الأخبار
أخبار إقليمية
جماعة أبوحمزة و"القاعدة" في جامعة الخرطوم وحميدتي طردوا المستثمرين !!
جماعة أبوحمزة و"القاعدة" في جامعة الخرطوم وحميدتي طردوا المستثمرين !!



08-04-2014 12:51 AM
بكري الصايغ

1-
***- لم يكن غريبآ علي الاطلاق ان تختفي من الصحف المحلية والعربية أخبار الاستثمار في السودان، ويغادر الدكتور مصطفي اسماعيل وزير الاستثمار للقاهرة في اجازة طويلة (لان وزارته الهلامية لا عمل بداخلها) !!، وهناك راح يدلي بتصريحات كبيرة هي اصلآ ليست من اختصاصاته ويتكلم عن اتفاق السودان ومصر على أهمية المزيد من التنسيق العسكري لتأمين الحدود المتسعة بين البلدين من عصابات التهريب ومهددات الأمن والاقتصاد كافة. وانه التقي بقادة هيئة الأركان بالجيش المصري وسلمهم رسالة من الفريق الركن عبدالرحيم محمد حسين !!...

***- بتاريخ يوم 9 يوليو الماضي، وفي لقاء له مع مجموعه من الصحافيين الموالين لخط سفارة بلاده في القاهرة, قال: الدكتور مصطفي، ان السودان هو امتداد استراتيجي لمصر في احضان القارة الافريقية، وان المواقف السودانية والمصرية متطابقة في مختلف المجالات والاصعدة، وان السودان لا يمكن له ان يسمح بان تصبح الحدود الجنوبية لمصر ثغرة ومصدرا لضرب الاستقرار في الشقيقه مصر وأن عدم الاستقرار في مصر يهدد بقاء السودان كوطن، ولكنه - بحسب الاخبار الواردة من مصر- (مانطق الوزير في هذا اللقاء بكلم عن الاستثمار في بلده)!!

***-بخصوص سد النهضة قال الدكتور مصطفي، ان موقفهم هو تحقيق المصالح المشتركة بين شعبي مصر والسودان وليس الوقوف منفردين ,لكنه شدد علي ضرورة اصطحاب الموقف الاثيوبي وقال ان حركة الرئيس السيسي حاليا تجاه التواصل المباشر مع اثيوبيا هي خطوة مستنيرة وتجد كل الدعم والاشادة وكشف عن مساعدة ودعم قدمه السودان لتستعيد مصر مقعدها في الاتحاد الافريقي بعد ان كان قد تم تجميده من قبل ايام ثورة يونيو المصرية المجيدة، (وايضآ مافتح الله عليه هناك في القاهرة بكلمة حول الاستثمار في السودان)!!

2-
وبما ان اخبار معالي الوزير قد اختفت ايضآ من الصحف بعد تصريحاته النارية في مصر، فنسأل:
***- هل رجع الوزير لوزارته الهلامية في الخرطوم؟!!..ام انه فضل البقاء في القاهرة مجاورآ لمولانا محمد عثمان الميرغني، الذي لايزور بلده الا في (الشديد القوي)؟!!

3-
***- وبما ان الموضوع اصلآ عن الاستثمار وفرصه في السودان، نسأل بكل صراحة، مع علمي اليقين باننا لنا نجد اجابات عليها:

4-
***- هل يأمن المستثمر الأجنبي علي حياته واستثماراته في ظل وجود منظمات دينية متطرفة يحميها النظام، ولا يمانع في وجودها جهارآ نهارآ، وممارسة نشاطها السياسي والارهابي بكل حرية واطمئنان؟!!

5-
اذا كان تنظيم "أبو حمزة" قد راح ويهدد جهاز الأمن نفسه، وبانه سيقوم بتصفية بعض منسوبي جهاز الأمن والمخابرات ان لم تكف عن "مطاردة مجاهدي التنظيم"...هل في مثل هذه الأجواء البالغة في الارهاب والتطرف والتهديد بالتصفيات الجسدية يمكن نجاح الاستثمار؟!!

6-
***- اذا كان هناك اعتداء قد وقع علي الصحفي عثمان ميرغني تحرير صحيفة (التيار)، وبعده جاء إغتيال هاشم سيد أحمد عبيد المدير السابق لشركة الأقطان...ثم اعلان جماعة (حمزة للجهاد والدعوة) في بيان لها، بان محكمتها قد قامت بوضع النيل ابوقرون في مرتبة الهدف الثاني؛ بعد "الكافرة ابرار"؛ يليه "ثلاث من ضباط مايسمي بجهاز الامن والمخابرات؛ تخصصوا في ضرب الجماعات الجهادية وتسببوا في خسارة مجاهدي خلية الدندر واعتقلوا منفذى حد الكفر علي قراندفيل . بالاضافة الي مايسمي بموسى هلال"....هل يمكن في مثل هذا الجو الملئ برائحة الدم والبارود، وان ينتعش الاستثمار الاجنبي ونجني ثماره؟!!

7-
***- هل يأمن المستثمر الأجنبي في السودان، والذي يدين بديانة غير الاسلام علي نفسه واسرته واستثماراته في ظل نظام يهدم الكنائس، ويحرم اصحاب الديانات الاخري من حقوقهم الدينية، ويمارس فيهم اسوأ انواع الاضطهاد النفسي والبدني -كما في حالة الدكتورة مريم يحي-؟!!

8-
***- اغلب المستثمرين هربوا وفلوا من السودان بسبب عدم وجود الظروف المناسبة للاستثمار، واشتكوا من عدم وجود ابسط مقومات الاستثمار مثل:
(أ)-
عدم وجود فنادق وهوتيلات في مناطق الاستثمار...
ولاحتي خدمات راقية بالامكان التي يعملون فيها...
عدم وجود مياه شرب نظيفة ومعقمة...
عدم وجود كهرباء...
صعوبة الحصول علي وقود للسيارات في المناطق الاستثمارية البعيدة...
لا توجد طرق معبدة بمناطق الاستثمار...
صعوبة الوصول لمناطق الاستثمار...

(ب)-
الفساد المستشري في السودان، وسؤال بعض المسؤليين بلا خجل للمستثمرين: (حقي وين)؟!!
عدم الوضوح والدقة في الاتفاقيات المبرمة مابين المستثمرين والحكومة...
عدم جدية المسؤوليين في الخرطوم او بالولايات في متابعة اعمال المستثمرين...
شكاوي المستثمرين من بيروقراطية وبطء الحكومة المركزية وحكومات الولايات في تنفيذ ماعليها من واجبات...

8-
***- ونعود للكلام عن مصطفي اسماعيل وان كان قد نجح فعلآ في مهامه كوزير للاستثمار، ونسأله:
(أ)-
هل لك ان تمدنا باسماء الشركات والافراد الذين مازالوا يستثمرون في السودان؟!!..وكم عددهم؟!! وماهي انجازاتهم؟!!
(ب)-
كشف العقيد عوض الكريم سعيد، رئيس جمعية لجنة الأعمال السودانية للمستثمرين في إثيوبيا، عن أن عدد المستثمرين السودانيين في إثيوبيا بلغ (800) مستثمر لديهم رخص مسجلة منهم (200) يعملون حاليا، ونوه إلى أن العدد يضع السودان كثاني أكبر بلد مستثمر في إثيوبيا بعد الصين، وكسابع دولة من حيث رأس المال بواقع (2.4) بليون دولار... الا يدل هذا يامصطفي اسماعيل ان نظامك طارد للاستثمار، وان اثيوبيا ونيجيريا ومصر اصبحت هي الدول المفضلة للمستثمرين السودانيين؟!!

9-
***- الباقي تسعة شهور ويغادر وزير الاستثمار منصبه عام 2015، فهل له ان يفيدنا ماهي خططه المستقبلية لانقاذ الحال المايل للاستثمار في نظامه؟!! ...ام سيتركها (الوزارة) كما هي في حالها للوزير القادم، ولسان حاله يردد: خربانة أم بناية قـش!!

بكري الصايغ
[email protected]


تعليقات 9 | إهداء 0 | زيارات 8022

التعليقات
#1071616 [بكري الصايغ]
0.00/5 (0 صوت)

08-05-2014 01:13 AM
حال الاسـتثمار في السودان:
(عناوين اخبار بدون الدخول في التفاصيل)
*********************

1-
بيع السودان : قانون الإستثمار الجديد يملك الأجانب أراضى البلاد ويمنع مقاضاتهم من السودانيين!!
2-
الإستثمار في الفساد...
3-
قانون الاستثمار في السودان .. هل ذهبت الجهود أدراج الرياح؟!!
4-
الخرطوم تنزع أراضي الإستثمار بعد عام في حال عدم بداية المشروع...
5-
السودان يسمح للمستثمرين السعوديين بتصدير 100% من إنتاجهم...
6-
وزير سوداني:
الاستثمارات المصرية في السودان بلغت 8.7 مليار دولار...
7-
دبلوماسية النعجة؛ هل تعيد الإستثمار إلى السودان؟!!
8-
الاراضى تفجر أزمة بين البرلمان ووزارة الاستثمار ...
9-
أسباب فشل الإستثمار بالسودان سياسية فى المقام الأول ...
10-
وزير الاستثمار السوداني: 850 مليون دولار حجم التبادل التجاري مع مصر...
11-
يا أحمد بلال أنتم من أفقر السودان وشرد المستثمر وعرقل الحوار...
12-
لا تزرعوا في السودان إلا إذا...
13-
فشل الاستثمار في السودان بسبب :( حقي كم?)!!
14-
تفسيرات لتباطؤ الاستثمارات الأجنبية بالسودان...
15-
اتحاد الغرف الإسلامية يكشف معوقات الاستثمار في السودان...
16-
الاستثمار في السودان بين التنظير والواقع المرير ...
17-
وزير الاستثمار السوداني للسعوديين: احذروا السماسرة...
18-
فضيحة الكيزان وكذبهم ونفاقهم يضيع استثمار شركة المراعي السعودية ...
19-
حكاوي الفساد - عن الاستثمار في نهر النيل نحكي...
20-
خبير سوداني يبدأ الكتابة عن فساد الهيئة العربية للاستثمار ...
21-
الاستثمار السياسي فى قضايا الفساد المالي!!
22-
«الخدمة المدنية» أقر هيئتي الفساد وتشجيع الاستثمار...
23-
تصاعد خلافات الاراضي والإستثمار بولاية الجزيرة وسط السودان ...
24-
لماذا يهرب المستثمرين الوطنيين من السودان...
25-
السودان:
سقوط 'إسلامويه على أعتاب شهوة الفساد وغسيل ماله 'الحلال'...
26-
عثمان ميرغني - ملف فساد وديون سودانير...
27-
سكر كنانة السوداني والتدمير المقصود...
28-
استثمارات سودانية بماليزيا ب (13)مليار دولار...
29-
مستثمر: فساد وتلاعب فى إجراءات الاستثمار في السودان ...
30-
مجلس الاستثمار:
سنكافح الرشاوي التي يطلبها الموظفون من المستثمرين...
31-
مستثمرون سعوديون ... يطلبون مكافحة الفساد ...
32-
السودان يمنح البحرين 100 ألف فدان للاستثمار الزراعي...
33-
وزير الاستثمار: "أي زول عندو اتهام يجيبو لينا"...
34-
ما علاقة وزير الاستثمار بأمانة الراعي الطيب؟!!

35-
البرلمان:
موظفين حكوميين يتلقون (عمولات) من مستثمرين ...
*************************
المصـدر:- موقع جريدة "الطريق"-
-18 يونيو 2014 -
-----------------------
***- قال البرلمان السوداني، اليوم الأربعاء، ان هنالك موظفين حكوميين يتلقون “عمولات” من مستثمرين أجانب لتنفيذ مشاريع المستثمرين وتسهيل عمليات الاستثمار. وكشف البرلمان عن تلقيه شكاوي ضد موظفين حكوميين – لم يسمهم – يتلقون عمولات من المستثمرين، ووصفهم بالانتهازيين، واتهمهم بـ”التحايل علي المستثمرين وتشويه صورة البلاد”.

في الأثناء، اتهم وزير الاستثمار السوداني، مصطفي عثمان اسماعيل، اليوم الأربعاء، الحكومة بالتقصير تجاه القطاع الخاص وضعف التنسيق في السياسات الكلية في القطاع الاقتصادي بالدولة. واقر بهروب عدد من المستثمرين السودانيين لدولة اثيوبيا لللاستثمار بالمجال الصناعي، وشكك في نجاح مبادرة الرئيس السوداني للامن الغذائي. وعزا الامر للاعتراضات المتكررة علي الاراضي. وقال اسماعيل، الذي كان يتحدث امام البرلمان السوداني، اليوم الأربعاء، ان اقصي ما حققته الاستثمارات الزراعية خلال العام الماضي لم يتجاوز (14%).

واعترف بأن غياب الخدمات والضرائب الباهظة قادا الي نفور المستثمرين السودانيين، وتوجههم للخارج بحثا عن فرص استثمار . وكشف عن انتقال القطاع الخاص الي دولة اثيوبيا بـ (723)مشروع ، تتجاوز قيمتها (946) مليون دولار، وقال ” لما بجي المستثمر للكهرباء عشان يعمل مصنع ما بلقي كهرباء ، يقوم يفك المصنع يشيلوا يمشي بيهو لي اثيوبيا”.

واكد عدم وجود خارطة حقيقية توضح حجم الاستثمارات في البلاد، واضاف ” لو سألتني حجم الاستثمارات الموجودة في السودان كم ما عندي اجابة ، ولا في واحد لديه اجابة “.

36-
من ضمنها الشفافية والنزاهة والاستقرار السياسي:
شروط تعجيزية للاستثمار السعودي في السودان...
****************************
المصـدر: - موقع كتابك-
جريدة -الشرق الاوسط- اللندنية،
-------------------
في الوقت الذي أعلنت فيه السعودية، أمس، عن دخولها في استثمارات زراعية جديدة في الأراضي السودانية، بحثا عن سد الفجوة الغذائية الحالية التي تعاني منها البلاد، دعت عبر مسؤول حكومي رفيع المستوى في البلاد الحكومة السودانية، إلى ضرورة رفع مستوى الشفافية والوضوح وتوفير البيئة الاستثمارية المناسبة أمام رجال الأعمال السعوديين.

وقال الدكتور بالغنيم: «الأمر يتطلب وجود عوامل أخرى أساسية ومكملة، تتمثل في الشفافية والنزاهة وملاءمة تطبيق القوانين وفاعليتها، وتوفير المعلومات ووجود ضمانات للاستثمار والاستقرار السياسي والاجتماعي، خاصة السياسات الاقتصادية الكلية الملائمة، كسعر الصرف والتحويلات الخارجية والضرائب والرسوم، إضافة إلى توفير البنى التحتية المطلوبة ووجود النظام المالي والبنكي والتسويقي والتأميني المناسب، وتوفر القوى العاملة المؤهلة والمدربة وغياب الموانع الإدارية والروتين وبطء وعدم مرونة الإجراءات وعدم تضارب السياسات».

37-
وزير الاستثمار السوداني لـ «البيان»:
العلاقة مع طهران ليست محورية...
38-
وزير الاستثمار السوداني يؤكد تراجع معدلات جذب الاستثمار...
39-
وزير الاستثمار السوداني: تخصيص منطقة صناعية للمستثمرين المصريين بالسودان...

[بكري الصايغ]

#1071550 [بكري الصايغ]
1.00/5 (1 صوت)

08-04-2014 10:59 PM
وصلتني مكالمة من أخ عزيز يقيم في الخرطوم،وكتب:

(الاستثمار في مجال التعليم الجامعي خرج كوادر أصولية تشبعت بالاسلام السياسي والجهاد ضد كل من لايؤيد النظام الحاكم، وحب الاقتتال والتعصب الممزوج بالعنصرية البغيضة ضد الجنوبين وطلاب كردفان ودارفور بصورة خاصة. تعمدت ادارات الجامعات وعن عمد وبصورة مباشرة ، ان تترك الباب مفتوحآ للتنظيمات السياسية الطلابية المتعددة ممارسة نشاطات عدوانية مصحوبة بالعنف والتي وصلت في اغلب الاحاين للقتل والتصفيات الجسدية. يقدر عدد الطلاب الذين راحوا ضحية العنف والمشاركة في معارك ساحات الفداء باكثر من 54 ألف طالب خلال ال25 عامآ الماضية ، وهذه المعلومة عن عدد الضحايا سبق وان قامت جريدة "الرأي العام" التابعة للنظام بنشرها. لقد فشل التعليم فشلآ ذريعآ في السودان بسبب تدخل المستثمرين بقوة فيه، وكان مفروضآ علي النظام الحاكم ان يمنع الاستثمار في مجال التعليم ويحمي جامعاته ويبعدها عن السياسة، ولكن المؤتمر تعمد ان يحطم التعليم تمامآ كما حطم شر تحطيم كل شئ في البلد)...

[بكري الصايغ]

#1071327 [بنت الناظر]
3.00/5 (2 صوت)

08-04-2014 03:52 PM
الأخ العزيز بكرى كل عام وأنت بخير والشعب السودانى بخير ..سافرت فى إجازة العيد دى للسودان أول ماتصل مطار الخرطوم وتشوف بطء الإجراءات وحالة البؤس والكآبة فى مستوى الخدمات أكيد أى مستثمر حيطفش ويندم إنه جاء يستثمر فى السودان ..
فى الطريق إلى ودمدنى لفتت نظرى لوحة قمت بتصويرها كتب عليها..
مشروع تأهيل طريق الخرطوم-مدنى المرحلة الثالثة!!!!
المالك: وزارة الطرق والجسور ..
المقاول: شركة شريان الشمال للطرق والسدود ..
قلت ياربى إذا كان دى المرحلة الثالثة ياربى الأولى والتانية الكيزان المجرمين ديل عملوا فيها شنو؟؟ وحالة الشارع تغنى عن السؤال حفر ومطبات و منظرالأسفلت المتآكل واضح إنه منذ سنين عديدة لم تمتد له يد بالصيانة !!
أبسط شىء شوارعنا غير مؤهلة وناس مصطفى عثمان يلهلهوا بالإستثمار ..
لذلك عندى إقتراح لمصطفى عثمان بدل يقلع فى أراضى الناس الغلابة أحسن ليه يمشى يقلع الأسنان وينسسى شغلانة الإستثمار دى ويحل عن سمانا ..

[بنت الناظر]

ردود على بنت الناظر
Germany [بكري الصايغ] 08-04-2014 08:06 PM
أختي الحبوبة،
بنت الناظر،
(أ)-
تحياتي ومودتي الطيبة، وألف شكر علي الزيارة والتعليق الكريم،

ولو كانت الحكاية متوقفة علي سوء الخدمات بمطار الخرطوم، او بالحفر في شوارع الزلط لهان الأمر، ولكن قمة المهزلة تكمن في ان حال المطار المزري موجود من سنة 1970، وشوارع الخرطوم الرئيسية ومنذ ان رحلوا الانجليز لم تصان الا قبيل المناسبات الكبيرة!!، وهناك معلومة تفيد ان 70% من حوادث السيارات في السودان سببها وعورة الطرق، وقطع غيار السيارات المقلدة.

(ب)-
ونعود لموضوعنا الرئيسي، وهاك هذا الموضوع...

الأسباب السياسية وراء فشل
الإستثمارات الأجنبية والمحلية بالسودان
***************************
المصدر: - موقع -الراكوبة-
بتاريخ: - 15 مايو 2013 -
الكاتب المهندس: سلمان إسماعيل بيخيت على
----------------------------
1-
***- الضربة القاضية الأولى للإستثمار فى السودان جاءت من الرئيس البشير حين قال ( مخطط دولى للقضاء على السودان وإيران ) هذه رسالة خطيرة من رأس الدولة لكل من يرغب فى الإستثمار بالسودان جاءت بايام قلائل من إنعقاد المنتدى الإقتصادى السودانى السعودى بالرياض ، فرأس المال جبان ، فمن يغامر ويستثمر فى بلد بأن هنالك مخطط دولى للقضاء عليها وفى إمكان هذا المستثمر الذهاب لبدائل أفضل غير مهددة بالقضاء عليها ليواصل البشير قوله (وقال إنّ المعركة لم تنته والجهاد مستمر، واتهم الصهيونية بالسعي للقضاء على السودان وإيران ) ياريس لاتربطنا بإيران فالخسارة ستكون أفدح لنا حين نربط بإيران ، فماذا أصابكم يا أهل السنة بالسودان وهل نحن فعلا نتجه كدولة للتشيع فى بلد كل أهله من أفضل وأجمل أهل السنة . هذه رسالة خطيرة بعث بها رئيس الجمهورية كهدية توجيهية لكل من يريد أن يستثمر فى السودان ( لا تأتوا فنحن فى السودان مهددون بالقضاء بموجب مخطط دولى تقوده إسرائيل ) اقول ياريس ( لو كان الحديث من فضه فالصمت من ذهب ) إستحلفك بالله أن تصمت ولاتتحدث ....

2-
***- الضربة القاضية الثانية للإستثمار فى السودان جاءت من طبيب الأسنان الوزير برئاسة الجمهورية لشئون الإستثمار الدكتور مصطفى عثمان إسماعيل حين قال ( سماسرة سودانيون يضللون المستثمرين ) وهذه رسالة ثانية للمستثمر الأجنبى أحذر فقد تقع فريسة سماسرة يضللونك .. عيب يادكتور أن تقف فى منتدى الرياض الإقتصادى وتقول أن جو الإستثمار فى بلادك مشجع وتأتى وتصرح على جميع صفحات الصحف بأن هنالك سماسرة سودانيون يضللون المستثمرين ، فبدلآ من هذا الحديث الذى يدل على عدم نضح ووعى بالمسئولية التى تتولاها ، وكان الأجدر بك أن تصمت وتبحث عبر أمنك الإقتصادى عن فئة السماسرة هذه وتزج بها فى السجن ونقول لك (لو كان الحديث من فضه فالصمت من ذهب ) إستحلفك بالله أن تصمت ولاتتحدث ....

3-
***- وبالأمس قال ( إنّ القوات المسلحة والمجاهدين يطهرون الآن ( أبو كرشولا ) بجنوب كردفان من الخونة والمارقين والمتمردين ) وهذه الجزئية عبارة عن حديث فى شأن داخلى لا يرفضه أحده ولايلحق بنا ضررا بل نشجعه ، ليواصل الرئيس حديثه ( وكشف عن مخطط دولي للقضاء على دولتي السودان وإيران ) وهذه الفقرة كانت القصبة التى قصمت ظهر البعير وكان من الأفضل أن تخرج هكذا ( هنالك مخطط دولى للقضاء على السودان ) نتحدث فيما يخصنا دون ربط للسودان بإيران ، ليتابع ( وأكّد قدرة الحكومة على إفشال المخطط ) وهنا يظهر السؤال : هل ستفشل هذا المخطط منفردا أم بالتنسيق مع إيران ؟ إذا كان منفردا فنحن دولة لاتملك القدرة على محاربة إسرائيل ومن يقف خلفها ، وإن كان بالتضامن مع دولة إيران ، فهذه مصيبة أكبر . أنت فخامة الرئيس بهذا الحديث تضعنا فى خندق واحد مع إيران وحديثك هذا فخامة الرئيس يأتى ليؤكد صدق ماذهب إليه الخبيران الإقتصاديان الدليمى والعنقرى بأن مشكلة الإستثمار بالسودان سياسية ، لياتى تصريح آخر خطير لدكتور مصطفى عثمان إسماعيل الوزير المفضل للرئيس البشير ( أقر دكتور مصطفى عثمان بأن الدستور الحالي في البلاد يعد أكبر معيق ولا يساعد على الاستثمار، وقاد إلى التضارب في الاختصاصات بين المركز والولايات ، وأشار إلى أن الرسوم والضرائب تسببت في هروب المستثمرين الأجانب ) الكلام دا يادكتور مصطفى لايقال على صفحات الصحف ويسكت عنه ويعرض سرا على البرلمان ليعدل الدستور بالصورة التى تجعله مشجع للإستثمار الأجنبى .. يادكتور مصطفى الريس بيقول هنالك مخطط دولى للقضاء على السودان وأنت بتقول فى سماسرة سودانيون يضللون المستثمرين الأجانب وكمان تؤكد أن دستورك يعد اكبر معيق للإستثمار وتجى آخر كل شهر تستلم مرتبك .. هذه فتوى صادرة منى ( يحرم عليك كل مبلغ تسلمته من مال محمد أحمد السودانى وعليك ان تعيده ) ولما لا فمادام طبيب اسنان تحول لوزير إستثمار فماذا يمنع مهندس مساحة أن يتحول الى مفتى فى هذا الوطن الذى يضع فيه الرجل الغير مناسب فى المكان المناسب .. جبانه وهايصه ( الحكومة قالت أنها عجزنا عن إدارة مصانع النسيج والدستور أكبر معيق للإستثمار )... الدستور ليس كتاب منزل وفى بلادى لايصنعه الشعب ، فنواب البرلمان ممثلين للحاكم وليس الشعب ومادام هو من صنع برلمان حكومتكم وليس من صنع الإنسان السودانى .. غيرووووووووووووووه أو خللوووووووه ..

4-
***- جاء بالعدد رقم 3390 لصحيفة " الإقتصادية " السعودية اليومية – صفحة شـركات - مقال لإسماعيل على من الرياض فى العام 2003م أى لما يزيد عن 7 سنوات مايلى : ( توجه لدى السعوديين للإستثمار الجماعى بالسودان ) { أكد " للإقتصادية " مستثمرون سعوديون فى السودان عن جدوى وأهمية الأستثمار الزراعى فى السودان ، خاصة فى مجال زراعة الأعلاف التى تقل تكلفتها بنسبة 50% عن السعودية . وشدد المزارعون على ضرورة أن يكون الأستثمار جماعيآ للحد من المخاطر والخسائر التى تعترض المستثمرين ، وذلك من خلال إقامة شركة سعودية للإستثمار فى السودان يكون ضمن أهدافها بحث طبيعة الأستثمار فى ذلك البلد ومعوقاته . وتعرف الأجتماع الذى نظمته اللجنة الزراعية فى غرفة الرياض أمس ، على تجارب مستثمرين سعوديين فى السودان على أرض الواقع وطبيعة المناخ الأستثمارى ومزاياه وحجم المشاكل التى إعترضتهم ، والتى تم حصرها فى : عدم توافر قطع الغيار للمعدات الزراعية فى السودان ، كثرة الرسوم والضرائب على المعدات والأليات الزراعية وإرتفاعها ، وجود إشكاليات متعددة فى موضوع ملكية الأرض لإعتراض الأهالى والقرويين على قرار الحكومة منح المستثمرين الأجانب أراضى زراعية على ضفاف النيل فى ولاياتهم ، إختلاف مرجعية القرار من منطقة لأخرى ، وجود تضارب فى الصلاحيات بين الولاة والمجالس التشريعية لكل ولاية ، عدم توافر وسائل نقل حديثة من مناطق الأنتاج الى الميناء ، عدم وجود محاكم خاصة للمستثمرين الأجانب لفض النزاعات العمالية ، ضعف البنية التحتية ، عدم توافر الأسمدة والمبيدات فى السوق السودانية ، عدم توافر سيولة نقدية فى المصارف السودانية وتغيير القوانين الخاصة بالمستثمرين الأجانب عدة مرات .
هذا الكم الهائل من المشاكل التى تعيق الأستثمار بالسودان كما شخصه الأخوة السعوديون قبل 8 سنوات عاد وأكد عليه فخامة الأخ رئيس الجمهورية المشير عمر البشير فى كلمته التى ألقاها بآخر إجتماع عقده مجلس الوزراء بمدينة الدمازين قبل عامين ، أى أنه خلال 6 سنوات لم يحدث أى تقدم لأيجاد حلول لهذه المشاكل ، أما عن المخاطر الإستثمارية بالسودان أمامى نسخة من العدد 3398 من – صحيفة " الإقتصادية " السعودية – أى بعد ثمانية أيام فقط من الخبر الأول - وفى صفحتها الأولى مقال سلمان الدوسـرى من الدمام { تصنيف السعودية إسـتثماريآ فى درجة مخاطر منخفضة } جاء فيه : إعتبر تقرير صدر عن المؤسسة العربية لضمان الأستثمار إستنادآ الى مجموعة بى آر أس للإستثمار فى السعودية ، دولآ عربية تصدرتها الإمارات ، الكويت والبحرين فى درجة مخاطر إستثمارية منخفضة جدآ ، فيما جاءت السعودية ، قطر ، عمان ، المغرب ، تونس ، الأردن ، سورية وليبيا فى درجة مخاطر إستثمارية منخفضة ، وتم تصنيف مصر ، اليمن والجزائر فى درجة مخاطر إستثمارية معتدلة وتصنيف لبنان فى درجة مخاطر إستثمارية مرتفعة ، كما تم تصنيف العراق والسودان فى درجة مخاطر إستثمارية مرتفعة جدآ.

5-
***- أعلن وزير الاستثمار السودانى ، الدكتور مصطفى إسماعيل ، فى كلمته بالمنتدى الإقتصادى السودانى السعودى بالرياض ، أن نظام الاستثمار الجديد ( لاحظ عبارة نظام الإستثمار الجديد دى عبارة خطيرة تشير بأن هذا الشخص الذى يحدثهم جديد فى كل شىء حتى قوانين الإستثمار فى وطنه جديده ) ليواصل الدكتور الذى تنقصه الخبرة فى إدارة الإستثمار كما تنقصه الخبرة فى ممارسة طب الأسنان ليقول ( أنّ قانون الإستثمار الجديد لا يمنع المستثمرين السعوديين من أن يصدروا إنتاجهم بنسبة 100% ، مطمئنًا فى هذا الصَّدد بعض المستمرين الذين أبدوا مخاوف من فرض أى قيود على تصدير منتجاتهم سواء للسعودية أو دول أخرى فى حال الاستثمار فى السودان ( يعنى إنتو دابكم عاوزين تعملوا نظام إستثمار جديد والـ 24 سنة الفاتت دى ماكنتو عارفين أن قوانينكم غير مشجعة للإستثمار ومصطفى عثمان ماعجبنى فى كلامه أمام السعوديين وكأنه يريد أن يقول لهم :
( ورونا عاوزين شنو ونحن نصمم ليكم قانون إستثمار يلبى ماتريدونه أو كما قال ) ودا مش كلام رجل دولة وكان عليه أن يصيغ قوانين إستثمارة ويعدل دستوره ويلجم الولايات والمحليات من التعرض على منتج الإستثمار وهو فى طريقه للميناء من الجبايات ومن بعد ذلك يأتى مسلحًا بالقوانين والدستور والقوة فى كلمة المركز التى تجعل كل رئيس محلية ومعتمد ووالى يصاب بالزكام لو عطس الرئيس فى القصر وضعف المركز هو ماورد فى مقال إسماعيل على من الرياض على صحيفة الإقتصادية : ( إختلاف مرجعية القرار من منطقة لأخرى ، وجود تضارب فى الصلاحيات بين الولاة والمجالس التشريعية لكل ولاية ) ولكى نحقق مركز قوى يأتمر بأمره المحليات لابد أن يكون راس الدولة راس لكل أهل السودان ، وهذا يبدأ بأن يقدم البشير إستقالته فورا من الحزب الحاكم ويفكك كل مايعرف بوزير برئاسة الجمهورية وفصل كل وزير أو مدير عام تم تعيينه بأمر جمهورى ويكلف نائبه الأول برئاسة مجلس الوزراء ويترك له حرية وزرائه من كل أهل السودان بمعيار العطاء لا الولاء وأن يخضع نائبه الأول رئيس مجلس الوزراء للمساءلة عند حدوث أى تقصير ويترك امر محاسبة الوزراء تعيينهم وفصلهم لرئيس مجلس الوزراء وان تكون مسئولية رأس الدولة تطبيق بنود الدستور ، أما أن يترك وزير كمصطفى عثمان يقول للسعوديين عاوزين شنو ورونا عشان نضمنه لكم فى قانون الإستثمار أو كما قال، دا كلام مش مسئول ويلغى دور السودان كدولة وحقيقة انا كسودانى خجلت أن يكون هذا المدعو مصطفى عثمان إسماعيل يمثلنى كسودانى .. هل نحن نتسول ونشحت اهل الخليج عشان يجوا يستثمروا عندنا مصطفى عثمان دا مابيعرف يتكلم وأنا عندى له شريط فيديو على اليوتيوب يشتم فيه أهل السودان بأنهم كانوا قبل الإنقاذ كالشحاتين فرد عليه صحفى سعودى شريف يدافع عن السودان وأهل السودان ..

6-
***- العنقرى من السعودية قال: دى دول مافيها استقرار سياسى والاستثمار فيها مخاطره وطرح دول بديلة كالأرجنتين .. بالله يادكتور مصطفى أطلب من قناة العربية نص هذا الحوار الذى حدث أمسية الأثنين 13 مايو 2013م عشان تعرف إذا كان أنت ربان ماهر أم ان سفينة الإستثمار تسير على غير هدى والشىء المخيف والمزعج أن الرئيس البشير مقتنع بأنك إنسان تمام على أيه ما أعرفش ولو غيرك نخاف يجيب من دمروا مشروع الجزيرة وسودانير وباعوا خط هثرو ..

7-
***- وعلى مرمى حجر تقع شرقهم إثيوبيا ملس زيناوى الطبيب المفكر الذى يقرأ كل يوم كتاب فى الإقتصاد وحين ينهى قراءته يطلب ان تحضر له جميع المراجع التى وردت فى هذا الكتاب ، فأسس لأثيوبيا إقتصاد ناجح تمكن من جذب جميع المستثمرين الأجانب حتى رجال الأعمال السودانيين أغلقوا مكاتبهم وصفوا أعمالهم وذهبوا مستثمرين فى اثيوبيا والقنوات الفضائية السودانية تقوم بالدور الدعائى المشجع لنجاح الإستثمار فى إثيوبيا حتى سفير السودان فى غثيوبيا يشيد بذلك ، فنحن فى المجال الإقتصادى والإدارى والإستثمارى فاشلون بدرجة ممتاز ، ويكفى إثيوبيا شرفا فى جذب الأموال الخليجية إستثمارات الشيخ عبد الله العمودى ، ومن بعد رحيل ملس زيناوى سار خلفه على نفس النهج فكانت مشروع دولة حديثة تجذب المستثمرين الأجانب حتى المستثمر السودانى الكاردينال ظهر على قناة سودانية وصرح بأنه هجر وطنه السودان وذهب مستثمرا فى إثيوبيا نتيجة لهذه المعوقات والبعض ذهب لويوغندا والبعض لدولة الجنوب ، والأمس القريب جاء فى الأخبار ( إلقاء القبض على وزير اثيوبى وإيداعه السجن بسبب الفساد ) لذا دولة بهذه العظمة لانستبعد أن تلقى القبض على أى وزير يتهم بالفساد كما وفى وطنى السودان حماه الله من الفساد والمفسدين وخلال مايزيد عن 24 سنة من حكم المشير البشير لم يلقى القبض على أى مسئول لا وزير ولا أمين مخازن ليودع السجن بتهمة الفساد والسبب بسيط ( لايوجد فساد أو مفسدين فى سودان العزه ، وجميع وزراء السودان شرفاء ولايوجد وزير سودانى واحد فاسد والدليل آلولوووو... وعشان كده تحول جل المستثمرين من السودان لدول مجاورة ... وحين تحدثوا فى قنواتهم الفضائية ( الشروق ) عن تهم موجهه للشريف بدر ، ظهر الشريف بجوار شيخ على عثمان فى مهرجان كسلا السياحى وفى ختام المهرجان الذى حضره نافع على نافع بكسلا ظهر الشريف بجوار شيخ نافع وكأنه يريد أن يرسل رسالة لكل من تحدثه نفسه بتقديم تهمة للشريف ود بدر ( شوفونى أنا مرة فى معية شيخ على ومرة فى معية شيخ نافع ) والأرجل من شيخ على وشيخ نافع ديل يجى ويقدمنى للقضاء بتهمة الفساد ... آل فساد آل .. الشريف مبسوط منى عشان عجبه فنى .. وعلى السودان السلام ...


#1071272 [بكري الصايغ]
1.00/5 (1 صوت)

08-04-2014 02:24 PM
تعرف علي المنظمات والشخصيات الأصولية
والمتطرفة في السودان قدمآ وحديثآ ...
**********************
اولآ: قديـمآ
--------
1- الأنقاذ...
2- الجبهة الاسلامية...
3- الأخوان المسلمين...
4- جماعة التكفير والهجرة...
5- الجماعة الاسلامية (مصرية)...
6- الأفغان العرب..(افغانية)...
7- تنظيم "القاعدة" (حركة متعدد الجنسيات سنية إسلامية أصولية)...

شخـصيات:
---------
1- عمر البشير...
2- راشد الغنوشي (تونسي)...
3- عمر عبدالرحمن (مصري)...
4- اسامة بن اللادن (سعودي)...
5- ايمن الظواهري (مصري)...

ثانيآ: حـديثآ
---------
1- الأنقاذ...
2- حزب المؤتمر الوطني (جناح القصر)...
3- حزب المؤتمر الشعبي (جناح المنشية)...
4- مليشيا الجنجويد (جناح موسي هلال)...
5- جنجويد (قوات الدعم السريع)...
6- تنظيم "القاعدة"(تحت مسمى (السلف الجهادي في بلاد النيلين)...
7- جماعة أبوحمزة للجهاد والدعوة...
8- المليشيات الأسلامية التابعة للمؤتمر الوطني...
9- الحركة الاسلامية السودانية...
10- أنصار السنة...
12- الاخوان المسلمين...
13- جماعة الاعتصام بالكتاب والسنة (منشقة عن جماعة الاخوان المسلمين في السودان في 1991م)...

شخصيات:
---------
1- عمر البشير...
2- حسن الترابي...
3- أبوحمزة...
4- سليمان عثمان أبو نارو (جماعة الاعتصام بالكتاب والسنة وتؤيد قيام الدولة الاسلامية واعلان دولة الخلافة في بلاد العراق والشام)...
6- محمد حمدان حميدتي...
7- موسي هلال...

[بكري الصايغ]

#1070952 [بت البلد]
3.00/5 (2 صوت)

08-04-2014 08:42 AM
هههه يا أستاذ: المستثمرين ديل طرش وللا عميانين ما كلو منكم انتو طيرتوهن من البلد, أخوك عثمان ميرغني الله يشفيهو وياخد ليهو حقو, وانت أعمل حسابك و الله يستر عليك ما يكونوا واقفين جنب بابك...Take care

[بت البلد]

ردود على بت البلد
Germany [بكري الصايغ] 08-04-2014 01:35 PM
أختي الحبوبة،
بت البلد،
تحياتي الطيبة الممزوجة بالشكر علي قدومك الكريم، اما بخصوص تعليقك وكتبت:(المستثمرين ديل طرش وللا عميانين ما كلو منكم انتو طيرتوهن من البلد)!!..فافيدك علمآ بان عشرات كبار المسئولين الاقتصاديين والصحفيين ظلوا يكتبون طويلآ عن مساوئ سياسات الاستثمارات، ويدلون بدلوهم في بحر لم تستطيع الحكومة فهم شعابه،

***- وكتبوا كثيرآ من واقع خبراتهم، ولكن لا احد استمع لهم علي اعتبار ان الحزب الحاكم يمتلك "جهابذة" في مجالات الاستثمار ومن بينهم..مصطفي اسماعيل!!


#1070929 [ahmed]
3.00/5 (2 صوت)

08-04-2014 06:47 AM
ياااا بكري الصائغ
لك التحايا ولكن هذه المرة لم يحالفك الحظ في فتح فايل الإستثمار في السودان وهاك الأدلة أصبح السودان من أوائل الدول التي تهب أراضيها لدول الجوار وأحسب معاي الفشقة وابيي وعندك واحد حلايب وصلحوا
صار السودان هو المصدر الأول للإرهاب في العالم فيتم تدريب الإرهابيين من شتي بقاع الأرض وإرسالهم الي البقاع الساخنة ما عدا غزة . كل الكيزان رسلوا قروشهم أثيوبيا عشان يستثمروها هناك وفي زمتك دي شفت ليك سوداني واحد ماكوز وعندوا قروش الموضوع غسيل أموال والأمريكان بقوا يفتشوا فهل تعتبر تهريب الأموال وغسلها ليس إستثماراَ .
مستثمري الوهم أدوهم جزيرة مقرسم وسمها قلب العالم وقريباً ستسمع جمهورية قلب العالم وبعدين الجماعة ديل جابوا أمريكية وبقوها ملكة في شمال السودان يعني ما محتاجين تمشوا إمريكا فهم جابو ليكم الإمريكان وإنت معتبر ده ما إستثمار وأخيراَ وليس آخراً قوات حفظ السلام الإفريقية ده الإستثمار التمام .
يا بكري نقطة نظام من هو المجنون الذي يستثمر قروشه في دولة تحت الإحتلال ؟

[ahmed]

ردود على ahmed
Germany [بكري الصايغ] 08-04-2014 01:20 PM
أخوي الحبوب،
Ahmed - أحـمد،
(أ)-
تحية الود، والاعزاز بزيارتك الكريمة، وسعدت بتعليقك المقدر.
***- علي النظام الحاكم في السودان ان يقرر: اما الاحتفاظ بالمنظمات المتطرفة علي حساب الاستثمار...او منع هذه المنظمات من ممارسة نشاطاتها منعآ تامآ ومحاربتها بشدة حماية للاستثمار الذي هو اصلآ غير موجود لا فعليآ ولا نظريآ. لايمكن لاي مستثمر عاقل ان يوظف امواله في بلد مثل السودان الذي يعج بالعديد من المنظمات المشبوهة وبالشخصيات المتطرفة التي تتلقي الدعم والسند من الداخل والخارج.

***- كبار المسؤوليين في الحزب الحاكم والحكومة وظفوا اموالهم في الخارج كدولة ماليزيا..اثيوبيا..واشتروا العقارات والفلل الفاخرة في الأمارات ومصر ولندن تمهيدآ لانتقالهم اليها متي زلزلت الأرض زلزالها. هؤلاء الكبار لم يستثمروا اموالهم لانهم يعرفون ان السودان "بلد ميت" لاروح فيه، ومن العبث محاولة صرف الاموال علي جثة!!

(ب)-
***-أخر المعلومات تفيد، ان الاستثمارات الخارجية لكبار المسؤوليين بالمؤتمر الوطني قد فاقت ال200 مليار دولار، واخر الذين دخلوا مجال "البزنـس" هو الفريق صلاح قوش صاحب ناقلات النفط في دبي!!

(ج)-
***- لقد فشل الاستثمار تمامآ في السودان بسبب سياساته المبهمة والغير واضحة في كل شئ، وساءت سمعته في المجال الاستثماري بعد ان جاءوا امثال جمعة الجمعة "المافيوزي السعودي" كمستثمر.. والاردني الذ ضرب ضربته وخرج من السودان بملايين الدولارات، والذي اصلآ لم يكن مستثمرآ بقدر ماكان ذكيآ وعرف غباء نظام الخرطوم وعدم درايته بابجديات الاستثمارومن اين يؤكل الكتف!! ..لماذا فشل مشروع "دريم لاند"؟!!.. عشرات من المستثمرين السعوديين جاءوا للسودان واشتكوا من قلة فهم المسؤوليين بوزارات الاستثمارات...وكلنا نعرف قصة السعودي الذي اجتمع بوزير الاستثمار، ولما عرف انه طبيب اسنان ضحك وقال:" كان الله في عون السودان"!!، وتناقلت المواقع السودانية واقعة هذه الحادثة التي وبعدها ماقرب مستثمر سعودي السودان!!


#1070900 [بكري الصايغ]
3.00/5 (2 صوت)

08-04-2014 04:21 AM
1-
ونواصل التعريف بالمنظمات التي
تهدد أمن السودان وتفزع المستثمرين...

2-
جماعة حمزة ما هي وماذا تريد من هؤلاء؟
*************************
المصدر: - جريدة - الوطن -
-22 - 07 - 2014-
الكاتب: -بكري المدني-
-------------------
من تهديد الطاهر حسن التوم ووايلي حداد
إلى تبني جريمة عثمان ميرغني وتوعد المرضي؟!

***- على ما أذكر في العام 2003 تقريباً صدر بيان باسم جماعة حمزة مهدداً مجموعة من الشخصيات العامة بالتصفية الجسدية المباشرة، وعلى ما أذكر كان من بينهم السياسي الناشط ورئيس حركة حق سابقاً الأستاذ الحاج وراق مع الدسيس وايلي حداد اضافة الى صديقنا الإعلامي البارز الأستاذ الطاهر حسن التوم كان البيان ركيكاً و(عبيطاً) يكاد يكون قد جمع اضداد في كل شيء فكراً ومجالاً ولا قاسم مشترك بينهم الا نجاح أي منهم فيما يؤديه من أعمال ولقد أهمل من وردت أسماءهم فيه ذلك البيان ولم ينشغلوا به كثيراً ولم تعمد السلطات الى البحث عمن هم او هو خلفه.

****- أمس وبعد مضي سنوات على ذلك البيان تظهر ذات الجماعة (حمزة) وتتبنى الهجوم على رئيس تحرير الزميلة صحيفة (التيار) الأستاذ عثمان ميرغني وتتوعد العضو المنتدب لشركة سكر كنانة السيد محمدالمرضي التجاني بزعم دعمه للشيعة.

***- في تقديري أن من أصدر ذلك البيان في العام 2003 م تقريباً هو من أصدر بيان الأمس وليس بالضرورة أن يكون جماعة بقدرما انه قد يكون شخص وحيد ومريض ينتظر وقوع الأحداث الجسام ثم يتبناها ويهدد بالمزيد منها ومع ذلك نرجو من السلطات الا تهمل البيان الأخير مثلما اهملت البيان الأول فالعيار الذي لا يصيب (يدوش) وأقل ما يمكن أن يحدثه من أثر ضار هو سن سنة التهديد المكتوب إضافة الى التحريض المباشر على شخصيات بعينها. لن يصعب على مباحث شرطة ولاية الخرطوم الوصول الى كاتب البيانين وتقديمه للمحاكمة العادلة حتى لا يقود الى فوضى لا يعرف أين ومتى تنتهي وعظيم النار من مستصغر الشرر.

***- إن أقرب ما في كتابات حمزة أو جماعة حمزة هو جمعه للأضداد في مجالاتهم والناجحين فيها سواء بسواء أكانوا رجال أعمال او إعلام والا فما الذي كان يجمع الأستاذ الطاهر حسن التوم بالسيد إيلي حداد والذي يجمع اليوم الأستاذ عثمان ميرغني بالسيد محمد المرضي التجاني العضو المنتدب لشركة سكر كنانة ؟!!

***- إن هذا الجمع للناجحين في مجالاتهم في بيان واحد يكشف اي مرض يعيشه السيد حمزة او جماعة حمزة كما يريد لنفسه تفخيماً وتعظيماً وتضخيماً والقبض عليه ومحاكمته خير علاج له وترياق لأي مريض آخر.

[بكري الصايغ]

#1070872 [بكري الصايغ]
1.00/5 (1 صوت)

08-04-2014 02:25 AM
هل ممكن وفي مثل هذه الأجواء الارهابية
تنتعـش ويزدهر الاستثمار الاجنبي في السودان؟!!
******************************
1-
بمباركة نظام الخرطوم:
جماعة سودانية متطرفة تعلن تأييدها للدولة
الإسلامية(داعش ) وإعلان الخلافة؟!!
************************
المصـدر: - صدي الأحداث السودانية-
-(رمضان 1435 هـ)-
---------------------
أعلنت جماعة سلفية سودانية تدعي جماعة الاعتصام بالكتاب والسنة(منشقة عن جماعة الاخوان المسلمين في السودان في 1991م) عبر موقعها علي الانترنت تأيدها للدولة الاسلامية واعلان دولة الخلافة في بلاد العراق والشام، وأمير الجماعة هو الشيخ سليمان عثمان أبو نارو. ويرى مراقبون ان تغاضي النظام عن نشاط هذه الجماعة المتطرفة التي تنطلق من الخرطوم عبر بيانات ومظاهرات علنية مؤيدة للمتطرفين يعتبر تاييدا ودعما لها. ويلقي هذا التاييد كثير من التساؤلات حول رعاية حكومة المؤتمر الوطني للمتطرفين. يذكر ان متنفذين في الحكومة افرجو عن قتلة دبلوماسي امريكي والتي وصفت بانها عملية هروب من سجن كوبر المحصن في وسط الخرطوم بحري.

2-
المعارضة السودانية تخبر"مصر" بأن قطر
تدرب عناصر إرهابية متطرفة على الحدود
****************************
المصـدر: - جميع الحقوق محفوظة لشركة "صوت الامة" للصحافة-
-2014/07/27-
------------------
***- كشفت مصادر رفيعة المستوى لـ"صوت الأمة" أن المعارضة السودانية قد اخبرت الاجهزة الامنية والسلطات المختصة في "مصر" بأن "قطر" تدرب عناصر إرهابية متطرفة لتنفيذ عمليات إرهابية ضد "مصر" وإختراق حدودها الجنوبية مع "السودان" من أجل إثارة القلاقل وتصدير الازمات للداخل المصري بالاضافة الى تجنيسها "ضباط مخابرات" سابقين أتراك وإسرائيليين للانضمام للمخابرات القطرية ليستفيدوا من خبراتهم ولتصعيد التوتر لـ"مصر" والدول العربية وفي هذا الاطار:

يقول "عمرو سنبل" الباحث في الشئون السياسية والاستراتيجية ان العلاقة بين قطر والسودان تبلورت في مارس الماضي بشكل فعال جدا حيث وقعت اتفاقية بين مفتي الفتنة يوسف القرضاوي وراشد الغنوشي زعيم حركة النهضة الاخوانية في تونس وحسن الترابي القيادي السوداني الاخواني وذات التاثير الكبير على الرئيس السوداني الاخواني الاخر واحد قيادات التنظيم الدولي في السودان نصت على تصدير القلاقل والازمات للداخل المصري من خلال تدريب عناصر متطرفة في شمال السودان تحت ستار التنقيب عن الاثار في شمال السودان تحديدا على الحدود بين السودان ومدينة ابوسمبل المصرية ولاسيما بعد توقيع اتفاقية زيادة الاستثمارات القطرية في السودان بـ"6" مليارات دولارا ثمنا لاثار السودان ايضا تحت ستار الاستثمارات.

وفي نفس السياق يقول اللواء "سامح ابوهشيمة" الخبير العسكري والاستراتيجي ان من يدرب العناصر المتطرفة في السودان وليبيا على الحدود هم عناصر تحمل الجنسية القطرية وهم في الاصل يحملون الجنسية التركية او الاسرائيلية او ربما ايضا بعض الجنسيات الاوروبية الاخرى ولكنها في النهاية تحت اسم المخابرات القطرية مشيرا الى ان امكانيات القطريين انفسهم لا ترقى الى عمليات تدريب ذو كفاءات وجودة عالية وكل ذلك لتهديد الامن القومي المصري.

وفي سياق متصل يقول المهندس "مروان يونس" الخبير في التخطيط الدولي والاعلام السياسي ان قطر هي الراعي والممول الرسمي للفروع الاقليمية لتنظيم القاعدة في الشرق الاوسط من خلال صديق الامير تميم والشيخة موزة رجل الاعمال القطري عبدالرحمن النعيمي مؤكدا على اشراف المخابرات القطرية والتركية على تدريب جيش دامس "مصر والسودان" على الحدود المصرية السودانية لتهديد أمن "مصر" برعاية التنظيم الدولي للجماعة الارهابية.

[بكري الصايغ]

#1070841 [سواق الرقشا]
3.00/5 (2 صوت)

08-04-2014 01:03 AM
الصايغ اخوي
وظير الاستصمار الدكطور مصطفى يدرك كل ذلك ، بأنه لا استثمار ولا بطيخ ،
بات الأمر عند جميع الكيزان تصريحات وأكاذيب شوف تلفزيوناتهم وفضائياتهم .. سوف نزرع ، و تنوي الوزارة ، وقد أكّد السيد الوزير ..
الهم الأول لدى التنظيم الآن كيف يعدّي اليوم دون السقوط ، لانهم يدركون ذلك المصير الذي لحق بالقذافي و في احسن الأحوال سيذهبون مخفورين
الى لاهاي والاثنين أحلاهما مٌّر ..

دي حكاية كيزاننا الآن .

[سواق الرقشا]

ردود على سواق الرقشا
Germany [بكري الصايغ] 08-04-2014 03:53 AM
أخوي الحبوب،
سوق الرقـشا،
(أ)-
تحياتي ومودتي الطيبة، وسعدت بقدومك الكريم، وبمشاركتك المقدرة، ونواصل تجميع حال الاستثمار في بلدنا الغرقان..الجعان..وقاطع كهرباء وموية..ومنتظر ضربة من اسرائيل!!

(ب)-
هل يعقل ان تنجح المشاريع الاستثمارية في ظل وجود تنظيم "القاعدة"، الذي تاسس بدون اي اعتراضات او ممانعة من المسؤوليين في الحكومة، ويمارس نشاطاته برضاء النظام الحاكم، وتحت حماية أمنية من قبل جهاز الأمن الذي التزم من قبل عام 2001، وان يكون فعالآ وجادآ في محاربة التطرف والارهاب العالمي..بل واتخذ هذا التنظيم المشبوه من جامعة الخرطوم مقرآ دائمآ له؟!!

الاعلان عن ميلاد الذراع الطلابي
لتنظيم القاعدة في السودان
********************
المصدر: - موقع "سودان تربيون"-
الخرطوم -11يناير 2013-
-------------------
أعلن تنظيم القاعدة بالسودان أمس عن ميلاد ذراعه الطلابي بجامعة الخرطوم، حيث شهد شارع المين بمجمع الوسط بالخرطوم مخاطبة لتنظيم القاعدة تحت مسمى (السلف الجهادي في بلاد النيلين). وظهر التنظيم السلفي الجهادي علنا في البلاد مع انطلاق التظاهرات الاحتجاجية التى نددت بالإساءة للرسول (صلى الله عليه وسلم) حيث استقل بعضهم التظاهرات وقاموا بمهاجمة سفارتى المانيا والولايات المتحدة بالخرطوم وظهر منسوبى الجماعة يتوشحون قماشة سوداء مكتوب عليها (لا الهو الا الله). واضافت الجماعة انها تختلف مع جماعة انصار السنة فى جزئيات محددة ولكنهم لا يكفرونها، وأشاروا الى انهم دعوا العلمانيين للحوار.

***- والمعروف ان جماعة انصار السنة السلفية تدعو لطاعة ولي الامر وتنبذ استخدام السلاح والعنف ضد الحكومة في حين يقوم جوهر الفكر السلفي التكفيري على محاربة النظام القائم والعمل على اقتلاعه .

***- ونفى تنظيم القاعدة ان يكونوا مطاردين من قبل السلطات الامنية السودانية ورفضوا وصفهم بالجماعة المتطرفة وقالوا هذه الاوصاف تطلقها امريكا عليهم، مؤكدين انهم جماعة متمسكة بالكتاب والسنة.

***- يشار إلى أن الجماعات السلفية والتكفيرية تزايد وجودها وخطرها في السودان حيث دارت معارك آخر العام الماضي في غابة الدندر جنوب الخرطوم بين جماعة متشددة والشرطة السودانية. وكان أفراد هذه الجماعة يتدربون هناك قبل إرسالهم الى مالي والصومال للقتال هناك.

ملحوظة - مرفق مع الخبر صـورة:
*******************
متظاهرون يرقعون علم الحركات الجهادية فوق السفارة الالمانية في الخرطوم بعد مظاهرة للاحتجاج على فيلم مسيء للسلام في 14 سبتمبر 2012 (وكالة الانباء الفرنسية)...



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة