الأخبار
أخبار سياسية
ما الذي يريده فنانو مصر من الرئيس المقبل؟
ما الذي يريده فنانو مصر من الرئيس المقبل؟
ما الذي يريده فنانو مصر من الرئيس المقبل؟


05-26-2014 09:08 AM

الكل يترقب، فمصر باتت على بعد خطوات من تحديد رئيسها المقبل، ما بين المشير عبدالفتاح السيسي وحمدين صباحي، وبين هذا وذاك يقف فنانو مصر بتطلعات وطموحات.

فبعد أن كانت المخاوف تزداد خلال حكم الرئيس المعزول محمد مرسي، عادت الطمأنينة مرة أخرى إلى أهل الفن والثقافة بعد ثورة 30 يونيو، وأصبحت مشاركتهم فعالة في رسم خريطة مصر خلال الفترة المقبلة باعتبارهم القوة الناعمة للدولة.

وحول تلك التطلعات والأحلام، أكدت إلهام شاهين في تصريحاتها لـ"العربية.نت" أن أول ما يحتاجه الفنانون بمصر في الفترة المقبلة هو استعادة الأمن والأمان، كي يستطيعوا العمل في هدوء، كاشفة أن مرشحها الرئاسي هو المشير عبدالفتاح السيسي، حيث إنه يمتلك الخطة لذلك.

وشددت إلهام شاهين على أن افتقاد الشارع المصري للأمان سيمنع الفنانين من تحقيق أي إنجاز، كما أشارت إلى ضرورة إصلاح المنظومة الفنية، كما أن جميع المنظومات المصرية في حاجة إلى إصلاح.

وأبدت إلهام شاهين ارتياحها الشديد لمرشحها، خاصة أنه يؤمن بدور الفن والفنانين في المجتمع، كما أنه يعلم أن مصر غنية بفنها وثقافتها.
الابتعاد عن السياسة والتركيز على الإبداع

وبعد أن مارس الفنانون في الفترة الماضية أدوارا غير اعتيادية بسبب انشغالهم بالسياسية، أكدت بطلة مسلسل "قضية معالي الوزيرة" أنه حان الوقت للتفرغ للإبداع في الفترة المقبلة، والابتعاد عن السياسة قليلا، خاصة أن الدستور المصري يكفل حرية الإبداع، ومع الرئيس الجديد لن يكون هناك قلق مثلما كان يحدث خلال فترة حكم جماعة الإخوان المسلمين.

واتفق عزت العلايلي مع تحليل إلهام شاهين هذا، حيث اعتبر في تصريحاته لـ"العربية.نت" أن الفن يقدم السياسة بشكل غير مباشر، وأنهم كانوا يلعبون هذا الدور بشكل مباشر في الفترة الماضية.

وأوضح العلايلي أن الفنانين سينتظرون تسمية الرئيس المقبل من أجل إعلان طلباتهم بشكل دقيق، والتي يأتي على رأسها إعطاء القيمة الحقيقية للفن، من سينما ومسرح وتلفزيون.

وأكد أن "قدماء المصريين لم يتركوا دساتير أو قوانين، ولكنهم تركوا فنونا على جدران المعابد اهتدى من خلالها المصريون".

واختتم العلايلي تصريحاته بالتأكيد على أن مرشحه، أي المشير السيسي، يعي جيدا قيمة الفن والفنانين، وهو ما ظهر حينما استقبلهم قبل أيام.
حرية الإبداع مكفولة

من جانبه، وصف الفنان أحمد بدير، انتخابات الرئاسة المصرية بـ"الحدث غير المسبوق"، وذلك في تصريحاته لـ"العربية.نت"، مؤكدا أن الفنان حينما يقدم أعمالا درامية فهو يعبر عن الشعب وطموحاته، وبالتالي فهو دائما ينشد العدالة الاجتماعية.

أما ما يطلبه من الرئيس فهو المصلحة العامة، خاصة أن ما يصب في مصلحة المواطن المصري سيصب في النهاية في صالح الفنان، حسب تعبيره.

وأوضح بدير أن الفترة الماضية كانت تحمل الكثير من المخاطر، لذلك كان على الفنانين أن يخرجوا ويعلنوا آراءهم السياسية صراحة، خاصة أن تقديم تلك الآراء في عمل فني بشكل غير مباشر يحتاج إلى وقت طويل.

واعتبر أن الفترة المقبلة لن تتطلب ذلك، وسيعمل كل في مجاله، خاصة أنه لا توجد مخاوف تجاه حرية الإبداع التي باتت مكفولة. وتمنى بدير فوز السيسي، معتبرا أنه الرئيس القادر على تحقيق أحلام الشعب.

العربية


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 420


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة