الأخبار
أخبار إقليمية
مقاطعة حركة غازي صلاح الدين للحوار تربك حزب البشير
مقاطعة حركة غازي صلاح الدين للحوار تربك حزب البشير
مقاطعة حركة غازي صلاح الدين للحوار تربك حزب البشير


06-07-2014 08:29 AM

الخرطوم- كشف المؤتمر الوطني السوداني الحاكم عن محاولات يخوضها لإعادة إنعاش الحوار الوطني الذي يواجه إمكانية إجهاضه قبل انطلاقته في ظل انسحاب أبرز المشاركين فيه على غرار حزب الأمة وحركة الإصلاح.

وذكر الأمين السياسي للحزب الحاكم مصطفى عثمان إسماعيل، أن هناك “تحركات تحت السطح لإعادة الحوار إلى مساره الصحيح”، مقللا من أهمية قرار حركة “الإصلاح الآن” بتعليق الحوار، في ردّها على اعتقال زعيم حزب الأمة القومي الصادق المهدي.

وأكد عثمان أن حركة “الإصلاح الآن” تعلم أنه تمّ إرجاء بدء الحوار أملا في أن يلحق به الصادق المهدي، قائلا “أتمنى أن لا يكون التصريح نوعا من المزايدة السياسية".

وحمّل القيادي في حزب المؤتمر الأحزاب العلمانية مسؤولية إجهاض مشروع الحوار الوطني.

يذكر أن معظم الأحزاب والطيف السياسي السوداني عبّر عن رفضه المشاركة في الحوار الذي دعا إليه البشير في يناير الماضي، متهما النظام بعدم الجدية في السير في دعواه والسعي إلى ربح الوقت في ظل الأزمات التي تحاصره.

وانحصرت المشاركة في الحوار في عدد من الأحزاب التي ليس لها ثقل في الساحة السوادنية فضلا عن حزب المؤتمر الشعبي بزعامة حسن الترابي الذي تتهمه الأطراف المعارضة بالانقلاب على مضامين التوافقات السابقة بغية العودة إلى السلطة.

وكانت حركة الإصلاح الآن في السودان، علقت مشاركتها في الحوار مؤخرا “بسبب ما وصفته بالردة البائنة في قضية الحوار والحريات العامة وحرية الصحافة واستمرار اعتقال السياسيين وعلى رأسهم شريكها في الحوار زعيم حزب الأمة الصادق المهدي".

وقالت الحركة إنها ستسعى إلى إقناع القوى السياسية الأخرى التي قبلت معها الحوار لاتخاذ نفس الموقف الذي اعتبرته الأصح حتى تلتزم الحكومة باستحقاقات الحوار المطلوبة.

وتعهد المكتب السياسي للحركة في بيانه، بالسعي الجادّ والحثيث إلى خلق توافق وطني سياسي عريض.

العرب


تعليقات 7 | إهداء 0 | زيارات 3893

التعليقات
#1028949 [الكجور الأسود]
1.00/5 (1 صوت)

06-08-2014 11:08 AM
أثناء المفاوضات في أديس أبابا صدر حكم بإعدام ياسر عرمان ومالك عقار،وأثناء الحوار مع الأحزاب السياسية بالداخل صدر حكم بإعتقال الصادق المهدي،هل إستطاع أحد أن يفهم- ويفهمنا معاهو- ماذا يريد المؤتمر الوطني؟

[الكجور الأسود]

#1028712 [adil a omer]
1.00/5 (1 صوت)

06-08-2014 05:52 AM
مجموعة لصوص بتناقشوا فى توزيع السرقه

[adil a omer]

#1028616 [radona]
1.00/5 (1 صوت)

06-07-2014 11:32 PM
ما هؤلاء القوم من اين اتى هؤلاء
لماذا الامعان في مواصلة التضليل والضلال
اي حوار هذا بدون حرية وهي من الابجديات والاستحقاقات
واي حوار بدون الشعب السوداني
واي حوار والفساد والانهيار الاقتصادي وقوات الانتشار السريع تحاصر العاصمة لقمع الشعب من التظاهر
واي حوار والصحف تغلق والصحفيون يعتقلون
واي حوار والشعب محروم حتى من معرفة من سرق امواله ومنعت الصحف من نشر الفساد

[radona]

#1028168 [كاكا]
1.00/5 (1 صوت)

06-07-2014 01:34 PM
أملا في أن يلحق به الصادق المهدي........ طيب لو حكموا عليه بالسجن 4 سنوات حتأجلوا الحوار 4 سنوات ...طالما الصادق مهم بالشكل ده ليه سجنتوه عشان حميدتي الما بيسوى تعريفة

[كاكا]

#1028051 [مبارك]
0.00/5 (0 صوت)

06-07-2014 11:48 AM
مللنا لعبة القط والفأر هذه فلتذهبوا جميعا الى الجحيم وليبقى الوطن معافى يبدله الله بحكام خيرا منكم جميعا ... غير مأسوف عليكم

[مبارك]

#1027925 [ساره عبدالله]
0.00/5 (0 صوت)

06-07-2014 09:50 AM
الان هذه خطوة جريئه من هذا الجزء الكيزانى نرجو ان يحزو الترابين نفس الخطوة ولا نعشم

فى الاتحادين لانهم ذو تطلعات ولا الميرغتين . الشعب يريد اسقاط النظام
دمره الحوار خليه اجيب الدعم السريع والجنجويد ده الباقى ليه

[ساره عبدالله]

#1027918 [ابوالمظاليم]
0.00/5 (0 صوت)

06-07-2014 09:41 AM
الدكتور غازى صلاح الدين رجل محترم عرف بادبه ومقدرته على التخاطب المهذب المؤدب هذا الرجل فى راى الشخصى يختلف تماما عن بقية من هم هم لذلك نحي فيه روح الوقوف على الطريق السليم الواضح وضوح الشمس فى كبد السماء ولكن الاعين العمياء لاتريد ان ترى هذا النور , نقول لك سير من اجل الاصلاح وان اردتنا من خلفت فايدينا ممدودة لك وانت من جلدتنا .

[ابوالمظاليم]


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة