الأخبار
أخبار إقليمية
مجزرة بانتيو .. من المسؤول ؟!
مجزرة بانتيو .. من المسؤول ؟!
مجزرة بانتيو .. من المسؤول ؟!


04-27-2014 08:27 AM
د.عمر القراي

(يَوْمَ لَا يُغْنِي عَنْهُمْ كَيْدُهُمْ شَيْئًا وَلَا هُمْ يُنْصَرُونَ) صدق الله العظيم

لماذا يجري هذا التقتيل لأبناء دارفور ؟! ولماذا يزج بهم دائماً في حرب ليسوا طرفاً فيها ؟! ولماذا حين تقاتل السلطة فصائل مسلحة منهم، تترك ميدان المعركة،


وتنصرف الى قرى المدنيين العزل الآمنة، فتقصفها، وتقتل الشيوخ، والاطفال، وتغتصب النساء، وليس لكل هؤلاء جريرة غير أنهم من اهالي دارفور ؟!

حين دخلت حركة العدل والمساواة، أمدرمان، بقيادة خليل ابراهيم رحمه الله في مايو 2008م، ففزعت حكومة المؤتمر الوطني، وحاول بعض كبار مسؤوليها الفرار بالسفر للخارج !! ولكن ما ان ضمنت الحكومة نجاتها، حتى انقلب فزعها حقداً وبطشاً، ليس بقوات حركة العدل والمساواة، وإنما بأبناء دارفور في العاصمة. لقد نزعت محلاتهم في سوق ليبيا، وكافة الاسواق الشعبية، وصودرت بضائعهم، وأموالهم، وسجنوا، وعذبوا في " بيوت الاشباح"، لا لشئ إلا لأنهم من القبائل التي عرفت ب"الزرقة"، والتي تقاتل حركة العدل والمساواة، لتنتصر لها، لما لحق بها من هلاك ودمار، بسبب الحروب التي شنتها عليهم حكومة المؤتمر الوطني، مدعومة بقبائل عربية في دارفور، جندتها، وألحقتها بقوات الدفاع الشعبي، وسلحتها من خزينة الدولة، وكلفتها بالقضاء التام على قبائل " الزرقة" في دارفور، فكان ان ظهرت مليشيات " الجنجويد" سيئة السمعة، والتي قتلت حوالي 250 ألف مواطن سوداني، من ابناء دارفور، وشردت بين معسكرات اللجوء والنزوح حوالي 2 مليون !!

هؤلاء التجار، الذين صودرت اموالهم، ونزعت محلاتهم، من كل الاسواق الشعبية، في العاصمة، حين خرجوا من السجون، لم يستطيعوا العودة الى دارفور، لأنها لا زالت مشتعلة بالحروب، فذهب كثير منهم ليتاجر في الجنوب، قبل الإنفصال، وظلوا هنالك بعده . ومع أنهم لا علاقة لهم بالسياسة في الجنوب، كما لم يكن لهم علاقة بها في الشمال، إلا انهم قتلوا بصورة بشعة، وبنفس الدوافع العنصرية الكريهة، وفاق عدد القتلى في مجزرة بانتيو ال 400 قتيل، معظمهم من ابناء دارفور.. وعن هذه المأساه جاء (تباينت توصيفات الحدث وروايات الأطراف في مجزرة الدرافوريين ببانتيو، ففي الوقت الذي نفى فيه المتحدث باسم اللواء الرابع التابع لقوات مشار، قاي دانق قلواك قتلهم لتجار سودانيين أو دارفوريين في بانتيو، مشيراً إلى أن التجار موجودين بمقر اليوناميد؛ إلا أنه عاد وقال أثناء حديثه لإذاعة "راديو دبنقا" أمس، إن من قتلوا هم توربورا وليسوا تجاراً، والتورابورا هو الاسم الذي أطلق على المتمردين في دارفور إبان اندلاع الصراع المسلح في الإقليم في 2003م. وبالتمعن في إجابة قلواك يتضح أن قواته قتلت وعاقبت الدارفوريين بجريرة وقوف الحركات مع سلفاكير، رغم براءة الكثير منهم، في وقت يقدم فيه مستشار الأمن بولاية الوحدة من قبل طرف حكومة الجنوب جون مالوك راية أخرى تختلف عن ما أدلى به قاي، فجون في حديثه لذات المحطة الإذاعية يؤكد أن المتمردين قتلوا التجار السوادنيين، بالإضافة إلى الموظفين الحكوميين التابعين لحكومة جنوب السودان. وفي اتصال هاتفي يروي تاجر ببعثة الأمم المتحدة من بانتيو، أن الأوضاع سيّئة وبعض التجار فقدوا كل شيء، وليس لديهم نقود للحصول على الأكل والشرب، إلا أن حالة الجرحى بينهم حرجة على حد قوله، مشيراً إلى أن الأمم المتحدة نصبت خياماً وجلبت أطباء لمحاولة معالجة الجرحى مع غياب كامل للممرضين. ويضيف التاجر -الذي فضل حجب اسمه- أن الموجودين بمقر البعثة الآن أكثر من 200 شخص، وأن حوالي 40 فروا إلى جوبا، و18 فروا إلى فاريا، وغرق 3 أثناء محاولتهم عبور البحر من بانتيو إلى ربكونا حيث مقر الأمم المتحدة، هذا غير تلك الجثث التي توجد على الطرق، تلك هي أبرز تداعيات حدث مأساوي وقع في جنوب السودان راح ضحيته السودانيون دون أن تحرك الدبلوماسية السودانية شيئاً، ولا زال السؤال يطرح نفسه عن مصير هؤلاء التجار المحاصرين الآن بمقر الأمم المتحدة، وكيفية علاج الجرحى في وقت فقدوا فيه كل شيء في متاجرهم المكدسة بالسلع من مختلف الأصناف، التي جلبوها من الخرطوم عبر المناطق الحدودية وكمبالا، فلسان حالهم يقول: إلى أين المفر وما العمل ؟!) (سودانيزاونلاين 23/4/2014م).

إن المسؤولية المباشرة عن قتل هؤلاء المدنيين المسالمين، تقع على عاتق حركة ريك مشار، التي تصارع الآن في حكومة جنوب السودان.. وهذه خطيئة قاتلة، لحركة وليدة، تزعم انها تقاوم في نظام دكتاتوري، من اجل استعادة الحرية والديمقراطية، والمبادئ التي قامت عليها الحركة الشعبية لتحرير السودان. ولئن تم استنكار دولي لهذه الجريمة، ومطالبة بمحاسبة الجناة، فإن الإدانة داخل السودان، قد كانت ضعيفة.. فلم تصرح الحكومة بأي موقف، ولم تطالب حكومة الجنوب بأي تفسير لما حدث، كما ان الاحزاب السودانية الشمالية، لم تتجاوب مع الحدث في مستواه، ولم نر إلا بيانات من ابناء دارفور أنفسهم، وكأن هؤلاء القتلى، لا يمثلون مجموعة من المواطنين السودانيين. على أن من المهم هنا أيضاً أن نتساءل: هل حكومة الاخوان المسلمين، في الخرطوم، برئية من هذه الجريمة النكراء ؟!

قبل أيام، صرح السيد الرئيس عمر البشير، بأن دولاً كانت تؤيد انفصال الجنوب، طلبت منه ان ترجع الوحدة مرة ثانية !! فقال (الآن هناك جهات من الدول الكبرى التى كانت واقفة ومساندة لانفصال الجنوب الان يتصلوا علينا ويقولون لنا انحنا كنا مخطئين من المفترض ان نقف معكم ونساعدكم على الوحدة ويواصل البشير حديثه فيقول اذا اراد الجنوبيون العودة الى الوحدة هذه المرة فعلينا ان نستفتي اهل السودان الشمالي هل هم يريدون الوحدة مع الجنوبيون لانهم اي الجنوبيين هم الذين اختاروا الانفصال )( التغيير 21/4/2014م). ولهذا التصريح هدفان : الهدف الأول هو تأكيد ما ظل الأخوان المسلمون يرددونه، من قبل قيام الإستفتاء، وهو أن الاخوة الجنوبيين، غير مؤهلين لحكم انفسهم .. وأنهم إذا حصلوا على الحكم المستقل، سيتقاتلوا فيما بينهم على السلطة، ويعجزوا عن الإستمرار، وسيضطروا للرجوع للوحدة مرة اخرى. والأخوان المسلمون يؤمنون بهذا الأمر، ليس لعلمهم بعجز الجنوبيين عن حكم انفسهم بصورة مستقرة، وإنما بظنهم انهم قادرون على إزكاء نار الفتنة، وتصعيد الصراع بين الجنوبيين، مستقلين التنافس القبلي، والضعف الطبيعي في نفوس بعض السياسيين. فهم يثقون في قدرتهم على الكيد، أكثر من ثقتهم في فشل الجنوبيين من تلقاء انفسهم. وهذا الإعتقاد بقدرتهم على احاكة المؤامرات، التي تفتت الجنوب، هو الذي جعلهم يوافقون بل ويسعون الى تحقيق الإنفصال. وذلك لأن وجود الجنوبيين كشركاء في السلطة، سيجعلهم شركاء في البترول، ولكن إذا انفصلوا، ونجحت حكومة الاخوان في ان تجعلهم يقتتلوا حتى تتحطم دولتهم، فسيضطرون للعودة الطوعية للوحدة، خاضعين.. وبذلك تحصل حكومة الأخوان المسلمين على كل البترول، بلا مقابل، وبصورة دائمة. اما الهدف الثاني لتصريح السيد الرئيس، فهو ارسال رسالة للمجتمع الدولي، مفادها أن حكومة الجنوب عاجزة عن حماية مواطنيها.. وان حكومة السودان وهي اقرب جيرانها إليها، واكثرهم روابط معها، لا مانع لديها من الإسهام مع القوى الدولية، في بسط الأمن في الجنوب، وقبول اللاجئين والنازحين جراء الحرب. وما دامت حكومة السودان يمكن ان تقدم كل العون، وما دام الجنوب قد كان خالياً من الصراعات القبلية القاتلة حين كان جزءاً من السودان، فمن البديهي ان يقترح العالم الوحدة من جديد، وهو ما تريده حكومة الأخوان المسلمين.

لكل هذا، فإن حكومة المؤتمر الوطني، قد كانت وراء تصعيد الصراع الدائر في الجنوب .. فمنذ ايام الإنفصال الاولى، بدأت تروج لأن حكومة الجنوب تدخلت في أبيي، وساعدت الحركة الشعبية-شمال، وشاركت في ضرب جيش حكومة السودان، على الحدود. خاصة وان سلفاكير قال في كلمته، في خطاب اعلان دولة جنوب السودان في عام 2011م، " نحن لدينا اصدقاء هناك خلف النهر في جبال النوبة ودارفور والنيل الأزرق وشرق السودان" ، وكانت هذه العبارة مرعبة لحكومة الاخوان المسلمين، فقد ظنوا انه يتحدث عن تخطيط مستقبلي لاحتلال الشمال، بالتعاون مع قوى الهامش، التي ذكرها باعتبار وقوفها معهم، في الماضي. ولقد نفت حكومة الجنوب، كل الإتهامات، المتعلقة بتدخلها في أي شأن شمالي، مراراً، ووصفتها بانها ذريعة من حكومة السودان، لتبدأ حرباً سببها الطمع في البترول. ولأن حكومة المؤتمر الوطني، وجدت شجباً دولياً تراجعت .. ولكنها حين هزمت من الحركات المسلحة في دارفور، عادت تتهم حكومة الجنوب، بمساعدة الحركات المسلحة في دارفور، والحركة الشعبية-شمال، في جبال النوبة وفي النيل الازرق. ولقد رد الامين العام للحركة الشعبية شمال السيد/ ياسر عرمان بتاريخ 3/8/2013 على إتهامات الحكومة، حيث قال أن الحرب في جبال النوبة والنيل الازرق منذ 28 عام قبل انفصال جنوب السودان وفي دارفور منذ ثمانية أعوام أذن كيف كان شكل الدعم في ذاك الوقت ومن أين ومن هم المقاتلون في دارفور وجبال النوبة والنيل الازرق في ذاك الوقت ! ومع ذلك ظلت حكومة الاخوان المسلمين، تروج في صحفها الالكترونية، التي يديرها جهاز الأمن، معلومات كاذبة، عن تحالف بين الحركة الثورية وحكومة جنوب السودان .. وكيف أن حركة العدل والمساواة، تساند حكومة سلفاكير، وتحارب معها المتمردين عليها. وكان كبار المسؤولين في المؤتمر الوطني، يضربون كثيراً على هذا الوتر.. جاء عن ذلك (جددت حركة العدل والمساواة السودانية إتهامها لوزير خارجية المؤتمر الوطني مسؤول الدفاع الشعبي السابق القيادي الامني في حكومة الابادة الجماعية المدعو / علي كرتي بأنه يلعب دور المحرض الاول والاساسي على قتل المدنيين السودانيبن في دولة جنوب السودان بدلا من الدفاع عنهم، وقال جبريل آدم بلال الناطق الرسمي للحركة ان المدعو علي كرتي يتعمد توزيع الاتهامات الجزافية مع سبق الاصرار على إلحاق الضرر بالمدنيين، وانه يعلم تداعياتها على السودانيين في جنوب السودان وانه يريد ان يلحق بهم الاذى، وقال هذا سلوك معهود ومعقود في اذهان عصابة المؤتمر الوطني، واضاف لم تكن هذه هي التصريحات الاولى لهذا الوزير الارعن، فهو من اتهم ظلما وكيدا حركة العدل والمساواة بالقتال في ليبيا مما اسفر عن ذلك قتل المئآت من السودانيين في بصورة خاصة في ليبيا وآلاف الافارقة على البشرة)(الراكوبة 25/4/2014م).

وحين ظهر الخلاف بين سلفاكير رئيس حكومة جنوب السودان، وريك مشار قائد الحركة الشعبية، وتحول الى صراع، سعت حكومة الخرطوم لتصعيد الخلاف، وذلك بمساعدة الطرفين المتنازعين كل على حدة، حتى تنهك الحكومة الفتية، وتصل الى المرحلة التي يريدها له الاخوان المسلمون، منذ ان وافقوا على الاستفتاء. وحين اشتكي سلفاكير من اعتداء حكومة الشمال، على ولاية غرب الاستوائية، ومساعدتها للمتمردين عليه، نفت حكومة الخرطوم ذلك، ولوحت بأن غضبها سببه ايقاف ترحيل النفط عبر اراضيها، وفقدانها رسوم الترحيل !! فتراجع سلفاكير، ووافق على قبول ترحيل البترول عبر الشمال، في مقابل ان توقف حكومة الخرطوم مساعدة الثوار، وكان ذلك بمثابة انقاذ لحكومة الإنقاذ، التي كانت تخنقها الأزمة الاقتصادية، ويصم آذانها هتاف آلاف المتظاهرين.

ولكن حكومة الاخوان المسلمين، صورت مهادنة سلفاكير، وتعاونه معها، على إنه إعتراف، و اعتذار، عن قبول مساعدة حركة العدل والمساواة !! ونشرت ذلك على أوسع نطاق في صحفها الالكترونية .. فقد جاء: (سلّم السودان أدلة إضافية الى حكومة الجنوب تحتوي تسجيلات صوتية تؤكد تورط قيادات بارزة من الجيش الشعبي والقيادة السياسية في دعم الجبهة الثورية وتوفير الدعم اللوجستي والعسكري بصورة نشطة وتوجيه الحرب لصالح الجبهة الثورية. ووصف مصدر مطلع بحكومة الجنوب الأدلة الجديدة بأنها "قوية ودامغة" ، وقال إن سلفاكير لم يقل شيئاً سوى الاعتراف بها متعهداً بعدم تكرارها، وأضاف أن أدلة مبعوثي عمر البشير رئيس الجمهورية الخاصين علي كرتي ومحمد عطا لسلفاكير ميارديت رئيس دولة الجنوب مؤخراً الى جوبا، حددت أسماء المتورطين، بينهم شخصيات مقربة من سلفاكير. وأضاف المصدر أنه وفي حوادث مشابهة سابقة أن محمد عطا عرض من قبل تسجيلات صوتية على سلفاكير مما اضطر الأخير الى الإعتذار سراً ، وأشار إلى أن الأدلة الدامغة أحدثت شرخاً وسط القيادة العسكرية للحركة مما دفع سلفاكير الى التفكير جدياً في إيجاد بدائل لتصدير خام النفط عن طريق ميناء ممبسا الكيني بعد أن تأكد له أن السودان يملك أدلة ومعلومات توضح حجم التورط الرسمي لحكومة الجنوب في دعم الجبهة. وقال مصدر مطلع بالخرطوم إن مواصلة حكومة الجنوب للبحث عن بديل لتصدير النفط عبر موانئ أفريقية أخرى يؤكد رغبتها في مواصلة دعم الجبهة الثورية، وأضاف أن إنشاء خط بديل خيار ليست له أي جدوى اقتصادية ويكلف دولة الجنوب مبالغ طائلة)(سودان.نت 3/6/ 2013م).

ومع أن هذا الحديث لم يصدق من المعارضة، والمواطنين في الشمال، إلا أنه وجد أذناً صاغية لدى حركة ريك مشار، وظنت بالفعل ان حركة العدل والمساواة، بل وربما الحركة الثورية كلها، تعمل مع سلفاكير، للقضاء عليهم. ولهذا حين دخلوا بانتيو منتصرين، لاحظو وجود لتجار من دارفور من قبائل الفور، والزغاوة، والتنجر، وغيرهم .. وما علموا أنهم جاءوا بسبب التضييق عليهم في الشمال، بل ظنوا انهم فصائل متخفية، من الحركات المسلحة، جاءت لتدافع عن حكومة سلفاكير !!

وهكذا نجحت خطة حكومة الاخوان المسلمين، وآتى كيدهم ثماره، في اضعاف حكومة الجنوب، ووضعها على أعتاب التدخل الدولي لحماية المواطنين .. ولهذا جاء تصريح السيد الرئيس عن عودة الوحدة، تكتنفه انتهازية طامعة في بترول الجنوب، بعد تمزيق أهله. وحين يحسب الاخوان المسلمون كافة حساباتهم، يهملون العامل الاكثر حسماً للامور، وهو تدخل الله الذي يجعل كيدهم في تضليل. فهم يدبرون الآن للجنوب وللقضاء على أبناء دارفور، وقد وقعوا فيما نصبوا من شرك الحوار!! فإن هم تراجعوا عنه، فقدوا مصداقيتهم حتى لدى اخوانهم الشعبيين، وإن ساروا فيه، وغرسوا أنفسهم في أرض الحوار، ما توا موتاً طبيعياً.

د. عمر القراي
[email protected]


تعليقات 26 | إهداء 0 | زيارات 13242

التعليقات
#988197 [مدثر]
5.00/5 (2 صوت)

04-29-2014 09:23 AM
اولا لييه انتا فرزتا السودان لي دارفوري و غير دارفوري، كلنا سودانيين و ابناء بلد واحد.بعديين منو البقتل ابناء دارفور و بستهدفهم الاستهداف البشع البتقول فيهو دا. ابناء دافور ماشاء الله شغاليين في الوزارات و الجامعات و المستشفيات و الاسواق و كل مكان، لييه دايما بتحاول تشحن قلوبهم ضد باقس السودانيين و كانوا السودان انقسم قسميين.
اغرب شي في كلامك انك مريت مرور الكرام على مساندة الحركات المسلحة لسلفا كير و انضمامها لطرف واحد. و ما ذكرت لا من بعيد لا من قريب اي ادانة للحركات المسلحة اللي استخدمت المساكيين ديل وقود للحرب القذرة دي، و لا ادنت اي ادانة لسلفا كير لاستخداموا ليهم كمرتزقة و تجار حرب. و صبيت جام غضبك على السودان حكومة و معارضة و حملتهم كامل المسؤلية مع قوات مشار. و ذكرت انو كل الماتو فقط تجار و ما فيهم اي حركات مسلحة.
انا شايف انك تحيزت تحيز صارخ و فاضح.

[مدثر]

#987733 [هانى]
5.00/5 (1 صوت)

04-28-2014 06:56 PM
يا جماعة الناس المقتولين ديل لا تجار ولا يحزنون - وإنما هم إستخبارات حركة العدل والمساواة أو الجبهة الحشرية. وعشان كدا أنا بقول ( وما رميت إذ رميت ولكن الله رمى ) . لقد تمرس هؤلاء الفجار وليس التجار فى قتل المواطنين العزل من أهل دارفور ولكن الله جعل كيدهم فى نحرهم وجعل هلاكهم على يد الدكتور مشار. ألم يقتل الفصيل الذى هاجم مليط ( أسرى الشرطة والجيش )؟ هل لآن هؤلاء من أبناء الجزيرة والشرق ولذلك يحل قتلهم بدم بارد بينما تتباكون على هؤلاء القتلة الذين يمثلون الحاضنة الأثنية للمتمردين.
هؤلاء هم الذين بيدهم التلفونات ويقودون حاملى السلاح ويؤمنون لهم الطرق لمهاجمة القرى الآمنة وكذلك يؤمنون لهم التموين والذخيرة ويوفرون لهم سبل الأتصال لممارسة أعمالهم الهمجية.
إنهم ليسوا تجار ...بل حنود إستخبارات .. إنهم فجار

[هانى]

ردود على هانى
European Union [جمال محمد] 05-21-2014 12:19 PM
كيدأ

[غبينة] 04-29-2014 09:48 AM
اللهم لا شماته انا شخصيا عشت في دارفور من 1998 وحتي تاريخ اللحظة دخلت دارفور لا ادري ما الجهوية فقد تربيت في مجتمع سوداني ينبز الجهوية وفي اول جلست تعارف سألني احد الزملاء جنسك شنو قلت له سوداني قالي كلنا سودانيين قبيلتك شنو قلت له سوداني حك الموضوع شديد وانا اتعابطته معاهو شديد قلت ليهو يمن الله ما اوريك ليها اتخيلوا قال لي شنو ما مهم المهم انك جلابي من اولها اخدته طابع من شكل البلد وثقافتها المبنية علي الجهوية ويا سبحان الله العرب الدارفورين مابيسألوك السؤال ده..
فالجهوية متفشيه في الزرق شاءوا ذلك ام ابوا..
ونتاج طبيعي لتدخل الحركات الزرقاوية المسلحة او بصيغة اخري الحركات الرطانية (زغاوة وفور ومساليت)في الشأن الجنوبي هي الاباده وفي مثل بقول تسوي بايدك يغلب اجاويدك..
حتي التجار الدارفورين الموجودين في الجنوب اضروا بالاقتصاد السوداني والمجتمع السوداني بالتهريب وغسيل الاموال يا راجل الجماعة ديل عملو عمايل اديك حاجه اخيرة من خططهم في دارفور اي زغاوية يحمل بنت من بنات العرب حتي لو اداها مليون دولار المهم يحملها دييييل يا اخوي غير قطع الرقبه من العرق للعرق ما بنفع معاهم شي

United States [ود احمد] 04-28-2014 09:08 PM
حتى لو كانوا اي حاجة ديل في النهاية سودانيين لايجوز قتلهم بهذة الطريقة ومن دولة اخرى ..ياجماعة حتفهموا متين .. مافي دولة محترمة في العالم بتقبل في راعايها كدا حتى لو كانوا معارضييين ؟؟ قال مسلمين قال وينو اسلامكم دا


#987532 [ساهر]
5.00/5 (2 صوت)

04-28-2014 03:42 PM
يا خسارة لقد فقدنا في بانتيو (300) شخصاً مدنياً قيل أنهم من مقاتلي الجبهة الثورية ولكن اتصح فيما بعد أنهم ليسوا مقاتلين وإنما مشروع لمقاتلين أي أنهم كانوا في معسكرات تدريب خاصة بالجبهة الثورية، وذلك في ضربة واحدة فقط. إلها لعمري خسارة كبيرة تستوجب على حكومة السودان تكوين لجنة تقصى حقائق ومحاسبة رياك مشار على تلك الفعلة الشنعاء.

[ساهر]

#987446 [وائل نور]
0.00/5 (0 صوت)

04-28-2014 02:18 PM
كسر الله قلمك
ايوه الذين قتلوا هم مقاتلي الحركات المسلحة الدارفورية الذين يقاتلون بجانب سلفا كير
ويستاهلوا القتل
إلي جهنم وساءت مصيرا

[وائل نور]

#987351 [جبل مرة]
0.00/5 (0 صوت)

04-28-2014 01:13 PM
كعهدك دائما يا دكتور القراى تنبرى للتوضيح .لو جاء مثل هذا الكلام من واحد من ابناء دارفور لقيل فيه مالم يقله مالك فى الخمر. لقيل انه مرتزق وماجور وخائن واسرائيلى وعميل لسى اى ايه ومرتد مجوسى وغير عربى .لذلك نقول حسنا فعلت يا دكتور عمر القراى وانت لست من دارفور وشهدتك محايد فى هذه الحالة. كما انك تستطيع ان تدافع عما تقوله باقتدار. وهزيمتك النكراء للربيع عبد العاطى فى برنامج الاتجاه المعاكس لا يزال عالق فى اذهاننا.
خطابك غاية فى المهنية خاصة وانت اوردت الاشارات السالبة التى دائما ما يرسلها على كرتى ولا يتضرر منها اى من اعدائه بل يموت فيها السودانيون.

[جبل مرة]

#987243 [ودالنيل تمساح]
0.00/5 (0 صوت)

04-28-2014 12:02 PM
سلمت يداك ويراعك دكتور القراى
لو قريت لينا الكيزان ديل كيف يعرفوا يتكلموا تكون ماقصرت تب
دائما ممتع فى كتاباتك
دمت لنا وللسودان

[ودالنيل تمساح]

#987223 [Mohamed]
0.00/5 (0 صوت)

04-28-2014 11:45 AM
الأخوة المتداخلون وجمهور القراء الصامت،
هنالك أخوة لكم في الوطن والدم والدين قد تم ذبحهم وقتلهم، أو بالأحري إبادتهم وبدم بارد وبدون أي ذنب، ودون أن يكون لهم يد أو ناقة أو جمل فيما يتصارع عليه جناحا الحركة الشعبية في غابات ووديان الجنوب، غير أنهم مثلكم، من بني جلدتكم.
فكما تؤكد الأنباء المؤلمة والمتواترة من بانتيو، فقد تم إعدام أكثر من 200 أو 300 أو 400 سوداني مدني بائس الحظ ساقه القدر أو الحظ العاثر إلي تلك المدينة الجنوبية المعزولة، من أجل كسب العيش لصغارهم وأهلهم، بعد أن تعذر عليهم ذلك بأمان في ديارهم، فأبي الحاقدون من بقايا جيوش المتمرد الأبدي (مشار) إلا أن يشفوا غليلهم بصب جام غضبهم وسخطهم ونيرانهم عليهم دون جريرة أو سبب. وأين؟ ..... في داخل دور العبادة من مساجد وكنائس بل وملاجيء الأمم المتحدة، ظنا منهم أن بها عصمة ،في قلوب أهلها القساة البرابرة، وأنها قد توفر لمن يستعصم بها ملاذا آمنا من القتل، كما لدي الشعوب المتحضرة... ولكن هيهات، فلا هذا ولا ذاك، وكل إناء بما فيه ينضح!! فقد تمت إبادة هؤلاء البؤساء بإصرار مستميت، وتحت سمع وبصر ورصد المتخاذلين من القوات الأممية الخائبة، وعلنا في ربيعة النهار، من خلال التحريض الجهير بمكبرات الصوت التابعة لجيوش الغوغاء من النوير، ومن علي موجات راديو بانتيو، كما تتوارد الأنباء المؤكدة ومن لدن مصادر القوات الأممية نفسها!! ومع كل الشواهد التي يتعذر إنكارها أو حتي طمرها ودفن ضحاياها، يأتي المتحدث الأثيم لقوات المارق (مشار)، يطل علينا الناطق المأفون واللئيم القبيح (كوانج) ، محاولا التستر علي هذه الجريمة الإنسانية البشعة والنكراء بالكذب المفضوح، بعد أن شبع من مضغ ومص دماء الآمنيين من أبنائنا وأخواننا والتشفي فيهم!!!
الأخوة الأعزاء هذه جريمة رهيبة لا يمكن السكوت عليها أو المرور عليها بصمت! فإذا تعذر علينا الرد بالسلاح كما ينبغي ويجب وفي الحال، فعلينا عدم الركون الي الصمت، والعالم كله يمور غضبا أناء الليل وأطراف النهار. يجب العمل علي فضح وكشف وتعرية المسؤولين عن هذه الفوضي المجنونة، وملاحقتهم جنائيا أينما ذهبوا، قبل أن يتمدد جنونهم الي داخل الديار ليحرق الأخضر واليابس ويحول أهلنا الي مشردين أكثر مما هم عليه الآن في مشارق الأرض ومغاربها. يجب فضح جنون حركة مشار وعزلها والإحاطة بها وخنقها ورد الصاع صاعين عليها ومحاصرتها ومحاصرة قادتها اللئام أينما كانوا، علي الأقل بالكلمة وبالملاحقات القضائية والجنائية والفضائية أينما وجدوا. يجب عزلهم وعدم إيوائهم وعدم التسامح معهم تحت أي جريرة استراتيجية أو تكتيكية أو بأي حال من الأحوال بعد الآن. يجب الضغط علي الحكومة علنا وبكل قوة للإنحياز لقواعد القانون الدولي في التعامل مع قضايا الجنوب وعلي وجه الخصوص في التعامل مع قوات المتمرد مشار وأعوانه كافة.
إنتبهوا، فلا يغرنكم أن معظم القتلي من أبناء دارفور وكردفان والهامش، فلن تشبع الذئاب من الغنم القاصية وحدها، فقد تدور الدائرة ... ولات ساعة مندم!!

[Mohamed]

#987120 [عبد الجبار احمد]
5.00/5 (1 صوت)

04-28-2014 10:33 AM
الاخ اركوماني اسال الله ان لا يصيبك في اهلك وعشيرتك ما اصاب اهلنا في بانتيو . كلمة تجار هي ليست دقيقة والصحيح هو ان هؤلاء القتلي يعملون في مهن مختلفة منهم اصحاب المطاعم والمواصلات ونسبة كبيرة منهم اصحاب عربات ينقلون البضائع من السودان الي جنوب السودان كذلك هناك نسبة منهم يعملون في تجارة الحدود ويتسغلون عربات بلوحات جنوبية . لذلك وصفك ان 400 قتيل عدد كبير وكونهم كلهم تجار اقول لك الحقيقة غير ذلك وهي ان العدد قد يكون الاف وليس 400 فقط. كذلك ان نسبة كبيرة جدا من القتلي هم من ولاية غرب كردفان محليات الاضية ، المجلد وغبيش ففي محلية الأضية مثلا هناك حوالي خمسين قتيل وهناك مجموعة كبيرة ما زالوا مفقودين لم يعرف مصيرهم. كما افيدك ان كل الذين يعملون في السوق في بانتيو هم من السودان وهناك فقط 10% من الجنوبيين وكلمة تاجر هنا تطلق على كل من يعمل في البيع والشراء حتي لو كان فارش شوال بصل او باكو سجاير أو جركانة زيت

هل تصدقوا ان الدماء سالت خارج الجامع وكانها خور جاري . يا اخي لا تقلل من شان هؤلا الضحايا وتقول انهم من حركة العدل والمساواة. بالله عليكم حركة مسلحة زي العدل والمساواة يستسلم مسلحوها ويدخلوا الجامع عشان يموتوا زيهم وزي اي واحد مدني ؟ كان على الاقل يفروا بعرباتهم اذا لم يتسطيعوا مقاومة قوات رياك مشار. وهل تصدقوا انه ليس هناك قطعة سلاح واحدة وجدت بحوزة هؤلاء الضحايا .

لعنة الله عليك يا رياك مشار وعلى كل مسلحينك من النوير ولابد ان ياتي يوم القصاص لهؤلاء الضحايا

[عبد الجبار احمد]

ردود على عبد الجبار احمد
[عبد الهادى مطر] 04-28-2014 11:19 PM
صدقت القول ياخى عبد الجبار لم يوجد جندى واحد على وجه الارض يحاصر نفسه ويكون فريسة سهلة للموت. أكاد اجزم أنه لم يوجد مجند واحد من أولئك الضحايا( لهم المغفرة والتوبة من الله)


#987083 [ابو الافكار]
0.00/5 (0 صوت)

04-28-2014 10:16 AM
ربنا يهون القواسي

[ابو الافكار]

#986999 [محمد ادم]
0.00/5 (0 صوت)

04-28-2014 09:26 AM
معظم الذين قتلوا في بانتيو هم من ولاية غرب كردفان ، وجميعهم أقارب بعض

[محمد ادم]

#986914 [بي بي سي]
0.00/5 (0 صوت)

04-28-2014 08:12 AM
أنت ما اطلعت علي كلام الصحفي البريطاني العامل ب(بي بي سي)؟ فهو يضحد كلامك!!

[بي بي سي]

#986905 [الزول المنسي]
0.00/5 (0 صوت)

04-28-2014 07:52 AM
الأستاذ الكاتب تحليلك جيد جدا
لكن الأبرياء قتلوا منذ رمضان 1990م - ثم في أطراف السودان كله بدأته الحكومة وجعلت الحركات المسلحة تسيير في نفس المنهج وكذلك بالجنوب بدأت الحرب حكومة سلفاكير بجوبا
كل الساسة قتلة (حكومة و حاملي السلاح) و كلهم يبرر قتله بإدعاءات غير مقبولة للشعب السوداني (في الشمال و الجنوب)
تعليقك لم يجرم حكومة سلفاكير و لا الحركات المسلحة التي وزعت الزهور و الحلوى و الكمبيوترات بمدن وقرى السودان التي دخلتها لتحررها(ابكرشولا) وغيرها

[الزول المنسي]

#986806 [جبكسين]
0.00/5 (0 صوت)

04-28-2014 01:20 AM
كل من يتباكي علي الجنوب و الجنويين يسأل نفسه من اختار الأنفصال هل الشماليين أم الجنوبيين نفسهم . ثم مسألة أنهم بعد الأنفصال سيتقاتلون فيما بينهم أي مستجد سياسة يعلم هذه الحقيقة. ويا دكتور القراي سؤال هل حركة العدل و المساوة تحارب في الجنوب أم لا . وهذا شيء طبيعي في دولة زي جنوب السودان لا زالت متخلفة أن يقتل أي شخص في أي نزاع . وراجع التاريخ عن المجازر التي تمت في الجنوب لتجار شاملين من الأستقلال وراجع القتل الذي تم ضد الشمالين في الخرطوم عقب موت قرنق . أنت تتحدث عن الفتنة وتثير الفتنة بين أبنا الوطن الواحد . ولا ننوه إلي الفتنة الكبري في دنيننا من قبل أستاذك محمود محمد طه .

[جبكسين]

#986266 [SESE]
4.00/5 (2 صوت)

04-27-2014 03:12 PM
بصراحة الشعب السوداني ببساطة لبس الطربوش وبدأ البحث في جزئيات ما كان له التنازل والبحث فيها طالما ان المؤتمر الوطني يتحمل مسئولية فصل الجنوب كاملة فأي تداعيات اخرى ناتجة من عملية الانفصال يلبسها المؤتمر الوطني ولا بد يدفع ثمنها بغير رحمة و(قتلة) بانتيو واحدة من التداعيات فلماذا نبحث لها عن متسبب.. والمؤسف ان البعض مبتهج باعتبار ان القتلى من حركات دارفور المسلحة التي تقاتل مع سلفا كير مثلما كان الاتهام لنفس الحركات بأنها كانت تساند القذافي ضد الثوار...ما هذه العقلية التي هي اقرب لعقلية المومسات في النكاية والشماتة والفتنة.....

لماذا نحن نرى الفيل ونطعن في ظله ولماذا نحن نترك الحمار ونتمسك بالبردعة ولماذا نحن نترك المجرم يهرب ونمسك الجيران ولماذا نحن عقولنا صغيرة هكذا.......

المؤتمر الوطني وحدة يتحمل كل المشاكل الناجمة عن انفصال الجنوب الى يوم يبعثون......

[SESE]

ردود على SESE
[عمر عبد الكافي] 04-27-2014 08:19 PM
أتفق معك تماما!


#986240 [مدحت عروة]
4.88/5 (4 صوت)

04-27-2014 02:54 PM
السودان شماله وجنوبه هل كان اكثر استقرارا وامنا وسلاما قبل الاستقلال ولا بعد الاستقلال ؟؟؟؟؟؟؟
انا اعتقد ان السودان شماله وجنوبه كان اكثر استقرارا وامنا وسلاما عندما كان يحكم بالمستعمر الاجنبى لكن ما ان تولى المستعمر الوطنى الامر لم يذق السودان طعم الاستقرار او السلام او الامن يعنى المواطن السودانى كان عنده قيمة اكثر عند المستعمر الاجنبى وليس عند المستعمر الوطنى !!!
كسرة: هسع لو الحبش احتلوا القضارف والارتريين كسلا ومصر وادى حلفا هل تستطيع القوات المسلحة بتاعة المؤتمر الوطنى ولا اقول الجيش السودانى لانه اذا فى جيش سودانى ما كان خلى ناس الحركة الاسلاموية السودانية يبرطعوا فى البلد على كيفهم هل يستطيعوا ان يواجهوا المحتل الاجنبى ولا بيكونوا خايفين من المعارضة المسلحة تخش الخرطوم وطظ فى ارض وسيادة وكرامة السودان؟؟؟
هل عقيدة الجيش ان يحافظ على نظام انقلابى يحكم البلد برؤية حزب او جماعة واحدة ولا مهمته الحفاظ على اراضى الوطن وسيادته وحماية دستور وقانون اتوا بالتراضى والوفاق الوطنى ولا يتدخل ابدا فى السياسة او ينحاز لحزب او جماعة او فصيل او قبيلة او جهة بتاتا؟؟؟؟
مهما كانت الديمقراطية سيئة او ضعيفة لكنها فى النهاية كانت ح تصل لحل المشكلة السياسية سلميا فى ظل وجود جيش قومى محترف يعرف واجباته تماما اعتقد ان البلد كان ح يكون حالها احسن والناس كلها تقيف خلف القوات المسلحة فى مجابهة الاحتلال او الاعتداء الاجنبى بكل قوة حتى ولو اكلوا وجبة واحدة فى اليوم!!!
الف مليون دشليون تفوووووا على اى انقلاب عسكرى او عقائدى عطل التطور الديمقراطى فى السودان وخلى الجيش بقى زى المليشيا الحزبية!!!!!!!!!

[مدحت عروة]

#986179 [بلبل]
4.00/5 (1 صوت)

04-27-2014 02:07 PM
يا د عمر : ما سمعت كلام ربيع عبدالعاطي خلال تعليقه على الفساد بمكتب والى الخرطوم فقد وصف

الشعب السودانى بممارسة السرقة . ولذلك ولى عليه الله اللصوص

نريد منك ردا يشغى غليلنا

[بلبل]

#986166 [حسن شاش]
4.25/5 (5 صوت)

04-27-2014 01:47 PM
يا دكتور سعيت لتمثيل حكومة الجنوب بالحمل الوديع وأن كل وزر الاقتتال والاحتراب في الجنوب هو بكيد من حكومة الشمال وهي كما نعلم حكومة ضعيفة (الغنماية تاكل عشاها) و أدلل على ذلك بعجزها في كافة شؤون الحياة مثل الصحة والتعليم وحسم التمر وانهزامها الاقتصادي امام الدولار وسوء علاقاتها الخارجية مع جميع بلدان العالم... فـ إشمعنى تنجح فقط في الكيد والنآمر ضد الجنوبيين بينما تفشل في القبل الأربعة؟؟؟.... يادكتور قول كلام غير دا !!!!!!

[حسن شاش]

ردود على حسن شاش
European Union [المشتهي الكمونية] 04-28-2014 11:52 AM
يا أستاذ شاش ، نعم حكومة الكيزان فاشلة في القبل الأربعة ولكنها حاولت تعويض هذا الفشل الكبير بالاستيلاء على ثروات الجنوب ففشلت أيضا ، فشلت لأنها مدمنة للفشل ولأن الخالق عز وجل يعاقبها على ظلمها للعباد بأن يجعل كيدها دوما في نحرها


#986128 [اركماني]
5.00/5 (3 صوت)

04-27-2014 01:17 PM
طبعا حكاية انهم تجار دي شويه كدا فهمها صعب لانو ياخي ماممكن يكون في مدينه زي بانتيو هذا العدد المهول من التجار من دارفور فقط 400 تاجر في مدينه بحجم بانتيو حاجه غير معقوله

[اركماني]

ردود على اركماني
European Union [المشتهي الكمونية] 04-28-2014 11:58 AM
يا أستاذ أركماني ال400 دا عدد القتلى وفيهم التاجر وزوجته وأولاده وأقاربه ، وبعدين في أي نوع من التجارة تفكر أنت ، ألم تر تجارة البسطاء من أهل السودان ، ربما تكون الأغلبية منهم من الباعة المتجولين والذين يتجاوز رأسمال الواحد منهم ثمن وجبة واحدة لأي واحد من تماسيح المؤتمر البطني

European Union [DoDu] 04-28-2014 11:01 AM
الجهل مشكلة يا (اركماني)... التجار السودانيين موجودين بكثافة غير عادية في جنوب السودان ... حتى في القرى البعيدة داخل الغابات !!! و تقديري لهم ٨٠٠٠نسمة على اقل تقدير و العدد دا اقسموا على عشرة يا شاطر !!!!!


#986124 [المغترب]
0.00/5 (0 صوت)

04-27-2014 01:13 PM
هل تعلمون لماذا كل هذا السخف والعبط؟؟؟؟؟؟؟؟
ارجو من الاخوة مشاهدة الرابط وتلخيص اس البلاء ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
وستعرفون كيف هى وصفة الدواء!!!!!!!!!!!!!
http://www.alrakoba.net/news-action-show-id-145758.htm

[المغترب]

#986088 [ميل نقور]
0.00/5 (0 صوت)

04-27-2014 12:48 PM
امريكا التى تعتبر عظم قوة العالمي الان تعرضت للحرب الاهلية كما ان الاوروبا كلها خرجت من رحم الحروب الاهلية ولكن في نهاية المطاف استطاعوا ان يبنوا بلدانهم بعد ترسيخ دعائم الديمقراطية لذا فان على هولاء البلهاء والسفلة المؤتمر الوطني وغيرهم ان يعلموا بان الجنوب ستقف على قدميه في يوماً ما وبما انكم تعلمون اسباب الاقتتال الالحاصل في الجنوب حالياً من طمعاً في السلطة في قبل تلاميذ المؤتمر الوطني ومن على شاكلتهم من بعض الشماليين فلا داعي لشماتة والشمارات ههههههههههههههههههههه وكلامي موجه للمدعو مجدي صاحب تلك التعليق

[ميل نقور]

#985982 [ابو ابراهيم]
5.00/5 (1 صوت)

04-27-2014 11:29 AM
المسؤول الوحيد من مذبحة بانتيو هم الضحايا أنفسهم فأي شخص موجود الآن بالجنوب هو أحد أمرين إما جنوبي مقاتل أو أجنبي مرتزقة.

[ابو ابراهيم]

ردود على ابو ابراهيم
[سوداني] 04-27-2014 07:37 PM
الدكتور عاوز يكحلها عماها ،الفهلوة دي قولها لزول عندو قنبورين في راسو


#985960 [عشمانة]
0.00/5 (0 صوت)

04-27-2014 11:12 AM
من منا لا يعرف الكيزان والاعيبهم ومؤامراتهم الصبيانية صغيرنا وكبيرنا صار يعرف هؤلاء الشواطين فالنبدا بعد انفصال الجنوب والتمثيل الدبلوماسي بين الدولتين قد رشح الكيزان ولقرض في نفس الشيطان سفيرا له سيرته الذاتية معروفة للعامة رجل امن ومؤمرات لتحريك خلاياهم النائمة في جوبا عبر ربائبهم مشار ولام اكول وكل يعرف دوره في خيوط المؤامرة التى قام سفير السودان بحبكها وتوزيع الادوار على عملائهم فبدات اللعبة ولا اعتقد ان سلفاكير بالغباء حتى لا يعلم بما يجري حوله خاصة وانه رجل استخبارات متمرس ولكن صبره طويل وايمانه بالله عميق فصبرل فسينجلي كل شيئ

[عشمانة]

#985910 [smartlook]
4.00/5 (1 صوت)

04-27-2014 10:35 AM
لابد من إطلاق قناة الراكوبة الفضائيه حتى تكون مفتاح لكشف فضائح الكيزان وأكرر اقترح ان يكون د.عمر القراي مديرا للقناه وانا متأكد ستستقطب ملايين من الشعب السوداني من هم داخل وخارج السودان ارجو من الإخوة فى موقع الراكوبة الموقر ان يقومو بعمل دراسة جدوي كامله لهذه القناه وأنا متأكد بأذن الله انها ستكون قناه ناجحة وبالنسبة للإمكانيات الشعب السودانى اكرم

[smartlook]

#985904 [مجدي]
5.00/5 (3 صوت)

04-27-2014 10:29 AM
ما قادرين احكموا نفسهم......و حا يتقاتلوا في ما بينهم.....طيب الكلام دا طلع صاح ول غلط؟

[مجدي]

#985823 [الهادي بورتسودان]
4.00/5 (2 صوت)

04-27-2014 09:30 AM
رحم الله شهداء مجزرة بانتيو الذين قتلوا بدم بارد ..والتحية لك دكتور القراي الرجل الموجوع بإنسان السودان ..علينا إن لا نسكت على هذه الجريمة .. قائد اللواء الرابع جيمس كوانغ شول قال إن هناك قتلى تجار ولكن برصاص طائش .. ومتحدث اللواء ينفي و مصدر حكي لمراسل البي بي سي كيف جرت الإعدامات في مسجد كوليبالي " بصورة ظنية بإعتبار إنهم حركة عدل خلعوا ملابسهم " وكأنهم إذا كانو من العدل فإن ذلك يبرر قتلهم وإن كانوا لا يحملون " وكأن قتل الأعزل ليس جريمة وإن كانو مقاتلين ".. وتعبان دينق والي الوحدة يقول للإنتباهة الرديئة إنهم عدل ومساواة والأخرى تعرض الجريمة بإحتفالية .. حسبي الله ونعم الوكيل

[الهادي بورتسودان]

#985797 [المطوفش]
3.50/5 (2 صوت)

04-27-2014 09:04 AM
كلام حلو يادكتور لكنك زودته الامور حبتين وجافيت الحقيقه حبه وانت مسؤول عما زكرت يوم القيامه امام الواحد القهار اني ضد الحكومه ولمني لم اصرح باشياء لم اشاهدها حتي احكم عليها فذلك مسؤوليه امام الله عز وجل ووالله العظيم لنا سنين نتحمل في اخطاء المعارضه والحكومه علي السواء ولم ينصلح حالنا الا بذهاب الحكومه والمعارضه معاً.

[المطوفش]

ردود على المطوفش
[شاعر الناها] 04-27-2014 10:41 AM
يالموطوفش..أى حقيقة جافاها الدكتور القراى؟ لقد قتل 400 تاجر معظمهم من ابناء دارفور الدنيا كلها علمت بذلك إلا أهل السودان فلم تبدر منهم أى إدانة او حتى رد فعل ..شكراً دكتور عمر القراى فانت صاحب قلب كبير يحس بأوجاع السودانيين..مشكلة السودانيين باردين ..وقلوب خائرة ربنا يكون فى عونكم وعون البلد..



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة