الأخبار
الملحق الرياضي
تقرير: بعد إذن كريستيانو رونالدو.. تحية لجنود ريال مدريد المجهولين
تقرير: بعد إذن كريستيانو رونالدو.. تحية لجنود ريال مدريد المجهولين
تقرير: بعد إذن كريستيانو رونالدو.. تحية لجنود ريال مدريد المجهولين


05-01-2014 06:42 PM


يقود الداهية البرتغالي كريستيانو رونالدو التشكيلة الأكثر اكتمالا لدى فريق ريال مدريد الإسباني منذ سنوات طويلة، والأقرب للتتويج بالكأس العاشرة في دوري أبطال أوروبا والأولى منذ 2002 ، فهو أيقونة الجيل الحالي وهدافه الأول، وهو من تسلط عليه الأضواء دائما، ورغم كل الضغوط، يثبت يوما بعد يوم أنه على قمة لاعبي العالم، ويمارس هوايته في تحطيم الارقام القياسية.

ولأنه صار أكثر نضجا ولم يعد يشغل نفسه كالسابق بمواجهات فردية أو بمعارك صحفية أو علاقات جنسية، ووضع مصلحة فريقه أولا، نال (صاروخ ماديرا) مكافأة التأهل لنهائي دوري الأبطال والاقتراب من لقبه الثاني بعد 2008 مع مانشستر يونايتد الإنكليزي، وانفرد بلقب أفضل هداف في تاريخ البطولة العريقة خلال موسم واحد.

ولرونالدو إسهام كبير في التأهل التاريخي لنهائي لشبونة على حساب العملاق البافاري حامل اللقب بايرن ميونخ الألماني (5-0 كنتيجة إجمالية) رغم أنه تحامل على إصابته في مباراة الذهاب بملعب سانتياغو برنابيو (1-0) ومع ذلك كاد يسجل في عدة محاولات، لكنه عوض ذلك إيابا في أليانز أرينا وسجل هدفين جميلين من رباعية لن ينساها عشاق الأبيض الملكي.

لكن التأهل لنهائي التشامبيونز لأول مرة منذ 13 عاما يرجع الفضل فيه لكتيبة مدريدية كاملة لا يسلط عليها الضوء بالشكل الكاف مثلما يحدث مع رونالدو، فكان لزاما توجيه تحية للجنود "شبه المجهولين" في صورة رسائل قصيرة.

أنشيلوتي: المدرب الإيطالي المخضرم أثبت أنه عقدة لبايرن ميونخ الذي لم يخسر أمامه طوال تاريخه، كما بدد أي شكوك حول عجزه فنيا في المباريات الكبرى عقب التتويج بكأس الملك على حساب برشلونة، وقدم مباراة خططية مكتملة ألحق بفضلها أكبر خسارة في تاريخ غوارديولا، وأفشل تيكي تاكا البايرن كما فعل مع برشلونة.


كاسياس: لم يتأثر مستوى الحارس العملاق بجلوسه احتياطيا في الليغا، وبرهن على ولائه لفريقه بعدم اختلاق أي أزمة مع دييغو لوبيز.. تصديه لفرصة ماريو غوتزه الخطيرة في الذهاب لعب دورا محوريا في التأهل، رغم أنه لم يختبر كثيرا في كلا المباراتين، لكنه كان في أتم جاهزية.

كوينتراو: من أفضل اللاعبين في مواجهتي نصف النهائي، رغم جلوسه احتياطيا لصالح مارسيلو معظم فترات الموسم وعدم جاهزيته بدنيا، وشائعات رحيله اليومية، الا أنه قدم أداءا ممتازا وشل حركة الجناح الطائر روبن، وأكد صواب أنشيلوتي بالرهان عليه، رغم تحمله جزء من مسئولية الخروج من نفس الدور امام بايرن قبل موسمين.

كارباخال: قادر على أن يكون أفضل ظهير أيمن في العالم مع الوقت وشغل مركز أساسي بمنتخب إسبانيا، بشرط عدم تكرار هفوات سببها غياب التركيز، فقد أجهض خطورة ريبيري تماما في المباراتين، وأثبت صلادته الدفاعية بالتوازي مع إضافاته الهجومية، وأنسى لوس بلانكوس إصابة أربيلوا، حيث تنصب المقارنات لصالحه.

بيبي: يرتبط اسمه في ذاكرة الجمهور بالتصرفات العدائية المتهورة بسبب حوادث الماضي، لكن هذا لا يغفل حقيقة أنه أحد أفضل المدافعين في العالم حاليا، وبات نادر الأخطاء وقاطع متميز للكرات الأرضية والهوائية.

راموس: يستحق العلامة الكاملة ليس فقط لتسجيله هدفين من ضربتي رأس في معقل البافاريين في غضون 5 دقائق، وليس فقط لدوره الدفاعي المتقن، بل لتمتعه بالاصرار والعزيمة للثأر داخل الملعب في شباك مانويل نوير بعد عامين على ركلة الترجيح الفضائية التي جلبت له الكثير من السخرية، كما لم يحصل على انذار يحرمه من النهائي.

تشابي: العمود الفقري للريال، إذا كان بحالة جيدة يكون كل الفريق جيدا، والعكس صحيح، وسيتأثر الميرينغي بغيابه عن المباراة النهائية دون شك، فإيسكو وإياراميندي لا يملكون خبرته.

مودريتش: الحلقة المفقودة التي كان يبحث عنها الريال في رحلة الكأس العاشرة طوال تلك السنوات، والوحيد الذي عوض الأسطورة الفرنسي ماكاليلي، بل ربما تفوق عليه في مسألة الربط بين الدفاع والهجوم.. قاطع كرات ممتاز، وباني هجمات بارع بتمريراته شديدة الدقة.


غاريث بيل: موسم ناجح بكل المقاييس حتى الآن للعداء المليونير الويلزي، امام بايرن أكد براعته في تأدية الأدوار الدفاعية بجانب مهارته المعتادة في الانطلاقات السريعة، ولم يبخل على رونالدو بمنحه تمريرة الهدف الثالث، وكاد يسجل قبل راموس لولا التسرع بعد هفوة من نوير.


دي ماريا: مرونة مدهشة للأرجنتيني ثابت المستوى هذا الموسم، جناح هجومي رائع، ولاعب وسط يؤدي واجبات دفاعية بكفاءة متناهية، من الصعب مراوغته، ومن السهل عليه مراوغة أي خصم، مع موهبته في توجيه العرضيات والتسديد من بعيد والانطلاقات السريعة على الأطراف.

بنزيمة: محرز هدف الفوز في الذهاب، لم يظهر كثيرا في الشق الهجومي إيابا، لكنه كان يفرض ضغطا متواصلا على مدافعي بايرن، وبشكل عام يقدم ربما موسمه الأفضل منذ قدومه الى مدريد على مستويات التسجيل وصناعة الأهداف والأداء الخططي.

يوروسبورت


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 797


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة