الأخبار
أخبار إقليمية
محادثات السلام بين حكومة جنوب السودان والمتمردين تبدأ اليوم في اديس ابابا
محادثات السلام بين حكومة جنوب السودان والمتمردين تبدأ اليوم في اديس ابابا



زيارة متوقعة لوزير الخارجية الامريكي جون كيري الى اثيوبيا ضمن جولة افريقية
04-28-2014 10:10 PM
يتوقع ان يقوم وزير الخارجية الامريكي جون كيري بزيارة الى العاصمة الاثيوبية اديس ابابا يجري خلالها لقاء مع رئيس الوزراء هايلي مريام ديسالين يتناول الوضع في القرن الافريقي ومحادثات السلام بين حكومة جنوب السودان والمتمردين الذين يقودهم نائب الرئيس السابق رياك مشار ، وستبدأ اليوم الجولة الثالثة من المفاوضات وقد وصل وفدا التفاوض الى مقر المحادثات، ويشهد فندق راديسون مفاوضات اخرى بين الحكومة السودانية والحركة الشعبية في الشمال .

وقالت مصادر اثيوبية ( لعاين) ان كيري الذي سيصل اديس ابابا ضمن جولة افريقية تشمل جمهورية الكنغو الديموقراطية وانغولا سيجري محادثات مع رئيس الوزراء الاثيوبي هايلي مريام ديسالين ووزير الخارجية ، ويتوقع ان يبحث الوزير الامريكي قضايا الارهاب ، القرصنة ، القرن الافريقي ، وقوات الافروكوم ، وقالت المصادر ان كيري سيتطرق الى محادثات السلام في جنوب السودان التي ستبدأ اليوم في اديس ابابا.

ومن جهة اخرى قال وزير الاعلام في جنوب السودان والمتحدث باسم وفد الحكومة مايكل مكواي ( لعاين ) ان وفده وصل الى اديس ابابا لبدء المفاوضات اليوم لبحث القضايا العالقة وهي الاتفاق على اجندة الحوار واعلان المبادئ ، واضاف ان هناك عدد من النقاط القليلة قدم المتمردون بعض الملاحظات وان وفده كانت لديه بعض الاختلافات ، وقال ( جئنا لكي نسمع من الايقاد التي طلبت اجراء مشاورات والمتمردين ذهبوا الى مواقعهم لاجراء مشاورات ايضاً مع قياداتهم ) ، واضاف ( اذا استطعنا التوصل الى اتفاق حول الاجندة واعلان المبادئ سنتواصل في المحادثات ) .

وحول عدم تنفيذ اتفاق وقف الاعمال العدائية قال مكواي ان السبب هو فشل الايقاد في ارسال القوة الافريقية التي سبق ان صدر قرار بموجبها لتنفيذ وقف اطلاق النار ، واضاف ان المتمردين يواصلون الهجوم على قوات الحكومة والمواطنين ، وقال ( تنفيذ وقف الاعمال العدائية واحدة من القضايا الاساسية التي سيجري النقاش حولها في هذه الجولة اذا تم الاتفاق على اجندة الحوار واول موضوع سيتم نقاشها عملية تقوية وقف العدائيات ) ، واعرب عن امله ان يتوصل وفده الى اتفاق سلام في هذه الجولة مع المتمردين .

واكد مكواي ان وزير الامن السابق واياي دينق اجاك والسفير ازيكيل قاركواث وهما ضمن مجموعة الاربعة التي تم الافراج عنها قد تم منعهما من مغادرة البلاد ، وقال ان رئيس بلاده سلفا كير ميارديت كان قد قرر ان يظل المعتقلين الاربعة المفرج عنهم الاسبوع الماضي بقيادة باقان اموم داخل البلاد لفترة ، وقال ان اجتماع اللجنة الداخلية من حزب الحركة الشعبية التي انهت اعمالها اول من امس حددت الاجندة ، مشيراً الى ان اجتماع المكتب السياسي لن ينعقد خارج البلاد ، واضاف ان رياك مشار تم فصله ولن يشارك في اي اجتماع للمكتب السياسي لانه يحمل السلاح ضد الدولة ، وقال ( لابد في المقام الاول ان نتفق حول وقف اطلاق النار وتحقيق السلام وبعدها اذا اراد العودة الى الحزب فهذا امر آخر ولكن هو كيف يعود الى جنوب السودان ؟ ) .

من جانبه قال حسين مار المتحدث الرسمي باسم وفد الحركة الشعبية المعارضة بزعامة نائب الرئيس السابق رياك مشار ( لعاين ) ان وفده وصل الى مقر المفاوضات وانه جاهز للجولة الثالثة التي ستبدأ اليوم ، مرحباً باطلاق سراح اموم ورفاقه من السجن ، وقال ان حركته ظلت تطالب باطلاق سراحهم في كل جولات التفاوض السابقة ، داعياً الرئيس سلفا كير بتقديم اعتذار الى المعتقلين واسرهم والى شعب جنوب السودان ، وقال ( كنا نؤكد انه ليس هناك انقلاب قد حدث وانما هي ذريعة اتخذها كير لتصفية قيادات الحزب الحاكم وارتكاب تلك المجازر وسفك الدماء في البلاد ) ، واعرب عن امله في ان يصل القادة الاربعة لينضموا الى مجموعة السبعة الموجودة خارج جنوب السودان للاسهام في صناعة السلام والاستقرار في البلاد .

ووصف مار ان ما حدث في منطقة مبيل في ولاية غرب بحر الغزال اول امس بقتل اكثر من (200 ) شخص بينهم نساء بالمجزرة ، وقال ( ما حدث امر مؤسف لان القتلى هم مستجدون في الجيش الشعبي وقد تآمرعليهم النظام وقتل منهم 200 وهم عزل ولم يكن لديهم اسلحة ) ، مشيراً الى ان فرار اعداد كبيرة من المواطنين الى جانب اخرين في عداد المفقودين في داخل الغابات ، وقال (ونحمل الحكومة مسؤولية ما جرى من قتل ومجزرة ولابد من فتح تحقيق فوري ) ، واضاف ( نتوقع ان تجري احداث مماثلة في مناطق اخرى من البلاد للذين لا يؤيدون الحكومة في شرق وغرب الاستوائية وستتم عملية تطهير جديدة )
الى ذلك قال جون لوك وزير العدل السابق في جنوب السودان والمتحدث باسم مجموعة القيادات السبعة من قيادات الحزب الحاكم ان الاجتماعات التي عقدتها مع وفد الحزب من جوبا قد انهت اعمالها وان الاطراف اتفقت على اجندة ستطرح على المكتب السياسي تتعلق بوضع الحزب والاخفاقات التي حدثت التي ادت الى اندلاع الحرب الحالية ، واضاف ( هناك مشاكل داخلية ادت الى الازمة الحالية في جنوب السودان وهي بدات داخل الحزب وامتدت في البلاد ) ، وقال (نحن تطرقنا للمشاكل الداخلية والخلافات وقضايا الديموقراطية داخل الحزب والعمل القيادي ووضعنا اجندة وستطرح امام اجتماع االمكتب السياسي في الفترة القادمة ) .

عاين دوت كوم


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 2040


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية



الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة