الأخبار
الملحق الرياضي
كاسياس حارس اللقب .. وبينتو يدفع ثمن أخطاء الدفاع
كاسياس حارس اللقب .. وبينتو يدفع ثمن أخطاء الدفاع
كاسياس حارس اللقب .. وبينتو يدفع ثمن أخطاء الدفاع


04-17-2014 03:00 AM

في كل مرة يفوز فيها ريال مدريد على برشونة في الكلاسيكو يكون فيها كاسياس القاسم المشترك في الفوز الذي يحققه النادي الملكي..ولكن منذ ان نشب الخلاف بينه ومورينيو الموسم الماضي تراجع الحارس الأول للمنتخب الإسباني إلى مقاعد البدلاء ولم يسمح له بالأشتراك في الليجا تاركين له ما تبقى من منافسات في كأس الملك ودوري أبطال أوروبا ..وجاء التتويج ليثبت أن الحارس الذي ظل يعاني من جلوسه كثيرا للحارس لوبيز تمكن من جلب البطولة الاولى بعد الفوز بكأس ملك إسبانيا.

وفي المقابل دفع الحارس المخضرم بينتو ثمن الحالة الدفاعية السيئة التي يمر بها البلوجرانا في الفترة الأخيرة نتيجة عدم دعم الإدارة له والإصابات المتلاحقة التي يعاني منها لاعبوه في الفترة الأخيرة ومنهم جيرارد بيكيه وبارترا الذي شارك في اللقاء بعد محاولات مكثفة من الجهاز الطبي لإلحاقه بالمباراة في المقابل كان السماح لبويول بالمشاركة في اللقاء بمثابة مغامرة كبيرة بسبب إصاباته المتكررة فضلا عن أبتعاده عن أجواء المباريات لأكثر من شهر ليضطر تاتا مارتينو لوضع ثلاثة لاعبين فقط في الدفاع وهو ما تسبب في الكثير من الهجمات على مرمى بينتو.

تصدى بينتو للكثير من الكرات التي حاول كل من كريم بنزيمة ودي ماريا و إيسكو تسديدها حيث تصدى لخمس كرات هامة ولولا إنقاذه لتسديدة بنزيمة لتسبب في زيادة غلة الأهداف في مرمى النادي الكتالوني.

وحاول بينتو التقدم في الدقائق الأخيرة من أجل مساعدة الفريق مستغلا الزيادة العددية في اللحظات الأخيرة قبل نهاية اللقاء ولولا تحكم الفريق في الكرة لأصبح فارق الاهداف أكثر من ذلك.

ووقف الحظ بجوار كاسياس بعد ان أرتطمت الكرة بالعارضة خاصة أنه تصدى لثلاث كرات هامة خلال اللقاء وهو ما يعبر عن عدم التأثير الهجومي الواضح لبرشلونة خلال اللقاء كذلك لعب غياب ميسي عن حالته المعروفة دورا حاسما تخفيف الضغط على الحارس كاسياس.

وستتيح مباراة نهائي كأس الملك أمام ديل بوسكي استدعاء كاسياس إلى التشكيلة النهائية للمنتخب الإسباني دون أي أنتقادات قد تلاحقه جراء اعتماده على حارس يشارك مع الفريق من على مقاعد البدلاء بعد ان تسبب بتصدياته في حسم لقب كأس ملك إسبانيا لصالح فريقه الملكي.

وتبدو حالة بينتو المعنوية سيئة بعد الهدف الذي أصاب مرماه من الويلزي جاريث بيل بعد ان سدد الكرة بين قدميه مستغلا أنطلاقته الكبيرة من وسط الملعب وعجز مارك بارترا عن إيقافه بسبب السرعة الكبيرة التي يتميز بها وهو ما يعيد إلى الأذهان اداء اللاعب الويلزي مع فريقه توتنهام منذ سنوات أمام إنترميلان في المسابقة الأوروبية.

ورغم إصابة مرمى بينتو بهدفين إلا أن نجاحه في الكثير من التصديات سيخفف من الإنتقادات والتي من المتوقع ان تزداد على تاتا مارتينو المدير الفني للفريق بسبب الأداء الباهت الذي ظهر عليه اللاعبون لاسيما ان الفريق مرشحا للخروج خالي الوفاض من الموسم الحالي بعد خروجه من مسابقة دوري أبطال أوروبا وخسارته لكأس ملك إسبانيا وأدائه السيء في مسابقة الليجا الإسبانية.

ويحسب لكاسياس محافظته على لياقته بالرغم من جلوسه أغلب أوقات الموسم على مقاعد البدلاء والامر يسحب أيضا لبينتو المتقدم في السن والذي دفعته الظروف لخوض التجربة أساسيا بعد إصابة فيكتور فالديز بقطع في الرباط الصليبي وغيابته حتى نهاية الموسم.

كووورة


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 655


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة