الأخبار
بيانات، إعلانات، تصريحات، واجتماعيات
بيان هام من المكتب السياسي لحشد الوحدوي
بيان هام من المكتب السياسي لحشد الوحدوي
بيان هام من المكتب السياسي لحشد الوحدوي


04-13-2014 09:06 PM
بيان هام من المكتب السياسي لحزب حشد الوحدوي

الى جماهير الشعب السوداني الأبية الأصيلة داخل الوطن وخارجه ...
الى الرأي العام المحلي والعالمي ...

اولا: نخاطبكم اليوم ولقد تمايزت الصفوف وحدث الفرز الحتمي داخل قوى المعارضة السودانية بين مشروعين سياسيين لا ثالث لهما؛
- مشروع استعلائي اقصائي عقائدي ينطلق من من منطلقات الاسلام السياسي والدولة الدينية الديكتاتورية، وكان ممثلي هذا التيار او المشروع يدعون بانهم في صفوف المعارضة ، ولكنهم كانوا معها بأجسادهم فأما قلوبهم فكانت مع حزب المؤتمر الوطني الحاكم والنظام السلطوي غير الشرعي.
- المشروع الثاني هو مشروع الحرية والسلام والعدالة الاجتماعية ودولة القانون والمؤسسات، وهو المشروع والتيار المؤهل لتمثيل جماهير الشعب السودانية النبيلة ، وذلك يمثله ما بقي من احزاب قابضة على جمر القضية داخل تحالف قوى الاجماع الوطني في نسختها الجديدة لسنة 2014.
ثانيا: تلقى الأخ رئيس الحزب دعوة رسمية في بداية شهر ابريل الجاري من رئيس الجمهورية للمشاركة في ما يسمى زورا وبهتانا بالمائدة المستديرة او الحوار الوطني، في معية اثنان من قادة الحزب حسب رقعة الدعوة، وكان قرار القيادة عدم المشاركة تمشيا مع مبادئ ومواقف الحزب الراسخة، والتزاما بمقررات تحالف قوى الاجماع الوطني والتي أقرت ان تحالف المعارضة لا يرفض الحوار والحلول التوافقية من حيث المبدأ، ولكن هنالك اشتراطات واستحقاقات لا بد من توفرها لكي يكون الحوار مثمرا ومنتجا وذا جدوى، خاصة وان النظام الحاكم وحزب المؤتمر الوطني لا يؤتمنا على مواثيق ولا معاهدات او اتفاقيات، ومن جرب المجرب فلقد حاقت به الخسارة والندامة.
ثالثا: ان الحقوق لا تؤخذ الا غلابا، وان الحرية ليس ملك عين لرئيس الجمهورية حتى يتفضل بها على احزاب المعارضة متى شاء وكيفما شاء. ان الحرية هي حق مكتسب منذ فجر الخليقة، وقيمة يجب ان تكون محروسة بالدستور والقانون، وإلا فبالنضال وبالكفاح المستميت، وكما هتف شبابنا حفظهم الله :
حقك تحرسه .. ولا بجيك
حقك ... تلاويه وتقلعه
حرية .. سلام .. وعدالة
والثورة خيار الشعب
رابعا: ان تحالف قوى الاجماع الوطني يمر الان بمرحلة انتقالية هامة ومصيرية بعد ان خرج منه بضع فصائل كانت تكبل حركته وتعمل ضد مصالح وأشواق الشعب والجماهير، وهذه المرحلة تتطلب من الجميع؛ أحزابا وجماهيرا وحركات شبابية ان تدعمه وتشد من ازره وتمده بكل انواع المساعدة والتشجيع، وأننا في الحزب الاشتراكي الديمقراطي الوحدوي قد عقدنا العزم على المساهمة الفاعلة وبكل ما وآتينا من إمكانات بشرية ومادية لكي يصير التحالف أقوى واكثر فاعلية واكثر قدرة على قيادة جماهير الشعب السودانية الى بر الأمان وهزيمة مشروع الاستعلاء والفساد والدمار والوصول بالوطن الى ان يسع الجميع تحت مظلة الحريات والكرامة والديمقراطية والعدالة والسلام.

عاش كفاح الشعب السوداني
عاشت وحدة المعارضة الحرة
وعاش الوطن عزيزا قويا آبيا موحدا

المكتب السياسي للحزب الاشتراكي الديمقراطي الوحدوي
الأحد الموافق 13 ابريل 2014م
http://SDUP.info
[email protected]


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 831


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة