الأخبار
أخبار إقليمية
مدير جامعة الخرطوم : ينبغي أن تكون هناك سياسات واضحة لحماية الأراضي من التصحر
مدير جامعة الخرطوم : ينبغي أن تكون هناك سياسات واضحة لحماية الأراضي من التصحر
مدير جامعة الخرطوم : ينبغي أن تكون هناك سياسات واضحة لحماية الأراضي من التصحر


06-18-2014 05:08 PM

الخرطوم (سونا) أكد البروفيسور صديق حياتي مدير جامعة الخرطوم أن قضية التصحر تحتاج لمعالجات وأن الجهود التي بذلت لمكافحة التصحر بطيئة ، مشيراً الي أهمية التمسك بالإرث في التعامل مع البيئة والأرض .
وقال لدي مخاطبته الاحتفال باليوم العالمي للتصحر تحت شعار ( التصحر خطر يهدد التنمية الاقتصادية والسلم الاجتماعي) الذي نظمه كرسي اليونسكو لدراسات التصحر بجامعة الخرطوم اليوم بقاعة الشارقة ، قال إن العامل الرئيسي في التصحر هو الإنسان نفسه، واعتبر أن قلة الإنتاج والإنتاجية من مشاكل التصحر ، مؤكداً أهمية وضع سياسات واضحة لحماية الأراضي من التصحر وأن تتدخل الدولة في استصلاح واستزراع الأراضي لتحقيق انتاجية عالية .
وأشار مدير الجامعة الي أهمية البحوث والدراسات العلمية الإبتكارية و تغيير النمطية في هذا المجال لزيادة الدخل ، مؤكداً أهمية التعاون والتنسيق بين الجهات ذات الصلة .
وقال د. الطيب الحاج علي مدير كرسى اليونسكو لدراسات التصحر أن 70% من المساحة بالبلاد مهددة بالتصحر وان 13 ولاية تغطى الصحراء جزء منها . وقال ان كرسي اليونسكو وضع خطة قومية للتصحر والجفاف الذي تم فيها تأمين حزام الصمغ العربي ومصدات للريح وعمل أحزمة شجرية وغابية وذلك بالتعاون مع الهيئة القومية للغابات وبعض المنظمات الدولية. ودعا سيادته لتضمين وحدة برنامج التصحر بوزارة الزراعة في خطط التنمية الزراعية ومكافحة التصحر وأن يؤخذ النموذج الصيني والمصري في استزراع الصحراء .
وأكد د. معتصم بشير نمر ممثل المجلس الأعلى للبيئة أن زيادة درجة الحرارة في العالم مابين نصف درجة ودرجة أدي لذوبان الثلوج وغير نظم المياه والبيئة ، مشيراً الي أن زيادة الهشاشة (التعرض لآثار تغير المناخ والمقدرة علي التكيف) لبعض المناطق آثر علي الأمن الغذائى وصحة الإنسان.
وقال إن أي نشاط وطني يرصد ظاهرة تغير المناخ وانعكاساته يتطلب زيادة الوعي في المناشط الزراعية وغيرها مشيراً الي أن 70% من سكان السودان يعتمدون علي الأمطار في الزراعة ، وقال إن هناك نقصا محتملا في إنتاجية محاصيل الذرة والدخن قد يصل الي أكثر من 50% في بعض المناطق .
وأوضح أن الإستراتيجية الوطنية للتكيف مع آثار تغير المناخ NAPA تم اعدادها في أطار برنامج الدول الأقل نمواً التابع لإتفاقية تغير المناخ وتهدف إلي إعداد مشروعات تلبي الحاجات العاجلة والملحة في مجال التكيف مع التغيرات المناخية لتقدم للتمويل من خلال الصندوق المالي للدول الأقل نمواً واستيعاب الآثار السالبة لظاهرة تغير المناخ في التخطيط التنموي بالبلاد .


تعليقات 7 | إهداء 0 | زيارات 1334

التعليقات
#1039361 [السودان الجديد]
0.00/5 (0 صوت)

06-19-2014 12:08 PM
لا تعليق على ما تفضل به البروفيسور عن التصحر و اغفاله لدور سياسات المؤتمر الوطني الكارثية على الانسان و البيئة في السودان غي أن نقول بملء الفم أن ( الساكت عن الحق شيطان أخرس)!!! و لا نامت أعين الجبناء..

[السودان الجديد]

#1039123 [سلبونا]
0.00/5 (0 صوت)

06-19-2014 09:06 AM
تصحر بس...

[سلبونا]

#1039065 [كتاحة امريكا]
0.00/5 (0 صوت)

06-19-2014 08:37 AM
الزول دا ماقالوا قدم استفالته ومسافر

دنيا صالح يا مصالح

[كتاحة امريكا]

#1038715 [ساهمر]
0.00/5 (0 صوت)

06-18-2014 06:26 PM
السياسة الواضحة هي القوانين الرادعة التي تمنع الدولة وليس المواطن من بيع الغابات في النيل الأزرق بأبخس الأثمان لشركات الاستثمار العربية التي لا يهمها المحافظة على البيئة أو أي كلام من هذا القبيل بل يهمها الربح فقط، لذا نراهم لا يلتزمون بالعملية التي تنظم القطع (ترك متر في الشجرة) بل يقطعون الشجرة من جذورها ويقتلونها قتلاُ. النتيجة كانت تصحر النيل الأزرق وهي المنطقة التي كانت خضرا حتى وقت قريب.

المواطن أيضاً يجب ردعه، وإيقاف كافة اللواري الحاملة للفحم ومصادرتها ومصادرة بضاعتها، وإحياء إرث مفتش الغابات الذي كان يقوم بعملية تفتيش على الغابة، وتفعيل كافة القوانين الأخرى.

كما يجب نثر بذور السنط والطلح بالطائرات على مساحات شاسعة بالنيل الأزرق وشرق النيل، والجزيرة والشمالية وشرق السودان وغربه.

كما يجب المحافظة على أخر غابة أيكولوجية بالسودان وهي غابة الدندر. غير ذلك فسوف نكون مثل موريتانيا والنيجر: سفاية+ جوع+ فقر+ مرض+ حرارة عالية+ أي بلاء أزرق يمكن توقعه.

[ساهمر]

#1038712 [Mohanad Mohammed Ali]
0.00/5 (0 صوت)

06-18-2014 06:22 PM
تصحر اكتر من العندك في الجامعة دا

[Mohanad Mohammed Ali]

#1038699 [حكومة مؤلمة]
0.00/5 (0 صوت)

06-18-2014 06:06 PM
ارجو ان تكون اكثر امانة يا بروف حياتي و الطيب حاج علي انتم اساتذة جامعة عريقة كونو اكثر جراة و انتقدوا سياسات المؤتمر اللاوطني العمرانية التي تتمدد على حساب الاراضي الزراعية ناهيك عن تحطيمهم للمشاريع الزراعية. انتم ايها الجبناء لن تنالو هذه المناصب في حكومة الشرفاء القادمة باذن الله قادمة باذن الله ما دام هناك شرفاء امثال ابراهيم الشيخ و محمد صلاح!!!

[حكومة مؤلمة]


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة