الأخبار
أخبار إقليمية
طه : قضية الانتماء الوطني تتطلَّب وقوفاً موضوعياً حولها على مائدة الحوار
طه : قضية الانتماء الوطني تتطلَّب وقوفاً موضوعياً حولها على مائدة الحوار
طه : قضية الانتماء الوطني تتطلَّب وقوفاً موضوعياً حولها على مائدة الحوار


العيب في سلوكنا كأفراد
04-15-2014 11:24 AM
قال القيادي بالمؤتمر الوطني علي عثمان محمد طه، إن الخطاب الذي قدمه الرئيس البشير يمكن قراءته في محورين، الأول يتعلق بالأداء التنفيذي للدولة، والثاني قراءة المستقبل وما ينتظم البلاد من مرحلة جديدة. ودعا في ذات الأثناء إلى عدم حصر الحوار في الحوار السياسي بمعناه الضيق القائم على قضية السلطة والمشاركة فيها وتقويم أسسها والاتفاق على آلياتها.

ورأى أن المرحلة تتطلب تصحيح البنية السياسية للأحزاب التي ضربها التشقق والانشطارات الذاتية والأهواء والتحالفات الضيقة مما أضر بعافية الجسم السياسي والبنية السياسية لأحزابنا.ودعا طه إلى وقفة متأنية في إطار الحوار ومواجهة النفس لجعل الحوار ينتهي إلى مآلات ناجحة تضمن للبلاد استقرارها السياسي في مسألة التداول السلمي للسلطة ومسألة التعددية القائمة على التنافس وتقديم ما هو أفضل. ورأى طه أن الساحة السياسية الآن ضربتها الحمية، بحيث كل ما يراه حزب صحيحاً وإن خالف مقتضى الحق والعدل.

وطالب بالبدء بالمؤسسة الحزبية وقال: «فنطرح ما لها وما عليها من حيث الانتماء الحزبي والتخطيط الحزبي وكيف يمكن للحوار بين القوى السياسية أن تكون فيه المرونة التي توفِّق بين رأي الحزب وبين القبول بالحق، لأن الحق أحقُّ أن يُتبع فيما هو خير ومصلحة للناس أجمعين». وأشار طه إلى أن عدم بداية الحوار من الفرد لن ينتهي إلى النتائج المرجوة. وأضاف: «علينا أن ننتقل بالحوار لساحات أكبر، ومفهومي للحوار هو دعوة لوقفة من كل أهل السودان لمراجعة النفس، وأن يبدأ الحوار ذاتياً من كل فرد في سعيه وعلاقته بالآخرين، ومواقفه من قضايا البلد من حيث حقه على البلد وواجب البلد عليه»، وأكد طه أن العيب ليس في المؤسسات وحدها، وأردف: «العيب ليس في المؤسسات وحدها ولا في السياسات وحدها وإنما العيب في سلوكنا كأفراد نسعى في الحياة العامة». وجزم بضرورة أن يطول الحوار كل الشرائح المجتمعية بحيث تكون فيه مراجعة، وأن يجعل من قضية الانتماء الوطني قضية تستحق كثيراً النظر والمراجعة والوقوف الموضوعي عندها في مائدة الحوار الوطني.

الانتباهة


تعليقات 15 | إهداء 0 | زيارات 1540

التعليقات
#974971 [ود الدلنج]
0.00/5 (0 صوت)

04-16-2014 12:45 PM
يا جماعة سؤال الهوية هو سؤال يجيب عنه المفكرون وليس رجال السياسة والصحافة والمدين المتسلقين والجهلة . لكن هانت !!!!! وما ده آخر الزمن زمن اللامعقول

[ود الدلنج]

#974510 [التاج محمد احمد]
0.00/5 (0 صوت)

04-16-2014 03:35 AM
الراجل دا قاصد نفسو في مراجعة النفس لانو الكلام دا كلام زول راجع نفسو لكن بعد ما افسد علينا الحياة والوطن

[التاج محمد احمد]

#974467 [albrado]
0.00/5 (0 صوت)

04-16-2014 01:35 AM
بعد كرهت الناس في السودان وكرهت العالم فينا لساتك عامل قيادي

وفيلسوف وبتوجه وتامر وتصرح يا اخي استحي علي دمك ولا مفتكر الناس

حابنك وميتين في دباديبك؟؟ والله لو بتعرف قدر ايه الناس بتكرهك وتكره

خلقتك انتي وابو ريالة بصفة خاصة كنتوا فضلتوا الموت علي الحياة ...

بدعوات المظلومين والارامل والايتام خلصنا منكم ولسع ورانا؟

أعوذ بالله من الشيطان الرجيم ...

خمسة وعشرين سنة ( ربع قرن ) الشعب السوداني قابلوا خلقتك وخلقة ابو

ريالة نصفهم اصيبوا بالسرطانات والنصف الاخر يحتضر .....

سرقتوا وقتلتوا وشردتوا وشيدتوا القصور والبنايات في السودان وماليزيا

وتركيا وفصلتوا البلاد واهنتوا العباد وقضيتم علي الاخضر واليابس حسبنا الله

ونعم الوكيل فيكم

[albrado]

#974440 [أبو لاكومة]
0.00/5 (0 صوت)

04-16-2014 12:33 AM
يا شيخ علي هل العيب فينا ولا فيكم؟؟ وبعدين كفاية ياخي تمثيل ومسرحيات وتهريج - إنتم وشيخكم الذي علمكم السحر تبادلون الأدوار ومفروض نحنا نكون بنتفرج ونصفق ليكم. لا ياشيخنا فنحن لسنا بهذا الغباء والغفلة: قلبها البشير ودخل الشيخ المدبِّر كوبر مع ضحايا الإنقلاب – طلع من كوبر كيوسف زي الشعرة من العجين - بعد حين – بعدها أخرجتو مسرحية القصر والمنشية لامتصاص غضبنا والغضب الدولي لإزدواجية السلطة في التسعينات – ثم اتشكت الكوتشينة وطلع الشيخ واتحكرتوا إنت وغازي والشلة وذهب عساكر ودخل عساكر - وجماعتكم الصغيرة بقت "حزب" قابل للتقسيم لزوم "الموالاة" والتناوب على السلطة. وهكذا كل ما تتزنقوا تطلع افيشات تمثيلية "إنشقاق "جديد" وكوم لحم راس "جديد" وبرنامج "جديد" – أخر حركات ال"تجديد" كان دقشة (ما خلاص حزب الحافلة بقى يملا بص!!) إنشق غازي وكمان فيها إنقلابات قصر واعتقالات - ودي طبعاً لزوم إجادة التمويه – لانو باب العفو والتسامح برضو في البرنامج زي قوش ورفاقه) وهذا أنت أخيراً - يا جماعة مسرحكم دا مافي زول بتفرج فيهو غيركم. والدراما فيه أصبحت كوميديا والكوميدا أصبحت مأتم والبطولات أصبحت مجرد تهريج والخاين أصبح البطل والبطلة ودوها التجاني الماحي - ونحن اصبحنا كرواد مسرح الشارع حيث المتفرج يشارك في تمثيل الواقع اليومي المؤلم –

هل تذكر ياشيخ علي مايو البطل والإتحاد الإشتراكي الذي كنا موعودين بخلوده إلى أبد الآبدين؟؟
أين هو الآن؟؟ حتى مزبلة التاريخ الذي ذهب إليها لا يعرف أحد أين ذهبت. نحن خلاص غتعظنا فضلتو إنتو.

[أبو لاكومة]

#974363 [بت قضيم]
4.00/5 (1 صوت)

04-15-2014 10:15 PM
انتم اخر من يتحثون عن الانتماء الوطني والتاريخ يشهد ويوثق لكم بفصلكم لجزء عزيز من الوطن وادارة الحروب والازمات بخلق الفتن بين قبائل الوطن انتم لا تنتمون لهذا الوطن لقد سلبتم موارده وهربتوها الى المصارف الخارجية واستخسرتم حتى استثمارها في الوطن ودعيتم الاجانب الاستثمار بديلا عنكم يا بني ابليس

[بت قضيم]

#974288 [قال الزبير محمد صالح]
3.00/5 (1 صوت)

04-15-2014 08:35 PM
السكوووووووووووووووووووووووت - خير جواب للسفيه

[قال الزبير محمد صالح]

#974023 [أبوالكجص]
1.00/5 (1 صوت)

04-15-2014 03:49 PM
مُنظراتي بشهادة الممارسة على مدى 25 سنة شأنك وشأن أخوانك بني كوز. إنكم تقولون ما لا تفعلون.

[أبوالكجص]

#973920 [kobs]
2.00/5 (1 صوت)

04-15-2014 01:59 PM
اي وطن تتحدث وطن افريقاني ولا عروبي.. ??وطن لم تتحدد هويته بعد!! وطن يعتمد علي المرتزقة في حربها ضد شعوبها وطن قبلي والقبيلة ماكونت وطن ياااااكيزان

[kobs]

#973899 [الــســيــف الــبــتــار]
0.00/5 (0 صوت)

04-15-2014 01:33 PM
أعيدو الينا الهوية السودانية اولا دون انتماء الى الوثنى الذى اصبح هو الهوية وهو صاحب الحقوق و هو المواطن الذى يتمتع بالجنسيه السودانية و هو الذى يسمع لرايه وهو المشارك فى السلطه و هوالذى يستشار ويقرر و تنفذ كل طلباته دون تأخير او مماطلة و يحفظ دمه و عرضه و ماله و محصن ولا ترفع عنه الحصانه الا بشق الانفس ليقدم الى القضاء ؟
الانتماء الى الوطن اصبح جريمه يعاقب عليها البسطاء بالحبس الانفرادى او تسفك الدماء بالطائرات او قوات الدعم السريع ومن سلم شرد من الوطن و اصبح لاجىء فى دول الجوار ؟
تشظى المعارضة و بعثرة الاحزاب و الانشقاقات جزء من سياستكم ونهجكم من أجل اضعاف المعارضة والحمد لله غسلنا يدينا منهم بعد اللقاء بالدعول من الوثبه الاولى و النطه الثانيه ؟
بعد ربع قرن من الزمان انجلى بصرك و اصبحت ترى ما لم تراه و انت على مقعدك الوثير و خطباتك العصماء و وعودك الجوفاء وسياستكم الخرقاء احسست بأن هناك سلبيات ؟
يا للعجب يا السجمان وتربية حديقة الحيوانات على صحوة ضميرك ؟

[الــســيــف الــبــتــار]

#973849 [الجاب ضقﻼ يتلولح]
0.00/5 (0 صوت)

04-15-2014 12:49 PM
منذ 25 سنه ونحن نسمع في هذا الكﻼ
طه يوجه
طه يصرح
طه يلتقي
طه دخل
طه خرج
طه ما عارف شنو
ولسع شغال توجيهات وتصريحات بعد ما رفدوك
لسع يا بقيت لينا في رقبتنا دي مالك
25 ماكفتك لسع طمعان
قال التداول السلمي للسلطه
عمي قلع عينك
ه

[الجاب ضقﻼ يتلولح]

#973807 [بدر نورالدائم]
0.00/5 (0 صوت)

04-15-2014 12:13 PM
السيد النائب الغائب الان اظهرت الحقائق ذى ماتقول الحق احق فيما هو خير ومصلحه للناس اجمعين اين انت من ذلك 0 مراجعه النفسى ذى ماتقول متى يكون ذلك 0 العيب فى تربيتنا كما ذكرت وانت قائدالاسره اين الاصلاح ( اخيرا فهمت يااستاذ)

[بدر نورالدائم]

#973803 [هاله]
0.00/5 (0 صوت)

04-15-2014 12:09 PM
كبر مقت ان تقولوا ما لا تفعلون
ربع قرن وانت تعمل جاهدا في ما تتنتقده اليوم يا سافل

[هاله]

#973798 [محمدين]
0.00/5 (0 صوت)

04-15-2014 12:04 PM
كلام هترشة ليس الا

[محمدين]

#973794 [habbani]
0.00/5 (0 صوت)

04-15-2014 12:01 PM
الأفراد لم يتغيروا ولكن أفراد المؤتمر الوطنى غيرتهم السلطة حتى اصبح القتل الفردى والجماعى سياسة حزب ونهج دعوة والإغتصاب للمال والعرض والكبت ومصادرة الحريات مشروع حضارى وتقسيم المجتمعات وتفضيل القبائل أسلوب حكم .. مراجعة النفس مطلوبة للمؤتمر الوطنى وليس للأحزاب الأخرى لان هذه الأحزاب لا تعارضكم إلا على هذا السلوك .

[habbani]

#973760 [بدر السماء]
5.00/5 (1 صوت)

04-15-2014 11:42 AM
والدماء التي سفكت والحرائر اللائي اغتصبن والامهات الثكلى والارامل والمشردين قسرآ

باي وجه تلقى الله ياهذا وعن اي وطن تتحدث بعدما اهلكتم النسل وافسدتم كل جميل باسم الدين

والدين منكم براء .

[بدر السماء]


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة