الأخبار
أخبار إقليمية
رئيس حزب المؤتمر إبراهيم الشيخ : حوار البشير تمويه لتوحيد الإسلاميين .
رئيس حزب المؤتمر إبراهيم الشيخ : حوار البشير تمويه لتوحيد الإسلاميين .
رئيس حزب المؤتمر إبراهيم الشيخ : حوار البشير تمويه لتوحيد الإسلاميين .


معلقاً على وثبة البشير
04-30-2014 04:07 AM
الخرطوم طارق عثمان

رجح رئيس حزب المؤتمر السوداني إبراهيم الشيخ، في حوار مع «البيان»، نكوص الرئيس السوداني عمر البشير عن قراراته الاخيرة المتعلقة بإطلاق الحريات العامة والسماح للأحزاب السياسية بممارسة انشطتها، مشددا على ان الضمان الحقيقي لحوار ناجح يتمثل في الغاء جميع القوانين المقيدة للحريات، وإيقاف الحرب المشتعلة في عدد من الولايات، حسب تعبيره.

وقال الشيخ لـ «البيان» إنه رفض لقاء النائب الاول للرئيس السوداني علي عثمان محمد طه بعد اتصالات أجراها الأخير من أجل اقناع احزاب المعارضة بالحوار، الذي أكد الشيخ أنه لن ينجح ما لم يرفع المؤتمر الوطني الحاكم قبضته عن مفاصل الدولة، ورجح الشيخ ان تكون دعوة الرئيس البشير للحوار بغرض التمويه من أجل توحيد الاسلاميين مجددا.

وفيما يلي نص الحوار:

هل ما زلتم على موقفكم من الحوار رغم قرارات البشير الأخيرة بشأن الحريات؟

هناك استجابة جزئية لهذه المتطلبات، تمثلت في السماح للاحزاب بممارسة نشاطها السياسي واطلاق عدد من المعتقلين السياسيين، ولكن هذه ليست الحريات المنشودة التي لا تزال غائبة، الاستجابة جزئية والحريات واسعة والعديد منها مقيد لان القوانين هي التي تحتاج للتغيير، لو لم تتعدل هذه القوانين لتتماشى مع المناخ الراهن والانفتاح المفترض نحن نتوقع انتكاسة.

المؤتمر الوطني الحاكم أصلا غير صادق، وغير جاد في قضية الحريات.

لماذا إصراركم على رفض طرح اشتراطاتكم على طاولة الحوار؟

بالنسبة إلينا، الحرية ليست فيها مساومة، وانما هي حقوق اصيلة مكتسبة وغير وارد اننا نتحاور في الحريات، وهي مكفولة بموجب الدستور، ولا يمكننا الحوار حول انتهاكات الدستور.

كيف ترى تلك القرارات رغم تحفظاتكم عليها؟

هي خطوة في الطريق الطويل لكنها ليست كافية، ولكن هناك قضايا ذات قيمة تساوي الحريات متمثلة في الحرب، والتي مع استمرارها لن يحدث استقرار في السودان، وبالتالي فإن إيقاف الحرب مهم لانعكاساته على الوضع الاقتصادي.

البلد يعيش في أزمة اقتصادية، إضافة الى ان المؤتمر الوطني ممسك بمفاصل الدولة كلها، ونحن نطالب بأن يفك المؤتمر الوطني قبضته من السلطة، وينتقل الى حكومة قومية انتقالية .

تفكيك النظام

هناك من يرى ان مطالبتكم بتفكيك النظام غير منطقية، فما تعليقكم؟

كلمة تفكيك مرعبة للحزب الحاكم، فكلما تحدثنا عن تفكيك يصيب المؤتمر الوطني الهلع كأنما سيتم تفكيكه هو، ولكن القصد هو اعادة التوازن للدولة المختطفة من قبل المؤتمر الوطني .

قاد نائب البشير السابق علي عثمان محمد طه اتصالات مع الاحزاب الرافضة للحوار، هل اتصل بكم؟

نعم جرى اتصال من قبل علي عثمان محمد طه للالتقاء معنا، ولكننا رفضنا لقاءه كما رفضنا من قبل لقاء البشير، ورفضنا اتصالات من اعضاء البرلمان وبعض اعضاء المكتب السياسي للمؤتمر الوطني، وذلك لأننا متمسكون تماما بموقفنا الداعي إلى تحقيق الثقة المفقودة بيننا.

هناك بعض الأحزاب التي قدمت رؤى للحوار، هل اطلعتم عليها؟

نحن اطلعنا على مبادرة (رئيس الحزب الاتحادي الديمقراطي محمد عثمان) الميرغني التي تمثل تفاعل مع متطلبات المعارضة في ضرورة تهيئة المناخ، وهي ليست منفصلة عن حديث المعارضة.

تمويه سياسي

بعض القوى ترى ان البشير أراد التمويه في قضية الحوار هذه من أجل توحيد الاسلاميين، فما هو تعليقكم؟

أنا اتفق تماما مع هذا القول، وفي تقديرنا (زعيم حزب المؤتمر الشعبي المعارض) حسن الترابي استشعر الخطر بعد انتفاضة سبتمبر الماضي، أضف إلى ذلك الموقف الاقليمي وما حدث في مصر، إذ إن الانتكاسة الكبيرة التي حدثت للأخوان المسلمين أرعبت الترابي، وخشي ان يلقى ذات المصير.

تلك الهواجس دفعت الترابي كعادته ان يسوق بها لموقف جديد، وأن يعود للمؤتمر الوطني من خلال عملية الحوار كما فعل من قبل عندما قال للبشير اذهب للقصر رئيسا وانا سأذهب الى السجن حبيسا. وهو الان يريد شرعنة عودته إلى قيادة الحركة الاسلامية من جديد .

إسقاط النظام

ماهي خياراتكم المتاحة في حال استمر رفض حزب البشير شروطكم؟

ليس لدينا خيار جديد، وانما خيارنا القديم قائم وهو اسقاط هذا النظام ورحيله عن المشهد السياسي.

تنسيق مستمر



قال رئيس حزب المؤتمر السوداني، إبراهيم الشيخ، في رده على سؤال «البيان» حول التنسيق مع جبهة الثورة الحاملة للسلاح، إن «التنسيق مستمر، والسعي متواصل لقيام مشروع وطني واحد، عبر البديل الديمقراطي، ووضع دستور انتقالي، وقطعنا شوطاً كبيراً في ذلك، وخلال مايو المقبل سيتم التوقيع النهائي على الوثيقتين».

البيان


تعليقات 13 | إهداء 0 | زيارات 3921

التعليقات
#990323 [الزول المنسي]
0.00/5 (0 صوت)

05-01-2014 07:05 AM
إلى الأمام حزب المؤتمر السودانبي
اولا أتمني أن يكون لكل السودانيين يعني الرئيس جذوره من شرق السودان نائبه من غرب السودان

سكرتيره من الوسط و أمين ماله من المناطق الحدودية المتاخكة للجنوب أما أن تمسك به أبناء قيبلة واحدة مثل المؤتمر الوطني فإن الفساد سوف ينتشر بسرعة

[الزول المنسي]

#990287 [Sudanya]
0.00/5 (0 صوت)

05-01-2014 03:12 AM
http://www.alrakoba.net/articles-action-show-id-48414.htm
من مقال لي بالراكوبة على الرابط أعلاه:

أمر آخر جدير بالملاحظة ، وهو هرولة الشيخ الترابي لهذا الحوار وتبنيه له وكأنه من بنات أفكاره وليس مدعوا له مثل الآخرين – ولا أقول هرولة حزبه المؤتمر الشعبي _لان اقطاب حزبه وحتى آخر لحظة كانت لهم لهجة ولغة أخرى ولكن حين نطق شيخهم صار لهم صوت غير الذي عهدنا. من دواعي دعوة الحوار الآن هو إشهار العلاقة الوطيدة والتي أصلا ما انقطعت بين المؤتمرين الوطني والشعبي واللذان هما وجهان لعملة واحدة لم تتغير يوما وما كان من مفاصلة لا يعدو أنه فصل من فصول الإلهاء والخداع وتبادل أدوار من شاكلة (أذهب للقصر رئيسا وأذهب للسجن حبيسا) وفقا لمقتضى الحال تؤطر لاستمرارية النظام وحمايته، وهذا أمر ظللت أحمله يقينا دائما وابدا.
مهما كانت المعارضة ضعيفة وعاجزة عن إسقاط هذا النظام فهذا ليس مدعاة للقنوط من ان ذلك سيحدث وبإرادة الجماهير التي رصيدها ثورتين عظيمتين لم تقودهما الأحزاب كما يدعى البعض وإنما تبنتها بعد ان قصمت الجماهير ظهر الأنظمة الديكتاتورية وسيعيد التاريخ نفسه، حاور من حاور وابى من أبى، والشعب السوداني هو الذي يحدد متى ينتفض ويستعيد سلطته على وطنه ومقدراته .

[Sudanya]

#990204 [nagatabuzaid]
0.00/5 (0 صوت)

04-30-2014 11:14 PM
الصورة

الوثبة دائما الى اعلى للارتقاء لكن الصورة توضح انها وقعة للغوص الى القاع وكدى شوفوا الزول مقوس كيف حقيقة وقعة البشير تقود الى القاع ده وصلنا القاع لكن ان شاء الله نثب جميعا وثبة جماعية تخرجنا من القاع الى اعلا وقدر ما يحاول هو وجماعته يتشعلقوا ويمسكوا فى كرعينا علشان يطلعوا معانا نديهم دفرة ونتخلص منهم والبحن عليهم ويخليهم يتشعبطوا فيه سجم خشمه حيحتلوا به لتحت ويا حليلوا

[nagatabuzaid]

#990037 [Ahmed Abuelgassim]
4.00/5 (1 صوت)

04-30-2014 06:53 PM
ان فكرة الحوار قد جاء بها الترابى لكى يقنع الشعب السودانى لماذا اتفق مرة اخرى مع البشير بعد ان كان يدعو لاسقاط النظام فى ال15 سنة الماضية!!
فهو مصدر فكرة الحوار للجميع لانقاذ السودان من الوضع الخطير والكارثة المحدقة بة وهذا ما يفسر لنا لماذا يتحدث المؤتمر الشعبى عن الحوار و تفاصيلة باكثر مما تتحدث بة الحكومة! لقد كتبت عن خلفية اسباب طرح امر الحوار فى تعليقات سابقة على الراكوبة و اسمحوا لى بان اعيد ما كتبتة لاهميتة:
"" فى اكتوبر الماضى اجتمع التنظيم العالمى للاخوان المسلمين فى تركيا و حضر هذا الاجتماع محمد الحسن الامين و 2 اخرين من الاسلاميين السودانين و اقر الاجتماع بالتركيز على تثبيت نظام الانقاذ فى السودان بعد سقوط نظام مرسى فى مصر و اهتزاز نظام الاخوان فى تونس( وقتها- قبل زوالة لاحقا) و كانت اول خطواتهم لتثبيت نظام الانقاذ هو توحيد الاسلاميين فى السودان تحت قيادة الترابى و هو الوحيد القادر على ذلك فهو ذكى ومتمكن من خلق المعادلة واقناع كل الاسلاميين باستعمالة الايات والاحاديث الدينية التى تفسر ما يربو الية فهو ثعلب ماكر يستطيع تنفيذ ما قررة التنظيم العالمى للاخوان.
كلفت قطر بالعمل على توحيد الاسلاميين فى السودان لانها على علاقة ممتازة مع البشير والترابى على حد السواء. فدعت قطر الترابى وناقشت معة الامر فاشترط شرطان اولهما ابعاد الذين عملوا على اقصائة وازاحتهم من الواجة (على عثمان ونافع و عوض الجاز لاذلالهم ولادخالهم بيت الطاعة! ) والشرط الثانى و هو الاهم خلق المناخ الذى يستطيع من خلالة العمل لاداء الوظيفة و من دون حرج كبير و لكى يحفظ ماء وجهة اذ ظل على مدى 15 سنة ينادى باسقاط النظام ومحاسبتة( بل انة قد قال للمرحوم نقد وبحضور عدد من الشيوعيين انة لن يستريح ختى يرى قادة الحكومة معلقين فى المشانق!) و لذلك جاء الترابى بفكرة الحوار الشامل الذى يدعى لة الجميع ومن ثم يدخل هو للحوار داخل ثوب "الجميع" و لن تكون هنالك ماخذ كبيرة علية حينها فى الاتفاق مرة اخرى مع البشير طالما الجميع يريد الحوار لانقاذ السودان من المصير الخطير والضياع التام !
فحضر امير قطر الى السودان وابلغ البشير ما طرحة الترابى فوافق البشير مباشرة عندما علم ان الترابى يوافق على رئاستة للبلاد فى المرحلة القادمة (0 البشير تهمة الرئاسة فى المقام الاول!)
إذن الهدف الرئيسي للحوار هو توحيد الإسلاميين و قد ذكر الترابى أنة يستطيع إقناع الصادق المهدي بفكرة الحوار للجميع إذ ان المهدي كان دائماً ينادي بالمؤتمر الجامع وعلية سيعتقد ان الإنقاذ لجات الي راية اخيرا!( وقد يعطى الصادق او ابنة رئاسة الوزراء او منصب اخر يرتضية لضمان استمرارة فى الوضع الجديد!) اما الميرغني فهو جزءا من الحكومة والإنقاذ تعرف كيف ترضية! وذكر الترابي أنة حبعمل علي إقناع قوي اليسار بشتي الطرق! ( انا اعتقد ان الترابي سيجعل البشير ينفذ الشروط الأربعة ( في الشكل وليس المضمون) و التي وضعتها قوي الإجماع الوطني مع الجبهة الثورية لتهية الأجواء للحوار ولن يغير ذلك من قوة الإنقاذ فهي تملك كل مفاصل الدولة والاقتصاد والخدمة المدنية والجيش و جهاز الأمن الذي حتما سيتدخل اذا تعدت المعارضة الخطوط الحمراء!وذهبت ابعد من اقامة الندوات و شتم النظام!! ) . سيفعل الترابي ذلك بمكرة المعهود ( اذهب انا الي السجن وانت الي القصر) حتي يستطيع تنفيذ المخطط لتوحيد الإسلاميين كما اتفق علية ومن ثم تجميع كل الاخوان المسلمين في العالم العربي في السودان لزعزعة نظام السيسي في مصر و اضعافة فى محاولة لارجاع حكمهم فى مصر.
لقد وافقت امريكا علي مخطط التنظيم العالمي للإخوان بتثبيت نظام الإنقاذ وجاء كارتر ليطلع البشير على ذلك و يحثة على الاتفاق مع الحركات المسلحة بان يوقع معها اتفاقيات على شاكلة نيفاشا فيها حكم داتى واقتسام للموارد لفترة زمنية تنتهى بتقرير المصير لتلك المناطق! فامريكا تريد تقسيم السودان وكل الدول العربية و دول المنطقة الى دويلات صغيرة متناحرة متنافرة تدخل فى مواجهات ضد يعضها لكى تصيح اسرائيل الدولة اليهودية الوحيدة القوية فى المنطقة! كما ان امريكا تريد ان تضغط على السيسى عندما ياتى للحكم حتى لا يلغى اتفاقية كامب ديفيد, اليشير وافق على ذلك طالما ستريحة هذة الاتفاقيات من حروب لا يستطيع الانتصار فيها وهى تبدد كل ما تبقى لة من موارد كما انها تضمن لة الاستمرار فى السلطة مدة 5-7 سنوات قادمة ولن يوخذ الى المحكمة الدولية!!!
ادن الهدف الثانى للحوار هو الاتفاق مع حاملى السلاح كل على حدة!!
مما سبق دكرة يتضح ان قوى الاجماع الوطنى لا مكان لها فى واقع الامر من هذا الذى يجرى !!! ولا خيار لها غير اسقاط النظام ومحاسبتة على كل الجرائم التى ارتكبها و النهب والسلب لمقدرات الدولة والفساد والدمار الذى اصاب السودان.

[Ahmed Abuelgassim]

#989944 [Sayda Mohamed]
0.00/5 (0 صوت)

04-30-2014 05:19 PM
رداً علي الأستاذ(Jackssa):
هل تصدق انه حتى الإسم حتى الإسم مسروق إسم المؤتمر الوطني هو في الأصل مملوك لحزب آخر إلا ان الحركة الإسلامية خالفت قوانين تسميةالأحزاب واستولت عليه قبل العام1989 بقليل’ هذا الحزب الذي استولى المؤتمر الوطني علي اسمه كان يضم بعض قيادات المؤتمر السوداني الحاليين وهم خريجي مؤتمر الطلاب المستقلين في ذلك الوقت. ونظراً لعدم إمكانية إسترداد الإسم قام هذا الحزب بتسمية نفسه المؤتمر الوطني (المعارض) الي ان تم التحالف والإندماج بين هذا الحزب ومؤتمر الطلاب المستقلين تحت إسم حزب المؤتمر السوداني. فهم لا علاقة لهم لا بالسودان ولا بالمؤتمر ولا بالوطن ولا حتى بالإسلام الذي يتاجرون به لكسب المآرب الشخصية.
فكلمة مؤتمر في الأساس كانت لمؤتمر الطلاب المستقلين منذ تأسيسه في العام 1977.

[Sayda Mohamed]

ردود على Sayda Mohamed
United States [nagatabuzaid] 04-30-2014 10:56 PM
يعنى الجماعة ديل حرامية لدرجة قف تامل حتى اسم حزبهم مسروق يا كافى البلاء ديل يسرقوا الكحل من العين نشالين عدييييييييييييييل


#989912 [على حسن سلوكة]
0.00/5 (0 صوت)

04-30-2014 04:38 PM
اقتباس

بعض القوى ترى ان البشير أراد التمويه في قضية الحوار هذه من أجل توحيد الاسلاميين، فما هو تعليقكم؟

أنا اتفق تماما مع هذا القول، وفي تقديرنا (زعيم حزب المؤتمر الشعبي المعارض) حسن الترابي استشعر الخطر بعد انتفاضة سبتمبر الماضي، أضف إلى ذلك الموقف الاقليمي وما حدث في مصر، إذ إن الانتكاسة الكبيرة التي حدثت للأخوان المسلمين أرعبت الترابي، وخشي ان يلقى ذات المصير.

تلك الهواجس دفعت الترابي كعادته ان يسوق بها لموقف جديد، وأن يعود للمؤتمر الوطني من خلال عملية الحوار كما فعل من قبل عندما قال للبشير اذهب للقصر رئيسا وانا سأذهب الى السجن حبيسا. وهو الان يريد شرعنة عودته إلى قيادة الحركة الاسلامية من جديد .

كلام ممتاز جدا يا استاذ ابراهيم الشيخ ونشكرك على هذا الفهم العميق ولكن الذى يحير هل فات هذا الفهم على السيد الصادق المهدى والسيد الميرغني. ولم يجتمعوا بكم ويناقشونكم في هكذا امر حساس قد تتعلق به ارواح أناس ابرياء أم انهم على علم بالأمر ولكن لديهم مارب اخرى تخصهم شخصيا واسريا وعلى الوطن السلام أم انهم يطبقون المثل القائل (دار أبوك كان خربت شيلك منها شلية).

[على حسن سلوكة]

#989825 [فاروق بشير]
0.00/5 (0 صوت)

04-30-2014 03:14 PM
لا زلنا(وعفوا لصيغة الجمع), لا زلنانتوجس من السيد ابراهيم الشيخ كونه جديد. ولكن هاهو هنا وفى ندواته شرع فى تبديد الظنون حوله, واحسبه سينجح.
يتمسك بان الحرية تصونها القوانين وليس فقط الاعلانات الرئاسية.
ويدعو للاعجاب قدرته على الافصاح والبيان كما فى اقواله:
(كلمة تفكيك مرعبة للحزب الحاكم، فكلما تحدثنا عن تفكيك يصيب المؤتمر الوطني الهلع كأنما سيتم تفكيكه هو، ولكن القصد هو اعادة التوازن للدولة المختطفة من قبل المؤتمر الوطني .)
وقوله:
(ورجح الشيخ ان تكون دعوة الرئيس البشير للحوار بغرض التمويه من أجل توحيد الاسلاميين مجددا.)
وسيكون للرجل اقوال وماثورات.
ولكن تحت تحت بينى وبينكم تفكيك الدولة هو تفكيك للمؤتمر الوطنى.

[فاروق بشير]

#989823 [فاروق بشير]
0.00/5 (0 صوت)

04-30-2014 03:13 PM
لا زلنا(وعفوا لصيغة الجمع), لا زلنانتوجس من السيد ابراهيم الشيخ كونه جديد. ولكن هاهو هنا وفى ندواته شرع فى تبديد الظنون حوله, واحسبه سينجح.
يتمسك بان الحرية تصونها القوانين وليس فقط الاعلانات الرئاسية.
ويدعو للاعجاب قدرته على الافصاح والبيان كما فى اقواله:
(كلمة تفكيك مرعبة للحزب الحاكم، فكلما تحدثنا عن تفكيك يصيب المؤتمر الوطني الهلع كأنما سيتم تفكيكه هو، ولكن القصد هو اعادة التوازن للدولة المختطفة من قبل المؤتمر الوطني .)
وقوله:
(ورجح الشيخ ان تكون دعوة الرئيس البشير للحوار بغرض التمويه من أجل توحيد الاسلاميين مجددا.)
وسيكون للرجل اقوال وماثورات.
ولكن تحت تحت بينى وبينكم تفكيك الدولة هو تفكيك للمؤتمر الوطنى.

[فاروق بشير]

ردود على فاروق بشير
United States [nagatabuzaid] 04-30-2014 11:04 PM
اصلا حكومة المؤتمر الوطنى تقوم استرايجيتها 0( كان عندها استراتيجية )على التفكيك لاضعاف الكيانات والمؤسسات لتتمكن من اختراقها ولذلك فليتفككوا وتنتشر مفاصلهم فتتفكك دولتهم


#989751 [المهندس سلمان إسماعيل بخيت على]
0.00/5 (0 صوت)

04-30-2014 02:16 PM
الأخ الأستاذ إبراهيم الشيخ
تحية تقدير وإحترام
رفع المؤتمر الوطني الحاكم قبضته عن مفاصل الدولة هو الطلب المنطقى الوحيد للمعارضة وليس لها طلب سواه وحين نقول رفع المؤتمر اوطنى قبضته عن مفاصل الدولة نعنى التالى
الجيش يعود جيش سودانى وليس جيش المؤتمر الوطنى وجماعة الأخوان
الشرطة تعود شرطة سودانية وليس شرطة المؤتمر الوطنى وجماعة الأخوان
جهاز الأمن يعود جهاز سودانى وليس جهاز المؤتمر الوطنى وجماعة الأخوان
الخدمة المدنية تعود خدمة مدنية سودانية وليس خدمة مدنية تعج بمنسوبي المؤتمر الوطنى وجماعة الأخوان والمفسدين الذين سرقوا ونهبوا وأتجروا فى المخدرات وغسيل الأموال وكل المحرمات
تفكيك حكومة الإنقاذ وتكوين ( حكومة مدنية إنتقالية ) تجمع كل ألوان الطيف السياسى السودان بنسب تتساوى وآخر ثقل برلمانى لآخر برلمان معترف بل سبق إنقلاب الأخوان المسلمين فى 30 يونيو 1989م تشرف على إعداد دستور دائم للبلاد وتكوين جهاز قضائى بأضلعه الثلاثة منزه من كل عيون الإنقاذ - من قضاء جالس ونيابة وشرطة محاكم - وتشرف على قيام إنتخابات مع نهاية الفترة الإنتخابية
أخى إبراهيم
الغاء جميع القوانين المقيدة للحريات ، وإيقاف الحرب المشتعلة في عدد من الولايات وإطلاق سراح المعتقلين السياسين أمر لا تبت فيه حكومة البشير ولكن يكون من صميم مسئولية ( الحكومة المدنية الإنتقالية ) والهيئة القضائية الجديدة هى التى تنظر فى الأسباب التى من أجلها ألقى القبض على المسجونين والمحبوسين وزج بهم فى السجون والحراسات ولو تبين أنهم ظلموا يسأل عن الذى ظلمهم ويؤتى به ويجلس مكانهم وأى سجين أو حبيس برىء يعوض ماليا وأدبيا عن الفترة التى قضاها فى السجن - مش معقول أستاذ إبراهيم تكون جالس مع زوجتك وأولادك يجب بوكس وزوار ليل يأخدوك وبعد 3 سنوات يقولوا صدر قرار من رئيس الجمهورية يفتحوا ليك الباب تخرج تمشى تلقى عيالك طردوا من البيت وتشردوا وإضطروا ينزلوا البلد لأن العائل الوحيد لهم زج به فى السجن دون علم بجرمه واليوم البشير أصدر قرار بالعفو عنه - الرجل دا قد يكون أولاده توقفوا عن الدراسة وحصل لهم ضرر نفسى وجسدى نحن نريد يا أستاذ أبراهيم يكون فى وعى وإدراك بالحقوق والواجبات للمرحلة القادمة لدى كل سودانى ولازم يكون فى عمق ذو أبعاد ثلاثية فى كل عبارة تصدر منا

[المهندس سلمان إسماعيل بخيت على]

#989602 [radona]
0.00/5 (0 صوت)

04-30-2014 12:40 PM
استطاع المؤتمر الوطني ان يلعب بمهارة
وقد ترك الاحزاب تمسك حبال في الهواء في حوار الوثبة
وهذا يؤكد مدى حنكة وقوة حزب المؤتمر السوداني الذي لم ينخدع

الاحزاب التي كنا نظنها كبيرة مثل الامة والاتحادي من الواضح بانها قد عرفت قدر نفسها وآثرت العيش على فتات موائد المؤتمر الوطني واستمرأت مشاركتها في الحكومة ولو بانكار الاول واقرار الثاني ولكنها لم تعد تفيد نفسها ولا يرجى منها اكثر من ذلك
اما المؤتمران فقد التحما مجددا ولم يعد الامر خافيا وكل ما يجري هو سيناريو معد بمكر خارق حتى تتضح الصورة ويعاد انتاج الانقاذ في نسختها الثانية

[radona]

#989428 [عامر]
0.00/5 (0 صوت)

04-30-2014 10:58 AM
كذبة الحوار هى فبركة لتوحيد الكيزان برعاية قطر -- على الاحزاب فهم هذا المخطط-وعلى الاحزاب التوجة للسعودية والامارات مثلما اتجة الكيزان لقطر وايران - يكفيهم ان يدورو فى فلك الموتمر الوطنى -- الذى لا عهد لة

[عامر]

ردود على عامر
European Union [jackssa] 04-30-2014 01:56 PM
التحية لحزب المؤتمر السوداني ولكن هذا الأسم المؤتمر كرهناه بما فيه المؤتمر الوطني والمؤتمر الشعبي اليس هناك اسم آخــر ؟؟ ... أخي عامر اوافقك الرأي بذهاب واستصحاب المعارضة للسعودية والأمارات فهي سند قوي للمعارضة وسوف تكسب الجولة ان فعلت ذلك ...


#989362 [محمد]
5.00/5 (1 صوت)

04-30-2014 10:14 AM
مقابلة رائعة، لطيفة قراءة.

[محمد]

#989305 [المحلل السياسى ابو قبورة]
0.00/5 (0 صوت)

04-30-2014 09:31 AM
يا ابراهيم الشيخ يا رئيس الحزب القومى انا قلت الكلام من البدايو يادوووبك وصلت لي دى

[المحلل السياسى ابو قبورة]


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة