الأخبار
أخبار إقليمية
اتفاق بين بطون المسيرية على التهدئة لحين انعقاد مؤتمر الصلح
اتفاق بين بطون المسيرية على التهدئة لحين انعقاد مؤتمر الصلح
اتفاق بين بطون المسيرية على التهدئة لحين انعقاد مؤتمر الصلح
من تاريخ السودان


07-16-2014 11:50 AM
الفولة:
توصل أطراف قبيلة المسيرية من أولاد عمران والزيود إلى اتفاق تهدئة بعد الأحداث الأخيرة التي أدت إلى مقتل أكثر (44) من الطرفين بعد نزاع على قطعة أرض.
وقال محمد جابر برام رئيس آلية المصالحات والتعايش السلمي بالولاية إن اللجنة المشتركة من الإدارة الأهلية توصلت إلى اتفاق ينهي النزاع المسلح بين الأطراف في الوقت الراهن لحين عقد مؤتمر صلح مبيناً أن لجنة المساعي الحميدة من أطراف المسيرية قامت بجهود على مدار (10) أيام تكللت بالتوصل إلى قبول الأطراف بالتهدئة.
وأكد برام حرص الولاية للتوصل إلى مصالحات بين القبائل المتنازعة مشدداً على أهمية التوصل إلى حلول فيما يتعلق بالنزاعات والصراعات بين القبائل بالولاية والتوجه إلى التنمية والإعمار.

الجريدة


تعليقات 2 | إهداء 0 | زيارات 1434

التعليقات
#1059879 [العنطـــــــــــــــــــــج]
0.00/5 (0 صوت)

07-17-2014 12:08 PM
سبحان الله المسيريه ديل ما فيهم زولا عاقل؟؟ الناس ديل حيعيشو في التخلف ده لمتين؟؟ و اذا كان ده بين عيال العم, أمال كان بقي فيها غريب بتسوو شنو؟؟
هسه تلقي السبب اتفه من التفاهه زاتا, قبيله غريبة الاطوار و كأنها عايشه في كوكب تاني, انتو الكتل و الدم و الموت ده بتسوو بيهو شنو, كفار انتو ولا عندكم راي في كلام الله و النبي؟؟
الزمن ده الشعوب بتتفاخر بالتنميه و التحضر و تنظيم المجتمعات الانسانيه و ترقية حياة الانسان, نحنا نلقاها منكم وللا من الكيزان؟؟ هسه شغلتكم الفارغه دي البلد تستفيد منها شنو؟؟
اعوذ بالله من الجهل و الجهلاء

[العنطـــــــــــــــــــــج]

#1059633 [محمد ادم علي]
0.00/5 (0 صوت)

07-17-2014 02:33 AM
الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وبعد اصبحنا اليوم مضحكة للعالم يتفرج علينا ونحن نقتل بعضنا بعض كالوحوش في الغابه ماهذه المهازل اين ذهبت العقول الايوجد رادع لامن خلق ولادين إن ذهاب الدنيا بما فيها اهون عند الله من قتل امرئ مسلم ولان تنقض الكعبة حجرا حجرا اهون عند الله من قتل المسلم خافوا الله وجهوا سلاحكم لعدوكم الحقيقى وفروا هذه الارواح الطاهره ليومها افعالكم هذه جعلتنا نخجل من الانتماء لهذا الكيان الشامخ صاحب الجذور الضاربه فى عمق التاريخ اللهم اهد قومي فإنهم لايعلمون

[محمد ادم علي]


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة