الأخبار
أخبار إقليمية
(شركة المخدرات)
(شركة المخدرات)



05-03-2014 06:44 PM
الطاهر ساتي

:: أحدهم - من ذوي الخيال الواسع جداً - صادف صيوان عزاء ، فحدثته نفسه بآداء الواجب.. وبعد الفاتحة، عرًفوه بابن المرحوم، فسأله بحزن : ( أها، أبوك مات كيف؟ ما سمعنا بمرضو)، فأجاب الإبن دامعاً : ( لا ما مرض ، بس كان ماشي يجيب العيش و ضربتو عربية في الظلط)، فسأله متأثراً : ( لاحول ولاقوة إلا بالله، كان ماشي يجيب عيش بي كم؟).. وهكذا تقريباً حال الناس والبلد مع سلطات مكافحة المخدرات منذ ضبط شحنة مخدرات حجمها حمولة خمس حاويات بميناء بورتسودان قبل أسابيع ..!!

:: يومياً، تصدر الصحف بأخبار - موصوفة بالجديدة - ذات صلة بالقضية، ولكن حين تقرأ الخبر تجده تصريحاً رسمياً يتحدث عن حجم المخدرات وقيمتها فقط لاغير.. ( خمس حاويات، قيمتها 120 مليون دولار)، هكذا الخبر المعاد نشره - يومياً - بصياغة جديدة نقلاً عن الإدارة العامة لمكافحة المخدرات، وكأن الناس بحاجة إلى معرفة ( المخدرات دي قيمتها كم؟).. فالقيمة التي تم ذكرها بالدولار والجنيه - وما فيهما من كسور عشرية - لم تعد تهم الناس والصحف كثيراً، لقد قيلت القيمة والكمية وترسخت في الأذهان، فالمهم حالياً هو ( المخدرات دي حقت منو؟)..!!

:: نعم، منذ لحظة القبض على الوكيل المكلف بتخليص الحاويات في ميناء بورتسودان - والي يومنا هذا - لم تبادر أي سلطة مركزية أو ولائية بذكر اسم الشركة مالكة الحاويات ولا أسماء أصحابها، وهذا أمر مريب للغاية .. نفهم أن يتم تغليف أسماء المتهمين في قضية مكتب والي الخرطوم وغيرها من قضايا المال العام بأغلفة الكتمان والسرية بحجة ( عدم التشهير)، ولكن كيف نفهم فقه السترة المحيط بأسماء تجار مخدرات بلغ حجم بضاعتهم خمس حاويات؟.. والغريب في الأمر، يومياً تصدر صفحات الحوادث بأسماء و عناوين - و أحيانا صور - من يتم ضبطهم بتهمة التعاطي أو حيازة قطع صغيرة من المخدرات، أى ليست بحجم خمس حاويات، فأين الكيل العادل في نشر أسماء وشركات وعناوين من يتعاملون مع هذه (الآفات والسموم)..؟؟

:: و في هذه القضية، ما يجعل أمر البحث عن اسم الشركة وملاكها ونشرها ضروريا هو الجرأة - وقوة العين - المستخدمة لحد إحضار الحاويات بالقنوات الرسمية وبأوراق الشحن وبأحد أهم منافذ البلد المحروسة بكل الأجهزة الأمنية والشرطية ( جهاراً ونهاراً)..هل يُمكن أن يتجرأ تاجر مخدرات - قادماً إلى بلادنا كان أو عابراً- و يجلب خمس حاويات مخدرات إلى الميناء الرئيسي للبلد ما لم يكن مطمئناً على سلامة العبور؟..كيف إستلهمت هذه الشركة الموردة كل هذه الثقة والمطأنينة؟، بالتجريب أم بإكتشاف الثغور؟.. أسئلة مهمة للغاية، ويجب أن تكون مدخلا للسؤال المشروع : ( هل دي أول مرة؟) ..!!

:: والإجابة في علم الغيب، ولكن الشرطة دائما ما تؤكد بأن نسبة المخدرات التى تتم مكافحتها ليست هي الصغرى مقارنة مع النسبة التي تسربت إلى المجتمع.. المهم، منعاً للشائعات، وبما أنها مخدرات ومستوردة بواسطة شركة وتم ضبطها في ميناء البلد ، فمن حق الرأي العام أن يعرف أسماء هؤلاء الذين يسعون إلى تدمير المجتمع السوداني .. ويجوز التشهير بالشركة وملاكها في جريمة كهذه، وما لايجوز هما ( فقه السترة ) و ( التحلل)..!!
[email protected]


تعليقات 20 | إهداء 0 | زيارات 9409

التعليقات
#993246 [bent alnil]
0.00/5 (0 صوت)

05-04-2014 05:18 PM
وردت أسماء شخصيات و تداولها الكثيرون .... و بالمنطق العملية ضخمة و مثل هذه الكمية و رأس مالها تكون أكبر من عمليات المافيا و جميع الdrugs cartels في العالم و معروفة أن لتجار السلاح و المخدرات علاقات بعناصر فاسدة في السلطة و الشرطة و السؤال لماذا هذا التعتيم و الأقوال المتضاربة و لماذا لم يحاول من وردت أسماؤهم تبرئة أنفسهم حتى و إن كانت إشاعة هل في شركة أو إنسان بيرضي بتهمة كهذه لماذا الصمت ....

[bent alnil]

#993184 [ود الكلس]
1.00/5 (1 صوت)

05-04-2014 04:03 PM
لو فرضنا انها كانت للتصدير خارج السودان بالله عليكم كيف زول عادى يقدر يقوم يدخل كمية قدر دى للبلد وكمان يقوم يطلعو تااانى هو لو ما ضامن دخول وخروج هذه الكمية الكبيييرة بسلااااااااااام!!!
الشئ وااااضح وضوح الشمس !!!

[ود الكلس]

#993085 [hadra]
0.00/5 (0 صوت)

05-04-2014 02:25 PM
خمس حاويات مخدرات !!!!!!!!

يا أخوانا المخدرات دي بشربوها و لا بعملوها ملاح ؟؟؟؟

[hadra]

#992861 [MAHMOUDJADEED]
5.00/5 (1 صوت)

05-04-2014 11:35 AM
البيتكلموا عن صاحب الشحنة الحقيقي نقول لهم صاحب الشحنة الحقيقي معروف لكن المصيبة في فقه السترة والحلل وهلماجرا .

[MAHMOUDJADEED]

#992756 [الدنقلاوى]
3.75/5 (3 صوت)

05-04-2014 10:07 AM
اولا السؤال هنالك قاعده امنيه تجسسيه معروفه وهى ان يتم ارجاء البضاعه حتى تخليصها وشحنها وذهابها ووصولها الى من بمكلها او موكل بها والى حين بدء برنامج بيعها او تحركها الى جهه اخرى وبهذا يكون قد وسعت رقعه الاتهامات ويقبضوا وهم متلبثين اى الدليل الجنائى لا صحاب هذه البضائع الان يمكن ان يدعوا بان هنالك جهه ما قامت بهذا العمل -وانهم قاموا فقط باستيراد ذره شامى وان عصابه المخدرات تعمدت وقامت بهذا العمل لكن هنالك دليل واضح ان الامر انكشف نتيجه لخلاف ما -- ثانيا لماذا لم يصرح رسميا بكل التفاصيل والان الى حد علمى ان هنالك عينات اخذت للتحليل ربما بقدره قادر تطلهع النتيجه هورمون دجاج مع الذره الشامى او هرمون نسائى ليزيد من ارداف البنات ليزيد الفساد على ماهو ذى ابو نجمه والكريمات المبيضه والمصفره التى دخلت البلاد - والله ناس الجمارك لولا هذه الاشاره كانت الحاويات الان فى سوبا فى التفريغ --- منو البدخل الكريمات وحبوب التسمين وحقن التبيض وغشاء البكاره الصينى وكاشف الرقم اليس عن طريق الجمارك والميناء البدخل خليهوا اشكال والوان والبزك وحقن التخديروغيره قولوا يالطيف برضوا مجهود للسير حول ضرب المتاجرين بمستقبل الشباب

[الدنقلاوى]

ردود على الدنقلاوى
European Union [موجوع وطن] 05-04-2014 11:51 AM
يا أخوي الدنقلاوي الكلام تحت تحت صوته إرتفع و قالوا الحاويات دي تا بعة لشركة مملوكة لكبار ضباط الأمن بالضبط كدة ذي الشركات الوهمية بتاع الأسر و أصحاب المصالح في قضية شركة الأقطان و فضائح مكتب الوالي و المشكلة الكبيرة ناس الأمن (دقسوا) كما يقال و ما عملوا غطاء كافي لجريمتهم ولأنه البلد فاكة وهم الناهون و الآمرون فيها فلم الحذر؟ إلا أن جهات أمنية خارجية وقفت لهم بالمرصاد (ختوها ليهم قرض عديل) و أهمها اللبنانية (مآخدين تارهم من الجماعة في صراعهم مع الأسد) ودخلوا الإنتربول واللعبة بقت أكبر من ناس الأمن المحليين الذين يبرعون بالتنكيل في المواطن وفي الجراثم ضد الإنسانية بالداخل و ليس لهم حظ في التعامل الدولي غير العداء و الكراهية عشان كدة بدت الغطغطة و التمويه وعدم التصريح بإسم الشركة و علي فكرة ما حيقبضوا ليك علي متهم لأن حاميها حراميها.

European Union [الفوج نوندي] 05-04-2014 11:02 AM
و الله يا دنقلاوي انا الزول الساااااكت دا كنت حاقوم بنفس الخطة
طالما تم رصد الشحنة فكان من الاولي الانتظار و وضع الخطة الامنية المحكمة لمتابعة و رصد الاشخاص الذين سيقومون بالاستلام و التسلم و من ثم القبض عليهم في حالة تلبس تام
الخطط الزي دي من الاساسيات في علم المكافحة
الموضوع مش فقط القبض علي المخدرات
لكن الاهم القبضة علي الشبكة و ذلك عن طريق الرصد و مراقبة المكالمات الهاتفية بين افراد الشبكة و من ثم مواجهتم بالمعلومات و حينها سينهار الجناه و يدلوا علي كل الاعضاء

لكن تقول شنو في الغلط الراكبنا من كرعينا الي صوف راسنا دا

من اين اتينا نحن
الشعب السوداني الحقيقي لا يشبهنا نحن الشعب الحالي - الخائف الرعديد الغير مبالي


#992751 [mmm]
5.00/5 (1 صوت)

05-04-2014 10:02 AM
بالفعل كان كما نشاهد في الافلام يتم تخليص الشحنة ومتابعتها
الى ان يظهر صاحب الشحنة الحقيقي ويتم متابعتة لمعرفة المتواطئين معهو
دا لو نحنا في بلد حكومتها بيهمها سلامة وامن المواطن.....

ختمة:
حاجة تحير نحنا منتظرين شنو؟؟؟؟

[mmm]

#992660 [كشندكي]
5.00/5 (1 صوت)

05-04-2014 08:19 AM
افادك الله ياساتي دائما كلامك هادف لكن لم نجد الاستجابه الكامله من المسئولين ؛
وخير منبر لمناقشة مثل هذه القضايا برنامج الواجهه للاستاذ احمد مع وزير الداخليه او مع مديرالشرطه ؛

[كشندكي]

#992646 [kushuko]
5.00/5 (1 صوت)

05-04-2014 07:48 AM
والله صحي حاجه الجماعه مجننا خمسه حاويات وما عارف قيمتها مش عارف كم مليون مره بالدولار ومره بالجنيه ومره بالدينار زي عاوزين يبوعوها تاني يعني عاملين دلاله ومافي لا حس ولا خبر عن المسئول ولا الشركه وماهي الاجراءت القانونية الاتخزتها الحكومه يعني في بلاغ اتفتح ضد هؤلاء المجرميين ولا بس مسكتوا الشحنه ومتدوب التخليص وخلاص يادار ما دخلك شر وعفي الله عما سلف وتحللوا .

[kushuko]

#992598 [حسين شنقراي]
5.00/5 (1 صوت)

05-04-2014 02:35 AM
حقو نشكر ناس الجمارك علي هذا الإنجاز في هذا الزمن الأغبر ونحمد الله أنه لازال بالبلد أناس مخلصين وقلبهم علي المواطن السوداني المغلوب علي امره
ثانيا قالوا في نمله سرقت فتم القبض عليها ولما سرق الفيل ساعده حجمه علي الإختباء ولم يتم القبض عليه

[حسين شنقراي]

ردود على حسين شنقراي
[semsem] 05-04-2014 04:31 PM
ياخوي جمارك شنو؟؟؟!!!
الشغله دي جات عبر الانتربول
كان بقت علي ناس الجمارك بوزعوها براهم مالهم ومال الجرجره
بلد سايبه وحاميها حراميها
راجييين ليها شنو


#992542 [هاك الاسم يا الطاهر....]
4.00/5 (3 صوت)

05-04-2014 12:25 AM
الطاهر ساتي.... ما تبقى غشيم ساي...

أنا ما حا أقول ليك الاسم بلمح ليك بس.... يعني ما بفسر .... وإنت ما تقصر...

جهة ما.... عندها شركات كتيرة في البلد... كانت تشتغل في تهريب السلاح....السلاح الواحد ده...

أها لما اسرائيل.... تضررت من السلاح المهرب.... ضربتهم ليك في مقتل.... جوة الجك... عدة مرات!!!

الجماعة طبعاً هرشوا.... فحولوا مجالهم لي ..... تجارة المخدرات.....

معروف عالمياً.... إنو السلاح.... والمخدرات.... الأعلى ربحاً في التجارة....وفي نوع تالت..!!!

من خلال حجم البضاعة المقبوضة.... واضح إنو دي .... ما أول عملية....

ويبدو أنه لولا.... متابعة اللبنانيين.... ووصول مراقبين منهم مع الشحنة.... كان عدت..!!!

أها الجهة دي زااتا.... شغالة في النوع التالت..!!... الشواهد كتيرة في البلد..!!

تحياتي

[هاك الاسم يا الطاهر....]

#992516 [أبومنيب]
5.00/5 (1 صوت)

05-03-2014 11:38 PM
أحد زملاء العمل من أحدى البلاد العربية حكى لي ان بن خالته قطع 1000 وهو راكب على ظهر جمل داخل السودان ولم يسأله أحد من الجهات الأمنية. وعندما سألته ماذا يفعل ابن خالتك وهو ظهر جمل ويقطع 1000 كيلو بالرغم من توفر المواصلات هل هو سائح؟ وسألته ذلك لأن الأمر بالنسبة لي مصدر ريب فقال بالحرف الواحد يبيع مخدرات يا زلما.

أنتبهوا لمثل هذه الظواهر داخل السودان يا جماعة الخير. إحتمال إيكونوا موظفين في الشركة المخلصة.

[أبومنيب]

#992466 [AburishA]
4.88/5 (4 صوت)

05-03-2014 10:25 PM
لك التحية اخ ساتي ....اذا لم يكشف النظام عن الجهة المستفيدة من هذه الشحنة (الكاربة) فان الخبر الذي أوردته حريات صحيحا..

(حريات)

كشف مصدر مطلع وموثوق لـ ( حريات ) بان شحنة المخدرات التى ضبطت بميناء بورتسودان مؤخرا مملوكة للشركة الامنية ( الحلول المتكاملة ) .

واضاف المصدر ان ( الحلول المتكاملة ) شركة امنية يشرف عليها نافع على نافع ويملك غالب اسهمها عبد الله البشير شقيق المشير عمر البشير وعبد الباسط حمزة وعثمان محمد الحسن وعاصم الشامى ومبروك مبارك سليم .

واسست شركة ( الحلول المتكاملة ) فى الاصل كشركة تابعة للتصنيع الحربي لاستيراد السلع والتقنيات المحظورة بحسب قرارات المقاطعة الامريكية اضافة الى استيراد السلاح . وتستخدم فى نشاطها شركات شقيقات كسواتر فى دبى وماليزيا والمالديف . ومع الخصخصة واصلت ( الحلول المتكاملة ) طابعها الامنى ولكن اختفت الحدود الفاصلة مابين الخاص والعام فى ملكيتها .

واضاف المصدر المطلع والموثوق بانه مع تفاقم ازمات النظام والتراجع النسبي فى ميزانية الاجهزة الامنية – خصوصا من العملات الصعبة – عادت الاجهزة الامنية بايعاز من نافع على نافع الى سابق ممارساتها فى التسعينات بتمويل جزء من انشطتها من تجارة السلاح والمخدرات .

واضاف ان جهاز الامن ظل طوال التسعينات يستخدم ادارة العمليات الخاصة وشركة ( اصداف ) – مديرها عبد الله عمر وشريكه ناصر عوض الله ( صاحب البرادو الذي قصفته اسرائيل في 2012 ) – فى تهريب السلاح والمخدرات الى السعودية ومصر والامارات . وكانت ادراة العمليات الخاصة تستجلب المخدرات من افغانستان عبر باكستان الى مطار الخرطوم مستخدمة التسهيلات الرسمية الدبلوماسية ثم تخزن المخدرات فى بيت آمن بالرياض مربع 21 ، ليستلمها ناصر عوض الله وينقلها الى شرق السودان مستخدما عربات تابعة لجهاز الامن ومعه تصريح خاص ( مكتب العمليات الخاصة يسمح له بالمرور ) . واضاف ان الاجهزة الامنية الاقليمية والدولية انتبهت لانشطة مكتب العمليات الخاصة وتم القبض على مندوب جهاز الامن فى باكستان ( ط . أ ) ولكن اطلق سراحه لاحقا عند بداية تعاون جهاز الامن السوداني مع وكالة المخابرات الامريكية وبعد توسط وزير الخارجية مصطفى عثمان اسماعيل وتقديم اسطورة زائفة عن انشطته مما ادى الى طي الصفحة حينها .

وقال ان نافع على نافع وبعد استئناف تهريب المخدرات مؤخرا استعاض عن ناصر عوض الله بمبروك مبارك سليم الذي كلف بتهريبها الى السعودية ومصر مقابل اسهم فى الشركة واعطيات مالية لقاء الاتعاب .

واكد المصدر المطلع والموثوق ان معلومة شحنة المخدرات الاضخم فى تاريخ المنطقة سربت من مجموعة على عثمان الى الاجهزة السعودية والاماراتية فى اطار صراع مراكز القوى وردا على فضيحتي شركة الاقطان ومكتب والى الخرطوم اللتين حركتهما مجموعة عمر البشير ضد المجموعة الاخرى .

وأكد المصدر ان الشحنة التي شارك في الترتيب لدخولها ضباط في جهاز الامن بالتعاون مع شبكات تهريب لبنانية وقبرصية كان من المفترض ان يتم اعادة شحنها الي مصر والسعودية عقب ان يدخل جزء منها الي السوق السودانية.

واوضح ان الشحنة كانت ستدخل إلى البلاد لولا ملاحقات فرع الانتربول في الشرطة اللبنانية وشرطة دبي وجهاز مكافحة المخدرات السعودي إضافة إلى فرع الانتربول في اليونان وقبرص ، مما أدى إلى انكشاف العملية خصوصا وان الانتربول الدولي كان يتابع الشحنة وبواليصها في الموانئ المختلفة التي مرت بها قبل ان ترسو في محطتها الأخيرة بميناء بورتسودان ، فلم تستطع الأجهزة الأمنية السودانية التستر علي العملية كما كان مخططا .

وأكد المصدر لـ ( حريات) ان الشرطة الدولية – الانتربول – ولمعرفتها بتواطؤ الاجهزة الامنية السودانية ولكبر حجم العملية أوفدت ضباطا من جنسيات مختلفة أشرفوا علي متابعة العملية وقدموا الي البلاد بوثائق وأدلة كاملة تثبت بان الشحنة قد تحركت بالفعل باتجاه السودان وذلك قبل وصولها. وأكد ان الفرقة التابعة للانتربول أقامت في فندق البصيري بلازا بمدينة بورتسودان .

[AburishA]

ردود على AburishA
[دي قويه] 05-04-2014 04:02 PM
منطقي جدا بدليل حديث مدير الجمارك في قناة الشروق وورود اسم سليم بضم الياء


#992429 [Wadalfa7al]
5.00/5 (6 صوت)

05-03-2014 09:29 PM
الآن يمكن للصحفية فاطمة شاش ان تعلم لماذا زادت نسبة متعاطي السموم في البلاد..ببساطة لان متنفذين في الحكومة يجلبون المخدرات بالحاويات او يتسترون علي من يجلب المخدرات بالحاويات برضو ..فهمتي يا بليدة!!!!!

[Wadalfa7al]

#992413 [Abu algaK omean]
5.00/5 (3 صوت)

05-03-2014 09:11 PM
ااحد الملاك للشركه يدعي عثمان محمد الحسن متزوج بت الكوز الكبير الطيب النص

[Abu algaK omean]

#992409 [دارع كفنه]
5.00/5 (2 صوت)

05-03-2014 09:03 PM
هؤلاء ملالي الكيزان قاتلهم الله

[دارع كفنه]

#992404 [ابوزول]
5.00/5 (2 صوت)

05-03-2014 08:57 PM
اخي الطاهر
مايتردد وسائل التواصل الاجتماعي واضح ومعلوم ويوكده نفي ممصلحة الجمارك له...السوال كيف تشحن هذهاالكمية الكبيرة من المخدرات لو لمتتكن هنالك ضمانات لدخولها....وفي اغلباالظن ان الجهة الشاحنه قد جربت هذا الطريق اكثر من مرة والاللما دفعت بهذه الكمية الكبيرة
ان من مسولية مدير الجمارك ووزير الدخلية الخروج الينا بكل التفاصيل
دعونا من ستات الشاي وواخبرونا باصحاب الحاويات

[ابوزول]

#992379 [بت قضيم]
5.00/5 (2 صوت)

05-03-2014 08:09 PM
بعد ان جفت البلد من مصادر اللهط والبلع حتى الاراضى لم يعد فيها فساد بعد ان تقلصت توجه الكيزان الى الاستيراد في تجارة لا تبور وربحها مضمون وفقها مستور

[بت قضيم]

#992367 [ابو الشهــيد / الفطيس]
5.00/5 (2 صوت)

05-03-2014 07:49 PM
هـــذه الدفعــة من المخدرات ودفع المخدرات السابقة واللاحقـــة الغرض منهــا دفــــــــــــع المشروع الحضاري الى الامام وحماية الانقاذ. وكذلك سبــدرات كان يدافع عن الانقاذ والمشروع الحضاري.

ربنا ينجــــــــــــــــيك من الضغط والسكري والزبحـــة.

[ابو الشهــيد / الفطيس]

ردود على ابو الشهــيد / الفطيس
[عبد السلام] 05-04-2014 10:14 AM
أخي الحبيب
لو فعلاً لك ولد استشهد،أسأل الله أن يجعل نيته مطيته وأن يبلغه مراتب الشهداء ويجعله في أعلى عليين، في الجنة، وأن يجملك بالصبر والقول الحسن.
وإن لم يكن لك ولد شهيد، فيا ليتك أخي الحبيب، لا تجرح مشاعر من فقدوا ابناءهم وأحباءهم وهم يرجون رحمة الله وأن يتقبلهم شهداء بوعده الصادق (ومن أصدق من الله قيلا ومن أصدق من الله حديثا)، فهذا ما تبقي لهم وآخر عزاءهم، بعد أن انكشف زيف وخداع من أشعلوا الحرب.
وتقبل دعواتي الخالصة لك بالسعادة في الدارين.


#992355 [كاكا]
5.00/5 (3 صوت)

05-03-2014 07:19 PM
يا رب تطلع شركة M5 (فايف ام) المشكرة الخضر في الاعلان !

[كاكا]

#992351 [kalifa ahmed]
5.00/5 (2 صوت)

05-03-2014 07:10 PM
اسم الشركة والملاك الحقيقيين لشحنة السموم ههو الذي يهمنا وليس الكمية والقيمة وغيرو من إنصرافيات........ السؤال المحير لماذا لم تتريث السلطات الشرطية وتواصل التخليص وتسليم البضاعة لمعرفة المجرمين الأساسيين وليس صبية التخليص وموظفي شركة الملاحة ؟؟؟؟؟ هذة القضية فيها رؤوس كبيرة خالص من عباد الدولار الأخضر!!!! واصل ياودساتي وح تصطاد فيل كبير جدا بأذن الله!!!!!

[kalifa ahmed]

ردود على kalifa ahmed
United States [الطير المهاجر.] 05-04-2014 08:07 AM
هم حاقرين بالفيل ليه ؟مع إنه بنركبوا كل يوم
عالم حاقده وساطله.

United States [الفيل دخلوا شنو بالموضوع..؟؟] 05-03-2014 11:08 PM
هو إنتوا أي حاجة مدخلين فيها الفيل دهلي شنو..!!
حاجة غريبة جدا ياخ..!!
هو مافيش غير الفيل تنهشوا في سمعته بالطريقة دي ليل نهار..!!
بعدين ياخ الفيل ده ما ممكن يدسه حتة لو حاول يلبس طاقية الاخفاء.. ما حتغطيه كلوا..
والفيل ما متعود على الحاجات الوسخة بتاعت الافاعي دي..
ياخ أرحموا الفيل شويه ..ما معقولة كده..!!
فبل .. يركب خمس حاويات بي بورتسودان نص النهار..
ده فيل ولا إخطبوط سام..!!!!!



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية



الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة