الأخبار
أخبار إقليمية
هيئة عُلماء السُّلطان وتحريم الغناء في رمضان
هيئة عُلماء السُّلطان وتحريم الغناء في رمضان



06-28-2014 03:57 PM

بابكر فيصل بابكر

قال الأمين العام لهيئة علماء السودان (بروفيسور) محمَّد عثمان صالح في تصريح صحفي الأسبوع الماضي أنَّ القنوات الفضائية المحلية (ساهمت بشكل كبير في هزيمة المشروع الإسلامي للدولة), وطالب الجهات المسئولة ( بمنع الغناء في شهر رمضان لأنهُ يساعد على الفساد ), وأضاف أنَّ الهيئة أصدرت في وقت سابق ( فتوى بتحريم الغناء في رمضان والعمل على تقليله في الشهر الفضيل حتى لا ينشغل الناس عن العبادة ).

في البدء نقول أنَّ الحديث أعلاهُ لا يعترض على ضربٍ مُعيَّن من ضروب الغناء, ولا يُميِّز بين غناء هابط وآخر رصين, ولكنهُ يرفض الغناء من حيث المبدأ, وهو رفضٌ عقيم يُغالط الواقع و حقائق التاريخ الإسلامي.

يعلمُ كل من لديه إلمامٌ بسيط بالتاريخ أنَّ "الحضارة الإسلاميَّة" في أوج قوتها و تألقها في ظل الدولة العباسية, وخصوصاً في القرن الثالث الهجري شهدت إزدهاراً للموسيقى والغناء بصورة غير مسبوقة, وكانت قصور الخلفاء ودور العلماء تمثل ساحات رحبة للطرب و للإستماع للمغنين والمغنيات.

في تلك الحقبة إزدهرت الموسيقى وتطورت آلاتها ولا سيما في مدينة بغداد التي صار لها مركز الصدارة والشهرة في هذا الفن. و ظهرت أسماء أشهر المغنين والمغنيات مثل إبراهيم الموصلي وابنه إسحاق وتلميذه "أبو الحسن علي بن نافع " الملقب بزرياب وقمر البغدادية وغيرهم , و كذلك برع في دراسة الموسيقى من الناحيتين النظرية والعملية عددٌ من كبار العلماء والخلفاء أمثال الكندي والفارابي والخليفة الواثق العباسي.

كذلك كان الحال في حضارة الإسلام بالأندلس منذ عهد عبد الرحمن الداخل (صقر قريش) حيث أضحت مركزاً للغناء و صدَّرت موسيقاها ليس إلى المشرق فحسب بل إلى كافة أنحاء العالم, ولم تكن الدولة العثمانية إستثناءاً في هذا الخصوص حيث إزدهرت في ظلها الأغانى والإيقاعات والتأليف الموسيقى والموشحات.

الموسيقى والغناء شأنها شأن كافة العلوم والفنون والآداب تمثل مؤشراً لإزدهار الحضارة أو إنحطاطها, وهى – على العكس مما قاله (البروفيسور) - لا يُمكن أن تشكل أداة لهزيمة أية مشروع حضاري إذا كان ذلك المشروع حقيقياً وليس مُجرَّد شعارات مُبهمة و فضفاضة خالية من المحتوى.

هكذا كان الحال في ظل الدولة العباسية التي شهدت نهضة شاملة في العلوم التجريبية والآداب, وتفاعلت مع حضارات العالم وعلومها عبر "بيت الحكمة" الذي برع في النقل والترجمة, ولم يكن الخلفاء "يزدرون" الموسيقى والغناء ويعتبرونها مدعاة "للفساد".

المشاريع الحضارية – يا بروفيسور – لا تهزمها الموسيقى بل يهزمُها الفساد وإنتشار الرشوة والمحسوبية, ويهدمها الظلم والفقر والغبن, وما الموسيقى والغناء إلا مؤشرات لمدى نجاح تلك المشاريع أو فشلها.

إنَّ حديث البروفيسور يحتوي على إعتراف ضمني بفشل وهزيمة "المشروع الحضاري", ولكنهُ يتهرَّب من مناقشة الأسباب الحقيقية لتلك الهزيمة, ذلك أنَّ أحد أسبابها هو وجود هذه الطبقة التي ينتمي إليها و التي تطلق على نفسها مسمى "العلماء", ومن سماتها الرئيسية الإنشغال بالأمور الإنصرافية وترك القضايا الأساسية التي تهم الناس.

هؤلاء العلماء "بزعمهم" مشغولون بإصدار الفتاوى التي تُحرِّم الموسيقى وتمنع النساء من لعب كرة القدم وتحظر استخدام الفتيات فى الإعلان , ولكنهم لا يتحدثون عن الفساد الذي إنتشر و عمَّ القرى والحضر, والأزمة الإقتصادية الطاحنة, واحتكار السلطة, والفاقد التربوي, والتفاوت الطبقي الحاد.

همُ مشغولون بإصدار البيانات التي تدعو لمنع إنشاء المقاهي الشعبية في الشارع وخصوصاً شارع النيل، فالمقاهي في وجهة نظرهم تمثل "بقعة سوداء في وجه المدن الحضارية "، وهذا نموذج ساطع للظاهرة التي أسميتها من قبل ب "التديُّن الشكلي" وهو نوعٌ من التديُّن يحصر الدين في الشعائر والمظاهر ولا يهتم بجوهر الدين وقيمه وتعاليمه الحقيقية.

المُتدّين الشكلي – كما قلت في مقال سابق - قد يُستفز و يجّن جنونهُ وهو يرى إمرأة كاشفة رأسها ,وقد يذرف الدمع وهو يستمعُ لخطبة يلقيها أحد شيوخ الفضائيات عن عذاب القبر, وقد يهتف حتى يبح صوته في مسيرة لتأييد الحاكم المؤمن, ولكنه لا يُحرِّك ساكناً وهو يرى طفلاً مُشرداً يبحث عن لقمة داخل صندوق القمامة.

هيئة العلماء تعتبر المقاهي "بقعة سوداء في وجه المُدن الحضارية", ولكنها لا تسأل نفسها عن النساء اللائي يعملن في تلك المقاهي وما الذي دفع بهنّ للخروج من بيوتهن للعمل منذ الخامسة صباحاً وحتى السادسة مساء ؟ ولماذا إضطررن للخروج للعمل بعد هروب أزاوجهن الذين عجزوا عن إعالة أسرهم, أو موتهم وفقدانهم في الحروب العبثية التي لا تتوقف ؟ هى كذلك لا تسألُ عن مصاريف الدراسة والعلاج وإيجار المنزل التي أصبحت سيفاً مسلطاً على رقاب هؤلاء النسوة, وغير ذلك من الأسئلة الكثيرة المؤلمة.

أية مدن حضارية – يا بروفيسور - تلك التي لا تستطيعُ توفير "المياه" الصالحة للشرب لسكانها وهى ترقدُ آمنة بين ذراعي النيل ؟ وأية مدن حضارية تلك التي يضطر قاطنوها لأكل "الدجاج الميت" وطهى آذان "الأبقار" حتى يذهبوا عنهم الجوع ؟

هؤلاء العلماء بزعمهم معزولون عن الناس وهمومهم , متماهون مع السلطة التي برعت في إسكاتهم واستمالتهم عبر خلق أنواع من الوظائف المصنوعة التي لا تعود بالنفع إلا على أصحابها فأضحوا متواجدين بكثافة في كل وزارة ومصلحة حُكومية وجامعة ومؤسسة مالية وبنكية ومجالس إدارات الشركات, يُصدرون الفتاوى والأحكام تحت مسمى الرقيب الشرعي, وهى بدعة لم تعرفها مؤسسات الدولة عندما كانت القوانين والنظم واللوائح هى التي تضبط عمل الخدمة المدنية أبَّان فترة عظمتها وإزدهارها.

هيئة العلماء بزعمهم تعيش خارج العصر و تسير في الإتجاه المعاكس للتاريخ, فهى تعتقدُ أنَّ اصدار الفتاوى التي تحرِّم الغناء ستمنعُ الناس من الإستماع للموسيقى والأغاني - مساكين, هذا فهمٌ ساذجٌ وعقيم, فنحن نعيشُ في عصر "العالم الهاتف" وليس "العالم القرية" كما كان يُقال قبل سنوات قليلة, بوسع المرء أن يشاهد ويستمع عبر الهاتف الذكي لأحدث أغاني "ماريا كيري" و "بيونسى" و "جيسون مراز" فضلاً عن "جورج وسوف" و "آمال ماهر" و "ديديه عوضي" وغيرهم من المطربين العالميين والأفارقة والعرب.

من الجلي أنَّ فتاوى الهيئة تستهدف برنامج "أغاني وأغاني" لأنهُ البرنامج الذي يحقق أعلى نسبة مشاهدة في الشهر الفضيل, وقد سعوا من قبل لتغيير موعد بثه ومع ذلك ظلَّ الجمهور يتابعه بإهتمام. هذا البرنامج يُعيد إنتاج الغناء السوداني الرَّصين, ويُعرِّف بالشعراء والمطربين والمُجتمع بإسلوب "السهل الممتنع" الذي يتميَّز به الشاعر الكبير السر قدور, وبالتالي فلا مجال للإدعّاء أنه "يُفسد" الناس.

و من ناحية أخرى فإنَّ هذا البرنامج لا يشغل الناس عن العبادة في الشهر الكريم لأنَّ زمن الحلقة لا يتعدى نصف ساعة في اليوم, والناس يستمتعون بمشاهدته وينتظرونه بشغف شديد, وبالتالي فإنَّ محاولة "إجبارهم" على ترك مشاهدته بالقوة و بواسطة فتاوى "التحريم" لن تجدي, ولو كان لدى هيئة العلماء بزعمهم برامج أخرى جاذبة فعليها بثها والمنافسة بها "والحشاش يملا شبكته" كما يقول المثل.

لن ندخل مع (البروفيسور) في جدل فقهي حول الموسيقي والغناء فيكفي ما أوردناهُ من شواهد التاريخ وحقائق العصر, ولكننا نقول أنَّ حديثهُ ينطوي على تناقض واضح, فهو يقول أنَّ هيئته أصدرت فتوى ( بتحريم الغناء في رمضان ) والعمل على تقليله في الشهر الفضيل حتى لا ينشغل الناس عن العبادة, وكأنهُ يوحي بأنَّ الغناء في غير شهر رمضان "حلال" و مباح فالفتوى تقصر "التحريم" فقط على هذا الشهر.

ختاماً : نأملُ أن لا تستجيب الحكومة لدعوة هيئة العلماء وأن لا تتدخل في هذا الأمر وتترك المُجتمع يُقرِّر في مثل هذه القضايا التي لا تحتملُ أوامر السلطة ونواهيها بل يبتُ في أمرها الحس العام للجمهور, وهو بدون شك حسٌ سليم لأنهُ يُعبِّر عن رغبات الناس وخياراتهم الحقيقية.

[email protected]


تعليقات 23 | إهداء 0 | زيارات 6103

التعليقات
#1048570 [جاكس]
5.00/5 (1 صوت)

06-30-2014 12:46 PM
تبا للتخلف والمتخلفين...
حتى الدولة التي انتشر منها الإسلام (السعودية)
والتي تعتبر مصدره، لا تتشدد في هذا الأمر...
ولماذا يذهب الكاتب إلى ضرب مثل بمناطق بعيدة؟
ألا يعلم أنه في مكة التي تضم بيت الله الحرام...
كانت حتى وقت قريب تنتشر فيها المغنيات
والمغنيين والطرب بجميع صنوفه...
والشيء الذي لا يختلف عليه اثنان أن الله
لم يحرم قط لا الموسيقى ولا الغناء بنص
صريح في القرآن، فإذا كان هذا الضرب
من النشاط الإنساني الفطري بهذه الحرمة
المشددة، أليس من باب أولى أن يحرمه الله
وهو الذي خلقه بآيات صريحة كما فصل وحرم
أمور كثيرة...
أيكون الله نسي، ويريد هؤلاء الشيوخ المغيبين
تذكيره؟
أما كان الأفضل أن ننادي بتشذيب الذائقة
الفنية والبعد عن الغناء الهابط وتشجيع
الغناء الراقي والذي يلهب الحماس بدلا من
هذا الجدل العقيم والذي يمتد منذ عصور
بعيدة وما نزال نلوكه مثل العلكة؟

[جاكس]

ردود على جاكس
United States [osmanaboali] 06-30-2014 08:52 PM
تحمل وزر فتواك الى يوم القيامة ياشيخ جاكس


#1048052 [abu waraga]
5.00/5 (1 صوت)

06-29-2014 05:30 PM
شوف يا ابو الشباب حقو تخليك في المواضيع السياسية فقط . الموضوع عندما يتعلق بالفتاوي والحلال والحرام بكون صعب الافتاء فيه لأنه يتعلق قطعابالكتاب والسنة . عشان كدا لو ما عارف حقو ما تحلل ما حرم الله وما تدخل نفسك في متاهات انت ما قدرها وربنا يهدي الجميع .

[abu waraga]

#1047829 [ابوهاني]
0.00/5 (0 صوت)

06-29-2014 12:45 PM
هؤلاء العلماء كما يسمون نفسهم لم يفتوا عن المجاعة وعن الفساد الذي استشرى في جميع مرافق الدولة ولم يفتوا عن ازدياد أطفال المايقومه ولم يفتونا عن الحروب التي تزهق فيها الأرواح ولم يفتونا عن الفساد في سرقة المال بالمليارات وللأسف الشديد صار السوداني اخيرا ليس له أي قيمة تذكر في باقي الشعوب الأخرى . وبدلا من أن تفتون في الغناء أفضل أن تفتوا في شئ أهم وأفيد من هذه الخزعبلات التي لاتنفع ولا تضر إلى متى تفتوا وتنسوا حالكم يا علماء السلطان .

[ابوهاني]

#1047823 [غيور على الدين]
5.00/5 (1 صوت)

06-29-2014 12:41 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .
اولاً تقبل الله منا ومنكم الصيام والقيام . اقول لهذا الشيخ الهرم الذي بلغ من الكبر عتياً ان يتقي الله في نفسه لان معصية الشيخ الكبير ليست كمعصية الشاب الصغير وليعلم جيدا ان عمره محاسب عليه وليلزم ما ينفعه خاصة في هذا الشهر الكريم الذي هو شهر القرآن والقيام والدعاء الى الله تعالى والنافلة فيها تعدل الفرض في الاجر . وليعلم الجميع ان الغناء والموسيقى حرام في الشرع كما ورد في تفسير ابن عباس وابن عمر . هدانا الله واياكم الى الحق.

[غيور على الدين]

#1047775 [عدو المنافقين والظالمين واللصوص]
5.00/5 (1 صوت)

06-29-2014 11:57 AM
أخرج البخاري في صحيحه (5|2123): باب ما جاء فيمن يستحل الخمر ويسميه بغير اسمه #5268 وقال هشام بن عمار: حدثنا صدقة بن خالد: حدثنا عبد الرحمن بن يزيد بن جابر: حدثنا عطية بن قيس الكلابي: حدثنا عبد الرحمن بن غنم الأشعري قال: حدثني أبو عامر أو أبو مالك الأشعري -والله ما كذبني- سمع النبي r يقول: «ليكونن من أمتي أقوام يستحلون الحر والحرير والخمر والمعازف. ولينزلن أقوام إلى جنب علم، يروح عليه بسارحة لهم. يأتيهم -يعني الفقير- لحاجة، فيقولوا ارجع إلينا غداً. فيبيتهم الله، ويضع العلم، ويمسخ آخرين قردة وخنازير إلى يوم القيامة».
اخوتى الراكوباب معارضتنا لحكومة الظالمين واللصوص لاتجعلوها تعمينا عن رؤية الحق.

[عدو المنافقين والظالمين واللصوص]

#1047753 [عمر مكاوي]
3.00/5 (2 صوت)

06-29-2014 11:29 AM
((لن ندخل مع (البروفيسور) في جدل فقهي حول الموسيقي والغناء فيكفي ما أوردناهُ من شواهد التاريخ وحقائق العصر"
خخخخ.. فضحت جهلك يا مفتى الديار الأكبر..
ومتى كانت الاحكام الشرعية تؤخذ من "شواهد التاريخ" و " وحقائق العصر".. والكتاب والسنة وين يا دقوس.
قال: ( أغاني "ماريا كيري" و "بيونسى" و "جيسون مراز" فضلاً عن "جورج وسوف" و "آمال ماهر" و "ديديه عوضي" وغيرهم من المطربين العالميين والأفارقة والعرب.)))

زول سوداني] 06-29-2014 06:40 AM
((وفقت أخي الكريم (مساعد الطباخ) في الرد الشافي عليه وكفيتني ماكنت اود الرد به (ومتى كانت الاحكام الشرعية تؤخذ من "شواهد التاريخ" و " وحقائق العصر".. والكتاب والسنة وين يا دقوس) فعلا أين الكتاب والسنة هل اصبحت مصادر الفتوى عند هذا وامثاله هي(شواهد التاريخ وحقائق العصر كمايدعي) ؟؟!!!!! فإذا كان كذلك فتلك الشواهد وتلك الحقائق بها مالايسر عاقلا ناهيك ان يكون مسلما يحترم دينه وشرعه،،،،،، ))

ارجو ان تكون ردود(مساعدالطباخ)و(زول سوداني) اعلاه قد افحمت (البروف) ان كان حقيقة بروفيسور والحمدلله ان بالأمة الاسلامية امثالهما ممن يحق الحق ولا يرضى بالباطل جزاكما الله خيرا وتقبلها منكما ليجعلها في ميزان حسناتكما

[عمر مكاوي]

#1047741 [nashaby]
0.00/5 (0 صوت)

06-29-2014 11:16 AM
درقة السلطان يغضون الطرف عندما يكون الأمر متعلق بالسلطان ويفتون عندما تكون الأمور ليست لديها أوزان.

[nashaby]

#1047740 [جركان فاضى]
0.00/5 (0 صوت)

06-29-2014 11:12 AM
كان من اصعب الامور لسيدنا مالك بن انس ان يستفتى فى الحلال والحرام لانهما من اختصاص رب العزة والجلالة.. فلايجوز التحليل والتحريم الا بنص صريح من الكتاب والسنة ...وهذا مالا يتوفر فى الغناء...فالحاصل ان بعض العلماء الحنابلة فى السعودية فقط هم من يرون حرمة الغناء استنادا الى نص قرانى (لهو الحديث)..وتفسير ابن عباس له...والصحيح ان يقال ان الغناء جائز او غير جائز حسب اجتهاد الفقيه...غير انه لايجوز اطلاقا ان يقال ان الغناء حرام حيث ان حرمته لم ترد صراحة كالخمر والميسر...والله اعلم

[جركان فاضى]

#1047667 [اللدر]
3.50/5 (4 صوت)

06-29-2014 08:36 AM
من لم يهزه الربيع وأزهاره والعود وأوتاره فاسد المزاج ليس له علاج . هذا كلام الامام الغزالي

[اللدر]

ردود على اللدر
United States [osmanaboali] 06-30-2014 08:55 PM
العود ما يهز الا الشياطين مبروك عليك الصحبة يا.... فاضي واللبيب بالاشارة يفهم

[جركان فاضى] 06-29-2014 11:14 AM
من لم يسمع لرقيق الاشعار...تتلى برنين الاوتار...فهو جلف الطبع حمار


#1047653 [semsem Alhajar]
5.00/5 (2 صوت)

06-29-2014 08:06 AM
يعني بعد رمضان حلال نغني والمسؤلية ف رقبتكم يا هئية جهلاء السودان؟؟؟والله دي ياها زاتها صمت دهرآ ونطق كفرآ....وربنا ينجي الاسلام من امثالكم ونحن خلونا نغني نسكر نزني لينا رب وهو حرم معانا بس والله م بنفتي ولا بنحرم وتبقي هداية امة ع عاتقنا...فتبآ لكم ..

[semsem Alhajar]

#1047643 [Quickly]
0.00/5 (0 صوت)

06-29-2014 05:58 AM
هيئة علما الودان ام غنماء السودان
جمع غنماية

[Quickly]

#1047576 [منشى]
0.00/5 (0 صوت)

06-29-2014 12:49 AM
تحريم القتل فى رمضان مش اولى من تحريم الغناء , و لا كيف يا شيخ .اذا اوقفوا الحروب المشتعله فى الاطراف و لو لبرهه لخاطر رمضان ان كنتم مسلمين !!!!!

[منشى]

#1047554 [ابومصعب]
5.00/5 (1 صوت)

06-28-2014 11:44 PM
ما حرم الفناء فى شهر رمضان عليه ان يحرمه فى بقية الاشهر فالحرام لا يوجد له وقت يحلل فيه فشهر رمضان هو شهر الصيام والقران والتهجد وهنك من عاماء الدين كالصادق المهدى حلل الفناء وذهب الى ان القران قد نزل فى سجع مرتب مستدلا بذلك على تحليل الغناء فلا نفهم باى نستدل والله المستعان

[ابومصعب]

#1047537 [أبو زهانه.]
0.00/5 (0 صوت)

06-28-2014 11:01 PM
عليكم الله دكاترة الموسيقي
ما،،، أكثر من علمائكم ؟

[أبو زهانه.]

#1047486 [ابوكرتونة]
0.00/5 (0 صوت)

06-28-2014 08:57 PM
ماحرم الردة ماحرم الفساد ماحرم القتل ما ما ما

[ابوكرتونة]

#1047479 [عبده]
3.00/5 (2 صوت)

06-28-2014 08:51 PM
لا فض فوك يا فضيلة الشيخ البروف..وجزاك الله خيرا ..شهر رمضان شهر القرآن.

[عبده]

#1047467 [kakan]
0.00/5 (0 صوت)

06-28-2014 08:03 PM
الموضوع بسيط ومش عاوز الكلام دا كله بنتي الضقيرة في الاساس قالت لي ان مديرة مدرستها قال لها ان مقدم هذا البرنامج هو شيطان رمضان ولهذا امنعت عن حضوره الحقيقة هي ان للناس عقول وفهم للدين يتجاوز فهم الاستاذ الجليل ولكل تلفاز ريموت يجعله يستبعد مالا يعحبه فاذا ابعدنا برنامج المبدع قدور هناك اللبس حيث لادين ولاشريعة خليكم عاقلين وورونا كيف نوفر العصير والعصيدة والشرموط في هذا الشهر الفضيل واستثيروا الاغنياء لدعم الاسر الفقيرة وياايهاالانسان انك كادح الي ربك فملاقيه والسلام

[kakan]

#1047460 [ود الركابي]
0.00/5 (0 صوت)

06-28-2014 07:54 PM
كدي يا علماءنا شوفوا لينا فتاوي في موضوع الفساد المالي الغطس حجر البلد من كبارها اولاً .. وخليكم من الموضوع الميت ده .. لان اذا وقفتوا القنوات السودانية . بكرة ناس تشاد ولا الحبشه حايسرقوا فكرة برنامج اغاني واغاني وبدل مانشوفه في النيل الازرق حنشوفه في قناة ارتريا .. ابوالزفت .. ياحترجعونا للمسلسلات في القنوات العربية تاني بعد غيبة طويلة ..

[ود الركابي]

#1047413 [في التنك]
0.00/5 (0 صوت)

06-28-2014 07:02 PM
حتي حكومتهم التي يتبعونها لا تلقي بالاً لما يقولون فما بالنا نحن العامة !!
هذا يعني أن الحكومة لا تعترف بهؤلاء الذين يسمون أنفسهم بـ( علماء ) لأن الحكومة تعرف من هم وتعرف حقيقتهم.

إن كان هؤلاء العلماء محترمين في وظيفتهم وفي أمانتهم وفي أقوالهم وأصحاب عدل في القضايا التي بين الحكومة و وبين المواطنين والشعب عامة , لخشيت منهم الحكومة , لكن يبدو أن الحكومة لا تخشاهم , فهي تغرقهم بالعطايا والمنح والسيارات والمنازل الراقية وكل سبل الراحة والمتعة في هذه الدنيا بل وتسعي الحكومة لتبني لهم دارا ذي وضعية أفضل أو برجاً.... لذلك لا تعترف الحكومة بهم ولا تحترم أقوالهم.
فكم من فتوة أفتوها من لدن سفر الرئيس إلي الصين ثم المنح والقروض الربوية الكثيرة من الدول العربية والأجنبية ثم ثم ثم .....الخ. والديل أن هذا البروفيسور أشار لفتوي سابقةبقوله : وأضاف أنَّ الهيئة أصدرت في وقت سابق ( فتوى بتحريم الغناء في رمضان والعمل على تقليله في الشهر الفضيل حتى لا ينشغل الناس عن العبادة ). هذا يعني أن الحكومة لا تقل بالا لفتاويهم ولما يقولون.

[في التنك]

#1047389 [فوزي]
4.00/5 (3 صوت)

06-28-2014 06:30 PM
الغناء حرام فى كل الاوقات وليس فى رمضان وحده بالدلائل القطعية من الكتاب والسنة وما اكثر الادلة لمن اراد الاطلاع ويمكننى الاتيان بأكثر من 15 حديث والماعاجبوا يشرب من البحر اويقع على رقبتوا
دا كلام ربنا مامعاه اى هظار يعنى مافى جبجبة وسكسكة وواىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىى واوببببببببببببببببببب على انا اوب على والاغرب تلقاه راجل واشباه رجال وماهم برجال

[فوزي]

ردود على فوزي
[osmanaboali] 06-29-2014 03:18 AM
لم يقل ابو حامد الغزالي هذا خاف الله ياللي ماتخاف الله من اي كتاب قرات هذه الا كاذيب

European Union [خاف الله] 06-28-2014 11:06 PM
من لم يهزه العود وأوتاره والربيع وأزهاره والروض وأطياره فهو مريض المزاج يحتاج إلى علاج
الإمام أبو حامد الغزالي


#1047331 [عصمتووف]
4.00/5 (3 صوت)

06-28-2014 05:23 PM
قال الأمين العام لهيئة علماء السودان (بروفيسور) محمَّد عثمان صالح
قد اكرمت اللئيم التافة بوصفة ب بروف انه لا يستحقها وحرام ايضا الاستماع اليه واشباعة والججلوس بين اتباعة لانهم يفسدون الصلاة ويبطلون الوضوء

[عصمتووف]

ردود على عصمتووف
[osmanaboali] 06-29-2014 03:54 AM
كلامك يدل على المستوى المنحط للاخلاق في السودان ناس لا يعجبهم اي شيء عن الدين وهو يشتم العلماء وهو يقصد الدين ليس من شغلك ماذا يفعل العالم وهل هو مع الحكومة اوغيرها المهم ماذا قال وهل عنده حجة ودليل على قوله وانت من حتى تهزا بخلق الله وانت نكرة لا يعرفك الناس مندس كالمجرمين وراء اسمك مستعار ومن الشيوعيين الذين كفروا بفكرهم وهم يكرهون الدين لانه افيون الشعوب فلذلك لو كنت تعرف طريق المساجد لا تكون هذه الفاظك في عالم معروف حتى لو اختلفت معه و المعلقين يقولوا انكم اثنين بنفس الاسم واحدهما كاذب وانت اتمنى ان تكون الكاذب المهم كل انسان مسئول من كلامه امام الله واحذر من سب العلماء حتى لو اختلفنا معهم الا بالحجة والدليل والبعد عن الشخصنةلو عندك حجة اذهب للمسجد واثبت ضلاله بالدليل ولكنك اجبن من هذا انا لا اعرف الرجل وليس اي علاقة بالحكومة التي بسفاهتها جعلت كل من هب ودب يكره الدين والمتدنين بدون سبب الا كرهه للحكومة.


#1047328 [فاروق بشير]
5.00/5 (6 صوت)

06-28-2014 05:20 PM
اتفق مية المية مع الأمين العام لهيئة علماء السودان (بروفيسور) محمَّد عثمان صالح
ان يتوقف الغناء واضيف ليس فى رمضان فقط بل كل العام وليس وقف الغناء فقط بل وان يلبس الناس الحداد ويتدردقوا فى الواطة .

[فاروق بشير]

ردود على فاروق بشير
European Union [انا] 06-28-2014 11:03 PM
هههههههههاي والله جد القاعدنلها شنو؟؟؟


#1047293 [مساعد الطباخ]
3.88/5 (5 صوت)

06-28-2014 04:46 PM
"لن ندخل مع (البروفيسور) في جدل فقهي حول الموسيقي والغناء فيكفي ما أوردناهُ من شواهد التاريخ وحقائق العصر"
خخخخ.. فضحت جهلك يا مفتى الديار الأكبر..
ومتى كانت الاحكام الشرعية تؤخذ من "شواهد التاريخ" و " وحقائق العصر".. والكتاب والسنة وين يا دقوس.
قال: ( أغاني "ماريا كيري" و "بيونسى" و "جيسون مراز" فضلاً عن "جورج وسوف" و "آمال ماهر" و "ديديه عوضي" وغيرهم من المطربين العالميين والأفارقة والعرب.)
شكلك متابع كويس وغاطس في الطرب يمين وشمال.. ياربي آخر مرة فتحت المصحف متين؟
هززززززلت

[مساعد الطباخ]

ردود على مساعد الطباخ
[زول سوداني] 06-29-2014 07:40 AM
وفقت أخي الكريم (مساعد الطباخ) في الرد الشافي عليه وكفيتني ماكنت اود الرد به (ومتى كانت الاحكام الشرعية تؤخذ من "شواهد التاريخ" و " وحقائق العصر".. والكتاب والسنة وين يا دقوس) فعلا أين الكتاب والسنة هل اصبحت مصادر الفتوى عند هذا وامثاله هي(شواهد التاريخ وحقائق العصر كمايدعي) ؟؟!!!!! فإذا كان كذلك فتلك الشواهد وتلك الحقائق بها مالايسر عاقلا ناهيك ان يكون مسلما يحترم دينه وشرعه،،،،،،



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة