الأخبار
أخبار إقليمية
توصيف الفارين من دولة جنوب السودان للسودان يثير أزمة
توصيف الفارين من دولة جنوب السودان للسودان يثير أزمة
توصيف الفارين من دولة جنوب السودان  للسودان يثير أزمة


04-03-2014 07:16 PM

كشفت الأمم المتحدة عن خلافات بين المفوضية السامية لشؤون اللاجئين والحكومة السودانية بشأن توصيف الفارين من الحرب بجنوب السودان إلى السودان. وترفض الخرطوم إطلاق تعريف "لاجئ" وتتمسك الأمم المتحدة بالتعريف باعتباره يحكمها في تقديم المساعدات.


وتمسكت الحكومة السودانية بحقها السيادي في اعتبار الجنوبيين الفارين من الحرب إلى أراضيها غير لاجئين. وقال المفوض العام للشؤون الإنسانية سليمان عبدالرحمن، إن توصيف اللاجئ تمنحه الدولة المضيفة بالقانون، ويحق لها أن تعتبرهم مواطنين لهم كامل الحقوق.


وأوضح "أيهما أرفع أن تعطيه حق التمتع بحقوق المواطنة أم تعتبره لاجئاً"، وقال "الرئيس البشير قرر أن لا يعامل الجنوبيون كلاجئين في السودان"، لكنه رجع وأكد مرونة القرار الرئاسي وإمكانية مراجعته في حال تزايد أعداد الفارين من الدولة الجارة.


وحذر منسق الشؤون الإنسانية لبرنامج الأمم المتحدة في السودان علي الزعتري، وفقاً لصحيفة "سودان تربيون" الإلكترونية الصادرة الخميس من كارثة حال ارتفاع عدد الوافدين الجنوبيين على الحدود إلى 150 ألفاً، لافتاً إلى أن عدد الفارين من الحرب في الجنوب حتى الآن يتراوح بين 27 ألف إلى 50 ألف لاجئ.


نقطة الخلاف

وأوضح الزعتري، أن نقطة الخلاف مع حكومة الخرطوم تكمن في رفض الأخيرة إطلاق صفة لاجئين على الجنوبيين الفارين من الحرب إلى داخل حدودها مع المطالبة بالمساعدات الإنسانية لهم.


وقال "كيف نقدم مساعدات إن لم يكونوا لاجئين"، وشدد على وجود مقتضيات ومواصفات محددة تحكم تحديد اللاجئ، وزاد "نقدر أن تعتبرهم الحكومة في السودان أخوة لهم عائدين ولكن نحن نعتبرهم لاجئين".


وشدد الزعتري -في هذا الصدد- على ضرورة أن تنظر الخرطوم لتلك القضية بشكل موضوعي ومنطقي، لاسيما وأن هناك قوانين ولوائح دولية ملزمة للطرفين في ذلك الخصوص.


وقال إن إطلاق لاجئ على الجنوبيين الفارين سيسهل عليهم جلب التمويل اللازم من المانحين، وأضاف "الآن نمول الجنوبيين من الأموال التي يفترض أن تذهب للمناطق السودانية".


وأضاف أنهم طلبوا تمويلاً عالمياً بمبلغ 48 مليون دولار لمواجهة أعباء توافد اللاجئين الجنوبيين على السودان، وأشار إلى أن ذلك يتطلب نداءً مشتركاً مابين البرنامج والدولة المضيفة.


وأشار الزعتري إلى تشكيل لجنة للنظر في الخلاف الناشب بين الحكومة السودانية والمفوضية السامية لشؤون اللاجئين لحسم الخلاف.

الشروق


تعليقات 4 | إهداء 0 | زيارات 3487

التعليقات
#963592 [احمد]
0.00/5 (0 صوت)

04-05-2014 11:27 AM
صراحه يا الزعترى دى أسمها مماحكه سياسيه
يعنى انتو حتسيبوا الناس المحتاجه للمساعدات عشان تسميه
طيب البشير راجل حمار وفاقد تربوى وماعارف المصطلحات ومعانيها
حتعملوا عقلكم بى عقله

[احمد]

#963293 [hajoj]
5.00/5 (1 صوت)

04-04-2014 11:11 PM
انا ما عارف المزايدة من جانب حكومة السودان لزومها شنو؟المصطلح المتعارف عليه دوليا ان من يفر من دولته لاسباب امنية , سياسية او عنصرية يسمى لاجئا و هذه التسمية تسمح للامم المتحدة التدخل لتقديم المساعدات اللازمة له...اذا كان السودان قلبوا مقطوع على الجنوبين لدرجة انه لا يريد ان يسميهم لاجئين,فعليه ان يتحمل تكلفة لجوء الجنوبين في السودان كلها من اسكان,علاج , تعليم ,اعاشة و عمل....بوبار ساكت من حكومة السودان العريانة من تحت و عايزة تلبس بدلة

[hajoj]

#962730 [ابو الافكار]
0.00/5 (0 صوت)

04-04-2014 10:08 AM
ربنا يهون

[ابو الافكار]

#962490 [ابوالشوش]
0.00/5 (0 صوت)

04-03-2014 10:10 PM
O
انا فقط نفسي افهم المردود الادبي اوالمادي او ايا كان اسمه الذي قد نجنيه من احتضاننا للجنوبين تحت اي مسمى وهل ياتري سيذكرون لنا هذه الحماقة وكانها جميلة تذكر ام مزمة يندى لهاالجبين.؟ هؤلاء القوم صوتوا بالجماع علي ان يذهبوا حال سبيلهم فما بالنا ترتمي في احضانهم وقد كانوا هم لنا لافظون؟ اليس منكم رجل رشيد يا اهل الانقاذ؟ يعني ده شنو ده بس يعني...رجاله...فراسة ..جعولية...عشم في وحدة .... ؟ ياخي روح بلا خيبة

[ابوالشوش]

ردود على ابوالشوش
[السفير] 04-04-2014 09:25 PM
ايا كان الجنوبيين هم اخوة لنا ونحن الذين لفظناهم عندما تلاعب المؤتمر الوطنى بمفهوم الوحدة الجاذبة ومارس عليهم الاستهبال السياسى وعندما حانت ساعة الصفر جقلب البشير ومن حولة لارجاع الامور كما كانت ولكن هيهات...اختار الجنوبيين الانفصال على مضض..والمشكلة يا ابوالشوش انو المؤتمر الوطنى والحركة الشعبية تحكما فى الموضوع بدون تدخل المعارضة والشارع السودانى فكانت الطامة الكبرى..للتاريخ نقول ما زال المكان شاغرا وللجنوبيين الحق فى الرجوع مجددا للشمال بعد التغيير وباى مسمى اخر كما يشاءون.

European Union [فركتو] 04-04-2014 07:11 PM
اظنك قريب الخال الدلوكة اوتكون من اصحاب مثلث حمدى وربما الاثنين معا

European Union [Kamal] 04-04-2014 01:34 PM
كثر الله من امثالك يا ابو عمر و بارك فيك ... فان اخوف ما نخافه من البيحصل فى السودان ان يفقد الانسان السودانى شهامته و كرامته و مروءته و التى بهم تميز عن سائر البشر ... و نحن كجنوبيين نعلم ان مثل ما يقوله ابو الشوش لا يعدو ان يكون مجرد كلام , فان اتيته فى عقر داره فساجد منه كل الترحاب و تقديم لغالى و النفيس ... و نرجو ان لا يؤثر الضائقة الاقتصادية على ما عرف به الشعب السودانى من كرم ... فنحن نفاخر من اتونا من الجنوبيين الذين كانوا فى دول شرق افريقيا بما لدينا من كريم الصفات و التى مزجناها مع ما وجدناها عند اخوتنا فى الشمال .. فاليتسع صدوركم لهؤلاء لاجئين ام مواطنين عائدين فهذا لا يغير من الواقع شئ ..

European Union [ابو عمر] 04-04-2014 12:19 PM
ما فى أى توصيف للبحصل دة رغم معرفتنا بكل الملابسات و إنه الناس ديل هسع واقعين ولجأوا لينا غير إنها رجالة و فروسية وجعولية و شهامة و مروة الرجل السودانى المعروفة عنه



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة