الأخبار
أخبار إقليمية
مدير إحدى الصرافات : نافذون في الدولة يتحكمون في سعر الدولار..كبار المسئولين أصبحوا تجاراً
مدير إحدى الصرافات : نافذون في الدولة يتحكمون في سعر الدولار..كبار المسئولين أصبحوا تجاراً
مدير إحدى الصرافات : نافذون في الدولة يتحكمون في سعر الدولار..كبار المسئولين أصبحوا تجاراً


بعد أن وصل سعره الى «9.300» جنيه.؟؟
04-24-2014 12:24 PM

تحقيق : القسم الاقتصادي:
الدولار العملة الأولى من بين العملات الأجنبية التي يعتمد عليها السودان في كافة تعاملاته المصرفية التجارية العالمية، شهد ارتفاعاً جنونياً ومخيفاً، حيث بلغ سعره «9,30» جنيه أمس بالسوق الموازي. عزا خبراء ومصرفيون هذا الارتفاع، للانعكاسات السياسية والأمنية بالسودان، لدرجة أثّرت على الاقتصاد سلباً، الأمر الذي يحتاج من الجهات ذات الاختصاص، وضع معالجات جذرية تساعد على استقراره، أو تؤدي لانخفاض الدولار عن طريق تحقيق الاكتفاء الذاتي من منتجات البلاد، وتقليل نسبة استيراد السلع التجارية. «الإنتباهة» طرحت عدة أسئلة عن الأسباب الحقيقية لارتفاع الدولار ؟ ومن يتحكم في ضخه وما هي دلالات ومآلات الارتفاع المتوقع مستقبلاً ؟ عسى ولعل نجد إجابة شافية.

وكيل المالية: حجم الطلب على الدولار غير حقيقي
كشف وكيل وزارة المالية والاقتصاد الوطني يوسف عبدالله الحسين في حديثه لـ«الإنتباهة»، عن ضعف العجز للربع الأول من هذا العام «100» مليون دولار مقارنة بالعام الماضي، الذي بلغ مليار و«110» مليون دولار، وأضاف أن هناك تضارباً في مستودع القيمة وحجم الطلب على الدولار غير حقيقي، لافتاً أن تجار السوق الموازي يفرضون سعراً تجارياً لا علاقة له بالقيمة الحقيقية للأجهزة المصرفية، وقال عبدالله إن الدولة تضع سياسة معينة للمحافظة على العملة المحلية، التي يرجع تدهورها بسبب تجار الموازي الذين استغلوا تجارة العملة من أجل التجارة، ما يترتب على ذلك كثير من المخاطر تضر باقتصاد البلاد. ووصف استمرار نشاط الموازي تجاه العملات الأجنبية بالمغامرة، وكشف عن ضخ بنك السودان المركزي كمية من الدولار لإفساد عمل المتعاملين في الدولار بالموازي، وزاد أن المركزي سيمنح المواطنين دولارات حسب الطلب، وفتح اعتمادات، مبيناً أن الجهات المختصة لا تفرض ضوابط ورقابة مشددة على الموازي داعياً لأن تكون الرقابة ذاتية نابعة من المواطن لتفادي المخاطر على اقتصاد البلاد.

نافذون في الدولة يتحكمون في سعر الدولار

واتهم مدير إحدى الصرافات -فضل حجب اسمه- لـ «الإنتباهة»، عدداً من النافذين والمتنفذين بالدولة، بالسيطرة والتحكم في أسعار الدولار بالأسواق، مبيناً أن كبار المسئولين أصبحوا تجاراً ويتعاملون في الدولار، مشيراً أن الأموال أصبحت في أيدي فئة محددة، مبدياً تخوفه من انهيار الأوضاع الاقتصادية في البلاد،

كاشفاً عن قفز سعر الدولار إلى «9.300» جنيه بدلاً عن «7.500» وتوقع ارتفاعه إلى «10» جنيهات الأيام المقبلة، واشتكى انعدام الرقابة والإشراف من قبل بنك السودان المركزي ووزارة المالية والأمن الاقتصادي، لوضع أسعار محددة للدولار ومنع المضاربات فيه، معرباً عن استيائه مما يدور في السوق الموازي من مضاربات واحتكار للدولار. وقال إن البلاد تواجه شحاً كبيراً في الكتلة النقدية، ولا تملك موارد مالية كافية، ما أدى إلى ارتفاع أسعار الدولار إلى مستويات عالية، نتيجة تهريب الأموال وتحويل الأرصدة للخارج، وقال ما نشهده الآن فساد مالي مقنن، وشكك في حقيقة دخول المنحة القطرية البالغة مليار جنيه إلى السودان، والتي لم يكن لها أي أثر في السوق، وقال إن مشكلة الاقتصاد السوداني لن يحلها برنامج ثلاثي ولا رباعي ولن يتم التحكم في الكتلة النقدية والسيولة، واشتكى من مواجهة الصرافات لأزمة حادة في الدولار، مبيناً أن الفرق شاسع بين السعر الرسمي والسوق الموازي.

مشيراً إلى أن هنالك بعض البنوك والشركات المالية لا تخضع للمراجعة والتفتيش، ويتم التعامل في مبالغ مليارية دون حسيب أو رقيب وأكد ارتفاع الهلع وسط المتعاملين بالدولار، وزيادة حجم التخزين لمبالغ ضخمة ما فاقم الأزمة.


معالجات جذرية
ويقول الاقتصادي ببنك تنمية الصادرات طارق عوض علي خلال حديثه لـ«الإنتباهة»، إن ارتفاع الدولار نتج عن زيادة الطلب عليه، فكلما كان حجم الاستيراد أكبر من الصادر، كلما ارتفعت أسعار العملات الأجنبية خاصة الدولار. وأضاف يتطلب الأمر معالجة جذرية ليتم الاستقرار في أسعار الدولار، ويكون العلاج بإزالة الخلل وليس اتباع المسكنات فقط، وذلك بتوفير كميات كبيرة من الصادر في الميزان التجاري للدولة حتى يتم التعافي. لكن نجد أن البلاد في هذه الفترة اعتمدت الاستيراد لكثير من الموارد التجارية، ما ساعد على زيادة سعر الدولار، موضحاً ضرورة فتح أبواب التصدير للمنتجات الزراعية والصناعية وتفعيل كافة القطاعات الاقتصادية بالبلاد قائلاً : «إن ما دون ذلك يعتبر مسكناً فقط ليس علاجاً». وأضاف إن نسبة الاستيراد للبلاد بلغت حوالي «80%» لكن إذا اعتمدنا على التنمية الذاتية، يمكن أن تصل إلى نسبة «50%» ، مشيراً إلى أن هناك بعض السلع يمكن أن يحدد سعرها منذ شهور، والبعض الآخر تحكم تسعيره نسبة حجم الطلب. ودعا إلى ضرورة تنظيم حركة الصادرات بالسودان . مشيراً إلى الضعف الذي أصاب العملة المحلية والناتج عن زيادة الطلب على السلع المستوردة، ما يؤكد أهمية تنمية الصادر لخلق توازن في العملة المحلية .


إحجام المستوردين ...
وأوضح رئيس شعبة المستوردين باتحاد أصحاب العمل سمير أحمد، أن سعر الدولار بلغ «9,30» جنيه ووصف الارتفاع بغير المبرر، لافتاً إلى وجود شح المعروض من الدولار والعملات الاجنبية الاخرى، وأشار خلال حديثه لـ«الإنتباهة» إلى إحجام عدد كبير من المستوردين عن الاستيراد، بسبب الارتفاع الكبير للأسعار، منوهاً إلى خطورة أن يؤدي الارتفاع إلى انكماش اقتصادي. ما يؤثر على دخل الدولة خاصة في الضرائب والجمارك، بالإضافة إلى مساهمته في ارتفاع أسعار السلع، وانعدام بعضها من الأسواق، وتدخل البلاد اقتصاد الندرة وارتفاع التضخم في الظروف الآنية، وطالب بضرورة تدخل الدولة وضخ كميات من النقد الأجنبي عبر بنك السودان المركزي، لمقابلة الاستيراد وكبح جماح ارتفاع الدولار مقابل العملة المحلية، وقال لابد من الاتجاه لزيادة الإنتاج والإنتاجية بهدف رفع الصادرات غير البترولية، وزاد لن يتأتى ذلك إلا بتغيير سياسات الجباية والقوانين التي تتعارض مع الدستور «قانون الأراضي» وأوضح سمير في اعتقادي في الوقت الحاضر، لابد أن يقتصر الاستيراد على السلع الضرورية فقط بالنسبة للمواطن، وأضاف أن الاقتصاد السوداني الآن يمر بمحنة تحتاج لمعالجة مدروسة تؤدي للخروج من الأزمة .


سوء استغلال الوديعة القطرية .....
من جانبه أرجع الخبير الاقتصادي د. محمد الناير الارتفاع، إلى صمت بنك السودان المركزي في الفترة الماضية، بالرغم من توفر كميات من النقد الأجنبي عبر الوديعة القطرية، ولفت إلى تقديم رؤى من قبل المختصين لبنك السودان، بهدف الاستخدام والتوظيف الأمثل للوديعة والتي لم تجد الاهتمام. وأشار إلى وجود مضاربات بالسوق، مبيناً عدم مصارحة بنك السودان بها ،وأبان الناير لـ«الإنتباهة»، أن سعر الصرف يتأثر سلباً أو إيجاباً بما يحدث بدولة الجنوب، ودعا لضرورة فك الارتباط بين الدولتين خاصة قضية النفط.


سوء استغلال الأوضاع الأمنية
وربط الأمر بالأحداث الجارية الآن بولاية الوحدة والرنك، لافتاً إلى استغلال التجار للأوضاع وجنوحهم للمضاربة بالدولار، رغم استمرار ضخ النفط، وأكد الناير أن المعالجات تتطلب توظيف البنك المركزي ما لديه من نقد أجنبي، وفق ترتيبات محددة وحسب الأولويات بجانب استقطاب تحويلات مدخرات المغتربين، والاستفادة من موارد الذهب والبترول كموارد سريعة والاتجاه لزيادة الإنتاج والإنتاجية على المدى البعيد لإحداث توازن في الميزان التجاري .


مليار قطر نقطة في بحر
واعتبر عدد من الخبرا ء والمختصين الذين استطلعتهم «الإنتباهة»، أن الوديعة التي منحتها قطرللسودان بمبلغ مليار دولار، بهدف دعم الاحتياطي النقدي، لم تسهم في حل مشكلة النقد الأجنبي باعتبارها إحدى المعيقات التي أدت لتدهور الجنيه السوداني، حيث أوضح الخبير الاقتصادي أحمد مالك خلال حديثه لـ«الإنتباهة»، أن توفر الاحتياطي يكون له الأثر الواضح، لافتاً أن الفترة الماضية شهدت استهلاكاً للنقد الأجنبي، والذي يتم توفيره عبر أموال البترول، وأشار مالك في تصريح سابق لأهمية الاستفادة منها عبر تحويلها لنقود محلية يتم شراء ذهب كاحتياطي، حيث يكون لها إسهام في سوق النقد الأجنبي ومحاربة المضاربين، داعياً لضرورة تحويل تلك المبالغ للقطاع الإنتاجي خاصة في ظل التدهور بالقطاعين الصناعي والزراعي، الذي تشهده الدولة ونّوه من خطورة استغلال الودائع في تسيير دولاب الحكومة، والقطاعات العسكرية والأمن الذي سيؤدي إلى تآكله في النهاية.


خطأ تبني سياسة العرض المرن
فيما توقع تاجر بسوق الذهب، ارتفاع سعر الدولار مقابل الجنيه في ظل تبني سياسة العرض المرن، وعزا ذلك لعدم ضخ البنك المركزي للعملة رغم الوديعة القطرية التي تم إيداعها للبنك إلا أن شح العرض أصبح يهدد السوق، الأمر الذي يساهم في تفاقم أزمة الاقتصاد السوداني، خاصة في ظل التوترات الأمنية والنزاعات في دولة الجنوب بالإضافة إلى اعتماد الدولة على الذهب و إهمال القطاع الزراعي، هذا الامر قلل من الإنتاج وبالتالي ارتفعت فاتورة الاستيراد، مبيناً ان التعدين العشوائي ينتج شهرياً أكثر من «24» طن ذهب، خاصة في مناطق أبو حمد والعبيدية، وقال إن عدم تنظيم الدولة للقطاع ساهم بشكل كبير في تهريب الذهب، خاصة وان الاسعار التي حددها البنك المركزي ضعيفة مقارنة بالاسعار الخارجية، وبالتالي جعل الكثير من التجار يلجأون إلى التهريب بغرض الفائدة، مطالباً الدولة بتنظيم التعدين العشوائي وعمل شراكات صغيرة مع الخريجين بجانب الاهتمام بالمعدنين وضبط الرقابة .


الزيادة تدخل جيوب مافيا التهريب
وعزا أحد التجار -فضل حجب اسمه - أسباب زيادة الفجوة في العرض والطلب للعملات الاجنبية، إلى مافيا الدولار والتهريب , مضيفاً أن عدم استقرار الاوضاع الامنية في دولة الجنوب ساهم في بشكل كبير في تذبذب الاسعار، وانتقد ضعف الاجهزة الرقابية في إحكام سيطرتها على السوق الموازي.

وحذّر من مخاطر تُهدِّد الاقتصاد في حال عدم تدخل السلطات المختصة لضبط السوق ومحاربة المضاربين , مشيراً الى خطورة استمرار الوضع الحالي، واضاف قائلاً سيواصل الدولار ارتفاعه أكثر خلال الايام المقبلة، مطالباً في ذات الوقت بضرورة اتخاذ خطوات فعلية وجادة لإصلاح اقتصادي شامل.


تأتي الرياح بما لا تشتهي السفن
ورغم اتباع الدولة لبرنامج الإصلاح الاقتصادي و الشامل، والبرنامج الثلاثي، ودخول الوديعة القطرية، لم يشهد الدولار أي انخفاض و ظل لفترة طويلة يشهد ارتفاعاً تلو ارتفاع دون حسيب أو رقيب .

الانتباهة


تعليقات 25 | إهداء 0 | زيارات 9936

التعليقات
#988158 [أبو خ الد العيري]
0.00/5 (0 صوت)

04-29-2014 08:52 AM
من قال هلك الناس فهو أهلكهم فمن غلبه الفشل وخيمه اليأس والقنوط فلا يجرن الآخرين بما هو فيه فالعسر يتبعه اليسر إن شاء الله ولن يغلب العسر يسرين فلنتفاءل ولنحسن الظن فالمستحيل دوام الحيل فليكن نقدنا منطلقا من إرادة التغيير والإصلاح وليكن نقدا بناء والله الموفق

[أبو خ الد العيري]

#984491 [مرتضى]
3.00/5 (1 صوت)

04-25-2014 09:13 PM
يا خوانا ببساطة الموضوع خلص وشبع خلاص
بس الشاااارع هذا الحل الوحيد
الشااااااااااااارع هؤلاء الكيزان ليست فيهم رجاء او امل للتحسن في اي شئ
فلنخرج ونتخلص من هذا الكابوس لو يعيشوا فينا 100 نفر حياة كريمة ولا عيشة الذل والهوان
قوموا الى ثورتكم يرحمكم الله
الشااااااااااااااااارع

[مرتضى]

#984197 [seid]
0.00/5 (0 صوت)

04-25-2014 12:42 PM
السلام عليكم جميعا
الحل للتدهور الاقتصادى الحاصل الان هو على المسئولين فى الدولة الاهتمام بقطاع النفط وزيادة الانتاج بقدر الامكان لان النفط هو السلعة الوحيدة التى تعود بالعملات الصعبة ولو نظرنا لكثير من الدول المنتجة للنفط السبب الوحيد للاستقرار المالى فيها ياتى من عائدات النفط وعلى الوزارة والدولة ان تهتم بالمهندسين والعاملين فى قطاع النفط وارجاعهم للحقول فى كردفان لزيادة الانتاج وتوفير كل ما يحتاجون من رعاية صحية وامنية وعائد مادى مريح للعمل فى زيادة الانتاج وكما يقولن بالانتاج لن نحتاج والله الموفق وانامسئول من هذا الكلام مسئولية تامة والسودان دولة للجميع علينا تقديم النصح لمن اراد والبترول هو احد الحلول السريعة لدعم الاقتصاد
مهندس سيد النور
ماجستير ادارة اعمال
البوسنة- سرايفو

[seid]

#983792 [عصمتووف]
0.00/5 (0 صوت)

04-24-2014 08:55 PM
لا علاقة بالجنوب بما يجري هنا في الخرطوم ولن تقنعونا حين كنا دولة واحده والحرب دائرة لم تكون الاوضاع اسوء نهج النهب والصرف البذخي والكلام الفارغ هو ما ادي لذلك ما علاقة ارتفاع التمباك بما يحدث في الجنوب والكمونية وغيرها من الاشياء التافه بلد اقتصادها قائم علي الضرائب والمكوث وقلة الادب لماذا تم تدمير اقتصاد السودان (المشاريع الزراعية والصناعية والسكك البحرية والجوية والبرية ) وهي كانت البقره الحلوب لا قتصاد البلاد تعلمنا وتعالجنا منها انتم من سرقتم مستقبل البلاد واحلام المواطنون

[عصمتووف]

#983640 [basheer]
0.00/5 (0 صوت)

04-24-2014 06:16 PM
They started to practice the same earlier but Know it looks like Out of control.... this is really very dangerous and it seems if not controlled it will damaged Sudan after a short time.... they have to developed soon and immediately system to stop this serious leaking .... there are something wrong there going on

[basheer]

#983634 [جركان فاضى]
0.00/5 (0 صوت)

04-24-2014 06:10 PM
الوديعة القطرية وين؟...دا ما الكرت الاخير كان انحرق ما القيامة قامت...الوديعة القطرية قاعدة..وخايفين يطلعوها بكرة مايلقوا رواب...وهكذا كان طلعوها ووووووب...وكان ما طلعوها وووووبييين

[جركان فاضى]

#983630 [اب غزالة]
3.00/5 (2 صوت)

04-24-2014 06:06 PM
انتو وين اخبار عمار ابو الجاز
حقيقة نحن شعب بائس
نسيتوه

[اب غزالة]

#983577 [وطنى]
0.00/5 (0 صوت)

04-24-2014 04:56 PM
بسم الله الرحمن الرحيم

اخى الغالى جدودنا زمان لك التحية التقدير

تركتنى اول مره احس ان يوجد واحد يريد الخير

للسودان من جوه قلبه ردك انا احسست به من الداخل

حبى للسودان هو الذى تركنى اكتب فى مكان غير مكانه

ليصل للناس الطيبين مثلك ..

واول مره لا تقدم لى اساءة فى الراكوبة لامنهم دائما

يردون بالاساءة ..

وطنـــــــــــــــــــــــى

[وطنى]

#983573 [shal]
1.00/5 (1 صوت)

04-24-2014 04:51 PM
شملة بت كنيش هي تلاتية و قدها رباعى

[shal]

#983552 [الحلواني]
1.00/5 (1 صوت)

04-24-2014 04:23 PM
مﻸوا سماء بﻼدنا تضليﻼ
وبأرضها غرسوا لنا
تدجيﻼ
واستمطروا سحب الضﻼل فأنبتت
فى كل شبر للضﻼل حقوﻻ
يتحدثون عن الطهارة والتقى
وهموا أبالسة العصور
اﻻولى
وهموا أساتذة الجريمة فى الورى
وأخالهم قد علموا قابيﻼ
هم قادة اﻻنقاذ أرباب اللحى
جاؤاوقد صحبوا الغراب
دليﻼ
ركبوا على السرج الوثير واسرعوا
باسم الشريعة يبتغون وصوﻻ
وثبوا على حكم البﻼد تجبرا
فأتى الشقاء لنا يجر زيوﻻ
وعدوا فما أوفوا بكل عهودهم
والوعد كان بشرعهم
ممطوﻻ
ما أنقذوا السودان بل وقفوا به
صوب الهﻼك واقعدوه عليﻼ
ما قدموه وانما هبطوا به
تحت الحضيض واردفوه
نزوﻻ
وضعوا أصابعهم على آذانهم
واستكبروا واستمرأوا
التنكيﻼ
ذبحوا السماحة والفضيلة بيننا
والعدل امسى بينهم مشلوﻻ
لم نلق بين صفوفهم من عادل
كﻼ وﻻ بين الشهود عدوﻻ
اتخذوا المصاحف للمصالح حيلة
حتى يكون ضﻼلهم مقبوﻻ
ما أصلوا شرع اﻻله وانما
هم ينشدون لحكمهم تأصيﻼ
لعبوا على اوتار طيبة شعبنا
فالشعب كان مصدقا وبتوﻻ
قد خدروه بكل قول زائف
كى يستكين مسالما وجهوﻻ
ويغط فى نوم عميق حالم
ويدور فى فلك الظﻼم
طويﻼ
قد افرغوا التعليم من مضمونه
وكسوا عقول الدارسين خموﻻ
جعلوا مدارسهم صدى لنعيقهم
يا ويلهم حسبوا النعيق هديﻼ
نشروا أناشيد الخرافة بينهم
تبعوا النشيد واهملواالتحصيﻼ
قتلوا البراءة فى عيون صغارنا
فقدت عيونهم البريئة حوﻻ
اضحى الوباء يدب فى اوصالهم
والشر بين ضلوعهم مشتوﻻ
فالتدركوا ابنائكم يا اخوتى
كيﻼ يكون سعيهم مخبوﻻ
قد افسدوا ابناءنا وبناتنا
واستعبدوهم يفعا وكهوﻻ
ختموا على ابصارهم وقلوبهم
حتى غدا تفكيرهم مشلو

[الحلواني]

#983496 [المهاجر الاول]
1.00/5 (1 صوت)

04-24-2014 03:24 PM
عمر البشير ونافع وعلي عثمان والجاز وربيع مبسوطين كل صباح مع كل زيادةلان خزنهم ملايانة وماهمه بالدولة والشعب

[المهاجر الاول]

#983470 [abdalla]
4.19/5 (5 صوت)

04-24-2014 02:53 PM
ولسه الكيزان الوهم ما دايرين

يعترفوا بحقيقة فشلهم في دارة

شئون البلد .

خطة شنو يا وكيل السجم وبرنامج شنو ليك

خطة عشرية وخمسية وثلاثية وثلاثية كل الكلام للاستهلاك

العام ما عندهم أي خطة ولا استراتيجية واضحة غير خطط واستراتيجيات

النهب والسرقة وتحويل البلد لضيعة خاصة لهم ولأسرهم .

ويا ريد يكون اكتفوا بنهب الموجود , اقترضوا واستدانوا مبالغ خيالية

وتحميل الاجيال القادمة ايضا ًفشلهم.

[abdalla]

#983468 [ادريس الفنجرى]
2.50/5 (2 صوت)

04-24-2014 02:49 PM
اين الوديعة القطرية ؟

[ادريس الفنجرى]

ردود على ادريس الفنجرى
United States [كاكا] 04-24-2014 03:55 PM
ادريس انت عايش وين عايز تعرف الوديعة راحت وين //// الدولار كان 8600 قبل الوديعة عند دعاية الوديعة نزل الدولار الى8400 قام مافيا الدولارات من النافذين بشراء كل الوديعة من البنك المركزي ولم يضخ البنك المركزي دولار واحد في السوق لان كل الدولار اشتروها النافذين من البنك المركزي وبالتالي ارتفع الدولار الي 9300 وفي الاسبوعالقادم سيصل 10000 عرفت الوديعة مشت وين


#983429 [وطنى]
3.00/5 (1 صوت)

04-24-2014 02:21 PM
بسم الله الرحمن الرحيم


لماذا السودان واهل السودان ؟؟؟؟

لماذا تدمير السودان ؟؟؟

كيف تخرج كمية مدمرة من جمارك وكاميرات اغنى دولة

فى العالم ؟؟؟؟

هل يعقل ان تخرج خمســـــة حاويات مدمره من وسط

كلاب بوليسية وانظار رجال امن وموظفيين وبوابيين ؟؟؟

هل وصل بالانسان ان يدمر شعب كامل ويقفد كل الشعب

عقله ؟ ليقفد الوالد ولده ويقفد الولد والده وتفقد الام

ابنها وتفقد الابنه امها ؟؟؟

اكتب ولا اعرف ماذا اكتب من الدهشه والذهول ياريد كنت

كنت مته قبل ان اشوف هذا اليوم الذى اعرف فيه ان يوجد

من يدمر اولادنا وبناتنا اللذان تعبنا وسهرنا فيه سنيين

عمرنا .. لنفقدهم فى ايام ..

متى يعى اولادنا فى السودان خطورة الموقف متى متى متى ؟؟

والله والله والله انى حزين حزن شديد ..كيف نامن على اولادنا

اذا ترسل له كميات اكبر من ما يزرع فى دول المخدرات

هذه رسالة الى المعارضين والمتمردين انتم اوصلتم السودان

الى ماوصل اليه انتم سبب تدمير اولاد السودان ..

على وزارة الخارجية ان ترسل استيطاح من الدولة القادمة منها

المخدرات كيف تخرج خمسة حاويات لتدمير السودان ..

خمسة حاويات اكبر شحنة للتدمير للبشير ليشهد التاريخ

يعاقب فى الدولة كل من مرت عليه الحاويات ..

يحفز من اكتشف الشحنة بى 10 مليون دولار حتى لو يباع

جزء من المخدرات ( صيغة مبالغة ) بمعنى يستاهل ان

يحفز من قبض الشحنة .. لانه راجل ويحب السودان ويخاف اولاده

والله حتى لو تاخذوا من تجديد جوازاتنا


وطنـــــــــــــــــــــــــى

[وطنى]

ردود على وطنى
[حريكة] 04-25-2014 09:09 PM
خمسة حاويات اكبر شحنة للتدمير للبشير ليشهد التاريخ

يعاقب فى الدولة كل من مرت عليه الحاويات ..

يحفز من اكتشف الشحنة بى 10 مليون دولار حتى لو يباع ؟؟؟؟؟؟؟!!!!!!!!!؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ ياريت تكون عرفت السبب

European Union [جدودنا زمان] 04-24-2014 04:00 PM
يارب عمرك طويل يا وطني وتشوف السودان طيب وبخير بدون كيزان
شكلك رديت غلط في موضوع الدولار
لكن والله كلامك احزني شديد
ربنا يفرح قلوبنا كلنا
نحن السودانيين ناس طيبين وقلوبنا بيضا
اكيد الحاصل علينا ده ابتلاء من رب العالمين ونحن صابرين
وبشر الصابرين
منتظرين ربنا يرفع عننا البلاء من سماه
والفرج قريب بإذن الله تفاءل بالخير اخي الكريم
وقلبي معاك وكل السودان
خلونا يد واحدة حتى في شيل الهم ونخفف على بعضنا
وربنا معانا كلنا


#983421 [عبود الجمر]
3.50/5 (3 صوت)

04-24-2014 02:15 PM
لن تتنازل الحكومة الحالية ولن تترك السلطة حتي وان وصل الدولار 50000 لماذا؟! لانهم قامو بتامين انفسهم واسرهم لهم من العقار والاموال مايفي بالاستثمار في الداخل والخارج فليتلذذوا بتعذيب وطن وقهر مواطنيه وليتسلوا بالصادق ويجتمعوا بالترابي بمباركة ابليس ....

[عبود الجمر]

#983419 [ودالشريف]
3.50/5 (3 صوت)

04-24-2014 02:13 PM
ولسة الغريق قدااام الدولار ذاهب الى محطة العشرين تتذكروها يوم سلبتم السلطة قلتو لو ما جينا الدولار كان حيصل 20 جنيه وهاهو الدولار فى طريقه الى ال 20000 الف وليس 20 جنيه منذ سلبتم السلطة وانتم تدمرون لانكم لا تعرفون التعمير وشاطرين فى السرقة وفقه السترة كيف عايزين الدولار ينخفض والدولة تفرض الرسوم الباهظة والجبايات على المنتج فى القطاعيين الزراعى الحيوانى والصناعي ولا تقدم لهما اى دعم او توفير مدخلات انتاج نسمع بالتقاوى الفاسدة والمبيدات الفاسده والاليات الزراعية والصناعية منتهية الصلاحية الانتاج والفساد خطان متوازيان لايلتقيان لابد من ازالة المفسدين ليكون الانتاج ولينخفض سعر الدولار يعنى بالعربي لابد من ذهاب هذا النظام والا لن يتوقف صعود الدولار وسيستمر فى الصعود ولو وضعت قطر 10 مليار دولار ليس هكذا يدار اقتصاد الدول ايها الفاسدين

[ودالشريف]

ردود على ودالشريف
European Union [دردوق] 04-24-2014 06:04 PM
ايوه عاوزنو يصل ل19 جنيه عشان يكونو فعليا و عمليا انو انقذونا

لانو لو ما الكيزان كان وصل ال 20 جنيه هعهعهعهعهع


#983410 [الشحمان مغسة]
1.00/5 (1 صوت)

04-24-2014 02:08 PM
بي موية وكملت... اها دحين دربات التخدير باطلاق الشائعات مليار قطر والدعم الماليزي والقرض الصيني ما جابت حقها ... ذكرتونا الكضاب الكتل اهلو كلهم في درب الزوغانات على التعترو يوم الحاجة جات وقفت قدام الوحدة واحد الظاهر رباطابي ناداهو: يا فلان المرحومة واقفة راجياك قدام الباب

[الشحمان مغسة]

#983403 [حمد الغامدى]
1.00/5 (1 صوت)

04-24-2014 02:03 PM
الجنيه السودانى سوف يستمر فى الانخفاض التدريجى نتيجة للانهيار الاقتصادى الذى تمر به السودان بسبب مايحكمونه وبسبب جبن المحكومين الراضين بالذل والهوان اصبحت السودان من اردا وافشل دول العالم فى كل شئ فى الاقتصاد والتعليم والصحة انهيار فى الاخلاق وفى كل شئ. ايها السودانيون الاوغاد توقفوا عن شرب الخمر والمريسة توبوا الى الله واقلعوا عن الزنا والعهر الذى تفشى فى البلاد غيروا ما بانفسكم اولا حتى ينظر الله اليكم اصبحتم عالة على العرب فى كل شئ

[حمد الغامدى]

#983397 [المغترب والمشترق كمان]
1.00/5 (1 صوت)

04-24-2014 01:59 PM
الحكومة تستورد القمح بقيمة جنيهين ونصف للدولار. يعني مقابل كل رغيفة يشتريها المواطن، يحصل على ثلاثة رغيفات مجانا هدية من الحكومة في الظاهر. ولكن يتم إسترداد قيمتها بخفض قيمة الجنيه في السوق الموازي( طباعة كراريس الجنيه). عشان كده الدولار قايم سداري. عجلوا بالحكومة الإنتقالية القومية كي تضع حدا لهذا النزيف وقبل أن يستحيل إستيراد القمح ويجوع سكان (المركز) في الصحافة وجبرة وبيت المال وودنوباوي والدناقلة شمال والشعبية بحري. ألا هل بلغت. اللهم فاشهد.

[المغترب والمشترق كمان]

#983364 [المشتهي الكمونية]
3.00/5 (2 صوت)

04-24-2014 01:27 PM
شوفو الكيس الصغير دا شايلين فيهو مية ألف دولار ، ولو فكوها بالجنيه إلا يجيبوا دفار عشان يشيلها

[المشتهي الكمونية]

#983345 [مسطول]
4.25/5 (3 صوت)

04-24-2014 01:10 PM
لازال الدولار يتحرش جنسياً بالجنيه السوداني .

[مسطول]

ردود على مسطول
United States [جنيه سوداني] 04-24-2014 04:29 PM
وجاب تيمان كمان !!!

[كرهتونا السودان] 04-24-2014 03:47 PM
الجنيه قاعد ام فكو ما يتحرش بيهو كيف!!!


#983335 [سودان فاشل فاشل فاشل]
2.00/5 (1 صوت)

04-24-2014 01:00 PM
الحكومة السودانية الانقاذية والمؤتمر الهجصى والمعارضة الكرتونية التى لاتهش ولاتنش ضيعوا السودان وافشلوه وزجوا به اسفل سافلين ولكن العيب كل العيب على الشعب القذر الذى رضى بالهوان والذل شعب جبان فاشل غارق فى الملزات والشهوات شعب مسطول ومدمن لايرجى منه اى فائدة لذا فان الفشل حليفه الى ان ينتهى ويتحلل وتغتصب ارضه واهله

[سودان فاشل فاشل فاشل]


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة