الأخبار
أخبار إقليمية
رئاسة الجمهورية تحتسب مهدي مصطفى الهادي.
رئاسة الجمهورية تحتسب مهدي مصطفى الهادي.



07-23-2014 12:36 AM
الخرطوم(سونا) تحتسب رئاسة الجمهورية عند الله تعالي مهدي مصطفى الهادي محافظ الخرطوم الأسبق وسيشيع الجثمان مساء اليوم إلي مقابر حلة حمد .
كان الفقيد من الإداريين الأفذاذ الذين تقلدوا عدة مواقع في مستويات الحكم المختلفة .
من أبرز المواقع التي شغلها الراحل رحمه الله :
- وزير شئون الرئاسة
- ومحافظ محافظة الخرطوم ( الولاية ) - وأمين الاتحاد الاشتراكي السوداني بها .
- الأمين العام المساعد لجامعة الدول العربية
وعمل مقررا لمجلس الشعب القومي كما شغل منصب سفير السودان بإيطاليا .
ورئاسة الجمهورية إذ تنعاه للأمة السودانية فإنها تتضرع الى الله سبحانه وتعالي أن يتغمده بواسع رحمته وأن يدخله مدخل صدق مع الصديقين والشهداء وحسن أولئك رفيقا ، وأن يلهم آله وذويه الصبر وحسن العزاء.


تعليقات 12 | إهداء 0 | زيارات 6382

التعليقات
#1064667 [سائل سبيل]
5.00/5 (1 صوت)

07-23-2014 08:30 PM
رحم الله السيّد مهدي مصطفى الهادي رحمة واسعة في هذا الشهر الكريم. فالرجل هو من أغلق بيوت الدعارة التى كانت منتشرة في وسط الخرطوم وفي وسط الأحياء السكنية وألغى رخص الداعرات.

[سائل سبيل]

#1064614 [عوض بشير]
4.00/5 (1 صوت)

07-23-2014 06:35 PM
رحم الله الاستاذ مهدي مصطفى الهادي رحمة واسعة واسكنه فسيح جناته مع الصديقين والشهداء وحسن اولئك رفيقا
واذكر في لقاء جماهيري باركويت وقف مادحا هذا الرجل الكريم بقصيدة عصماء جاء فيها ( حصد الرزيلة الليها سبعين عام )اللهم ارحمه واحسن اليه

[عوض بشير]

#1064518 [ود الحاجه]
4.00/5 (1 صوت)

07-23-2014 04:01 PM
رحم الله ابن السودان وابن الكاملين البار مهدي مصطفي الهادي والذي كان عفيف اليد واللسان ابان حقبة مايو

[ود الحاجه]

#1064438 [الفاتح الاسد]
5.00/5 (1 صوت)

07-23-2014 02:34 PM
اللهم أرحمه رحمة واسعة وأكرم نزله وأدخله جنات النعيم مع الشهداء والصديقين وحسن أولئك رفيقا. كان اداريا فذاسابقا لعصره وزمانه وكان عفيف اليد واللسان بشهادة كل من يعرفه معرفة حقة . يكفي أنه عندما أخبروه بأن درجات نميري لا تؤهله للحصول على قطعة أرض في الخطة الاسكانية أصدر توجيهاته بأن يعامل نميري معاملة عادية ولا يمنح قطعة أرض. وعندما علم نميري بذلك قال الحمد لله أن من بين وزرائي من هو بهذه الصفات وهذا القدر من المسئولية والأمانة والنقاء.

[الفاتح الاسد]

#1064386 [الصاد ق]
5.00/5 (1 صوت)

07-23-2014 01:45 PM
رحم الله الاستاذ مهدى السفير الانسان البسيط ابن مصطفى الهادى العامل الكادح

[الصاد ق]

#1064338 [أبو احمد]
0.00/5 (0 صوت)

07-23-2014 12:56 PM
سمعنا زمان ونحنا صغار إنو مهدى مصطفى الهادى منع التمباك فى الخرطوم والسفة بقت بى قرشين واصبح الشخص يسف السفة ويرجعها فى كيس الورق وبعدين تانى يسفها .

[أبو احمد]

#1064271 [tom]
0.00/5 (0 صوت)

07-23-2014 12:11 PM
الرحمة والمغفرة للفقيد ... نسال الله ان يتقبله ويسكنه فسيح الجنان
انا لله وانا اليه راجعون .... ربنا يسامحو

[tom]

#1064264 [[email protected]]
0.00/5 (0 صوت)

07-23-2014 12:02 PM
اللهم أرحمه وأكرم نزله ، ونسأل الله له الرحمة ، ولآله الصبر وحسن العزاء ، إنا لله وإنا إليه راجعون

[[email protected]]

#1064250 [جملون]
0.00/5 (0 صوت)

07-23-2014 11:52 AM
اللهم ارحمه رحمة واسعه فى هذه العشر الاواخر واجعله من عتقائك من النار

[جملون]

#1064186 [سامي]
0.00/5 (0 صوت)

07-23-2014 11:05 AM
رحم الله الانسان الطيب و الاداري الفذ مهدي مصطفي الهادي والهم اله الصبر والسلوان....وانا لله وانا اليه راجعون

[سامي]

#1064170 [Kudu]
5.00/5 (1 صوت)

07-23-2014 10:52 AM
يقال والله أعلم بأن المرحوم كان يريد ثورة سودانية مبكرة على نظام مايو فعمل تغيرات كثيرة داخل الخرطوم من منع المطاعم من العمل والالتزام بيبيع الطعام في سيارات توزيع معينة ونقل للمواقف كل التغييرات كان المقصود بها التأثير سلبا على حياة المواطن ودفعه للثورة... طبعا لم يفطن بأن المواطن رويدا رويدا سيعتاد على هذه التغيرات ويعتبرها ضمن المقاساة والضنك اليومي الذي لا بد ان يكابده كشيء مكتوب له من السماء ان يفعله.. صاحبنا المرحوم ذهل ولملم حقائبه وغادر البلد والعهدة على الراوي..

[Kudu]

#1064120 [اركاداش...............اسطنبول]
0.00/5 (0 صوت)

07-23-2014 09:09 AM
رحم الله الانسان الطيب و الاداري الفذ مهدي مصطفي الهادي والهم اله الصبر والسلوان....وانا لله وانا اليه راجعون

[اركاداش...............اسطنبول]


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة