الأخبار
أخبار إقليمية
قراءه أولي بعد إجتماع البشير في اجماع الوثبة التشاوري
قراءه أولي بعد إجتماع البشير في اجماع الوثبة التشاوري



نحن لم نطالب بالعفو ولم نتسول البشير الحريه
04-07-2014 01:35 PM
معتصم دونتاي

دون الوقوف كثيرا علي ما تناوله رؤساء الأحزاب التي لبت دعوة البشير خاصة الأحزاب التي لم نسمع بها من قبل ... أتناول ما ذكره البشير الذي لم نسمع خطابه إلا في نهاياته , فإذا أعلن البشير فعلا إجراءات لتهيئة مناخ الحريات بإعلان العفو وإطلاق سراح المعتقلين والسماح بحرية العمل السياسي للأحزاب مع ضمانات لقيادات الحركات المسلحه للحوار ...إذا كان ذلك كذلك ... أقول لا جديد نعم لا جديد ... نحن نطالب بإلغاء القوانين المقيده للحريات كافه وعلي رأسها قانون الأمن والوطني .. نحن لم نطالب بالعفو ولم نتسول البشير الحريه نحن طالبنا بإستحقاقات وطنيه سياسيه ودستوريه ... إذا لم تلغي هذه القوانين فما الضمان الذي يجعلنا نقبل بأن الإعتقالات ومصادره الحريات الاعلاميه والسياسيه لن تتكرر , فكم من المرات صدرت فرمانات رئاسيه بإطلاق سراح المعتقلين وقبل أن يستبين ضحي الغد إمتلأت المعتقلات بمعتقلين جدد , وكم من المرات تم إيقاف الصحف وعادت من جديد عن طريق العفو ثم من جديد أوقفت .. هذا في جانب الحريات , لا حريات تمنح ( عطية مزين) فمن يمنح ويعطي يمكنه أن يمنع حين يشاء , الحريات التي ناضلنا من أجلها تتأسس وتقوم بألغاء القوانيين المقيده لها والتقيد بما ورد في الدستور ... أما حديث البشير عن الحوار مع حملة السلاح أعتقد أن ذلك مرتبط أيضا بالضوابط القانونيه لا الأخلاقيه وأيضا له علاقه مباشره بالحريات وبالطبع لأهل الشأن القول الفصل أما موضوع فتح الممرات الآمن لتقديم الإعانات للمنكوبين جراءالحرب لم يتم التطرق إليه رغم أهميته كمطلب إنساني عاجل ومقدم علي الكثير من القضايا السياسيه , والاهم من هذا وذلك أن البشير لم يتطرق لقبول حزبه بقيام سلطة وطنيه إنتقاليه , وهذه أس المشكله والا فإن الحوار لن تفضي نتائجه إلا لقيام حكومه قوميه بمشاركة بعض القوي المحسوبه علي المعارضه مع حفاظ النظام علي كل مكتسباته في السلطه والثروه وضمان إستمرار سياساته وعدم تعرض الذين إرتكبوا الجرائم في حق الشعب والوطن للمساءله والقصاص ...إلي حين إلتزام نظام البشير بتنفيذ جملة إشتراطات المعارضه كحزمه واحده فلا مجال لحوار معك يا بشير ... سعدت كثيرا عند إستعراض الكاميرا لمقاعد المعارضه الفارغة التي كانت خير تعبير عن إلتزامنا بتعهدات البارحه التي إطلعتم عليها في بيان قوي الإجماع...عهدا أن نلتزم خيارات شعبنا ولن نحيد عن ذلك لو إجتمع الإنس والجن علي ذلك ...






تعليقات 9 | إهداء 0 | زيارات 2104

التعليقات
#966216 [فرج دابي]
0.00/5 (0 صوت)

04-07-2014 10:19 PM
يا دونتاي
خيارنا مع هذا الفشلا (البندقيه) هو الحل الوحيد لان هولاء لا يعرفونه سواء لغه الرصاص
وياتو حوار زااتو يا اخوي انت نسيت ان هنالك معاهدات مع دشليون فصيل مسلحه واحزاب مصلنجيه في شكل اتفاقيات انتهت دون جدوي لذلك اننا مادون في طريقنا الذي سلكناه وقادمون لا محاله والنصر قريبا (الجبهه الثوريه السودانيه هو الخيار )

[فرج دابي]

#965996 [حسن سليمان]
0.00/5 (0 صوت)

04-07-2014 04:43 PM
شروط قوى الاجماع وعلى لسان رئيسه فاروق ابو عيسى وأكده الحزب الشيوعي هو الحد الادنى للموافقة على الحوار مع الابالسة

حوار الكيزان مع الكيزان لتوزيع الثروة والسلطة بتاعة الشعب السوداني بي الابالسة فالترابي كوز والصادق المهدي كوز والميرغني كوز وغازي كوز وفلان وعلان كلهم كيزان يضعون امامهم اسماء احزاب تم اختطافها من جماهيريها لتضليل ولايوجد واحد من المجتمعيين ببعيد من عصابة الانقاذ.

[حسن سليمان]

#965954 [البعشوم]
0.00/5 (0 صوت)

04-07-2014 03:57 PM
دهـ الكلام ... قال العفو عن المعتقلين ..! عفو حق شنو ؟؟ وهم سووا شنو عشان يعفوهم ؟؟

[البعشوم]

#965948 [ساكي كيس]
0.00/5 (0 صوت)

04-07-2014 03:53 PM
موضوع فتح الممرات الآمن لتقديم الإعانات للمنكوبين جراءالحرب لم يتم التطرق إليه رغم أهميته كمطلب إنساني عاجل
يادونتاي انت كلام الترابي ومطالبته بفتح الممرات للاغاثة دا ما سمعتوا ولا شنو شكلك نعست لما الترابي بدا يتكلم هههههه

[ساكي كيس]

#965933 [AburishA]
0.00/5 (0 صوت)

04-07-2014 03:41 PM
** خيارنا هو..خيار الجبهة الثورية وتحالف قوى المعارضة..
** أخيارنا هم...المناضلين الشرفاء...
** لا لبيع المواقف...وشراء الزمم...
** قررررررربت ....

[AburishA]

#965917 [مهدي إسماعيل]
0.00/5 (0 صوت)

04-07-2014 03:26 PM
البشير هو السُلطة التنفيذية والتشريعية والقضائية، وهو العاطي وهو المانع وهو الواهب، وهو الخصم والحكم، وهو الحزب وهو الدولة، وهو ظل الله على الأرض.

هذا ما نرفضه بالتحديد.

وسلام على "عبود جابر، وتابيتا بُطرس ودانيال كودي".

ميزة لقاء الأمس أنه جعلنا نرى كُل المنافقين والمتملقين (وأسباب محنة السودان) في سلة واحدة.


آه يا وطن.

[مهدي إسماعيل]

#965900 [jakoma]
0.00/5 (0 صوت)

04-07-2014 03:15 PM
كل مبادرات الدرويش البشير تخديرية ولكسب الوقت ولن يصدقه الا الاغبياء ،او من كان له مصلحة في استمرار حكمه،،،ولكن اري انهم مسترخون ومطمئنون ان الامر مستتب لهم،،،ستاتيهم الضربة من حيث لا يحتسبون وسنري ولولتهم وتخبطهم

[jakoma]

#965887 [ام كرتبو]
5.00/5 (1 صوت)

04-07-2014 03:08 PM
يعني كلام غريب جداُ من يعفو عن من ؟!!! البشير مجرم الحرب المطارد دولياً بجرائم ابادة ليست ضد التتار ولا المغول ولكن ضد شعبه المفترض انه المسؤل عن سعادته ورفاهيته وصحته وتعليمه ..وقبل كل شئ مسؤل عنه امام الله وكل راع مسؤل عن رعيته !!! وهو الذي دعاالمهمشين والمظلومين لكي يكون لهم نصيب في نعيم السودان عليهم ان يحملوا السلاح ...انت بتهرج يا البشير ولا شنو ؟!!!!! انت من يحتاج الي العفو من الشعب السوداني الذي دمرت حياته وامانيه واحلامه و حاضره ومستقبله انت هولاكو زمانه ودراكولاه ...اللهم عليك بالظالمين والطغاة المتجبرين .

[ام كرتبو]

#965841 [ودامدرمان]
0.00/5 (0 صوت)

04-07-2014 02:34 PM
فعلا الغاء القوانين المقيدة للحريات هي التي تثبت جدية النظام

[ودامدرمان]


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة