الأخبار
بيانات، إعلانات، تصريحات، واجتماعيات
بيان رقم [1] من الشباب التصحيحين ولاية وسط دارفور
بيان رقم [1] من الشباب التصحيحين ولاية وسط دارفور



05-18-2014 10:21 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
بيــــــــــــــــــــــــان رقم [1]
الشباب التصحيحين ولاية وسط دارفور

يقول تعالي ﴿ وَتَعَاوَنُوا عَلَى الْبِرِّ وَالتَّقْوَى وَلَا تَعَاوَنُوا عَلَى الْإِثْمِ وَالْعُدْوَانِ ﴾
ويقول عليه الصلاة والسلام (من رأى منكم منكرًا فليغيره بيده، فإن لم يستطع فبلسانه، فإن لم يستطع فبقلبه، وذلك أضعف الإيمان). يأتي هذا البيان أنطلاقاً من الآية والحديث أعلاهما:-
ولكن أولاً يجمل بنا أن نعرف أنفسنا من نحن؟
نحن مجموعة من شباب وشبات ولاية وسط دارفور لا ننتمي لتنظيم سياسي أو إجتماعي أو قبلي ولا علاقة لنا بالسلطة ومؤسساتها (كتنظيم).
وهدفنا الأساسي الذي من أجله أنشاءنا هذا الكيان هو محاربة الفساد بشتي أنواعه (المالي ، الأداري والأخلاقي) مع تركيزنا علي الفساد الذي يمس المواطن بصفة عامة من إستغلال السلطة لنهب المال العام أو تعيين غير الأكفاء في المناسب العامة لمصلحة شخصية أو لقرابة رحمٍ أو أو… الأخ ، والهدف الفرعي من هذا هو بناء الإستقرار الإجتماعي والإقتصادي والأمني لتنطلق الولاية إلي مصاف رصيفاتها من ولايات السودان الأخري. ونحن إذ نطلق هذا البيان نهيب من جميع الأخوة بولاية وسط دارفور مدنيين وعسكرين أن يمدونا بالمعلومات عن الفساد بشتي أنواعه كما ذكرنا عن طريق البريد الألكتروني (Adamomer_2014 @outlook.com) لنشرها عبر وسائظ الأعلام المختلفة. وبدهياً أللا ننشر أسماء وعناوين المراسلين ونحن من خلال هذا العمل نبتغي به وجه الله فقط لا نريد جراءاً ولاشكوراً من أحد فلهذا سوف يكون كل مقالاتنا منضبطة مراعياً قوله تعالي (يا أيها الذين آمنوا إن جاءكم فاسق بنبأ فتبينوا أن تصيبوا قوما بجهالة فتصبحوا علي ما فعلتم نادمين) صدق الله العظيم فلا ننشر إلا ما هو صحيح مزودة بأدلة وبراهين. ونحن من الآن شمرنا السواعد ووضعنا اليد علي الزناد وغمضنا عيناً وفتحنا الأخري مصوبين نحو الفساد فلا نخشي في الحق لومة لائم كائناً من كان والياً أو وزيراً أو مديراً عاماً مدنياً أو عسكرياً فكونوا جميعاً معنا محارين للفساد تنجو من سهامنا. وتجدون أول مقال كتبناه يوم 4/4/ 2014 تحت هذا الرابط.
www.almshaheer.com/article-850325

نبذة قصيرة عن ولاية وسط دارفور للذين لا يعرفونه:-
تم إنشائها في العام 2011م بعد إنشطارها من ولاية غرب دارفور وكان أول والي لها الدكتور يوسف تبن. ولاية وسط دارفور من أغني ولايات السودان بثرواتها الزراعية والحيوانية والغابية والسياحية وذلك لإحتضانها هضبة جبل مرة الغني عن التعريف ومن المناطق السياحية الجميلة بل الجذابة جداً (نيرتتي ، قولو ، قلول ، وليمي ، ووديو وكالوكتنج ومرتجلو) وتحضن ولاية وسط دارفور أجمل مناطق سياحية في السودان كله بعد إنفصال الجنوب مع ذلك يوجد فقط بالولاية طريق داخلي معبد واحد طوله 400 متر يطلق عليه المواطين كرفتة الوالي وهو أقصر طريق مزفلط في العام ومن هذا الباب يمكن أن يدخل الولاية موسوعة قنس للأرقام القياسية.


عن المجموعة:
1- عبد الهادي أحمد عبد الهادي السيد
2- أحمد عبد الرحمن سليمان


راسلونا عبر عنواننا
[email protected]


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 900


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة