الأخبار
منوعات
الصحف العربية : الحلومر - وشليل. اهم معالم رمضان بالسودان
الصحف العربية : الحلومر - وشليل. اهم معالم رمضان بالسودان
الصحف العربية :  الحلومر - وشليل. اهم معالم رمضان بالسودان


07-08-2014 01:31 AM

كتب -أحمد السنهوري

رمضان بالسودان لة طابع أجتماعي خاص ينفرد بة علي بقية دول العالم العربي والأسلامي وقد جلست الأسبوع مع الكاتب والروائي الشاب السوداني' حسن بكر 'والذي حكي لنا الخفايا والاسرار الشيقة للجو الرمضاني بالسودان.

وينقسم رمضان بالسودان الي اكثر من جانب فهو لة جانب روحي واخر ترفيهي والثالث فني وادبي.
بالنسبة للجانب الروحي فهو يتمثل في صلاوة التراويح وقرأءة القرأن حيث تنشط حلقات الذكر الصوفية فالصوفية هي الغالبة علي الجانب الديني بالسودات وتتم بتلك الحلقات تلاوة القرأن ومديح المصطفي 'علية الصلاة والسلام' ويشارك في احيان قليلة شيوخ مصريين بتلك الحلقات.
وأما الجانب الترفيهي فينقسم الي الالعاب الشعبية والفولكولورية مثل الدورات الترفيهية الكروية التي تقام برمضان في المدن فقط.
وأما المناطق الشعبية والريفية فتنشط فيها الالعاب السودانية وهذة مرتبطو بالموروث السوداني بالريف والمناخ الطبيعي المصاحب لها مثل النيل والقمر مثل لعبة 'شليل'وهي لعبة يلعبها الأطفال في رمضان وهي تلعب في الليالي القمرية وتكون بأن يتفق الأطفال علي عظمة يلعبون بها.. ويسمونها ' شِـلَـيـلَ ' 'بكسر الشين' ثم يختارون في البداية شخصاً ليبدأ اللعب.
ثم يمسك الشخص المُختار ما اتفقوا علي اللعب به مثلاً ' حجر ' ثم يقول ' شِليل وينو '
ويرد الجميع ' أكلو الدودو '.

ثم يقول الشخص المختار ' شِليل وين راح '
ويرد الجميع ' أكلو التمساح 'ثم يرمي الشخص المختار 'العظمة ' ويقول ' شلّ وراح '
ثم يبدأ الجميع في البحث عن العظمة ومن يجدها يكون هو الشخص الذي سوف يقودهم ويرمي العظمة.. وهكذا.

أما علي المستوي الأدبي فتنشط كل القنوات السودانية بالنشاط الشعري والدرامي واشهر الممثلين السودانيين الذين قدموا أعمال برمضان هذا العام الفنان محمود ميسرة السراج والفنانة تهاني الباشا بالاضافة الي سلسلة الحكايات السودانية وهي تتكلم عن القضايا الأجتماعية بالسودان.

موائد الرحمن بالسودان الشقيق تختلف عن نظيرتها بمصر حيث يقوم الناس هناك بفرش طرقات الشوارع ويتم تنظيف ورش الرمال لاستقبال الفاطرين وتجعل الطرق هي الموائد وكل السودانيون يفطرون بالشارع حتي بالأحياء الراقية ويكون هذا خير تلاحم بين الطبقات بالسودان.
وقد قررت منظمة 'أصول ' الشبابية الي تحويل اشارات المرور لموائد رمضانية والغائها.
ومن الجدير بالذكر أنة لا وجود لفانوس رمضان بالسودان والزينة تكون بالأماكن الدينية فقط.

ومن أشهرالمشروبات الرمضانية بالسودان الشقيق مشروب ' الحلو مر ' أو الآبري مشروب شعبي سوداني يشرب عادة في شهر رمضان ويصنع من الذرة النابتة.

و'الحلو مر' مشروب تقليدي متوارث عبر الأجيال في السودان وهو معقد في طريقة تصنيعه، ويحتاج لكميات كبيرة من السكر للوصول إلي طعمه المطلوب وهو في أساسه خليط من الذرة المخمرة والبهارات وبعض الأعشاب.

ويحتاج إعداد هذا المشروب المميز لعدة أيام ويتم تحضيره لإعداده قبل شهر أو شهرين من حلول رمضان ووهو احد مظاهر الاحتفال برمضان وتوضع الذرة علي الخيش وترش بالماء لعدة أيام حتي تنبت ويخرج منها الزرع وتسمي هذه العملية محلياً ب 'الزريعة' ويقص الزرع بعد ذلك ويرمي، بينما تؤخذ الذرة النابتة وتجفف وتطحن وتطبخ في النار وتوضع معها البهارات وبعد ذلك تشكل علي شكل أقراص في صاج علي نار قوية و تسمي هذه المرحلة ب 'العواسة'.

وأشهر الأكلات علي طاولة الافطار السودانية هي 'العصيدة' و 'ملاح الويكة و' الأقاشي'.
وتؤكل العصيدة أما 'بملاح الروب' أو 'بالتقلية'
وبالسودان تنشط المقاهي و'ستات الشاي' علي النيل.

والتكافل الشعبي بالسودان برمضان مميز جدا حيث يقوك أهالي كل منطقة بتحديد الأشخاص الذين هم بحاجة للدعم قبل رمضان وقبل الاسبوع الثاني برمضان يكون الدعم وصل لكل من بالقائمة.
الاسبوع


تعليقات 1 | إهداء 0 | زيارات 1511

التعليقات
#1053593 [NjerkissNajrta]
1.00/5 (1 صوت)

07-08-2014 03:28 AM
لعبة شليل أنقرضت!!!
ليست هنالك موائد رمضانية في ما يسمى الأحياء الراقية!!!!
الأقاشى ليست وجبة منتشرة في أيام رمضان!!!!
الحلو مر لا يحتاج لكميات كبيرة من السكر للوصول للطعم المفضل انما تكمن جودته من جودة الصنعة و المواد!!!!!
حاجة عجيبة اللا يكون هنالك تناول لأية موضوع في السودان دون الوقوع في المبالغات و المغالطات!!!
شعب فريد في نوعه!!!

[NjerkissNajrta]

ردود على NjerkissNajrta
South Africa [العمرابي الاول] 07-08-2014 07:40 PM
فريد لمن غلط



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة