الأخبار
أخبار إقليمية
مهدي إبراهيم : المعارضة بيتت سوء النية في جدية الحكومة للحوار
مهدي إبراهيم : المعارضة بيتت سوء النية في جدية الحكومة للحوار
مهدي إبراهيم : المعارضة بيتت سوء النية في جدية الحكومة للحوار


07-24-2014 11:57 AM
البرلمان: سارة تاج السر
دمغ رئيس الكتلة البرلمانية للحزب الحاكم مهدي إبراهيم، القوى السياسية المعارضة بتبييت سوء النية والتشكيك والظن في جدية الحكومة في الحوار، وأقرَّ إبراهيم بتعثر خطوات عملية الحوار الوطني بسبب أجندة وأغراض المعارضة الخفية وغير الواضحة. واتهم إبراهيم في مؤتمر صحفي بالبرلمان أمس، بعض حاملي السلاح بمحاولة فرض هوية جديدة للسودان تصبح من المسلمات عبر الشروط التي طرحوها للقبول بالحوار، وقال إن سوء النية التي تبيتها الأحزاب ستدمر السودان واعتبر أن من شروط القبول بالعمل الوطني إبداء حسن النية وحث الأحزاب بالعمل مع الحكومة علي تجاوز العقبات التي عطلت البلاد خلال الفترة الماضية عبر الحوار للخروج من الورطة الدولية التي أدخل المجتمع الدولي السودان فيها ولفت إبراهيم الى أن استقرار البلاد وتوفير الحياة الكريمة لمواطنيها بعيداً عن المصالح السياسية يجب أن تكون في سلم أولويات المرحلة المقبلة وأشار الى إن هناك استراتيجيات قائمة لتفكيك الأوطان في العالمين العربي والأفريقي من جانبه أكد رئيس اللجنة العليا لمبادرة الهيئة التشريعية القومية للحوار عيسى بشري، أن الأحزاب السياسية التي قاطعت مبادرة الهيئة قدمت مقترحاتها ورؤيتها مشيراً الى أن الهيئة ستدفع بمخرجات ورؤى المبادرة لرئاسة الجميع ليتم استغلالها في آلية الحوار واتهم القوى السياسية بالمزايدة في عملية الحوار وطالب الفرقاء السياسيين مهما اختلفت الآراء بينهم بالجلوس والاستماع الى الرأي والرأي الأخرى بهدف الوصول الى اتفاق مرضٍ للجميع.

الجريدة


تعليقات 8 | إهداء 0 | زيارات 2922

التعليقات
#1065601 [radona]
0.00/5 (0 صوت)

07-25-2014 02:11 AM
نقطة الخلاف حول الحوار هي تتمركز في نقطة واحدة وبعامل مشترك واحد وهي
-ان الاحزاب والشعب السوداني يرى ان الحوار اقرار من المؤتمر الوطني بالفشل الذي ادى الى تمزيق وحدة السودان بانفصال الجنوب واضاعة البترول وتدمير مشروع الجزيرة وسودانير وسودان لاين والخدمة المدنية والسكة حديدا وصولا للانهيار الاقتصادي الحاصل والفشل في ادارة التنوع الثقافي والاثني والديني والفشل في ادارة ملف علاقات السودان الخارجية والعلاقات المتردية مع امريكا واروبا والسعودية ومصر والامارات والكويت الذين يبقون على شعرة معاوية تقديرا واحتراما للشعب السوداني هذا بجانب رتل من قرارات مجلس الامن ومطاردات المحكمة الجنائية بجانب اخطر ملف يتعلق بالفساد الذي يمارس بصورة سافرة وعدم احترام القانون والدستور وانتهاكهما عند بضرورة ومن غير ضرورة بسبب سياسة التمكين البغيضة
-اما المؤتمر الوطني يرى ان الله قد مكنه في الارض ووهبه الملك بالتالى فان كل ما يقوم به مبرر وان الجنة هي مثواهم الاخير ولا حرية في هذه الارض السودانية لغيرهم ومالم يطلق عزرائيل صافرته فلن يتنازلوا عن السلطة لبغاث الطير وشذاذ الافاق وان كل من يعارض المؤتمر الوطني هو كافر وملحد وعدو للدين والوطن وان السودان قد اختصر حصريا لهم يفعلون فيه مايشاؤون يفسدون ويدمرون ويهللون ويكبرون ولا صوت يسمع غير صوتهم ولا حياة لغيرهم على ظهر ارض السودان
اما الحوار ليس الا دمية لالهاء الاحزاب حتى يحين موعد الانتخابات وخروج الانقاذ الجديدة بعد التحام الوطني والشعبي والى لقاء قادم في انتخابات 2020م وقد تم تعديل قانون الانتخابات واعادة هيكلة مفوضية الانتخابات وهنالك 10 مليون بطاقة ناخب يملكها المؤتمر الوطني وكل عام وانتم بخير

[radona]

#1065549 [أبوالكجص]
0.00/5 (0 صوت)

07-25-2014 12:50 AM
خلاص يا مهدي إبراهيم خميتو فلوس البلد وهربتوها إلى الخارج وبتطالبوا في الضحايا (الشعب الفضل من أحزاب معارضة ومنظمات مجتمع مدني) عشان يعملوا معكم للخروج من المأزق ... شوف الشدة العند البني آدم أبو دماً تقيل دا .. قال بيتو سوء النية قال ..إنتو بيتو سوء النية ونيتكم ظلت سيئة وسوداء طيلة فترة حكمكم (صحيح رمتني بدائها وانسلت).

[أبوالكجص]

#1065521 [ود نفاش]
0.00/5 (0 صوت)

07-25-2014 12:13 AM
حتى انت يا بروتس؟؟؟؟؟؟؟
الم يرد اسمك ضمن فضيحة الواد غسان الشيطان؟؟؟؟
انتم ليس لكم عهد فقد ركلتم مرشدكم بطريقة فيها قلة ادب واستغرب كيف يثق فيكم لو لا شهوة السلطة
انتم عايشين فى وهم كبير انزلوا الشارع لن تجدوا مواطن واحد معكم ولكنكم تشترون الناس بالمال
ولو كانت هناك معارضة شجاعة لاخرجة الناس الى الشارع ولن تنفعكم مليشيات الجنجويد حول العاصمة
وسوف ينقلب السحر على الساحر ان شاء الله

[ود نفاش]

#1065257 [المشروع]
4.50/5 (2 صوت)

07-24-2014 02:40 PM
المثل يقول الفيك بدر بيهو ؟ وانتو اصلاً مبيتين النية ليس في الحوار فقط بل في كل شئ وشغلكم كله وسياستكم كلها تبييت النية او بالعربي الفصيح انكم تبطون بخلاف ما تظهرون.
واعتقد اي واحد يصدقكم انكم ستكونوا صادقين في يوم من الايام لا يلوم الا نفسه ولا يمكن لحكومة جات بالحديد والنار والمكر والاحتيال وتخطط بليل وتغتال وتعمل السبة وذمتها في سبيل الحكم ان تتخلى عن هذا الحكم بالحوار ؟
والله سبحانه وتعالى يقول لسيدنا موسى عليه السلام (واتينه من كل شي سببا .. فاتبع سببا) والله يقول في سورة التوبة (ولو ارادو الخروج لأعدوا له عدة..) صدق الله العظيم انتو لو فعلا جادين في الحوار وفي تغيير الحال وفي الوصول لحل يرضى كل السودانيين اقل حاجة لأتبعتم الاسباب المؤدية الى ذلك لو فعلا جادين والله يقول لو ارادو الخروج لأعدو له عدة ...

[المشروع]

#1065203 [osama dai elnaiem]
0.00/5 (0 صوت)

07-24-2014 01:50 PM
نسي مهدي ابراهيم ان رئيسه البشير ابتدأ الحوار في قاعة الصداقة وهو لم يعقد النية عل اتمام ذلك الحوار وانجاحه بدليل تلعثمه في قراءة الخطاب وعدم درايته بالمكتوب وفحواه والامر بدأ للعالم ان الرجل يقرأ كلاما لا يصدر من قلب يتدبر ما يقرأ.

[osama dai elnaiem]

#1065172 [أبوعلي]
5.00/5 (1 صوت)

07-24-2014 01:23 PM
كلام غبي قبيح ممجوج ومكرّر
حكومة انتقالية لحل المشكلة
أو أسكتو وانتظروا الجاياكم

[أبوعلي]

#1065168 [A. Rahman]
4.88/5 (4 صوت)

07-24-2014 01:20 PM
ان من لا يبيت سوء النية، و التشكيك و الظن ، في جدية الحكومة ما هو الا حمار او مغفل نافع بالنسبة للحكومة. و الحركات المسلحة لا تحاول فرض هوية جديدة بل هي تطالب باستعادة هويتنا السودانية القحة، و ليس الهوية المستعارة التي يحاول مهدي و رفاقه فرضها على الشعب السوداني. اما كلامه الفارغ عن " العمل الوطني" و متطلباته من الثقة و حسن الظن فهم اخر من يتحدثون عن الوطن، فالوطن عندهم هو الذي يضم حماس و طالبان و داعش و القاعدة و من لف لفهم، هذا هو وطنهم الذي يتحدثون عنه. الا تراهم يتحدثون عن نصرة اخوانهم في الوطن الي يسمى حماس و كانهم لا يرون اهل الجلد و الراس في دارفور و النيل الزرق و جنوب كردفان.اما الوطن عندنا فهو الجغرافيا و التاريخ و الثقافة و التنوع و كل ما يعبر عنه الذين يعيشون داخل الحدود السياسية لدولة السودان. و ينسى مهدي، او يتناسى، انهم في بداياتهم انشاوا وزارة تهدف الى "اعادة صياغة المواطن السوداني"، اما نحن فنريده سودانا بمختلف مكوناته من مسيحيين و مسلمين و احيائيين و لا دينيين و ملاحدة، نريده سودانا يفخر بتنوعه، باتقائه و سفهائه، بمثقفيه و أميين، بعلمائه و صعاليكه. نريده سودانا للسودانيين و ليس سودانا للمتاسلمين من كل فج من فجاج الدنيا. اما استقرار السودان و توفير الحياة الكريمة لمواطنيه، فهم نجحوا في توفير الحياة الرغدة لمن يعتقدون انهم السودانيون و هم جماعة الإنقاذ و أنصار السنة و "منتدى" ترزية علماء السودان. اما الملايين من السودانيين الحقيقيين فلا يعنون شيئا بالنسبة لمهدي الذي اغتنى و ارتاح حتى عندما ارسل للصفوف الخلفية قبل بذلك، و قدموا عليه ناس علي عثمان الذين كانوا حايمين بلباساتهم عندما كان مهدي قياديا في حركة الاخوان المسلمين' و رضي هو ببعزقة كرامته، ثم هاهو يبعزقها مرة اخرى عندما اقتضت الظروف استدعاءه للقيام بدور المراسلة، لعله يكون مخرجا لهم في ورطتهم و لكن هيهات، مهدي الان "الخير خنقا" كما يقول أهلنا في غرب السودان.

[A. Rahman]

#1065144 [جارسيفو]
4.50/5 (2 صوت)

07-24-2014 01:01 PM
السودان عاش 25 عاما من الظلام السياسي والاقتصادي والاجتماعي طيلة فترة حكم الطقمة الفاسده وجاي اليوم وتبحث عن اخراج السودان من الدمار والتدويل سياستكم الرعناء هي التي دولت كل قضايا السودان ودمرت كل ما بنيى في السودان من الاستقلال والي يومنا هذا

[جارسيفو]


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة