الأخبار
أخبار إقليمية
الاستاذة اسماء محمود محمد طه : لا يا الطيب مصطفى، ما هكذا تحارب الأفكار!!
الاستاذة اسماء محمود محمد طه : لا يا الطيب مصطفى، ما هكذا تحارب الأفكار!!
الاستاذة اسماء محمود محمد طه : لا يا الطيب مصطفى، ما هكذا تحارب الأفكار!!


رداً على الخال الرئاسي
04-07-2014 01:38 PM
اطلعت بجريدة "الصيحة"، في عددها 16 بتاريخ الاثنين 31 /3/2014م، على مقال للسيد الطيب مصطفى، يقدم فيه نصيحة لي "من القلب" !! يطلب مني فيها أن أعيد النظر في أفكاري وأقوالي !! قائلا: " ويشهد الله إني لا اريد لها الا الخير وتتذكر قول الله تعالى "يوم يفر المرء من أخيه* وأمه وأبيه* وصاحبته وبنيه". ثم ذهب يسرد قصصاً من السيرة، في قصة ابراهيم الخليل عليه السلام مع ابيه، وقصة نوح عليه السلام مع ابنه كنعان. ثم ما جاء في سيرة الرسول صلى الله عليه وسلم مع عمه ابي لهب، وعمه ابي طالب .. ثم يمضي ليقول: "ما قصدنا بهذه الدعوة المخلصة سوى أن تفكر الأستاذة أسماء في الأمر بعيدا عن العاطفة فقد تلبست العاطفة نبي الله نوح وهو يستعطف ربه تعالى.....فزجر وحذر من أن يكون من الجاهلين كما تلبست إبراهيم ..." طارحاً علي بعض الاسئلة: هل حدث منذ عهد الرسول صلى الله عليه وسلم، ان رفعت الصلاة عن مؤمن مهما علا شأنه من الذي اوحى لابيك ان الصلاة رفعت عنه؟ هل نزل عليه جبريل؟ هل والدك اعظم من الرسول الكريم الذي كان يصلي حتى تتورم قدماه؟ هل تعلمين ان اباك سجن لاعتراضه على حظر الختان الفرعوني ايام الانجليز رغم ادعائه غير ذلك لماذا لا يناصر اباك الا المبغضون للدين من بني علمان الذين يستخدمون افكاره لهدم الاسلام بالرغم من انهم لا يعتنقون تلك الافكار. "السيدة اسماء بامكانك ان تدخلى التاريخ من اوسع ابوابه واهم من ذلك ان تطفي نار الفتنة التى اشعلها والدك وتقضى على هذه الافكار الشيطانية ليعود اتباعه المخدوعون الى رحاب الدين القويم وذلك كله لا يتأتى الا بخروجك على افكارك فرضوان الله و تعاليمه مقدم على رضوان والدك."وان جاهداك على أن تشرك بي ما ليس لك به علم فلا تطعهما".

هذا ملخص، أرجو ألا يكون مخلاً ، لما ذهب إليه السيد الطيب مصطفى، وأنا أشكره على ما ذكر من حسن نواياه، وأسأل الله الذي منحه القول بالنيّة الصادقة أن يمنحه الفهم الصحيح للفكرة الجمهورية فهو في أمس الحاجة إليه .. وإني إذ اقبل نصحه من حيث المبدأ، مبدأ ان الدين النصيحة، لا يسعني أن أقبل محتواه، لأنه جاء مفارقاً للحق، في كافة تفاصيله، الأمر الذي أحب ان أوضحه على النحو التالي:

1/ إن أمر النصح، من حيث هو، يحتاج أن يكون الناصح يملك من المعرفة، ما لم يتوفر للشخص الذي يتلقى النصح، وإلا كان الناصح متطاولا فحسب!! فأنت وأنا مسلمين، نؤمن بالله ورسوله، وقد تعلمنا هذا الدين التعليم الرسمي الذي تلقيناه في المدارس، وهو يقوم على الفهم التقليدي الشائع للإسلام، كما تشربنا هذا الفهم من منازلنا، ومن مجتمعنا.. ولهذا لا أرى لك علما زائدا على ما أعلم، ليخول لك مكانة الناصح لشخص مثلي. وفي حقيقة الأمر، فإن ما عندي من علم في أمر الإسلام، هو أكثر مما عندك !! لأنني بالاضافة الى العلم المشترك بيني وبينك وبين عامة المسلمين، لدي علم جديد، جاءت به الفكرة الجمهورية، فأنا ملمة بتفاصيل الفكر الجمهوري -الدعوة الإسلامية الجديدة- وأنت تجهلها، بل إن جهلك بها هو سبب اعتراضك عليها !! يضاف الى ذلك أن الأفكار تتغير بالحوار، لا بالنصائح !!

2/ إنني إمرأة رشيدة بحساب العمر، ونلت من التعليم المادي والديني، حصيلة أعتقد أنها تعصمني من الانتماء لأي فكر، يوردني مورد الهلاك. ولقد رباني والدي على حرية الاختيار، مع تحمل مسئولية إختياري. ولعلم السيد الطيب، لم يطلب مني والدي قط أن التزم الفكرة الجمهورية، ولكنه أقنعني بها، بتجسيده لكل قيم الدين في السلوك اليومي، أقنعني بقوة طرحه وبحياته العامرة المشعة بالمحبة والحرية والسلام للأحياء والأشياء. فوصلت لخلاصة: إذا لم يكن هذا هو الإسلام فماذا يكون؟؟ أول ما زرعه في والدي من قيم، هي ان الدين جاء من أجل كمال الخلق، وأن الكرامة وسيلتها الفكر، واحترام العقل، وان الله لم ينزل الأديان والشرائع إلا من اجل انضاج الفكر " وأنزلنا اليك الذكر لتبين للناس ما نُزِّل اليهم ولعلهم يتفكرون" .. ومن هنا، من كرامة الإنسان على الله، أوصاني والدي ألا أقبل من أي رجل أن يفرض وصايته على، أيا كان نوع هذه الوصاية، تمسكا بدين الله، وهديه حيث قال أكرم القائلين: "ولا تزر وازرة وزر أخرى" وقال: " كل نفس بما كسبت رهينة" !! قال لي والدي أن المسئولية في الدين مسئولية فردية، ويوم تنصب الموازين لا يغني عني أب أو أخ أو زوج. ووفقاً لذلك جاء اختياري للفكرة الجمهورية.

3/ أقدر أن السيد الطيب مصطفى، عند ما تجرأ بتقديم نصيحته هذه لي، إنما فعل ذلك منطلقاً من طبيعة فهمه للإسلام، ومن نظرة الأخوان المسلمين للمرأة على أنها " قارورة"، و "أنها عاطفية"، وأنها ناقصة عقل ودين!! وهو إنما ينطلق من فهم جماعته للآية الكريمة "الرجال قوامون على النساء.." ولكن والدي علمني، أن ما نزل من قرآن في المدينة، وقامت عليه أحكام الدولة الاسلامية الأولى، لم يكن أصل الدين الإسلامي، وانما كان فرعه الذي تنزل عن الأصل الذي جاء في سائر القرآن المكي، تماشياً مع طاقة وحاجة المجتمع البشري في القرن السابع الميلادي.. فالمرأة التى كانت توأد حية في الجاهلية، لابد من مخاطبتها بالحقوق التي هي في مستوى طاقتها وحاجتها. وقد أعطاها الإسلام حق الحياة بعد أن كان مسلوبا عنها هذا الحق. فقال: "وإذا الموءودة سئلت * بأي ذنب قتلت"!! ولم يكن مقبولاً ولا معقولاً أن يجعلها مساوية للرجل الذي كان يحميها ويطعمها في مجتمع يسوده قانون الغابة- من غلب سلب- ولم تكن هي قادرة على المشاركة فيه. فالحقوق إنما تستحق بالوعي بها، وبالمطالبة بها، وبالمقدرة والطاقة على معيشتها وتطبيقها. لهذا كانت قوامة الرجل على المرأة مرحلية، وإن ظن السيد الطيب وقبيله أنها دائمة، وأسقطوا بذلك حكمة التشريع في التدريج، ومكتسبات النساء من التطور خلال أربعة عشر قرناً من الزمان.. فهم يرون أنه مهما ترقَّت المرأة، وتعلمت، فإن الرجل سيظل قيِّما عليها..أما الأستاذ محمود فقد رأى خطل هذا الرأي، إذ أن في أصل الدين، قال تعالى "ولهن مثل الذي عليهن بالمعروف، وللرجال عليهن درجة" والآية تعني أن للنساء من الحقوق مثل ما عليهن من الواجبات، حسب المعروف وهو ما قام عليه العرف.. فحقوق خريجة الجامعة، تختلف عن حقوق خريجة الحفرة !! أما " وللرجال عليهن درجة" فإنها لا تعني أن أي رجل أفضل بدرجة من أي امرأة، وإنما تشير في المعرفة، الى أن الذات المحمدية، هي درجة لجنس الرجال، ودون تلك القمة الشماء، يتفاوت الناس .. فالسيدة عائشة رضي الله عنها، أعلم وأفضل من كثير من الأصحاب رضوان الله عليهم !! بمثل هذا الفهم الذي يفتقر اليه السيد الطيب مصطفى وقبيله، أعاد لي أبي- ولغيري من النساء- ثقتي بالدين وبالتدين!! ولهذا السبب ولغيره أنا جمهورية، أؤمن بأفكاره، وقد ربّاني على أن افتح عقلي، واحاور، واتقبل، إذا برز فكر آخر يوضح خطأ الفكر الجمهوري، الذي كتبه الأستاذ محمود، وليس الذي أشاعه خصومه عنه!! إن فكر الأستاذ محمود فكر يقوم على التربية وينبذ العنف، والكراهية، ويكرس للمفاهيم الإنسانية الرفيعة، وما هكذا دعاة الإسلام السلفي التقليدي، والسيد الطيب مصطفى منهم، فقد تابع الشعب السوداني، ما كان يكتب في الماضي في "الانتباهة" وكيف اسهمت في تمزيق الوطن..

4-أما موضوع الصلاة، فقد أثاره السيد الطيب مصطفي، دون ان يورد ما جاء عنه في مؤلفات الأستاذ، لينقضه أو يقبله !! فقد اكتفى بايراد بعض الاسئلة: هل حدث منذ عهد الرسول صلى الله عليه وسلم ان رفعت الصلاة عن مؤمن مهما علا شأنه من الذي اوحى لابيك ان الصلاة رفعت عنه؟ هل نزل عليه جبريل؟ هل والدك اعظم من الرسول الكريم الذي كان يصلي حتى تتورم قدماه؟

وهذه الأسئلة لا تتعلق بما يقدمه الاستاذ محمود من فهم جديد للصلاة فالاستاذ لم يقل أن الصلاة رفعت عنه ليسأل هل رفعت عن مؤمن آخر أم لا "أرجو مراجعة كتابيه – رسالة الصلاة، وتعلموا كيف تصلون"؟! وهو قد كتب عن ختم النبوة بمحمد صلى الله عليه وسلم وانقطاع الوحي فلا يصح ان يسأل هل نزل عليه جبريل ؟! إلا ان يكون ذلك من باب السخرية والإستهزاء وهو مستوى لا يصح عند الخوض في أمر من أمور الدين بالغ الأهمية مثل الصلاة .. والأستاذ محمود أخرج كتاباً أسماه " محمود محمد طه يدعو الى طريق محمد" فهل بعد ذلك يسأل إذا كان هو أعظم من محمد صلى الله عليه وسلم ؟!

ولو ان السيد الطيب مصطفى أورد كلام الأستاذ محمود عن صلاة التقليد وصلاة الأصالة، وعن أن الشريعة الجماعية وسيلة للشرائع الفردية، وعن الفرق بين تقليد النبي والتأسي به، ثم اعترض عليه، لقمت بشرحه بالتفصيل .. ولكنه اكتفى بما سمع من شائعات، ثم جاء يدعوني بسبب هذه الشائعات، أن اترك فكرة الرجل الذي علمني حقائق الدين، مجسدة في الدم واللحم!!

5- لقد طرح السيد الطيب مصطفى، موضوع الخفاض الفرعوني، من قبل في صحيفة "الانتباهة"، وقام الأخ عمر القراي، من الإخوان الجمهوريين، بالرد عليه، ومع ان الطيب عجز عن تفنيد الحجج التي ساقها الأخ القراي، إلا أنه يكرر الآن ما قاله من قبل، وكأنه لم يُرَد عليه، مما يدل على ان الطيب لا يطلب الحق، ولا ينزل عنده حين يجده !! وهذا أيضا، في اعتقادي، مما لا يؤهله لينبري لنصيحتي!! ومما جاء في ذلك (يقول الطيب مصطفى "أريد ان أذكر بأن محمود محمد طه سجن بالفعل من قبل الاستعمار البريطاني لكن هل تعلمون لماذا ؟ أجيب بأن محموداً قد سجن بالفعل لأنه شارك في تظاهرة ضد قرار الاستعمار البريطاني بمنع الختان الفرعوني !! أي الرجل كان من مناصري الختان الفرعوني ولم يخرج لمناهضة الاستعمار البريطاني !!" الانتباهة 10/1/2010م". وحتى لو سلمنا جدلاً بهذا الحديث، الذي يدلّ على جهل مزري بتاريخ هذا البلد، أليس مجرد الاعتراض على قرار الاستعمار البريطاني، أيا كان هذا القرار، يعتبر مناهضة للاستعمار؟! أما الحقيقة التي أغفلها السيد الطيب مصطفى، فهي أن الاستاذ محمود، سجن قبل حادثة الختان الفرعوني، لكتابة منشورات، وزعت علناً ضد الاستعمار.. جاء بصحيفة الرأي العام 3/6/1946م" مثل الأستاذ محمود محمد طه المهندس أمس أمام قاضي الجنايات المستر مكدوال متهماً من بوليس الخرطوم تحت قانون التحقيق الجنائي لتوزيعه منشورات سياسية من شأنها الإخلال بالأمن العام وقد أمره القاضي أن يوقع على صك بكفالة شخصية بمبلغ خمسين جنيهاً لمدة عام لا يشتغل بالسياسة ولا يوزع منشورات أو يودع السجن لمدة سنة إذا رفض ذلك ، ولكن الأستاذ محمود رفض التوقيع مفضلاً السجن وقد اقتيد لتوه الى سجن كوبر".ولم يكن الطيب مصطفي أمينا حين قال إن الأستاذ محمود كان يؤيد الختان الفرعوني!! إقرأ ما جاء في منشور الحزب الجمهوري، الذي كان سابقاً لثورة رفاعة "إننا بمعارضتنا لهذا القانون لا نود ان ندافع عن عادة الخفاض الفرعوني، أو نحلل الأسباب التي اوحت بها لابناء السودان وجعلتها تستمر بين ظهرانيهم حتى يومنا هذا، ولكننا نود ان نناقش ترتيبات خاصة وسياسات خاصة ابتدعتها حكومة السودان ابتداعاً وتريد ان تجبرنا على اتباعها" ويمضي المنشور ليقول "إن الخفاض عادة سيئة ولها مضارها المتعددة ، ولكن السودانيين كبقية الشعوب لهم عاداتهم الحسنة ، وعاداتهم السيئة والعادات السيئة لا تحارب بالقوانين وإنما بالتربية والتعليم الواعي .." منشور الخفاض- الحزب الجمهوري – الأرشيف يونيو 1946م".. أما ما ورد من إساءة لتلاميذ الأستاذ محمود، من السيد الطيب مصطفى، في مقاله هذا، فإنه تجريح غير موضوعي وغير مهذب، ولا يليق برجل كريم في سنه، ولذلك فإني سأتجاوز عنه. وليحكم عليه القارئ ف "ليس المؤمن بطعان ولا لعان ولا فاحش ولا بذيء"!!

وختاما ياسيد الطيب، أنا لا أنصحك، ولكني أطلب منك أن تقبل على دراسة مؤلفات الأستاذ محمود، بقلب مفتوح، وعقل مبرأ من الغرض، وأنا على يقين أنك لو فعلت ذلك لوجدت أنها الفهم الصحيح للإسلام!! وألا تتناول الفكر الجمهوري بما يشيعه عنه الجهلاء، فأنت قد انتدبت نفسك لتوجيه الرأي العام بعملك الصحفي، ويفترض فيك المعرفة والصدق والأمانة !! وكما هو معروف، فللصحافة دورها الذي يناط بها لتغيير واقع وحياة الناس للأفضل..حياة الناس الفكرية والثقافية، وهذا يقتضى الحياد والموضوعية.. فقد ألف الأستاذ محمود 35 مؤلفاً، بالإضافة إلى محاضراته المسجلة، وماكتبه تلاميذه من مؤلفات تربو على 300 منشوراً، وكتاباً، ومعظمها موجود في موقع الفكرة الجمهورية.. عنيت كل هذه المؤلفات بكيفية بعث الإسلام الغائب عن حياتنا اليوم!! إنني أعلم أن الأخوان المسلمين، والسلفيين عامة قد شاركوا في التآمر على حياة الأستاذ محمود، وقاموا بحرق مؤلفاته وحظرها لكي لا تصل للرأي العام، ولكن هل قضى هذا على فكره؟! أنظر إليه في انتشاره في كل العالم المتحضر، الذي يعتبره فهما عصرياً متميزاً، يحل مشكلة الإنسان المعاصر، من داخل الدين. بل يرى العقلاء، أنه هو وحده مخرج جميع السلفيين، من هذا التناقض المزري، حين يلهثون وراء التمتع بما قدمه العلم الحديث والحضارة الماثلة في حياتهم اليومية، ثم هم في نفس الوقت، يلعنون هذا الواقع من فوق منابرهم، لأنه مخالف للشريعة التي نظمت حياة الإنسان في القرن السابع الميلادي!! هل فكرت يوما لماذا فشلت الإنقاذ في السودان ولماذا فشل الإسلاميون في جميع الأقطار المسلمة من تطبيق الإسلام على الواقع رغم الصراخ بتطبيق الشريعة وعدم التنازل عنها؟؟ إن فكر الأستاذ محمود يدرس الآن في بعض الجامعات الغربية!! بل وتستهدي به المنظمات الحقوقية في المغرب العربي، وفي جنوب شرق آسيا !!

إن الفكر الجمهوري لا يحارب بالتآمر، والاغتيالات، ولا يمكن ان يقضى عليه بالمنع والحظر والتشويه، والنصائح أو المواعظ الفارغة المحتوى .. ولكن يمكن منازلته في ميدان الحوار المعافى!! فإن كانت لديكم قدرة على هذه المنازلة الشريفة، افتحوا المنابر الحرة، وافسحوا المجال لهذا الحوار في الميادين العامة، ووسائل الإعلام، التى يسيطر عليها الإخوان المسلمون الآن، بعد ان اختطفوا الدولة السودانية. إنكم الآن تضيقون علينا، وتمنعون فكرنا من التعبير عن نفسه، ثم تنصحونا بتركه ؟!!!!!!!

السيد الطيب مصطفى، إن زمن الإرهاب، والتخويف، والتكفير، قد ولى إلى غير رجعة.. ولم يبق لك، ولا لغيرك، غير الحوار الموضوعي. وأتمنى أن تدرك ذلك، فلا تفشل في إدارته في صحيفتك هذه، كما فشلت في إدارته في "الانتباهة". كما أتمنى أن تكون صحيفتك رأس السهم في الإجابة على هذه الأسئلة المحيرة: ما هي حاجة الإنسان المعاصر؟! وهل يستطيع الدين، أي دين، بصورة خاصة الإسلام، أن يلبيها له وكيف ؟؟ هل الإسلام واضح والقرآن مبين كما يدعي دعاته الآن ؟! لماذا إذاً تفرق المسلمون إلى فرق متناحرة يكفِّر بعضهم بعضاً ؟! ماذا يعني صلاح الإسلام لكل زمان ومكان؟! وإذا كان الدين قد كمل ووضح وطبق فلماذا قال النبي صلى الله عليه وسلم " ان هذا القرآن لا تنقضي عجائبه" ؟! ولماذا ربط عودة الدين بالغرابة في قوله " بدأ الإسلام غريباً وسيعود غريباً كما بدأ فطوبى للغرباء!!"؟!..هل ما طبق من تشريع في القرن السابع الميلادي، وقد حل مشكلة ذاك المجتمع بأفضل صورة، هل هو الكلمة الأخيرة في الإسلام، ويمكن أن يطبق كما هو مهما تطورت المجتمعات، وتشعبت حاجاتها، واختلفت، أم أن في الإسلام حلاً جديداً للمشاكل في كل آن ومكان؟ هل الدين وسيلة لإسعاد الإنسان أم غاية في ذاته؟! هذه الأسئلة عجز عنها الفكر السلفي، وأجاب عليها الأستاذ محمود في العديد من المؤلفات والمحاضرات.. أرجو أن تطلع عليها، وتناقشها بما يليق بها من موضوعية، وتبدأ صفحة جديدة بنشر هذا الرد عليك في صحيفتك..

ختاما لك الود، ودعنا نضع أيدينا سوياً، لبناء سودان يسوده الفكر الحر، المبرأ من التشنج، والتعصب، والبغضاء !!


تعليقات 60 | إهداء 0 | زيارات 8767

التعليقات
#969667 [Eltayeb Babiker]
0.00/5 (0 صوت)

04-11-2014 01:11 AM
الأساتذة أسماء لك التحية
كل يوم يتأكد لنا الحاجة الماسة للمنابر الحرة ولا سبيل لها إلا ( إن نضع أيدينا سوياً، لبناء سودان يسوده الفكر الحر، المبرأ من التشنج، والتعصب، والبغضاء !! ). حيث يعلو الحق و يذهب الزبد جفاءا.

[Eltayeb Babiker]

#969367 [anwar]
0.00/5 (0 صوت)

04-10-2014 05:16 PM
كل امرئ يحتل في السودان غير مكانه
فالمال عند بخيله والسيف عند جبانه
والمرء ليس بأصغريه قلبه ولسانه
فلينظر كل منا أين كان سيوضع الأستاذ محمود إن كان كل امرئ يحتل في السودان مكانه؟ هل كان سيوضع على المشنقة أم في مكان الاحترام والتبجيل؟! أي جنان شجاع وأي لسان فصيح فقدناه .. وعلى ذلك علينا تعديل الوضع المقلوب ووضع كل رجل وامرأة في مكانه الصحيح حتى ينصلح الحال. هذه هي رسالة الأستاذ محمود وإذا قمنا بها فلن يكون قد فارقنا قيد أنملة .. الأستاذة أسماء .. لك تحياتي وإلى الأمام.

[anwar]

#968804 [الحقيقة وين ؟]
0.00/5 (0 صوت)

04-10-2014 10:39 AM
سمعت قبل كدة في تسجيل لمحمود طه سنة72 في كوستي عن عدم قيامه بالصلاة العادية واجاب بما معناهو "انا قلدت النبي شديد وهو قال لي ها انت وربك ، يعني هو امرني" فأي واحد إذا النبي امرو امر حايسويهو مهما كان موقف الناس منه طالما هو متأكد ان الذي امره هو النبي محمد (ص) يبقى السؤال هل كان كاذب في ادعائه ؟ لا اظن ان الواحد يضيع نفسو للدرجة دي خاصة ان الصلاة غير متعبة ؟ هل كان ذلك من شيطان ؟ ايضا هناك حديث ان الشيطان لا يقوى ان يتمثل بالنبي ؟ فالرجل قد يكون صادق على اي حال الناس الاسع يفندوا في آراء محمود زي الطيب مصطفى وسعد احمد سعد في رأيي ينطبق عليهم حكم محمود على قضاة سبتمبر (غير مؤهلين لا فنيا ولا منطقيا) اقترح عليهم قراءة كتب محمود وان يشمروا عن ساعد الجد ويفندوا بعلم ومنطق يحترم القراء كالذي يستخدمه محمود وليعيشوا الاسلام كما يرونه ويخلونا برانا نختار ونميز وما يفرضوا علينا جهلهم وفهمهم

[الحقيقة وين ؟]

#967965 [عبد الحي]
0.00/5 (0 صوت)

04-09-2014 02:11 PM
((هذا مقال مسدد يا أستاذة اسماء محمود والطيب نفسه لا يستحق عناء الرد ولكن من خلفه قبيل مضلل تساهم مثل هذه الكتابات في إزالة الغشاوة عن أعينهم كما فعلت بنا من قبل اذ كنا في أتون جهالات هؤلاء الأخوان المسلمين سادرون ولكن مثل كتاباتكم هذه أضآءت لنا الطريق وفتح الله بصائرنا للحق والحمدلله
تحياتي لكم
www.alfikra.org

[عبدالله عثمان]
))
وقال عنه القراي يوما:
الرجل الذي صعد بغير حق...وهبط بحق.

[عبد الحي]

#967432 [بريش منصور]
0.00/5 (0 صوت)

04-09-2014 07:44 AM
د/ ياسر الشريف لك الشكر على هذا الخلق الرفيع، فإختلاف الرأى لايفسد للود قضية، ومن أصول الحوار أن يأتى إليه المتحاور وفى نيته أن يستمع الى الطرف الآخر ولسان حاله يقول أنا على حق وغيرى قد يكون على حق إلا أن يثبت العكس ومن خلال النقاش، أخى د/ ياسر وددت أن أتصل بك شخصياً وأتمنى من خلال هذه الصحيفة الغراء أن أحصل على رقم موبايلك، وكذلك أتمنى الحصول على رقم موبايل الأستاذة /أسماء محمود محمد طه، وهذا هو عنوانى البريدى/ [email protected] لكم الشكر وكل الإحترام..

[بريش منصور]

ردود على بريش منصور
European Union [د. ياسر الشريف] 04-09-2014 12:00 PM
سلام يا أخي بريش منصور وسوف أتصل بك عن طريق البريد الإلكتروني.


#967005 [تينا]
0.00/5 (0 صوت)

04-08-2014 05:07 PM
لك الشكر أخى الفاضل (((ود الباشا))) أعمل ايه أخى لأننى لا أجرح أحد أبدا وعندما يجرحنى أحد أتعب جدا كما قلت لكن ما بيدى شيىء هذا طبعى وكما قالوا الطبع يغلب التطبع ... فقط أسأل الله أن يقوى قلبى لكى أستطيع التحمل ... لك الشكر أيضا أخى الفاضل (((ود فطون))) ... أول مرة أخى أرى منك تعقيب لكن حديثك وضح لى من أنت وحسسنى بأصالة معدنك ونبل أخلاقك وبشرنى أن الدنيا لازالت بخير وفيها بعض الاخوة الأفاضل مثلك وكذلك أخى الفاضل ود الباشا ... لا أدرى أخى ماذا يستفيد المعلق عندما يشتم ويسب ويلعن أخيه وهو يدرك أن رسولنا عليه أفضل الصلاة وأزكى التسليم قال (((ليس المؤمن بالطعان ولا اللعان ولا الفاحش ولا البذىء))) ... ويظهر كذلك رداءة سلوكه و بهذا الاسلوب لا يستطيع توصيل فكرته ولا يستفيد الناس من تعليقه غير ملء مكان التعليقات وبهذا السلوك المشين يتحول هذا المنبر العظيم لمنبر اساءات فقط ... ليت الكل يلتزم بما قلت ليستفيد الناس من ءاراء بعضهم ... بارك الله فيكم ... تحياتى لكما

[تينا]

#966932 [ابو ابراهيم]
0.00/5 (0 صوت)

04-08-2014 03:57 PM
يا الطيب مصطفى خليك في حكاية الجنوبين أحسن ولا داعي للتطاول لمن قامته أعلى كثيراَ من سعادتك ولا تحتكر الدين في فهم الأخوان المسلمين للدين و دع عباراتك المملة "مثل بني علمان" فأنجح العلمانيين الذين يتباهى بها حتى الأخوان المسلمون هو أردغان

[ابو ابراهيم]

#966708 [بريش منصور]
0.00/5 (0 صوت)

04-08-2014 12:16 PM
يا أخوان النصيحة لا تكون على الصحف، أفما كان أحرى بهذا المصطفى أن يجلس مع السيدة الفاضلة أسماء ويقدم نصيحته ، أما النصيحة على الصحف فهذا نشر الغسيل، وخيراً فعلت حيث ألقمته الحجر تلو الحجر بأدب جم وثقافة رفيعة المستوى، ولكن يبقى أن نقول أن فكر المرحوم محمود محمد طه رغم ذلك يبقى فكرا ضلاليا مخالفا لأصول الدين وأنا قرأت كثيرا عن كتبه ومنشورات تلاميذه، فنحن نوقن بأن السيدة أسماء مثقفة ومتأدبة ولكن لا يقودنا هذا اليقين والمدح الى مدح الفكر الجمهورى الذى يخالف الكثير مما جاء فى القرآن والسنة، ويكفى أن أقول لكم أن الفكر الجمهورى يزعم أن الجنة والنار لا يدومان حيث يستدل بقوله تعالى (خالدين فيها أبدا) ويقول الأبد هو فترة من الزمن، الشئ الذى أضحك المرحوم البروفيسير عبدالله الطيب الرجل الضليع فى اللغة العربية ، الأبد هو الأبد وإن استشكل ذلك على أمخاخنا فيبقى الأبد أبد وعقولنا هى القاصرة عن فهم حقائق الآخرة، والموضوع يطول ويمكننى أن أسرد الكثير الكثير ولكن لا يمكن هذا فى تعليق..

[بريش منصور]

ردود على بريش منصور
Hong Kong [أبو رسيل] 04-08-2014 05:15 PM
الطيب مصطفي يخدم الفكرة الجمهورية من حيث لا يدري.

[د. ياسر الشريف] 04-08-2014 02:11 PM
الأخ الفاضل/ بريش منصور
تحية طيبة واحتراما
قولك:
((ولكن يبقى أن نقول أن فكر المرحوم محمود محمد طه رغم ذلك يبقى فكرا ضلاليا مخالفا لأصول الدين وأنا قرأت كثيرا عن كتبه ومنشورات تلاميذه، فنحن نوقن بأن السيدة أسماء مثقفة ومتأدبة ولكن لا يقودنا هذا اليقين والمدح الى مدح الفكر الجمهورى الذى يخالف الكثير مما جاء فى القرآن والسنة، ويكفى أن أقول لكم أن الفكر الجمهورى يزعم أن الجنة والنار لا يدومان حيث يستدل بقوله تعالى (خالدين فيها أبدا) ويقول الأبد هو فترة من الزمن))
أنا أيضا لا أستطيع أن أشرح لك وللقراء مسألة فناء النار في تعليق على الراكوبة. ولكن أريد قبل أن أحيلك إلى ما كتبه الأستاذ محمود في هذه المسألة أن تفكر قليلا في الفهم السائد الذي يقول بأن الله يعذب الكفار في النار إلى ما لا نهاية؟؟ هل هذا كلام يقبله عقلك؟؟ وأنا هنا أبسط للقراء ما كتبه الأستاذ محمود في كتاب "أسئلة وأجوبة الأول":
((النار ليست خالدة


وأنت تقول أنك تمتعض لفكرة النار الخالدة.. والحقيقة أن النار ليست بخالدة، بل أن عمرها ليس طويلاً.. والجنة ليست خالدة، وإن كان عمرها أطول من عمر النار.. ولا بقاء إلا لله وحده: "كل من عليها فان، ويبقى وجه ربك، ذو الجلال والإكرام".. فأما فكرة فناء النار فهي في أصل فكرة التوحيد، ذلك بأن الله خير محض، ولا يدخل الشر في الوجود إلا من جهة نظرنا نحن إليه.. فإنا، حين نختار أنفسنا، نقع في شقوة تدبيرنا، ونعذب بأعمالنا.. وحين نختاره هو لا نرى إلا الخير.. وعن هذا الخير ورد التعبير بعبارة الجنة.. وعن ذلك الشر ورد التعبير بعبارة النار.. وإلى كل تعبير عن النار وردت الآية التي أشرت إليها أنت في جوابك: "ما يفعل الله بعذابكم إن شكرتم، وآمنتم؟؟ وكان الله شاكراً عليماً"..
وعدم خلود الجنة غير معروف، إلا لدى القلائل من العارفين، وآيته من كتاب الله: "إن المتقين في جناتٍ، ونهر، في مقعد صدقٍ، عند مليك مقتدر" فتلك مراتب العارفين.. أولها جنات، ثم نهر، ثم مقعد الصدق، ثم "عند مليك مقتدر".. ومعلوم أن الجنة مكان.. فإذا ترقى أصحابها في المراقي فكانوا "عند مليك مقتدر" فإن عند هذه تكون "حيث لا عند" أي في غير مكان، فإن الله تعالى عن المكان، كما تعالى عن الزمان..
وقول الأستاذ شلتوت بعدم خلود النار وبخلود الجنة غير صحيح، على التحقيق، ونصوص الخلود واردة في القرآن عن النار، وعن الجنة، على السواء، ولكن العبرة بمعنى الخلود.. ذلك بأنه يقول "خالدين فيها أبدا".. والأبد زمن، وهو مخلوق.. ويقول "خالدين فيها ما دامت السموات والأرض".. وذلك زمن، وهو محدود.. أما الخلود المطلق فممتنع عن الجنة، وعن النار.. ولكنه أبلغ امتناعاً في حالة النار منه في حالة الجنة..
معنى كون الله منتقم


وعلى حق أنت حين لم تتصور الله، سبحانه، وتعالى، منتقماً.. إنه غير منتقم.. لأنه لا يعصى مُراغمة، وإنما يعصى بأمره.. فهو في، المعصية، مطاع.. وحيث وردت الإشارة إليه بالمنتقم فإنما المعنى المقصود هو ما يفهم من عبارة "ومن يعمل مثقال ذرة شراً يره" أو من عبارة "كل نفسٍ بما كسبت رهينة".. فمعنى المنتقم، هنا، هو الذي يرد على الناس أعمالهم.. وإنما يكون عذابهم بأعمالهم.. والحكمة وراء العذاب بالأعمال إنما هي أن نتعلم من أخطائنا.. وهذا سبيل الحرية.. فالحر هو الذي يملك حق الخطأ، ويتحمل مسئولية خطئه، حين يخطئ.. وبذلك يصل إلى الصواب.. ولقد أجمل المعصوم هذه العبارة أحسن إجمال حين قال: "إن لم تخطئوا، وتستغفروا، فسيأت الله بقومٍ يخطئون ويستغفرون، فيغفر لهم".
عذاب الدنيا طرف من عذاب الآخرة


وأما أن عذاب الدنيا طرف من عذاب النار فهذا حق لا مرية فيه.. والحق إن الجنة موجودة، الآن.. والنار موجودة: "وإن الفجار لفي جحيم * يصلونها يوم الدين * وما هم عنها بغائبين * وما أدراك ما يوم الدين * ثم ما أدراك ما يوم الدين * يوم لا تملك نفس لنفسٍ شيئا والأمر يومئذ لله" فعبارة "وما هم عنها بغائبين" تؤيد القول بأن عذاب الدنيا وألمها طرف من عذاب النار التي تكون في الآخرة، وهو موجود الآن في هذه الحياة الدنيا.. ولما كان عذاب الدنيا طرفاً من عذاب الآخرة فإن من يقع عليه يكون كفارة له عن عذاب الآخرة، ذلك بأن الله لا يعذب مرتين.. ))


#966603 [ابو الدفاع]
5.00/5 (1 صوت)

04-08-2014 11:00 AM
الذين ردوا علي كلامي بسخرية اقول لهم انتم لاتعرفوا ادب الحوار . اما عن موضوع ان محمود لن يموت حتي تنتصرالفكرة الجمهورية هذه كانت من اهم مبادئهم وكان عمر القراي ودالي هم من يروجون لذلك اذا لم تسمعوا بهذه المقولة اما انكم صغار السن ام انكم لم تتابعوا نقاشات الجمهوريين انذاك وقد تم نقاش هذا المبدأ بصورة معمقة في عقد السبعينات وهي كانت الفترة الذهبية لهم اعتقد الذين تداخلوا معي لم يحضروا تلك الفترة او لم يشاركوا في النقاش وانا شخصيا ذهبت للاستاذ في منزله بالثورة الحارة الاولي المهدية ووجهت له نفس الاستفسار واصر علي ذلك المبدا . اتركوا الاستاذة ترد او اي جمهوري ومن يعرف عمر القراي وهو من كبار الجمهوريين فاليسأله هذا السؤال ويأتيي بالرد هل هذا صعب اما قولكم في اي كتاب والكلام دي ماقيل هذه ترهات وعندما كنا نسأل دالي اذا متي تنتصر الدعوة قبيل موت الاستاذ كان يرد بكل ثقة ( والله تغيب نقول ما بتصبح وتصبح نقول ما بتغيب ) هذا رده لنا في تلك النقطة تجوا انتوا بعد ما يقرب من 40 عاما تدافعون عن امر لاتعرفونه؟

[ابو الدفاع]

#966334 [ليلى الشيخ]
0.00/5 (0 صوت)

04-08-2014 03:08 AM
لا توجد جماعة في السودان تحترم عقل الانسان السوداني بقدر ما يحترمه الجمهوريين والشيوعيين دون صراخ او انفعال او مكياج وبكلام بسيط وواضح يدخل من العقل للقلب مباشرة.

واما من يحاول ان يدخل عن طريق استغلال العواطف الدينية او الوطنية او القبلية للوصول لقلب الناس ومن ثم يسكنون عقله ليزرعوا سمومهم التكفيرية والعنصرية فهذا مجرم وخطر على المجتمع

[ليلى الشيخ]

ردود على ليلى الشيخ
United States [محمد أحمد] 04-08-2014 12:13 PM

أخت ليلي قد اتفق معك في رايك بخصوص الجمهوريين . لكن التاريخ و الاحداث تنكر راييك عن الشيوعيين دعك من احترام العقل الانساني فهم لم يحترمو الدم الانساني في حد ذاته و ما مذابح ود نوباوي و الجزيرة أبا و قصر الضيافة الا خير شاهد علي عدم احترامهم للدم السوداني

European Union [Abu Ahmed] 04-08-2014 10:56 AM
كذبت كذبت يابنت الشيخ وكذب الجمهوريون ,, الا مجموعة الجمهوريين الذين مافتؤا يقفون ضد اهليم وزويهم ..ومجيئهم بما يخالف حتى المنطق البسيط والعرف المعول بة عند اهل السودان ..

فاى مخالفة لراى الجماعة يعتبر كفر وخروج عن الملة المسلمة

اخير .. لماذا يجتهد الجمهوريين فى مالا طاقة لهم بة .. دعوا الاصول وتحدثوا عن الفروع


#966327 [ود البلد]
0.00/5 (0 صوت)

04-08-2014 02:45 AM
بغض النظر عن الطيب مصطفى وأفكاره وبالتركيز على نقطة واحدة فقط في الفكر الجمهوري وهي ما عرف عن صلاة الأستاذ محمود محمد طه ومارافقها من مصطلحات صلاة التقليد وصلاة الأصالة فقد تجاوزت الأستاذة هذه النقطة بسرعة ولم تسهب فيها كما أسهبت في باقي النقاط وأكتفت بدعوة الطيب مصطفى بقراءة بعض كتب الأستاذ. والسبب واضح إذ أن أمور العبادات ليس فيها مجال للفلسفة والاستاذ محمود محمد طه حاول فلسفة الأمر مما جعل هذه النقطة من أكبر ثغرات الفكر الجمهوري الضال وهذا الفكر ملئ بالضلالات والترهات التي لاتنطلي الا على الجهلة بأمور دينهم

[ود البلد]

ردود على ود البلد
European Union [د. ياسر الشريف] 04-10-2014 03:39 AM
كتبت هذا التعليق في مكان آخر هنا في الراكوبة، وهو يصلح ردا على ود البلد وبعض المعلقين الذين يتحدثون عن موضوع الصلاة.

#967911 United States [الهادى]
0.00/5 (0 صوت)

04-09-2014 12:29 PM
لست بصدد الدفاع عن احد الطيب مصطفى ولا اسماء ولا محمود محمد طه ولا خيرالله ولكن الحقيقة واتى اتصبنى الحمى ان سمعت تطاولا على الحق ولم ادل بدلوى :
1/ انا ممن حضر اركان نقش دالى والقراى واخوانهم فى جامعة الخرطوم بل وجلست لدقائق مع محمود بمنزله الكائن الثورة الحارة الاولى وتناقشنا انا وثلة من زملائى
2/ محمود كان يصلى صلاة الاصالة حسب زعمه ولا يدرى احد ماهية هذه الصلاة وهو بالقطع لم يكن يصلى صلاتنا المعروفة هذه والذى كان يسميها الصلاة ذات الحركات وعليه فان الطيب مصطفى باسئلته لم يبتعد عن الحقيقة ولا يستحق بما يصفه به خير الله


وقد كتبت له التعليق التالي:
تحية طيبة يا أخي الهادي
كلامك أن الأستاذ محمود (كان يصلي صلاة الأصالة) صحيح، ولكنه لم يقل أن الصلاة قد رفعت عنه كما أورد الطيب مصطفى في مقاله. أما قولك: "ولا يدري أحد ماهية هذه الصلاة" فهو أيضا صحيح، ولكن لا يجب أن تنسى أنه كان يدعو الناس إلى اتباع النبي صلى الله عليه وسلم في الصلاة المعروفة بحركاتها المعروفة، ولم يقل لهم أنا سأريكم صلاة الأصالة لكي تؤدوها، وقد ذكرت الأخت أسماء أنه قد كتب في ذلك عديد الكتب. لماذا يتم تجاهل هذه المسألة؟ الأمانة تقتضي الطيب مصطفى أن يقول ذلك.
ولذلك فإن قولك يا أخي "وعليه فان الطيب مصطفى باسئلته لم يبتعد عن الحقيقة" غير صحيح، فالطيب مصطفى لم يذكر ما قاله الأستاذ بأن "الصلاة لم ترفع عنه"، ولم يشر إلى أن للأستاذ محمود كتاب إسمه "محمود محمد طه يدعو إلى طريق محمد" دع عنك أن يأتي بتفاصيل من الكتاب تؤكد الدعوة إلى الصلاة وكل صور العبادات.
هناك نقطة لا بد من إدراكها في هذه المسألة كلها وهي أن الأستاذ محمود تحدث عن تطوير شريعة المعاملات بالانتقال من الفروع "الآيات الناسخة" إلى الأصول "الآيات المنسوخة" فيما يخص مسائل كالجهاد، وتحدث عن تطوير شريعة العبادات بحيث لا يُحمل الفرد عليها بالإكراه ولا يُعاقب على تركها، بل كل إنسان حر في أن يؤديها أو لا يؤديها.
الطيب مصطفى وغيره من الإسلاميين الذين هم مثله، يرون أن الدولة عليها أن تطبق ما يسمونه بحد الردة على من يترك دين الإسلام بالقتل، وكانوا أيضا يرون أن دولتهم عليها أن تجاهد السودانيين الكفار بقصد إدخالهم في الإسلام بحسب ما تأمر به الآيات الناسخة لآيات الإسماح، مثل قوله تعالى: "قاتلوا الذين لا يؤمنون بالله، ولا باليوم الآخر، ولا يحرِّمون ما حرَّم الله ورسوله، ولا يدينون دين الحق، من الذين أوتوا الكتاب حتى يعطوا الجزية عن يد وهم صاغرون". ولكن كما يعرف الجميع، لم تستطع دولتهم فرض الإسلام على الجنوبيين السودانيين، وأخيرا رضخت لاتفاقية سلام أعطت الجنوب حق تقرير مصيره، ونفذت رغبة الجنوبيين في الانفصال عندما صوتوا على ذلك في استفتاء مباشر. ما أريد أن أقوله هو أن نفس المنطق الذي جعلهم يقتنعوا بعدم واقعية فرض الإسلام "أو الجزية" على غير المسلمين السودانيين، يجب أن يجعلهم يقتنعوا بعدم واقعية حكم القتل على من يتركوا الإسلام أو يتركوا أداء العبادات، في زماننا هذا، زمن الحرية وحقوق الإنسان. وعليهم عندما يعلنوا عن هذا الاقتناع أن يعترفوا بأن التطوير الذي دعا إليه الأستاذ محمود في شأن حرية الاعتقاد، ببعث الآيات المنسوخة، ونسخ آيات القتال وأحاديث قتل المرتدين، وتحمَّل في سبيله ما تحمَّل وفدَّى دعوته تلك بحياته، هو الطريق الوحيد الذي يخرجهم من هذا المأزق والتخبط الذي نراه.


#966324 [تينا]
0.00/5 (0 صوت)

04-08-2014 02:39 AM
ياناس الراكوبة لما طلبت منكم تضعوا تعقيبى هذا فى مكان الرد فقط لكى لا يحصل تشويش للقارىء لأن تعليقى مافى موضوع المقال ... بالنسبة لى كل التعقيبات السابقة نعم بتضعوها بعيد من تعليق الشخص الذى عقبت عليه وبكون الربط صعب لكن التعقيب بكون يخص المقال وبالنسبة لى مامهم فى أيى مكان... المهم وصلت الفكرة لكن هذا كما قلت لأنه لايخص المقال ... عموما مافى مشكلة عادى بس خوفى الله يستر تكونوا انتوا كمان مصنفنى (((كوزة))) ههههههههههه ودى تكون مصيبة كبيرة ... تسلموا ... تحياتى ...

[تينا]

ردود على تينا
European Union [ودالباشا] 04-08-2014 03:40 AM
الفاضلة ((تينا ))

والله انتى حساسه شديد والاحساس الشديد متعب لصاحبه فكونى كما قال احد الشعراء

كن كالنخيل عن الاحقاد مرتفعاً**يرمى بحجرا فيرمى اطيب الثمر

او كما قال اخر

يخاطبنى الليم بكل قبحٍ**واكره ان اكون له مجبيا
يزداد سفاهةًوازدادحلماً**كعودٍ زاده لاحراق طبيا

تحياتى


#966313 [المندهش]
5.00/5 (1 صوت)

04-08-2014 02:07 AM
اقسم بالله العظيم ان الالحاد انتشر فى العالم بفضل هذا الغير طيب وامثاله .بالله عليكم الا يدعو حقد هذا الرجل وكراهيته المستمره الى كل المسلمين فى بلده وزفراته القذره فى وجه جميع ابناء وطنه الى الشك فى ان الاسلام دين له علاقه بالسلام والله لولا وجود مسلمين من امثال الحاجه اسماء لتركنا هذا الدين كما تركنا الوطن لهذا الحقير وامثاله

[المندهش]

ردود على المندهش
[ودالعرضي] 04-08-2014 09:04 AM
أعجبني جداً أيها المنهدش ، اثني وأؤيد .


#966297 [الكلس]
0.00/5 (0 صوت)

04-08-2014 01:22 AM
الطيب مصطفي كشف نفسه للشعب السوداني عندما سخر كل جهوده لفصل الجنوب لماذا لان الجنوبين قتلوا ابنه نسى الطيب مصطفي ان هنالك من هو اعلي د جة و مكانة من ابنه مات في حرب الجنوب امثال الطيب مصطفي ﻻ يرد لهم ﻻن الرد تقييم للشخص كنت اتمني ان لا ترد الاستاذة اسماء له

[الكلس]

#966290 [Nada Bastami]
0.00/5 (0 صوت)

04-08-2014 01:14 AM
انتم دائما هكذا الجمهوريون تبهرون الجميع بإسلوبكم وادبكم. رديتي علي الخال بإسلوب راقي وحضاري ومهذب لايفهمه الإسلاميون فالطيب مصطفى دايما بيركز في إسلوب علي الإستهتار والإستخفاف وهذا هو دينهم الإخوان الإسلاميون

[Nada Bastami]

#966249 [Adam Ibrahim]
5.00/5 (2 صوت)

04-07-2014 11:21 PM
إقتباس:((السيد الطيب مصطفى، إن زمن الإرهاب، والتخويف، والتكفير، قد ولى إلى غير رجعة.. ولم يبق لك، ولا لغيرك، غير الحوار الموضوعي. وأتمنى أن تدرك ذلك، فلا تفشل في إدارته في صحيفتك هذه، كما فشلت في إدارته في "الانتباهة".))..

الحواااااااار الموضوعى المبنى على طرح الافكار هذا هو بيت القصيد بعيداً عن المناكفات غير ذي الجدوى.. انا بستغرب لما ينشره بعض الاسلامويين فى المنتديات والصحف الالكترونية عن كل ما يخالف فكرهم.. فهم دائماً ما يلجأون للتكفير ووصم موتى خصومهم بالهالكين (آخرهم محجوب شريف).. كأنهم ضمنوا مواقعهم فى الجنّة!!..

[Adam Ibrahim]

#966245 [omar mohammed ali]
5.00/5 (1 صوت)

04-07-2014 11:00 PM
والله يا استاذة اسماء مع اني لم اقراء كلام الطيب مصطفي بحيث اني لااستطيع الرد او الاقتناع بكلامك

لكن اسلوبك وادبك بالحوار وماانزلتي من حجة وثبات في كلامك ورايك يجعلني معجبا به واسلوبك راقي ويدل

على علم وادب وخاصة دعوتك في اخر المقال تنم عن ادب جم ونفتخر بانك سودانية ومن امهات بلدنا

ونسال الله ان يصلح الحال


ختاما لك الود، ودعنا نضع أيدينا سوياً، لبناء سودان يسوده الفكر الحر، المبرأ من التشنج، والتعصب، والبغضاء

[omar mohammed ali]

#966242 [تينا]
0.00/5 (0 صوت)

04-07-2014 10:59 PM
(((يا جماعة أعطوا مثل هذه الشخصيات المجال الكافى حتى تنير الطريق للناس وبالأخص معشر النساء))) يا أخى الفاضل (((سفيانوف))) أنت قلت كلامك هذا بعد أن أعجبك كلام الاستاذة الذى قلت عليه كالدرر المنثور وهذا يؤكد انها فعلا انسانة متعلمة ومثقفة ولديها سعة صدر واحترام وأدب حتى مع الذين يختلفون معها فى الفكر ... وأرى كلامك صحيح جدا ومن خلال تخاطبها المحترم ... لكن يا أخى العزيز دعنى أتحدث معك فى نقطة الاحترام والأدب لأننى متضررة منها ومغبونة كذلك ... ليسوا اخوات نسيبة وحدهن لا يعجبهم هذا الكلام ... حتى كثير من الرجال بأفكارهم المختلفة لا يعجبهم هذا الكلام ... وبما أننى من معشر النساء و لست فى قامتها لكنى دائما فى تعليقاتى لا أميل أبدا لأسلوب الاساءات والشتائم والدعاء على أحد حتى لو اختلفت معه وأخاطب الذى يرد على بكل احترام وأحاول أن أقارعه بالحجة ولا أشخصن المواضيع واخلط الأمور وأتعامل بالأمانة حتى تجاه عدوى ... ولكن معظم الردود تأتينى بالاساءات والشتائم وعدم الاحترام وأحيانا الوقاحة ! وبعد كل هذا أتوصف بأننى (((كوزة))) ! وأحيانا يضيفوا عليها (((معفنة)))! الشيىء الذى فهمته هنا فى الراكوبة كمثال فى التعامل مع الكثيرين من أهل المجتمع والذين يوصفون بأنهم مستنيرين أن التى تتعامل باسلوب الاساءات والشتائم وحتى ان شئت الجرأة تحترم (بضم التاءالأولى) أما التى مثلى وتتعامل بالاسلوب الذى طلبت أن تتعامل به معشر النساء فلا تجد سوى العداء والحرب ووصفها (((بالتكوزن))) لكى يعاديها الناس ... قل لى ماذا أفعل لكى أستطيع أن أتواصل فى الراكوبة ؟؟؟ لك الشكر ... لو سمحتوا يا ناس الراكوبة ممكن تضعوا تعقيبى هذا فى الرد على سفيانوف لكى يستطيع القارىء أن يربط الكلام لأنكم عندما تضعون دائما تعقيباتى بعيدة جدا من المعلق الذى عقبت عليه لا يستطيع القارىء ربط الكلام بين التعليقين ... ولكم الشكر والتقدير والاحترام ... تحياتى ...

[تينا]

ردود على تينا
United States [ود فطون] 04-08-2014 01:46 PM
تعالوا لنتفق علي احترام وتقدير معشر اخواتنا ..نتعامل معهم بكل ادب واحترام وتقدير
نتعامل معهن كاخواتنا ومحارمنا واعراضنا التي نموت دونها
هذه هي الرجوله الحقه والنبل ورسولنا الكريم قال رفقا بالقوارير
يحكي ان سيدنا على كرم الله وجهه اساءت امراه من الخوارج القول معه لم يغضب او يزجرها وهو امير المومني وعندما تعرض لها احد مرفقيه مذكرا لها بحده القول فمنعه سيدنا على وقال له في عهد رسول الله صلي اللع عليه وسلم كانت تتعرض لنا المشركه فكنا نحلم ونصفح
اختنا تينا والمعلقات لكن العتبي حتي ترضوا ومعذره...ونتمني ان نكون عند حسن الظن ولا نستاسد علي النساء فهن اخواتنا


#966235 [Salah]
0.00/5 (0 صوت)

04-07-2014 10:51 PM
لله درك لقد القمتى هذا المستوزر حجرا عله يترك هذا الهراء

[Salah]

#966162 [ساب البلد]
5.00/5 (3 صوت)

04-07-2014 08:29 PM
******** هذا هو الحوار الموضوعي ******** مقارعة الحجة بالحجة ******* الراي بالراي ***** و نقاش بهدوء ****** بعيدا عن الصراخ و التكفير ****** مع انه الطيب دلوكة لا يفقه لا في امور الدنيا ولا الاخرة ******

[ساب البلد]

ردود على ساب البلد
[حاج ابكر] 04-07-2014 11:23 PM
السطر الاول ملائكى و الثانى شيطانى
نشكر الاستاذ الطيب الذى اتى بالاستاذه اسماء عشان نعرف حاجه عن الفكر الجمهورىز
شكرا الستذه اسماء زادك الله علما و تقوى سعه صدر


#966156 [بشير]
2.00/5 (1 صوت)

04-07-2014 08:10 PM
عسى ان تكرهوا شيئا هو خير لكم وعسى ان تحبو شيئا وهو شرا لكم ، نسأل الله ان تكون لك الهداية على يد الاستاذة اسماء ، لانك ناقص تربية سوية لعدم اهتمام الوالد بالرعاية لانشغاله بمضارب الهوى

[بشير]

#966136 [الديمقراطي]
1.00/5 (1 صوت)

04-07-2014 07:40 PM
والله يا استاذة ردك شافي كافي حيثما توجهنا معه . رفعة في اللغة * غوص في اعماق المنطق *
سمو و ادب في المخاطبة * اتزان دون اي انفعال * مدرسة في الاخلاق * و اربا بنفسي بعد هذا
ان اتعرض للمخاطب في هذا المقال باي كلمة جارحة و ذلك تاسيا بما تعلمته اليوم في هذه
الاكاديمية الرفيعة .
مع كامل احترامي و تقديري لك استاذة اسماء .

[الديمقراطي]

#966122 [باسطة]
5.00/5 (1 صوت)

04-07-2014 07:20 PM
محاضرة ، درس ، أدب ،

لم يتغير الجمهوريين منذ عقود ، فإنهم يحاورون بأدب جم و قوة كلمة و صدق و كان يلجأ الطرف الآخر دائماً إلى العصا و السيخ و اللكمات و البنية و الشلوت و لا زالوا ، زابحي الثيران السود و البيض .

قال د/ محمد ( كلام الطيب مصطفى لزيادة مبيعات جريدته فقط .)

عازه قومي كفاك عازه غطي قفاك

[باسطة]

#966114 [الدماكي]
0.00/5 (0 صوت)

04-07-2014 07:03 PM
هذا الادب في الرد على الخصوم لا يصدر إلا عن شخص يحمل فكرة عظيمة

[الدماكي]

#966087 [taluba]
0.00/5 (0 صوت)

04-07-2014 06:30 PM
هذا هو الرد المنطقي عسي ولعل ان يفهم -لانهم عديمي الفهم والمعرفه لسرد الحقائق- يجب عليه ان يتعلم والباب مفتوح لمن يريد- مع احترامي لكاتبه هذا المقال بردها علي الصميم ولكن لدي اضافه بسيطه تتعلق بالتطور المعلوماتي عن طريق الانترنيت وبسياسه الجماعات الاسلاميه الهوجاء اصبح نقد الاسلام متاح لكل شخص بالاساليب العلميه سوي في التاريخ الاسلامي واراء المفسرين المتناقض والناسخ والمنسوخ وحتي القصص القرانيه التي يتم الادال بها مثل قصه ابراهيم وغيرها-باختصار ادخلوا الاسلام في مازق

[taluba]

#966086 [حميد]
5.00/5 (1 صوت)

04-07-2014 06:30 PM
شكرا لكي ايتها السيدة المناضلة الكريمة علي هذا المقال الذي يحوي كل الحقائق التي يورونها خدمة النظام وامثال المدعو الطيب وليس طيب القلب ولا الوجة ولكن طيبتة من اجل كنز اموال الشعب الطاهر الابي وصدق من قال عنة حكامة الكيزان ومعني حكامه(هي المراء التي لا ؤلي لها وهي وتقول اشكر من اجل الكسب او دلوكه الكيزان وامثال المدعو الطيب ليس له الجراء والشهامة الرجالية لكي يقف امامك وانتي كالبدر يهدي بهو الساير ليلا .
لكى التحيه يابنت الفارس الهمام

[حميد]

#966069 [جركان فاضى]
5.00/5 (1 صوت)

04-07-2014 06:11 PM
كيف يكون لمحمود محمد طه فكر وهو جاهل باللغة العربية؟...كم من السنوات يقضيها العالم فى تعلم اللغة العربية حتى يمكنه فهم الفقه الاسلامى؟...وكم هى الاخطاء اللغوية التى دخل فيها محمود محمد طه والتى بينها الشيخ عبد الجبار المبارك رحمة الله عليه؟..وقد بين الشيخ عبد الجبار على سبيل المثال ان محمود يدعو الى الربوبية...ان يصير الانسان ربوبيا...وما درى ان ذلك يعنى ان يصير ربا...فاختلط الامر معه بين الربوبية والربانية...محمود جاهل باللغة العربية فلايجوز له استنباط احكام من القران والسنة...محمود جاهل باللغة العربية فلايجوز له ادعاء الفكر الاسلامى.
وماذا قال الازهر عن محمود؟ وماذا قالت كل التنظيمات والجهات العلمية عن محمود...قالت انه ضال مضل

[جركان فاضى]

ردود على جركان فاضى
[المتشائل] 05-14-2014 08:58 PM
إذا كان الأستاذ المهندس محمود محمد طه لا يمسك بناصية اللغة العربية ولا يجيدها إجادة تامة نطقاً وكتابة، فهذا أمر خطير؛ لأن الدين الإسلامي إنما يقوم على اللغة العربية، وانتهاء الأستاذ إلى نتائج مهمة مثل تلك التي "نسمع عنها" أطرافاً بدون إجادة "تامة" للغة مسألة غير هينة. جركان فاضي، إذا كانت لديك روابط لدراسة لغوية أجراها الشيخ عبد الجبار أو غيره على كتب الأستاذ، أرجو تزويدنا بها. أخطاء اللغة تقتل.

[ودالعرضي] 04-08-2014 09:12 AM
أقسم بالله انت فاضي لدرجة الازعاج ، انت فعلاً اسم على مسمى .
مبااااااااااااااااالغة .

European Union [ودالباشا] 04-08-2014 04:35 AM
والله لا ادرى عن الفكر الجمهورى شى ولن اقرأ كتاب او مقال غير هذا واخرى سياسية للقراى ولكننى احترمت عقلية هذه السيدةوطريقة ردها بكل ادب واحترام للاخر مهما كان الاختلاف

فلايعقل ان يدعو للربوبية من ألف هذه الكتب

*رسالة الصلاة
*تعلموا كيف تصلون
*محمود محمد طه يدعو الى طريق محمد(ص)

وكيف لرجل ابنته بهذا العمق اللغوى وهى التى نهلت منه كما اشارت ان يكون جاهل باللغة

اثبتوا لنا بنفس حجتها ضلالات هذا الفكر الفلسفية فى اى جزئية من مؤلفاته بالنص وهى متوفرة كما تقول دون الاعتماد على اراء الاخرين وتعميم والتعويم لنقول لكم نعم انتم على حق


#966010 [بريطاني]
2.50/5 (4 صوت)

04-07-2014 04:57 PM
والله إنك لبنت أبيك .. رحم الله أباك الشهيد ... رغم أني لا أنتمني لأي فكر أو طريقة دينية متطرفة أو وسطة أو غير ذلك ... لكني أشهد للجمهوريين بحسن الأدب وبلاغة الحجة منذ مشاهدتي لهم وحضوري ركنهم في جامعة القاهرة فرع الخرطوم.
لقد أسكتي هذا الجهلول - الطيب مصطفي - مفتكر نفسه من المفكرين وأعيان السودان وله الكلمة - هذا لا يفقه شيئا غير ذبح الثيران, والفتنة لعنة الله عليه.

[بريطاني]

#966006 [صلاح محمدي]
3.00/5 (2 صوت)

04-07-2014 04:51 PM
الطيب مصطفى رجل مسكين يثير الشفقة ، إنه لا يقرأ بدليل أنه لم يورد ولا فقرة من ما خطه الأستاذ ، ولو قرأ لا أظنه يستوعب لأنه مصروف عن فهم آيات الله لكونه متكبر ، وبالتالي فأنت أيتها الفاضلة مسؤولة عن إخراجه من الظلمات التي يتخبط فيها حتي مزق وطنه وفتت مجتمعه ودمر كل ما كان قائما ، مااستطعت إلي ذلك سبيلا وما عليك طبعاً إلا البلاغ ، وإنا نشهد بأنك بلّغت بأرصن ما يكون التبليغ وأحصف . شكراً أستاذة أسماء

[صلاح محمدي]

#965994 [ابوريدة]
3.25/5 (5 صوت)

04-07-2014 04:42 PM
ما ذكرته الاستاذة اسماء كله منسوب الي ابيها وهي ترهات وخزعبلات ما انزل الله بها من سلطان وتصورات يغلب عليها الهوي تارة وقصور في فهم الدين ... حقيقة ان الاستاذة قد سلكت طريق ابيها في الضلال نسأل الله لها الهدي والعودة الي صحيح الدين ... ومن سخريات هذه الفئة انهم الحقوا صفة الجمهوري بهذه الترهات رغم ان عضوية هذه الفئة محدود بحدود عشيرة ورهط محمود محمد طه فهو لم يجد رواجاً في المجتمع السوداني بل ظل مرفوضاً وملفوظاً يفر منه الناس فرارهم من الجرب ..

[ابوريدة]

ردود على ابوريدة
United States [محب الأكواز ..!] 04-08-2014 12:37 AM
يا أبا ريدة أنت و الجركان الفاضي سواء .. فاقد تربوي و من أنصاف المتعلمين الذين لا يعلمون فرقاً بين الألف و الواو الضكر .. ما تعلقو تعليقات تدل علي جهلكم .. يعني الواحد فيكم بفك الحرف بالتلتلة و عايز يتفلسف و لو قالو ليهو متي يرفع ما بعد إلاّ و متي ينصب يقيف كحمار الشيخ في العقبة .. دي أستاذة أهلها تعبو فيها و قرّوها البوديكم شنو تناقشو و تتكلموا ؟ و حسي الناس البكتبو و المشاهير و السياسيين ديل كلهم الواحد فيكم ما قرا ليهم كتاب واحد لكن عايز يدخل خشمو عشان يقولو فاهم .. أها قريتو للصادق ولاّ قريتو للترابي و لاّ قريتو للأستاذ محمود و لا قريتو لمنصور خالد و لا أصلاً قريتو حاجة غير كتاب المطالعة ؟ ... واحد فيكم تاني ما عايزينو يعلق ساكت شوفو ليكم كورة ولا شمّاسة اتونسو معاهم .. و بعدين الواحد فيكم ما عارف ورثة أمو كان ابو مات و معرس فيها يطلعوها كيف ؟ و عايزين تعملو بتعرفو الإسلام ؟ بلا يخمكم !

United States [كروري] 04-07-2014 07:05 PM
من هو الأولى بالنصيحة الأستاذة اسماء التي لم تقتل نملة أم البشير خال الطيب مصطفى الذي قتل عشرة الف باعترافه. هل تظن ما قلته يا أبوريدة بان غير مسؤول عنه أمام الله؟ لماذا تدافع عن الباطل؟!!!!!!!!!!!!!!!

United States [مدني الحبيبة] 04-07-2014 06:35 PM
والله العظيم ربنا يهديكم انتم الى طريق الرشاد ، فكر يدعو الى تطور الانسان ، وتعليم ادب الحوار والتادب باخلاق الرسول صلى الله عليه وسلم ، فكر يدعو الى السلام والمحبة بين المسلمين ، فكر يدعو لاحترام الاخر واحترام مقامه مهما كان الوضع ، فكر يدعو الى تثقيف الانسان والارتقاء بانسانيته ، فكر يعالج كل مشاكل العصر ، بعد كل تلك المعطيات تريد من الاستاذة التخليى من كل تلك القيم ، واتباع طريق الهوس الديني ، وتغبيش الوعي ، الان السودان صار دولة ليست لها اي طعم في جميع ضروب الحياة بسبب التوجهات المتخلفة لامثالكم ، ربنا يهديكم انتم الى الطريق القويم ، يامن ساهمتم في تاخر الاسلام كثيرا بسبب تلك الاوهام والاراء العرجاء ،،،


#965987 [بت الخرطوم]
4.00/5 (4 صوت)

04-07-2014 04:35 PM
ماشاء الله وتبارك الله رد هادى هادف موزن بعيدا عن التشنجات والمهاترات من أستاذة واضح من ردها متمكنة أقول قولى هذا بعد قرأتى لاول رد او مقالة للاستاذة اسماء فلها التحية والتقدير

[بت الخرطوم]

#965986 [ود الركابي]
1.00/5 (1 صوت)

04-07-2014 04:34 PM
كع كرع .ياجماعة الخير من المفروض العاوز يطبق شرع الله اول حاجه يطبقه في بيته اذا نجحت بعد كده عندالجيران بعدكده في الحله ثم المدينه ثم البلدوبلفعل . لانه دنيا واخره .مابتلموا ويوم الحساب مابينفعني لاامي ولاابوي ولاكيزان ولاانصار سنه ولا بطيخ / تحياتي للاستاذه اسماء محمود وارجوا اذا تكرمت برقم جوال حتي استطيع الاتصال بها

[ود الركابي]

#965978 [بت قضيم]
1.00/5 (1 صوت)

04-07-2014 04:21 PM
التحية والتقدير استاذة اسماء
لمثل لهذا المخلوق الشاذ فكريا ونفسيا ما كان يستحق مثل هذا الرد هذا المخلوق ادمن الاساءة على الغير ولذلك لا يرد عليه الا بمثلها هذا المخلوق لا ينتمي الى البني ادمية في شئ اللهم الا شكلا فهو من سلالة بني ابليس الذي اطلقهم بفسوة منه لينتشروا في العلم في شكا ادميين وهم ليس ادميين واذا اردتي فرزهم من الادميين فقط بحديثهم واسلوبهم تخرج الكلمات منهم نتنة كريهة كانها تخرج من مكان لا تخرج. منه الا النجاسات فعفوفا استاذة اسماء ان خرجت امام مقامك السامي عن الادب

[بت قضيم]

#965972 [ابو لميس]
5.00/5 (2 صوت)

04-07-2014 04:12 PM
لدى سوال واحد فقط للجمهوريين ..الى الان لم استطيع فقهمكم او ماذا تعنون بهذا الموضوع ..

هل فعلا رفعت الصلاة عن مرشدكم او معلمكم محمود محمد طة

وهل فعلا سوف يعود مرة اخرى للحياة .. مثلما سوف يعود سيدنا عيسى .. او العوده سوف تكون بصورة مختلفة فى شكل شخص اخر او ما شابة .

ارجو ان لا تفهم اسئلتى خطأ


وشكرا

[ابو لميس]

ردود على ابو لميس
United States [عصام الجزولى] 04-08-2014 12:26 PM
الاستاذ لم يقل بأن الصلاة رفعت عنه بل قال ردا على هذه الشائعة ان الصلاة لا ترفع عن عاقل وقد شرح مفهوم الصلاة فى كتابيه ( رسالة الصلاة) وتعلموا كيف تصلون) ويمكن لك الرجوع لهذه الكتب فى موقع الفكرة الجمهورية حتى لا تحكم على الاستاذ بأقوال خصومه من أمثال الطيب مصطفى وعبد الحى يوسف وعبد الرحمن الزومةالذين لا يقرأون كتبه واذا قراوا لا يفهمون واذا فهموا يتعمدون بتر كلامه ليخرجوا منه اتهامات باطلة ثم ان المسيح الاسرائيلى لن يعود بل الذى يعود هو المسيح المحمدى وهو رجل من أل بيت النبى قال عنه النبى لو لم يبقى من عمر الدنيا الا مقدار ساعة لمد الله فيها حتى يبعث رجل من ال بيتى يملا الارض عدلا كما ملئت جورا وظلما وقد قال سيدنا ابن عباس ( عجبت لم ينتظر عيسى ولا ينتظر محمد


#965951 [bullet ant]
1.00/5 (1 صوت)

04-07-2014 03:55 PM
تعلم يا خال التيس الرئاسئ
مدرسة المنطق و سلاسة المحتوى و عذوبة الحديث
لقد اخجلتينا بتهذيبك

[bullet ant]

#965939 [ود الخليفة]
0.00/5 (0 صوت)

04-07-2014 03:44 PM
لك التحية استاذة أسماء محمود

أرجو من الاستاذ الطيب مصطفي أن يكمل ما بدأه من حوار حتي تعم الفائدة علي الجميع.
اعتقد غير جازما أن الطيب مصطفي يملك قدرا من المصداقية قدتؤهله لذلك اذا تخلص من شح نفسه و لو الي حين(if he accommodates himself).
أتمني من الجميع بكل هدووء اعادة الحوار و الاثراء الفكري الذي انقطع باعدام الاستاذ محمود وذلك لحاجة شعبنا بل البشرية جمعاء للفكر المنقذ بعد تجربة الاسلاميين التي اثبتت فشلها الماثل امامنا و الحكمة هي ضالة المؤمن الحر الكريم الذي يرفض للوصاية بكل أنواعها

اعتقد انه قد آن الاوان لاعمال العقل

[ود الخليفة]

#965938 [ود دانكوج]
0.00/5 (0 صوت)

04-07-2014 03:44 PM
لك التحية يا استاذة اسماء، والله لن يستطيع السيد الطيب مصطفى و من معه و كل من يعتنق الفكر السلفي المتحجر المتخلف الإجابة على هذه الأسئلة الى يوم الدين، فكل افعال السلفيون يتناقض مع الفهم الصحيح للإسلام، السلفيون هم المتهم الاول في تشويه صورة الاسلام امام العالمين، السلفيون هم اكثر خطرا على الاسلام من اعدائه، و اشياء كثير لايسع المجال لذكرها، لكن قال الله تعالى عن نبيه محمد[ص] [و إنك لعلى خلق عظيم]صدق الله العظيم، يشهد الله جل جلاله في هذه الاية الكريمة على نبينا محمد{ص} بالخلق العظيم، هل ما يفعله السلفيون اليوم من اخلاق النبي؟، لا و الف لا، ففهمهم للدين خطأ، فهذه الاية وحدها يكفينا لنعرف مدى ضلال فكرهم.

[ود دانكوج]

#965932 [أبوعلي]
1.00/5 (1 صوت)

04-07-2014 03:39 PM
الخال الرئاسيّ: السيدة اسماء بامكانك ان تدخلى التاريخ من اوسع ابوابه

وأنت قد دخلت التاريخ من أوسع أبوابه (بذبح ثور) إبتهاجا بنجاحكم في فصل ثلث الوطن!!
أنت لاتساوي ذرّة رمل أيّها (الدخيل) فاقد الوطنيّة والخلق السودانيّ والبعيد عن الإسلام
معك الحق لأن تتعرض للشهيد/ محمود محمّد طه: فمن لا يستطيع أن يصعد إلي قمّةالنخلة السامقة
عليه (الجدّيع) بالحجارة ليحصل على ثمرها
وأنت حجرك مصنوع من الرمل وأخيب منك
ومن يكون ذلك غير خالك /عمر البشير

أنا لاأدّعي إنتمائي للفكر الجمهوريّ ولكنّي أحترمه وأقدّره ومفكّره الشهيد يتربّع على هامتي إجلالا
وما كان للسيّدة / أسماء أن تهبط إلي مستواك وتجادلك، لأنّه لا أحد يلتفت نحو هراء ماتكتبه أنت

[أبوعلي]

ردود على أبوعلي
United States [باسطة] 04-07-2014 07:10 PM
معذرة يا أبو علي ، دخل التاريخ من أوسخ أبوابه .


#965915 [smartlook]
1.00/5 (1 صوت)

04-07-2014 03:25 PM
الإستاذه اسماء لكي كل التقدير والإحترام ونقول إن ردكي على الطيب رد شافى ووافى جزاكى الله خيراً

[smartlook]

#965912 [kamal]
1.00/5 (1 صوت)

04-07-2014 03:23 PM
لله درك و لكن من تنادى

[kamal]

#965911 [زول اصيل]
0.00/5 (0 صوت)

04-07-2014 03:22 PM
اولا يجب على كل مسلم تعلم دينه كما جاء به النبي صلى الله عليه وسلم " قال تعالى " واعتصموا بحبل الله جميعا ولا تفرقوا " وقال النبي صلى الله عليه وسلم " افترقت اليهود على احدى وسبعين فرقة وافترقت النصارى على ثنتان وسبعين فرقة وستفترق هذه الامة على ثلاث وسبعين فرقة كلها في النهار الا واحدة قال الصحابة من هم يا رسول الله " قال هم مثل ما انا عليه اليوم واصحابي " وفي رواية اخرى هم الجماعة " هل الفرقة الجمهورية مثل ما كان عليه النبي صلى الله عليه وسلم واصحابه ؟ طبعا الاجابة كلا والف كلا افضل الناس بعد النبي صلى الله عليه وسلم هم الصحابة ثم الذين يلونهم ثم الذين يلونهم وكل هذه الفرق ظهرت بعد القرون الثلاث المفضلة وظهر الجهل والكذب والبدع وظهرت الفرق التي اخبر عنها الصادق المصدوق والفرقة الجهورية واحدة منها بالتاكيد اما الحديث الذي استدلت به الكاتبة فهو حجة عليها " بدا الاسلام غريبا وسيعود غريبا كما بدا فطوبى للغرباء " معنى غربة الدين ان الاسلام بدا في ضعف وقلة من اتباعه المخلصون وكانوا خائفين من الاعداء ثم انتشر وسيعود غريباء كما بدا بسبب الاضطهاد فكم من متمسك بدينه يواجه الظلم وسؤ الظن الا من رحم الله كان الاولى بهذه الكاتبة ان تقرا شرح الحديث قبل ان تستدل به وبما انها ولجت هذا الباب فعليها بفتح الباري شرح صحيح البخاري علها تجد فيه ضالتها نسال الله الهداية لجميع المسلمين وخاصة اصحاب المذاهب المنحرفة من تجانية وجمهوريين ومتصوفة ومن شايعهم

[زول اصيل]

ردود على زول اصيل
European Union [محمد صلاح] 04-07-2014 06:51 PM
ياخي احترمونا شويا وخاطبوا عقولنا بدلاً عن اذنينا ياخي قديدو اطنينا قد بي قال وقال ، وقالوا وقال ياخي القالوا ده معروف ياخي بس عشان ننزل الكلام لواقعنا وبيئتنا وزمنا عايزين نشغل نافخونا ده شوية عشان نفهم ما قيل وقال بطريقة جماعية بالتفكر والنقاش وليس بفرض إرادة قوة وارتفاع الصوت والترهيب ولا نحن السودان نتظر حتى يأتينا البيضان من المسلمين بحلول لواقعنا لتبصموا عليها وتهللوا وتكبروا وبعدين نتحارب ونتقاتل ويتفكك السودان والبيضان يتفرجون علينا وبعد خراب مالطة يرفضون منحنا تاشيرة للهروب من الجحيم الذي صنعوه بغبائنا ... ياخي ارحمونا ياخي


#965901 [shah]
1.00/5 (1 صوت)

04-07-2014 03:15 PM
والله يا أستاذة مقالك هذا يثقف كل من يقرأه ... إلا من تخاطبين فعقله "ملجن" وعمر عقله الإفتراضى ... قد إستنفد.

[shah]

#965895 [أبوديك الديناري]
0.00/5 (0 صوت)

04-07-2014 03:12 PM
القمتيه حجراً في فمه النتن حجر يكسر سنونه وسنون ود اخته الله يلعنهم السفلة الفجرة القذرين

[أبوديك الديناري]

#965894 [ahmed]
0.00/5 (0 صوت)

04-07-2014 03:12 PM
السيد الطيب مصطفي
أسمعت قول من نصحك أمام الناس فقد أهانك ومن نصحك في السر فقد نصحك. إذن كيف تتجرأ وتنصح على رؤؤس الأشهاد ولا سيما في الصحيفه لعمري ما هذا إلا تصرف مكابر لو لم يكن جاهل.

[ahmed]

#965891 [خالد مصطفي]
3.00/5 (2 صوت)

04-07-2014 03:10 PM
ولقد ردت له بكل ادب واريحيه بمنطق قوي كمنطق الاستاذ الشهيد . عسي ان يفهم الرساله. الطيب مصطفي شانه شان كل الرجرجه والدهماء لايستطيع فهم واستيعاب ردك عليه. وان فهم فسيظل يكابر ويكابر. وطبعا افه هذا الرجل الدعي انه يعتقد بانه قد ملك ناصيه الحديث وبلغ من العلم شووا يوهله لنصح الاخرين. لله درك اسماء والحمد لله الذي اخرج من صلب الاستاذ امثالك وهم كثر من غير صله الدم.. والشعب السوداني قد اصبح يملك من الوعي ليميز بين الخبيث والطيب. واذا كانت هناك حسنه واحده للاخوان المسلمين فهي انهم وللابد قد كتبو علي انفسهم الزوال من مخيله الشعب............ وهذا بالنص ما توقعه الاستاذ الشهيد ونشهد بانه حاورهم بالتي هي احسن وحاول انقاذهم. ولكنهم قوم لايعقلون............شكرا استاذه اسماء سيري وعين الله ترعاك وترعي كل الصادقين امثالك..... ولك التحايا والود

[خالد مصطفي]

#965871 [أبوالكجص]
3.47/5 (8 صوت)

04-07-2014 02:54 PM
هكذا يكون الحوار والأخذ والرد المثمر. تسلمي يا أصيلة يا بنت الأصيل.

[أبوالكجص]

#965867 [الفساد المالي مالو]
3.00/5 (4 صوت)

04-07-2014 02:50 PM
وانا بنصحو لوجه الله اخلي الدرب الماسكو ده

[الفساد المالي مالو]

#965861 [ابو محمد]
3.00/5 (4 صوت)

04-07-2014 02:45 PM
رد في محلو ... علم

[ابو محمد]

#965855 [Abdo]
0.00/5 (0 صوت)

04-07-2014 02:39 PM
الأستاذة أسماء مع كل التقدير و الإحترام ،، لكن أرجو الا يكون وضعنا الحالي هو تجسيد لقيادة الإنسان و بني السودان بوجه خاص إلى الحق بسلاسل الإذعان بدلا عن الإحسان أرجو أن يلقى خطابك هذا أذن صاغية و قلبا مفتوحا من السيد الطيب مصطفى أرجو أن تكون تجربته العملية مع الإنقاذ قد أعادت إليه صوت العقل و كل ذلك من اجل مصلحة البلاد و أهلها الطيبين .

[Abdo]

#965849 [لا حوار مع اللصوص الكذابين]
3.00/5 (5 صوت)

04-07-2014 02:36 PM
اذا اطلع الطيب مصطفى الخال الرئاسى على هذا الرد الكافى والوافى سيتابع الفكر الجمهورى ويغير حزبه الى منبر الفكر الجمهورى العادل

[لا حوار مع اللصوص الكذابين]

#965845 [Gogomri Salim KOKO]
5.00/5 (2 صوت)

04-07-2014 02:35 PM
الطيب مصطفى ليس على الاسلام بشئ لانه عنصيري بغيض وكريهه و ملعون ولايفقه في الدين شئ . يارب، يا كريم ،يا مجيب الدعوات، يا سميع صراخات الضعفاء في الجنوب ، الجبال ،دارفور بقوتك وعزتك ان تنتقم منه عاجلا ام آجل وارينا فيه باسك ، يارب العالميييييييييييييييييين.

[Gogomri Salim KOKO]

ردود على Gogomri Salim KOKO
European Union [تية ود الدلنج] 04-07-2014 05:08 PM
لو الطيب مصطفي عنصري انت بكلامك دا زول حاقد حقد شديد وبالتالي ما في فرق بينك وبينه ونفس الاوصاف التي اطلقتها عليه تنطبق عليك ايضاً

European Union [أبوعلي] 04-07-2014 03:44 PM
اللّهم آمين..
بس دعواتكم ليرمينّه الله بين أيدينا حيّا يفرفر


#965844 [عبدالمنعم العوض]
3.00/5 (5 صوت)

04-07-2014 02:35 PM
لله درك يا استاذة يا بنت الاستاذ يا فاضلة
رحم الله الاستاذ محمود محمد طه وكما قال العلامة الدكتور عبدالله الطيب
قد شجاني بفقده محمود
مارق قيل هو عندي شهيد
الاخ الطيب مصطفى أسأل الله ان ينير بصيرتك بهذا الحوار فتنال منه صلاحا وفلاحا في قلبك وعقلك وفكرك وقد كان منك ما كان فيما سبق غفر الله لنا جميعا.

[عبدالمنعم العوض]

#965839 [د. ياسر الشريف]
5.00/5 (4 صوت)

04-07-2014 02:30 PM
ليت الطيب مصطفى يقوم بنشر هذا الرد في صحيفته حتى لو لم تقم أسماء بإرساله للنشر في صحيفة "الصيحة"، حتى يعطي الدليل على أن صحيفته ترعى الأصول والأعراف الصحفية التي تلزم الصحيفة بنشر الرد.

[د. ياسر الشريف]

#965838 [ميرغني المي]
5.00/5 (2 صوت)

04-07-2014 02:29 PM
تسلم يديك ي استاذة،× ليتك كنتي مرببة له عندما كان صبيا، لانه من شب علي شئ شاب عليه

[ميرغني المي]

#965835 [ابو الدفاع]
1.00/5 (1 صوت)

04-07-2014 02:26 PM
سؤال موجه للاستاذة اسماء والذي لم يستطيع اي جمهوري الاجابة عليه وهو : كان الجمهوريون في حلقات نقاشهم في سبعينات القرن الماض1ي بجامعة الخرطوم والتي كان يقيمها الاستاذان دالي وعمر القراي كانا يقولان ان الاستاذ لن يموت حتي تنتصر الدعوة ها وقد اعدم الاستاذ ولم تنتصر الدعوة كيف تجاوزتم هذا المأزق وشكرا

[ابو الدفاع]

ردود على ابو الدفاع
[طلق النار] 05-14-2014 03:27 PM
ههههههههههههههههههههههههههههه ههههههههههههههههههه والله انت غبى شدييييييييييييييييييييد


المقصود فكره ياتيس هههههههههههههههههه

European Union [حسن سليمان] 04-07-2014 04:18 PM
بالله أنت الفرق بينك وبين الطيب مصطفى شنو ... يأخي قالت لك الاستاذة أن نناقش فكر محمود محمد طه وليس ما قاله دالي وعمر القراي مع انهم لم يقولوا هذا الكلام(قول فلان قال وعلان قال يا اخي هناك ماهو مكتوب وموثق فعليك به) ... يا عزيزي هؤلاء امنوا بموت محمد (ص) وأغلبهم ذهبوا للمدينة المنورة لزيارة قبر الرسول فكيف لا يؤمنون بموت الاستاذ محمود وهم من تلاميذة محمود منذ عهد وهم يرون يومياً الاستاذ وهو يتحول من مرحلة الشباب الى النضج ثم لمرحلة الشيخوخة ... حديثي يعني بانهم عايشو خطوات محمود للموت يحكم الزمن يومياً فلماذا جر الناس لنقاش غير مفيد.

مع اني لا اؤمن لا بفكر جمهوري ولا بفكر اخواني ولا سلفي .. أنا لا اؤمن الا بالحق وهو الله .. ولكن طريقة نقاش الجمهوريين مؤدبة ومحترمة للعقل فقد أدبهم الرجل وأحسن تاديبهم فليس منهم من هو بضعان ولا لعان ولا فاحش او بذيء خلاف من يخالفوهم وهم في تضليليهم للاخرين يعمهون ويدعون بانهم يملكون كامل الحقيقة وهم لايملكون عقولهم حيث سلموها لاصحاب الاغراض من تجار الدين والتكفيريين الكارهين للعقل والفكر وهم يصمون اذاننا بالصراخ ليل نهار بمخرجاتها .

European Union [بت قضيم] 04-07-2014 04:09 PM
ولقد انتصرت الدعوة يا كتكوت انه لم فطيس كما تموت انت لام بصماته في الفكرة تنمو وتنمو وكانه حى يرعاها هذا هو الشرحفيما ورد في ندوة الجامعة ياكتكوت

European Union [ود دانكوج] 04-07-2014 03:53 PM
الأستاذ لم يمت لأنه ترك فكرا، ايها المتخلف، فلا عجب من سؤالك إذ هذا هو مستوى تفكيركم و فهمكم.

[سالم عبد الله] 04-07-2014 03:42 PM
(( ان الاستاذ لن يموت حتي تنتصر الدعوة ))

أولا : هل إنت دفع الله طالب كلية الإقتصاد أنذاك ؟ .

ثانيا : لا أدري لم فاتت عليك الإجابة وأراك قد وفقت في التمييز بين الموت والإعدام في مداخلتك ! .
ثالثا : الأستاذ أعدم بلا شك و لكن الأستاذ فكر و الفكر لايموت يا أبو الدفاع أما تجاوز الإخوة الجمهوريون لذلك فهو بائن كما الشمس في كبد السماء , أما تراهم وقد إنتشروا خارج السودان وداخله .


#965834 [فاروق بشير]
5.00/5 (1 صوت)

04-07-2014 02:25 PM
لعل الفكر الجمهوري سيكسب الطيب مصطفى الى صفه.
فلسوء حظك الطيب مصطفى تجربة الانقاذ وضعت الاسلام فى التقييم كفشل كامل ,سيبعد من الساحة السياسية كما ابعدت المسيحية لتعدياتها الصارخة على الناس وصكها صكوك غفران.
وها لو ان الاستاذة اسماء انتصحت بنصحك انت ستدخل الجنة.
كلنا انت واسماء ونحن نحتاج ان نعيد النظر بالذات فيما نعتبره ثوابت.

[فاروق بشير]

#965833 [المتجهجه بسبب الانفصال]
5.00/5 (3 صوت)

04-07-2014 02:24 PM
ختاما لك الود، ودعنا نضع أيدينا سوياً، لبناء سودان يسوده الفكر الحر، المبرأ من التشنج، والتعصب، والبغضاء !!


الاخت أسماء هذا الطيب مصطفى الذي ورث الاسلام من المجتمع دون تفكر في نفسه وفي آيات الآفاق لا يمكنه فهم أوالعمل بالفقرة الواردة أعلاه وهي أمر دنيوي مادي ممكن فكيف له ان يفهم الحرية الفردية ومبدأ الانسانية الاصيلة وأنا هنا أسأل الطيب مصطفى بعض الأسئلة وإني اجزم انه لا يعرف الاجابة عليها

ما هو الفرق بين (الذين آمنوا) و ( المومؤمنين) هل هم سيان ؟
ما هو الفرق بين (الذين آتيناهم الكتاب) و ( الذين أوتوا الكتاب) بالمبني للمجهول هل هم سيان ،
من هو الاعلى درجة المسلم أم المؤمن مع الاخذ في الاعتبار رأي الفقهاء في الصفتين والذي لا بد أن الطيب مصطفى يؤمن بقولهم مغمضا عينيه،،

وفي حساباتي أن الطيب مصطفى الذي يريد أن يحاكم رجل عاش حياة الشعور واندمج شعوره بفكره في توحيد لله عز وجل فريد وكلامه وقوله كلوا دين في دين ولم نسمعه يزرع في مريديه هي لله هي لله لا للسلطة ولا للجاه لهو أدنى كنفاً من أن يحكم على الاستاذ محمود بل هو في مكانة دنيا جدا ليقدم النصح لمن هم دون مستوى محمود درجات في النزاهة والشفافية والتوحيد وهم كثيرون جدا في السودان ،،، فالطيب مصطفى الذي رأيناه ومن واجبنا الرد عليه من خلال حراكه الذي رأيناه وفرضه هو علينا في الساحة لا بفكر وانما بصلة تربطه بالرئيس يتضح أنه من جماعة ( يولد كل مولود على الفطرة فأبواه اما يهودانه أو ينصرانه الخ ) ولو كان ابوي الطيب مصطفى مسيحيان لظل مسيحيا أو يهوديان لكان يهوديا فهو ليس من الذين اعملوا عقولهم في الدين الذي نشأ عليه حظاً غير مكسوب بالتفكر والشاهد على ذلك أن الرجل في مساجلاته ومنازعاته في الساحة لازال فكره وشعوره يدل على أنه في الحالة العقلية والنفسية التي كانت سائدة في مجتمع القرن السابع فهذا الرجل نسخة لم تتطور لأي شخص من ذلك المجتمع الذي جاءته آيات الحضارة السابقة للحضارة الحالية في مكة ولكنه رفضها فكانت الآيات المدنية،،، أما الترقي بالعبادة فهذا ما لم يحصل عليه هذا الطيب ولن يحصل عليه لأن الدين بالنسبة للطيب وأشباهه ممن أطلوا علينا في ليل بهيم هو الاكراه حتى للمسلمين العاديين الذين هم أفضل من هذه الجماعات المختلطة الشائهة من أخوان مسلمين وسلفيين وتكفير وهجرة ومنبر سلام عادل،،، لذلك الاخت اسماء حينما جاء خبر تسجيل حزبكم في السودان كتبت ناصحا وبكل احترام أن الانقاذيين يسوؤهم جدا أي إنسان جعل الله له لسان ذكر في الآخرين ليس من جماعتهم ذلك لأن هؤلاء الجماعات والاشخاص ذكراهم بعد فوتهم لن تسر لا عدو لا صديق بما كسبت ايديهم وظلموا وكذبوا ونافقوا،،، وها هي الفرصة جاءت مرة أخرى لأكرر لكي يا ابنة الرجل الكبير الانسحاب من فكرة فتح دار للحزب الجمهوري في ظل هذه الجماعات الشائهة وعلى رأسها هذا المدعوا الطيب مصطفى فهم لا يؤمنون بفكر ولا عهد لهم وانما يريدون أن يقتلوا الصفة المعنوية ولسان الذكر في الآخرين للاستاذ محمود وذلك بجركم الى العمل معهم سياسيا او ثقافيا ولا يريدون من ذلك الا قتل الاستاذ مرة أخرى من قلوب الناس بعد أن قتلوه جسدا،،، لقد عملت اقوال الاستاذ محمود ولعبت دورا كبيرا في شحذ همم السودانيين في مواجهة الانقاذ فاقواله تطير في الاسافير ارتشادا من الكتاب والمعلقين هذا ما يغيظ هؤلا الجماعات الظلامية،،، واذا كان الطيب مصطفى صادقا في دعوة الناس للصلاة لماذا لا يترك حياة البزنس والسياسة ويحمل عصاه مع جماعة التبليغ ففي ارياف السودان الممتد أنس كثر لا يحسنون الصلاة فاليذهب في سياحة ويعلمهم الصلاة فمحمود كان على بصيرة من ايمانه بالله فليعد الطيب مصطفى علينا اناشيد هي لله هي لله أو فليرق منا الدماء كما اراقوا دماء الاستاذ وهاهم الان يدعون أنهم أرأف بنا من أنفسهم من عذاب الله متناسين العذاب الذي يسببونه لنا بكذبهم ونفاقهم وتدمير البلاد وفسادهم ووضعنا في ذيل قائمة الشعوب والدول،،،،

[المتجهجه بسبب الانفصال]

ردود على المتجهجه بسبب الانفصال
United States [عودة ديجانقو] 04-07-2014 06:45 PM
وانا اضيف ليك شويه أخى المتجهجه بسبب الانفصال

أنا بوجه السؤال ده مش للطيب مصطفى بل لشيخوا الترابى لو إستطاع ان يشرح لى واحده فقط من تلك الأيتين:

*** الله الصمد
او
*** من الجنه والناس

وكلى ثقه فى نفسى بأنه لا يستطيع أعنى الترابى

European Union [ابو محمد] 04-07-2014 03:58 PM
هذه نفسي المستريبة قبدلها بنفس للمعاني مستجيبة.....

النفس المستريبة هي النفس التي يعتريها الشك بان الله تعالي خير لها في تدبير امورها.....

الطيب مصطفي اقزم من ان يرد عليه ....


#965819 [سفيانوف]
4.00/5 (7 صوت)

04-07-2014 02:10 PM
و الله يا جماعة كلام زي الدرر المنثور و يؤكد انك فعلا انسانة متعلمة و مثقفة و لديك سعة صدر و احترام و ادب حتى مع الذين يختلفون معك في الفكر ,,,,يا جماعة اعطوا مثل هذه الشخصيات المجال الكافي حتى تنير الطريق للناس و بالأخص معشر النساء,,, بس ان في تقديري اخوات نسيبة ما اعجبن مثل هذا الكلام ,,,, لك كل الود و الاحترام يا منارة و شعلة متقدة في الزمن المظلم ,,,

[سفيانوف]

#965818 [عبدالله عثمان]
4.00/5 (5 صوت)

04-07-2014 02:10 PM
هذا مقال مسدد يا أستاذة اسماء محمود والطيب نفسه لا يستحق عناء الرد ولكن من خلفه قبيل مضلل تساهم مثل هذه الكتابات في إزالة الغشاوة عن أعينهم كما فعلت بنا من قبل اذ كنا في أتون جهالات هؤلاء الأخوان المسلمين سادرون ولكن مثل كتاباتكم هذه أضآءت لنا الطريق وفتح الله بصائرنا للحق والحمدلله
تحياتي لكم
www.alfikra.org

[عبدالله عثمان]

#965807 [د محمد]
5.00/5 (3 صوت)

04-07-2014 01:59 PM
هذا هو الاسلام الحقيقي..كلام الطيب مصطفي لزياده مبيعات جريدته فقط

[د محمد]


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة