الأخبار
أخبار إقليمية
الجيش الحكومي ... هل يدعم الحوار ؟
الجيش الحكومي ... هل يدعم الحوار ؟
الجيش الحكومي ... هل يدعم الحوار ؟


06-21-2014 01:35 AM
الخرطوم ــ علوية مختار

دخلت القوات المسلحة السودانية بقوة في المشهد السياسي، عقب انسداد أفق الحوار الوطني الشامل الذي دعا إليه الرئيس عمر البشير، في يناير/كانون الثاني الماضي. وبعث الجيش، الأربعاء الماضي، برسالة قوية لكل من يقف ضد الحوار ويعمل على عرقلته داخل منظومة الدولة، مفادها أن الحوار سيكون "محروساً" من قبله، باعتباره "الحل الوحيد للأزمات"، وصولاً لنتائج تحقق السلام، مؤكداً بأنه "لن يسمح بعرقلته إطلاقاً".

موقف أعلنه وزير الدفاع، الفريق أول عبد الرحيم محمد حسين، خلال تخريج دفعة جديدة من الضباط، وقرأه من ورقة مكتوبة، لتعبر عن رأي رسمي للمنظومة العسكرية، موجهاً رسائل لجهات مختلفة، في مقدمتها جهاز الأمن. وترى بعض الأحزاب المعارضة أن جهاز الأمن هو المعرقل الرئيس لعملية الحوار، باعتبار أن نجاحه قد يضر بمصالحه، لاسيما أن القوى السياسية ظلت تنادي بتخفيض ميزانية الأمن، واقتصار دوره على جمع وتحليل المعلومات ورفعها للجهات المختصة.
وتحمّل المعارضة جهاز الأمن، مسؤولية الإجراءات الأخيرة من اعتقالات لزعماء الأحزاب وإغلاق ومصادرة بعض الصحف وتضعها في سياق "ضرب الحوار".

وكان الأمن قد اعتقل رئيس حزب "الأمة القومي" المعارض الصادق المهدي، وأطلق سراحه، أخيراً، بعفو رئاسي، على خلفية اتهامه إلى جانب رئيس حزب "المؤتمر" المعارض ابراهيم الشيخ، الذي لا يزال في السجن، بـ"تقويض النظام الدستوري والتحريض ضد الدولة" على خلفية انتقادات وجهها الرجلان لقوات الدعم السريع "الجنجويد" بارتكاب انتهاكات في إقليم دارفور وكردفان.

وحصل "العربي الجديد" على معلومات تؤكد أن هيئة الأركان في الجيش السوداني، عبرت عن استيائها من اعتقال المهدي، "قبل أن يفرج عنه، باعتبار أن ذلك يعرقل الحوار، ورأت فيه أمراً سلبياً".

ومن مصلحة القوات المسلحة السودانية، أن ينطلق الحوار بالفعل، لتتمكن من تطوير نفسها، بعدما أنهكتها الحرب الأهلية التي أنفقت فيها الميزانيات الضخمة التي ظلت ترصدها الدولة لها عاماً بعد عاماً، في الحرب التي لم تدع لها مجالاً لتطوير آلياتها وجعل "البزة العسكرية" جاذبة للشباب، لا سيما أن وزير الدفاع ظل يشكو للبرلمان غياب الميزات التفضيلية والمخصصات لاستيعاب الشباب في المنظومة العسكرية.

ويحظى جهاز الأمن بمخصصات عالية، ويُعَد من الوظائف الجاذبة للبعض، إذ إنه قد يطرح في العام، أكثر من وظيفة يتقدم لها الآلاف طمعاً في مخصصات أفضل.

وقصد الجيش من إعلانه دعم الحوار، توجيه رسالة إلى القوى السياسية الرافضة له، لإقناعها بجدواه، ويعلن بذلك "مدّ يده" بالسلام إلى الحركات المسلحة.

ويرى الخبير السياسي والأكاديمي الطيب زين العابدين، أن الجيش من ضمن القطاعات المؤيدة للحوار بقوة، بسبب إنهاكه من الحرب التي خاضها ضد المتمردين في مناطق عدة، لفترة طويلة من دون انقطاع. وأكد أن ذلك حدّ من قدراته على التطوير، باعتبار أن الأموال التي تخصصها الحكومة سنوياً تذهب لتمويل الحرب. وأضاف أن "السودان بلد مفتوح، الأمر الذي يتطلب تقنيات عالية في المراقبة والرادارات وغيرها".

ويقول زين العابدين لـ"العربي الجديد"، إن الجيش ينظر إلى الحوار كخيار وحيد، ستكون نتائجه تحقيق السلام الذي يمكنه حينها من تنفيذ مهامه الأساسية في حماية البلاد وسيادتها من التدخلات الخارجية. ويشدد على أن الميزات التي يحظى بها جهاز الأمن، تجد عدم رضى من الجيش باعتباره صاحب المهام الصعبة. ويضيف أنه "ربما يرى الجيش أن جهاز الأمن قد يقف ضد الحوار ويتعمد عرقلته، لا سيما أن نتائج الحوار ستحدّ من تمدده". واعتبر في إعلان دعم القوات المسلحة للحوار أمراً قد يعزز موقف الحوار، ويحرك ماءه الراكد بعد الضربات التي تعرض لها في الفترة الأخيرة.

العربي الجديد


تعليقات 14 | إهداء 0 | زيارات 4522

التعليقات
#1041513 [مدحت عروة]
0.00/5 (0 صوت)

06-22-2014 11:45 AM
رجال ونساء تنظيم الحركة الاسلاموية بت الكلب وبت الحرام شايلين السلاح ليس ضد اسرائيل او مصر المحتلة لحلايب او عصابات الحبش البتزرع الفشقة وتروع السودانيين حتى انها ضربت موكب والى القضارف السابق ولا ضد اى عدو اجنبى بل ضد ابناء الوطن المخافين والمعارضين لحكمهم الذى اتى بانقلاب مسلح على الشرعية !!!!!

[مدحت عروة]

#1041097 [nagatabuzaid]
1.00/5 (1 صوت)

06-21-2014 09:11 PM
قرات السطور الاربع الاولى من المقال فرحت جنس فرحة وقلت بصوت عالى جييد ليييييييينا يا يمة الجيش لسه حى بالله السطر البعدها وجدت ان من قال الكلام عبد الرحيم حسين طوالى هبطت قائلة هى سجم يا يمة يافرحة ما تمت اخدت لى صنه ورجعت اقراء تانى فعرفت ان هذا الموقف من الجيش قراءه محمد حسين من ورقة رجعت لى الروح شوية ممنية نفسى بامل ان الورقة سلمها له بعض الشرفاءممن تبقوا فى الجيش الفضل وهددوه فقراها تحت التهديد ويكون واحد واقف قصاده بحمر ليه يا تقراء يا شوتك طاخ طراخ فاضطر لقراءة الورقة نسالك يا ربى ان يكون بقى فى الجيش حبة رجال اصحاب مواقف

[nagatabuzaid]

#1040818 [الجوكر]
1.00/5 (1 صوت)

06-21-2014 02:22 PM
وأين أنت يا أبوريالة عندما هاجم نافع الجيش وسبه وأنت جالس مطأطئ الرأس فى الصف الأول فى إجتماع شعبى مشهور بإحدى قرى الجزيرة بعد إجتياح قوات الجبهة الثورية لأم روابة؟؟ كانت تلك اللحظة هى بداية إحلال الجيش السودانى الذى نعرفه بمليشيات الجنجويد المرتزقة ومن العجب أنك صرت تزورهم فى معسكراتهم بجنوب دارفور وجنوب كردفان وتصفهم بالجيش السودانى،،أسكت يا دلاهة.

[الجوكر]

#1040779 [دلدوم]
1.00/5 (1 صوت)

06-21-2014 01:58 PM
هسع أب دقن دا دياشى يا حليلك يا الديش البقى اللمبى وزيرك
اخى توف

[دلدوم]

#1040773 [تعليق]
1.00/5 (1 صوت)

06-21-2014 01:53 PM
وزير الدفاع ات بانقلاب والامن حق الانقلاب مافي جيش .... السودان ماشي الي اسواء ..بس ناس الحكومة ديل ناسين حاجة خطيرة جد وهي دمار السودان حيكون في زمن ابانئهم خليهم يلمو قروش العالم كلو في النهاية حنكون ذي العراق تفجيرات وقتل ..يعني أبنائكم ماحيعيشو ذيكم مرتاحين ويحرسهم الامن كمان تفعلون الان ...كل ما السنين تمر كلما الناس تكره الإنقاذ ..لم نكن نسمع بالجبهة الثورية ولا بالعدل والمساوة ولا جبهة الشرق ومناوي ونور ..حركة كوش.. يعني كل مرة الحركات في زيادة ..وقصة حسم الحركات دي اكبر كذبة ...المرة الفاتت ام درمان سلمت من العدل والمساوة ولكن المرة القادمة سوف تكون مصيبة كبيرة علي الخرطوم ...احسن ليكم تموا الحوار وذوبوا في الحكومة القادمة وجنبوا السودان الدمار الشامل ..قد سوف تتدخل الأمم المتحدة بحجة دارفور و كردفان ونكون كليبيا او العراق.. ام انتم لا يهمكم امر السودان

[تعليق]

ردود على تعليق
United States [الغلبان] 06-21-2014 06:48 PM
ما بهمهم السودان ولا شي ياعمك ديل بهمهم (عمك جورج) الفي الجيب ما عارف من اين اتوا


#1040736 [منو العوض]
1.00/5 (1 صوت)

06-21-2014 01:31 PM
ماتقولوا جيش قولوا مليشيات

[منو العوض]

#1040544 [سوف ننتصرعلي الكيزان الجهلة اللصوص]
1.00/5 (1 صوت)

06-21-2014 10:18 AM
وتتوالي المسرحيات .. وتبدع مدرسة الترابي في الانتاج والاخراج ووضع السيناريو حسب تقلبات الاوضاع والمتغيرات.. لايوجد جيش في البلد!! همشوه وانعدمت الثقة في افراده.. ولانري ان هناك ضباطا بقوا ممن لديهم الوعي السياسي والحس الوطني للمشاركة في رسم مستقبل السودان .انهم الان قليل من غوغاء .والا أين هم ؟ انها زراعة الترابي سرطان العصر وعبده المأمور "البشير الكشيرالحسيرالكسير . وهذا حصاد الانقاذ.. بوار وخراب ".. يكفي ضحكاواستخفافابعقول الناس؟ ولاتتطمأنوا لان الاكف مرفوعة بالدعاء عليكم ليل نهارايها المتأسلمون.."شتت الله جمعكم وعليكم منه لعنةالي يوم الدين "..

[سوف ننتصرعلي الكيزان الجهلة اللصوص]

#1040513 [وحيد]
1.00/5 (1 صوت)

06-21-2014 09:41 AM
و هل يوجد جيش اصلا؟ الجيش تم تسييسه و تزييفه ثم تهميشه، النظام اصبح يخشى الجيش لذلك اصبح الجيش مجرد واجهة و كلب بلا اسنان قد ينبح و لا يعض، و واضح ان السلطة قد استغنت تماما عن الجيش اذ حتى العمليات الحربية أصبحت موكلة بالكامل لمليشيات الجنجويد المرتزقة التي تتبع لجهاز الامن المسيطر الحقيقي و الحاكم الحقيقي و حتى الخرطوم البعيدة عن مناطق الصراع تم ادخال عدة الوية من المرتزقة لتقوم بمواجهة الجيش حال بدر منه أي تحرك تجاه السلام او التغيير .... لص الحمير المرتزق قائد مليشيات الجنجويد صرح انهم أتوا لتثبيت اركان الدولة ..... هل من بعد ذلك دور لجيش؟ و أي دولة تلك التي يثبت أركانها المرتزقة سارقي الحمير؟!

[وحيد]

#1040491 [سلبونا]
1.00/5 (1 صوت)

06-21-2014 08:57 AM
والله ي علويه مقالك دا كان حيكون له معني لو كتب في زمن نميري والا الاحزاب ولكن الانقاز لم تترك لنا جيش مع الاسف...

[سلبونا]

#1040468 [سوداني.]
1.00/5 (1 صوت)

06-21-2014 07:04 AM
جيش...أي جيش؟

[سوداني.]

#1040428 [عالم مستنكح]
1.00/5 (1 صوت)

06-21-2014 02:48 AM
عن اي جيش تتحدثون الجيش السوداني صفي في العشر سنين الاولي من حكم الانقاذ الموجودين في وحدات الجيش وحدات صغيره رمزيه الجيش هو الامن والفاع الشعبي وكلهم يدينون بالولاء للانقاذ وكلما يحدث تمثيل في تمثيل.

[عالم مستنكح]

#1040423 [التاج محمد احمد]
1.00/5 (1 صوت)

06-21-2014 02:36 AM
سيان عندنا ايد الجيش الحوار او لم يؤيد
هو وين الحوار ولا اقولك هو وين الجيش
هو نحنا اكان عندنا جيش دي حالتنا دي ملشيا
الاخوان المتأسلمين لا يوجد ضابط واحد خارج المنظومه
المعتته

[التاج محمد احمد]

#1040413 [بكري الصايغ]
3.00/5 (2 صوت)

06-21-2014 01:49 AM
الجيش الحكومي هل يدعم الحوار؟!!!
العنوان الصحيح هو:
"هل يدعم حميدتي وقواته الحوار؟!!، علي اعتبار انه لا يوجد اصلآ مايسمي بجيش البلاد!!

[بكري الصايغ]

#1040411 [الشريف]
1.00/5 (2 صوت)

06-21-2014 01:49 AM
جيتك يا عبدالمعين تعيني لقيتك يا عبدالمعين تتعان ..
جيش الليمبي الدلاهه ، أتى له (عطا) بمرتزقة لـ (دعمه) فكيف له بدعم (الحمار) ؟؟؟؟

[الشريف]


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة