الأخبار
منوعات سودانية
بعد أن انتشرت الظاهرة مؤخراً... انتقال المذيعات...الوجه الناعم لـ(حركة التسجيلات).!
بعد أن انتشرت الظاهرة مؤخراً... انتقال المذيعات...الوجه الناعم لـ(حركة التسجيلات).!
بعد أن انتشرت الظاهرة مؤخراً... انتقال المذيعات...الوجه الناعم لـ(حركة التسجيلات).!


05-13-2014 12:15 AM
الخرطوم: تفاؤل العامري
ظلت كل قناة تتميز ببرامجها وبالعناصر الاعلامية العاملة لديها، لذا شكل الاعلاميون فرس الرهان، ودرجت كل محطة على وضع بصمة خاصة بها واخذت كل محطة تحرص على ايجاد كوادر ذات كفاءة لذا بدأت هجرة المذيعات من محطة لاخرى بأهداف مختلفة، فمنهن من سعت للشهرة واخرى لزيادة العائد المادي، وغيرهن ممن انضمت لقناة بعد أن وقع الاختيار عليها ايمانا بكفاءتها، ولعل اكثر انتقال من قناة لقناة احدث ضجة اعلامية هو توقيع مذيعتي قناة النيل الازرق السابقتين تسابيح خاطر واسراء عادل لقناة الشروق بينما ظلت اوراق بعض المذيعات حبيسة داخل ادراج بعض القنوات في انتظار تأشيرة الاستيعاب.!
شائعات وضغط:
وحركة تنقل المذيعات والمذيعين بين الفضائيات امر يعتبر ضروريا للاعلامي لاكتساب خبرات وتوسيع مدارك فهمه ليصبح مؤهلا لاحتراف المهنة، في حين يتخذ البعض الآخر شائعة التنقلات كلعبة للضغط على القناة لتنفيذ مطالبهم، ويستخدمها البعض للتأكيد على زيادة نجوميته، وفي الوقت الذي تبحث فيه بعض المذيعات للشهرة ليس الا، تحاول القنوات ضم الكادر الذي يكون اضافة للمحطة وليس خصما عليها بمعنى أن تكون المذيعة تتمتع بمسحة من الجمال وبهاء الطلعة والحركة الانسيابية والربط فى حراك التنقل بين المواضيع.
إغراءات وحوافز:
بالمقابل نلحظ أن هنالك صراعا خفيا يدور بين الفضائيات في ضم كادر من محطة إلى اخرى، حيث تعمل كل واحدة على الاستحواذ بالاغراءات التي تقدمها من رواتب واستحقاقات وحوافز ما يحفز المذيعين على الاسراع بالانضمام بحثا عن اوضاع افضل واستقرار وظيفي، وهو السبب الرئيسي الذى يدفع المذيع لترك عمله الحالي والانتقال للمحطة المفاوضة.
تسجيلات الشروق:
ومنذ فترة ليست بالقصيرة استطاعت فضائية الشروق أن تكسب توقيع الاعلامية المميزة عفراء فتح الرحمن التي انتقلت من فضائية الخرطوم والتى تتميز بالثقافة العالية واجادة ادارة الحوارات بصورة مدهشة فشكلت اضافة حقيقية لفضائية الشروق التي لم تتوقف في السعي واضافت نجمة قناة النيل الازرق الفضائية تسابيح خاطر التي كانت تمثل ضلعا مهما بالقناة وقبل أن تتنهي دهشة توقيع تسابيح عاجلت الشروق بضربة اخرى وهي انضمام اللامعة اسراء عادل الشيء الذي جعل مدير قناة النيل الازرق حسن فضل المولي يسارع بالنفي عبر حوار مطول بإحدى الصحف السياسية، مؤكدا عدم اهتمامهم بانتقال تسابيح واسراء بحجة انهما ليستا من (بنات القناة).!
ضمانات انتقال:
بالمقابل المنافسة بين الفضائيات لا تتوقف وانتقال مذيعة من محطة إلى اخرى يحدث يوما بعد الآخر خاصة وان اعلامنا يشهد يوميا مولد قناة جديدة لكن وبما أن فضائيتي الشروق والنيل الازرق هما الاكثر مشاهدة فتظل حركة التنقلات تأخذ بعدا اعلاميا كبيرا ويظل الحديث عنهما لا ينقطع حتي يأتي ما يشغل الناس عنه، بينما يرى الكثير من المتابعين أن انتقال اي مذيع او مذيعة الى محطة اخرى هو مكسب له واضافة لخبراته، لكن شريطة أن يتم استيعابه في الموقع الجديد بما يضمن له عدم الافول والاستمرار في اللمعان والبريق.!

السوداني


تعليقات 2 | إهداء 0 | زيارات 5362

التعليقات
#1002533 [ابو ياسر]
0.00/5 (0 صوت)

05-13-2014 04:43 PM
والله البنات ديل بعضهم لايفقه شى عندك مثال البنت المدقلبة فى قناة المدقلب حسين خوجلى الاسمها غفران قبل 4 يوم كان بتتكلم مع واحد واثناء الحوار جاء ذكر اللغة الهلوغريفية وكانت منحوتة فى المعابد وكدة ، وتفاجأت غفران بأسم اللغة وقالت ليهو شنو ردد ليها اسم اللغة مرة اخرى وهى استغربت اول مرة تسمع بالاسم ده . ومقابلة قناة ام درمان مع مبارك الفاضل بت حسين خوجلى الشينة الاسمها ملاز طبعا دى بترفع لى الضغط على طول ، كل مامبارك الفاضل يكون بتكلم تقاطعوا كررتها مرات كثيرة واديها الفلسفة والله مابحب مجرد اشوفها. بس ابوها فارضها على الناس عشان تغيظهم .

[ابو ياسر]

#1002121 [besho]
0.00/5 (0 صوت)

05-13-2014 11:32 AM
الاخ ابوشلوخ لم اعرفك لاكن نظف قلبك قبل ان تتحدث في الناس لا بد ان تعرف انت من اناس مهما تعلمو فهم جهله لان فيهم شي لم يكتشفوهو فابحث في نفسك ودع الناس الناجحه في حالهم

[besho]


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة