الأخبار
أخبار إقليمية
بين الشارقة والدوحة وأمدرمان: حراك وفاعلية سودانية
بين الشارقة والدوحة وأمدرمان: حراك وفاعلية سودانية
بين الشارقة والدوحة وأمدرمان: حراك وفاعلية سودانية


03-29-2014 07:51 AM
الصادق الرضي

شارك السودان في مهرجان الدوحة المسرحي بوفد مكون من: المخرج المخضرم مكي سنادة بوصفه عضوا للتحكيم، والممثل محمد شريف علي والممثلة والمخرجة هدى مأمون بوصفهما ضيفين.
تمثلت المشاركة السودانية في أيام الشارقة المسرحية بمساهمات متنوعة حيث قدم عبدالحفيظ على الله ضمن ندوة (المسرح العربي 10 على 10 ) حاضر فيها (10) مسرحيين من مختلف الأقطار العربية حول ما يجري في الساحة المسرحية العربية، المخرج والأكاديمي عادل حربي قدم محاضرة لأوائل الوطن العربي- دارسي المسرح بالمعاهد و الجامعات اشتملت على جانب نظري وتمارين عملية، د.عبداللطيف الفكي ومريم أحمد الطيب المقيمان بأمريكا كانت لهما مساهمة قيمة في الندوات الفكرية.
مفهوم (صناعة العرض المسرحي):
الكاتب والمخرج المسرحي السوداني وليد الألفي، قدم ورقة ضمن مهرجان أيام الشارقة المسرحية حول صناعة العرض المسرحي ضمن ندوة ‘المسرح العربي هل من جديد؟’ بجانب مسرحيين من تونس والمغرب وسوريا، قال لـ ‘القدس العربي’: مشاركتي في الندوة كانت فرصة طيبة لإلقاء الضوء على تجربتي الشخصية والإعلان عن مفهوم (صناعة العرض المسرحي) الذي أعمل عليه منذ سنوات’، ويرى الألفي أن ‘أيام الشارقة المسرحية’ كانت غاية في الجدية من حيث الإعداد والتنظيم وأن هناك تحديا واضحا دفع بالمنظمين لإضفاء لمسة جديدة ومختلفة على هذه الدورة بالمقارنة مع سابقتها، ولفت نظره أن المشاركة السورية في المهرجان كانت ملحوظة ضمن الـ (100) ضيف الذين يمثلون مختلف البلدان العربية.
عن مستوى العروض التي شاهدها في المهرجان يقول: ‘هناك تفاوت بين العروض على المستوى الفني، وعلى مستوى الموضوعات لم تخرج في الغالب من إطار معالجات لمشكلات وقضايا الانسان الخليجي- المرأة على وجه الخصوص، ما أسعدني حقا أن مستوى أداء السيدات التمثيلي كأن أفضل بكثير من مستوى أداء الرجال الفني؛ الندوات الفكرية رغم أهمية الموضوعات التي جرى التطرق إليها لكن بدا لي أنها جنحت نحو السياسي أكثر مما يلزم، بدا لي أن كل مسرحي كان يغالي نحو أن يرفع من أسهم قطره بشكل غير موضوعي وعلى الرغم من الأفكار الجيدة التي طرحت إلا أنني أرى أن العروض والجلسات النقدية كانت هي الأفضل’.
من جانب آخر قال الكاتب والمخرج المسرحي ربيع يوسف الذي شارك بعرض (خرف) من تأليف سيد عبدالله صوصل في افتتاح مهرجان المسرح الحر بأمدرمان: ‘في يوم المسرح أتمنى أن يتحرر المسرحيون السودانيون من الفقر والجهل، في عيد المسرح أحلم بأن أعانق صديقي إبراهيم سلوم المقيم حاليا بكندا، بعد عرض مسرحي من تأليفه وإخراجي ، في هذا اليوم أدعو الله أن يمكنني من إخراج مسرحية (الحر الرياحي) للشاعر العراقي عبد الرزاق عبد الواحد’.
(24) عرضاً بين مهرجانين:
مهرجان ‘البقعة’ الدولي للمسرح أفتتحت دورته الـ (14) في الثامنة مساء الخميس 27 آذار/ مارس الحالي بعرض إفتتاحي بعنوان ‘احتفائية قمر اربعتاشر’، تأليف وإخراج أبوبكر الشيخ- خارج المسابقة الرسمية، وبجانب الكلمات البروتوكولية جرى تكريم الفنان سعد يوسف بوصفه شخصية المهرجان، وتكريم المدير الم للهيئة الدولية للمسرح ITI/ يونسكو تابيوس بانكوني؛ البرنامج العام للمهرجان يتضمن (12) عرضا داخل المنافسة الرسمية على النحو التالي: الجمعة 28 آذار/ مارس تشهد عرض ‘موضع داخل النص إلى ناس خارج الشبكة’ تأليف أبوبكر سعيد وإخراج وائل شاويش- السودان، وعرض ‘العارضة’ تأليف محمود أبوالعباس′ وإخراج فيصل حسن- العراق/ السودان؛ السبت 29 آذار/مارس يشهد احتفالا رسميا بحضور المسرحي بريت بيلي كاتب رسالة يوم المسرح العالمي 2014م وعرض ‘امرأة عنيفة’ تأليف صفاء البيلي وإخراج أبوبكر الشريف- مصر؛ الأحد 30 آذار/ مارس يشهد عرض ‘أين أنت يا أنا’ تأليف أتول فرقاد- إعداد وإخراج محمد أحمد الشاعر- السودان، وعرض ‘أنا من زهرة’ تأليف سناء سعيد البدوي وإخراج محمد جبريل- السودان؛ الإثنين 31 آذار/ مارس يشهد عرض ‘العمق’ تأليف عبدالعظيم سلوف وإخراج طارق سرقيوة- ليبيا وعرض ‘حلم مسموم’ تأليف مشترك بين يحيى آدم وطارق بكري، إخراج طارق بكري- السودان؛ الثلاثاء الأول من نيسان/ أبريل يشهد عرض ‘مايا’ تأليف وإخراج بوسهلة هواري هشام- الجزائر، و عرض ‘الشباب’ تأليف وإخراج سيف الدولة عثمان الطاهر- السودان؛ الأربعاء 2 نيسان/ أبريل يشهد عرض ‘الدرس′ إعداد وإخراج غازي زغباوي عن يوجين يونسكو- تونس، وعرض ‘مهمة عين الطيرة’ تأليف وإخراج ذو الفقار حسن عدلان- السودان؛ أما الخميس 3 نيسان/ أبريل فيشهد حفل تخريج المشاركين في الورشة الأولى لتطوير فنون العرض التمثيلي وعرض نتائج المهرجان.
بالتزامن مع افتتاح فعاليات مهرجان البقعة الدولي للفنون شهد مسرح الفنون الشعبية أمدرمان مساء الخميس 27 آذار/ مارس عرض (الاكذوبة)- رؤية ابداعية لرائعة الطيب صالح موسم الهجرة الى الشمال، من إنتاج إدارة المسرح القومى ومركز الفيصل الثقافي، الأكذوبة: دراماتوج ميرغني أبشر، بطولة محمد المجتبى موسى، غدير ميرغني، إنتصار محجوب، ديكور صلاح الدين العبيد، غناء معتصم الأمين، أزياء ومكياج دعاء جعفر، مساعد مخرج عماد قريب الله، إخراج: تهاني الباشا.
بينما أختتم مهرجان المسرح الحر بمسرح الفنون الشعبية بأمدرمان دورته الثالثة مساء الأربعاء 26 آذار/ مارس التي شهدت (11) من السودان ومصر وليبيا، منذ انطلاقتها مساء الخميس 21 آذار/ مارس الحالي، وكان عرض الافتتاح من نصيب الورشة الجوالة المسرحية عبر عرضها (خرف) من إخراج ربيع يوسف، وكان عرض الختام من نصيب فرقة المسرح الجديد البيضاء من ليبيا عبر عرض (وجهي الذي اريد.)؛ لجنة تحكيم المهرجان تكونت من: مدير المسرح القومي عبدالله الشماسى، الممثلة والمخرجة آّمنة أمين (ممثلة ومخرجة)، المحاضر بالمعهد العالي للفنون المسرحية بسوريا ياسر عبداللطيف، الناقدة والصحافية من مصر مريم الجارحي، الأكاديمي عبدالمنعم حسن.
القدس العربي


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 901


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة