الأخبار
منوعات سودانية
أبرزهم محمد منير وفؤاد وهايمونت وآخرون... الأغنيات السودانية...تفاصيل سطو (مدوزن)..!!
أبرزهم محمد منير وفؤاد وهايمونت وآخرون... الأغنيات السودانية...تفاصيل سطو (مدوزن)..!!



04-15-2014 12:28 AM

الخرطوم: محاسن أحمد عبد الله
ظل عدد كبير من الفنانين من جنسيات مختلفة يرددون الاغاني السودانية في بلدانهم وفي الاحتفالات الرسمية والشعبية واشتهروا بها، واحتلت تلك الاغنيات المرتبة الاولى في الطلب بالتغني بها دون مراعاة لاصحاب الحق الاصيل، وهنالك فنانون مشاهير ينطبق عليهم الحديث اعلاه في ترديد تلك الاغنيات السودانية امثال الفنانة الاثيوبية هايمونت التي تتغنى بعدد كبير من اغنيات فنانين كبار دون اللالتزام بالايفاء بحقوق الشعراء والمؤدين المادية والادبية, الامر الذي دعا البعض إلى تحذيرها لاكثر من مرة من التوقف من ترديد تلك الاغنيات .
وسط الدائرة:
فيما ظل الفنان المصري محمد منير يردد اغنيات الموسيقار الراحل محمد وردي لسنوات طويلة دون اخذ الاذن المسبق واشهرها اغنية (وسط الدائرة) التي صاغ كلماتها الشاعر اسحق الحلنقي ولحنها الموسيقار محمد وردي الامر الذي جعل الحلنقي في فترة ما يحرك اجراءات بلاغ ضد الفنان محمد منير لاسترداد حقوقه.
المامبو السوداني:
فرقة ميامي الكويتية كذلك ظلت تردد اغنية الفنان الراحل سيد خليفة الشهيرة (المامبو السوداني) ونسبتها بأنها اغنية تراثية، الامر الذي دعا اسرة الراحل سيد خليفة إلى مقاضاتها، إلا أن الفرقة عرضت مبلغا ماليا مقابل شرائها للاغنية وبالفعل آلت ملكية الاغنية للفرقة عبر المحامي وبأوراق ثبوتية.!
التكسب بحق الغير:
الى ذلك تغنى الفنان المصري محمد فؤاد في فترة ما بأغنية (الليل الهادي) التي يؤديها الفنان شرحبيل أحمد وظل يرددها في الحفلات الجماهيرية ويتكسب منها ماديا لعدة سنوات دون الجلوس مع الطرف الثاني صاحب الاغنية الاصلية، الامر الذي قاد الفنان شرحبيل أحمد للجوء إلى القضاء لحفظ حقوقه المادية والادبية بعد أن نسبها محمد فؤاد ايضا إلى انها تراث نوبي.!
استيلاء وتعدٍّ:
وعن الموضوع يقول الموسيقار الشافعي شيخ ادريس لـ(السوداني): (القانون وظيفته الاساسية تنظيم الاشياء من حولنا وتنظيم معاملاتنا مع الآخرين وفق اسس ومعايير معينة في الوقت الذي تم فيه الاتفاق وعبر منظمة (الوايبو) العالمية بسن قوانين لحفظ حقوق المبدعين والتي كان لها اسهام واضح وفاعل في ترتيب المهنة بعد التعدي الواضح والسافر الذي يقوم به البعض بالاستيلاء على حقوق الآخرين للغناء بأعمالهم دون اخذ الاذن المسبق او الايفاء بحقوقهم المادية الادبية، ولكن حتى الآن لازال البعض يخترق تلك القوانين).!!
تطبيق القانون:
ويتفق معه في الرأي الشاعر مختار دفع الله والذي قال لـ(السوداني): (قانون الملكية الفكرية كفل لكل صاحب حق حقوقه كاملة (الفنان والملحن والموسيقي) الا أن هنالك بعض الفنانين الذي يقومون بأداء اغنيات الغير دون الرجوع إلى اصحاب الحق، واقصد هنا تحديداً فنانين خارج السودان، ويضيف مختار: (بعضهم تصل به الجراءة إلى نسب تلك الاغنيات إلى انفسهم او إلى تراثهم).!
عدم مراعاة:
فيما اكد الفنان الهادي الجبل لـ(السوداني) أن الفترة الاخيرة شهدت تمدداً كبيراً في الاغنيات السودانية عبر حناجر غير سودانية جعلت البعض منهم ينسبها إلى نفسه دون مراعاة لحقوق الطرف الاخر مما يدخل الجانبين في سوح القضاء ليثبت الطرف الاول صاحب الحق تعدي الطرف الآخر على حقوقه وهو امر لا يشبه اصحاب الابداع الحقيقي، مواصلا "إن كل انسان ينبغي أن يكون حريصا على نفسه بحرصه على حقوقه حتى لا يكون ضحية لنوايا سيئة).

السوداني


تعليقات 2 | إهداء 0 | زيارات 2106

التعليقات
#974027 [بركان يغلى من الظلم]
5.00/5 (1 صوت)

04-15-2014 03:54 PM
شوفوا ود بمبه قال تراث الله يترثك يا كذاب انتى سبب البلاوى يا محمد فؤاد يا راجل يا منافق تبكى وتصرخ وتقول عاوز اموت الحقونى وعندما تجيلك الشرطه تلقاك تلقف فى السندوتشات وتشرب فى العصير
انا ارجو من الاستاذ شرحبيل احمد اخذ حقوقه كامله ومحاكمته وبلاش مجاملات
وكمان محمد منير قال اغنيه سمره تعنى الاراض تخيلوا طول عمرنا نسمع من وردى بانها اغنيه عزليه عاطفيه هولائى المجرمون امثال منير ومحدم فؤاد يجب محاكمتهم فور ا ويجب على جميع المحامين والقانونين ان يدعموا الفنان شرحبيل احمد وشاعر الاغنيه
يرجى فورا عمل المستحيل من اجل وقف العبث ونكران الجميل والمحاكم لا محال

[بركان يغلى من الظلم]

#973334 [الكليس]
5.00/5 (1 صوت)

04-15-2014 01:14 AM
انا في رايي البسيط اعتبر ان هذا يؤدي الى انتشار الاغنيه خارج الحدود مادام فنانيين كتيرين لم يستطيعو نشرها , وان لا يجب ان نجعل الاخوه الاثيوبيين يدفعون ثمن محبتهم لنا ولفننا , وان يعتبر الاخوه الشعراء والملحنيين ان ثمن حقوقهم ان يتعنى الاخرين باغانينا وان نساعدهم على ذلك بدل محاكم ...

[الكليس]

ردود على الكليس
United States [عوضية عجبنا] 04-15-2014 09:41 PM
اغنياتنا فرضت نفسها في يوم من الايام من شرق افريقيا لغربها وجنوبها وشمالها ..
ابراهيم عوض غني في الخمسينات في فيلم اسماعيل طرازن وشاهده كل الوطن العربي
نحن لا نحتاج لأحد لإنتشار وهمي ويجعل الآخرين ينصبون علينا لانهم (أي محمد منير وفؤد) وجدوا افضل الكلمات عندنا بعد أن أفلسوا فنيا .



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة