الأخبار
أخبار إقليمية
فشلتم في المفاوضات وفي الحرب معاً
فشلتم في المفاوضات وفي الحرب معاً



05-13-2014 08:29 AM


قال والى جنوب كردفان آدم الفكى إن قتال ( التمرد) والحوار سيمضيان في آن واحد. كان ذلك في خطابه أمام ( منسوبى ) الشرطة في ختام الإحتفال بأسبوع المرور في جنوب كردفان.

الواقع المعاش يقول إن الحكومة فشلت في الحوار مثل فشلها في الحرب. فالحوار للمرة الخامسة فشل في الوصول إلى نتائج مثمرة لأن السلطة تتمترس خلف أجندتها وتقصر المفاوضات علي قضيتى الولايتين وترفض مقترحات الحركة الشعبية شمال المطالب بحل القضية في إطار الحل الشامل لأزمة الوطن وعلي رأسها وقف الحرب وتهيئة الجو الديمقراطى لاى حوار. ولأن الحكومة لم تفعل ذلك، لا زالت الحرب مستمرة رغم ادعاءات النظام بحسمها في هذا الصيف ، بل اخذت تتمدد حتى دخلت في ولايات دارفور المجاورة.

نحن في الحزب الشيوعى قلنا ولا زلنا نكرر القول بان كل الحوارات الثنائية برهنت على فشلها تشهد على ذلك كل الاتفاقيات الثنائية التي عقدتها الحكومة وكان ضمن نتائجها الماسوية انفصال الجنوب.

إن أزمة ولايتى جنوب كردفان /جبال النوبة وجنوبى النيل الازرق جزء لا يتجزأ من الأزمة الشاملة للوطن ولا يمكن حلها عبر الحرب ولا الحوارات الثنائية او تلك التي يدعى حزب المؤتمر الوطنى بانها شاملة لكل القوى السياسية بينما هو لم يهيئ أجواء المشاركة لشعب السودان ليدلى برأيه فيها ، بل اختار الاغلبية المضمونة لمن يحضرونها من الموالين له ووضع أجندتها واللجان التي تدير هذا الحوار وآلياته مستبقاً ما يفضى إليه وفقاً لتصريح مستشار رئيس الجمهورية. الحل هو إسقاط هذا النظام.

الميدان


تعليقات 1 | إهداء 0 | زيارات 1341

التعليقات
#1003442 [ابوهانى]
0.00/5 (0 صوت)

05-14-2014 12:42 PM
الحكومة فاشله فى الحرب وفى الحوار كذلك التمرد فاشل جدا
اذن فلتذهب هذه الحكومه ويذهب التمرد وليتركوا الشعب يحدد مصيره

[ابوهانى]


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة