الأخبار
أخبار إقليمية
مقررات اجتماع المجلس القيادي للحركة الشعبية 31-3 الى 3-4 الاراضي المحررة
مقررات اجتماع المجلس القيادي للحركة الشعبية 31-3 الى 3-4 الاراضي المحررة
مقررات اجتماع المجلس القيادي للحركة الشعبية 31-3 الى 3-4 الاراضي المحررة


04-04-2014 11:11 PM
مقررات اجتماع المجلس القيادي للحركة الشعبية 31-3 الى 3-4 الاراضي المحررة

إجتماع فوق العادة للمجلس القيادى للحركة الشعبية لتحرير السودان

قاعدة الشهيد يوسف كوة مكى – 31/3 – 3/4 /2014

الأزمة الإنسانية وقضية اللاجئين و الحل الشامل – الجبهة الثورية و وحدة العمل المعارض

بقاعدة الشهيد يوسف كوة مكي بالأراضى المحررة بالسودان عقد المجلس القيادى للحركة الشعبية إجتماعاً فوق العادة فى الفترة من 31 مارس إلي 3 ابريل 2014 خاطبه رئيس الحركة الشعبية ونائب الرئيس والأمين العام وحاكم إقليم جنوب كردفان / جبال النوبة الذي إستضاف الإجتماع، وأعضاء قياديين فى الوفد التفاوضي كما قدم المجلس تنويراً ل (60) من قادة الحركة المدنيين والعسكريين، وقد شملت أجندة الإجتماع الأتي :-
1. تقييم الوضع السياسي
2. الأزمة الإنسانية وأوضاع اللاجئين
3. المفاوضات والسلام الشامل
4. الجبهة الثورية – ووحدة العمل المعارض
5. الوضع فى دولة جنوب السودان
6. بناء الهياكل الجديدة بإقليم النيل الأزرق
7. التحضير لإجتماع المجلس القيادي الدوري
فى بداية الجلسة الإفتتاحية لإجتماع المجلس القيادي فى 31 مارس والتى صادفت الذكري الثالثة عشر لرحيل المناضل والرفيق العزيز والقائد يوسف كوة مكي وقف الإجتماع دقيقة حداد على رحيله وعلى شهداء الحرب الثانية و شهداء إنتفاضة سبتمبر – أكتوبر 2013 المجيدة.
الوضع السياسي :
قيم الإجتماع الوضع السياسي الراهن وتوصل إلي إن نظام المؤتمر الوطني عبر أساليب ماكرة وحرب ضروس يسعى لشراء الوقت وفرض أجندته على القوى المعارضة، والوصول إلى عملية دستورية تعيد إنتاج النظام، وإن ذلك يتطلب عملاً ماهراً وواسعاً من قوى التغيير لتعبئة السودانيين للتصدى للنظام و الوصول إلى تغيير شامل هو مطلب الشعب السوداني، ذلك يستدعي إعمال الذهن ومراجعة تجارب العمل المعارض والمزج بين أساليب العمل المعارض القديمة وتقديم أفكارٍ جديدة وأساليبٍ خلاقة تواكب محاولات الإلتفاف المستمرة على قضية التغيير فى بلادنا والتى تتداخل فيها العوامل الداخلية والخارجية، إن إستراتيجيتنا يجب أن تظل ثابتة وترمي للخلاص النهائي من نظام المؤتمر الوطنى مهما كانت التكتيكات المستحدثة للوصول للهدف.
يتسم الوضع السياسى بتفاقم الأزمة الإقتصادية وتصاعد إنتهاكات حقوق الإنسان لاسيما فى إقليم دارفور والمنطقتيين والصراعات داخل النظام وعقله السياسي، و إتساع دائرة الحرب وتزايد غضب بلدان جوار مهمة من سياسات النظام الخارجية ومن ضمنها بلدان الخليج وإنجرار النظام لمزيد من الصراعات الإقليمية وتحويل السودان إلى ساحة لتصفية الحسابات، وإيواء جماعات التطرف الديني المغضوب عليها إقليمياً ودولياً.
وفي السياق قد أكد المجلس القيادي على الأتي :-
- مواصلة فضح جرائم النظام وإنتهاكاته لحقوق الإنسان فى كافة أنحاء السودان لاسيما مناطق الحرب .
- فضح مخططات النظام وشركائه للإصطفاف على أساس دينى وجغرافى وإثنى مما يضر بمستقبل السودان وعلينا العمل على إعادة طرح الأجندة السياسية التى تهم عيش المواطن وكشف الفساد وتحقيق دولة المواطنة والعدالة الإجتماعية والديمقراطية فى وجه محاولات الإنحراف بالصراع الإجتماعى والسياسى بغرض تضليل المواطن وتغبيش وتغييب وعيه.
- السعى الجاد لتوحيد قوى المعارضة والأقسام الراغبة فى التغيير فى كافة الأحزاب ومنظمات المجتمع المدنى، توحيدها حول قضايا إسقاط النظام والحل الشامل على نحوٍ متسق وجاد .
- تطوير العمل المشترك مع القوى الجديدة و منظمات المجتمع المدنى وكافة التنظيمات التى تعمل لبناء مجتمعٍ جديد لاسيما الشباب والطلاب والنساء.
- الأحكام الصادرة بالإعدام ضد قادة الحركة الشعبية كشفت التسييس الواسع الذى طال الجهاز القضائي والأحكام هدفت لمحاصرة تنامي عمل الحركة الشعبية السلمي و إنقشاع حاجز الخوف عند أقسامٍ متزايدة عملت فى داخل الحركة الشعبية أو صديقة لها قبل قيام الحرب كما إن الأحكام كشفت أكاذيب النظام فى المصالحة والسلام وتتوجه قيادة الحركة بجزيل الشكر للمحاميين الشجعان الذين دافعوا عن المحاكميين حضورياً وتدعوا إلى تصعيد حملة التضامن معهم وقيادة الحركة الشعبية لا تعترف بالأحكام أو بمن أصدرها . وقد باشرت إثارة هذه القضية إقليمياً ودولياً للتضامن مع المحاكمين حضورياً.
الأزمة الإنسانية و أوضاع اللاجئين :
الأزمة الإنسانية فى تصاعدٍ مستمر غير مسبوق طوال السنوات العشر الماضية وقد بلغ عدد النازحيين واللاجئيين بإحصائيات الأمم المتحدة أكثر من (6 ملايين) مواطن فى ظل تصاعد إعتداءات المليشيات الحكومية التى ألحقت رسمياً بالقوات المسلحة وأطلق عليها إسم قوات التدخل السريع وأسندت إلى أحد أقرباء رأس النظام وبدءات غزواتها بجبال النوبة/ جنوب كردفان ثم صعدت حملاتها فى دارفور وكشف ذلك الغطاء عن ما يسمى بقوات حفظ السلام التى لا يوجد سلام حتى تحفظه والغزوات وولائم جرائم الحرب تجرى أمام أعينها.
على الجانب الأخر يواجه اللاجئين فى دولة جنوب السودان حربين واحدة تجري خلف أماكن تواجدهم والأخرى أمامهم مما يستدعي إجراءات أقوى لتفعيل برتكولات حماية اللاجئين وتصعيد حملات التضامن معهم وقد قامت منظمات مجتمع مدني سودانية بدور مقدر فى ذلك ونحتاج إلى مزيدٍ من العمل فى هذا الإتجاه.
إن مناطق النازحين فى المنطقتيين ودارفور تشهد تواصل القصف الجوي والإعتداءات الممنهجة على المدنيين من قبل الحكومة السودانية، ومنع إيصال الطعام ورفض تواجد المنظمات الدولية لتقديم المساعدات الإنسانية وكلها جرائم حرب تحتاج لمزيد من تسليط الأضواء. يناشد المجلس القيادي السودانيين فى المناطق خارج دائرة الحرب الإهتمام بهذه القضية التى تنتقص من حقوق المواطنة وتضعف فرص العيش فى ظل دولةٍ واحدة.
المفاوضات والسلام الشامل :
ناقش المجلس القيادي على نحوٍ مستفيض مفاوضات السلام ونتائج الجولات السابقة والقرار (423) لمجلس الأمن والسلم الافريقي الصادر فى10 مارس 2014 وأكد على الأتي :
1. رفض الحلول الجزئية جملةً وتفصيلاً والتمسك بالحل الشامل كخيارٍ وحيد وهو الأمر الذى أكده الإجتماع الذى حضره أكثر من (60) من القادة المدنيين والعسكريين للحركة الشعبية والجيش الشعبى فى المناقشات التى أعقبت إجتماع المجلس القيادى، وقد تدارس الإجتماع وقيم الوضع الداخلي والإقليمى والدولي وخلص إلى التمسك بخيار الحل الشامل كخيارٍ وحيد وفى غيابه مواصلة العمل لإسقاط النظام .
2. مشاركة الخبراء فى جولات التفاوض ساهمت إيجابياً واثرت تجربة الحركة الشعبية وخلقت حواراً أوسع بين الوسطاء وقوى فاعلة فى المجتمع السودانى ويجب التمسك بها وتطويرها .
3. ناقشت قيادة الحركة الشعبية على نحوٍ مستفيض فكرة الحوار الوطنى الذى طرحه النظام وأكدت على ضرورة التمسك بفكرة المؤتمر الدستورى كإطار قانونى وسياسى للوصول لدستور جديد قائم على المواطنة بلا تمييز والديمقراطية والإجابة على كيف يحكم السودان.
4. الحركة الشعبية تتمسك بخارطة الطريق التى طرحتها للعملية الدستورية و متطلبات تهيئة المناخ كمدخل صحيح للدخول فى عملية دستورية وطنية متكافئة و ضرورة وجود راعي مستقل عن أطراف الصراع السياسي، وقد إقترحت الحركة الشعبية تكوين جسم لتسهيل العملية الدستورية من جهات مستقلة، يتكون من الآلية الرفيعة الأفريقية ومبعوث الأمم المتحدة بدارفور وممثل الأمين العام للامم المتحدة وممثل رئيس الإيقاد رئيس الوزراء الأثيوبى كآلية مستقلة ولا تزال تتمسك بموقفها .
5. الحركة الشعبية طالبت بإتاحة الفرصة لها بالتشاور مع قادة الحركة فى الداخل وفى المنطقتيين وشركائها فى المعارضة بالداخل و منظمات المجتمع المدنى والتشاور مع كافة القوى السياسية، فى ذلك، طالبت بعقد لقاء تمهيدى فى أديس أبابا ، ولم تجد التجاوب المطلوب من النظام.
6. خلص الإجتماع إلى ضرورة متابعة مطلب الحركة وحقها فى التشاور مع كافة القوى السياسية و منظمات المجتمع المدنى ولاسيما قياداتها وشركائها فى المعارضة و إتاحة الفرصة لها لمعرفة أراء كافة القوى السياسية لما هو مطلوب من إجراءات تهيئة المناخ و خارطة طريق تجعل من العملية الدستورية غير متحكم بها من حزب المؤتمر الوطنى وأجهزته الامنية . وتطلب الحركة الشعبية من الآلية الرفيعة و رئيس الإيقاد و ممثل الأمين العام للأمم المتحدة إتاحة الفرصة للحركة الشعبية للإلتقاء بكافة قوى الداخل للتعرف على أرائها والتشاور معها، أينما وجدت، وبحضور الوسطاء القائمين على منبر الوساطة، وفق قرار مجلس الأمن (2046) وإتفاق 28 يونيو 2011 وقرار مجلس الأمن والسلم الافريقى (423) الصادر 10 مارس 2014 .
7. الآلية الرفيعة ترى إن هنالك فرصة للدخول فى عملية دستورية شاملة بالسودان و طالما قد طرحت قضية العملية الدستورية كجزء من أجندة الجولة القادمة فعليها أن تتيح الفرصة كاملة للقاء وفد الحركة الشعبية والقوى السياسية ومنظمات المجتمع المدنى، ولا سيما شركائنا فى المعارضة بضمانات وحضور وسطاء الآلية الرفيعة والإيقاد و ممثل الأمين العام ، أينما تواجدت هذه القوى المراد التشاور معها .
8. الحركة الشعبية تُجرى مشاورات مع حلفائها وإتصالات مع الآلية الرفيعة والمجتمعيين الإقليمي والدولي لكيفية تمكينها من الإلتقاء والتعرف والتشاور مع المشاركيين فى العملية الدستورية .
9. بعد الفراغ من هذه المشاورات ستعلن الحركة الشعبية للرأى العام عن محتوى ونتائج هذه المشاورات وفق الموجهات التى تقدم بها المجلس القيادي.
الجبهة الثورية – ووحدة العمل المعارض :
إستطاعت الجبهة الثورية أن تحدث توازن قوي لمصلحة قوى التغيير، وإستمرارها وتحقيق أهدافها تعتبر قضية إستراتيجية بالنسبة للحركة الشعبية لتحرير السودان. الحفاظ على وحدة الجبهة الثورية وتطوير أساليب عملها إلى مستويات أعلى وجديدة مع الحفاظ على إستقلالية كل تنظيم فى إطار العمل الجبهوي، وتوسيع دائرة العمل السياسي مع قوى التغيير التى تقف خارج الجبهة الثورية.
الوضع فى دولة جنوب السودان :
ناقش الإجتماع بإستفاضة الوضع فى دولة جنوب السودان وأشاد بالمجهودات الإقليمية والدولية للوصول إلى السلام بدولة جنوب السودان، آخذين في الإعتبار العلاقات التاريخية التى تربطنا بشعبها والذى ندرك إن تقدمه وسلامه وإستقراره أمر فى غاية الأهمية لهم ولنا وللإقليم والقارة الإفريقية. وكذلك إهتمامنا بمستقبل الحركة الشعبية بدولة الجنوب وتجاوزها للأزمة الراهنة فإن المجلس القيادى قد أوصى بمواصلة مجهودات قيادة الحركة الشعبية فى دعم الجهود الرامية لتحقيق السلام والمصالحة بدولة جنوب السودان.
بناء الهياكل الجديدة بإقليم النيل الازرق :
راجع المجلس القيادى ما تم من خطوات ووجه بمواصلة مهام بناء الحركة والإدارة المدنية بإقليم النيل الأزرق و إكمال بناء المؤسسات وفق ما جاء فى موجهات المجلس القيادى .
التحضير لإجتماع المجلس القيادى الدورى :
كلف المجلس القيادي اللجنة السابقة بإشراف الأمين العام على التحضير الجيد لعقد الإجتماع الدورى للمجلس القيادي على أن لايتعدى ذلك شهر يونيو القادم .
دقيقة حداد على روح المناضل الكبير محجوب شريف و الشهيدة سفن كوكو إحدى ضحايا قصف الطيران الحكومى :
طوال إنعقاد إجتماعات المجلس القيادى واصل الطيران الحكومى قصفه على أهداف مدنية بجنوب كردفان /جبال النوبة مستخدماً طائرات السخوى والانتنوف وبتركيز خاص على الاهداف المدنية المجاورة لقاعدة الشهيد يوسف كوة مكى التى ظلت تقصف على مدى شهور وفى يوم الاربعاء 2 ابريل وعلى مرمى حجر من مكان عقد الإجتماع، إستهدف الطيران الحكومى القرى المجاورة مما ادى إلى إستشهاد السيدة سفن كوكو التى خلفت ورائها طفليها الرضيعيين وبعد نهاية الإجتماعات مساء الاربعاء نما إلى علم المجتمعين رحيل المبدع والشاعر الوطنى الكبير الأستاذ محجوب شريف الذى خلف رحيله حزناً عميقاً فى صفوف المجتمعين، وفى بداية الجلسة الختامية التى شارك فيها مايزيد على (60) من قادة الحركة المدنيين والعسكريين وقف الإجتماع دقيقة حداد على إستشهاد السيدة سفن كوكو ورحيل المناضل الإستاذ محجوب شريف الذى وقف دوما فى صفوف الفقراء والمهمشيين، قيادة الحركة الشعبية ترسل التعازى حارة إلى لاسرته وآل الشريف وآل الجزولي وتخص الأستاذة أميرة الجزولى ومريم ومي محجوب شريف .
المجلس القيادي للحركة الشعبية لتحرير السودان
التاريخ 04/04/2014م


تعليقات 23 | إهداء 0 | زيارات 10189

التعليقات
#964609 [ابو ابراهيم]
1.00/5 (1 صوت)

04-06-2014 01:22 PM
هل يعتقد هؤلاء الناس أنهم سيغيروا تاريخ السودان؟ أسوأ مقلب يمكن أن يدخله الإنسان هو أن يهدر عمره في أي مشروع دون دراسة جدوى. وحتى المشاريع السياسية لابد لها من دراسة جدوى لأنها ترتكز على الواقع وليس الأمنيات.
هؤلاء يريدون الدخول في مشروع للتغيير دون أي دراسة جدوى كما فعلت الإنقاذ ثم إذا إفترضنا أن المستحيل تحقق و إنتصروا وذهبت الإنقاذ هل سيبدأون التجريب فينا كما فعلت الإنقاذالى يمر ربع قرن من الزمان ويدخل الدرب في الماء كما يقول السودانيون ثم بعد ذلك يدعوا للتوافق؟
ياعرمان وعقار والحلو تعالوا وأجلسوا مع النظام القائم و مع الأحزاب المعارضة للتوافق على المشروع الذي يخرج البلد من العثرات الإقتصادية و السياسية و الإجتماعية طالما أن النظام يدعو للحوار. ولا داعي لأن تصروا على الحرب فإن كنتم تعلمون أنكم لن تنتصروا فهذه مصيبة وإن كنتم تعتقدون أنكم ستنتصروا فالمصيبة أكبر

[ابو ابراهيم]

#964543 [محمد]
1.00/5 (1 صوت)

04-06-2014 12:10 PM
داااك القصـــــــر
ولة عميانييييين منو
امشششششوا داوسوووا في القصر مش حرب هنا وهناك أفنت الطرفين

[محمد]

#964386 [الدود أبوكفة]
1.50/5 (2 صوت)

04-06-2014 10:05 AM
انقلوا نضالكم المسلح هذا الى حيث يوجد الظلم والظالمين حتى يتعاطف ويقف معكم كل الشعب السودانى, ولكن ان يموت شخص واحد (مدنيا) مزارعا كان او راعيا او حتى موظفا في الدولة دون جريرة هذا لن نرضاه ابدا ونضعكم انتم وقادة السلطة الفاسدين في قالب واحد.

[الدود أبوكفة]

#964156 [khider]
2.50/5 (2 صوت)

04-05-2014 11:52 PM
التحية للشعب الصودانى ومناضليهو الاشاوس وقراه الصامدة فى وجه الطقمة الشرزمة الحاكمة والمتحكمة من غير شرعية على مقاليد السلطة واحيكم على مقارعتكم لهم وذي ما بقولو سهر الجداد ولاء نومو
وان الشعب السوداني حار بيهو الدليل ولقد تكبدة المصائب وارهقتهو المعانات اليومية وقد اوصلت عصابة الكيزان الشعب الى الكذب والنفاق وسرقة اموال البلاد والتحايل على القانون والرشوة والاختلاض
وندعو الله الجليل ورب العرش العظيم ان يجعل الله كيدهم فى نحرهم والله ولى التوفيق والسداد

[khider]

#964049 [ايو الهول]
4.00/5 (1 صوت)

04-05-2014 09:17 PM
القناة الفضائية يا عالم ....القناة اهم من كل شي
القناة الاعلامية سلاح خطير
ارجوكم ناقشو هذا الموضوع بجدية

[ايو الهول]

#963867 [الزول المنسي]
0.00/5 (0 صوت)

04-05-2014 05:17 PM
أتحدوا الأن حتى تقنعوا جميع الشعب أنهم متوحديين

[الزول المنسي]

#963864 [AburishA]
5.00/5 (3 صوت)

04-05-2014 05:10 PM
لكم التحية ايها الشرفاء .. والتحية لكل من هام وناضل بعشق الوطن..

** أجندة هامة..اجتماع موفق..توصيات محكمة.. فالى الامام.. وثورة حتى النصر...
** ولانامت أعين المخذلين..مثبطي الهمم من الاذناب والتابعين..

[AburishA]

#963840 [kori ackongue]
4.00/5 (1 صوت)

04-05-2014 04:26 PM
Reply to Haitham and Similar persons to him, humbly enough:
What is this name??! Go back to the Arabic Dictionary and let me know it because I am not an Arab person but God knows that one day the pure Arabic man in one of the Arabic countries treated me in a way that more than gentle, seeing my black skin but seeing my heart and habit. Also God knows that during a meeting how much I was honored more than my other cultured Sudanese in that form of color differences. Let us respect ourselves while writing or different opinions but do not try to say those slaves, meaning the marginalized areas. I know that 100% you are (BBF OR SOMETHIN LIKE THAT ORIGNIN), but the name Haitham is a cover to look for dignity while you do not have it the real ex-salve of Al Andalus remains, go back to History or ask Al Basher consultants and experts why they hate every black or who is not created by that definition as an Arab, while you are not one from the Typical Arabized country?? Why the great poetry man from Sudan leaving his name for you, if you are really from Sudan to let me know him when he wrote his so nice poem talking about discrimination of an Arabic Woman or Girl in Lebanon several years back, whom he tried to love but scornfully rejected him due to his color, why you the false Sudanese think that we do not know whom you are and why you are eager always to spoil the good spirit that Sudanese as societies live in and expecting the indigenous people, by that version to be more pure than you to let them keep silent about what your words are?? We have more to say about you that you could not believe it but our dignity, culture and heritage never encourage that though sometimes a puff of that kind of repulsing the nonsense from the superiority complexities in you, making us to say some of that forbidden morally to be stated here. See you other brothers from all that ethnic diversities how are they writing good comments to unite people while your characters of defectiveness try prove what they’re hurting you inside for us to know? Please, from this point still we are brothers of God created nature that you have had nothing towards it more than feeling useless illiterate creature or human being to know about it in you before reflecting that to others, shamelessly, for what your leaders are doing it to wash that established and reproduced handicapped nature as they think opposite from their point of view can’t help you to get out of it the most overbearing person from Sudan or in Sudan only.
I think that take the example of the leading figure Yasser Saeed Arman, who strong and confident is he to know himself and live and live as he likes it with all the societies in Sudan

[kori ackongue]

#963766 [kori ackongue]
5.00/5 (1 صوت)

04-05-2014 02:44 PM
I wish I have time now to write something for this occasion which should be a periodic secured and conducted evaluation meetings that heroes can find time to reveal themselves, explore more realistic approaches that touch the hearts of the peoples aspirations in the Nuba Mountains Region, the Blue Nile Region and for the wholes tic atmosphere of the Dead Sudan at most. Having civilian administration and so useful and basement of the freedom fighters what so ever they are means another way what we came to know that as which had been organized at the time of the late Leader Youself Kwua Makki and perhaps in the same place if I am not wrong (the liberated areas). Only that the dimension of the outlook for this time and this occasion is of a little bit difference, the time of constructing logic and profound reasons to back establishing the state real free state, whether that can be the Sudan or the New Sudan in what I mean it as a person, when the whole liberated areas are now the New Sudan in fact, factors and reality assumptions, gearing towards self-rule and self dignifies nation of equality, justice and peace scope of good governance and not only national but of regional and the international level of complexities within ruling oneself confidently and constructively. That is the development we mean by doing what is realistic, concrete and of the effective dimension of realization of a true nation. Since you have intelligent and strong intellectual and militants leaders among yourselves then better consultants grounds have to be created to make change, that change all in the run war areas feel it in their hearts and selves before any other directions, which will be extended in mutual and cognoscenti means to them equally, very well undertaken and digested by them acceptably. So the best, strong, justice mannered and well equipped with human knowledge, as competent and dedicated consultants, are the ones who will be capable to cross that muddy bridge to the fairness and good sensed system of peace, development and the durable tranquility of order at most.

[kori ackongue]

#963602 [taluba]
5.00/5 (1 صوت)

04-05-2014 11:40 AM
حان الوقت لكل الشعب السوداني ان يقف خلف الجبهه الثوريه. وهي التي تنادي بفصل الدين عن الدوله بألاضافه للحزب الشيوعي السوداني زات المواقف الواضحه في داخل الخرطوم . ومن هذا المنبر اشيد بمواقفه العملاقه ضد هذا النظام وكل الانظمه الطائفيه الدينيه التي اوصلتنا ما نحن فيه الان. نجد جزئ من الاحزاب الدينيه اليوم تعتبر معارضه . المعارضه علي إيه؟!!!!! معارضتهم مبنيه علي الجري وراء المناصب لا غير. لا يهمهم دوله السودان ولا الشعب السوداني المغلوب علي أمره. ليس لديهم فكره للمواطنه ولاسف الشديد اغلب مجتمعاتنا جاهله وهذه هي الطامه.

[taluba]

#963589 [مان]
5.00/5 (1 صوت)

04-05-2014 11:24 AM
تمام التمام ..

[مان]

#963546 [عود عُشر]
5.00/5 (2 صوت)

04-05-2014 10:38 AM
ما سمعتوا آخر كذبات الانقاذ والتي تقول أنه تمت تصفية المناضل الجسور الحلو والمناضل ياسر وأن الكماندر عقار هرب !!! وهم ديل قدامكم عقدوا مؤتمرهم وأصدروا بيانتهم والكل معهم إلي الأمام سيروا والكل من خلفكم ويا إنقاذيين حبل الكذب قصير والشعب مل من أكاذيبكم وألاعيبكم ويفهم جيدا من أنتم مهما بدلتم جلودكم بحسبو ولا غندور ما كلكم كلاب كان لبستوا عمه ولا طربوش . وإنها لثورة حتي النصر.

[عود عُشر]

#963485 [semsem]
5.00/5 (2 صوت)

04-05-2014 09:21 AM
سيروا وقلوب كل السودانيين معكم يا رجال

[semsem]

#963472 [ابولكيلك]
4.50/5 (3 صوت)

04-05-2014 08:44 AM
واجب تجويد استراتيجية المقاومة السودانية وهنالك عدة نماذج قابلة للتطوير منها الفيتنامى والكوبى والجنوب افريقي والأيرلندي وكلها طرق سالكة نحو التحرر والانعتاق من رقبة التسلط مهما كان لونه او شكله وواجب وعلى ابناء السودان ان يمتنعوا عن تقديم اى عون لهذا النظام المؤذي للإنسانية عامة والسودانيين خاصة وذلك بدعم المناطق المحررة بحيث الداخل اليها من قوات المستعمر الجديد واعوانه مفقود برا ام نهرا ام جواً مع تفعيل قوي الحراك الخارجية وذلك بانشاء ملحقيات ببعض سفارات الدول الصديقة والحادبة على استقلال السودان وكسر الهيمنة الاثنية العنصرية مما يؤدى الى تجفيف احد مصادر الإتوات المفروضة على ابناء هذا الشعب وفتح باب الدعم الطوعى لهم لوضع تلك العصابة فى حجمها الطبيعي والثورة مستمرة الي تحقيق النصر المؤذر بإذن الله وبسواعد احرار السودان .

[ابولكيلك]

#963459 [ألمي حار]
5.00/5 (3 صوت)

04-05-2014 08:04 AM
في المليان .. سيروا وأنتم المنتصرون بإذن الله وتوفيقه ثم بمثابرتكم ونضالكم الذي حير العدو قبل الصديق ..

[ألمي حار]

#963451 [المنجلك]
5.00/5 (4 صوت)

04-05-2014 07:38 AM
انه لشرفى لى ان أرى اخوة فى الوطن يقاتلون من اجل الحرية

قد
يتراهن حطابـان
يخسر أحدهما فأسه
فتبتهــج الشجــرة.
وعندما
تتراهن الحياة مع الموت
نخسر متعة الرهــان

راهنوا على الجبهة الثورية
هى أمل السودان
وفجر جديد

[المنجلك]

#963434 [العميد المرفود]
5.00/5 (1 صوت)

04-05-2014 06:52 AM
بسم الله الرحمن الرحيم انتم الناس ديل ماقالو ماتو

[العميد المرفود]

#963388 [احمد البقاري]
5.00/5 (1 صوت)

04-05-2014 02:16 AM
إلى الامام والنصر أكيد
والسزدان الموحد باقي
وحكم الأقلية الباغية ودولنها العنصرية إلى زوال

[احمد البقاري]

#963387 [احمد البقاري]
5.00/5 (2 صوت)

04-05-2014 02:14 AM
إلى الامام والنصر أكيد
والسودان الموحد باقي
والأقلية الباغية ودولنها العنصرية إلى زوال

[احمد البقاري]

#963380 [ALIIIIIIIIIIIIIIIIIIIIIIIIIIIIIIIIIIIIII]
0.00/5 (0 صوت)

04-05-2014 01:51 AM
اقولها بصراحة بدال الكلام الفارغ الفوق ده الناس اللي نزحوا وقاعدين يتقتلوا في دارفور جهارا عيانا وانتم تتفرجون لماذا لا تمدون لهم يد العون يبدو انكم اضعف مما تخيلنا بالفعل ينبغي عليكم الدقاع عن المواطنين الذين يقتلون هناك وماعدا هذا كله كلام فارغ فارغ فارغ لايقدم ولايؤخر نريد افعالا لاكلاما مافرق بينكم وبين النظام في الخرطوم جعجعة في جعجة بس الناس دايرة افعال مادايرين كلام فارغ واجوف زي الفوق ده

[ALIIIIIIIIIIIIIIIIIIIIIIIIIIIIIIIIIIIIII]

ردود على ALIIIIIIIIIIIIIIIIIIIIIIIIIIIIIIIIIIIIII
United States [المنجلك] 04-06-2014 12:29 AM
ليست جبال النوبة وحدها موسى هلال له اراضى خاصة به وممنوع على القوات الحكومية دخولها كذلك فى شرق السودان توجد اراضى محرمة على الحكومة ويمكن اضافة ابييى وحلايب وشلاتين والفشقة اضافة للمليشيات الشخصية داخل العاصمة وخارجها التى تتبع لاشخاص بعينهم ولاتستطيع الحكومة التهويب نحوها
ولاتنسى العديد من القبائل فى غرب السودان وفى العمق التشادى والحركات المسلحة فى شمال دارفور التى لن يمضى وقت طويل حتى تمتلك اراضى خاصة بها.
والسلاح القومى الوحيد هو سلاح الجبهة الثورية ومن سيلتحقون بها فدارفور وكردفان والنيل الازرق حبلى بهامش مطالب بحقوقه المدنية.

European Union [sudanisudani] 04-05-2014 01:09 PM
اين هذه المناطق المحررة
والله اخي كلامك صاح ولو عندهم قوة كان حموا العزل
والله لا خير فيهم جميعا لا حركات لا مؤتمر وطني ومللنا اخبار الموت والخراب والاستنصار بالاجنبي صاحب الاجندة
الم تتعظوا بانفصال الجنوب
اللهم دمرهم جميعا وافضحهم جمميعا


#963373 [سونكي صاقعه]
4.50/5 (3 صوت)

04-05-2014 01:32 AM
مجتمعين في الكهوف زي الدبايب والفيران وقال اراضي محرره قال هههههههههههههههه

[سونكي صاقعه]

ردود على سونكي صاقعه
European Union [رامي الحق] 04-05-2014 12:04 PM
الظاهر عليك زول محروق من جوة...بالله روق.. وبعقلك شوف... ديل أرجل منهم مافي... وديل الكمبلو وعرضوا في التارة لمن فيرانكم حميدتي وناسو فكو البيرق...و أنت عارف قائدهم قريب البشير عمل شنو.. الرجال سابتين أبدرق... وقبلهم الشتتو و طلقو أرجلهم للريح قدام الرجال صفهم طويل.. شكلك أنت لسع في رجالة النار ولعت بتاعة القصر و المكيفات والتراطيب ورجالة نحن الساس ونحن الراس والشرف البازخ.. ديل غيروا موازين الرجالة زمان و أستعادوا أمجاد رمات الحدق ...و أزالوا الغبار عن التاريخ وعن أين كان يبحث قادة العالم عن الرجال الشجعان لتقوية جيوشهم... و أفتكر دا الحارقك.. و عشان تتأكد أنها محررة بالجد أرجوك سجل زيارة تفقدية لأقرب نطة تليك و ماتخاف و أأكد ليك لم يصيبوا أمثالك بشي حتي إذا كنت مصبر داخل دبابة لأنه ديل بيحترموا حقوق الإنسان ولم يمسوا النساء و من هم في ضعفهن أو المدنيين بسؤ.. وكان داير تشيل سونكيك العاجبك دا شيلو بس علي مسئوليتك لكن تذكر محنة القذافي هههههههههي.


#963342 [منشى]
5.00/5 (7 صوت)

04-05-2014 12:03 AM
كلام فى المليان ما فيها أى لولوه و دوران فى الفارغه و استهلاك الزمن و ضياع وطن ... خارطة طريق نحو الحل الشامل لجميع مشاكل السودان ... الرساله وصلت و العيون فتحت و العقول عصفت و عرفت الحقيقه الجليه و لم يبقى إلا التحقيق على ارض الواقع . كلام الزول الصادق واضح من تعبيروا و الكذاب واضح من لولتوا من مصطلحات ما مفهومه و فلسفه فارغه ومضغ للكلمات على شاكلة وثبه و لا قفذه نحو المجهول مضمونا و معنى ....

[منشى]

ردود على منشى
European Union [mansour] 04-05-2014 06:03 AM
اللولوه تجي من العبارات الملولوه مثل مصفوفه!! ووثبه!! وتوالي!! وكلام فارغ مامعروف الا للزول الجابو


#963307 [karkaba]
4.25/5 (5 صوت)

04-04-2014 11:25 PM
سيروا الي الامام

[karkaba]

ردود على karkaba
United States [Abouzid Musa] 04-05-2014 09:48 AM
والحقيقة الناصعة هي ان نقف مع الإمام فى كل ما
قاله .



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة