ، وصور الاطفال وهم يختبئون في المغارات الضيقة خوفآ من القصف العشوائي والمركز من قبل طائرات النظام الحربية كلها صور اصبحت تحتل مكانها باستمرار بالصحف المحلية.

***- لا يمر اسبوع الا ويكون هناك موضوعآ او تقريرآ عن السودان ينشر بصحيفة ما ، وهناك بعض المراسليين الالمان الذين يكتبون بدراية شديدة حال المواطنيين في ظل نظام المؤتمر الوطني وتخصصوا في موضوع الاقليات ووضعهم داخل السودان.

(ج)-

الفيلم العالمى المنتظر عن دارفور
الذى تحاربه ‏الحكومة السودانية
*******************
المصدر: جميع حقوق النشر محفوظة لدى مؤسسة المصري اليوم-
الإثنين 03-05-2010-
-------------
***- كان من المتوقع أن يعرض مهرجان كان الـ63 (12 ‏ــ 23 مايو) الفيلم الدنماركى‎ «‎الانتقام» إخراج ‏سوزان بير، وهى من أهم صنَّاع السينما فى بلادها ‏والعالم اليوم،‎ ‎وتدور أحداثه فى دارفور، ولكنه لن ‏يعرض فى مهرجان فرنسا الأكبر، والأرجح أن ‏يعرض فى‎ ‎مهرجان فينسيا الـ67 (1 ــ 11 ‏سبتمبر‎). كانت وكالة الأنباء الألمانية قد أبرقت، حسب المنشور ‏فى «المصرى اليوم» فى 9‏‎ ‎يناير الماضى، أن هناك ‏احتمالات لتفجر أزمة جديدة بسبب فيلم دنماركى ‏عنوانه‎ «‎الانتقام» للمخرجة الدنماركية سوزان بير، ‏يجرى تصويره حالياً، وتؤكد الحكومة‎ ‎السودانية أنه ‏مناهض للمسلمين، وقد أعلن وزير الخارجية ‏الدنماركى بير ستيج موللر،‎ ‎منذ يومين، أن بلاده ليس ‏لديها أى خطط للمناقشة حول هذا الموضوع، أو ‏التدخل فى‎ ‎مضمون الفيلم‎.‎

***- وهكذا تأتى من الدنمارك فنانة كبيرة مهمومة بشؤون ‏العالم فى كل أفلامها لتصنع‎ ‎فيلماً عن دارفور، بينما ‏يكتفى المخرجون العرب والأفارقة بـ«الفرجة» على ‏الأحداث‎ «‎المصيرية» بحق، وتكتفى الحكومة السودانية ‏باستخدام ذلك التعبير «مناهض للمسلمين‎»‎،‎ ‎باعتبار ‏أنها تمثل الإسلام، وكل من يعارضها يناهض كل ‏المسلمين‎!‎

(د)-
***- تحاول الحكومة الحالية في الخرطوم مثلها ومثل باقي الحكومات السابقة ان تحجب الحقائق المؤلمة عن السودان والفظائع التي ترتكب فيه الا تخرج للعلن. وما السياسات الصارمة والمقاطعة الاقتصادية التي اتخذتها الدول الاوروبية (ماعدا روسيا) ضد نظام الخرطوم، بجانب قرار المحكمة الجنايات الدولية باعتقال شخصيات سودانية كبيرة الا دليل قاطع علي ان اوروبا وكل دول العالم تعرف مايجري في السودان بدقة حتي وان حاول حزب المؤتمر الوطني المستحيل لاخفاء جرائمه.



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة