الأخبار
أخبار إقليمية
من عجائب اقتصادنا التي لا تنقضي
من عجائب اقتصادنا التي لا تنقضي
من عجائب اقتصادنا التي لا تنقضي


06-17-2014 01:58 AM
خالد التجاني النور

من مفارقات الاقتصاد السوداني التي لا تنقضي عجائبه, أو بالأحرى عجائب العبقرية غير المسبوقة التي يُدار بهافي عهد الحكم الحالي اقتصاد إحدى الدول الأغنى بمواردها, أنه في الوقت الذي كان تجري فيه قبل أيام قلائل بيع آخر باخرتين, هما النيل الأبيض ودارفور, المملوكتين لشركة الخطوط البحرية السودانية باعتبارهما "خردة" لتتخلص الشركة بذلك من آخر ما تبقى من أسطولها الذي بلغ يوماً خمسة عشر باخرة دون أن تستطيع تعويض أياً منها, وبغض النظر عما أورده الزميل الطاهر ساتي في زايته "إليكم" بصحيفة السوداني الغراء مورداً فقرات من نص تقرير فني يؤكد صلاحيتهما للعمل وأنها بيعت بثمن بخس دراهم معدودة تحت سمع وبصر حكومتنا السنية لحاجة في نفس من ظلوا يبيعون مقدرات السودان سنين عدداً بلا حسيب ولا رقيب, وكانوا فيه من الزاهدين.

في الأسبوع نفسه الذي شهد فصلاً آخر من فصول الانهيار والتدمير المنظم الذي طال العديد من المؤسسات السودانية الاقتصادية العريقة الكثيرة التي كانت ملء السمع والبصر في بلادنا في المجالات كافة, وفي هذا التوقيت بالذات الذي كان السودان صاحب الساحل البحري الممتد لمئات الأميال والعديد من الموانئ البحرية يتخلص من آخر بواخره, كانت شركة الخطوط البحرية الإثيوبية, تخيلوا معي أكرر الخطوط البحرية الإثيوبية المملوكة بالكامل للحكومة الإثيوبية, ولاحظوا معي أن إثيوبيا لم يعد لها ساحل ولا منفذ بحري منذ نحو خمس وعشرين عاما بعدما استقلت إرتريا تاركة إثيوبيا بلداً مغلقاً, كانت تحتفل بإنجازاتها عندما اطلعت عليها ضربت كفاً بكف دهشة مما علمت وكنت أحسب نفسي مطلعاً بشكل جيّد على أحوال إثيوبيا السياسية والاقتصادية, وإليكم حصيلتها سائلاً الله ألا تصيبكم بدهشة تجعل الحليم حيران كما حدث لي.

وإليكم القصة كما روتها صحيفة "كابيتال" الإسبوعية الاقتصادية الإثيوبية, ففي الحادي والعشرين من مايو المنصرم احتفلت الخطوط البحرية الإثيوبية بيوبيلها الذهبي, خمسون عاماً مرت على إنطلاقتها نصفها عندما كان لها ساحل وموانئ ولكنها ظلت مواكبة ومتطورة حتى بعد أن فقدت إثيوبيا سواحلها في الخمس وعشرين عاماً الماضية. المتحدث باسم الخطوط البحرية الإثيوبية عثمان علي أبلغ الصحيفة أن الشركة التي تطورت ليصبح إسمها "المشروع الإثيوبي للنقل البحري والخدمات اللوجستية" تملك اسطولاً يتكون من خمسة عشر باخرة, من بينها تسع بواخر حديثة أضيفت أخيراً لتجديد الأسطول, مشيراً إلى أن الطاقة التشغيلية للمشروع مصممة لنقل أربعمائة ألف طن سنوياً, ولتحقيق عائدات إجمالية بقيمة عشرة مليارات بر إثيوبي, أي ما يعادل نحو خمسمائة مليون دولار سنوياً, ولتحقيق صافي ربح سنوي بنحو خمسين مليون دولار, وكشف المتحدث أنها حققت خلال الاشهر الثمانية الماضية من السنة المالية الحالية عائدات بلغت 6.7 مليار بر, أي ما يعادل نحو 340 مليون دولار, وسجلت صافي ربح خلال هذه الفترة بلغ 40 مليون دولار.

الرئيس الإثيوبي مولاتو تشومي أثنى في ذكرى اليوبيل الذهبي للخطوط البحرية الإثيوبية على دورها المتعاظم في النهضة التي تشهدها بلاده بسبب إسهامها في تسريع عجلة التنمية بفضل الخدمات التي تقدمها. اما الاحتفال نفسه فقد أقيم في جيبوتي التي يستضيف ميناؤها أسطول النقل البحري الإثيوبي حيث جرى تدشين البواخر التسع الجديدة, بحضور الرئيس الجيبوتي إسماعيل عمر قيلي, وشارك فيه رئيس الوزراء الإثيوبي هايليمريام ديسالين, ونائب رئيس الوزراء ديميكي مكونن, ووزير الخارجية تواضروس أدحنوم, ووزير النقل ويركنيه جيبيهو.

شكر رئيس الوزراء ديسالين في كلمته حكومة وشعب جيبوتي لدعمهم جهود إثيوبيا لتوسيع وترقية طاقة أسطولها البحري لنقل صادراتها إلى أرجاء العالم المختلفة, مدعومة "بمزيج صحيح من السياسات المناسبة والقيادة الاستراتيجية للحكومة الإثيوبية" على حد تعبيره, وقال إن الاقتصاد الإثيوبي شهد على مدار السنوات العشر الماضية نمواً مضطرداً أخرج الملايين من مواطنيه من دائرة الفقر, مضيفاً "ولكي نضمن استدامة نمو إثيوبيا والسلام والاستقرار, فإن دول القرن الإفريقي الأخرى بما فيها جيبوتي تحتاج لأن تنمو أيضاً".

واعتبر رئيس الوزراء الإثيوبي إن تدشين البواخر التسع الجديد يؤكد ريادة بلاده في التكامل الاقتصادي واحترامها لقيم المنافع المتبادلة مع شركائها, وأضاف أن إثيوبيا وجيبوتي تتمتعان بعلاقة صداقة وتبادل منافع, وتبحران معاً في مجالات الاقتصاد, والتجارة, والأعمال, والأمن, والسياسة, والعلاقات الاجتماعية بين الشعبين, وأشار إلى أن بناء خط السكك الحديدية الجديد بين البلدين يعطي مثالاً حياً على التكامل من أجل مصلحة الجميع.

الرئيس الجيبوتي إسماعيل قيلي أكد في كلمته "نحن نعتقد أن إثيوبيا هي جيبوتي, وأن جيبوتي هي إثيوبيا, لا فرق على الإطلاق". وقال إن تدشين البواخر الجديدة للخطوط البحرية الإثيوبية سيعزز الشراكة التعاونية للبلدين, وسيزيد من من مجالات التعاون, وسيقوي من العلاقات المتميزة أصلاً بين شعبي وحكومتي الدولتين.

أما أبوبكر عمر هادي رئيس هيئة الموانئ والمناطق الحرة الجيبوتي فقد ذكر أنه طوال الخمسين عاماً الماضية ظلت الخطوط البحرية الإثيوبية تستخدم الموانئ الجيبوتية بدون أية عراقيل أو عوائق, وأنها ظلت تقدم خدمة متميزة لزبائننا, والنتيجة واضحة وظاهرة للعياناليوم, فقد نمت وتطورت المؤسستان على نحو هائل".

وكشف المسؤول الجيبوتي عن معلومة مهمة للغاية حين أعلن أن الخطوط البحرية الإثيوبية هي الخطوط البحرية الوحيدة في كل إفريقيا جنوب الصحراء التي تملكها وتديرها مؤسسة وطنية. واعتبر أن هذا النجاح التاريخي معرض لمخاطر وتحديات تتطلب وضع قواعد منظمة مناسبة تحمي وتحافظ على دور الشركات الوطنية في الساحل الإفريقي.

قصدت ترجمة هذا التقرير المطوّل بشأن الخطوط البحرية الإثيوبية لأنه يُغني عن التعليق فهو يحدّث عن نفسه, ولأن فيه من الإجابات والعظات والعبر ما يكفي لينبئك لماذا وكيف تحافظ إثيوبيا على مؤسساتها ومقدراتها وتعمل على تطويرها, في قت تعمل عندنا معاول الهدم على تدمير ركائز الاقتصاد السوداني في الإنتاج والخدمات, ثم تفاجأ بأن ذلك كله يُقيد ضد مجهول مع أنه معلوم للكافة.

لا أزال أذكر جيّداً يوم الثامن من يناير عام 2002 عندما اصطحب الرئيس عمر البشير ضيفه الكبير رئيس الوزراء الإثيوبي الراحل مليس زيناوي إلى بورتسودان لتفقد الموانئ والمناطق الحرة توطئة لتوقيع اتفاقية تتيح لإثيوبيا استخدام الموانئ السودانية في تجارتها الخارجية, وارداً وصادراً, وتم منح إثيوبيا مساحة مليون متر مربع في البحر الأحمر لتستخدمها كمنطقة حرة لتسهيل حركة بضائعها. والآن وبعد اثنتي عشر عاماً مضت على ذلك ما الذي حدث؟ لا شئ على الإطلاق ضاع ذلك المشروع الذي كان يؤهل السودان للدخول بقوة إلى عالم الاستثمار في موقعه الجغرافي والاستفادة من موانئه الواقعة في منطقة استراتيجية لخدمة العديد من الدول الإفريقية المفتقرة لإطلالة على سواحل بحرية, كالسوق الإثيوبي الذي يبلغ تعداد مستهلكيه تسعين مليون نسمة ومن ورائه عشرات الملايين إن لم نقل مئات الملايين من سكان الدول المغلقة كأسواق محتملة لإنعاش الحراك وتبادل السلع عبر الموانئ السودانية,.

للأسف أُهدرت هذا السانحة الذهبية كما أُهدرت العشرات غيرها من الفرص بسبب فقر الخيال, وقلة الحيلة, وتواضع إمكانات وقدرات الذين ابتلي السودان بإداراتهم العاجزة لاقتصاد وموارد السودان وفرصه الضخمة, وفوق ذلك كله وأسوأ منه شح النفس والطمع في المكاسب الذاتية على حساب المصالح العامة, لذلك تبددت فرصة تلو الأخرى, ومع ذلك نشكو ونتساءل لماذا يتقدم غيرنا من الدول على قلة مواردها مقارنة بالسودان, ونتعثر واقفين في محطة العوز والبؤس وانتظار أن يتفضل علينا الآخرون بالمساعدة.

أليس غريباً أن يقف السيد وزير المالية أما المجلس الوطني الأسبوع الماضي متهماً الحكومة ب"الالتفاف على سياسة الخصخصة التي تبنتها الدولة منذ تسعينات القرن الماضي، واحتكار "البزنس" و"الطلوع من الباب" بتصفية شركات و"الدخول من الشباك" بإنشاء شركات جديدة ذات صلة بالحكومة" نحو ما تناقلته التقارير الصحافية. وأعرب عن أمله في أن يضبط قرار مجلس الوزراء الخاص بعدم تسجيل أي شركة أو مؤسسة إلا بموافقة المجلس نفسه، سلوك الحكومة ويخرجها من النشاط الاقتصادي" ومضى مستعيناً بمقولة ابن خلدون الشهيرة "لو عمل السلطان بالتجارة لفسدت التجارة ولفسد السلطان". وهو توصيف يختصر أرتالاً من المقالات الناقدة لواقع الحال.

وهذا كلام جيّد, أو في الحقيقة اعتراف مثير من وزير المالية والاقتصاد الوطني حول أمر يعرفه الجميع ولكنه يكتسب قيمة إضافية أنه يأتي من الحارس الرسمي لخزانة الدولة واقتصادها, ولكن من هي هذه الحكومة التي يشكوها السيد الوزير, ولمن يشكوها, يا ترى هل تحكم السودان دولة خفية, أو جماعة تلبس طاقية الإخفاء تعيث فيه فساداً ونهباً منظماً دون أن يجرؤ أحد على الإشارة إليها, حتى أصبح عادياً أن نسمع المسؤولين المفترض أنهم ولاة أمر ما يليهم من شأن عام يتحدثون شاكين من أشياء هي من صميم مهامهم, ويكتفون بالتعليق وتوصيف الحال المائل يزاحمون الصحافيين وكتّاب الرأي في صميم واجباتهم, والحق أن وزير المالية لم يكن هو من رمى بحجر في هذه البركة الىسنة من الفشل التّام في إدارة الاقتصاد الوطني, فقد سبقه مسؤولون كثر أرفع شأنهم, والحال هذه الكل يبكي فمن سرق المصحف؟.




[email protected]


تعليقات 37 | إهداء 0 | زيارات 14360

التعليقات
#1038738 [هسي]
0.00/5 (0 صوت)

06-18-2014 08:07 PM
الجماعة جاءو من اجل التخريب
واي واحد فيهم ينهب اموال الشعب
الشعب السوداني قاعد يتفرج علي من عيعبث
بممتلكاته
البلد بعد فترة تلقوها مافي
الاقتصاد انهار من يوم ان استولي
البشير علي الحكم
ومعه الشيخ المخنث

[هسي]

#1038034 [ود يوسف]
3.13/5 (4 صوت)

06-18-2014 08:05 AM
إذا كان البشير بعضمة لسانه قال في اجتماع مجلس الوزراء الذي انعقد في مدينة الدمازين بمناسبة تعلية خزان الدمازين ، قال (( قروش النهضة الزراعية اتبنت عمارات في الخرطوم )) ولم يتخذ أي إجراء ، فلمن يشكو ؟؟؟
حسبنا الله ونعم الوكيل ...

[ود يوسف]

ردود على ود يوسف
European Union [كاكا] 06-18-2014 02:20 PM
وأيضاً يا صديق قال البشير بنفسه على شاشة تلفزيون السودان في جلسة لمجلس الوزراء إن المرتبات المبالغ فيها والمخصصات والحوافز التي تبلغ في كثير وزارت الدولة 48 شهر في السنة التي فيها 12 شهر اسمه (نهب مصلح)، ورغم ذلك لا زالت المخصصات والنهب وتعيين المسئولين من وراء ووزراء دولة ودستوريين (هذا العبارة الفضفاضة) على قفا من يشيل حتى بلغ عددهم الآلاف.. شئ رواتب خيالية وشئ مخصصات وشئ حوافز مليارية شهرية وشئ بزنس وتشهيلاـ فماذا بقي للشعب..


#1037910 [منشى]
4.04/5 (6 صوت)

06-17-2014 11:45 PM
شكرا للاستاذ الفاضل على هذا المقال الرائع الذى يعمل على اصحاح الضمير للوطنيه التى مرضت تماما طيلة الثلاثون عاما الماضيه .. فعلا يا اخى السودان مبتلى بعدم ضمير وطنى و كل مسئول حتى و ان كان فى اصغر مؤسسه حكوميه همه كله كيف ان يغتنى قبل ان يذهبوا به و فى ازهان الكل دون استثناء ان ما سمى للحكومه يعنى اعمل فيها ما شئت فإنها ليست لاحد كأن الحكومه هذه شبح يجب ان تتلف كل ما سمى لها و لا نبالى بالنتائج , حتى مجرد سائق عربة حكوميه تحده يجرى بها باهمال واضح و اذا طلبت منه بان يتريث حتى لا تخسر الماكينه يقول لك بكل بساطه دا ما بتاع حكومه ... هناك انانيه مفرطه و حب ذات الى حد الثماله على حساب الوطن و هذا يذكرنى بقصة والى الجزيره السابق الشريف بدر عندما ذهب الى دوله اجنبيه مع وفد حكومى فى شأن استثمارى لشركه اجنبيه , فعندما وصل الخبر الى مسئولى تلك الدوله بان فى رفقة الوفد السودانى والى ثانى اكبر ولايه بالسودان فحضر وزير استثماري الفدرالى لتلك الدوله لاستقباله احتراما لمقامه و فى الاجتماع ابتدر الوالى حديثه بان يكون له عموله ماليه مع نسبه معلومه خارجه تخصه هو و مكتبه خارج اى اتفاقيه قبل البدء فى بنود الاتفاقيه , هنا اندهش الوزير الاجنبى ثم إلتفت الى مستشاره و قال احقا هذا والى ولايه ام تاجر ثم نهض و طلب من مدير مكتبه بمواصلة الاجتماع بدلا عنه .

[منشى]

ردود على منشى
European Union [sasa] 06-18-2014 01:48 PM
ياسيدى كاتب المقال انت ومن يرد عليك مثمنا او قادحا ... لاتزرفوا الدع على بلد تم استعماره من اخوان الشيطان القتلة الفجرة المغتصبين النصابين الحرامية ... هؤلاء بوم نهجه الخراب ... لن ينصلح الحال الا الا الا الا الا بزوالهم فاعملوا معا لازالتهم ومن بعدها لاعادة السودان ليكون دولة فعلا


#1037871 [Quickly]
4.80/5 (8 صوت)

06-17-2014 10:08 PM
اثيوبيا فيها نظام حكم ديمقراطي دولة مؤسسات وحكم القانون
بينما نحن عندنا نحن عابة تمارس السرقة والنهب ولاحساب ولاعقاب لأنها اتت بأنقلاب اتى بنظام شمولي

حكومة اثيوبيا تعمل بجد وأجتهاد وتحقق النجاحات بصمت وبدون جلبة فارغة وماذكرته هو جزء من حركة تنموية واسعة تجتاح جميع ارجاء بلدهم
اما حكومتنا فهم عبارة عن,,,,, الله يكرمكم
عصابة من الكلاب الحمير والخنازير

[Quickly]

#1037841 [فاعل خير]
2.47/5 (7 صوت)

06-17-2014 09:30 PM
نشرت مجموعة سوداتل حساباتها الختامية كن الفاجعة انهم افترضو الجهل في الصحفيين وافترضوا الجهل في المساهمين وافترضوا الجهل في المساهمين بنشرهم لها باللغة الانجليزية مع ان المفترض نشرها اما بالغتين او بالغة العربية .
http://www.sudatel.sd/ar/Shareholders/2013.pdf
المهم في الموضوع مانشر في صفحة 6 وهو اعلان انهيار المجموعة الذي تم اخفائه
The Group incurred a loss of US$17 million for the year ended 31 December 2013. As of that date, the Group’s
current liabilities exceeded its current assets by US$163 million. The consolidated financial statements of the
Group have been prepared on a going concern basis which assumes that the Group will continue to be in existence
in the foreseeable future.
The operations of the Group have been critically affected through the significant deterioration in the value of the
Sudanese Pounds against the United States Dollars.
The ability of the Group to continue as a going concern is dependent on its ability to generate sufficient trade cash
flows, renegotiate terms of payment with creditors and lenders and obtain new financing facilities with lenders in
order to meet operational and capital cash requirements. Management has also embarked on a plan to restructure its
operations and divest loss making entities. (see note 20 – Assets held for Sale and Discontinued Operations).
Management is confident in its ability to generate sufficient trade cash flows, obtain new financing facilities as well
as renegotiate favorably its terms of payments with existing creditors and lenders.
حققت المجموعة خسائر 17 مليون دولار هذا العام وتاتي النقطة المفصلية تجاوزت التزامات المجموعة قيمة ممتلكاتها بي 163 مليون دولار اي اذا باعت سوداتل كل ممتلكاتها وسددت ديونها سيفضل هنالك 163 مليون دولار .
ببساطة العام الفائت حققت سوداتل ارباح بقيمة مليون ونصف دولار وفجاة هذا العام خسرت خسائر تجاوزت ممتلكاتها من اين اتت هذه الخسائر ومن سرق سوداتل واموال الشعب السوداني مع العلم انا الحكومة مساهمة في سوداتل خلال عام واحد جميع ممتلكاتها وجعلها مديونة باكثر من ممتلكاتها الى متى يستمر مسلسل التدليس التقرير محتاج الى ترجمة وشرح محاسبي للشعب السوداني والمستثمرين حتي لا يتم اجازة الجمعية العمومية والمطالبة باقالة مجلس الادارة والادارة العامة والتقرير يشكك في امكانية استمرارية الشركة في الظروف الراهنة

[فاعل خير]

#1037734 [المشتهى السخينه]
4.80/5 (11 صوت)

06-17-2014 06:58 PM
اثيوبيا لن تتقدم اكثر ولن تلحق بركب السودان ..بسبب البارات المفتوحه ومصانع الخمور والعلمانيه وتفشى الرذيله ..نحن دولة عندها قيم عليا والاخوان المسلمين همهم ادخال الشعب كاملا للجنة ..اما الحديث عن هذه الفانيه وموانئها وطائراتها..لن نزل ولن نهان ولن نطيع الامريكان ليكم تسلحنا ..ترررم .. ترررم .. ب كتاب الله وقول الرسول ليكم تسلحنا ..

[المشتهى السخينه]

ردود على المشتهى السخينه
[الكاره المفسدين] 06-18-2014 03:55 PM
كلامك يجنن يا المشتهي السخينة
أتمنى أن أكون فهمتوا بالمقلوب


#1037721 [musa]
3.75/5 (5 صوت)

06-17-2014 06:41 PM
بإختصار شديد جدا السبب هو الفساد وسبب الفساد هو أن الحكومة لم تأخذ بهذه القاعدة الذهبية: "لو عمل السلطان بالتجارة لفسدت التجارة ولفسد السلطان"

[musa]

#1037688 [فلان بن علان]
4.07/5 (5 صوت)

06-17-2014 06:02 PM
يا جماعة الخير ... هس عمر البشكير عنده همة (أي نوع من الرجولة)؟ الإجابة: لا لا لا لا لا لا
استغفر الله العظيم .... ديل دايرين يخلونا نكفر عديل ...

[فلان بن علان]

#1037685 [مواطنx]
2.88/5 (4 صوت)

06-17-2014 05:59 PM
ليست هذه الأمور بالعجائب في ظل حكم الكيزان المنغولي!،و بصراحة لا أعلم لم استخدم خالد التجاني كلمة "عجائب"،يا أخي في السودنة"خالد" أنت بلا شك و مؤكد بحكم وظيفتك،احتسيت من عرقي الكيزان "رشفة أو كأس"،بقصد أو من غير قصد،فلم التعجب؟!،هؤلاء خصخصوا المؤسسة العسكرية وما زالوا!!!فهل من عجائب بعد هذا الفعل؟!

اذا كان من هؤلاء من يساهم ويستثمر في الخطوط الجوية الأرترية والأثيوبية على حساب قبر الخطوط الجوية السودانية!،فلم التعجب يا أخي السوداني؟

فلتتعجب من صمت وصبر هذا الشعب الذي يغلي بجنونه وحزنه و..و...و..الخ الأمراض النفسجسمية!!

[مواطنx]

#1037509 [حسين ع الغنى]
4.53/5 (9 صوت)

06-17-2014 02:40 PM
الفرق يا استاذ خالد بين الاثيوبيين و بين حكام السودان إنه الاثيوبيين ناس وطنيين بحبو بلدهم و يعرفون بان ممتلكات الدولة من مؤسسات و هيئات و موارد هى ملك للشعب الاثيوبى كله , حينما حكام السودان ناس لا وطنية لهم وليس لهم ولاء لهم لهذا البلد الذى يحسبونه غنيمة وقعت فى أيديهم يتصرفون فيه كما يشاؤن , بل ان ممتلكات الدولة هى اموالهم الخاصة و ليست مال عام لكل المواطنين بل هو مال ال 5% من كيزان الشيطان فقط و ليذهب ال 95% إلى الجحيم , لذلك بنو لأنفسهم الفلل والقصور والمستشفيات الراقية والمدارس الخاصة و تركو مستشفيات ومدارس ال95% من مواطنى السودان فارغة خالية من عروشها .. و حسبنا الله و نعم الوكيل من هؤلاء اللصوص الفاسدين .

[حسين ع الغنى]

#1037504 [اذا عرف السبب...]
4.25/5 (7 صوت)

06-17-2014 02:36 PM
الكاتب المستغرب...

تفكير اخوان السودان - الكيزان - كالآتي:

التخلص من كل الممتلكات العامة - ممتلكات دولة السودان - بأي سعر وأي طريقة...

لماذا؟

لكي تضطر دولة السودان - تحت حكم الاخوان أو من يأتي بعدهم - لاستئجار شركات خاصة تؤدي عمل

الشركات التي تم التخلص منها مثل سودانير والخطوط البحرية وغيرهما....

حا ستفيدو شنو؟

الشركات التي سيتم اسئجارها.... مملوكة للكيزان ظاهراً أو باطناً.....

أزيدك في الشعر بيت؟

الجيش زااااتو.... كان دايرين يشلعوهو.... ويستبدلوهو بقوات أخرى... أظنك تعرفها...

قصة ونهايتها لسة...

[اذا عرف السبب...]

#1037489 [tawfek yousif]
4.07/5 (5 صوت)

06-17-2014 02:21 PM
تتداول الخشوم السودانيه كثرة الهرج والمرج حول حال الحكومه المستعمره ولكن لا حياة لمن تنادي والكل في حالة ذعر وخوف من هذا العدو ( ابن الوطن ) الحرامي بكل ماتعنيه الكلمه فلا فائدة تذكر
كل من يقرأ مثل هذه المقالات تصله الفكرة واضحة يعلم تماما ما يجب فعله
خلاص هيم عللى الشعب السوداني الهون وذلك من اجل كسب لقمة العيش الغير مشبعه
فحسبنا الله ونعم والكيل

[tawfek yousif]

#1037457 [Rebel]
2.60/5 (7 صوت)

06-17-2014 01:46 PM
* انت لست فى حوجه لهذا المقال المطول، اخى خالدالتجانى، لتسال فى خاتمته عن "من سرق المصحف". كما انك لست فى حوجه لاستعراض ما حل بالخطوط البحريه السودانيه، او ما حل بعشرات المؤسسات الوطنيه، او مقاربة الوضع بالجاره اثيوبيا:
* فلو انك سالت اى "عربجى فى سوق ليبيا" عن كنه القائمين على امر البلاد و العباد، لأجابك على الفور، دون تردد، انهم عصابات من اللصوص و المجرمين و مافيا المخدرات.
* انهم كذلك مما يقول به "العربجى"، استنادا على ظاهر مآلات القضايا الإقتصاديه و السياسيه و الإجتماعيه.
* اما "الهويه" الحقيقيه ل" الباحث المتمكن، و للمتمعن ، و للمدقق المتابع" لهذه "المخلوقات" العجيبه، فإن "هويتهم" اسوأ بكثير من كونهم عصابات من اللصوص و المجرمين و مافيا المخدرات:
* إنهم مجموعه "عصابات صغيره" من تشكيل "مافيا" اقليميه او دوليه كبيره، تدفعهم حتى للعمل ضد "الدين" و ضد "الوطن و المواطنين" لأجل خدمة الأهداف الإستراتيجيه "للمافيا الإقليميه او العالميه". و نظير ذلك، فلا مانع من ممارسة اللصوصيه و النهب و الظلم و القتل و "تقسيم الوطن".

* لذلك، فهم اسوا من عصابات اللصوص و تجار المخدرات: إنهم عملاء، و بالواضح فهم خونه للدين و للوطن و للشعب السودانى. و السبب: ان خلفيات مراحل "صباهم" و "نشاتهم" و "تربيتهم"، شحنتهم بصفات سلبيه شتى، منهاالحقد و التشفى، و الكراهيه "للغير"، و الانانية و حب الذات، و الطمع، و عدم المبالاه او الإكتراث للمخاطر، و الريبه و الشك...و غيرها الكثير من صفات الشخصيه "السايكوباتيه" التى يعرفها خبراء علم النفس. و كما قد تلاحظ يا اخى. فان معظم صفات هذه "الشخصيه" تجدها متوفره لدى عملاء المخابرات ،و عالم الجاسوسيه على المستوى الدولى. اما على المستوى المحلى، فيتم الاستقطاب لأجهزة "القمع و الامن" من الطبقات الفقيره الجاهله، و من الافراد "فاقدى الأبوين"، و الأسر "المفككه" او محترفى الاجرام.

** ان "العصابه" الحاكمه فى السودان هم مجموعات من المرضى النفسانيين. و مكانهم الطبيعى هو "المصحات العقليه" و "مراكز التاهيل النفسانى" و ليس كراسى الحكم.
** اما بعد الذى حدث منهم فى السودان، فلا ارى ما حلا لهم غير "المقاصل" و "دروة الإعدامات" قصاصا.

[Rebel]

ردود على Rebel
[صوره مقلوبه] 06-17-2014 04:06 PM
حقيقة انت رائع اخي Rebel هذا التحليل هو عين الحقيقه و ليس سواها. كلامك صحيح من اول حرف الى آخر حرف، لم تترك لي كلمه حتى لأعقب على خالد التجاني.
ارجوك بعد انقشاع هذا الليل الطويل الحالك الظلام، ارجوك اظهر للعيان.


#1037452 [جركان فاضى]
3.25/5 (5 صوت)

06-17-2014 01:40 PM
هى الخطوط البحرية براها؟...الخطوط الاثيوبية الجوية هى الوحيدة التى لها خط مع امريكا الجنوبية...اديس اببا - ريو دى جانيرو وبالعكس....اما السودان الخراب -الدمار الاقتصادى وبالعكس

[جركان فاضى]

#1037431 [radona]
4.19/5 (6 صوت)

06-17-2014 01:26 PM
اما فيما يتعلق بالتدمير الممنهج والمتعمد الذي حدث فقد كان مثارا للدهشة ولكن بمعرفة الاسباب فقد زال العجب ولم يعد تلامر يثير الدهشة بما ان الفساد اصبح شئ طبيعيواليكم امثلة على ذلك
- تم ندمير سودانير وبيع خط هيثرو ووقفت الحصانات دون محاكمة الفاسدين لاكثر من عقد من الزمان
- دمر مشروع الجزيرة وتم كشف جرائم شركة الاقطان ولكن تدخل النفوذ لحماية الفساد بلجنة تحكيم
- تم الاستيلاء على اراضي المواطنين بما يعرف بفساد مكتب والي الخرطوم ولكن تدخل النفوذ كالعادة لحماية الفساد بما يعرف بالتحلل وهو من اليات حماية الفساد والمفسدين
- تم كشف فساد استغلال النفوذ للحصول على الاراضي لمدير الاراضي ومن بعده مدير المساحة ولكن تدخل النفوذ وتم اغلاق الصحف التي اوردت الاخبار وملاحقة الصحفيين
- يتم تجنيب ايرادات الدولة وتحصل الايرادات خارج اورنيك 15 او بنموذج ويتدخل النفوذ منافحا بان التجنيب ليس فساد لان تدين الذين يجنبون الايرادات يمنعهم من اكل المال العام
- يتم تدمير السكة حديد ويستعاض عنها بشركات نقل يملكها بعض الفاسدين
- يتم تدمير المدارس الحكومية ويستثمر اولئك في التعليم بالمدارس الخاصة
- يتم تدمير المستشفيات ويستثمر اولئك في المستشفيات الخاصة
- يتم تدمير سودان لاين وتباع اخر بواخره بتلجينها على انها خردة
- تعترف الحكومة بوجود الفساد وتعلن عن قيام الية للفساد ثم مفوضية للفساد ويستقيل ابوقناية لاسباب غير معلومة ثم تنكر الحكومة وجود الفساد وتتحدى من يملك دليلا ولكنها تعود وتشكل لجنة للفساد وتتحدى بانها ستحاكم الفاسدين
- تتحمس الصحافة لكشف الفساد تصديقا للحريات المعلن عنها في حوار الوثبة وتبدا الحرب على الفساد ولكنها تجد تنها مطاردة بالاغلاق وملاحقة الصحفيين ثم بمنع النشر في جرائم الفساد
ا- طلت منظمة الشفافية العالمية لاكثر من عقد من الزمان تصنف السودان من افسد دول العالم
والله اكبر هل ليست للجاه والسلطة
قاتلهم الله

[radona]

#1037401 [وود الفحل]
3.38/5 (6 صوت)

06-17-2014 01:04 PM
من المفارقــات العجيبــة أننا نعاني من السفر من مدينة جدة إلي بورتسودان .. جميع البواخر أجنبيــة ولاتوجد باخرة وأحدة سودانيــة نعتز بهــا لنقل المواطنين .. مافى واحد يدق صدره ويعمل باخرة لنقل الغلابه نترجي البواخر الأخري ولايوجد خط طيران لبورتسودان وفي فترة من الفترات توقفت البواخر للصيانة وكانا نسافر للخرطوم ومنهـا إلي بوسودان ... ياحكامنا رفقــا بنــا اكبر شـاطئ للبحر ولاباخرة واحده مملوكة للقطاع الخاص أو القطاع العــام ..

[وود الفحل]

#1037398 [جاكوما]
4.16/5 (7 صوت)

06-17-2014 01:03 PM
كل المسئولين لا يملكون مؤهلات سوى الانتماء للعصبة الكيزانية

[جاكوما]

#1037366 [البركان]
3.88/5 (4 صوت)

06-17-2014 12:34 PM
بنك فرنسي يسلم أميركا ملفات تعاملات نفطية لإيران والسودان

Article
Comments (0)

email Email
print Print
pdfSave
separation
increase
decrease
separation
separation

facebook
myspace
twitter
buzzyahoo

الخرطوم 17 يونيو 2014 ـ سلّم بنك "بي. إن. بي باريبا" الفرنسي لمحققين أميركيين ملفات تغطي تعاملاته مع شركات رائدة في سوق النفط عملت بعضها بالسودان، على مدى عدة سنوات، في الوقت الذي يواجه فيه البنك غرامة محتملة قيمتها 10 مليارات دولار لانتهاكه عقوبات أميركية.

JPEG - 8.3 كيلوبايت
السطات الأميركية تدرس فرض غرامة 10 مليارات دولار على بنك (بي. إن. بي باريبا)

ونقلت وكالة رويترز عن مصادر في البنك الفرنسي وعدد من كبار المسؤولين التنفيذيين المعنيين بالتجارة قولهم، إن البنك سلّم في الأشهر الأخيرة مجموعة من الوثائق المتعلقة بتعاملاته النفطية مع السودان وإيران، بما في ذلك تفاصيل عن شركات تجارية ونفطية مشاركة في هذه المعاملات التجارية.

وكانت المعلومات المعروفة عن التحقيق من قبل، تقتصر على أن السلطات الأميركية، تحقق فيما إذا كان البنك الفرنسي التفّ على عقوبات متعلقة بالسودان وإيران وكوبا، وما إذا كان قد حجب معلومات تتعلق بتحويلات إلكترونية دولارية تتعين تسويتها من خلال النظام المصرفي الأميركي.

وتشير "سودان تربيون"، إلى إن الولايات المتحدة تجدد سنويا العمل بقانون الطوارىء الوطني المفروض على السودان منذ 1997، بتجديد العقوبات الأميركية على السودان.

وأحجم "بي. إن. بي باريبا" عن التعليق، واكتفى بإعلان أنه يجري مناقشات مع السلطات الأميركية بخصوص "مدفوعات معينة بالدولار الأميركي تشمل دولاً وكيانات وأشخاصاً ربما كانوا خاضعين لعقوبات اقتصادية".

وأبلغت المصادر رويترز، بأن التحقيق يركز أساساً حتى الآن على التمويل الدولاري من جانب البنك لتجارة النفط بالسودان في الفترة بين عامي 2002 و2009، بعد فترة طويلة من فرض واشنطن عقوبات على حكومة الخرطوم عام 1997، بسبب انتهاكات لحقوق الإنسان. ومددت الولايات المتحدة العقوبات في 2007.

وأضافت المصادر، أن البنك ساهم بالجزء الأكبر من التمويل التجاري لشركات صينية من بينها "سينوبك" وشركة النفط الوطنية الصينية (سي. إن. بي. سي)، اللتين كانتا المستوردين الرئيسيين للخام السوداني في تلك الفترة. وأحجمت الشركتان عن التعليق.

ورغم أن الصين كانت ولا تزال المستورد الرئيسي للخام من السودان، فقد قدم "بي. إن. بي باريبا" تمويلاً تجارياً لشركات تجارية عالمية كبرى، مثل "ترافيجورا" و"فيتول"، اللتين شاركتا في تجارة النفط السوداني آنذاك. وامتنعت الشركتان عن التعليق.

وقال مصدر كان مطلعاً على بواطن الأمور في البنك الفرنسي، إن البنك "سلّم جميع ملفاته إلى السلطات الأميركية.. كل ما هو مطلوب".

وقال مصدر تجاري كبير: "بالتأكيد تتضمن المعلومات التي قدمها (البنك) جميع الأطراف المعنية".

وتقول مصادر مطلعة إن السطات الأميركية اقترحت في مرحلة ما أن يدفع "بي. إن. بي باريبا" غرامة قدرها 16 مليار دولار، لكنها درست بعد ذلك فرض غرامة قيمتها 10 مليارات دولار، غير أن هذا المبلغ يعادل تقريباً دخل البنك بالكامل في 2013 قبل حساب الضرائب".

ويواجه البنك أيضاً خطر حظره مؤقتاً من تسوية التعاملات الدولارية.

[البركان]

#1037342 [مدحت عروة]
4.15/5 (7 صوت)

06-17-2014 12:14 PM
يا زول بواخر شنو واسطول جوى شنو وزيادة دخل الفقراء شنو وزيادة الصادر شنو كل ده كلام فارغ ساكت الحبش ما عملوا زى الانقاذ وطوروا شعبهم وخلوه ياكل البيتزا والهوت دوغ وكمان ما عندهم زى برج الفاتح ولا صالات افراح زى الفى الخرطوم!!!!!! وبعدين كمان ما بيطبقوا شرع الله!!!!
ما الانقاذ باعت ممتلكات السودان عشان تطبق شرع الله هو شرع الله ده مش عايز ليه قروش عشان يطبق ويدعم؟؟؟؟؟؟

[مدحت عروة]

#1037297 [ود النيل]
4.07/5 (6 صوت)

06-17-2014 11:34 AM
نعم السودان تحكمه عصابة لا تري بالعين المجردة لا الوزير هو وزير فعلي ولا الرئيس عو رئيس بحق ولا القانون يمكن تطبيقه ولا العدالة يمكن ان تسود وكل شيء بمزاج هذه العصابة الخفية وهي لن تكن المؤتمر الوطني لانه هو نفسه منقاد بخيوط خفية من تلك العصابة

[ود النيل]

#1037270 [ود السجانه]
4.31/5 (9 صوت)

06-17-2014 11:14 AM
مشروع الجزيرة والخطوط السودانية والتي لا تغرب عنها الشمس والخطوط البحرية السودانية العملاقة والتي كانت بها ولديها عشرات السفن اليوغسلافية وهدية الرئيس اليوغسلافي جوزيف بروز تيتو والسودانيين الذين تم إبتعاثهم إلى يوغسلافيا للدراسة وكذلك السكك الحديدية والتي ظل البسير كل عام يذهب إلى عطبرة ويلبس زي سائقي القطارات وعلى رأسه برنيطه ويقول إبتعاث السكك الحديد كل هذه المشاريع قضي عليها الكيزان ةودمروا السودان ولا زال البروف غندور يصرخ بإنجازات الإنقاذ وحسبو والطفل فصلوا الجنوب ودمروا دارفور والنيل الأزرق وأضاعوا حلايب ماذا بقى من السودان غير كورنيش النيل والكباري وغير أنهم إزدادوا غنى البشير وأخوانه وشركاؤهم والشعب جعان ولكنه جبان .

[ود السجانه]

#1037246 [حسكنيت]
3.83/5 (7 صوت)

06-17-2014 10:55 AM
الطيب صالح/ موسم الهجرة
(الظلام كثيف وعميق وأساسي وليس حالة ينعدم فيها الضوء , الظلام الآن ثابت كأن الضوء لم يوجد أصلا , ونجوم السماء مجرد فتوق في ثوب مهلهل”)

بدون تعليق

[حسكنيت]

#1037229 [كباس دهايم الليل]
4.18/5 (11 صوت)

06-17-2014 10:44 AM
وماخفى كان اعظم حكومه تعمل عل تدمير الوطن بكل ماهو ممكن ومتاح على مرأى ومسمع
من الكل ولا احد يحرك ساكنا شكرا جذيلا لكاتب المقال فهو الوحيد الذى كسر هذا الصمت بمقاله هذا وخرج من دائرة لم يحرك ساكنا الى متى سنظل لانحرك ساكنين

[كباس دهايم الليل]

#1037187 [الكردفاني العدييييييييييييل]
4.11/5 (11 صوت)

06-17-2014 10:07 AM
اللهم عليك بعصابات الارجاس .... وحلف الرقاص .... اقطعهم ..... تك.......
اللهم عليك بعصابات الارجاس .... وحلف الرقاص .... اقطعهم ..... تك.......
اللهم عليك بعصابات الارجاس .... وحلف الرقاص .... اقطعهم ..... تك.......
اللهم عليك بعصابات الارجاس .... وحلف الرقاص .... اقطعهم ..... تك.......
اللهم عليك بعصابات الارجاس .... وحلف الرقاص .... اقطعهم ..... تك.......
اللهم عليك بعصابات الارجاس .... وحلف الرقاص .... اقطعهم ..... تك.......
اللهم عليك بعصابات الارجاس .... وحلف الرقاص .... اقطعهم ..... تك.......
اللهم عليك بعصابات الارجاس .... وحلف الرقاص .... اقطعهم ..... تك.......
اللهم عليك بعصابات الارجاس .... وحلف الرقاص .... اقطعهم ..... تك.......

[الكردفاني العدييييييييييييل]

ردود على الكردفاني العدييييييييييييل
[جركان فاضى] 06-17-2014 05:49 PM
يا اخى تك دى كانت تودى الصادق المهدى فى داهية لولا اعتذاره


#1037167 [صالح]
4.04/5 (6 صوت)

06-17-2014 09:51 AM
هذه هي نتائج المشروع الحضاري الكاذب الذي اسسه الكذابون . هذا المشروع الشيطاني الذي بدأ بكذبة ثم استشرى فسادا كما الورم الخبيث في جسم الدولة السودانية ولم يبقي على شئ حتى الآن . نقول لأصحاب هذا المشروع الفاشل لقد آذيتم البلاد والعباد وها نحن نرفع اكفنا تضرعا الى الله العلي القدير ان يسلط عليكم الداء الذي ليس له دواء وان يأخذكم اخذ عزيز مقتدر وأن يرينا فيكم عجائب قدرته . حسبنا الله ونعم الوكيل

[صالح]

#1037160 [Abdo]
4.07/5 (5 صوت)

06-17-2014 09:45 AM
( للأسف أُهدرت هذا السانحة الذهبية كما أُهدرت العشرات غيرها من الفرص بسبب فقر الخيال, وقلة الحيلة, وتواضع إمكانات وقدرات الذين ابتلي السودان بإداراتهم العاجزة لاقتصاد وموارد السودان وفرصه الضخمة, وفوق ذلك كله وأسوأ منه شح النفس والطمع في المكاسب الذاتية على حساب المصالح العامة, لذلك تبددت فرصة تلو الأخرى, ومع ذلك نشكو ونتساءل لماذا يتقدم غيرنا من الدول على قلة مواردها مقارنة بالسودان, ونتعثر واقفين في محطة العوز والبؤس وانتظار أن يتفضل علينا الآخرون بالمساعدة)
ما جاء بالمقال أعلاه هو بيت الداءو أهم ما فيه هو ( وقدرات الذين ابتلي السودان بإداراتهم العاجزة لاقتصاد وموارد السودان وفرصه الضخمة, وفوق ذلك كله وأسوأ منه شح النفس والطمع في المكاسب الذاتية على حساب المصالح العامة )

[Abdo]

#1037156 [أبو قنبور]
4.11/5 (7 صوت)

06-17-2014 09:43 AM
المال السائب يعلم السرقة.
السودان كله بكل موارده الطبيعية والبشرية وإمكانياته الهائلة يعتبر مال سايب في أيدي غلاة وجهلاء الكيزان الملعونين أينما ثقفوا أخذوا وقتلوا تقتيلا.
لماذا مال سايب؟
لأن شعبه أصابه الوهن فهان على نفسه قبل هوانه على الآخرين، ولغياب الديموقراطية والحرية وتكميم الأفواه وسجن وتعذيب الشرفاء على قلتهم وتدرتهم، لا صحافة حرة، لا برلمان منتخب، لا قضاء مستقل، لا دين، لا ضمير، لا مساءلة، لا محاسبة. والبقول بغم الله قال بقوله.
قف تأملّّّّّّ!!!!!!!! مغرب شمس السودان .... وغياب الشعاع.

[أبو قنبور]

ردود على أبو قنبور
United States [abunahid] 06-17-2014 10:17 AM
فعلا السودان شعب خائر حبان رعديد.

لك التحية يا أبو قنبور، الظاهر قنبورك دا في فيه كلام كيييييييييييييييير


#1037118 [بتاع بتتييخ]
4.13/5 (7 صوت)

06-17-2014 09:11 AM
وا اسفاه على وطن يحكمه السفهاء

[بتاع بتتييخ]

#1037117 [الراوى]
4.07/5 (6 صوت)

06-17-2014 09:07 AM
للأسف أُهدرت هذا السانحة الذهبية كما أُهدرت العشرات غيرها من الفرص بسبب فقر الخيال, وقلة الحيلة, وتواضع إمكانات وقدرات الذين ابتلي السودان بإداراتهم العاجزة لاقتصاد وموارد السودان وفرصه الضخمة, وفوق ذلك كله وأسوأ منه شح النفس والطمع في المكاسب الذاتية على حساب المصالح العامة.

الفقرة أعلاه تعتبر كفاية على تعاسة الإدارة في بلادى

[الراوى]

#1037092 [tankNZ]
3.57/5 (5 صوت)

06-17-2014 08:21 AM
مثيرة للاهتمام.image

[tankNZ]

#1037089 [Salah E l Hassan]
4.19/5 (6 صوت)

06-17-2014 08:17 AM
نحن دولة فاشلة نتحدث اكثر من ما نعمل ندعى العلم و المعرفة و الشرف والامانة ونحن اجهل وابلد و اقذر امة ندعى الوطنية وحب والوطن و بكل اسف لا نحب الا انفسنا و جيوبنا نكره ونحسد بعضنا و كما يقول المثل الدارجى نحسد القرد على حمار .....!!!
اتفاقية السودان و اثيوبيا كان من ضمن شروطها استيراد و تصدير كل الاحتياجات الاثيوبية عن طريق ميناء بورتسودان و لكن حينما بداء التنفيذ اصطدم الاثيوبين بالبرورقراسية السودانية والتعقيدات والقوانين و رسوم الولاية و وهل نفتش هذه الحاويات القادمة ولا نخليها تمر بدون تفتيش و كل السخافات و الممطلات السودانية وقفت عقبة فى التفيذ عشان كدة قرر الاثيوبين الذهاب الى جيبوتى وقاموا بتجديد خط سكة حديد بين اديس اببا و جيبوتى بتكلفة وصلت الى 6 مليار دولار والان هنالك قطارات بنقل البضايع الاثيوبية .

[Salah E l Hassan]

#1037088 [osama dai elnaiem]
3.25/5 (7 صوت)

06-17-2014 08:12 AM
( يا ترى هل تحكم السودان دولة خفية, أو جماعة تلبس طاقية الإخفاء )--- نعم تحكمه جماعة (الاخوان المسلمون) من خلال مجلسهم الاربعيني بطاقية الاخفاء ( حكومة الانقاذ)--- هي كذلك اخي الكريم د. خالد التجاني وللاسف مثل هذه السرطانات تقوم في جسد الامم بدعوي الاصلاح ولكن يعمي الله بصائرها وتري في الافساد بديلا للاصلاح --- يتحدث الجميع عن بلد المليون ميل مربع ثم الستمائة الف ميل مربع وعن الانهار والاراضي الصالحة للزراعة ولكن خراب النفوس وتقوقعها في كيمونات مستوردة (الاخوان المسلمون) بضاعة مصرية رخيصة ( البعث) وارد حلب وبغداد وايضا زهيد القيمة و( الشيوعي) من القبة الحمراء التي انفتقت بعد سبعين عاما و(قم)الواردة مع الانقاذ هو ما جلبناه نحن ( بنو السودان ) في هبتنا لتعديل مسار البلاد بعد ان ( استعمرنا ) الوطني بديلا عن ( استعمار ) بريطاني له طعم في موانئه وبواخره وسككه الحديدة وجامعاته ومدارسه القومية من خورطقت الي حنتوب الي وادي سيدنا --- اخ-- اخي د. خالد نحن (بنون السودان) اضعنا البلد والبواخر والموانئ والجنوب -- نحن امة تستورد الفشل وتعجب به.

[osama dai elnaiem]

#1037078 [ودالباشا]
4.16/5 (8 صوت)

06-17-2014 07:56 AM
افسدوا التجارة وازدادوا فساداً بعد سلطتهم
فالريس تاجر بقر ووزرائه منهم تاجر الاسمنت
ومنهم تاجر الدجاج وكذالك تاجر الاراضى
هولاء حيروا الشيطان فغادر وابتعد بعدما وجد نفسه ( قاعد ساااااااكت)

[ودالباشا]

#1037076 [ادروب الهداب]
3.88/5 (5 صوت)

06-17-2014 07:54 AM
والله شيء محزن ومبكي ويدل علي عدم وطنيه لهؤﻻء القوم رحم الله الطيب صالح

[ادروب الهداب]

#1037074 [ابو عبد الله]
4.07/5 (6 صوت)

06-17-2014 07:50 AM
شح النفس والطمع في المكاسب الذاتية على حساب المصالح العامة
آفة ابتلينا بها كما ابتلينا بالانقاذ

ويا ريت يرجعونا محل ما لقونا

[ابو عبد الله]

#1037069 [نائل]
4.13/5 (8 صوت)

06-17-2014 07:34 AM
أكاد أوقن بأن أعضاء تنظيم الماسونية بالسودان قد أحكموا قبضتهم وحققوا مآربهم ونفذوا مخططاتهم السرية بتغلغلهم داخل هذه الحكومة

[نائل]

ردود على نائل
[البيان الواضح] 06-17-2014 09:36 AM
أتفق معك تماماً أن تنظيم الماسونية قد أحكم قبضته على السودان برئاسة حسن التراب الذي كال التراب في خشم السودان ومعه شلة الماسونية التي حوله الذين في الحكم وخارجه تمثيلاً علينا ، وأصبح حالنا معهم مثل صاحب البيت الذي هاجمه اللص ليلاً وشهر في وجهه سلاحاً وسرقه عنوة وهو ينظر ، فقد سُرق السودان ليلاً في 30/6/1989 ولم يسترد حتى تاريخه .


#1037053 [abouzaid Musa]
4.07/5 (5 صوت)

06-17-2014 05:55 AM
يا حليلك يا (( مأمون بحيري ))
فما دام الحال كذلك سنتطرق للعمل ( الفردي )
وهذا قد يأتي بنتائج طيبه على غرار ما حدث
فى لبنان وذكرى ( امين الجميل ) و ( الحريري )
صححت مسارات كثيره حتي ان اقتصادها صار
الأحسن فى المنطقة مقابل الدولار .

[abouzaid Musa]


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة