الأخبار
منوعات سودانية
في سيرة الحقب الاجتماعية السالفة.. ناس حُنانْ لا شكل لا دُشمان
في سيرة الحقب الاجتماعية السالفة.. ناس حُنانْ لا شكل لا دُشمان


04-10-2014 11:46 PM

الخرطوم - محمد محمد علي منصور

في الحلقات الماضية من سلسلة (حليك يا بلدنا) تحدثنا عن قصر الشناوي بسواكن وتردة الفاشر والنقارة وأم بايا وحظر التمباك والسلطان علي دينار والخير خنقا وصحافه البرش بي قرش، ومولانا الشيخ عوض الله صالح وتواضعه ونظره الثاقب وتكميم الأفواه، وعن الانتفاضة التي أطاحت بحكم عبود والتي كانت في أكتوبر 1964 والتي استشهد فيها القرشي، أما انتفاضة أبريل فكانت في أبريل 1984 التي أطاحت بنميري وتولى فيها الحكم المشير عبد الحمن سوار الذهب لمده عام ثم تنحى وسلمها للقوى الوطنية.

لا شكل لا دُشمان

سألني واحد قال عنوان مقالاتك اخترتا ليها (حليلك يابلدنا) ليه وبتقصد بيها شنو؟ قلتليهو زمان كننا متحابين وقلوبنا حنان عايشين إخوان إخوان (لاشكل لادشمان) وكانت البلد بي خيرة لاغلا لا جلا وبحكي في الحلقات للجيل الحاضر ليعرفوا تاريخ بلادهم وأمجاد أجدادهم وشجاعتهم .

بعد ما غاب من عيني خطر لي خاطر وقلتا في نفسي ليه ما أبدا بي وردي. كان الشاعر إسماعيل حسن قد بدا مع محمد وردي أواخر الخمسينيات غنى له أكثر من خمسين أغنية، وكان قابض الجو حنجرتو قوية ألحانو تطريبية له موهبة فريدة في التلحين واختيار الكلمات، حصلت قطيعة بين إسماعيل حسن وزوجته، فكتب أغنيات نابعة من القلب – الحبيب قلبو طيب – ضيعوك ودروك انت ما بتعرف صليحك من عدوك الله ياخد ليك حقوقك ويجازي الظلموك (ولو بالصد أبيتيني أو بالنار كويتيني لالا ما بنساك)، وأخرى كُثُر ودائماً الشعر عندما يصاغ عن تجربه يعبِر تعبيرا صادقاً ليس كذلك الذي يركب تركيباً، والذي يصبح لا لون له ولا طعم ولا رائحة عندما ذاع صيت وردي حصل سوء تفاهم بينه وبين إسماعيل حسن، قال لي وردي أنا زي ما بنيتك بهَدِمك قام ألف أغنية (حليلك يابلدنا) وهي مستوحاة من تراث أغاني الشايقية، جاب فنان اسمو أحمد فرح غنى الأغنية، ولكنه لم يعمِر طويلاً، إذ سرعان ما عادت المياه إلى مجاريها بين وردي وإسماعيل حسن

أغنيتان بمائة جنيه

في عطبرة عام 1962 إبان حكومة عبود عملوا نفير لبناء (استراحة أصدقاء المرضى) بمستشفى عطبره – تعاقدوا مع وردي – صلاح محمد عيسى وسيد خليفة – اليوم كان خميس والحفلة مساء كانت الفكرة أن يقام الحفل بالسينما الوطنية غرب حي الفكي مدني كان الإقبال منقطع النظير، بيعت عشرات الآلاف من التذاكر، اللجنه قررت ان يكون الرجال بالسينما الوطنية والنساء بالسينما الجديدة في حي السودنة تعاقدوا مع وردي بمبلغ 200 جنيه استلم 100 بالخرطوم والـ 100 الثانية قالولوا بعطبرة، بعد ما وصل بقطار بورتسودان أصر أولاً على أن يستلم الـ 100 قبل أن يبدأ الحفل لملمولو القروش من الشبابيك، وحلف ما يغني إلا في سينما واحدة وقالهم (أنا مقيم الغنية الواحدة بي 100 جنيه وصوطي دا راس مالي كان فقدتو بي تعيشوني؟ فعلاً غنى في السينما الوطنية للرجال، أما سيد خليفة كان يغني أغنيتين هنا وأغنيتين هناك لغاية قريب الصباح كذلك صلاح محمد عيسى الذي كان في أوج مجده، أرسلت الخبر لجريدة الناس في المساء، فظهر العنوان الرئيس صباح الأحد بالبنط العريض في الصفحه الأولى (وردي يقول أغنيتين بـ 100 جنيه)، وسردت تفاصيل ما حدث بالصفحات الداخلية للجريدة وما دار بينه وبين اللجنة.

معركة وردي مع حارس السجن

نتابع الذكريات مع وردي. كان ما بخاف إلا من الله، معاهو في الفرقة بتاعتو عازف كمان اسمو عبد الرحمن كان مسجوناً في كوبر سبعينيات القرن الماضي مع السجناء السياسيين إبان حكم نميري، كانت الزياره مرة في الأسبوع كل أحد، الزائر قبل يومين يسجل اسمو واسم السجين لدى ناس الأمن. جا وردي داير يدخل، الحرس حماهو وقفل منو الباب، قالوا انت ما بتعرفني قالو لا، قالو أنا وردي، برضو حماهو، وردي انفعل، والله داير يقلع الباب عشان يدخل، اتلموا الناس بقوا يتفرجوا قدام الباب، بقت زحمة شديدة وجابوا عدد زيادة من الحرس، وجا رئيسهم، سمح ليهو بالدخول، أصر وردي وقال ليهم إلا يجيني مدير السجن هني، لما استفحل الأمر جا مدير السجن دخلو وطيب خاطرو وأكرمو وجابلو العازف قعد معاهو .

أب عاج أخوي

في 17 /11/1958 يوم استولى عبود علي الحكم غنى وردي في نفس الليله نشيد يمجد الثورة أذكر فيه: في 17 بعثت ثورة ثورتنا الشعبية – وكان الكورس يردد ياعبود.. ياعبود... ياعبود، ثلاث مرات. وفي 25 مايو 1969 غنى في الأيام الأولى لنميري (أب عاج )، يا فارسنا وحارسنا يا بيتنا ومدارسنا/ كنا زمن نفتش ليك وجيتنا الليلة كايسنا يا فارسنا .وفي 19/7/1971 عندما قام هاشم العطا بثورة ضد نميري ولم تدم سوى ثلاثة أيام رجع بعدها نميري للحكم.. فغنى وردي نفس الأغنية مع اختلاف الكلمات قال: لا فارسنا ولا حارسنا يالقفلتَّ مدارسنا. بعدها اعتقلو نميري في الحال وأودعه سجن كوبر، دار حديث في تلك الأيام ولغط كبير مع وردي، من وصفهو بأنه شعب كل حكومه ومن أيده وكان له رأي آخر نترك تحليله لحلقات قادمة. أما قصة تسمية نميري بـ (أب عاج)، فتعود للنشيد الذي غنته البلابل لنميري، من كلمات والدهن محمد عبد المجيد طلسم وألحان بشير عباس يقول: الجنيات بشروا وليك البنات زغرتن/ بايعوك راس للبلد وقودوك للرسن/ تسلم ياب عاج أخوي يا دراق المحن)، وغنى الثنائي محمد حميدة ويوسف السماني العديد من الأناشيد لنميري نأمل أن نعود لذلك بالتفصيل في الحلقات القادمة.

اليوم التالي


تعليقات 2 | إهداء 0 | زيارات 956

التعليقات
#970443 [ود مليك]
0.00/5 (0 صوت)

04-12-2014 01:01 AM
يا سلام عليك بالله وريهم البلد كانت حلوة كيف عشان الناس تعرف الفرق بين من يحب البلد ويعمر ويربى الاجيال ومن يقتل ويحرق ويدمر.

[ود مليك]

#970091 [.زمن نميري]
0.00/5 (0 صوت)

04-11-2014 01:58 PM
اضافة للكاتب العزيز:
غني وردي... يارحاسنا
غنا سيد خليفة ...حبيب الشعب يانميري
غني ابو داود....نقوله نعم
غنت البلابل.....ابوعاج اخوي
غني ابو عبيدة حسن
غني ثناي العاصمة
غني ثناي الوطن
وعالميا غني فريد الاطرش

الا رحم الله نميري واسكنة فسيح جناته

[.زمن نميري]


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الفيديو |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة