الأخبار
أخبار إقليمية
حتى تكون صنفرة دائمة يا دكتورة نقد الله !
حتى تكون صنفرة دائمة يا دكتورة نقد الله !
حتى تكون صنفرة دائمة يا دكتورة نقد الله !


08-08-2014 05:17 AM
د. على حمد إبراهيم

قالت الدكتورة سارة نقد الله ، الامين العام لحزب الامة القومى ، فى مؤتمر صحفى ، أن حزبها ليس معنيا بالانتخابات التى اعلنت مفوضية الانتخابات جداولها الزمنية الا فى اطار حكومة قومية . وأن حزبها عاد الى قوى تجمع المعارضة فى صنفرة جديدة للخلافات السابقة بين الطرفين . ورغم الوجع الشديد الذى كانت تشعر به قواعد حزبها من مماحكة حزبها و مجادلاته مع قوى المعارضة فى معارك بلا معترك ، ضاع خلالها الوقت والجهد والهدف ، إلا ان هذه القواعد تقبل بالعود والصنفرة المتأخرة جدا من باب العودة الى الحق هى فضيلة الفضائل ، فقط ان تكون عودة نصوحة ةوغير قابلة للارتداد السونامى من اقوى المواقف الى اضعف المواقف واكثرها جلبا للسخرية والتبكيت . هل احتاج لشرح فى هذه الجزئية و الغضب من الاعتذار المدغمس ( بلغة الفريق البشير ، جلدنا المابنجر فيه الشوك ) ما زال يفعل الافاعيل فى القلوب التى فى الصدور ، صدور اهلك الانصار الغبش الذين لم يعرفوا الانكسار و المداورة واقواهم شكيمة هنا والدك الفارس المغوار . معليش يا دكتورة القلب ليس فيه متسع للمواقف الكثيرة المتجاورة . لكى تكون الصنفرة صنفرة دائمة وثابتة ولا يتبدل مفعولها مع الزمن ، كان يلزم لم شمل حزبك الذى تمزق شذر مزر بفعل المناكيد الذين اضعتم معهم ربع قرن من الزمن فى حوارات طرشاء . واضعتم ، ياحزن قلبى المريض ، انتفاضة سبتمبر عندما قررتم انكم ليسوا جزءا منها لأن حزبكم لم يتخذ قرارا مركزيا بالوقوف معها . ثم طردتم الشباب الثائر الذى ظن فى حزب الامة خيرا فلجأ الى دوره و لكن (الثلاثى) كان هناك ! ثم طرحتم تذكرة التحرير لما كبر الغبن فى صدور القواعد الاسمنتية وقد منعت من الحراك فى وقت سابق فى عصرية جامع الخليفة الفارس . ولكن التذكرة لم تأت حتى بعائد تذاكر يماثل تذاكر بصات الخرطوم القضارف ! بقى ان تعرفوا يادكتورة أنه بعد واقعة باريس الجديدة لنج أن محاوريكم التاريخيين سيحاورونكم بالضرب تحت الحزام . اول الغيث القادم تمثل فى منع الاستاذ الدومة من اللحاق بمؤتمر باريس ! الرد هو مطلع اغنية خالدة الذكر : اعطنى حريتى اطلق يديا انا اعطيتك ما تركت شيا. اطلقوا ايدى الانصار واعطوهم حريتهم فى الحراك وهم سوف يتكفلون بالباقى . تخيلى يا دكتورة المنظر لو سمح للانصار (بالاندشاش) فى مظاهرات سبتمبر . . .
أخ يا بلد!
[email protected]


تعليقات 3 | إهداء 0 | زيارات 2110

التعليقات
#1074382 [الكان أنصاري وخلاّها]
0.00/5 (0 صوت)

08-08-2014 11:48 PM
يا دكتور ما تستعجل .. خلي الصادق يرجع ، برضو بيعتذر عن (باريس) او (بنكرا)
زي ما عمل في الفجر الجديد و انتقاد التدخل السريع بتاعة حميدتي الموريتاني تاجر الحمير .
الفرسان ما راحوا في كرري يا دكتور ، اليوم حميدتي هو فارس هذا الزمان وقرقوشها .

أخ يا بلد سااااااكت .. أخّين و تلاته كمان .
ما بقي غير ((النحيب)) .

[الكان أنصاري وخلاّها]

#1074378 [SESE]
0.00/5 (0 صوت)

08-08-2014 11:37 PM
نعم يشهد الله ان جموع الانصار وجماهير حزب الامة تلوك اللجام وتضرس بالحصى والرمل وتموت بالغيظ من مواقف الحزب العجيبة طيلة السنين الماضية اذ لا يمكن لمن ينتمى الى مؤسس السودان الحديث ان يجلس بجانب من فركش السودان ماسحا بكل ذلك التاريخ الفخم ارض الحمامات وجعله مزبلة بين الدول. والاعجب من ذلك كله بقاء عبدالرحمن واخوه بشرى في حظيرة النظام مما فتح باب واسعا للتهكنات بان الصادق المهدي اصبح مرتشي من النظام ويأتيه نصيبه من الغنيمة عن طريق ابنيه المذكورين......

يبدو ان السيد الصادق في حاجة ماسة لزيارة جماهير الحزب في ديارهم المعروفة ومعرفة آرائهم عن قرب والاستنارة بها واخذ التفويض المفتوح في منازلة النظام جنبا الى جنب مع الجبهة الثورية وغدا باذن الله ستكون كل مناطق الانصار محرم دخولها على رموز النظام واعتبارها مباشرة اراضي محررة تشكل نواة السودان الجديد الذي نقاتل من اجله جيوش الدجل والشعوذة والافك والبهتان المبني على اساس التجارة بالدين وترك شئون الوطن في المؤخرة حتى تأخر في كل شئ......

[SESE]

#1074076 [Al-Ansari]
5.00/5 (1 صوت)

08-08-2014 12:11 PM
الحبيب د.على
عمر البشير ما كانش جلدنا و حنبضبحو بأكبــــــــــــر سكيــــــــــــــن خليك من الشوك الهين دا
موقف الحزب من هبة سبتمبر ما كانش مشرف خالص و أظن قيادة الحزب أدركت (موقع) جماهير الحزب من (تراخى) قيادة الحزب الغير مبررة تجاه الأبالسة و التعاطى مع ألاعيبهم أنت و شخصى على ثقة بأن جماهير الأنصار لو القيادة (رخت) ليهم اللجام حيخلو رائحة الأخونجية الضالين الفاسدين المفسدين طير طير( كل) الإخوان (الغدارين الخسيسين) فى الدنيا كلها موش الكيزان الوسخين براهم
وجود نجل إمام الأنصار و رئيس الحزب فى نظام الدكتاتور المجرم خطيئة كبرى و نقطة سالبة فى مسيرة الحزب
تحياتى

[Al-Ansari]


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة