الأخبار
منوعات سودانية
مهازل البكيات.. استئجار النائحات و"رافعي" الفاتحة
مهازل البكيات.. استئجار النائحات و"رافعي" الفاتحة
 مهازل البكيات.. استئجار النائحات و


06-14-2014 12:46 AM

الخرطوم - سارا أبوبكر
يهيج البيت ويمور بالعويل والنواح، فقدوا عزيزاً لهم، كما تقول العبارة الشائعة، كل شيء حزين هنا، لولا (البوبار) الذي انتقل من الأفراح إلى الأتراح حين غفلة، حيث أضحى البعض يستأجر (بكايات)، أي نساءً نائحات، يقمن بالبكاء نيابة عنهن مقابل أجر، لأن (البكاء بيخرب المكياج)، وربما لأنهن خائفات من انتقال عدوى الأنفولونزا، أو لأن الكآبة في الوش (منظرها عجيب) كما قالت إحداهن.
(1)
تقول سعاد الصديق موظفة: "للأسف البوبار الفشخرة أصبحتا ديدن النساء والرجال في مجتمعنا"، وأضافت: ربما هم غير مقتنعين بواقعهم ربما هذا تعبير عن الشعور بالنقص أو ربما هو مرض نفسي، وإلا كيف نفهم استئجار (بكايات)؟ ثم هل لنا أن نتوقع أنه سيأتي يوم من يستقبل الناس عند الباب ومن (يشيل الفاتحة) نيابة عنهم؟
يضيف حمد النيل عامل مصنع: ياخي حتى الصيوان بقى فخم ومكندش وكراسي وجداعات، وشيء لا يوصف. وأضاف: يعني المجتمع السوداني بقى بحب المظاهر لدرجة الهوس والمرض.
(2)
إلى ذلك، نعت السيدة عائشة الماحي راهن الحياة الاجتماعية بقولها: يا حليل زمن أمهاتنا كانن في البكيات (شيء عجيب)، أول شيء ينضفن البيت.. يفرشن الملايات، حتى يبدأن وبالعويل.
وظاهرة استئجار البكايات لينُحن بصوت عال ويصفن خصال المرحوم وصفاً دقيقاً بعد حصولهن على المعلومات اللازمة من ذويه، ظاهرة توجع القلب، وزمان أهلنا كانوا بقولوا (البكا بحرروا أهلو) هسي جابوا ليه (حرارات). هذا غير الونسات الجانبية في صيوان العزاء، ونسات في أمور تافهة (توبك رهيب حنتك عالية، غيرت دهبك متين)، ولا حول ولا قوة إلا بالله

اليوم التالي


تعليقات 11 | إهداء 0 | زيارات 5902

التعليقات
#1034894 [أم كرتبو]
0.00/5 (0 صوت)

06-14-2014 08:36 PM
هذا مرض نفسي وشعور بالنقص... واكيد البيعمل كده قروشو دي سارقها من الشعب...وصارت الحياة عنده كلها بفلوس أفراحه واتراحه وحتي مشاعره تشكلها الفلوس الله يفلس طبلكم يا مفلسين بتسكين الفاء وكسر اللام

[أم كرتبو]

#1034805 [ركابي]
0.00/5 (0 صوت)

06-14-2014 06:18 PM
دي واسعة شوية يا اليوم التالي ومستحيل تحصل حتي لو كان من مستجدي النعمة الجدد ...صحافتنا مرض ومواضيعها كلها ما بتهم المواطن المسحوق المغلوب علي امره في شئ

[ركابي]

#1034738 [ساب البلد]
0.00/5 (0 صوت)

06-14-2014 04:01 PM
********** عش رجبا ******** تري عجبا ********* و ان كان لا اصدق صحيفة الوالي اليوم التالي *******

[ساب البلد]

#1034674 [بومدين]
4.00/5 (2 صوت)

06-14-2014 02:56 PM
يجازي محــنك يا حازم .. أضـحكتني كثيرا ، الله يضـحكك !!.

الـديك ده ما ممكـن تـعـمـلـوا مـنه ( مجســم ) وترسـلـوا لـينا !!.

يـا ســيد حــازم نحـنه الـســودانيين عـندنا قـصص مـع الـديوك دي ؟؟.

ديـك البطـانة ..

تُرحل الدواجن من منطـقة البطـانة إلي الأسـواق وهي معـلقة من
أرجـلها علي عود خشـبي مثبـت علي جانبي (اللوري أو البوكس أو الحمار ) ثم
تبـاع وتخـرج من السـوق وهي علي نفـس الحالة رأسـها (مدلدل)
إلي الأسـفل دون أن تري ما بالسـوق.
و يضـرب المثـل لمن دخـل وخـرج دون أن يدري شـيئاً فيوصـف
بأنه ديـك البطـانة.

ديـك المسـلمية ..

ويقال أن ديـك المسـلمية يصـيح ( وبصـلتو في النار)
و يضـرب المثـل للمغفل وبالمحلية (العوّقه أو العوير).

ديـك العِـدة ..

وهــذا ديك وقـح ، لـئيم ســبب لأمـهـاتنا الكثير مـن الإزعـاج والأضـرار ..
والمقصـود بالعـدة هي عـدة المطـبخ خاصةً (الزجاجي والصيني
منها) وقبل ظهـور أحواض الغسـيل بالمطـابخ كانت تغسـل العـدة
علي طسـت بقربه جرادل ماء ثم تنشـر علي سـرير خاص بالعـدة
فرشـه من سـلك (النملي) وعند صـعود الديـك وسـط العـدة تكـون
الطـامة الكبري !!
إذا نهـرته قفـز !
وإذا تركتـه أيضاً قفـز !
وفي الحالتين لن ينجـو من الزجـاج والصـيني إلا القليـل .
و يضـرب المثـل للشخـص الأهوج الذي يسـبب كيفـما تصـرّف الخراب .

والـديك الـزعـوري ..

وهنالك ايضا الديك الزعوري والذي يوصف بريشه المنكوش ونحالة جسمه وهمجية التصرف .
وقد يطلق لقب الزعوري لشخص اذا تتطابقت فيه تلك الصفات .

ديك الجن ..

رفيق همي وغناي وفني
سوا طريقة فى سرقة وصبح متهني
ماهماهو باسط مية سكرة يني
كلما جاتو سرقة جديدة فوقها يغني

ديـــــــك المـــاجي
مرقة الدجاج المشهورة في السودان بعد البوش

ديـــــــك المـــكوه
الذي يحكم به اغلاق مكوة الفحم او فتحها من
خلال حركته .

وبرضو في الليلة ( ديـــك )

أما ديك حــازم الـبلاستيكي ..
عـلي ما أعــتقـد هــو ديك الـجيران ..

أمـا فيمـا يتـعـلق بموضـوع استئجارالـنائحـات ، هذه أشـياء دخيله علي بكياتنا الـصـادقه ، انا شـخـصـيا سأوصي بإنتهـاء الـعـزاء بنهـاية مراسـم الـدفـن ( بلا لـمـه ) .

مـع تحـياتي ..

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
#1034356 [Hazim]

06-14-2014 05:44 AM

ههههههههه ، استئجار النائحات و رافعي الفاتحه ..
يحكى ان رجل اشترى ديكا عجوزا و لما حاول طبخه تحجر ، و صار زي ديك البلاستيك لا يستطيع اي شخص ان ينال منه شيئا ، فعمد الرجل الى حيلة فجعل يضعه على الصينية مع بقية الطعام للضيوف كديكور فقط ، يحاول الضيوف ان يناولوا من الديك دون جدوى .. ذاع امر الديك في الحى فجعل الناس يستعيرونه فيقول الطفل : يا عمي فلان ابوي قال ليك ادونا ديكم نعشي به الضيوف و نرجعو ليكم !!.

[بومدين]

ردود على بومدين
European Union [hazim] 06-14-2014 07:24 PM
ههههههههههه, يا اخي بومدين الظاهر عندك مادة ممتازة تؤهلك ان تكتب كتاب عن الديكة (ديكيات)..هناك لبسة اسمها (الديك فجق الكجانة) بالمناسبة...تحضرني نكتة ايضا في هذا السياق, لو تذكر كان هناك في الثمانينيات رئيس على زائير اسمه مبوتو سسي سيكو,كانا في ذلك الوقت في جنوب السودان, فسألنا احد شباب الزاندي عن معنى اسم الرئيس فقال بلغته العربية المكسرة:(سسي سيكو معناتو الديك الاحمر الذي ين*(اي يركب)كل الجداج و لا يخلي اي جداده)...ههههههههههه فكدنا نموت من الضحك..و قلنا لبعضنا دا اسم دا و لا قصة قصيره ؟


#1034622 [كتاحة امريكا]
0.00/5 (0 صوت)

06-14-2014 01:50 PM
غصب دا ولا اداء واجب

[كتاحة امريكا]

#1034474 [jungle,s lion]
3.50/5 (2 صوت)

06-14-2014 11:20 AM
هذة افرازات الانقاذ البوبار و لبس الذهب و الملابس الفاخرة و عمل الحنة و الزينة فى بيت البكاء و لايهم شعور اهل المتوفى اما حكاية استءجار نائحات حتى يبكين على الميت فهذه المهنة مستوردة من جمهورية مصر العربية وهنالك شتامات يقمن بالشتيمة من خلال البلكونةو هن لا يجاريهم احد فى انواع الشتائم المسجوعة و المنمقة و ذلك لانهذة مهنتهن مدفوعة الاجر هذا وقد تم استيراد هذة التصرفات من قبل الاثريا الجدد من الانقاذيين مستجدن النعمة فهذه افراذات الانقاذ و لم تكن عند الاثرياء السودانين القدماء بالرغم من ان بعضهم من اصول مصرية

[jungle,s lion]

ردود على jungle,s lion
European Union [sky painter] 06-14-2014 03:50 PM
كلامك فيهو كثير من الحقيقة.لكن لا دخل للانقاذ في هذا البوبار , و للحقيقة نقول ان اول من سن سنة : ينتهي العزاء بانتهاء مراسم الدفن هم اهل الانقاذ

[رانيا] 06-14-2014 02:35 PM
تصدق يا أخي كان عند جيراننا عزاء ولم أكن متواجدة بالبلد وعند عودتي أبت نفسي إلا أن أعزيهم قبل ما أتحنن من باب الذوق وعلشان ما يزعلوا . فعلا رحت على طول لبيتهم وبعد تعزيتهم وجلوسي لثواني علقوا لي وسألوني : ليه ما إتحنيتي ؟!ههههه فما قادرة أوصف لك شعوري وقتها لكن الشاهد إنه الحنة بقت " أساسية " في كل زمان ومكان بالسودان .


#1034472 [سعيد]
3.50/5 (2 صوت)

06-14-2014 11:19 AM
هذه الظاهرة عند الحلب المصريين قديمة جدا

[سعيد]

#1034462 [محمد خليل]
5.00/5 (1 صوت)

06-14-2014 11:10 AM
معقول فى ناس جهلة و عقولهم عقول عصافير بالشكل دا فى السودان؟

[محمد خليل]

#1034376 [لبني]
5.00/5 (1 صوت)

06-14-2014 08:27 AM
البكاء والفرح متلازمات وبعد ده ممكن يعملو العزاء في يوم معين بعد التجهيزات ولا في صاله ذي المسيحين هنا!! اصلو حتي ناس زمان كان وبيدبرو روحهم قبل الإعلان عن الوفاء!! والحزن في القلب. كراسي وسيرة ومكيفه حاجه معقوله جدا

[لبني]

#1034356 [hazim]
5.00/5 (3 صوت)

06-14-2014 06:44 AM
ههههههههه,استئجار النائحات و رافعي الفاتح.يحكى ان رجل اشترى ديكا عجوزا و لما حاول طبخه تحجر و صار زي ديك البلاستيك لا يستطيع اي شخص ان ينال منه شيئا,فعمد الرجل الى حيلة فجعل يضعه على الصينية مع بقية الطعام للضيوف كديكور فقط,يحاول الضيوف ان يناولوا من الديك دون جدوى...ذاع امر الديك في الحى فجعل الناس يستعيرونه فيقول الطفل : يا عمي فلان ابوي قال ليك ادونا ديكم نعشي به الضيوف و نرجعو ليكم

[hazim]

ردود على hazim
[رانيا] 06-14-2014 02:36 PM
ههههههه

European Union [الهاشمى] 06-14-2014 10:02 AM
ههههههههه ليه دا ديك ولا مفراك لك التحيه


#1034335 [طباخ]
5.00/5 (2 صوت)

06-14-2014 04:13 AM
مجمجة (:

[طباخ]


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة