الأخبار
أخبار إقليمية
مشاريصل الخرطوم في الرابع من أغسطس و جوبا تنفي علمها
مشاريصل الخرطوم في الرابع من أغسطس و جوبا تنفي علمها
مشاريصل الخرطوم في الرابع من أغسطس و جوبا تنفي علمها
صزرة لآخر زيارة رسمية لمشار الى الخرطوم


07-27-2014 05:17 PM
الخرطوم: أديس أبابا: مها التلب

يصل زعيم المتمردين و نائب رئيس دولة جنوب السودان السابق رياك مشار الي العاصمة السودانية الخرطوم في الرابع من أغسطس القادم في زيارة تستغرق أيام .
و قال مصدر رفيع بمجموعة رياك أن زيارة مشار تاتي في أطار جولته الي دول الهيئة الحكومية للتنمية في شرق أفريقيا ( أيقاد) ، و كشف المصدر عن لقاء يجمع بين رياك و لرئيس السوداني عمر البشير و بعض المسؤليين النافذين في الدولة .
و توقع ذات المصدر أن يفتتح رياك رسميا مكتب تابع لهم بالخرطوم .
و من جهة أخري نفي وزير الاعلام بدولة الجنوب مايكل مكوي علمهم بزيارة رياك للخرطوم و أضاف أن الخرطوم لم تخطرنا بزيارة مشار اليها بشكل رسمي .

الجريدة


تعليقات 5 | إهداء 0 | زيارات 3522

التعليقات
#1067623 [sebit]
0.00/5 (0 صوت)

07-28-2014 11:38 PM
don't worry We gonna pass all kinda dweapon to them how about that for regime change they devil including u we will see who is gonna feel da pain moret

[sebit]

#1067598 [ود الحلال]
1.00/5 (1 صوت)

07-28-2014 09:43 PM
منشار

[ود الحلال]

#1067422 [sebit]
1.00/5 (1 صوت)

07-28-2014 09:19 AM
We need akar and al huilo and arman to visit south sudan as well do the same salava kirr.

[sebit]

ردود على sebit
United States [adams] 07-28-2014 12:43 PM
ARMAN..AKAR .....AND .SO..SO..SO.already there!!!!.thanks ..ALBASHEER..4..doing the same so..U..can feel da,,PAIN.


#1067318 [Kuan Diing Wol]
1.00/5 (1 صوت)

07-28-2014 01:40 AM
هنا قصة حية : كان عندما تمرد رياك مشار من جوبا ذهب الي السودان بتهديد الي المنطقة الخرصانة . وكان مع ستة الف جندي . واتقفوا مع عمر البشير في حتلال منطقة بانتيو عاصمة ولاية الوحدة شمال جنوب السودان . فقسم قوت رياك علي قسمان القسم الاول يبقي في الميدان للتدريب في المنطقة الخرصانة ، والقسم التاني هو تلات الف جندي تم دعمها من عمر البشير بالقوت الجنجويد وقوت الشهامة للهجوم مدينة بانتيو ، وعندما تم السيطرة علي مدينة بانتيو ، تفرقوا القوت المهاجم ، الجنجويد يقتلون قبايل الدار فور والنوير كان يقتلون الدينكا والقبايل اخرة . لكن عدم التقدير النوير للعمل الكريمة التي فعلها لهم عمر البشير و روح الظلم المتسيطر عليهم قالوا
( جلابا بانقطليل ) وقتلوا حتي ابنا العرب اكترهم من منطقة المجلد.
وعندما سمع ابنا المصيرية بخبر قتل اخونهم حلفوا ان يذهبوا الي بانتيو وياخذوا التار ، ولكن البعض منهم قالوا للبعض : لماذا نذهب الي بانتيو والعبيد ديل موجودين هنا في ميدان التدريب في الخرصانة ، هيا نذهب عليهم وناخذ تارنا فيهم ، فذهبوا وهاجموا التلاتة الف في المعسكر ، وطوقوها بعده طوق ، فقتلوا ١٧٠٠ نويراوي من عداد ٣٠٠٠ نويراوي . فغضب رياك مشار وسال عمر البشير : لماذا تخدعني بتحالف وتقتل قواتي في مركز التدريب ؟ فرد عليه عمر البشير قايلا : والله انا اشده منك الغضب لانك اتاتني في مكاني واستقبلتك واتفقنا للاسقط النظام في جنوب السودان ونقسم البترول
( by fifty fifty )
ودعمتك بالقوت الجنجويد والشهامة ولم تقدر الذلك . فاهل عندما قدمت هذا كلها ، قدمت لكي تقتل العرب في بانتيو ؟ فمنذ ذلك اصبح العلاقات متوترة بين البشير ومشار . فاصبح رياك مشار يذهب الي كل دول الايقاد حتي الي جنوب الافريقيا ولم يقدر رياك مشار في كل هذا الزمن ليذهب الي السودان لان يده ملطخ بدموم ابنا السودان وجريمة المجزرة بانتيو مازل ساخنه . ولكن هنالك ابنا السودان الغيورين علي دم اخوانهم لا يقبلوا بوجود قاتل اخوانهم امام عيونهم ومنتظرينها بفرقه الصبر متي ياتي السودان.
فان رياك مشار
هو جزار بانتيو
هو القاتل التجار ابنا المصيرية من منطقة المجلد
ومن المناطق المصيرية الاخرة. هنا السوال .
جزار الامس :
كيف ان يسير اليوم صديق للارامل اليتايم ؟
لا نصدق

[Kuan Diing Wol]

#1067165 [شاية]
1.00/5 (1 صوت)

07-27-2014 07:18 PM
جايبنهم لينا تاني ..وووووووووووووووووووووووووووب علينا...38

[شاية]


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة