الأخبار
الملحق الرياضي
التاريخ يميل للملكي .. والتيكي تاكا قلصت فارق التميز بين الفريقين..حزام الزلازل.. الفصل الأكثر متابعة في كتاب الكلاسيكو بين الريال وبرشلونة
التاريخ يميل للملكي .. والتيكي تاكا قلصت فارق التميز بين الفريقين..حزام الزلازل.. الفصل الأكثر متابعة في كتاب الكلاسيكو بين الريال وبرشلونة
التاريخ يميل للملكي .. والتيكي تاكا قلصت فارق التميز بين الفريقين..حزام الزلازل.. الفصل الأكثر متابعة في كتاب الكلاسيكو بين الريال وبرشلونة


03-20-2014 10:52 PM


مهما كانت نتيجة الكلاسيكو القادم بين ريال مدريد وبرشلونة في الدوري الإسباني ،فإنها مجرد صفحة في كتاب زاخر بالأحداث التاريخية بين الفريقين يقلب فيه محبو الفريقين صفحاته، ويتذكرون أدق التفاصيل في المواجهات، ومهما أشتدت سخونة المباراة فسيتجه العشاق بعد ذلك للتاريخ ليداعبوا صفحاته.

ويستعرض موقع ملامح هذا التاريخ خلال السطور القادمة، ويسلط الضوء على أبرز الأحداث التي شهدتها.

التاريخ يرتدي التاج الملكي

خاض قطبا الكرة الإسبانية 225 مباراة رسمية، تبدو فيها كفة ريال مدريد هي الأرجح حيث فاز في 90 مواجهة مقابل 87 لبرشلونة، وتعادلا في 48 مباراة .. وفي بطولة الليجا الإسبانية لعب الفريقان 167 مواجهة كان للريال فيها الكلمة العليا حيث فاز في 70 مباراة مقابل 65 لبرشلونة وتعادلا في 32 مباراة.

وفي المباريات الودية فاز برشلونة ب 19 مواجهة مقابل أربع مواجهات فقط لريال مدريد وتعادلا في عشر ليصبح مجموع المباريات الصديقة 33 مباراة.

وسجل ريال مدريد 271 هدفا في مسابقة الدوري في شباك برشلونة مقابل 261 للنادي الكتالوني أما أهداف الفريقين في جميع المسابقات الرسمية فكانت 379 هدفا لريال مدريد مقابل 363 لبرشلونة وهي أرقام تدل على مدى التقارب بين القطبين لاسيما أن بداية الألفية الثالثة كانت ملكية بامتياز في الأرقام والإحصاءات ولكن جيل التيكي تاكا حاول جاهدا تقليص الفارق الذي بناه قدماء النادي الملكي في القرن الماضي.

حزام الزلازل

يعد فصل "حزام الزلازل" الأكثر قراءة في تاريخ مواجهات الفريقين حيث يزخر بفضائح الفريقين والتي كانت كالزلزال وقتها وتسببت في كثير الأرق لمشجعي الفريقين وبين التباهي والهروب يضم هذا الفصل الكثير من الأحداث الساخنة.

كانت أكبر نتيجة في تاريخ الفريقين، في كأس ملك إسبانيا وأنتهت بفوز ريال مدريد على برشلونة بنتيجة 11 – 1 ليظل تاريخ 13 يونيو 1943 يوما لا يمكن نسيانه بالنسبة لمشجعي النادي الملكي في حين يتمنى مشجع البلوجرانا أن يسقط هذا التاريح من ذاكرته. ولكن أكبر نتيجة بين الفريقين في مسابقة الدوري كانت في الثالث من فبراير عام 1935 في حيث فاز النادي الملكي بثمانية أهداف لهدفين.

وهناك الكثير من النتائج الكبرى القاسية بداية من فوز برشلونة في سبتمبر 1950 بسبعة أهداف لهدفين ليرد بها على فوز الريال العام الماضي في نفس الشهر بستة أهداف لهدف.

وشهدت مواجهات الريال وبرشلونة سبع مواجهات أنتهت بخمسة أهداف نظيفة بداية من إبريل عام 1935 حيث فوز برشلونة على الريال، وبعدها بعشر سنوات تقريبا كرر النادي الكتالوني الفوز بنفس النتيجة، ثم أنتقم برشلونة في أكتوبر 1953 وسجل خماسية في شباك البارسا، وفي فبراير عام 1974 فاز برشلونة على ملعب سانتياجو بيرنابيو بخماسية، وكان لهذا الفوز وقع كبير وقتها.

وكان لعامي 1994 و 1995 مردود واسع في سياسة رد الدين بين الفريقين حيث فاز برشلونة في 8 يناير 1994 بخمسة أهداف نظيفة، ورد الريال بخماسية في العام التالي في السابع من يناير بنفس النتيجة على ملعبه.

وجاء جيل التيكي تاكا وزاد من غلة هذا الرقم وحقق خماسية في الكامب نو في 29 نوفمبر 2010، ولم يرد الريال بهذا الرقم حتى الآن كما أعتاد في الماضي.

أرقام x سطور

- أستمر فوز الريال بالكلاسيكو لمدة ثلاث سنوات متتالية في الفترة من 22 فبراير 1962 وحتى 28 فبراير 1965 من خلال خوضه ست مواجهات أمام برشلونة وهو رقم قياسي ليكسر به الرقم الذي كان يحمله في الفترة من 5 مارس 1933 وحتى الثالث من فبراير عام 1935 حيث فاز وقتها في خمس مباريات متتالية... ونجح برشلونة في الفوز بخمس لقاءات متتالية مرتين في 25 يناير عام 1948 وحتى 15 يناير 1949.. ومؤخرا حقق خمس انتصارات متتالية في الفترة من 13 ديسمبر 2008 وحتى 29 نوفمبر 2010.

- كانت آخر فترة تعادلات متتالية شهدتها لقاءات الكلاسيكو كانت في بداية التسعينات من القرن الماضي في 11 سبتمبر 1991 وحتى السابع من مارس 1992 جيث خاض الفريقان ثلاث لقاءات وقتها.

- خاض الفريقان 18 لقاء متتالي دون تعادل في الفترة 25 يناير 1948 وحتى 21 نوفمبر 1954 وهي الفترة التي غاب فيها التعادل عن أي من القطبين الكبيرين.

الأرجنتين تتصدر في سباق الهدافين.

وجاء جدول ترتيب من سجلوا في الكلاسيكو أرجنتينيا بامتيار حيث يتصدر الراحل ألفريدو دي ستيفانو برصيد 18 هدفا في الكلاسيكو بواقع 14 هدفا في بطولة الليجا الإسبانية وهدفين في كأس ملك إسبانيا وهدفين في البطولة الأوروبية ليصل إلى هذا الرقم الكبير ،ولكن الفرصة لا تزال سانحة أمام ميسي لكسر الرقم حيث يحتل المركز الثاني متساويا معه في عدد الأهداف بواقع 11هدفا في الدوري وخمسة أهداف في كأس السوبر وهدفين في دوري أبطال أوروبا.

ويحتل رونالدو المركز السابع في جدول ترتيب الكلاسيكو برصيد 12 هدفا حيث سجل في الدوري أربعة اهداف وفي بطولة الكأس أحرز خمسة أهداف وفي بطولة السوبر سجل ثلاثة ولا يزال الوقت أمامه لتحسين مرتبته في هذه القائمة التي تضم الكثير من نجوم الفريقين.
كووورة


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 760


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة