الأخبار
أخبار إقليمية
المقال الذي قاد عووضه إلى نيابة أمن الدولة
المقال الذي قاد عووضه إلى نيابة أمن الدولة
المقال الذي قاد عووضه إلى نيابة أمن الدولة


06-05-2014 03:43 AM
صلاح عووضة

الله أكبر (عليكم) !!!

*لماذا أضحى الكثيرون - من غير الإسلامويين - (يتحسسون) من رؤية سبابة مرفوعة عالياً وصاحبها يصيح : (الله أكبر)؟! ..
*ببساطة لأن من بين هؤلاء من (يتحسس) مسدسه عند أية محاولات لتقويم إعوجاج من جانبه يتم تحت شعار (الدين) ..
*وأكثر الذين تُصوب نحوهم المسدسات هذه هم معشر الصحفيين الذين كل (جريرتهم) نشر ما يقع بأيديهم من معلومات صحفية تتعارض مع الرمزية الدينية لـ(رفع السبابات)..
*فإذا ما (ضُبط) أحدهم (رُباعياً !!) - مثلاً - سعى إلى صب جام غضبه على ناشر (فضيحته) ، من الصحفيين ، بحسبانه معارضاً علمانياً يستهدف التوجه الإسلامي (في شخصه) ..
*وإذا ما (وثقت المضابط) لحالة تصويب معتمدٍ (شهوتَه) نحو من هي على ذمة رجل آخر صوب (تهديداته) - على الفور- نحو من يشير إلى الحادثة هذه من (يساريي!!) صحافتنا ..
*وإذا ما تم التحصل على خطاب ممهور بتوقيع (إحداهن) تطالب فيه بفارهةٍ إضافيه - من فارهات (الهدية) الخارجية تلك - بإعتبارها من (المجاهدات) بكت وهي تصف الكاتبين عن الحادثة هذه بأنهم ضد (الجهاد!!) ..
*وإذا ما أشار صحفي إلى (تجاوزاتٍ) فاحت رائحتها بحكومة الوالي (الورع) ذاك جُرجر الصحفي هذا إلى (حيث !!) يرعوي ولا يجرؤ على إنتقاد (الورعين) مرةً أخرى ..
*وإذا ما تحدث كاتب - بالمستندات - عن مخالفة الولاية (الكبرى!!) لقرارت الرئاسة بوقف التعاقدات الخاصة لغير (الخبراء) ولولت صاحبة العقد (المخالف) صارخةً: (إنه كاتب يكن عداءً للمشروع الإسلامي!!) ..
*وإذا ما كشف صحفيون النقاب عن (شئٍ) يتعلق بـ(متوالية) تتعلم - (يادوبك) - ثقافة التلويح بالسبابة (من أجل العيش) صاحت وهي تغالب دموعها : (أنا مستهدفة بسبب مفارقتي طريق الضلال !!) ..
*وإذا ما سلطت الصحافة الضوء على (ظاهرة) إغتصاب (شيوخ الخلاوي) الأطفال إنبرى من يقول إن هذه حملة صحفية (حمراء) ضد من (نذروا أنفسهم لخدمة الدين!!) ..
*وذوو الشعارات (الحمراء) هذه - بالمناسبة - لم (يُضبط!!) أيٌ منهم بمثل الذي يُضبط به نفر من (رافعي السبابات) هؤلاء ..
*ومحجوب شريف - الذي لم يلوح بأصبعه (تكبيراً) أمام الناس أبداً - كان مثل (الصحابة) ؛ مأكلاً ومشرباً وملبساً وزهداً و(عفةً!!) و(سمو أخلاق)..
*وكذلك نقد وفاروق وفاطمة والخطيب والخاتم وعز الدين علي عامر ..
*ونميري يحكي لي عنه موقفاً (أخلاقياً) أحدُ رجال الأمن الخاص بوزيرٍ مايوي ذي صيت ..
*قال أن الوزير هذا كان في زيارة لمدينة (شرقية) فأوعز له الشيطان - أو نزواته - بـ(فعلةٍ !!) كانت ضد توجهات (القيادة الرشيدة) التي صدرت آنذاك ..
*فما كان من نميري - يقول محدثي - إلا أن أرسل مروحيةً خاصة لتحضر له الوزير هذا (فوراً) رغم أن الوقت كان ليلاً ..
*ويُفجأ الوزير (المسكين) بالنميري منتظراً إياه داخل مكتبه بالقيادة العامة وهو (مشمرٌ) عن ساعديه ..
*وما حدث بعد ذلك (لا علم!!) لمحدثي به - حسبما قال- وإبتسامة (ذات مغزى) ترتسم على شفتيه..
*ولكن بعضاً من وزراء ومسؤولي زماننا هذا - ولا نقول كلهم - تجاوزوا (القيادة الرشيدة) هذه ربطاً للحكم بتعاليم السماء ..
*ودلالة على الربط هذا هم يرفعون أصابعهم عالياً - مع تلويحٍ بالعصي في وجوه الناس - ويهتفون بأعلى أصواتهم (الله أكبر) ..
*ثم يأتي من تلقائهم - من شنيع الأفعال - ما لا يجترحه من يصمونهم بأنهم (أعداء الشريعة الإسلامية!!) من الساسة والصحفيين ..
*فأي هتاف يصح أن يُرمى في وجوه هؤلاء - إذاً - أصدق من (الله أكبرعليكم) ؟!!!

الصيحة


تعليقات 17 | إهداء 0 | زيارات 10363

التعليقات
#1027362 [ابوكلام]
5.00/5 (1 صوت)

06-06-2014 02:18 PM
سلمت يدااااك

[ابوكلام]

#1027034 [محمد]
5.00/5 (1 صوت)

06-06-2014 01:35 AM
عووضة كنز ورمز للوطنية السودانية الحقة

[محمد]

#1027010 [الدارفورى السودانى]
2.00/5 (1 صوت)

06-06-2014 12:18 AM
الله اكبر عليهم

[الدارفورى السودانى]

#1027001 [عصمتووف]
3.00/5 (1 صوت)

06-06-2014 12:02 AM
*ومحجوب شريف - الذي لم يلوح بأصبعه (تكبيراً) أمام الناس أبداً - كان مثل (الصحابة) ؛ مأكلاً ومشرباً وملبساً وزهداً و(عفةً!!) و(سمو أخلاق)..
*وكذلك نقد وفاروق وفاطمة والخطيب والخاتم وعز الدين علي عامر ..


لا توجد اوجة مقارنة وشبه اصلا بين هذه الدرر والعقد الفريد الرفاق نتمني لهم طول العمر والرحمة لمن ذهب الي جنة عرضها السموات والارض وابي كذلك رخمة االه تغشاهما ووسدهم البارده المذكور بالاسم الاموات منهم والاحياء وذاك البعر رجاء ا لا تقارنهم حتي بالشيطان الشيطان مهذب وبن ناس ده الشيطان ترك اغواء البشر لانه وجد من اشطن منه شدة ما احتار منهم ركب حاليا الشيطان قوارب الموت هاجر الي بلاد الله الواسعة اصبح وضعة لا يحتمل وحاف ان يغرر به

[عصمتووف]

#1026786 [مصطفي]
4.00/5 (1 صوت)

06-05-2014 06:06 PM
تلويح العصي في وجوهنا اكثر شئ يجيب المغص ويفقع المرارة شكيناهم لله الواحد الجبار الله اكبر عليهم

[مصطفي]

#1026501 [الكاهلى]
5.00/5 (6 صوت)

06-05-2014 01:20 PM
اول مافعله ثوار ليبيا بعد القبض على سيف الاسلام القذافى انهم
قطعوا اصبعه الذى كان يهددهم به ونحن عندنا فى السودان مليون سبابة
حان قطافها

[الكاهلى]

ردود على الكاهلى
United States [القريش] 06-05-2014 02:28 PM
كلامك ممتاز يالكاهلى سكينى جاهزه حرم نقطعهم ليهم تقطيع اصابع سواسيو للوسم وعلى القدح كمان رط رط.


#1026415 [دغيم]
5.00/5 (2 صوت)

06-05-2014 12:33 PM
يا استاذ عووضه لو كانوا يفهمون مثل هذا الذي تكتب لادركوا ان مريم ضحيه لما فعلوه بهذا الدين .فمريم ابنه ال 27 عاما امضت 26 عاما في ظل هذا النفاق و التمثيل .
فانصرف وعيها وتشكل وهو رافض لما تري . بكل تاكيد لم تجد من ياخذ بيدها للدين الصحيح .
معك اردد ( الله اكبر عليهم ) صدقا واقتناعا .وليست نفاقا وكذبا طمعا في منصب او عطيه حسبنا الله

[دغيم]

#1026270 [اسد]
3.00/5 (1 صوت)

06-05-2014 11:10 AM
ياعالم لا يترك الانسان لدينه في التكاليف الدنيوية ، فالدين بين العبد والرب، واذا كان الانسان خير إنعكس تدينه على تصرفاته الدنيوية، من حب للناس ، وحب الخير، وستر الفضائح، والعفو عند المقدره ، والفضائل ومكارم الاخلاق عموما.
أما المشكلة الحقيقة في تريبة الانسان، فاذا كان الانسان متربي في بيته على هذه المكارم، شاب عليها، أما اذا ( كانت الطباع طباع سوء ... فلا أدب يقيد ولا أديب ). أما ما نراه في المشهد فكل هذه الافعال ليست بمستغربة ، أذا كان القانون مغيب ولا يكون فاعلا الا اذا غضب الكبير . وهناك ظاهرة شائعة في الشارع، اذا كنت تريد أن ترتاح وترطب فلابد لك أن تهبر هبرة كبيرة ، فصار الهدف الهبرة الكبيرة وراحت الاخلاق ومكارم الاخلاق في خبر كان.

[اسد]

#1026265 [دي قويه]
5.00/5 (2 صوت)

06-05-2014 11:07 AM
الله اكبر عليهم

[دي قويه]

#1026229 [نبض التعب]
5.00/5 (13 صوت)

06-05-2014 10:49 AM
والله .. وتالله .. الشيوعيون أكثر قرباً للخالق سبحانه وتعالى وأطهر وأشرف وأنزه من هؤلاء القنلة اللصوص المتأسلمين .. الشيوهيون درّسنا نهر التأريخ القريب المتدفق علينا أنهم قدموا أرواحهم فدى لوطنهم وشعبهم ، ودفاعاً عن أفكار وقضابا حزبهم العملاق والمحترم .. الشيوعيون قدكوا لنا من بين صفوفنا أشجع الرجال وأنبلهم وأجملهم خلقاً وأخلاقاً .. الشيوعيون شذّبوا وهذّيوا دواخلنا بالإبداع والفن المُسمى بـ(أدب المقاومة) لدءاً من جيلي عبدالرحمن وعلي عبدالقيوم وعمر الطيب الدوش محجوب شريف ومحمد الحسن سالم حميد مروراً بالفنانين محمد وردي ومصطفي سيد أحمد وأبوعركي البخيت وعقد الجلاد .. الشيوعيون ما خانوا شعبهم ولا قرّطوا في تراب وطنهم ولا أتخذوا أديان الله السماوية مطية لتحقيق مآرب دنيوية زائلة ولا يعرفون رفع (الخنصر) و(البنصر) ناهيك عن (السُبابة) .. الشيوعيون ــ رغم حرب التشويه القذرة والوضيعة ــ لا يعرفون تقليب الأرداف ولا إتخاذ دور العبادة ماخوراً لممارسة الرزيلة والبغاء واللواط .. الشيوعيون هم أبي أو أمي أو أخي أو أخني أو إبن عمي وعمتى أو إبن خالي وخالتي أو صديقي أو جاري أو زميلي بالعمل أو قاعة الدراسة لم نر أو نشاهد فيهم كسلكاً شاذاً أو غير سوي وخارج عن حدود اللباقة والإحترام .. الشيوعيون هم: ملح الأرض نبض الشعر والموسيقي والتلوين .. هم صُنّاع الحياة اليوماتي .. كهربجية وسمكرجية وسبّاكين وعمال وزُرّاع وصُنّاع وطلبة وأفندية .. هم ترياق الشعب ضد فيروسات الطفيلية ويرقاتها المقززة والمقرفة .. هؤلاء هم الشيوعيين شمخ الجباه عالي الهامة والقامة فلماذا يا أستاذ عووضة تحط كم مكانتهم وقدرهم لتقارنهم بقوم لوط رافعي (السُبابة) وممدودي المؤخرات؟!
لقد ظلمت الشيوعيين يا ودعووضة ظلماً كبيراً لأن مقاربتك لهم ــ من باب التشيّه ــ بالبشير الحقير وباقي العصابة جريمة كبرى في حقهم ــ الأحياء منهم والأموات ــ .. ويا أستاذ صلاح هؤلاء المتأسلمون حتى لو حاولت المقارنة بينهم والشيطان فإنك تكون قد ظلكت الأخير ظلماً كبيراً .. مع فائق تقديري وإحترامي لك ولأهل (الراكوبة) المحترمين.

[نبض التعب]

#1026221 [غسان بابكر]
4.75/5 (3 صوت)

06-05-2014 10:46 AM
والله كﻻم وفهم وكلو يا عووووووووووضه ..
ربنا يغطي علينا.....

[غسان بابكر]

#1026202 [faris]
5.00/5 (1 صوت)

06-05-2014 10:35 AM
احد الصحفين اسمه محمد عمر كتب فى النيلين ان هناك ندوة اقامها الشوعيون وان بعضهم قام وغادر الندوة احتجاجا على تلاوة القران الكريم . اسلوب رخيص لمحاربة المخالفين فكريالا ينطلى الا على السذج والمتخلفين .

[faris]

ردود على faris
[ابو احمد] 06-05-2014 01:42 PM
سبحان الله!!!!!!
لقد كان الكيزان همهم الاول منذ ظهورهم السياسى هو محاربة الشيوعية ووقف المد الشيوعى فى ذلك الزمان الذى بدأت فيه الشيوعية فى الانتشار.
نجح الاخوان الى جد ماء فى محاربة الشيوعية على أساس دينى وأن الشيوعى ملحد ولا يؤمن بالله وقد بدأ انحسار الشيوعية فى السودان حتى كادت ان تزول نهائيا ولكن انقلب الامر منذ أن سطى الكيزان على السلطة وبانت حينها حقيقة الكيزان وانكشف القناع المزيف وعرف الشعب السودانى حقيقة الكيزان وتجارتهم بالدين وحبهم للدنيا والمال والنساء والبنيان والفارهات وفلل دبى وعقارات ماليزيا وعرف الناس الروح الطاهرة فى الجسد الفاسد والتحلل وووو والخ.
لقد قدم الكيزان اكبر خدمة للشيوعية والشيوعيين حينما يستعرض الناس فساد الكيزان الهايل ونزاهة الشيوعيين و كذب الكيزان وصدق الشيوعيين ونفاق الكيزان وصراجة الشيوعين وحب الكيزان لانفسهم فقط وحب الشيوعيين لوطنهم وحتى خشوع الشيوعى فى الصلاة اصدق من خشوع الكوز واصبح الناس يصدقون الشيوعى ويكذبون الكوز.. والخ ّّّ!!!!! وسبحان الله انقلب الميزان وعادت الروح الى الشيوعيين وانكشف الكيزان وقد عرف الشعب السودان الان بأن الكيزان أسوأ ملة وأنهم ناس دنيا فقط.
من محاسن الانقاذ فقط ان كشفت للشعب السودانى من هم ارزل القوم من أنتهازيين ونفعيين وتجار دين ووصوليين ومكفليين ومن هم الذين باعوا مبادئهم واجزابهم من اجل السلطة ومن اجل الظهور الاعلامى ومن اجل الاستوزار ومن هم الصفيين الذين باعوا واشتروا وتاجروا فى ما يمر به السودان من ماّسى.


#1026031 [المتجهجه بسبب الانفصال]
4.00/5 (2 صوت)

06-05-2014 08:25 AM
في لقاء حواري وجه سعد زغلول سؤال لحسن البنا وقال له " هل تريدني أن أتعامل معك كسياسي أو رجل دين؟

الدين بالكذب ومحاكم التفتيش ،،،

[المتجهجه بسبب الانفصال]

#1026004 [كاسبر]
4.94/5 (5 صوت)

06-05-2014 07:43 AM
الله أكبر عليهم

[كاسبر]

ردود على كاسبر
European Union [أبوفاطمة] 06-05-2014 08:18 AM
الله أكبر عليهم


#1026000 [aadilkhidir]
4.25/5 (3 صوت)

06-05-2014 07:22 AM
وما قولك يا صلاح عووضة فى الوزير الانقاذى بالولاية الشمالية الذى يعتدى بالضرب على مواطن اعزل داخل مكتبه الحكومى

[aadilkhidir]

#1025981 [ياسين]
4.88/5 (5 صوت)

06-05-2014 06:53 AM
اللهم اخزي كل من يتستر باسم الدين

[ياسين]

#1025972 [julgam]
5.00/5 (7 صوت)

06-05-2014 06:07 AM
فعلا لا يوجد هتاف أكثر من الله أكبر عليهم ..سيأتى وقت تقطع فيه هذه الأصابع الكاذبه التى تبعبص فى الهواء بسبب وبدون سبب متظاهرين بأنها لله ولكن(يخادعون الله والذين آمنوا ومايخدعون إلا أنفسهم وما يشعرون ،،فى قلوبهم مرض فزادهم الله مرضا ولهم عذاب أليم بما كانوا يكذبون)...أمرضونا الله يمرضهم وسرقوا زهرة أعمارنا وخربوا وطنا ليس له نظير.وسرقوا عرقنا ..أخذهم الله أخذ عزيز مقتدر..

[julgam]

ردود على julgam
[bent alnil] 06-05-2014 11:04 AM
أعجبتني عبارة سرقوا زهرة أعمارنا فذكرتني بما لا ينسى .. اجمل سنوات عمري ما بين الطفولة و الصبا امضيناها في مطاردة من قبل أمنهم لأننا قلناها مبكرا منذ قدوم نظامهم أنهم تجار دين فقال الكبار أنهم صغار لا يفهمون و دارت الأيام فإذا بهم يذكرون حديثا قلناه قبل عشرون عاما ... قد تستعيد البلد عافيتها إن ذهب اللصوص و لكن الدخلت في إنسان السودان ما بتمرق أو كما يقول المثل ( البدخل البطون ما بغسلو الصابون ) شكيناهم لله .

[زول سوداني] 06-05-2014 10:51 AM
اللهم اااااااااااااااااامين ..



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة