الأخبار
الملحق الرياضي
تفوق على كريستال بالاس بهدفي دجيكو وتوريه..مانشستر سيتي يقبل هدية تشيلسي ويشدد الخناق على ليفربول
تفوق على كريستال بالاس بهدفي دجيكو وتوريه..مانشستر سيتي يقبل هدية تشيلسي ويشدد الخناق على ليفربول
تفوق على كريستال بالاس بهدفي دجيكو وتوريه..مانشستر سيتي يقبل هدية تشيلسي ويشدد الخناق على ليفربول


04-27-2014 09:46 PM

رد مانشستر سيتي هدية تشيلسي الذي أسقط ليفربول في وقت سابق اليوم، وألحق الهزيمة بكريستال بالاس خارج قواعده على ملعب سيلهرست بارك بهدفين نظيفين في الجولة 36 من الدوري الإنجليزي، لينعش آماله وحظوظه في الفوز باللقب.

أحرز الهدفين، إيدين دجيكو في الدقيقة 4، ويايا توريه في الدقيقة 43 من الشوط الأول، ليحصد السيتي 3 نقاط ثمينة، رفعت رصيده إلى 77 نقطة وبقى في المركز الثالث، إلا أنه يمتلك مباراة مؤجلة ثمينة، قد تقوده إلى اللقب إن فاز بها، حيث يتفوق على ليفربول بفارق الأهداف.

بدأ لاعبو مانشستر سيتي المباراة بقوة كبيرة، وبدت رغبتهم الملحة في إحراز هدف مبكر، يريحيهم خارج أرضهم، فيما لم يجد كريستال بالاس أي حل سوى أن يكثف دفاعه، والانقضاض بالمرتدات.

السيتي دخل المباراة منتعشًا بفوز تشيلسي على ليفربول في الجولة ذاتها، وهو ما يعني تدعيم آمال الفريق "السماوي" في لقب البرييمر ليج، وشكل السيتي خطورته الهجومية عن طريق تحركات نجمه الإيفواري يايا توريه، الأرجنتيني سيرجيو أجويرو، والبوسني إيدين دجيكو.

ولم تمر سوى 4 دقائق، حتى استطاع دجيكو ترجمة السيطرة برأسية متقنة، مستغلاً عرضية توريه العائد من الإصابة بقوة، لتصبح النتيجة تقدم السيتي بهدف نظيف.

واصل السيتي هجومه على أمل تعزيز النتيجة، حيث لعب مانويل بيليجريني المدير الفني على خطته المعتادة 2-4-4 معتمدًا عن دجيكو وأجويرو، ومن خلفه المتألق توريه الذي شكل خطورة كبيرة بجوار سمير نصري، في حين استمر بالاس في انكماشه الدفاعي، والتحرك على استحياء عن طريقه لاعبه السريع يانيك بولاسي، وكاميرون جيروم، لكن بدون جدوى.

ظهر توريه في الصورة من جديد، وأحرز الهدف الثاني من هجمة مرتدة وجماعية رائعة، حيث انطلق في الدقيقة 43 من وسط الملعب، وبعد مجموعة من التمريرات، سدد الإيفواري الكرة عقب تخطيه المدافع، معلنًا عن تغيير النتيجة بهدفين نظيفين.

لم يتغير الحال كثيرًا في الشوط الثاني، حيث واصل السيتي هجومه المكثف، فيما تخلى كريستال بالاس عن حذره الدفاعي بعض الشيء، على أمل تقليص الفارق.

كريستال بالاس أراد أن يغير دماء هجومه، فدفع بجلين موراي وداويت جايل ويانيك بولاسي، بدلاً من مروان الشماخ وكاميرون جيروم وتوم إنس، فيما فضل بيليجريني إراحة توريه وأشرك مكانه فرناندينهو، قبل ثلث ساعة من نهاية المواجهة.

حاول السيتي تعزيز النتيجة عن طريق تحركات دجيكو ونصري وأجويرو الذي طغى عليه اللعب الفردي، قبل أن يخرج، ويشارك مكانه ستيفان يوفيتيتش، لتنشيط الجانب الهجومي.

لم يشكل أصحاب الأرض أي خطورة، واعتمدوا على الكرات من العمق لكن بدون جدوى في ظل التمركز الجيد من مدافعي السيتزين، فيما أراد أن بيليجريني أن يبحث عن أمل جديد لإحراز الهدف الثالث، فدفع بألفارو نيجريدو مكان إيدين دجيكو في الدقيقة 88.

استمر الحال على ما هو عليه في الدقائق الأخيرة والتي وصل استحواذ الضيوف على الكرة فيها إلى 61%، لتنتهي المواجهة بفوز ثمين للسيتي بهدفين نظيفين.
كووورة


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 823


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة