الأخبار
أخبار إقليمية
وسط تخوفات من التعرفة الجديدة: مواطنون : يجأرون بالشكوى من ندرة المواصلات
وسط تخوفات من التعرفة الجديدة: مواطنون : يجأرون بالشكوى من ندرة المواصلات
وسط تخوفات من التعرفة الجديدة: مواطنون : يجأرون بالشكوى من ندرة المواصلات


05-08-2014 07:31 PM

الخرطوم : الطيب علي
أطلقت الحاجة نفيسة تنهيدة حارة وحمدت الله بعد أن ظفرت بأحد المقاعد داخل الحافلة المتجهة صوب منطقة جبل أولياء جنوب الخرطوم بعد لأي ومصادمة مع الأعداد الغفيرة من المواطنين المندفعين نحوها كالسيل ويشكو الآلاف من المواطنين من عدم توفر المواصلات والتي تتسبب في ضياع أو تأجيل كثير من أعمالهم خاصة في أوقات الذروة وأبدى عدد من المواطنين الذين استطلعتهم (السوداني) من داخل موقف جاكسون استياءهم البالغ من عجز الحكومة عن حل مشكلة المواصلات مؤكدين أنهم أرهقوا بما فيه الكفاية جراء أزمة المواصلات وانعدامها في معظم الأوقات خاصة في ساعات الذروة صباحاً ومساءً داعين الحكومة لحل المشكلة التي أرهقت كاهلهم واصفين إياها بالصداع المزمن معتبرين الزياده المرتقبة للتعرفة بأنها تمثل ضغطاً كبيرًا عليهم مطالبين الحكومه بضرورة التراجع عنها.
وقال المواطن علي عبد الله لـ( السوداني) إن المواطنين لن يستطيعوا تحمل زيادة التعرفة مرة أخرى خاصة وأن الحالية تمثل ضغطاً كبيراً عليهم ،داعياً الدولة للبحث عن حلول أخرى إن كانت تسعى لزيادة إيراداتها وقال إن الحكومة أصبح همها الأول والأخير الضغط على جيب المواطن المثقوب أصلاً بسبب السياسات العرجاء التي تنتهجها الحكومة.
وأكد المواطن عصام على معاناتهم المستمرة مع المواصلات ،داعيًا لاحكام الرقابة على المواصلات والتي وصفها بالمنفلتة خاصة أن المواطن أصبح يئن تحت الضغط المستمر من الارتفاع فى كل شيء مبديا استغرابه من اعتزام الولاية تطبيق زيادة جديدة على المواصلات .
من جهتهم أشار عدد من سائقي الحافلات إلى أن التعرفة الحالية للمواصلات مجزية منوهين إلى أن الولاية في حال تطبيقها زيادة جديدة للمواطن ستوجد أزمة بين المواطنين وسائقي الحافلات مما يتسبب في مشكلات لاحصر لها .
وقال السائق بخط الكلاكلة نصر الدين الشمباتي إن التعرفة الحالية كافية ولا داعي لارهاق المواطن بزيادة أخرى مشيرًا إلى أن معظم سائقي الحافلات يقومون بتوريد 150- 200 جنيهاً يومياً لأصحاب الحافلات ويصل أحياناً 200 جنيه كما يحصل الكمساري على أجرته والتي تتراوح مابين الـ50 – 60 جنيهاً يومياً، مؤكداً أن مشكلة المواصلات تكون دائماً في أوقات الذروة عازياً ذلك للازدحام في الطرق وخروج الموظفين والطلاب وكافة المواطنين لأماكن العمل والمدارس والجامعات في وقت واحد.
واتفق السائق العجب سليمان مع سابقه في أن التعرفة الحالية مجزية وقال إن تطبيق أي زيادة جديدة ستقصم ظهر المواطن المغلوب على أمره مبينا أن الولاية لم تفِ بوعدها فيما يتعلق بحافز أصحاب الحافلات وقال تم تسجيل أسمائنا ولم نستلم أي مليم واحد.
واختلف السائق بخط مايو آدم عبد الله مع سابقيه في جدوى التعرفة الحالية واصفاً إياها بغير المجزية خاصة أنهم يعانون من الارتفاع الكبير في تكاليف التشغيل باستمرار منبهاً لزيادة الاسبيرات حيث ارتفع اسبير (الأمية) مثلا من 150-230 جنيهاً من حوالي 4أيام فقط بجانب ارتفاع سعر جالون الزيت حيث يحتاج كل فترة لـ 2 جالون يصل سعرها 330 جنيهاً عوضاً عن 270 في السابق هذا فضلاً عن التكاليف الأخرى وقال إن الزيادة في حال تطبيقها ستتسبب في المزيد من المشكلات مع المواطنين مبيناً أن أكثر الخطوط التي توجد بها مشكلة مواصلات الجبل ومايو خاصة في الفترة الصباحية والمسائية إضافة ليوم الخميس من كل أسبوع.
وأبدى عبدالله امتعاضه من عدم صرف الحافز الذي أعلنته الولاية لأصحاب الحافلات إبان تطبيق قرار رفع الدعم عن المحروقات .
من جهته اتفق موظف التشغيل بموقف جاكسون فتح العليم حبيب الله مع سابقيه فى عدم توفر المواصلاتً في اوقات الذروة منبها إلى أن معظم المواصلات تغير خطوطها في كثير من الأحيان مشدداً على أهمية إحكام الرقابة على أصحاب المركبات خاصة فيما يتعلق بتغيير الخطوط.
وكان وزير البنى التحتية والمواصلات بالخرطوم د. أحمد قاسم، قد مهد خلال حديثه فى منبر (سونا) الاثنين الماضي لاتجاه الولاية لزيادة تعرفة المياه والمواصلات مبرراً ذلك بضرورة اتخاذ خطوة من شأنها معالجة الإشكالات التي تعاني منها الولاية، بالإضافة إلى أن تعرفة المواصلات (غير مجزية) مقارنة مع ارتفاع مدخلات التشغيل بنسبة (500%)، وقال د. قاسم (لو لم يتم تحريك هذه التعرفة الولاية ما بتمشي قدام).

السوداني


تعليقات 1 | إهداء 0 | زيارات 1700

التعليقات
#998194 [Mr.aviv]
0.00/5 (0 صوت)

05-09-2014 03:27 PM
لا حول ولاقوة الا بالله العلي العظيم..الله يكون في عون العشب المغلوب ..

[Mr.aviv]


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة