الأخبار
منوعات
بعد 140 عاما.. حل لغز خطوط حمار الوحش
بعد 140 عاما.. حل لغز خطوط حمار الوحش
بعد 140 عاما.. حل لغز خطوط حمار الوحش


04-02-2014 10:51 AM
سكاي نيوز عربية
في محاولة لإنهاء جدل بين العلماء استمر منذ نحو 140 سنة، توصل العلماء أخيراً إلى حل أحجية طرحها مؤسسا نظرية التطور تشارلز دارون وألفرد راسل وولاس، بشأن وجود الخطوط البيضاء والسوداء التي تغطي الحمار الوحشي.

وكان الجدل حول هذه الخطوط أثير في سبعينيات القرن التاسع عشر بشأن اكتساب الحمار الوحشي لهذه الخطوط، وما إذا كانت للتمويه والتخفي أو لحماية الحمر الوحشية بما يسمى "تاثير الإرباك الناجم عن الإبهار الحركي" لكل من الخنازير البرية والأسود وغيرها من الحيوانات المفترسة في مناطق السافانا"، أم أنها تعمل على عكس الحرارة وتحافظ على برودة الحمر الوحشية، أم أن لها دوراً اجتماعياً، كالزواج أو الهوية الجمعية.

قد وصل العلماء إلى نتيجة مفادها أن الحمر الوحشية اكتسبت هذه الخطوط لمنع ذبابة تسي تسي والذباب الماص للدم من الاقتراب منها.

الدراسة الجديدة التي نشرتها دورية "اتصالات الطبيعة" أو "نايتشر كوميونيكايشن" الثلاثاء تقول إن الاحتمال الأكثر ترجيحاً هو أن هذه الخطوط تعمل على إبعاد الذباب الطفيلي.

وجاءت هذه النتيجة بناء على تجربة أجريت في العام 2012 أظهرت أن الذباب المتطفل الذي يتغذى على دماء الحيوانات يبتعد عن السطوح المخططة وبفضل الأسطح ذات اللون الموحد.

وقال فريق الباحثين بقيادة الأستاذ بجامعة كاليفورنيا في ديفيس تيم كارو إن الإجابة على أحجية الخطوط البيضاء والسوداء على الحمر الوحشية يكمن في "نظرية الحشرات" باعتبارها الحل الأفضل والأمثل.

وكتب كارو في الدراسة أن "حل أحجية الخطوط التي تحملها الحمر الوحشية، التي طرحها وولاس ودارون بات متاحاً".

ووفقاً للتجربة العلمية، فقد وجد العلماء كميات ضئيلة جداً من دماء الحمر الوحشية في ذبابات تسي تسي، رغم أن غطاء الشعر على جلد الحمر الوحشية أقل من نظيره في حيوانات أخرى.

وأظهرت التجارب أن الحشرات الماصة للدم يمكنها أن تمتص ما بين 200 إلى 500 سنتيمتر مكعب من الدم من الأبقار يومياً، وما يصل إلى نحو 17 كيلوغراماً خلال 8 أسابيع.


تعليقات 5 | إهداء 0 | زيارات 3449

التعليقات
#961198 [اسامه الشايقي]
0.00/5 (0 صوت)

04-02-2014 05:29 PM
دارون هو اعظم العباقره دون منازع فبعد اكتشاف الجينات والوراثة ظن الجميع ان نظريته (التطور )
ستنهار ولكن معظم التجارب جاءت مؤكده لتكهناته التي بناها علي التشريح والملاحظه البصرية .. فمثلا تصنيفه للقرود الخمسة العلياواختياره (لقرد )البنوبو كأقرب الانسباء للانسان اكدته الدراسات الدقيقه جدا للجينات حيث تطابق 98في المئة من جينات البنوبو والانسان ... العلم شيق جدا واذا كنت لا توافق .... YOU... ; كما يقول رتشارد دوكينز

[اسامه الشايقي]

ردود على اسامه الشايقي
European Union [مسلم] 04-02-2014 11:11 PM
انته اسمك اسامه علي منو ...................
قال تعالئ ((خلق الانسان من صلصال كالفخار))
الاية 14 من سورة الرحمن
الاننكر عبقرية دارون في اشياء ولكنه هنا في هذه النظرية مخطي تماما
الاعجاب يجب ان يكون له حدود


#961016 [طلق النار]
4.00/5 (1 صوت)

04-02-2014 03:23 PM
سبحان الله
بس ياريت تجو السودان لإنهاء جدل بين الشعب المسكين وحكومه الكيزان التى استمرت منذ نحو ربع قرن لانو عندنا ناس زى الترابى والمهدى والمرغنى ديل شغالين للتمويه والتخفي أو لحماية الحمار الوحشى الكبير بما يسمى "تاثير الإرباك الناجم عن الإبهار

[طلق النار]

#960822 [ابوهانى]
0.00/5 (0 صوت)

04-02-2014 12:45 PM
سبحان الله الذى خلق كل شى بقدر

[ابوهانى]

#960776 [أب قرن]
1.00/5 (1 صوت)

04-02-2014 12:08 PM
معنى كدا نقوم نشتري لينا بطانية فيها خطوط حمار الوحش ( بطانية حمار الوحش ) لابعاد البعوض وبكدا نكون قدمنا خدمة مجانية لوزارة الصحة فبدلا من التطعيم ضد الملاريا تقوم الوزارة يتوزيع البطانية دي ول نخطط جسمنا بالفحم !!!

[أب قرن]

#960773 [وداعا للملاريا]
0.00/5 (0 صوت)

04-02-2014 12:08 PM
طيب ما نجلبط انفسنا بالوان كدا علشان نعمل تمويه للبعوضة والذباب الكرهونا العيشة ومصت دماءنا مين يطبق الفكرة دي ويبقى زي حمار الوادي ( الوحش )

[وداعا للملاريا]

ردود على وداعا للملاريا
[محروق الحشا] 04-02-2014 04:38 PM
يعنى جماعة مشار او قبيلة النوير تحمرروا وحش عشان الذبابة ماتجيهم ولا حمار حمورية ياناس...



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة