الأخبار
أخبار إقليمية
خواطر حول رئيس البرلمان
خواطر حول رئيس البرلمان
خواطر حول رئيس البرلمان
نبيل أديب عبدالله المحامي


07-14-2014 05:49 AM
نبيل أديب عبدالله المحامي

ظل السيد رئيس البرلمان يحتل موقعاً متميزاً من دائرة الإهتمام العام بتصريحاته الخلافية، ولعل آخرها تصريحه حول الحوار الوطني، والذي شبه فيه الإنقاذ بـ(صقر الجديان) الذي يجدد طاقته بالحوار، ليعيش مجدداً 35 عاماً، مؤكداً بذلك صحة موقف الذين رفضوا الإشتراك في الحوار بإعتباره مجرد محاولة لإطالة عمر النظام. ولكن ما زاد الدهشة لدى المراقبين، هو أنه أبدى استعداد الحكومة لتغيير سياستها وإعطاء ضمانات أخلاقية للحركات المسلحة، لدخول السودان والخروج منه للانخراط في الحوار. ولعله يقصد الخرطوم فهم يدخلون السودان ويخرجون منه دون حاجة لإذن، ومع ذلك، فما هو يا ترى ما يمكن أن يغري الحركات المسلحة في دخول الخرطوم والخروج منها إذا كان ذلك يهدف فقط لأن تجدد الإنقاذ طاقتها لتعيش مجدداً 35 عاماً؟ إذا تركنا كل ما يدعو للدهشة في هذه التصريحات، يظل هنالك سؤال هو هل يستطيع رئيس البرلمان ان يتحدث نيابة عن الحكومة في مسألة بالغة الدقة كهذه المسألة؟ من الناحية الدستورية هذه الوعود تخرج قطعا عن سلطاته، ولكن من الناحية السياسية، ربما كان سيادته يتحدث نيابة عن الحزب الحاكم بإعتبار أنه الحزب الذي يرسم السياسات الحكومية، سيراً على درب من سبقوه من رؤساء البرلمانات الإنقاذية، ربما دون أن يتمتع بنفس الوزن الذي كانوا يتمتعون به في الحزب.

عموماً لم يكن الحال دائما على هذا النحو، فقد إتبعنا في أول الأمر النظام البريطاني وقد تم إختيار القاضي بابكر عوض الله كأول رئيس لمجلس النواب لصفته الحيادية. وفي الديمقراطية الثانية رأس السيد / المبارك الفاضل شداد الجمعية التأسيسية ولم يكن حزبياً. وقد تم إنتخاب السادة د. محمد إبراهيم خليل والأستاذ محمد يوسف ، والسيد فاروق البرير،على التوالي كرؤساء الجمعية التأسيسية من بين أحزاب الأغلبية، في فترة الديمقراطية الثالثة، ولكنهم نأوا بنفسهم عن السياسية الحزبية الصارخة، عملاً بالتقاليد البرلمانية البريطانية التي إرساها البرلمان الأقدم والأكثرعراقةً والتى تجعل لرئيس مجلس العموم دوراً أشبه بالدور القضائى، فيصبح شخصية قومية بمجرد إنتخابه لهذا المنصب الرفيع. و ينبع ذلك من مهام رئيس مجلس العموم وسلطاته و التى أدت لأن يرسى الرؤساء المتعاقبون لمجلس العموم تقليداً راسخاً بالنأي بأنفسهم عما يلصق بهم شبهة التحيز، و ممالأة أحزابهم التى جاءوا منها فى أول الأمر. فرئيس مجلس العموم يمثل المجلس في علاقته بالعرش، ومجلس اللوردات، وباقي السلطات. كما ويرأس جلسات المجلس، ويلزم الأعضاء بإتباع قواعد السلوك في الجلسات، وهو صاحب السلطان الأوحد على المنطقة الخاصة بمجلس العموم في وستمنستر. و يظل رئيس مجلس العموم بعد إنتخابه للمرة الأولى رئيساً لكل المجالس التالية إلى أن يتوفى، أو يقرر التنحى. ولكى يتحقق ذلك تتضافر القوى السياسية لإعادة إنتخابه في دائرته فلا يتم ترشيح في مواجهته، وهو بدوره لا يرشح نفسه للإنتخاب في الدورة الجديدة نيابةً عن حزبه بل كرئيس المجلس الذى يرغب فى إعادة إنتخابه. و فى الجلسة الأولى للبرلمان الجديد يسأل والد المجلس – وهو لقب يطلق على العضو الأقدم فى المجلس ــ رئيس المجلس عما إذا كان يرغب فى إعادة إنتخابه رئيساً، فاذا وافق، يطلب من أى من الأعضاء أن يقترح أن يتبوء رئيس المجلس السابق المنصة كرئيس للمجلس الحالى، ويتم ذلك دون إعتراض. ربما كان تزايد الدور السياسي لرئيس البرلمان لدينا سببه تضاؤل الدور الدستوري للبرلمان، فما هي الحاجة لرئيس محايد لمجلس لا يتمتع بإستقلال حقيقي عن السلطة التنفيذية؟

الميدان


تعليقات 10 | إهداء 0 | زيارات 4976

التعليقات
#1058575 [المهندس سلمان إسماعيل بخيت على]
0.00/5 (0 صوت)

07-15-2014 05:05 PM
كلامك دا صحيح 100% يا أستاذ نبيل لو كان البرلمان برلمان منتخب من الشعب ويتصف بصفة البرلمان القومى فيصبح رئيسه رئيسا قوميا - أنت تتحدث الأن عن برلمان الرجل الواحد - دا مش برلمان دا برطمان يعنى لمان يكون لديك 100 برطمانه خصصت 10 للمخلل و10 للجبن و10 لعسل النحل ووووووووو وهكذا هل تستطيع برطمانات المخلل تحتج لماذا لم تضع فى عسل النحل - ناس الفاتح عز الدين هكذا برطمان فارغ النظام يضع فيهم مايريده ويخرجه منهم متى ما أراد وعشان ديكور البرلمان يكتمل كلموا جامعة من جامعاتهم تمنحه الدكتوراة لة ملاحظ أن درجة الدكتوراة كانت حديثة ولتكملة زينة رئيس برلمان البشير أو برلمان الصوت الواحد

[المهندس سلمان إسماعيل بخيت على]

#1058472 [إسماعيل آدم محمد زين]
0.00/5 (0 صوت)

07-15-2014 02:41 PM
يا ود حميده الزول ده في بداية الإنقاذ كان شغال في منظمة إنقاذية و كان صغيراً- ربما في العشرين أو أقل ! و كان مقرهم في عمارات بنك الخرطوم-حالياً الضرائب!إذا بتعرف زول إنقاذي يمكن يوريك عمره كم؟و بعدين للتغطية و التمويه ما قاعدين يجيبوا سيرة ذاتية كاملة ! و محن كتيرة !
و بعدين ما وريتنا رأيك في ود الميرغني و و ود الصادق- مني مناوي إعترف بأنه مساعد حلة! ديل مساعدين شنو !

[إسماعيل آدم محمد زين]

#1058411 [شطة ابكر البرتاوى]
0.00/5 (0 صوت)

07-15-2014 01:38 PM
استاذ نبيل ده لما يكتب بتاكد لى تماما باننا فى وطن عملاق يحكمه اقزام, غايتو كان داير تشوف عوجة رقبة بلدنا دى انصحكم بالتبتل فى محرابه, شكرا اديب.

[شطة ابكر البرتاوى]

#1058400 [swar]
5.00/5 (1 صوت)

07-15-2014 01:28 PM
يا جماعة الخير الراجل وظيفته مؤقتة. علي عثمان في انتظار المنصب بعد المسرحية السخيفة للاسلامويين. لا بهم من يدخل ومن يخرج فكلهم وجوه مختلفة لنفس العملة.

[swar]

#1058302 [وحيد]
5.00/5 (1 صوت)

07-15-2014 12:04 PM
لا يمكن مقارنة رئيس مجلس العموم بهؤلاء الهلافيت .... جماعة الانقاذ يمثلون تنظيم اجرامي و عصابة جريمة منظمة و هم يحكمون و يصرحون من هذا المنطلق ، فليس فيهم رجل دولة بل كلهم عصبجية و قبضايات و يتعاملون بهذا المستوى يستوي في ذلك رئيس الجمهورية و نوابه و وزراؤه و رئيس البرلمان الابله و بقية اعضاء العصابة ... الغريب ان لغة زعماء المافيا لغة رفيعة و مهذبة لكن هؤلاء يتحدثون بلسان قبيح و لغة منحطة

[وحيد]

#1058281 [شاهد اثبات]
5.00/5 (1 صوت)

07-15-2014 11:38 AM
يبدا الاصلاح بالمحكمة الدستورية العليا
تصلح الدستور
بعدين بتصلح السودان..يانبيل اديب

[شاهد اثبات]

#1057823 [إسماعيل آدم محمد زين]
5.00/5 (1 صوت)

07-14-2014 03:47 PM
عامل السن تم إغفاله تماماً في حالة هذا اليافع الذي تم إختياره رئيساً للبرلمان و لو نظرت لرؤساء البرلمان السابقين تجدهم تجاوزوا الخمسين و ربما الستين -الأمر الذي يمنحهم الحكمة و المعرفة و الإحترام ! هذا الشاب غير مؤهل حتي لعضوية البرلمان !و لكنها محن الإنقاذ ! و أجزم بأن كثيراً من أهل الإنقاذ لا يولونه إحتراماً.
لذلك آمل أن تتحرك مع القانونيين الكبار لوضع عامل السنفي الإعتبار لكثير من الوظائف المهمة - مثل وكلاء الوزارات و نواب الرئيس و مساعديه و حتي منصب الرئيس يجب أن تحدد له سن الخمسين و أكثر و كفي ما حدث خلال العهود العسكرية هنا في السودان و في ليبيا و غيرها من الدول التي أبتليت بصغار السن - مثل نميري ، قذافي، ناصر و الآن تجد ود الميرغني مساعداً للرئيس و كذلك إبن الصادق و هم غي مؤهلين لمناصب صغيرة!في الخدمة المدنية!

[إسماعيل آدم محمد زين]

ردود على إسماعيل آدم محمد زين
United Arab Emirates [توتو بن حميده آل حميده] 07-15-2014 02:11 PM
ياخي خاف الله على اليمين دا أكبر من الديناصور بتاع العصر الطباشيري - عامل سن بتاع إيه


#1057696 [البرلوم]
0.00/5 (0 صوت)

07-14-2014 01:18 PM
يامدافع صلاح قوش

هههههههههههههه

[البرلوم]

#1057568 [kamal]
0.00/5 (0 صوت)

07-14-2014 11:22 AM
الشيوعيون والعلمانيون دائما ما يستصحبون النماذج الغربية والانسانية

كان يااستاذ ترجع امر البرلمان لمآلاته الوهمية .. وهم اسلامى ، وهم حضارى ، وهم متوالى

وبماانك ضليع بالقانون ماكان لك ان تتجاهل ، ان ليس للانجليز دستور مكتوب "مكتوب ياولدى مكتوب"

اهم حاجة المستندات يا...............!

[kamal]

ردود على kamal
[ال] 07-16-2014 03:40 AM
يا كمال اقرا ساى لحدى ما تكمل الاساس بعدين علق على راحتك عشان ما تعمل زحمه ساااااى

Saudi Arabia [الجعلي ود المتمة] 07-15-2014 03:25 PM
بالله انت فاهم كلامك الكتبته دا ؟
خلينا نحنا !!!


#1057527 [سيف الدين خواجة]
5.00/5 (1 صوت)

07-14-2014 09:59 AM
محن الزمان ياستاذ في سودان السجم والرماد الفاتح اول من افسد في الانقاذ في معتمدية امدرمان واول من افسد في المجال الطبي ونال الدكتوراه في هذا العهد وهو يجلس كسلفه علي اكوام من تقارير الفساد وحال ابلغ دليل قلنا لهم ليس العبرة باستمرار الحكم ولكن العبرة بنتائجه ولكن لا يسال الكلب لماذا ولغ في الماعون !!!

[سيف الدين خواجة]


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة