الأخبار
أخبار إقليمية
ناشطون يطالبون بمحاكمة قتلة المتظاهرين وإطلاق المعتقلين
ناشطون يطالبون بمحاكمة قتلة المتظاهرين وإطلاق المعتقلين
ناشطون يطالبون بمحاكمة قتلة المتظاهرين وإطلاق المعتقلين


03-28-2014 08:03 AM
الخرطوم: أحمد يونس

نظمت اللجنة القومية السودانية للتضامن مع أسر الشهداء والمصابين، وتحالف قوى الإجماع الوطني، وأسر الشهداء والمصابين، في الاحتجاجات التي شهدها السودان في سبتمبر الماضي والأحداث وما تلاها من اعتقالات، وقفة احتجاجية أمام المفوضية القومية لحقوق الإنسان، سلمت خلالها مذكرة تطالب بفتح بلاغات ضد أقسام الشرطة التي وقع في دائرة اختصاصها مقتل مدنيين في الاحتجاجات، ومعالجة الجرحى والمصابين، وإطلاق سراح المعتقلين، وإلغاء المواد القانونية المعارضة للدستور والمقيدة لحرية النشاط والتعبير.

وتليت المذكرة على المحتجين الذين تقدر أعدادهم بقرابة مائتين قبيل دخول وفد منهم لتسليمها لمفوضية حقوق الإنسان، بيد أن المدهش أن المفوضية كانت خالية من أي موظف أو إداري، ما اضطرهم إلى ترك نسخة منها داخل المكاتب الفارغة. وطالبت المذكرة بفتح بلاغات جنائية ضد منسوبي الشرطة في الأقسام التي قتل في دائرة اختصاصها بعض المتظاهرين، وإصابة آخرين في 25 سبتمبر 2013، وبإلزام جهاز الأمن بإطلاق سراح المعتقلين أو تقديمهم لمحاكمات وإخبارهم عن سبب اعتقالهم وتمكين أسرهم من ذويهم وتقديم الخدمات الطبية لهم، والسماح لمحاميهم بزيارتهم ومعرفة المخالفات المنسوبة لهم.

ودعت المذكرة المفوضية لإلزام السلطات العامة بسداد كلفة علاج المصابين الذين جرى علاجهم داخل السودان، وكلفة علاج المصابين الذين هم بحاجة إلى العلاج خارج البلاد. وقالت المذكرة إن القتلى الذين حملت المذكرة أسماءهم «اغتيلوا» بأيدي دوريات الشرطة وشرطة مكافحة الشغب بإطلاق الرصاص عليهم وإصابتهم في أماكن خطرة، من بينها «الرأس والصدر والبطن».

ونوهت بأن لجان التحقيق وتقصي الحقائق وتضميد الجراح المكونة بواسطة وزير العدل لم تقدم تقاريرها بعد، على الرغم من مرور أكثر من سبعة أشهر على الأحداث. وجاء في المذكرة: «ظلت أسر الشهداء والمصابين ممسكة بحبل الصبر في انتظار أي تحرك إيجابي ينصفهم بتقديم المجرمين للعدالة، لأن هناك بينة كافية جدا لفتح هذه البلاغات تحت المادة 130 من القانون الجنائي، والقول بغير ذلك مخالف للقانون الوطني والإقليمي والدولي، ولكل الأعراف والشريعة الإسلامية».

وأوردت المذكرة أحاديث تقول إن القتل كان بغرض وقف أعمال الشغب والتخريب، معتبرة ذلك مخالفا لنصوص القانون الجنائي السوداني الذي لم يستثن هذا النوع من القتل من المساءلة القانونية. ونددت المذكرة بعدم فتح بلاغات في من أطلق عليهم الجناة، واعتبرته إهدارا لحق التقاضي وتقديم الجناة للعدالة الجنائية وعدم مساعدتهم على الإفلات من العقاب.

وحذرت المذكرة من اضطرار ذوي الضحايا إلى اللجوء إلى التعبير عن عدم رضاهم بمظاهر مخالفة للقانون، ودعت الدولة لتلافي ما قد يترتب على إحساسهم بالظلم. وقالت المذكرة إن العشرات من المعتقلين ما زالوا بانتظار الفصل في البلاغات الموجهة ضدهم، على الرغم من أنها بلاغات في حق أصيل منصوص عليه في جميع المواثيق الدولية «حق التعبير والتجمع السلمي»، وأن كل البلاغات التي جرى الفصل فيها لم تثبت فيها اتهامات العنف والإتلاف. وأشارت إلى وجود مجموعات من المعتقلين لا تزال في السجون بانتظار المحاكمات، وهي مجموعة الكلاكلة ومجموعة دار السلام ومجموعة أم بدة، ومناطق أخرى منذ سبتمبر من العام الماضي.

وقال عضو اللجنة السودانية للدفاع عن الحقوق والحريات المحامي المعتصم الحاج أحمد عثمان لـ«الشرق الأوسط» إن «صعوبات جمة تواجه لجنته في حصر أعداد الشهداء، لأن معظم الجرائم حدثت في أطراف العاصمة المترامية، وأن أسر الشهداء تخشى فتح بلاغات لاعتقادهم أن تقديم بلاغ يعني أنها تخوض معركة ضد الدولة، وتأثر بهذا الخوف بعض الشهود».

وأضاف المحامي والناشط الحقوقي عثمان أن لجنته حصرت نحو 84 شهيدا فتح بلاغين جنائيين فيهما فقط، وأن البلاغات جميعها مقيدة ضد مجهول، وزاد: «معروف في القانون أن الدولة تقبل فتح بلاغ حال حدوث قتل في أحداث الشغب ضد أقسام الشرطة التي حدث في دائرة اختصاصها القتل، ثم يجري تضميد للجراح ومعالجة الأمر مع أسر الشهداء، وتتحمل وزارة الداخلية مسؤوليتها تجاه القتلى، ومعالجة المصابين».

وأوضح أن هناك 11 جريحا جرى الوصول إليهم عولج أربعة منهم داخل البلاد، وهناك أربعة بحاجة إلى العلاج خارج السودان، بينما يبلغ عدد المعتقلين 41 معقلا، منهم 33 في أحداث سبتمبر، وثمانية في أحداث مارس (آذار) إبان مقتل طالب جامعة الخرطوم.

ولم تدوّن أسرة أشرف بلاغا بمقتل ابنها، وقال والده صلاح إبراهيم لـ«الشرق الأوسط» إن ابنه توفي في المشرحة بعد إصابته بالرصاص على الرغم من أنه لم يكن مشاركا في المظاهرات، وإنهم يطالبون بالقصاص ممن قتل ابنه. وقال صلاح الدين داود محمد من كرسيه المتحرك إن رصاصة أصابته في رجله أثناء الأحداث في مدينة الثورة وأدت إلى بتر رجله، وإنه يريد العدل وفتح بلاغ ضد من تسببوا في إعاقته. وذكرت الناشطة زينب بدر الدين أن ابنها محمد صلاح اعتقل في الـ20 من الشهر الحالي، في صالة المغادرة بمطار الخرطوم، ولم تسمح لهم سلطات الأمن بمقابلته بعد، وأن سلطات الأمن اعتدت على شقيقه الأصغر بالضرب بمنزل أسرته من قبل لتحذيره وتخويفه.

ودعا الرئيس عمر البشير في يناير (كانون الثاني) الماضي إلى حوار مع المعارضة، بما فيها حملة السلاح، إلا أن وضع الحريات تراجع عما كان عليه قبيل تلك الدعوة، إذ لقي طالب من جامعة الخرطوم مصرعه بالرصاص، وفرقت الشرطة مشيعيه بالغاز والهراوات، واعتقلت بعض المشيعين، وتواصلت أعمل الاعتقال والحبس السياسي، ومنعت إقامة ليلة سياسية نظمتها قوى معارضة وفرقت المشاركين فيها بالغاز، وواصلت سلطات الأمن مصادرة الكثير من الصحف بعيد طباعتها.

الشرق الأوسط


تعليقات 11 | إهداء 0 | زيارات 5674

التعليقات
#956318 [higo]
5.00/5 (1 صوت)

03-29-2014 02:18 AM
أول الغيث قطرة ثم قطرات ما لنا نلف وندور فى إرهاصات كل شى مفترض كذا والمفروض ن\كذا بما أن هنالك روح ثورية تقود الناس وعلى قلتها خيرا من التباكى على على النتيجة الحتمية لهذا الصراع بين الشعب السودانى والكيزان لعنه الله عليهم المشوار طال كلنا نعلم ذلك ولكن اصبحت الآن لاى شخص يشكك فى هذا الكلام ان الخطى تتسارع يوم بعد يوم الى الامام الى الامام حتما الى الامام لى يوم القيامة لإقتلاع السرطان

[higo]

#956203 [عصمتووف]
5.00/5 (1 صوت)

03-28-2014 10:30 PM
نكون واضحين هل الحكومة تدون بلاغ ضد الحكومة غير التدويل والتدويل لاشئ اخر تملكونة لا سلاح لا مال لا مجموعات ضغط لا شعب البشير لو قتل من كل بيت فرد الشعب بيصمت يجب الاستعانة بالمنظمات الدولية مسيحية يهودية بوذية عدا الاسلامية الكفار اعدل وارحم واكثر حركة وحزم والا سوف تركبو الماليزية المفقوده

[عصمتووف]

#956168 [higo]
5.00/5 (1 صوت)

03-28-2014 09:08 PM
كل جركه فيها بركه بما اننا لم نكن هناك ولكتتا معكم الى النهاية

[higo]

#956034 [سجمان]
0.00/5 (0 صوت)

03-28-2014 05:00 PM
سمعتو اغنيه مسكين البداء يأمل ؟؟

[سجمان]

ردود على سجمان
European Union [كسار الثلج] 03-28-2014 07:23 PM
قوم يا....


#956030 [IHassan Alamin]
0.00/5 (0 صوت)

03-28-2014 04:55 PM
المهم الاستمرار دون توقف ومطالبة النظام الامتثال لأمر الله تعالى و إلمطالبه و الاستدلال بآيات القران الكريم و الحق غي القصاص ، العدالة، والحريه.

[IHassan Alamin]

#955898 [sudanisudani]
0.00/5 (0 صوت)

03-28-2014 12:42 PM
يا للفاجعة
فالمسيرة ضعيفة الحضور ةمخحلة وهم احسن كن فينل
كم منهم امن حسب ادهاء البعض ناس الامن يدخلوا المظاهرات
سؤال ساذج
اين المعلقين في الراكوية وانزل الشارع
وواضح بس كلام خلف الكبى بورد واسماء حركية

لا يوجد راى عام مستنير ومستعد للتضحية
اين الحلهة الثورية
نحن شعب فارغ وثرثار وعند الحارة حمار حارن
يا ناس الراكوبة فشلتم فى تكوين راى عام ولما اسمع سخف البعض والافكار العنصرية اخس بالغثيان وارثى للشعب المغلوب
المتعلمين سلبيين ومعظمهم انتهازين
وبرضو يا بلدي يا حبوب
حبوبات نحنا
ويا بخت الانقاذ
الى الابد مع الشعب اللبد
بالمناسبة الجماعة جابو تصديق للمسيرة
والله ضحكت للمكاتب الفاضية
هو انتو يا طيبين فاكرين حيستنوكم
اما ترك المذكرة في المكتب الفاضى فيا ريت تدخل معزة شامية فازت في المعرض وتاكلها

اه اهه يا بلد لو منتظر خير من ناس الكى بورد والرنكوبة
والله ضياع زمان الا لمغترب فاضى وداير يقزقز

[sudanisudani]

ردود على sudanisudani
European Union [أسامة الكردي] 03-28-2014 06:30 PM
شكرا لك أيها البطل المناضلsudanisudani لعدم إستخدامك إسم حركي .
وشكرا على هذه المحاضرة التي لم أفهم منها شيئ وجد لي وجد لأمي .


#955851 [ابومازن]
5.00/5 (1 صوت)

03-28-2014 11:30 AM
الشعوب لاتنسي..ويوم الحساب قد دنا

[ابومازن]

#955841 [الشريف]
5.00/5 (1 صوت)

03-28-2014 11:12 AM
الطريقة الجبانة التى قمعت بها مظاهرات سبتمبر تدل على من قام بادارة هذه الازمة لا يمت للانسانية بوجه عام والسعي السودانى بوجه خاص باى صلة. ...ادارة البلد ادب والسياسة ادب وحتى الحرب المشروعة فهى كذلك ادب وسيسالكم الله عاجلا ام آجلا قبل الشعب عن ذلك .

[الشريف]

#955803 [taluba]
5.00/5 (1 صوت)

03-28-2014 10:14 AM
لا محاله الخروج للشارع هو الحل الوحيد ، فالجهاد هنا مطلوب وفرض علي كل مسلم. الله اكبر.

[taluba]

#955772 [أســامة الكردي]
5.00/5 (1 صوت)

03-28-2014 09:42 AM
أيها السفاح إن دماء جميع شهداء هذا الوطن سوف لن تضيع هدرا ..أنهم أبناء هذه الأرض التـي ضحوا لأجلها بأغلى ما يملكون.. بأرواحهم ودمائهم .
نحن لن نخون تلك التضحيات , لن نخون الثكلى والأرامل واليتامى هم وحدهم فقط اصحاب القرار مــن حقهم أن يتنازلوا أو لا ، هؤلاء الأحرار لم يبخلوا حتى بأرواحهم لأجل السودان فماذا عنكم ومــــن انتم وماذا صنعتم للسودان ؟ إنكم مجرد مجرمون, قتلة , زرعتم الفتنة والكراهية, صنعتم القبلية والجهوية والفساد والدمار ! سيلعنكم الشعب . وحتماً لن تسقط جرائمكم من صفحات التاريخ, ولــن نغفر لكم ولن تقدم لكم الضمانات التي تريدون ستلاحقون وستحاكمون ولكم في القذافي وابنيــــــه
وزبانيته عبرة .
قسمتم الوطن وسرقتم أيها السفاح ابتسامة أطفال دارفور وقتلت أحلام شبابه وزرعتم في بيوت أهل الشهداء الدموع وألام والحزن والأسى .
سوف لن نغفر لكم لأننا لسن أغلى من دماء أبناء هذا الشعب.. ولسن أغلى من دموع من سقط له شهيد.
صبرا أيها السفاح . إن الله يمهل ولا يهمل

[أســامة الكردي]

ردود على أســامة الكردي
European Union [nagatabuzaid] 03-28-2014 09:35 PM
لك-التحية


#955766 [بت البلد]
5.00/5 (1 صوت)

03-28-2014 09:30 AM
لابد من وقفات احتجاجية مماثلة ومتكررة... حتى لا تموت قضايانا ...وحتى يستيغظ الشعب ويدرك العالم ما يدور في الساحة السودانية ...

[بت البلد]

ردود على بت البلد
United States [لن ترتاحوا يا لصوص] 03-28-2014 12:28 PM
فعلا يا بت البلد استمرار النضال باشكاله المختلفه مهم ..لابد من حراك يومى داخليا وخارجيا ويشمل كل الولايات والقرى والمدن ندوات بيانات وقفات احتجاجية مهرجانات مسيرات نسائية صامتة وغيره ..حتى لا يرتاح اللصوص ابدا ..



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة