الأخبار
أخبار إقليمية
زخم رسمي وشعبي لمحاربة الفساد..هل يطبق قانون الثراء الحرام على أسرة البشير ونافع والجاز والوالي وآخرين ؟
زخم رسمي وشعبي لمحاربة الفساد..هل يطبق قانون الثراء الحرام على أسرة البشير ونافع والجاز والوالي وآخرين ؟
زخم رسمي وشعبي لمحاربة الفساد..هل يطبق قانون الثراء الحرام على أسرة البشير ونافع والجاز والوالي وآخرين ؟


05-04-2014 07:35 AM
لم تعد محاربة الفساد مطلبا نخبويا في السودان، إنما أصبحت ضرورة ملحة تتفاعل معها السلطات والمؤسسات التشريعية والفقهية وتشغل الرأي العام في أرجاء البلاد، بعد أن طفح الكيل وأثرى مسؤولون من المال الحرام ونهبت حسابات بعض الشركات.

عماد عبد الهادي-الخرطوم

ما إن قررت الحكومة السودانية التخلي عن قبضتها الأمنية وسمحت بممارسة الحريات العامة في البلاد، حتى دُفعت لاتخاذ تدابير جديدة لمعالجة حالات التعدي على المال العام ومحاسبة المفسدين، كما تطالب بذلك عامة الشعب.

وقد أثيرت قضايا ضد شركات ومؤسسات عامة نظرا لتحويل مسؤولين فيها أموالا عامة تقدر بملايين الدولارات لصالحهم، إلى جانب حصول مسؤولين وقانونيين على عمولات بغير وجه حق، مما فتح الباب لحرك البرلمان ووزارة العدل والمفتش العام في محاولة لمعالجة الأمر.

لكن جهود مؤسسات عدلية اصطدمت بعقبة جديدة تسمى "فقه التحلل" وهي أن يقوم المعتدون على المال العام بإعادة ما يعترفون به مقابل إخلاء سبيلهم، مما أثار سخط الشارع الذي طالب بمحاسبة المفسدين واستعادة كل أملاك وأموال الدولة.

ودفع سخط الشارع العام مؤسسات كالبرلمان ومجمع الفقه الإسلامي للاعتراض على "فقه التحلل" والمطالبة بملاحقة المفسدين.

زخم شعبي
وكانت قضيتان شغلتا الشارع السوداني أولاهما إعادة موظفين أثروا من المال العام لنحو 18 مليون جنيه تحللا مقابل إخلاء سبيلهم، لكن النيابة العامة أعادت احتجازهم مرة أخرى بعد جدل عام في البلاد.

أما القضية الأخرى، فتعرف بقضية شركة الأقطان التي خضعت للتحكيم بشأنها ونالت بسببها هيئة التحكيم مبالغ كبيرة، لكن وزارة العدل تدخلت وأعادت القضية للمحكمة واستعادت ما حصلت عليه الهيئة.

ويقول عضو البرلمان مهدي عبد الرحمن أكرت إنه لا بد من إعادة الأمور إلى نصابها بعد انتشار الفساد بصورة يصعب احتواؤها، ومن منطلق نداء الرئيس أمام البرلمان بالعمل على إعلاء قيم الحرية والعدالة والشفافية.

ويضيف أنه خلال شهر واحد كشفت الصحافة السودانية والمتابعات اليومية جوانب من أوجه الفساد "الذي لا حصر له"، معلنا عن إنشاء لجنة برلمانية لاستعادة أموال وأملاك للدولة استولى عليها من وصفهم بضعاف النفوس.

ويؤكد للجزيرة نت أن اللجنة المقترحة ستكون اختبارا لمصداقية ما نادى به الرئيس، مشيرا إلى أنها قوة إسناد لوزير العدل الذي اعترف بتعرضه لكثير من الضغوط بسبب بعض قضايا المال العام.

ويشير إلى أن اللجنة البرلمانية ستقف مع وزير العدل والنائب العام ومفتش عام الدولة والقضاة ضد أي ضغوط مستقبلا، قائل "سنعمل يدا واحدة لأجل إرجاع أموال الشعب السوداني التي استولى عليها بعض المسؤولين دون وجه حق".

ويقول إن اللجنة ستضم خلال الفترة المقبلة ناشطين وقانونيين ومفتشين مستقلين لأجل حماية حقوق الشعب السوداني وإرجاع ما سرق منها.

أما الخبير القانوني شيخ الدين شدو، فاعتبر أن عودة الحكومة لملاحقة المفسدين أمر تتطلبه المرحلة الحالية التي طفح فيها كيل الفساد المالي، على حد قوله.

عقوبات رادعة
ورأى ضرورة مراجعة قانون الثراء الحرام مع تفعيل دور هيئة الحسبة والمظالم، مستنكرا ما أطلق عليه فقه التحلل، مشيرا إلى أنه يحرض المفسدين ويمكنهم من التلاعب بأموال الدولة لضمانهم عدم المحاسبة.

وتساءل شدو عن كيفية إعفاء من تتهمه النيابة بالاستيلاء على مليارات الجنيهات بعد إعادته مبلغ 17 مليون منها، مطالبا بتوقيع عقوبات رادعة على المعتدين على المال العام والمتستّرين عليهم.

كما طالب بالشفافية وتكوين لجان محايدة ومؤهلة للمتابعة وكشْف كل أوجه التملك الجنائي وخيانة الأمانة والاحتيال.

وأوضح أن المادة 77 من قانون الثراء الحرام تعاقب من ينتهكها بالإعدام لكنها غير مطبقة، على حد قوله.

بدوره انتقد مجمع الفقه الإسلامي بالسودان ما أطلق عليه فقه التحلل، معتبرا الاستيلاء على المال العام دون وجه حق جريمة جنائية يستحق مرتكبها المحاسبة حتى ولو رد المال كله أو جزءا منه.

ورفض رئيس المجمع عصام أحمد البشير في خطبة الجمعة الماضية إبراء ذمة المعتدي على أموال الشعب بردها كلها "لأنها في فترة الاستيلاء عليها أو إهدارها كان ينبغي أن تعود كخدمات للمجتمع، فضلا عن خيانة الأمانة واستخدام السلطة للثراء الحرام".

المصدر : الجزيرة


تعليقات 39 | إهداء 1 | زيارات 11596

التعليقات
#993566 [AAA]
0.00/5 (0 صوت)

05-05-2014 02:02 AM
الكوز الماشي في الصورة دي مفنوس فنسة عروس.

[AAA]

#993508 [كمال]
0.00/5 (0 صوت)

05-04-2014 11:36 PM
هى غلفة وشايله موسها تطهر ..نواب شنو البيكافحوا الفساد وهم كانوا وين من زمان

[كمال]

#993470 [ابو محمد]
5.00/5 (1 صوت)

05-04-2014 10:20 PM
لادعى لمضيعة الوقت ايها الشعب السودانى كثرة الكلام عن هاؤلا لاتجدى نفعا وسوف لن ولم يصقو اويابهو عما تقولون اوتكتبون تموتون اوتحيون تمرضون تتصارعون فقط هم يفكرون فى انفسهم واشعال الحروب والهاء الشعب بالخطب الجوفاء وواهمون من يصدفونها اومنتفعون اصبحنا لا نتحدث عن ضياع الوطن فحسب بل الشعب والشباب الذى اما وقودا للحرب التى تحميهم وتجارتهم اوموت الشباب فى الصحارى واعالى البحار مجازفين ماتو فى حلبة الحياة من اجل كسرة خبز تسد رمق عائلاتهم وزويهم واسرهم التى باتت تتضور جوعا ومرضا وتفككا وزلالا وهوانا وهناك الكثير المثير من الحقائق التى تزكم الانوف ابها الشعب السودانى الفضل هلمو وهيا نردد معا بحناجر ترهب الذين هم خانو بلدهم ليست حرية سلام وعدالة بل المجد لك الخلد لك ياشعبى الذى سحق الظلام ==ديمقراطية بايدى قوية ==ثورى مهيرة السودان هتافك خلية يعلى يزيد زقردى وزيدى الثورة الف شهيد سنين يا مهيرة مضت بينا نعانى مرارة الحرمان لهيب الثورة فى عيونا وجوة قلوبنا فى غليان الحب الكبير لى وطنا ومعنى الريدة يبقى كفاح نشيد عشنا ونرتاح وترن زغرودة الافراح هيا ايها الشعب الجسور لان من اراد الحياة فلا بد ان يستجيب الفدر ونحن الان لاطريق لتا الا والا ان نعيش بكرامة او نموت فقرا وزلا وضعفا ولكن هيهات حالمون من يعتقدو فى ذلك الموج الهادر قادم وهذا هو الشعب المعلم وتبا لكم والى الجحيم ايها المستبدون وها نحن قادمون ولفد استحكمت حلقاتها ايها الفاسدون المرتشون والاسلام بريء مما تفعلون

[ابو محمد]

ردود على ابو محمد
European Union [عتمنى] 05-05-2014 10:24 AM
هذا هو الحل. أما الذين ينتظرون الحركات الثوريه العنصريه فهم أسواء وأضل سبيلا.


#993418 [adil a omer]
0.00/5 (0 صوت)

05-04-2014 08:55 PM
انتو عوره ولا شنو القانون ده للحرامى البينط الحيط بس يسرق مكوه ولا ملايات

لكن ديل لصوص يسرقوا عمركم يسرقوا دول ولا يطبق عليهم القانون

[adil a omer]

#993383 [alomda]
5.00/5 (1 صوت)

05-04-2014 08:25 PM
الكلام الحاصل ده لعبة جديدة من ألاعيب أخوان الشيطان ليخفوا بها كارثة يعدون لها أو أنهم قد فعلوها وشغلوا الناس بهذا الموضوع حتى لاينتبهوا للمصايب التي تترى على رؤسنا

[alomda]

#993317 [Abdulla Eed]
0.00/5 (0 صوت)

05-04-2014 06:50 PM
وامرأته حمّالة الذهب...

الشعوب تستهال الذي يجرا لها لي خنوعها وخوفها من الحكومات مما جعل من هولاء الطغات ان يسلط الشعب على الشعب نفسه بواسطة منتفعين من مخبرين وشرطة وجيش وامن ومخابرات مما افرغ لهم ولي زوجاتهم وعصابتهم المكان والمجال للسرقه والنهب
من المعيب والمشين أن يكون بيننا جياع وسكان مقابر ومهمشون ومحرومون ونحن خير أمة أخرجت للناس وبعد عقود من الدجل والتنظير والأدلجة الفارغة والخطط الخمسية الخائبة والكاذبة والفاشلة)

لكل هذا التوحش والتغول والجشع المريض الذي لا يرحم. وفي التاريخ القريب والبعيد هناك الكثير من القصص المرعبة والمهولة عن حمالات الذهب من زوجات الأكاسرة والقياصرة والولاة والحكام الشهيرات

لا بل حرقت حمالات الذهب هؤلاء، وعلى نحو رمزي، شعوباً، وأوطاناً بكاملها، وأحالتها إلى رماد وخراب. لقد أصبحت صورة بعض الطغاة، إلى حد كبير، كصورة أبي لهب، مع فارق وحيد أن زوجات هؤلاء هن من حمالات الذهب وليس الحطب. غير أن الحكمة والرمزية الكبيرة، أن وظيفة الذهب الأساسية، باتت كما وظيفة الحطب في الآية القرآنية، وهي كي تحرق البشر والأوطان معها. فإياكم وحمل الذهب الحرام من عرق ودم ولقمة عيش الفقراء والجياع. فحمالات الحطب هن كحمالات الذهب وليصبح الذهب الحرام ، في النهاية، بلا أية قيمة ومجرد حطب ليحترق ويحرق معه من يملكه، ومن يكنزه، ومن سرقه.

لا يصح اللا الصحيح . لم يأتينا من العروبة سوى الخزى والعار وأصبحنا نحن السوريين الحضاريين بنظر الغرب ارهابيين لاننا محسوبون بالغلط على الاعراب الوهابيين الارهابيين ففي نظر الغرب كل العرب هم سكان خيم وراكبي جمال وغزاة للقبائل المجاورة لهم مع سبي نسائهم واستعباد رجالهم .

[Abdulla Eed]

#993300 [ابو محمد]
0.00/5 (0 صوت)

05-04-2014 06:27 PM
اقتباس:
قال دكتور حسن عبد الله الترابي الأمين العام لحزب المؤتمر الشعبي المعارض (مع التحفظ على معارض هذه !!)
انه أكثر تفاؤلا بنتائج الحوار السياسي الجاري حالياً والذي يقوده الرئيس البشير
الغني والفقير والمنشق في الداخل أو الخارج والاتحاديون واليساريون والإسلاميون الموحدون
الحكومة تحاول جمع الرأي العام السوداني وهي تدرك أن الثورة إن قامت فلن تكون مثل أكتوبر وأن المعارضة إن وجدت طريقا للحوار فخير لها حتى لا يتفتت السودان ويتمزق أكثر من سوريا أو ليبيا.
انتهى:

المعادلة:
المؤتمر الشعبي المعارض + الحوار الذي يقوده البشير + الاسلاميون الموحدون + الثورة لن تكون مثل اكتوبر + الحوار خير للمعارضة حتى لا يتفتت السودان - (كل اهل السودان) الغني والفقير والمنشق في الداخل والخارج (يرجى امعان النظر في كلمة منشق) والاتحاديون واليساريون = كلمة حق اريد بها باطل !!
اولا لا يوجد حوار (عادل) يتبناه ويقوده ظالم على شروط مسبقة بعنوان عفا الله عما سلف !! يصوغها الظالم والكذوب والراشي والمرتشي والقاتل والسارق والافاك والاثيم والمتجاوز لحدود الله وقاية وحماية له ولرهطه من المساءلة والمحاسبة والعقاب لتقنين ضياع الحقوق بموافقة المظلوم !! بل وحجز مقعد دائم لهم فوق اكتاف ورقاب الشعب السوداني يجلسون عليه وهم لا يصدقون ما هم فيه من وضع يعلمون علم اليقين انهم ليس اهل له وان الكراسي التي يجلسون عليها بالقهر والبطش والتنكيل عدوانا وظلما لم تعد تحتمل ارتال ذنوبهم وموبقاتهم وشرورهم فباتت تميل بهم يمنة ويسرى وخوفا من السقوط الذي لا مناص منه وهو النهاية الحتمية لكل متكبر ظالم فما كان اماهم الا ان يلقوا بحبالهم وعصيهم وخيل لمن يرى ولا يبصر انها حية تسعى !! بمسمى جديد من مسميات المسيرة الفاسدة وهو الحوار بل هو في حقيقنه الفرار !! وطوق النجاة الذي يرجون ان يبحر بهم الى شاطئ عفا الله عما سلف !! وهذه الطبخة الرديئة العديمة الطعم واللون والرائحة والتي لا تسمن ولا تغني من جوع تم تجهيزها في مطبخ المؤتمر اللاشعبي بمعاونة اساطين الطبيخ من المؤتمر اللاوطني والتسمية الصحيحة هي (المتامر الوطني والمتامر الشعبي) !! ويقينا لن يستسيغ هذه الطبخة المسمومة احد ولن تمتد اليها يد احد من الشعب السوداني !! ولا يلدغ المؤمن من جحر مرتين !!

والحديث يقودنا الى قوله الغني والفقير والمنشق في الداخل أو الخارج والاتحاديون واليساريون والإسلاميون الموحدون !! وضع الترابي (الشعب السوداني) و(شعب الجماعة الارهابية) في كفة الميزان وهو قطعا ليس ميزان الحق والعدل وانما هو ميزان الجماعة الارهابية الذي وضع لكي يخسر الميزان وهذا الخسران محسوس ومشهود نراه رأي العين يرجح كفة الجماعة وروابضها (شعب الجماعة) على (قلتهم) على كفة الشعب السوداني (الغلبية) بقسة ضيزى وخسران مبين !! الكفة الاولى تضم (الشعب السوداني) الغالبية العظمي واصحاب الحق الازلي في هذا البلد الكريم !! الغني والفقير والمنشق في الداخل أو الخارج والاتحاديون واليساريون!! ولعدالة التوزيع التي لا يؤمنون بها بين الناس !! نسحب كلمة الغني من كفة الشعب السوداني لانه لا يوجد الان غني من افراد الشعب السوداني !! ونضعها في مكانها اي في كفة شعب الجماعة الارهابية وهي الاغنياء والاسلاميون الموحدون لتصبح الكفتان كما يلي :
الكفة الاولى ويمثلها الشعب السوداني :
الفقير والمنشق في الداخل أو الخارج والاتحاديون واليساريون (ولا ادري ما الذي يعنيه بكلمة الاتحاديون) فاذا قصد يذلك الاتحادي الدميقراطي فاين حزب الامة وباقي الاحزاب الاخرى ؟؟
الكفة الثانية ويمثلها شعب الجماعة الارهابية:
الغني حيث يوجد كل المال لديهم والإسلاميون الموحدون !!
ويقينا سيرجح ميزان الجماعة الارهابية بالكفة الثانية مع قلة ما فيها لانه وجد لترجح كفته باي وسيلة كانت !! وجملة (الاسلاميون الموحدون) تشير اشارة مباشرة بليغة وقاطعة انه يوجد الان شعبان في السودان وهما ما اشرنا اليهما وكلمة (الموحدة) كلمة استنفارية تحفيزية ومحددة لماهية الشعب المطلوب تواجده على ما يسمى في قاموسهم بالسودان !! وتعني هذه الكلمة الاستنفارية ان طوق نجاتنا مهدد بالغرق – اي الفرار الذي البسته الجماعة الارهابية مكرهة لباس الحوار - وهي صيحة تحذير ان تناسوا ما بينكم واتحدوا لتنتصروا وبعدها افعلوا ما شئتم ايا ما كنتم تعملون !! ديك العدة هذا لا يستحى من الله وكتاكيته على شاكلته !! والرسالة ان ديك العدة اذا تركته كسرها واذا نهرته ......!! وهذا ما يؤكده قوله ان ثورة الشعب السوداني لن تكون كاكتوبر ومن اين له هذا !! الا اذا اجرى كشف حساب لجرائمهم في القتل والابادة والتفريق بين الناس واكل اموال الناس بالباطل الى اخر القائمة التي لا تنتهي !! فهم قد قتلوا كل الشعب من دفعوه منهم دفعا لحمل السلاح ليحيا ومن لم يحمل السلاح او من كان امنا مطمئنا نائما في داخليات الجامعة !! وان كان قوله مرده الى خوفه من ان يقتل الشعب السوداني فقد اتي بهذا قولا وفعلا !! او يحلم ان يقتل الشعب السوداني بعضه بعضا ليصفو الجو لشعب الجماعة فهذا قطعا لا وجود له الا في مخيلته المريضة لان الشعب السوداني لا يعني له شيئا والذي يعنيه وفي المقام الاول هو شعب الجماعة الارهابية البديل !! وهو يعلم علم اليقين ان الشعب السوداني يعرف عدوه جيدا ويعرف من اذله ومن جوعه وضيعه ومن سرقه ومن اذل كرامته واستحقره ومن فتته على نسق قوله !! وهو ورهطه من الروايض البكائين والمطبلين لا يريدون لهذه الثورة الوقوف في وجه الباطل او الجهر سلميا بكلمة ارحلوا حتى ولو بدون قتال !! اذا فهو يعلم ان الشعب يعلم من هو العدو الحقيقي وانه لن يفلته فقد بلغت الحقارة والتحقير والاستحقار والاستعمار المذل والاستهتار الغير مسبوق بكل الشرائع والقوانين والنظم والاخلاق والاعراف والتقاليد وبكرامة الانسان السوداني كأنه لا وجود له الدرك الاسفل !! ولا ولم ولن يذعن الشعب السوداني ولن يسجد الا لله ولن يصفح ولن يمنح هذه الجماعة الارهابية صك غفران عفا الله عما سلف !! هناك جرائم وهناك مجرمون ظالمون معتدون مجاهرون بالمعصية وهناك مظلومون ولا بد من مساءلة وحساب وعقاب (فمن يعمل مثقال ذرة خيرا يره ومن يعمل مثقال ذرة شرا يره ) وهذه ميزان عدالة الملك الحق المبين والشرع الذي يحملون لواءه كما يزعمون ام لهم دين غير هذا !! بسم الله الرحمن الرحيم } أَنْزَلَ مِنْ السَّمَاء مَاء فَسَالَتْ أَوْدِيَة بِقَدَرِهَا فَاحْتَمَلَ السَّيْل زَبَدًا رَابِيًا وَمِمَّا يُوقِدُونَ عَلَيْهِ فِي النَّار اِبْتِغَاء حِلْيَة أَوْ مَتَاع زَبَد مِثْله كَذَلِكَ يَضْرِب اللَّه الْحَقّ وَالْبَاطِل فَأَمَّا الزَّبَد فَيَذْهَب جُفَاء وَأَمَّا مَا يَنْفَع النَّاس فَيَمْكُث فِي الْأَرْض كَذَلِكَ يَضْرِب اللَّه الْأَمْثَال {
خاتمة
اذا كان الترابي دليل قـــوم
فهل افلح من قبل الغــــراب
لعمري انــه لدليــل شـــؤم
وكصـنوه جانبـــه الصواب
فما حل الغـراب بدار قـوم
الا وحل بدراهــم الخــراب
الا انبئك من اخبار قــــوم
قاد خطاهم وهمـــا سـراب
نحن الراشدون اذا حكمنــا
لا يشــوب عدالتنـا ارتياب
نحن الحاكمون بامر ربـي
وليس لغيرنا قطعا نصاب
لا لدنيا قد عملنا قول حـق
سيروا الله اكبر يا صحاب
وهي لله !! افمــا تـــــرون
يظلل حر مسرانا الضباب
والملائــك باجنحـة تــرف
وحور في الجنان لنا ثواب
وصدقنا المقولة من شيوخ
فاصابنا منهم ظفـر وناب
وباعوا دينهم بشراء بخس
الا يدرون اصلهم التــراب
تراهم راكعين ترجي خيرا
وفي الخلوات فساق ذئــاب
يلغون في الدنيا بلسان كلب
يهوون فيها كما يقع الذباب
يتقاتلون في الدنيا بشره
كما تدمي على العظم الكلاب
وما تركوا لطالبها نقيرا
وعز لساكن النيل الشراب
ونحن الامرون بكل خير
اخلاق رهطنا يتلوها الكتاب
ونحن البدريون اذا انتسبنا
والجنة ملكنا بابا فباب
قتلانا في الجنان بلا جدال
قتلاهم في الجحيم لهم عذاب
نعالنا فوق كل الخلق طرا
تطاطي لها النواصي والرقاب
ولا امرا يكون اذا ابينا
ومن نقصيه يعجزه الطلاب
ونثبت في الكتاب كيف شئنا
ونمحو ما نشاء ولا عتاب
كم عهودا ووعودا اخلفوها
فلا برق تغشى ولا سحاب
يتخفـون خلـف لحـى كذاب
وهل تغني عن الدرن الثيـاب؟

[ابو محمد]

#993275 [عمر عبد الكافي]
5.00/5 (2 صوت)

05-04-2014 05:54 PM
بعد 25 سنه من الإفساد والفساد ،عايزين تحاكمو المفسدين الآن...لماذا هذه الصحوه الضميريه الآن في هذا التوقيت بالذات؟... الملاحظ أن المبالغ التي يعلن عن إستردادها تمثل نسبه ضئيله جدا من ماتم إختلاسه (هذا إذا صح أنها أستردت بالفعل)، ورغم ذلك يتم إطلاق سراح المتهم بدعوى التحلل... إستخدام إنتهازي للدين في مسرحيه هزيله الغرض منها إضفاء مصداقيه على مسرحية الحوار والحريات.

[عمر عبد الكافي]

#993253 [محمد]
1.00/5 (1 صوت)

05-04-2014 05:29 PM
الفساد هو خطيئة وأنه يحتاج إلى أن يعاقب

عقاب شديد

[محمد]

#993212 [mohamed]
5.00/5 (1 صوت)

05-04-2014 04:34 PM
لو كان الثراء الحرام،أو وزارة العدل،أو حتى القضاء، لا يتعاملون بتاتا مع شيء اسمه القانون، إنما تعاملهم مع شيء اسمه التوجيهات،والمحسوبية، لو كان والي الخرطوم نزيها، فهؤلاء اللزين استولو على المال هم مدراء مكتبه،ومن الطبيعي فلا أحد يمكن أن يعين مدير مكتبه من دون أن يستوثق أولا في كفاءته ونزاهته، وإذا لبى الوالي بنفسه دعوة أحد هؤلاء لفيلته الفاخرة بكافوري، وهو برتبة ملازم،أم لم يسأله من أين له هذا وهو في إدارة مكتبه،ألم يسأل نفسه، وفي هذا تستر واضح وهي جريمة يعاقب عليها القانون، إذا لم يكن شريك معهم فهو متستر على الجريمة.أما في قضية الأقطان فهناك اسامي نافذين كبار أتى ذكر اسمها في سياق القضية بالمحكمة واوردتهم الصحف قبل منعها،ومنهم على عثمان نائب رئيس الجمهورية السابق، المتعافي وزير الزراعة، بدرالدين محمود وزير المالية، محافظ بنك السودان،لماذا السكوت عليهم،فهم اما ماكلين أو متسترين وفي كلا الحالتين هي جرائم يعاقب عليها القانون، هل يمكن أن يصدق أحد أن عابدين ومحي الدين هما فقط المتورطين في قضية الأقطان، هذه الاسامي وردت في المحكمة بمستندات، من الذي يستر عليهم،إذا كان البرلمان ووزارة العدل،لاتستطيع أن تتحري في كل من ورد اسمهو في قضية مال عام أو فساد،معني ذلك أن هذا القانون مفصل على نوعيات بعينها،ويمكن أن يطلق عليه قانون الشماعات، لكن من حق هذا الشعب أن يعرف ماهو اسم القانون الآخر، ولو ماانتهت المحسوبية، والتستر على رموز النظام، فمن الأجدى أن لايتحدثون عن الفساد، مادام هم الفساد بعينه.

[mohamed]

#993205 [مواطنx]
0.00/5 (0 صوت)

05-04-2014 04:26 PM
هل هذا فصل من فصول مسرحية الوثبة تحت اسم "التحلل"،أم هكذا فعلا تكون أحداث وحيثيات محاربة الفساد العظيم ضد المال العام،على مستوى كل الدول حتى المتفككة منهم؟!

يبدو بأن الموضة اليومين ديل التحلل!!"تحلل من الجهل،تحلل من الأنتماءات،تحلل من الذنوب والكبائر،تحلل من الفساد وأصوله وأمواله!التحلل ضد كل الأخطاء المرتكبه بحق الدولة طوال فترة ربع قرن"!!
والا كيف نفسر هذا التهريج السياسي الذكور بالمقال؟!لجنة برلمانية بتمثل الشعب!بتتحد بقوة وبتقف درع حامي لمن يسن و يقنن قوانيين الأغتسال من جنابة الدم والفساد!يعني الناس تنتشي ببخة مدنية وتسرح بجدية!وبالمقابل نجد الساسة فجأة جميعا!أأصبحوا يتحللون من الذنوب،وأصبح الكل يسوق أمانته وصدق نيته،وتسويق للعامة سلعة تحالفات "معا ضد لهو الفساد الخفي"!،فقط بعد فوحان ريحة كمية قليلة من غسيل الفساد!هذه هي النماذج التي يطرحها النظام للعامة،مواكبة لما يسمى بالوثبة!.

مزيد من الأستهلاك التهريجي الفوضوي المدمر لرأي العامة ولعمر الدولة.

[مواطنx]

#993141 [محمد]
5.00/5 (2 صوت)

05-04-2014 03:19 PM
زمان كان الحرامي يقولون له احلف يقول جاني الفرج الان يقال للمختلس اسرق وانهب واختلس فيه فقه التلل راجيك

[محمد]

#993118 [محمد]
4.00/5 (1 صوت)

05-04-2014 02:54 PM
كلهم عفن وقذارة اخوه المدرس والاخر الضابط والسيدة الاولى والجاز وغيرهم لماذا لايتم اصدار براءة الذمه من يوم الشووم اللى استولوا فيها على السلطه الكيزان عمارات وفلل في دبي ومشاريع في ماليزيا ولازالت هي لله حيروحوا وين من حساب رب العباد الجوعوا عياله قال الرسول الخلق كلهم عيال الله

[محمد]

#993083 [Zooolah Sudaniah]
5.00/5 (1 صوت)

05-04-2014 02:22 PM
ااااااااااااااااااااااااااااااااااخ

الوجع ماشي في زيادة

[Zooolah Sudaniah]

#993062 [kduess]
5.00/5 (1 صوت)

05-04-2014 02:03 PM
المقالة ضيف شديد من يريد يمتص قضبنا من هذة السلطة الظالمة عليه قول الحق الثورة العارمة التى تعم القرى والحضر وتقتلع شجرة الفساد من جذورها وينعم المواطن السودانى بالهناء بعد طول عناء يرون ذلك بعيدا ونراه .

[kduess]

#992977 [اقبضو السفاح الهارب من العدالة الدولية]
5.00/5 (3 صوت)

05-04-2014 12:57 PM
خلي بالكم من الكيزان
يريدون ان يحولو المجرمين الى مخطئين
يريدون ان يحولو المفسدين الى مخطئين
يريدون ان يحولو اللصوص الى مخطئين
يريدون ان يحولو القتلة الى مخطئين
هنالك فرق كبير بين المخطيء والمجرم
المخطيء عليه التوبة والتحلل
والمجرم والمفسد والحرامي والقاتل مكانهم ساحات العدل وردعهم بما يستحقون من عقوبة

[اقبضو السفاح الهارب من العدالة الدولية]

#992952 [Rebel]
4.50/5 (2 صوت)

05-04-2014 12:33 PM
* فى تقديرى، و فى الظروف السياسيه الحاليه، ليس فى استطاعة اى لجنه كانت برلمانيه ، او عدليه او شعبيه ان تقوم بحصر فساد المافيا المتاسلمه و الذى استمر 25 عاما. و ان نجحت لجان "الحصر" هذه فلن تستطيع ارجاع اكثر من 150 مليار من الدولارات و محاسبة اللصوص و الخونه. و هذه المليارات بعمليه حسابيه بسيطه، هى مجموع "الناتج القومى" مضافا اليه ا"لقروض و المنح و الهبات" عن ذات الفتره. جميع هذه المبالغ اخضعتها المافيا المتاسلمه للسرقه، و الرشوه، و الإختلاس، و العمولات، أو تبديدها باية صورة اخرى، فى الحروب و القتل و التعذيب و اشعال الفتن بين ابناء الوطن الواحد.
* الحل هو الثوره الشعبيه الجارفه الحارقه التى لا تبقى و لا تذر. و عندها ستقوم "مجموعات المافيا المتاسلمه و اسرهم" بارجاع هذه "المليارات" طوعا وعلى دائر المليم، و هم يتبولون و يتغيطون على اجسادهم و ملابسهم خوفا و جذعا. صدقونى
* نصيحتى لكاتب المقال الآ يخوض فيما لا يعلم، ذلك ان "العموميه"، او محاولة "تبسيط" الأمر، أو اظهاره بانه تحت السيطره بواسطة "المسؤولين" و "البرلمان" و "وزارة العدل!!"، مع اقحام المنظمات الشعبيه "للتحليه!"، هو فى حقيقته جهل فاضح، او تواطؤ او خيانة تجرم صاحبها.

[Rebel]

#992926 [radona]
4.00/5 (2 صوت)

05-04-2014 12:15 PM
نعم سيتم فتح ملفات الفساد المغلقة والمحصنة والتحري حولها بمنتهى الشفافية
وسيتم محاكمة اي مختلس وسارق لاموال الشعب مهما علا شانه الناس سوسية كاسنان المشط
المجالس في بيوت الافراح والاتراح وفي الاسواق والمناسبات لاحديث لها سوى الفساد وهنالك اجماع في الراي بان النظام الحاكم لا يستطيع محاربة الفساد لانه لن يحارب نفسه

[radona]

#992885 [الخبير]
4.00/5 (1 صوت)

05-04-2014 11:47 AM
ده شنو شغل التنفيس ده. مقال ريحتو فايحه

[الخبير]

#992872 [ود الشمال]
3.00/5 (2 صوت)

05-04-2014 11:39 AM
فإن لا شك فيه من أخطر القضايا التي يهدد الامن الاجتماعي والاقتصادي والسياسي الاعتداء علي المال العام والتي أخذت صوراً شتى منها السرقات ، والاختلاسات والرشوة ، والغلول ، وخيانة الأمانة ، والتعامل بالربا لآن الذي يسرق المال العام يسرق من الأصول التي بها حماية المجتمع من المجاعات والأزمات ، لانه يخرب في مال عامة الناس وفي المال لكل واحد له نصيب فمن اعتدي علي هذا المال وأخذ منه شيئاً دون وجه حق فيجب علي ولي الامر يعاقب وينزل اشد العقاب علي المعتدي علي المال العام والمصيبة تعظم إذا كان القائمون عليه سُرَّاقًا ولُصُوصًا ، اما عن فقه التحلل المثير للجدل فهذه فقه للقائمين علي هذا المال وخذوا منه شيء بالحاجة وليس للثراء الحرام ، ومن سرق المال العام افتي مالك بان يقطع يده ، وذهب بعض العلماء يطبق فيه حد المفسدين في الارض أي (( القتل تعذيراً )) ولا ينطبق في الحالة السودانيه فقه التحلل ، والله - عزَّ وجلَّ - توعَّد بالوعيد الشديد لِمَن أخَذَ من المال العام شيئًا، فقال: ﴿ وَمَا كَانَ لِنَبِيٍّ أَنْ يَغُلَّ وَمَنْ يَغْلُلْ يَأْتِ بِمَا غَلَّ يَوْمَ الْقِيَامَةِ ثُمَّ تُوَفَّى كُلُّ نَفْسٍ مَا كَسَبَتْ وَهُمْ لَا يُظْلَمُونَ ﴾ (آل عمران: 161) وقوله تعالى )) : إنما جزاء الذين يحاربون الله ورسوله ويسعون في الأرض فسادا أن يقتلوا أو يصلبوا أو تقطع أيديهم وأرجلهم من خلاف أو ينفوا من الأرض (( ( المائدة 33 )) عن أبي الأسود عن ابن أبي عياش عن خولة الأنصارية رضي الله عنها قالت : سمعت رسول الله -صلى الله عليه وسلم- يقول : " إن رجالا يتخوضون في مال الله بغير حق فلهم النار يوم القيامة " ((صحيح البخاري في كتاب فرض الخمس ح 3118 ))

[ود الشمال]

#992870 [ود الشمال]
3.00/5 (1 صوت)

05-04-2014 11:39 AM
فإن لا شك فيه من أخطر القضايا التي يهدد الامن الاجتماعي والاقتصادي والسياسي الاعتداء علي المال العام والتي أخذت صوراً شتى منها السرقات ، والاختلاسات والرشوة ، والغلول ، وخيانة الأمانة ، والتعامل بالربا لآن الذي يسرق المال العام يسرق من الأصول التي بها حماية المجتمع من المجاعات والأزمات ، لانه يخرب في مال عامة الناس وفي المال لكل واحد له نصيب فمن اعتدي علي هذا المال وأخذ منه شيئاً دون وجه حق فيجب علي ولي الامر يعاقب وينزل اشد العقاب علي المعتدي علي المال العام والمصيبة تعظم إذا كان القائمون عليه سُرَّاقًا ولُصُوصًا ، اما عن فقه التحلل المثير للجدل فهذه فقه للقائمين علي هذا المال وخذوا منه شيء بالحاجة وليس للثراء الحرام ، ومن سرق المال العام افتي مالك بان يقطع يده ، وذهب بعض العلماء يطبق فيه حد المفسدين في الارض أي (( القتل تعذيراً )) ولا ينطبق في الحالة السودانيه فقه التحلل ، والله - عزَّ وجلَّ - توعَّد بالوعيد الشديد لِمَن أخَذَ من المال العام شيئًا، فقال: ﴿ وَمَا كَانَ لِنَبِيٍّ أَنْ يَغُلَّ وَمَنْ يَغْلُلْ يَأْتِ بِمَا غَلَّ يَوْمَ الْقِيَامَةِ ثُمَّ تُوَفَّى كُلُّ نَفْسٍ مَا كَسَبَتْ وَهُمْ لَا يُظْلَمُونَ ﴾ (آل عمران: 161) وقوله تعالى )) : إنما جزاء الذين يحاربون الله ورسوله ويسعون في الأرض فسادا أن يقتلوا أو يصلبوا أو تقطع أيديهم وأرجلهم من خلاف أو ينفوا من الأرض (( ( المائدة 33 )) عن أبي الأسود عن ابن أبي عياش عن خولة الأنصارية رضي الله عنها قالت : سمعت رسول الله -صلى الله عليه وسلم- يقول : " إن رجالا يتخوضون في مال الله بغير حق فلهم النار يوم القيامة " ((صحيح البخاري في كتاب فرض الخمس ح 3118 ))

[ود الشمال]

#992864 [الحالم]
3.50/5 (2 صوت)

05-04-2014 11:35 AM
رحمك الله ايها القائد البطل صدام حسين وزيرة مالية العراق اختلس مبلغ من المال وعندما ثبت صحة اختلاسه لهذا المبلغ مر بمحاكمته ورد المبلغ لخزينة الدولة وهندما عجز باعو كليته لسداد المبلغ وتم ارجاعه لراس عمله حتى يكون عبرة لخيره ولكن نحنا نشجع الموظفين للاختلاس بما يسمى بفقه التحلل

[الحالم]

#992852 [ابوغتاته]
3.00/5 (2 صوت)

05-04-2014 11:24 AM
إلى عميره

اخ محمدكل انسان بيخطأ ، اعطوهم فرصة اخيرة وعفا الله عما سلف

أعرف أيها التافه الحقير بأنه ليس هنالك عفا الله عما سلف ,, ولاتوجد فرصه أخيره للحراميه الذين دمروا البلد وشردوا أبنائه ,, ونهبوا ثرواته , وحولوها خارج البلاد ,, الله أكبر هعليكم ,,, والاعدام الاعدام ,, وأنت أولهم يا عميره ,, بل رأسك يا حرامى

[ابوغتاته]

#992851 [كلحية]
4.00/5 (1 صوت)

05-04-2014 11:23 AM
من يريد أن يحارب الفساد فعلاً ففليقطع رأس الحية.

[كلحية]

#992842 [فاروق بشير]
4.00/5 (1 صوت)

05-04-2014 11:15 AM
رئيس المجمع عصام أحمد البشير
المجمع نفسه يحتاج مراجعة. والتمجيد الذى امتهنه هذا المنبر للنظام هو فساد فوق الفساد.
والجريمة التى ارتكبت ضد الاسلام بتوظيفه الة للقهر والكذب لهي اخطر واخطر من كل فساد.
دخول السيد عصام والبرلمان ما هو الا التفاف حول الخطيئة فقط ليمضي الحال فى حاله.

[فاروق بشير]

ردود على فاروق بشير
[nagatabuzaid] 05-04-2014 10:28 PM
يوما ما كنت احترم عصام البشير ولكنه بكل اسف وسخ نفسه جلبطها لدرجة يصعب غسلها وازالة الادران التى علقت به او علقها بنفسه


#992829 [sulimanat]
0.00/5 (0 صوت)

05-04-2014 11:04 AM
وعلي عثمان و كمال البكاي

[sulimanat]

#992821 [اب غزالة]
5.00/5 (1 صوت)

05-04-2014 11:00 AM
كضب فى كضب
ضحك على الذقون
كلهم هاربين الوالى هارب الى لندن
عبد الحليم وزمرته هاربين الى ماليزيا
والله لو انطبقت السماء على الارض لن نترك هولاء المغتصبين
وانا لناظره لقريب
هناك جهات عدليه دوليه تستطيع ارجاعكم كلكم يا مغتصبين
خلوا بالكم من هذا الكلام
لن تتحللوا الا بموتكم
لكن احياء هكذا لن نتركم
ولن نسلم البشير لاى جهة دوليه
سوف يعيش فى السودان عزيز مكرم

[اب غزالة]

#992820 [سيف الله عمر فرح]
5.00/5 (1 صوت)

05-04-2014 11:00 AM
تصريحات الرئيس عمر البشير ، التى تدين نفسه ، وتجعله غير أهل وجدير ليحكم شعبآ طيبآ كالشعب السودانى ، مسجلة وموثقة صوت وصورة فى وسائط الاعلام بكترة لا تحصر .. راجل بيعترف أنهم سرقوا السلطة بالبندقية ، ويعترف أن الشريعة التى حكموا بها قبل الانفصال كانت مدغمسة ، وانهم قتلوا أهل دارفور ، وأنهم مكنوا اخوان الشياطين فى السلطة والمال الى أن ظهرت أصحاب المصارين البيض .. كيف سيثق الشعب السودانى فيه مرة أخرى ليقود مركب الحوار الوطنى ؟؟؟ .

سيدنا عمر بن الخطاب رضى الله عنه لو كان بيقول أنه مسئول من عترة بقرة فى الشام ، لنتفاكر نحن ونتعظ ولنجعله قدوة لنا الى يوم الساعة ! ، لماذا نرى الرئيس عمر البشير وواليه دكتور الخضر يهربان من مسئولية الفساد فى مكتب ولاية الخرطوم ؟ ..

المنتفعين والمرتزقة المحتكرين مال وسلاح السودان ، لو عايزين عمر البشير رغم صفاته التى تتنافى مع قيم ديننا الحنيف رئيسآ للسودان ، حفاظآ لمصالحهم الذاتية !! .. بقية الشعب السودانى الجابروا شنو ليكون تحت جزمة البشير أكثر من 25 سنة ؟؟؟ .

الرئيس عمر البشير لو بكاريزميته الشريرة استطاع أن يخدر عقول البسطاء والسذج ، بمثل قوله من فاشر السودان ( بقول ليهم كلهم مدعى المحكمة الجنائية ، وأعضاء المحكمة وكل من وقف معهم وأيدهم .. بقول ليهم كلهم أنهم تحت جزمتى ) ، والغوغاء يهتفون بالروح والدم نفديك يا البشير !! .. ويا ريت هم الذين فدوه بالروح والدم !! ، عشرات الآلاف من الأنفس البريئة فدته بالدم والروح ، والملايين من السودانيين يضحون بالجوع والعطش والمرض ليحكمنا عمر البشير وسدنته الذين يتطاولون فى البنيان فى كافورى والمنشية و .......... !! .. والغريب أن الشيخ الترابى كان من اكثر السودانيين الذين وقفوا مع المحكمة الجنائية وأيدوها بالتأكيد والجزم بمسئولية عمر البشير فى جرائم دارفور سياسيآ ، وقد عناه البشير بأنه من ضمن الذين تحت جزمته !!!!!!!!! .. أما تحوله اليوم من تجريم البشير الى مزكى لقيادة البشير للحوار الوطنى ، فهذا شيمته وشيمة تلاميذه ! ، الذين يسوقون ويروجون شريعة مدغمسة لمغانم دنيوية .

انا شخصيآ بعتقد ومؤمن ايمان يقينى ، بأن الرئيس عمر البشير ليس أهلآ ولا جديرآ ليكون ضمن حكماء السودان فى الحاضر ، والمستقبل لينقذوا السودان من مستنقع الفساد الذى هو فيه الآن . الى متى سننخدع بالبضاعة التى تروجها الأبالسة ليحكمنا الشيطان ؟ .

لا قانون ثراء حرام ينفع ، ولا شريعة اسلامية تنفع وعمر البشير وسدنتهم مكنكشين فى كراسى الحكم .

قوموا الى ثورتكم ، هداكم الله .......

[سيف الله عمر فرح]

#992788 [سيد إبراهيم محجوب]
3.50/5 (2 صوت)

05-04-2014 10:33 AM
عن عمر بن بشير عن عبد الرحمن بن خضر عن بن دوسة عن المتعافي سخطهم الله جميعاً ( أن عقوبة السرقة والإختلاس والتزوير هي التحلل ) رواه قاضي الكيزان ...... وقال حديث حسن

[سيد إبراهيم محجوب]

#992787 [عمر]
5.00/5 (1 صوت)

05-04-2014 10:32 AM
تحللييييل لا اله الا الله شعارنا هي لله هي لله لا للسلطه ولا للجاه.هل؟
يارب بعزتك وجلالك ابتر هزه الاصابع التي كانت ترفع الي عنان السماء في الجهر وتمدد الي خزائن المال العام في السر
اللهم انهم شوهو دينك فشوههم دنيا واخره
اللهم انهم كادو ان ينزعو حب الاسلام من قلوب العامه البسطاء فانزعهم من كراسيهم وارني فيهم يوم اسود
اللهم انا لا نبالي ان لم يكن علينا غضبك اللهم لا تتبتلينا في ديننا بان تولي علينا زنادقه العصر

[عمر]

#992786 [مهدي إسماعيل]
0.00/5 (0 صوت)

05-04-2014 10:31 AM
لك التحيه

راجع بريدك الالكترونى .

[مهدي إسماعيل]

#992763 [عبد الشكور]
0.00/5 (0 صوت)

05-04-2014 10:18 AM
هل هي لله يا كيزان ام خدعة كبيرة باسم الدين

[عبد الشكور]

#992741 [عمكم كجرو]
0.00/5 (0 صوت)

05-04-2014 09:54 AM
وين اخوة البشير وحرمه المصان وداد التي يشتري الان مساعدنها الريالات بالمليارات كل يوم في دول الخليج من يحاسبها ويقول لها من اين لكهذا ووين جمال الوالي من اين له غسلوا الاموال وغسلوا دم الشعب

[عمكم كجرو]

#992740 [sharif]
5.00/5 (1 صوت)

05-04-2014 09:53 AM
تحياتي للجميع التحلل وماادراك ما التحلل اولا فاياتي من شرع التحلل ويشرح لنا المعني المراض المرمي المستفاد احبتي النفسيه العامه السائره في السودان الا مارحم ربي نفسي نفسي جماعتي جماعتي عندما لا يكون كبير وقانون يشرع بين الناس باالعدل يعم الفساد يكبر الصقير ويتغول علي الضعيف الطمع الجشع السرقه الفساد الاخلاقي استقرب في راس الدوله والمسئولين والمقربين الا يوجد رجل رشيد اسال الله ان يصلح الحال

[sharif]

#992726 [االطاهر احمد]
5.00/5 (3 صوت)

05-04-2014 09:39 AM
سلام
ﻷول وهلة قريت زخم رسمي " (رخم) رسمي" ﻻ يوجد زخم رسمي وﻻ يحزنون مجرد لف ودوران كما تعودنا من هذه العصابة وان كان هناك زخم شعبي لمحاربة الفساد بجب أن يحول ﻻقتلاع النظام، بس خلاص.

[االطاهر احمد]

ردود على االطاهر احمد
United States [فاروق بشير] 05-04-2014 11:18 AM
اردم الطاهر, ولا نامت اعين الجبناء.


#992717 [صه يا كنار]
5.00/5 (1 صوت)

05-04-2014 09:31 AM
لاححول ولاقوة الا بالله في دولة المشروع الحضاري زورا وبهتانا وباسم الدين

[صه يا كنار]

#992682 [عبده]
5.00/5 (5 صوت)

05-04-2014 08:51 AM
مقال ضعيف ما في المستوى و يوحى للقاريء كانه الحكومة و عصام البشير و غيرهم يحاربون الفساد و هم حقيقة يصنعون الفساد و يدافعون عنه و يحمونه.

[عبده]

ردود على عبده
United States [فاروق بشير] 05-04-2014 11:16 AM
مية المية عبده

[الجعلي ود المتمة] 05-04-2014 11:12 AM
والله يا عبده كنت عاوز اكتب كلامك دا كما هو بالحرف الواحد .. اول ما لقيتك كاتبه فرحت ان في ناس ما بتتخم بدهنسة وفبركات ناس الجزيرة وقطر حامية الفساد والمفسدين اخوان الشياطين

[jackssa] 05-04-2014 10:55 AM
... نعم أخي عبده مقال يشتم منه ان النظام مهـتم بملف الفســاد ولكننا مازلنا نرى ان المقدمين للمحاكمات أو المتهمين من .. ذيول الأفاعـي الكبرى..(الفساد) أين قضايا رؤوس الأفاعـي الكبرى ... هل أسرة الرئيس والجاز ونافع وشيخ علي عثمان ... نظيفين ... ؟؟؟؟ نحن نريد المحاسبة من هؤلاء.. هؤلاء كانوا على رأس الدولة وهم كانوا أصحاب كل القرارات التي صدرت من الدولة ردحا من الزمان يقارب على الربع قرن ... كله دا اشغال الرأي العام بالتضحية بذيول الأفاعي للظهور بمظهر كيزاني جديد وكأنهم ضد الفساد والظلم !!! دا فيلم سيناريو و اخراج المارد المخضرم وشيخ عموم قبيل الشياطين والجن السفلي ...الترابي ...


#992680 [usama]
3.00/5 (3 صوت)

05-04-2014 08:48 AM
دي خطوة للرجوع الي الحق ...ما عاوزة حاجة كتيره بس محاكمة من يسرقون ...الشعب مابهمو من يحكم اهم شيء عندو يعيش بكرامة والسلع رخيصة والامن والعدل ,,بعد داك ان شاء الله تسلموها يوم القيامة ,,,,

[usama]

#992663 [محمد فريد عوض]
2.97/5 (7 صوت)

05-04-2014 08:24 AM
القصاص بالرصاص لكل من خان السودان وسرق ثرواته وشرف ابنائه والموت بالرصاص شرف لا يستحقه من خان وطنه لذا الشنق والرجم هذا ما يستحقه اللصوص ومغتصبى الأطفال

[محمد فريد عوض]

ردود على محمد فريد عوض
[nagatabuzaid] 05-04-2014 10:35 PM
فى ذمتك يا عميرة والله يسالك هل اخطاء هؤلاء الاوغاد اخطاء عاديه حتى نقول عفا الله عما سلف ؟
وكمان عايزنا نديهم فرصة ؟ انت عبيط ولا بتستعبط ؟ يا الله انت تعلم باجرامهم ونذالتهم نحن ما عافين ليهم انتقم لنا منهم فى الدنيا والاخرة وارنا فيهم اياتك يا منتقم يا جبار

United States [اقبضو السفاح الهارب من العدالة الدولية] 05-04-2014 12:52 PM
الى عميرة
هؤلاء مجرمين وليسو بمخطئين يا كوز يا حقير

[محمود] 05-04-2014 11:03 AM
الحساب ضروري ومن اين لك هذا مبدا اسلامي لذا علي الشعب السوداني الاصرار علي الحساب

European Union [omera] 05-04-2014 09:09 AM
اخ محمدكل انسان بيخطأ ، اعطوهم فرصة اخيرة وعفا الله عما سلف



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة