الأخبار
أخبار إقليمية
هل شهد التاريخ الإسلامى عمليات إبادة جماعية؟
هل شهد التاريخ الإسلامى عمليات إبادة جماعية؟
هل شهد التاريخ الإسلامى عمليات إبادة جماعية؟


07-12-2014 03:27 AM
سعد الدين ابراهيم

بلدة سالزبورج بالنمسا هى من أجمل بُلدان العالم، وربما أقرب شىء إلى «الجنة»، التى بشّرت بها الأديان السماوية المؤمنين فى الآخرة.

وعلى ربوة عالية فى تلك البلدة، توجد قلعة الملك ليوبولد، وقصر للمؤتمرات، خصّصه صاحبه لمؤتمرات السلام، فى أعقاب الحرب العالمية الثانية، وشهد أول هذه المؤتمرات عام 1947. وخلال الأسبوع الأخير من يونيو 2014، شهدت القلعة المؤتمر رقم 535، الذى شاركت فيه مصر ضمن ستين أخرى من ثلاثين دولة من قارات العالم الست.

وكان موضوع المؤتمر هو كيفية «منع عمليات الإبادة الجماعية للجماعات البشرية Holocaust and Genocide Prevention». وكانت كل الأديان والأجناس الرئيسية فى العالم مُمثلة فى المؤتمر. وكان مطلوباً منى تقديم ورقة بحثية عن عمليات الإبادة الجماعية فى التاريخ الإسلامى، أى خلال الأربعة عشر قرناً، التى هى كل تاريخ المسلمين.

وقبل مؤتمر سالزبورج بعدة شهور، كلّفت زُملائى الباحثين فى مركز ابن خلدون بمساعدتى فى مسح التاريخ الإسلامى للإجابة عن سؤال: هل وجدت عمليات إبادة جماعية للبشر على أساس العِرق، أو اللون، أو الدين، أو المذهب، أو الطائفة، أو القومية؟

وكانت الإجابة قاطعة واضحة صادمة. وهى «لا»، لم يشهد التاريخ الإسلامى فى القرون الثلاثة عشر الأولى أى مذابح، أو عمليات إبادة جماعية. ولكن القرن الإسلامى الأخير شهد سبع عمليات إبادة جماعية.

ولم تحدث عمليات الإبادة الجماعية تلك إلا فى تركيا وبُلدان عربية ذات أنظمة حُكم جمهورية، وفى القرن العشرين! أى أنها حدثت مع ميلاد الدولة الوطنية الحديثة.

من ذلك أن حالة الإبادة الجماعية فى تركيا وقعت ضد «الأرمن»، فى الفترة ما بين الحربين (1915-1939)، أى فى ظل حُكم أنصار تركيا الفتاة، الذين كانوا هم أنفسهم مُناهضين لحُكم سلاطين آل عثمان، باعتبارهم مُحافظين أو رجعيين. ويُقال إن حوالى مائتى ألف أرمنى فقدوا حياتهم، كما تشرّد منهم حوالى مليونين، لجأوا إلى كل بلاد العالم، بما فى ذلك مصر وبُلدان المشرق العربى. وربما تعتبر حالة الأرمن أول وأقرب مثال للإبادة الجماعية فى التاريخ الإسلامى.

أما الحالات السبع الأخرى، فقد وقعت واحدة منها فى ليبيا، واثنتان فى السودان، واثنتان فى سوريا، واثنتان فى العِراق.

1- فى حالة ليبيا، وقعت مُظاهرات طُلابية فى جامعة طرابلس عام 1971، أى بعد ثورة الفاتح بسنتين. فقمعها قائد تلك الثورة، العقيد مُعمر القذافى بالدبابات والمدفعية، ثم حاكم عدة مئات ممن اشتركوا فى المُظاهرات وأعدمهم على المشانق التى نُصبت داخل الحرم الجامعى. أكثر من ذلك، لاحق العقيد القذافى عائلات وعشائر وقبائل الطُلاب وعاقبهم جماعياً دون مُحاكمة.

2- قمع وإبادة الجنوبيين فى السودان. فبعد وصول عُمر البشير إلى السُلطة بانقلاب عسكرى ضد حكومة ديمقراطية مُنتخبة عام 1986، وعند تملل قبائل جنوب السودان من استمرار السياسات التمييزية التى كان الشماليون فى الخرطوم يُمارسونها ضدهم، سارع الرئيس عُمر البشير باستخدام الآلية العسكرية الفتاكة ضد تلك القبائل، وهو ما أدى إلى هلاك ما يقرب من مليون جنوبى، كان معظمهم من قبائل الدينكا والنوير والشلوك.

3- مذبحة حماة. وصل حافظ الأسد إلى السُلطة بعد انقلاب عسكرى فى أعقاب هزيمة العرب الكُبرى فى حرب يونيو 1967. ولكن طول بقائه فى السُلطة وتمييزه الطائفة العلوية التى ينتمى إليها (15% من إجمالى السُكان) على بقية أبناء الشعب السورى أديا إلى ظهور مُعارضة مُتنامية، قادها الإخوان المسلمون السوريون، والذين كانت مدينة حماة إحدى قواعدهم. فلم يتورع حافظ الأسد عن إعطاء الأوامر لسلاح الطيران السورى بدك المدينة بكل أنواع القنابل، وبالفعل أخمد التمرد فى حماة. ولكن كان الثمن هو إبادة أكثر من 150000 من سُكانها.

4- مذابح الأكراد فى حلبجة العِراقية. وصل صدام حسين إلى السُلطة فى العِراق من خلال سلسلة من الانقلابات العسكرية مع عمه أحمد حسن البكر، والتحالف مع الفرع العِراقى لحزب البعث العربى الاشتراكى. واتبع صدام أبشع أنواع القمع والإبادة لمن اختلفوا معه أو نازعوه السُلطة. لذلك لم يكن غريباً أن يستخدم نفس الأسلوب مع أكراد العِراق، الذين يتركزون فى محافظات العِراق الشمالية (كركوك- السليمانية- أربيل- الموصل). ولأن تضاريس تلك المحافظات ذات طبيعة خليجية، فقد تعذر على صدام حسين وجيوشه السيطرة وإخماد تمرد الأكراد. فلجأ صدام إلى استخدام أسلحة كيماوية أدت إلى هلاك ما وصل إلى نصف مليون مواطن عربى كردى. وكان أبشع هذه جميعاً إبادة سُكان مدينة حلبجة الكُردية، حوالى 25000 مواطن.

ولم تقتصر سياسة صدام حسين فى الإبادة على خصومه المحليين، ولكنها شملت أيضاً السُكان المدنيين فى دول الجوار، فى حالات الخلاف مع حكوماتها. من ذلك ما فعله عدة مرات من قصف صاروخى بالغازات والأسلحة الكيماوية لعدد من المُدن الإيرانية، أثناء حرب الخليج الأولى، ثم فى حرب الخليج الثانية، بل الأنكى من هذا وذاك أن صدام أمر بعمليات إبادة جماعية لمواطنيه فى جنوب العِراق بعد هزيمته المروعة فى الكويت، على يد التحالف الدولى، فشنّت قواته فى طريق عودتها إلى بغداد عمليات إبادة ضد عديد من القُرى والمُدن، بين البصرة وشط العرب (أى الحدود العِراقية- الإيرانية فى الجنوب). ولم يكن هناك تفسير لهذا الجنون الصدامى إلا أن الإحباط، بسبب هزائمه المُتتالية، دفعه إلى البحث عن كِبَاش فداء فى الداخل، ليصب عليها جام غضبه.

وهكذا يتضح أن عمليات الإبادة الجماعية للبشر فى التاريخ الإسلامى لم تحدث إلا فى الرُبع العربى، حيث لم نسمع عن مثل هذه العمليات فى إندونيسيا، ولا باكستان، ولا بنجلاديش، ولا الملايو. وإنها جميعاً حدثت فى القرن العشرين، وعلى أيدى حُكام عرب جمهوريين مُستبدين، حيث لم نسمع عن ملك أو أمير عربى حدثت فى عهده مثل هذه الجرائم.

فلا حول ولا قوة إلا بالله

[email protected]

المصري اليوم


تعليقات 9 | إهداء 0 | زيارات 2600

التعليقات
#1056648 [دفع الله]
0.00/5 (0 صوت)

07-12-2014 06:09 PM
الاخ سعد الدين: التاريخ الاسلامى كلها ابادات جماعية ابتداء من كربلا و الى ما يجرى اليوم من دارفور الى العراق

[دفع الله]

#1056537 [dar salam]
1.00/5 (1 صوت)

07-12-2014 02:52 PM
( ين البصرة وشط العرب (أى الحدود العِراقية- الإيرانية فى الجنوب). ولم يكن هناك تفسير لهذا الجنون الصدامى إلا أن الإحباط، بسبب هزائمه المُتتالية، دفعه إلى البحث عن كِبَاش فداء فى الداخل، ليصب عليها جام غضبه.)


يا اخي اذا انت ما عارف الحاصل اسأل وما تقول ما في تفسير كانت هنالك معارضة شيعية

وشيوعية اليعية الاتفاق مع ايران والحديث يطول لذا الرجاء البحث والتدقيق ( اذكروا

محاسن موتاكم )وتذكر رقيب عتيد

[dar salam]

#1056528 [dar salam]
1.00/5 (1 صوت)

07-12-2014 02:43 PM
يا سعد عليك الله خاف الله في رمضان وما تتكلم عن الشهيد البطل صدام في حقائق مابتعرفها

مع الاكراد تمرد اريد به فصل شمال العراق والمفروض اي رئيس شجاع لا يسمح بتقسيم الوطن

لانه بعرف العواقب ( امبرالية وصهيونية واعراب خونة )

اما الحديث عن جنوب العراق ديل شيعه رافضة يستاهلوا اكثر من ذلك


المفروض تبين اسباب الابادة ما تسرد سرد انشائي

[dar salam]

#1056435 [الكوشى الاصيل]
0.00/5 (0 صوت)

07-12-2014 12:21 PM
تذكروا ايضا الابادة الجماعية لأثنية النوبة التى تجرى على مدار الساعة منذ يونيو 2011

[الكوشى الاصيل]

#1056389 [زول وطني غيور]
5.00/5 (2 صوت)

07-12-2014 10:53 AM
ياسيد سعدالدين عليك بإحترام عقلية القارئ ، أولا: حرب الجنوب لم تكن حرب إبادة جماعية وإذا كان الأمر كذلك لكانت كل الحروب في العالم هي حروب إبادة جماعية ، هل كان الجنوبيون عندما حاربوا الحكومات المركزية بالخرطوم هل كانوا يحاربونها بالعصي أما كان الجيش النظامي يقتلهم وهم نيام داخل منازلهم، يجب أن نقر ونعترف بأن حرب الجنوب كانت بين جيشيين(جيش يقابل جيش ) ، ثانيا: من قال لك أن الضحايا الأثنين مليون كلهم كانوا من الجنوبيين؟؟ هؤلاء ياسيد سعد الدين كانوا من الطرفين ألم يمت من الشماليين بحرب الجنوب شبابا؟؟ تعريف الإبادة الجماعية لا يتطبق على حرب الجنوب البتة ، حرب الجنوب كانت قتالا بين جيشيين متقابلين ولكل منهما عدته وعتاده ، تعريف الإبادة الجماعية هو أن يسعى عنصر لإزالة عنصر آخر من الوجود تماما لهدف عنصري بحت إي أن يقتل البشر دون تمييز بين الجندي والمدني والطفل والشيخ الكبير هل هذا ينطبق على حرب الجنوب ؟؟

[زول وطني غيور]

#1056383 [radona]
5.00/5 (1 صوت)

07-12-2014 10:36 AM
هذا افتراء وكذب من قبل جهات صهيونية بان قتلى دارفور اكثر من 300000نسمه
الموضوع ومافيه عدد القتلى فقط 10000نسمة
والان وقد قامت قوات الدعم السريع بتطهير دارفور وجنوب كردفان والنيل الازرق من التمرد تماما واجتثته من عروقه وقد تنتظم البلاد احتفالات ومسيرات مليونية ابتهاجا بذلك
ومن يريد ان يثير موضوع المحكمة الجنائية باثارة موضوع الابادة الجماعية فليعلم بان اسد افريقيا لا يهاب ولا يخاف وبيسافر الى اثيوبيا واريتريا والدوحة والسعودية وتشاد وقام باكثر من 1000 رحلة تحديا لما تسمى بالمحكمة الجنائية وقد يفكر اسد افريقيا في السفر لجولة اوربية تشمل حتى هولندا مقر المحكمة الجنائية وسبق لاسد افريقيا ان طلب السفر لامريكا ولكن لتخوف الامريكان منه لم يمنحوه تاشيرة حتى لا يفضحهم في الامم المتحدة ويفضح اسرائيل لارتكابهم ابادة جماعية بملايين القتلى وان عدد القتلى في دارفور فقط 10000نسمة والان كل ربوع السودان تتفيأ الامن والرفاهية ورغد العيش وهنالك حريات ونزاهة وشفافية لا توجد حتى في امريكا ومايتم من اعتقالات لرؤساء الاحزاب واغلاق الصحف لعدم التزامهم بالخطوط لتناولهم قضايا الفساد التي جعلت المستثمرين الاجانب يهربون من السودان وتسببهم في هروب حتى المستثمرين السودانيين الى اثيوبيا لذلك تتم الاعتقالات من اجل التاديب والتانيب بمنتهى الديمقراطية

[radona]

#1056311 [Eisa]
0.00/5 (0 صوت)

07-12-2014 05:20 AM
please add Darfur , the recent genocide in Sudan.

[Eisa]

#1056310 [Hussein Hamid]
0.00/5 (0 صوت)

07-12-2014 05:20 AM
و كم قبضت من الجماعة إياهم ثمنا لبحثك هذا ؟؟؟

[Hussein Hamid]

ردود على Hussein Hamid
[حميدتى] 07-12-2014 09:06 AM
ياخى اقراء المقال كويس وبعدين علق الراجل كلامو ادانه للجماعه البتقصده


#1056302 [طاهر بابكر]
5.00/5 (2 صوت)

07-12-2014 04:58 AM
و شهد السودان عمليات ابادة جماعية علي ايدي محمد بيه الدفتردار الذي عمل علي ابادة السودانيين و الجعليين خاصة و علي ايدي خورشيد باشا الذي اباد الالاف من شعب البجا

[طاهر بابكر]

ردود على طاهر بابكر
Saudi Arabia [قيردون] 07-12-2014 12:21 PM
اسعدك الله اخ سعد الدين وهداك.. قيل ان الجنة فيها مالم تره العين ولم تسمعه الأذن فكيف لك ان تشبّه عرض زائل بنعيم مقيم.؟



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة