الأخبار
أخبار إقليمية
سكر كنانة السوداني والتدمير المقصود..ما يثير امتعاضي الى حد القزازة ما يجري في السودان.
سكر كنانة السوداني والتدمير المقصود..ما يثير امتعاضي الى حد القزازة ما يجري في السودان.
سكر كنانة السوداني والتدمير المقصود..ما يثير امتعاضي الى حد القزازة ما يجري في السودان.


ثورة الجياع التي تصاحبها حالة الاضطهاد والدجل هي اصعب الثورات.
07-19-2014 05:53 PM
عاطف عتمة

اصعب ما يمكن ان يمارس علينا اليوم خديعة الدجالين الكبرى باسم الله او الدين ، وان يمارس علينا فسادا ممنهجا مغضبا للحق هو ما يجري من شيطنة الدين في عدد من دول عالمنا العربي والاسلامي تحت شعار ' الاسلام هو الحل ' ، بينما قمة الضيق في الرؤيا ان ننظر الى الاسلامين جميعا من وجهة نظر الضحية و المضطهد في كل بلاد الدنيا ، في حين اننا نغمض اعيننا عما يفعلون مقتا عظيما ، ولا نحاكم افعالهم كغيرهم من اللامعصومين من الخلق ، وهم يمارسون الحكم في عدد من دول العالم كتركيا والسودان لنكتشف الطامة الكبرى .

ما يثير امتعاضي الى حد القزازة ما يجري في السودان قبل غزة مع الفارق في ممارسة القناعات المزيفة ، اذ نشاهد اليوم حالة من الفساد والفوضى تدمر ثروات هذا البلد ، وتوزع ارضه كلحوم الضحايا وتتلاعب بمقدراته ، وهم يضيفون ادلة تدمغهم وتدحض حجتهم الى قائمة سجلات فساد حكم الاسلام السياسي ، والذي لا زال البعض منا تنطلي عليه اقنعتهم الفاسدة ، ومنه ما يحاك في السودان وا اسلاماه .

وللتاريخ ان قائمة الاسلام السياسي السوداني ، ونقولها على بلاطة ، تحفل بالخيانة والتامر ، والتنازل عن ارض الاسلام في الجنوب ودارفور ، وقد عززوا التجزئة والانقسام من اوسع ابوابها ، وحققوا شلّالات الدماء في اروع صورها ، ومارسوا التجويع وتدمير الاقتصاد واذلال الانسان والقهر بارذل انواعها ، وكل هذه الممارسات تجري في ظل غياب فضائيات السي اي ايه واعوانه ، لان ممارساتهم تحظى بمباركة الغرب واتت الى الحكم بصنيع استخباراتي خائن .

والصورة تتجلى خاصّة بعد تدمير الاسلاميين هناك بالانابة عن الاستعمار كل شيء ، وما استبقوا شيئا ، وفي فصل جديد يطل علينا تتدخل فيه حكومة السودان من خلال وزير الصناعة السوداني السميح الصديق لتدمير واحدة من اكبر الشركات العالمية الخاصّة السودانية ، في بلد مدمر احوج ما يكون الى فلس استثماري واحد ، وهي شركة سكر كنانة ، الشركة المساهمة العربية التي تضم إلى جانب السودان السعودية والكويت والهيئة العربية للاستثمار والانماء الزراعي وجهات أخرى ، ويعدّ المشروع من أكبر مشروعات السكر في العالم ، حيث يطحن حاليا 24 ألف طن من قصب السكر كل يوم، وقد صمم المصنع لترتفع هذه القدرة بسرعة إلى 32 ألف طن.

بالامس المصنع واجه صعوبات في إتمام إنجازه وتمت عرقلته ، بعدما حاولت شركة أميركية الاستحواذ على الشركة ، وبسبب الحصار التجاري المفروض على السودان ، ثم ياتي التدخل الفاسد لحكومة السئودان ، لتفرض ما تريد على المستثمرين في عدة قرارات ، مع ان تدخل الحكومة في مشروع خاص ليس له ما يبرره وليس له ما يفسره سوى محاولة فرض خاوات ورشاوى واستحواذ لصالج جيوب الفاسدين ، واخر التقليعات تدخلهم السافر في عزل محمد المرضي التيجاني العضو المنتدب في المصنع بقرار حكومي سافر اغضب اعضاء مجلس الادارة من المستثمرين العرب لاعتقادهم بان القرار سيدلف الى حالة فساد ونهاب ، فترك المستثمرون العرب السودان هروبا من حالة حصار عسكري فرضت على المصنع ليكون المشروع في مصيره نحو الفشل والزوال ، لفساد القرار الذي يستهدف التيجاني كونه عصب المشروع وصاحب الدور الاكبر في رؤيته للنور .

نضع الاف الاسئلة الاستنكارية والاستفهامية حول مصير مشروع سكر كنانة وفيما اذا كان البشير يذعن في مباركة النهب والتدمير للشركات ومؤسسات السودان واقتصاده .

الوضع في السودان قابل للانفجار في أي لحظة فثورة الجياع التي تصاحبها حالة الاضطهاد والدجل هي اصعب الثورات لانها لا تبقي ولا تذر نزاعة للبشر .


وكالة زاد الاردن

image
الاستاذ عاطف عتمة


تعليقات 11 | إهداء 0 | زيارات 8030

التعليقات
#1400283 [دارك]
0.00/5 (0 صوت)

01-14-2016 06:16 PM
.

[دارك]

#1062376 [نص صديري]
0.00/5 (0 صوت)

07-21-2014 03:12 AM
وين كنتوا من زمان وكت الانقاذ ماسحين ليها خشمها وماسحة ليكم دقنكم؟؟
بمجرد ما عرفوا انوا المراجع العام على ابواب فسادهم وكشف سرقة البلد ونهبها بالباب المفتوح قاموا يتصايحوا ويتنابزوا في بعضهم.
طبعا المقال من اخراج المدير العفن المطرود وهو من اوعز لكفلائه بالتدخل كما اشار بعضمة لسانه وهدد ان شركائه العرب سيحردون
ومعارضة السجم والوهم كل شيء يمر فيها

كنانة يجب نشر فسادها وعلينا الوقوف بجانب المراجع العام رضى من رضى ورفض من رفض

[نص صديري]

#1062189 [Rebel]
0.00/5 (0 صوت)

07-20-2014 08:12 PM
* غريبه ان يصل "التكثيف" الإعلامى حول مسرحية "المرضى الفاسد" حتى صحافة الأردن و إعلامييها؟!!
* لم يتيحوا الفرصه ل"الأردنى" المسكين كى يجمع بعض المعلومات الصحيحه عن الموضوع، حتى لا يتشابه عليه البقر، و "يلخبط" بين سكر كنانه و سكر النيل الأبيض!!
* لعن الله الثلاثه: الفساد..و الفاسدين..و اجهزة الأمن و الإستخبارات الفاسده.

[Rebel]

#1062176 [الزنكلونى]
0.00/5 (0 صوت)

07-20-2014 07:26 PM
المرضى مرض ربنا ازالو

[الزنكلونى]

#1062125 [nagatabuzaid]
0.00/5 (0 صوت)

07-20-2014 05:42 PM
( يا امريكا لمى جدادك ) يعنى الجدادالحايم ده ما امريكى انا ما قلت ليكم جداد بلدى بتاع كوش ؟

[nagatabuzaid]

#1062009 [أهل العوض]
1.00/5 (1 صوت)

07-20-2014 03:03 PM
كل الحكاية وما فيها انو حكومة الكيزان اخوان الشياطين في السودان عايزة تضع مصنع سكر كنانة تحت هيمنة قطر والتنظيم الدولي للاخوان المجرمين وتجبر السعودية والكويت على سحب شراكتهما في كنانة خيوط اللعبة في يد قطر والمعركة الجارية الآن تدار من الدوحة..والايام القادمة ستشكف الكثير المثير الخطر.

[أهل العوض]

#1062000 [زول ساى]
5.00/5 (1 صوت)

07-20-2014 02:57 PM
لو قرات عن حقبة الإستعمار الإنجليزى لوجدت السودان وصل القمة وإزدهر فى عهدهم فهم الذين أسسوا التعليم بل أجبر الناس عليه برغم فتاوى المشايخ التى تحرم دخول المدارس وكما أنهم أسسوا الطب فى السودان فكل عمالقة الطب السودانى هم من رحم جودة وقوة التعليم البريطانى فى مجال الطب وشهرة بلادنا فى مجال الطب سببها البريطانيين الذين ما بخلوا على الشعب السودانى بتأسيس تعليم جامعى راقى واصيل وفاعل وليس الطب وحده حتى فى مجال التربية والتعليم فأسسوا معاهد التعليم المختلفة التى خرجت أفذاذ ونوابغ من عباقرة المعلمين الذين شهد لهم الخليج واليمن وغرب إفريقيا برساخة علمهم وقدراتهم التعليمية العالية بخت الرضا ، معهد الدلنج ، كليات المعلمات بمدنى وبورتسودان وغيرها شاهد على ذلك ، فقد طوروا إنسان السودان تماماً مثل تطويرهم للزراعة والصناعة فى سوداننا فأنشاؤا مشروع الجزيرة كأضخم مشروع فى القارة السمراء ومدوا أكثر من خمسة آلاف كيلومتر طولى من اقصى الشمال إلى نيالا غرباً و واو جنوباً وبورتسودان شرقاً وحتى بورتسودان هذه صنيعة الإستعمار عام 1910 من شهر 10 الساعة 10 حيث افتتحت ميناء رئيسى . وفوق كل ذلك اسسوا خطوط جوية وبحرية بأسطول طائرات وسفن لا مثيل لها فى المنطقة ، فنحن اول العرب والأفارقة من تناول شاى الليبتون والبيبسى لقد كانت بلادنا ملجأ لكل طالب علاج وإستشفاء حيث مستشفى الشعب ومستشفى الخرطوم بل حتى أصغر مستشفى حكومى فى مدينة صغيرة يكون متميز، أما فى عهد هؤلاء فحدث ولا حرج تحول بلادنا إلى بلاد لا نعرفها ولا تعرفنا مسخ من دولة مشوهة فى كل شئ تعمه الفوضى والفساد والخراب ، يحمل إنسانه ما لا يطيق من العنت والمشقة والحرب عليه فى كل شئ فى معاشه فاصبحت تلك الدكاكين العتيقة الزاخرة بكل شئ خراب وجفاف واضحت مشاريعنا المروية فى الرهد والسوكى ، طوكر ، والجزيرة بوراً وعبنئاً على إقتصاد الوطن ، حتى عهد نميرى القريب كان كل سودانى يتناول ثلاثة وجبات كاملات دسمات وكل جمعة تزخر مائدته بما لذ وطاب من التحلية والفواكه وحتى الخضروات الطازجة ، فأنظر الأن وجبتنان على الأكثر عجيفتان خاليتنان من كل دسم ومن كل شئ سوى أنه تعبئ البطون كالحجارة حتى تصمد للوجبة القادمة التى قد لا تأتى طول اليوم ،تغير طعم كل شئ عندنا من 89 فلم نعرف طعم الافراح والمناسبات الجميلة ولم نعرف المهرجانات والإحتفالات الشعبية العفوية الضخمة فى الساحات والميادين فى القرى والمدن ولم نعد نقيم الجمعيات الأدبية ولا حفلات الزواج التى تمتد لأيام فصارت ساعات ، نحتاج إلى 25 عام أخرى لنعود كما كنا إن سخر لنا الله ( اولاد الحلال) .

[زول ساى]

#1061472 [زول والله ما بيعرف ايتها حاجه]
4.00/5 (7 صوت)

07-20-2014 12:38 AM
يا اخ يا عاطف يا عتمه.. ألأستعمار اللى كان فى السودان (ان جاز ان نسمى فترة الحكم الثنائى فى السودان هى فترة استعماريه) عمّر و بنى واسس وخرج بمحض ارادته وترك وراه الكثير مما دمره "المسلمون" من اهل السودان..
*ألأستعمار مسكين ما فى زول انصفوّ!! السودانيين ياتو زمن كان بينعمو بالهدوء والسكينه غير فى زمن *ألأنجليز .. موش كان القانون هو سيد المواقف؟ فى وزل اشتكى ما اخد حقو وفى اسرع ما يمكن؟
*التعليم موش كا هيبه وكفول لمن يحقق النجاح
*الصحه والعلاج ؟ منو الكان بيجيب حقنه ولا شاش من خارج ألأسبتاليه. هل كان فى مريض بيدفع مليم عشان ينادو ليه الدكتور؟
*المواصلات .. قطارات تنظبط عليها الساعه فى دقة مواعيدا ..طيارات مدير سودانير بيكون فى المطار عند مواعيد قيام كل طياره .. شوهد هذا المدير يفك كرفتتو من رقبتو واداها لموظف مسافر انجلترا مارابط كرفته !! قال ليه: انت ماشى انجلترا لازم تنزل محترم لآنك حتكون عنوان للسودان!
*هل كان فى مدير مديريه او مسؤول بيكضّب؟ ألأختلاسات موش كانت عيب وفضيحه زول يشيل قروش (الحكومه)!
*ألأمام محمد عبدو لما سافر اوروبا ورحع مصر موش قال" وجدت مسلمين (فى حسن تعاملهم وتراحمهم وصدق اقوالهم) بدون ما يجيهم ألأسلام !

[زول والله ما بيعرف ايتها حاجه]

#1061420 [Husham Suliman]
3.50/5 (4 صوت)

07-19-2014 11:30 PM
والصورة تتجلى خاصّة بعد تدمير الاسلاميين هناك بالانابة عن الاستعمار كل شيء ) , ما لا يعرفه كاتب المقال عن الاستعمار وهنا اعنى الاستعمار البريطانى للسودان , لقد ظلم الكاتب البريطانيين الذين استعمروا السودان 1899-1956 , ها لا يعرفه ان من اسس السودان بشكله المعروف قبل فصل الجنوب هو اللورد كيتشنر , وارسى دعائم الجكم والادارة التى جعلت السودان كيان سياسى مستقر رغم التناقض العرقى ةالدينى والثقافى , فلقد شهدت تلك الفترة استقرار سياسى لم تعرفه لاحقأ الى الان , فلقد اسس نظام سياسى لا ينكر فعاليته وجودته الا المكابرين , ام فى الجانب الاقتصادى فقد عمل الانجليز على تاسيس المشاريع الزراعية اهمها مشروع الجزيرة كما قاموا بتاسيس هيئة البحوث الزراعية فى ودمدنى لتطوير الزراعة واجراء الابحاث العلمية لتطوير المحاصيل الزراعية , وتاسيس الموانى النهرية والبحرية لتسهيل حركة التجارة وتنمية النشاط الاقتصادى , كما اهتم الانجليز بالثروة الحيوانية وتطويرها وتنظيم حركة الرعى وابتكروا ما بعرف بالمسارات , كما عمل الانجليز على تطوير وحماية التنوع البيئى والغابات وسنوا قانون للغابات(1913) لاول مرة فى تاريخ السودان لحماية الغابات فى السودان وسنوا قانون حماية الحياة البرية لحماية الحياة البرية من الصيد الجائر .
ومن اهم انجازاتهم ان قاموا بمد خط السكة الحديد من وادى حلفا الى بابنوسة فى غرب السودان مما خلق اندماج ثقافى وارسى حركة تجارية لم يعرفها السودانيين من قبل , وبالتوازى مد الانجليز خطوط الهاتف والتلغراف لتغطى كل المناطق الحضرية فى السودان , اما فى مجال التعليم والصحة فدونك المدارس القومية بالاضافة الى المدارس الاولية فى كل القرى الكبيرة , واسسوا مستشقى حكزمى كبير فى كل مدينة فى السودان ومراكز صحية فى القرى الكبيرة وشفخانات فى المناطق النائية وكلها كانت تعمل وتقدم الخدمات الصحية للسكان مجانأ.
ان الاستعمار فى السودان كان هو العصر الذهبى للسودان وما قام به البريطانيون فشل كل ابناء السودان فى المحافظة عليه ناهيك عن تطويره , ان الطامة الكبرى ليست هى الانقاذ وحدها ولكن المصيبة بدات منذ الذين سموا انفسهم رواد الاستقلال .

[Husham Suliman]

ردود على Husham Suliman
United States [murtada eltom] 07-20-2014 01:48 AM
I DO AGREE with hisham 100% ..THE BRITISH ruled sudan for 50 years that made all this development and civilizaztion ..ingaz ruled 25 years within which all these achievments being destroyed........in year 1950 sudan was number 5 worldwise in gold deposit at world bank


#1061334 [عزة]
4.00/5 (4 صوت)

07-19-2014 09:48 PM
المرضى هو من دمر كنانه الارقام لا تكذب
ثم انه فتح كنانه لنافع واولاده وعلى عثمان وذمرته ووصلاح قوش مقابل رتبة للمرضى وهو الان عميد امن وعبدالرحمن المهدى مجموعة الانصار
ثم ان كنانه كانت ارتكاز فى هبة سبتمبر و كانت مقر عمليات جهاز الامن
ليس هناك من اوقح من هذا البذىء مثله مثل نافع
اقالته صحيحه واسألوا اهل النيل الابيض ان كنتم تكذبون
انتهى الدرس

[عزة]

ردود على عزة
Sudan [kamal] 07-20-2014 04:03 PM
اين الارقام ياعزة ..؟


#1061227 [ابو صخر]
1.00/5 (2 صوت)

07-19-2014 06:20 PM
مقال ناقص كنا نريد معرفة اسباب اقالة المرضى من وجهة نظر الحكومة ومدى مطابقتها للصالح العام وما هى دوافعها

[ابو صخر]

ردود على ابو صخر
[أحمد الزين] 07-19-2014 08:51 PM
(كونه عصب المشروع وصاحب الدور الاكبر في رؤيته للنور) في دي الكاتب طلع مأجور ..
من أين جاء المرضي ؟ ألم يرشحه الدقير بناء على طلب القصر ..
محمد المرضي التجاني أحد هؤلاء الإسلاميين الذين يمتصون دماء الشعب السوداني ..
ملفات فساده في كنانة معلومة إبتداء من عمولته في مصنع الإيثانول إثنين مليون دولار ..
المرضي دمر كنانة ولم يقدم شيئاً سوى السباب وساقط القول ..
أدخل لكنانة المتعافي وصلاح قوش وجمال الوالي وآخرين ..
هذا صراع داخل المؤتمر الوطني الخاسر فيه شعب السودان ..
عفواً عاطف عتمة لا يباع الماء هنا ..
هنا حارة السقايين ..



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة