الأخبار
أخبار إقليمية
الفتيات السودانيات يدفعن «ثمنا باهظا « لتبييض البشرة!
الفتيات السودانيات يدفعن «ثمنا باهظا « لتبييض البشرة!
الفتيات السودانيات يدفعن «ثمنا باهظا « لتبييض البشرة!
المذيعة سلمى سيد من المذيعات السودانيات اللائي احتفظن بلونهن


08-17-2014 03:59 AM
صلاح الدين مصطفى

الخرطوم – «القدس العربي»: تغيير اللون من الأسمر الى الأبيض جريا وراء مقياس وهمي للجمال، أصبح ظاهرة في المجتمع السوداني. وبدلا من أن تجلب هذه العملية الإعجاب باتت تثير الشفقة والسخرية، حيث تجد لون الوجه يختلف في الغالب عن لون الأيدي والرجلين. وانتشرت محلات صغيرة تعرف شعبيا باسم «قدر ظروفك» وفيها تباع الكريمات بالملعقة، وخطورة هذا الأمر تكمن في عدم التمكن من معرفة انتهاء صلاحية الكريم أو نوع الشركات المنتجة!

وتشير الإحصائيات إلى أن مستحضرات التجميل وأدوات المكياج من أكثر البضائع في كل الأسواق حراكاً «دخولاً وخروجا» وأصبحت البوتيكات المتخصصة في هذا النوع منتشرة في كل المدن والأرياف ومعظم المستهلكات من طالبات المدارس الثانوية والجامعات المختلفة ومن الموظفات في القطاعات كافة.

وانتبه مؤلفو الأغاني في السودان مبكرا لضرورة الاحتفاء « بالسمرة» وقد انتشرت العديد من الأغنيات التي تروج لذلك، ومنها رائعة الفنان الراحل ابراهيم الكاشف «اسمر جميل عاجبني لونو « والتي تغنت بها مؤخرا المطربة السورية زينة افتيموس. ويترنم كل السودانيين بأغنية الفنان محمد الأمين «أسمر جميل فتان» ويقول الفنان محمد وردي في أغنيته الشهيرة نور العين» في اللون الأسمر دوبت شبابي» واحتفى الفنان الراحل مصطفى سيد أحمد بنص الشاعر محمد طه القدال «سمحة وسمرية» وغنى كذلك لعاطف خيري « ياسمراء يا واضحة» ويندر أن تجد أغنية سودانية تتغزل في المرأة البيضاء.

تقول ماجدة أحمد وهي طالبة في جامعة الخرطوم إنها تستخدم أدوات المكياج ومستحضرات التجميل لكن بشكل معتدل وفي الوقت نفسه تتابع مع طبيبة متخصصة في المجال الجلدي حتى تعالج كل ما يخص بشرتها بشكل صحيح. وتضيف أن هذه الأمور تشكل جزءا من ميزانيتها الشهرية دون شك ولكنها غير مؤرقة.
أما أمل أحمد الطالبة في جامعة المغتربين فتقول: «أفضل أن أحصل على كل ما أريد في بداية كل شهر وأحاول أن أحصل على المنتجات الأصلية رغم إنها غالية الثمن ولكنها مضمونة على أي حال».

بعض الفتيات يستخدمن «حقن» لتفتيح البشرة، فاتن الطيب قالت إن هذه الظاهرة أصبحت منتشرة في الفترة الأخيرة وحكت لنا قصة إحدى قريباتها التي إنتهى بها الأمر إلى ان أصيبت بالفشل الكلوي حيث تحتاج لغسيل إسبوعي. وتقول رندا الحاج وهي طالبة جامعية إن سعر الحقنة الواحدة التي تستخدم لتفتيح البشرة تساوي ألف جنيه وهو ما يعادل راتب أستاذتها في الجامعة. هناء محمد، موظفة قالت لا أحاول أن أرهق الميزانية فكل شهر أحصل على ما قيمته 200-250 جنيهاً لا غير من الموجود في الأسواق فأسعارها مناسبة ولا أركز على الماركات العالمية فهي غالية جداً.

والذي ينظر الى شاشة تلفزيون السودان والشاشات الأخرى التي تستهدف المشاهد السوداني، يجد أن المقياس الأول للجمال هو أن يكون لون وجه المذيعة أبيض، وهذا أدى لتعقيدات كثيرة جدا وطمس لهوية المرأة السودانية خاصة السمراء، وبذلك خلت الشاشات من ذوات هذا اللون إلا في بعض الحالات النادرة.
وتقول خبيرة التجميل سلوى الطاهر «إن الفتيات يتأثرن بالقنوات الفضائية التي تعرض نجمات من ذوات اللون الأبيض وإنعكس الأمر على الشباب الذين صاروا لا يلتفتون للسمراوات» وأضافت «أن اللون الطبيعي هو الأجمل وأن الأنسان يجب أن يتماهى مع بيئته».

سعاد عبد الرحمن تخصصت في هذا المجال وتمتلك محلا بسيطا لأدوات التجميل وتقول «هناك استغلال ومتاجرة في جمال المرأة السودانية خاصة أنها لا تسعى لمعرفة الصحيح والمفيد من أجل صحتها فهي دائماً تجري وراء ما هو سريع المفعول ورخيص الثمن دون مراعاة العواقب الأخرى التي قد تؤثر على بشرتها بشكل يحتاج إلى علاج طويل بعد ذلك فأنصحها بالتركيز على المفيد والذي يقدم لها ما تحتاج إليه فعلاً وذلك عبر المتخصصين في المجالات المختلفة».
وقال لنا صاحب محل في شارع الحرية إن المنتجات العشبية الطبيعية ذات أسعار مناسبة وصار الجميع يفضل هذا النوع من المنتجات لأنها أكثر أماناً من غيرها، فأسعار الصابون تتراوح بين 35-55 جنيهاً والمنتجات الأخرى من 60-130 جنيهاً وقال إن الإقبال كبير على كريمات الشعر والحنة الخاصة بالشعر خاصة من قبل الشابات.

وتقول تماضر الزين صاحبة محل تجميل سيدات ومهتمة «بميك آب» المذيعات :»لا أدري من أين جاء هذا العُرف بإعلاء شأن البيضاوات على حساب السمراوات، علما بأن العديد من الدول التي تشاركنا في السحنة والوجدان فيها نماذج جميلة باللون الأسمر، وإذا نظرنا الى القناة الإثيوبية – على سبيل المثال- نجد أن المذيعات هناك لا يطمسن جمال لونهن الأسمر بالمبيضات وكذلك الحال في القناة الارترية، وبذلك ساهمت تلك القنوات في إبراز الجمال الأفريقي في أبهى تجلياته».

وتضيف أن هنالك نماذج عالمية لمذيعات – ومقدمات برامج يتمتعن باللون الأسمر وعلى رأسهن بالطبع «اوبرا وينفري» صاحبة البرنامج الشهير، ومن المذيعات السودانيات اللائي احتفظن بلونهن الأسمر فتحية ابراهيم وايمان محمد دفع الله وبرزت مؤخرا المذيعة سلمى سيد في قناة «الشروق».

عبد العزيز الطيب اختصاصي أمراض الجلد طرحنا ظاهرة استعمال البنات لمواد كيميائية ليبدو لونهن أبيض فأشار أولا الى عبقرية المرأة السودانية التي إخترعت مواد تجميل تتناسب تماما مع الطقس الحار ولون بشرتها وذلك مثل»الدلكة» وأضاف إن بعض الفتيات يستعملن عقارا يقلل من مقاومة الجسم ويعرضه للأمراض المزمنة وأمراض السرطان منوها الى أن المادة الموجودة في السطح الخارجي للجلد هي حماية من الله تعالى لأجسامنا حسب الظروف البيئية التي نعيش فيها وهو ينصح الفتيات باستخدام مرطبات الجسم الطبيعية والأغذية التي تحتوي على الفيتامينات الموجودة في الفواكه والخضروات.


صلاح الدين مصطفى


تعليقات 101 | إهداء 0 | زيارات 85150

صفحة 1 من 212>
التعليقات
#1411148 [MR JACK HOOKSON]
0.00/5 (0 صوت)

02-07-2016 01:35 AM
.

[MR JACK HOOKSON]

#1102039 [احمد]
0.00/5 (0 صوت)

09-10-2014 04:39 PM
الحمد لله نحن الواننا بيضاء نعمه من ربنا (دون كريمات ومساحيق)

[احمد]

#1101924 [Abdalla Ibrahim]
0.00/5 (0 صوت)

09-10-2014 01:42 PM
حقوا اي زول يغير لون بشرتوا يحاكم بتهمة انتحال الشخصية والا بهذه الطريقة سوف يختلط الحابل بالنابل ومع تقدم العمر سوف يكون الانسان معرض لامراض كتثيرة منها السرطان وتفتق الجلد.
مايكل جاكسون كان ينفق 50 الف دولار على الادوية حتى لا يتحول الى مسخ.

[Abdalla Ibrahim]

#1100709 [Mohammed Abdalla]
0.00/5 (0 صوت)

09-09-2014 09:59 AM
شر البلية ما يضحك، ولا نجد حتى القدرة على الضحك

[Mohammed Abdalla]

#1100456 [ابو علوه]
2.39/5 (8 صوت)

09-08-2014 11:09 PM
اجدادنا ورطونا فى الانتماء للعروبه ..... ومشكلتنا متكاششين ليل نهار قى الدول العربيه .......عشان كده اتخلقت عندنا عقدة اللون ..... الله يهون .... اسع اكان اتوكلنا على الله ورضينا بالباقيه وانسحبنا من جامعة الدول العربيه واعلنا ان هوية السودان هى هويه افريقيه كانت اتحلت ملايين من مشاكلنا

[ابو علوه]

ردود على ابو علوه
Saudi Arabia [علي] 09-09-2014 12:11 PM
صراحة.. كلامك يثير الاهتمام


#1097481 [noor]
3.30/5 (8 صوت)

09-05-2014 02:22 AM
البنات هم اكثر شريحةعارفة السبب الاساسي لثورة التبييض
الانسان مخلوق جميل وفي النهاية الالوان ده كلها من التراب
بس للاسف
لمن يكون المجتمع حولك بيقدس المرأة البيضاء
و ينظر اليها بعين الجمال
لمن تكوني جالسة مع انسان عندك ليهو مشاعر
ويقولك بكل صراحة أنا ماداير اعرس الا الحلبية
لمن تكوني مع امك في المطبخ وتقول ليك انا حأعرس لاخوك البيضا السمحة
و غيره وغيره
المرأة بتسعى الى الجمال و روحها بتنتعش اكتر بمعرفة انها جميلة و مقبولة
وعشان كده بقينا نضحي بصحتنا و اموالنا لكن خلاص كفاية
بعد كده ما عندنا الا جمال الروح
احساسنا بذاتنا لازم يتغذى من قناعاتنا الداخلية مش من الناس الحوالينا
وبالنسبة لي
اكون جميلة في نظر زول واحد خير من حمر النعم

[noor]

ردود على noor
Saudi Arabia [محاسن ام الفارس] 09-08-2014 03:12 PM
اذا كانت الشركات تعرض منتجاتها للتبييض في شوارع الخرطوم وتقيم ندوات للتعريف عليها كما حدث من قبل مع الشركة المنتجه لكريم فير اند لفلي FAIR AND LOVELY وتحت وسمع وبصر الحكومة ووزارة الصحة والاطباء والصيادلة , فلماذا نلوم النساء علي ذلك؟ ثم ثانيا كاتب المقال ومن حيث لايدري ربما هو ايضا اظهر تاثره بافضلية اللون الابيض وبما رسخه اعلام النظام باشارته الي ان التلفزيون كلها بنات بيضاوات ولا واحدة من الغرب , وكان الاجدر ان يقول ولا واحدة من ذوات اللون الاسود لان ليست السوداوات فقط من الغرب وليست البيضاوات او فاتحات البشرة كلهن من غير الغرب ,وانما بالغرب انقي النساء من الاصول العربية رغم انه لاميزة في ان يكون المرء عربيا اوغيره فلا فضل الا بالتقوي


#1094402 [قهرو]
3.09/5 (12 صوت)

09-01-2014 10:02 AM
ياأخواناالجمال موجود فى كل مكان لكن الجمال الأصلى فى السودان والله وين ماتمشوا مافى أحلى من السودانية بلا كريمات بلا بطيخ .

[قهرو]

#1092464 [adil mohyeddin]
3.09/5 (12 صوت)

08-29-2014 08:23 PM
قديماً قالت العربُ:البياضُ نصفُ الجمالُ ،والجميلةُ تولدُ متزوجةً!!

ملاحظة:الشعراء يتغزلون فى السمراوات ويتزوجون البيضاوات!!على طريقة :لو عاوز تتاجر فى الشاى احكى عن الصابون ههههههههههههههههههههههه!!

[adil mohyeddin]

ردود على adil mohyeddin
Sudan [adil mohyeddin] 08-29-2014 11:07 PM
معليش مفروض:البياضُ نصفُ الجمالِ!


#1091493 [الكاره المفسدين]
4.17/5 (11 صوت)

08-28-2014 11:14 AM
غالبية البنات الآئي يستعملن التبيض ليس من أجل الزواج أو الزوج
وهذه هي الطامة الكبرى فالجمال لا يقاس باللون
سمرتنا يبحث عنا بعض البيض و يحضروا ليعملوا حمام شمس بدول شمال أفريقيا
وعندما تكتسي لوننا (لون شرق أفريقيا) يذهبوا و تفاخروا بلون زينب السودانية
لكن ليس هناك مشكلة من استخدام المنتجات الطبيعية للصحة والرشاقة و الجمال

[الكاره المفسدين]

#1088524 [العمده]
4.17/5 (15 صوت)

08-25-2014 10:44 AM
الوش مصرية واليدين عباسية

[العمده]

#1083611 [حنان ابراهيم الجاك]
4.17/5 (15 صوت)

08-19-2014 02:25 PM
هي ظاهرة تمثل الغباء الكبير والثقافة الضحلة جدا لمفهوم الجمال الزائف والثقافة السائدة في مجتمعنا السوداني اسست لهذا البعد الهزيل والذي اثر بصورة كبيرة علي تركيبة المراة السودانية نتيجة لمفاهيم سطحية عكست الي اي مدي ان المراة السودانية لاتمتلك معززات الثقة في تكوينها الجمالي ولجئها للبعد السطحي الذي يمثل سطحية من ينظر لها ان كانت تريد ان تعمل في وظيفة لان المعايير هي الانتقاص من مقدراتها والبحث عن مهارات اخري لذلك انجرفت بعنف في هذه الاشكالية والتي احدثت هزة نفسية كبيرة في مقاييس الجمال للمراة وتخازلت امام معززات الثقة لتكون جميلة بمقاييس السلامة ولكن للاسف مالت الي الجمال الغير امن وغاب الحس الكارثي لديها لتعشق كل ما هو خطر ومهدد لصحتها وهنا الطامة الكبري لادراكها الواعي والملاحظ ان كل المسميات علي مستوي الفكر والثقافة والوعي يشتركن في هذا الامر الخطير ومن اجل من من اجل الرجل الذي اضحي لاتعجبة السمراء ولا الخضراء التي لاتجد قدرة منافسة في اي مجال لانها خضراء ولاننا كمجتمع عززنا للثقافة الضحلة جدا من اجل لففتة جميلة تثير الرجل في كل موضع وتمنحهها جواز المرور لتشكيل العلاقة التي تريدها معه ما افظع ان يكون ماتقتدي به المراة من ادوات لتكون جميلة امام مجتمع لايحترم عقلها ولاكيانها الانثوي ولكن ينظر لها بابعاد حسية وايضا لها دورها الكبير في تثبيت هذا المفهوم عليها لذلك اصبح الجمال في السودان عنصر تهافت غير صحي لمصيدة نصبت للعقول السطحية ولمجتمع لايهتم لجوهر اي شيء ولكنه يعتمد علي قشرية المظهر ولتدفع المراة ثمن غبائها امراض لاتستطيع الفكاك منها للاسف

[حنان ابراهيم الجاك]

ردود على حنان ابراهيم الجاك
Qatar [عمرو المصري] 08-21-2014 02:05 PM
.


#1082641 [Negretude]
4.17/5 (18 صوت)

08-18-2014 06:13 PM
حقيقة غائبة عن الكثيرين, البشرة السوداء أو السمراء لا تترهل أو تصيبها التجاعيد بنفس السرعة التى تتعرض لها البشرة البيضاء, لذا تجد على سبيل المثال المرأة البيضاء بعد سن الاربعين بدأت التجاعيد بوضوح تهيمن على جسدها, بينما ذوات البشرة السوداء والسمراء أجسادهن متماسكة ولا يوجد أى أثار لتجاعيد لديهن وحتى سن الثمانين أو طوال عمرهن, وهنا يتضح تفوق البشرة السوداء السمراء على البيضاء تألق وتماسك مدى الحياة, أذن اذا خيرتن يا فتايات لاى بشرة سيقع اختياركن!!

[Negretude]

ردود على Negretude
Norway [اوبرا] 08-18-2014 09:30 PM
كلكم ماعندكم موضوووووووع .؟؟ بلا لون ابيض بلا بطيخ ؟؟؟؟


#1082542 [ana sudani ana]
4.17/5 (17 صوت)

08-18-2014 04:18 PM
قدوم موظفين لليوناميد الي الخرطوم من ليبريا احدهم لا يزال في الخرطوم والآخر وصل الفاشر وهو في طريقه الي نيالا مع التذكير بان ليبريا احدي دول وباء ايبولا القاتل سريع الانتشار ...اللهم هل بلغت فاشهد...

[ana sudani ana]

#1082534 [رانيا]
4.17/5 (17 صوت)

08-18-2014 04:04 PM
السوداني بيحب البيضاء لأنه غامق البشرة ويبحث على الضد .
السودانيات لسن الوحيدات في هذا النهج فالهنديات يبحثن عن تفتيح البشرة ولكن طبيعيا والفلبينيات للأمانة وللتاريخ شفتهم ولقيت كل جهة لون الأرجل والقفا منطقة الرقبة سمراء ولكن عندهم هوس بالكريمات وهذا ما يجعلهن بيضاوات البشرة . وكذا جنسية تانية ونمشي بعيد ليه حتى المصريات بيفتحوا بشرتهم والسمراء ليس لها مكان وبيقولوا " حمار وحلاوة " بمعنى إنهم بيفضلوها بيضاء مشربة بحمرة وجميلة ..عندكم شيرين عبد الوهاب المطربة كيف كانت وكيف صارت وحسه في طبيبة في برنامج بإم بي سي أول ما ظهرت كانت سمراء وحاليا " قشطة " .
البشوفه مناسب للسودانيات أكتر هو الأسلوب الهندي وهو بإستعمال مواد من الطبيعة وهو ما كان سائد في السودان سابقا ولتعلم الفتيات أن الزواج هو رزق من عند الله وما كان سيصيبك لمن يكن ليخطئك وما أخطأك لم يكن ليصيبك . بعدين مين يستاهل في الزمن العلينا ده وكترة المسؤوليات والمشاغل إنه الوحدة تقعد تتعدل اليوم كله وتأذي نفسها عشان ترضيه .. الما رضى بيكي وإنت طبيعية إن شاءالله عمره ما رضى هههه .

[رانيا]

ردود على رانيا
Sudan [adil mohyeddin] 08-29-2014 04:05 PM
دة موضوع متداول من ايام الجاهلية:وعشان ربنا بيخاطب الناسس على قدر عقولهم وصف نساء الجنة -ترغيبا-بالبيض المكنون!!وهذا التشبيه لم يأت من فراغ:فقد كانت العرب تقول إن اجمل الوان النساء هو الابيض الضارب الى الصفرة وتصف المرأة الجميلة ببيضة النعام التى يحضنها الظليم الذى هو الذكر المعروف بأنه يحضن البيض!!فها هو الشاعر سحيم يصف امراة جميلة قائلاً:
وما بيضةٌ بات الظليمُ يحُفُها...ويرفعُ عنها جؤجؤاً متجافياًً حيث الؤجؤ مقدم الصدر!
ثم نشانا فوجدن النساء يغنين :ياعديلة يا بيضاء فثبت فى اذهاننا ان البيضاء (اقيم)من السمراء وان البيضاء فووووووووووووووووق!!على العموم بالنسبة لى(الكبتشينو تكسب)!!

[حماد] 08-19-2014 07:33 AM
نريدها كما خلقها الله مع ادب عالي ووعي وعقل راجح
(مره بيت) تتحمل معنا صعوبه الحياه وتقلبها وتعيننا علي طريق الدين والدنيا
هذا ما نريده ....من يقنع حواء

Saudi Arabia [رانيا] 08-19-2014 01:01 AM
عزيزي أبو ريشة يمكن الموضوع ده ما عنده أثر واضح في منطقتنا لأنه عندنا في البيت الواحد درجات لونية مختلفة يعني ضامين كل ألوان الطيف "الما سياسي".. ما بتحصل حساسية بين الأخوات إطلاقا بل على العكس بيكون شئ ظريف إنه دي أخدت لون جدتها ودي أخدت لون أبوها عادي يعني .
عموما التركيز بيكون في الملامح (ملامح الوجه)وفي الهيئة العامة من قامة وممكن برضه محيط الخصر .
وذي ما بيقولوا (كل فولة وليها كيال) وحتى الدميمة الجد جد ما حقه تزعل لأنه بيقولوا إنها بتكون سعيدة حظ (حظ الشينة أريته لينا هههه).. ربنا كريم وعالم بالحال ما بياخد من جهة إلا ويعطي المقابل .
عني أنا فأحب الإنسانة الطيبة البسامة التلقائية ما بحب الضاربين بوز ههه والباقي عندي ذي بعضه أعدده يمكن لكن ما يفرق معايا ..
تحياتي .

Sudan [ِAburishA] 08-18-2014 10:50 PM
لك التحية اخت رانيا.. كلامك مظبوط.. وهذا الموضوع هام ..الا انه وبكل اسف في السودان عندنا مسألة اللون الابيض مرتبطة بنوع من "التمييز" فلنقل تمييز لوني..ان اللون اصبح هو المؤهل نمرة واحد في شتى ضروب الحياة؟؟ درجاته اعلي من كل المؤهلات الاكاديمية والاخلاقية.. لكي تكوني موظفة في مرافق الدولة او الشركة او المؤسسة.. يعني المفاضلة يدخل فيها عنصر اللون..
الجميع الا من رحم ربي يفضل الزوجة بيضاء.. حتى الاسمر او الاسود او الازرق يفضلها بيضاء كجقيقة يجب ان لا ننكرها رغم سؤ هذا المعيار حتى كاد ان يحرف الحديث الشريف فاظفر بذات الدين.. فاظفر بذات اللون الابيض..في ادبنا الخاص او ونساتنا الخاصة بنقول مثلا,, والله سوداء لكن حلاته!!! او لو ما كانت سوداء!!! او لو كان لونها فاتح!! اذن المشكلة هي في المفهوم العام... خالص الاحترام؟؟


#1082532 [موجوع وطن]
4.18/5 (20 صوت)

08-18-2014 04:03 PM
وماذا تفعل الفتاة السودانية و من حقها أن تنافس للعمل في وسائل الإعلام و الفضائيات والشركات الكبري وفرص العمل المختلفةوالمملوكة كلها لمعارضي سيدوا والتي تتطلب معايير الخدمة عندها تلك البشرة (والمغالطني ينظر في فضائياتنا فالفتيات جميعهن أكثر بياضاً من جميع فتيات البيبي سي و مثيلاتها)

[موجوع وطن]

#1082384 [سمراء وافتخر]
4.18/5 (22 صوت)

08-18-2014 01:09 PM
اكثر ما يميز المرااه السودانيه هي السحنه السمراء وهي من علامات الجمال حتى الغرب اللي نحن بنقلدهم للاسف في اي شي بنلقى انه فتيات الغرب بلجأو لاساليب تكسب بشرتهم اسمرارا .احب اقول لكل بنت سمراء صدقيني انتي الاحلى وطبيعتك احلى وخليك واثقه في نفسك وما تتأثري بالحولك

[سمراء وافتخر]

#1082309 [ابو الكل]
4.18/5 (21 صوت)

08-18-2014 12:13 PM
تعجبك الحبشيات معتزات بلونهن و ببلدهن رغم ان بلادهن لم تقدم لهن شيئا ، بناتنا الوحده تلعن في البلد وناس البلد وبتستعمل في الكريمات علشان تبيض روحها ، انا اعتقد ان المشروع الحضاري السافل والقنوات السودانيه التي لا تسمح الا بنوعية المذيعات فاتحات اللون او المستعملات لكريمات التبيض هي السبب

[ابو الكل]

#1082243 [كيمو]
4.16/5 (20 صوت)

08-18-2014 10:58 AM
مقولة مشهورة لاحدى النساء قالت عندما تطفى الانوار كلنا نساء
يعنى مش مهم اللون المهم .......

[كيمو]

#1081998 [modaom]
4.18/5 (19 صوت)

08-18-2014 04:39 AM
الصفرى للدعايه 0000 والخدرى للرعايه

[modaom]

#1081994 [عودة ديجانقو]
4.17/5 (17 صوت)

08-18-2014 04:13 AM
ما بعرف إسم صاحبة الصوره لكن إفتكر كانت عامله حلقات مع الاستاذ وردى فى برنامج اسمه أعز الناس...المهم صديق لى قال هذه المذيعه مشترطه مع إدارة القناة البتعمل فيها إنها تظهر بس فى الشاشه ب 2 مليون...قلت ليهو بصدقك لأنه فى السودان كل شئ جائز لأنه مره فرفور صرح فى النلفزيون قال مفروض وردى يبطل الخوف ويرجع السودان عشان المنافسه بينهم تكون شريفه..!!!!!!!!!!!!

[عودة ديجانقو]

ردود على عودة ديجانقو
United States [sas] 09-09-2014 08:34 PM
مره فرفور صرح فى النلفزيون قال مفروض وردى يبطل الخوف ويرجع السودان عشان المنافسه بينهم تكون شريفه..!!!!!!!!!!!!
والله كلامك دة صاح؟مش قادر اصدق ايوة ما بحب الزول دة فنيا لكن ما قادر اصدق انو قال الكلام دة


#1081976 [ِAburishA]
4.18/5 (22 صوت)

08-18-2014 02:22 AM
السؤال هو.. لماذا الفتيات السودانيات يدفعن «ثمنا باهظا « لتبييض البشرة!
لانها مجبورة.. ومضطرة الى ذلك.. والمضطر بيركب الصعب...والمشكلة في المفاهيم,,,
** العقدة عندنا كلما كان لونك اكتر بياضا فانت اكتر عروبة.. وزول (حر) وبالعكس؟؟
** كلما كانت اكتر بياضا كلما زادت فرصتها لان تجد (الجيكس) وبالعكس؟؟؟
** كلما كانت بيضاء كلما كانت هي بت ناس؟؟ بت بلد؟؟ والعكس ؟؟
** كلما كانت بيضاء.. أمورها سااااااالكة محل ما تقبل ....

** طيب ولو كانت سوداء.. صدقوني ما حتلقى شغل لا في وزارة ولا شركة حتى لو عندها دكتوراة!!!
** يا جماعة نحن نعيش في التفرقة العنصرية الحقيقية,, وكفى..

[ِAburishA]

#1081909 [سوداني]
4.17/5 (28 صوت)

08-17-2014 11:24 PM
الأخ صلاح الدين مصطفى

لم يكن موفقا أن تطرح هذا الموضوع في صحيفة عربية واسعة الإنتشار رغم أن ذلك هو واقع ولكن كان يجب أن تقصر هذه الفضيحة على صحفنا المحلية حيث لا يقراها عرب يتهمكون بنا ويسخرون منا.

أرجو من الجميع عدم نشر مواضيع تضعنا في موضع السخرية في صحف أو وسائط إعلام عربية تحديدا يعملون بها .

[سوداني]

ردود على سوداني
Sudan [adil mohyeddin] 08-30-2014 08:30 AM
اذا كان بتعتبر مناقشة قضية اللون فضيحة،تقول شنو على الاخبار التى تنشرها الصحف العربية والتى هى على شاكلة(زوجة تذبح زوجها بمساعدة ابنتهما حتى يخلو لها الجو وتتزوج من عشيقها)؟احمد الله اننا لازلنا بخير!


#1081899 [احب البيضاء]
4.17/5 (19 صوت)

08-17-2014 11:01 PM
للامانة الفتاة البضاء تجذبك من اول نظرة .. ولا انا غلطان ياجماعة


ان شاء الله بتزوج يمنية وربي احب البنت البضاء ..

[احب البيضاء]

ردود على احب البيضاء
Saudi Arabia [رانيا] 08-18-2014 04:06 PM
يعني اليمنية بيضاء ؟؟ والله إنت غلبان .

France [شفقان] 08-18-2014 01:34 PM
إن الشقاء عناق كل خريدة كَالْخيْزُرَانة ِ لا نمَلُّ عِناقَهَا
بِيضٌ تُشبَّهُ بِالْحِقَاقِ ثُدِيُّهَا من عاجة حكت الثدي حقاقها
يدمي الحرير جلودهن وإنما يُكْسَيْنَ مِنْ حُللِ الْحرِيرِ رِقَاقَهَا
زَانَتْ رَوَادِفَهَا دِقاقُ خُصُورِهَا إ ني أحب من الخصور دقاقها
إنَّ الَّتِي طَرَقَ الرِّجَالَ خَيَالُهَا ما كنْتُ زائِرَهَا ولا طرَّاقَهَا

United States [عودة ديجانقو] 08-18-2014 03:55 AM
ده بتوقف على لونك و و و و

Norway [ahmed] 08-18-2014 01:45 AM
اقول لك يا الاحب البيضاء انت رجل اعمي نعم انو المراة البيضاء في الون فقط ؟ولكن الجمال في الوجه والحسم وليس في البياض ياعيزي انت رجل اعمي وااكد ليك بناتنا السمراوات جميلات جدا ....شوف الكويك الجنوبية .و كامبل ....لن يغيرن بشرتهن ..المشكلة في السودان عدم التوعية .و القنوات تعكس بصورة سيئة نظرة المجتمع عن البشرة السمراء...وتقوم بتوظيف ذو البشرة الفاتحة وهذا قمة التخلف ...اذهبوا لاجلترا والدول الاسكندنافية وانظروا كيف المراة السمراء عزيزة ولطيفة وظريفة والكل يود ان يظفر بها ...اتركوا التخلف وحافظن علي بشرتكن السوداء فيهي الذهب....يا بنات السودان....


#1081894 [عصمتووف]
4.17/5 (21 صوت)

08-17-2014 10:55 PM
والذي ينظر الى شاشة تلفزيون السودان والشاشات الأخرى التي تستهدف المشاهد السوداني، يجد أن المقياس الأول للجمال هو أن يكون لون وجه المذيعة أبيض

اولا ليس المذيعات بل المذيعين خاصة سحاسيح قناة الشروق
ثانيا الغريبة البيضاويات بنات جون الاوربيات يبحثن عن السمرة في الشواطئ في حين ظهرت دراسات تقول ان البشرة السوداء اقل عرضة للتعرض لامراض السرطان
***************************************

فتاة قالت لاسود يا أسود بنوع من السخريه فأنظروا بما جاوبها :
تقولين أســـود
تقولين أســـود
وكل من يزور الكعبة يقبل لوني بانحناء
السواد هو صندوق سر لرحلات الفضاء
السواد هو بترول مبدل الصحراء لواحة خضراء
لولا السواد ما سطح نجم ولا ظهر بدر في السماء
السواد هو لون بلال المؤذن لخير الأنبياء
لولا السواد لا سكون ولا سكينة بلا تعب وابتلاء
تقولين أســـود
تقولين لي أسود
والسواد فيه التهجد والقيام والسجود والرجاء
فيه الركوع والخشوع والتضرع لاستجابة الدعاء
فيه ذهاب نبينا من مكة للأقصى ليلة الإسراء
لو ضاع السواد منا علينا أن نستغفر ونجهش بالبكاء
عــــزيزتي
تأملي الزرع والضرع وسر حياتنا في سحابة سوداء
اسمعيني والله أنتي مريضة بداء الكبرياء
أنصتي لنصيحتي و لوصفة الدواء
عليك بحبة مباركة من لوني مع جرعة من ماء
أنا لست مازحاً وستنعمين والله بالصحة والشفاء
سامحيني يا مغرورة لكل حرف جاء وكلمة هجاء
وكل ما ذكرت هو حلم في غفوة ليل أسود أو مساء
لا أسود ولا أبيض بيننا في شرعنا
كلنا من خلق الله الواحد نعود لآدم وأمنا حواء .

((لا يسخر قوم من قوم عسى ان يكونوا خير منهم ))

[عصمتووف]

ردود على عصمتووف
[الكرم الحاتمي] 08-19-2014 01:22 AM
بسم الله الرحمن الرحيم الاخ عصمتووف تحية تقدير واحترام لك ولكل ابناء ورجال ونساء بلدي بالداخل والخارج واخص بها قراء صحيفة الراكوبة. دمتم لنا


#1081862 [abin albadi1]
4.17/5 (17 صوت)

08-17-2014 10:05 PM
أوافق كل الأراء والأفكار التى طرحها محمد داؤد تاور بخصوص استخدام الفتيات لادوات الصبغة وتبيض اللون مثل العقد النفسية والذاتية وشفوني في لحظتها وتتخيلوا مثل هذا الجمال المتصنع لم يحرك في شعر احساس واعتقد ان مذيعة قناة الشروق الباينة في الصورة دي هي احد فريسات تبيض اللون واذكر انى زرت مدينة الاعلام ومررت بقناة شروق الفضائية بذاك المكان انذاك ووجدت أمراة سمراء جالسة على الكرسي معها رجل بجوار مكتب استقبال الادارة وسألت عن زائرى ودلونى له وعلى طول رحت سألته عن الشخصية الجالسة هنا في المكتب دا وقلت له هل سلمى المذيعة قال نعم / قلت سبحان الله ما يبدو لك حال صورة الانسان في شاشة التلفاز غير ما تراها على وضع طبيعتها وكانت سلمى السودانية سمراء ولا زلت كذلك واعتقد ان تبيض لونها اعطها لمعة فقط في الشاشة ولكن اعتقد انها سوف تواجه مشاكل صعبة بسبب استخدام الالوان المصتنعةو كذلك هناك مذيعات غرقن في بحور الالون الاحمر شفايف واقول للمذيعة الجميلة ان تحافظ على جمالها ودلالها دون تزبف الوان وان زهر الروض لا يضارع شكلا ،

[abin albadi1]

#1081832 [بومدين]
4.59/5 (22 صوت)

08-17-2014 08:39 PM
من أبرز التداعيات التي نتجت عن فرض الهوية العربية علي السودان هي :
أ‌) الحط من قيمة اللغات المحلية كحامل لثقافة وموروثات السكان الأصليين وعدم الإهتمام بتطويرها واستبدالها باللغة العربية في التعليم وجميع المعاملات الحياتية الأخرى . بل أكثر من ذلك بوصف المتحدثين بها بأنهم رطانة وعندما يتحدثون بها مع بعضهم البعض يمتعضون منهم، وكذلك لا يسلمون منهم حتي عندما يتحدثون اللغة العربية ( المكسرة ) يضحكون عليهم ولك أن تتصور معاناة السكان الأصليين ، فـي ارض أجدادهـم وآبائهـم في بلادهم .
ب‌) تحديد السمات والمميزات لبعض المفاهيم والقيم الجمالية الإنسانية بناءا علي الهوية العربية ، مثلا سمات المرأة الجميله في السودان أن يكون لونها فاتح وعيونها كبيرة وشعرها طويل ، والرجل أن يكون شعره ناعم ( سبيبي ) كما يقولون مع عدم التدقيق في لون البشرة ..
وفرضها في مناهج التعليم والقبول في المجتمع ( الوجاهة ) والأختيار للعمل في وسائل الإعلام ، كالتلفزيون ، حيث لاتزيد نسبة ذوات البشرة السوداء عن 1% . هذا التصنيف خلق عقد نفسية واحتماعية لكثير من ذوات البشرة السوداء وجعلهن يبحثن عن تحقيق سمات جمال المرأة السودانية من خلال كريمات تفتيح البشرة ، حتي يجدن شريك الحياة ، مما جعل الدولة تهدر مليارات الدولارات في ستيرادا الكريمات . وبعض الرجال من أصحاب البشرة السوداء والشعر المجعد ( قرقدي ) يبحثون عن المرأة ذات اللون الفاتح هروبا من ذواتهم الإفريقية والتنفيس عن غيظهم المكتوم لكي يجدوا القبول في المجتمع حتي عنست ( بارت) كثير من ذوات البشرة السوداء .
ت‌) اتخاذ مناهج تعليم عربية تعلي من قيم الثقافة العربية علي حساب الثقافات المحلية ، تزوير التاريخ بشكل مروع حيث يتم تضخيم بطولات السودانيين من أصول عربية علي أصحاب الأصول الأفريقية ، المك نمر ملك الجعليين وعبدالقادر ودحبوبة مقابل ملوك الفور والنوبة نموذجا ، علما بأن الأوائل اسهاماتهم تدخل في نطاق البطولات الشخصية مقابل سلطنات وممالك دامت آلاف السنيين وعرف بها العالم أجمعة غير أن التعريف بهم في كتب التاريخ السوداني لا يعدو سطور قليلة ، هذا مما لاشك فيه خلق كثير من الغبن لأفراد تلك المجموعات .
ث‌) الإستعلاء العرقي .. فرض الهوية العربية جعل من ينتمون الي القبائل العربية خاصة مجموعة قبائل الجعليين والشوايقة يدعون النقاء العرقي فقط بسبب انتمائهم الي القبائل العربية خارج الحدود والتملص من الإنتماء المحلي وإنكار التماذج الذي يميز كثير من سحناتهم ، ويتجلي هذا في قولهم هذا جعلي حر ويبطنون أن كل من ينتمي الي القبائل الإفريقية الأصلية أنه عبد . حتي قال الرئيس البشير عندما أخبروه بأن منظمات حقوق الإنسان وثقت لعمليات إغتصاب جماعي في دارفور ، قال بأنه لشرف عظيم للغرباوية التي يقتصبها الجعلي منقولا علي لسان الدكتور حسن الترابي ؟؟!!.

[بومدين]

#1081821 [ابوفهد]
4.18/5 (19 صوت)

08-17-2014 08:24 PM
الوش من جده والكرعين من ام بده(مع الاعتذار لناس ام بده)

[ابوفهد]

ردود على ابوفهد
[sunds] 08-18-2014 07:24 PM
اتقي الله عيب عليك -_- خلقة ربنا


#1081811 [Negretude]
4.17/5 (18 صوت)

08-17-2014 08:05 PM
طيب أقنعو أصحاب القنوات الفضائية بأنو اللون الاسمر والابنوسى الطبيعى جميل علشان يدوهو فرصة على شاشاتهم, عقدة اللون مستأصلة ومستحكمة فينا السودانيين خاصة لما تجى المسألة للمرأة.

[Negretude]

#1081802 [harith]
4.17/5 (17 صوت)

08-17-2014 07:50 PM
من المؤسف لتبديل جمالك الطبيعى بشئ غير متعرف عليها, ليس هناك داعى لكل هذه إجابتى مختصرة الناس كلها من ادم وادم من تراب واخبرا الدرسات الحديثة تدل على انه من أفريقيا كون قخور من انت؟ ومن اين انت؟ لم اجد اطفال يلعبون فى الشارع يقومون بالعنصرية لكن المجتمع والتنشئة الإجتماعية هى التى تعلمهم العنصرية.

[harith]

#1081801 [محمد داود تاور]
4.16/5 (18 صوت)

08-17-2014 07:47 PM
ان هذا الموضوع مربوط بعدة عوامل مهمة واساسية ؛يجب علينا ان لا نمر عليها مرور الكرام ؟؟
اولا : الهروب من الذات ده امر نفسي بيتاتى من عوامل و ظروف بيخلقها المجتع الذي يحيط بهذا النوع من الناس يعني المحيط الاجتماعي او بيئته الاجتماعية هي التي توطد فيه هذا الشهور والاحساس والسلوك .
ثانيا: التركيبة النفسية للامة هي التي تولد منها الشعور الفردي لانسان هذه الامة وهذا ينطبق على الامة السودانية التي لم تحدد هويتها حتى الان (Discover the identity of anthropomorphism )
هل هي عربية بيضاء (شقراء ) ام افريقية سمراء ( سوداء). وده سبب رئيس للهروب من الذات بحثا عن المجهول ( الوهم ) .
ثالثا : انتمائنا الى الفضاء العربي الذي اصلا لا يعترف مش بعروبتنا بل اصلا اننا ابناء ادم وحواء بل يمارسون تجاهنا التفرقة العنصرية والتي تنعكس مباشرة على تصرفات بعض الافراد منا ان لم يكن كثير منا (Apartheid)وجودنا في هذا الفضاء هو وجود ضعف وهو تفاعل سلبي وليس تفاعل ايجابي .
رابعا: سنظل في صراع دائم مع انفسنا لطالما نحن لا نعترف بانفسنا ( هويتنا ) نوعنا .. اصلنا .
اذن فمن الطبيعي ان ترى ما ترى وتسمع ما تسمع ...
وهنا اود ان ازكركم بقصة البنت السمراء التي دخلت المعاينة في تلفزيون السودان القومي وهي نابغة اعلامية طردت فقط للونها الاسمر .. حيث قال لها رئيس لجنة الاختيار بعد ان تنافست واكانت اول المتنافسين .. قال لها الان عليكي ان تذهبي لتغيري لونك ده وبعدين تجي ......؟؟؟؟؟؟؟؟.. وعلى الملا ... عقده .. الله يفنا منها ؟؟..؟؟؟؟ امين .. امين

[محمد داود تاور]

#1081799 [طارق الباز]
4.18/5 (21 صوت)

08-17-2014 07:45 PM
اللوم على الرجال عينم طايرة ويموتو فى اللون الابيض والله يخلى القنوات الفضائية والفيديوكلبات, البنات حسن انو الرجال بحبو اللون الابيض فلازم يعملن حاجة عشان العيون الطايرة ترجع للوطن. بس نصيحة يا بنات بلدى وبدون تعميم فى رجال لو دخلتو ليهم فى برميل لبن وطلعتو برضو العين الطايرة ما عندها علاج اغلب القلوب وزن الريشه ما تجيبن مرض لنفسكم وكل شى قسمة ونصيب.

[طارق الباز]

#1081772 [جيكجاو]
4.17/5 (17 صوت)

08-17-2014 06:54 PM
السبب الاساسي في هذا يرجع الي اصحاب المشروع الحضاري الذين يدعون بانهم هم اصحاب رسالة سامية بل ثبت العكس تماما. بل هم سعوا الي تكريس الجهوية والقبلية والعنصرية فالناظر الي الشارع السوداني في جميع المؤسسات فانك تري ان الذين يعملون في الاماكن الرفيعة والحساسة هن ذوات البشرة البيضاء ولا مجال للبشرة السمراء مما جعل كل اخواتنا ذوات البشرة السمراء الي تغيير لونهن حتي يصبحن لونهن ابيض . فاللون ليس مقياس لاي شئي كما قال سيدنا محمد (ص):( لافرق بين عربي لاعجمي ولاابيض لااسود الا بالتقوي ) وربنا سبحانه وتعالي لن ينظر الي اجسمنا ولا الي ملابسنا ولا الي اجسادنا بال ينظر الي القلوب التي هي في الصدور . ونسال الله ان يهدي حكمانا وان الناس كلها تنظر لبعضها البعض بانهم اخوة في هذا البلد ولا يوجد حد افضل من حد وللاخوات كمان الجمال ليس في لون معين مهما كان الامر .
كماقال الشاعر علي الجارمناصحا ابنته :
يا ابنتي ان اردت اية حسن وجمال يزين جسما وعقلا
فانبذي عادة التبرج نبذا فجمال النفوس اسمي واغلي
يصنع الصانعون وردا ولكن وردة الروض لا تضارع شكلا

[جيكجاو]

#1081768 [سعيد لورد]
4.17/5 (19 صوت)

08-17-2014 06:48 PM
لا مانع من استخدام الكريمات الواقية من أشعة الشمس و المرطبة للبشرة و الخطورة في الكريمات المستخدمة لتغيير لون البشرة ( تبييضها )

و دونكم المذيعة السودانية بالإذاعة البريطانية بي بي سي وورلد نيوز زينب البدوي
(ابنة الإعلامي السوداني محمد خير البدوي).
فهي ذات بشرى سمراء تستخدم الكريمات لترطيب البشرة و ليس لتبييضها.

الكثيرات من ذوات البشرة البيضاء يتعرضون لأشعة الشمس لتسمير بشرتهن ، أي باستخدام وسائل طبيعية و ليس باستخدام الكريمات للحصول على بشرة برونزية.
الجمال الحقيقي جمال النفوس فهو الأسمى والأغلى.

[سعيد لورد]

#1081758 [cour]
4.17/5 (17 صوت)

08-17-2014 06:30 PM
نحن عرب اللون الابيض لون اجدادنا قبل الهجرة الى افريقيا وان شاءاللة بعد مية سنة بشرتنا تبقى اقرب لاهل غزة ومال فصلناالجنوب سبب السمرة لى عقبال دارفور وجنوب كردفان والنيل الازرق .منبر السلام العادل تقرضكم السلام يا حلوين

[cour]

ردود على cour
Sudan [ِAburishA] 08-18-2014 02:03 AM
ومال فصلناالجنوب سبب السمرة لى عقبال.. دارفور وجنوب كردفان والنيل الازرق...
هيع هيع هاااااع... طيب مالك ومال القرف..بدل التعب ده ما ترجع لمحل اجدادك!! الله يستر ما تكون مجهول ابوين!!!!

United States [هامش الهامش] 08-17-2014 11:14 PM
طيب ليه الانتظار قرن كامل ... امشي غزة قنبلة فسفورية واحدة بتجلطك بتخليك أبرص أكثر من البرص زاتو وتكون وفرت حق الكريمات واختصرت الزمن وارتاح السودان منك.

Saudi Arabia [جركان فاضى] 08-17-2014 09:45 PM
دا كلام تقولو لاولاد خالتنا؟


#1081752 [sky painter]
4.19/5 (23 صوت)

08-17-2014 06:28 PM
الجمال معني و ليس مبني و لا يكون الا كذلك,معنى نقصد به الاخلاق و القيم بتفاصيلها,اتحدى اي شخص يستطيع ان يتزوج و يستمر مع ملكة جمال العالم اذا كانت سيئة الخلق,غير شريفة و لا عفيفة,بخيلة,كذابه و ما الى ذلك...جمال الشكل عند الرجل ينتهى بعد ليلة الدخلة و لا يصمد اكثر من ذلك اما الذي يستمر و يوثق العلاقة هو جمال المعنى
اما الذين يختارون في الوظائف حسب لون البشرة,الوجه و خلافه فهؤلاء يرتكبون جرما كبيرا لانهم يضعون مقاييس ليس للانسان دخلا فيها و بذلك يظلمون كثير من الناس -بكل اسف حتى الدولة تساهم في التميز على اساس اللون و الشكل فتختاز للتلفزيون القومي مثلا ذوات البشرة البيضاء او الفاتحة في بلد اغلب سكانه من السود و اما الذين يشترطون جمال الشكل في بعض الوظائف كالسكرتيرات و العلاقات العامة فهذه اقل ماتوصف به هو الدياثة,نعم دياثة لانهم يحاولون جذب الناس على حساب جمال الفتاه و حسن ابتسامتها و بشاشة وجهها و بذلك يكونون قواديين و دياييث او ديوثين...هذه عادة مأخوذة من الغرب و هي استغلال جمل شكل الانثى في الترويج للاعمال او السلع

[sky painter]

#1081750 [ابن كودي الحر]
4.18/5 (19 صوت)

08-17-2014 06:24 PM
علي الدولة مكافحة هذه الظاهرة بمنع اسيراد تلك المواد التي تطمس الهوية او المؤدية الي امراض حتمية ومعاقبة كل من يروج لها

[ابن كودي الحر]

#1081710 [الحائر]
4.18/5 (19 صوت)

08-17-2014 05:31 PM
يا أخوانا نحن ليه قاعدين نقول الزول ده لونه أخضر؟
يا أخوانا نحن ليه قاعدين نقول الزول ده لونه أصفر؟
يا أخوانا نحن ليه قاعدين نقول الزول ده لونه أحمر؟

غايتو أنا شخصياً ما لاقاني زول في العالم بهذه الألوان!!!

[الحائر]

#1081698 [salah]
4.17/5 (18 صوت)

08-17-2014 05:18 PM
حرم النور تقول اصولها من روسيا البيضاء .

[salah]

ردود على salah
Sudan [نوال] 08-24-2014 12:03 PM
يا ترى جذورها الروسية ظهرت هسه بعد حقن التبييض ولا شنو ؟؟؟؟


#1081689 [سامي]
4.17/5 (17 صوت)

08-17-2014 05:06 PM
ياجماعةانتو المذيعة سلمي دي من عائلة برجوازية ومرطبة طبيعي و الله شنو ؟

[سامي]

ردود على سامي
Sudan [نوال] 08-24-2014 12:03 PM
لا لا شوفوا الإرشيف يا جماعة


#1081685 [فارس]
4.17/5 (19 صوت)

08-17-2014 04:57 PM
إنها معضلة الهوية بكل ما تحمل هذه العبارة من معانى،، أذهب إلى داخل أفريقيا وشرقها لا تجد ظاهرة تبييض البشرة فالناس هنالك متصالحة مع نفسها وفخورة بها ولكنها واضحة عندنا فى السودان لشقاء المجتمع بالفرز العرقى بين ما هو عربى وما هو أفريقى زادتها حدة سياسة الحكومات فى تجيير المجتمع للعنصر العربى،، ومثال على ذلك أغنية ترباس "يا عديلة يا بيضا"؟؟ التى كانت تستخدم فى زفة العروس وإصطحابها نحو الكوشة ليلة الزفاف وحتى هذه لم تكف فظهرت السيرة تصاحبها زفة مصرية؟؟؟ وتتم هذه عند الأسر الميسورة التى تعيش فى الأماكن الراقية وحفلات العرس الغالية فى قاعة الصداقة،، ما لم نستعدل فهمنا لمسألة الهوية فإن هذا البلد ستتفرتك وهذا ما يريده عصابة الإنقاذ التى أشعلتها حربا على الآخر ووضعت خانة للقبيلة على بطاقات التقديم للوظائف والحصول على الأوراق الثبوتية.

[فارس]

#1081682 [Mohammed]
4.17/5 (18 صوت)

08-17-2014 04:47 PM
نهر النيل
عاشق السودان
***************

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
اسمحوا لي ان ابدي ملاحظة مهمة جدا وهي خطأ شائع يقع فيه اهلنا السودانيون وهو خطأ لغوي فأغلب الرجال يقعون فيه وهو مناداة المرأة بضفة المذكر او التذكير فبدلاً من ان يُقال اثناء الكلام مع الانثى يا {أُختي } يستبدلونها ب يا { اخي } !!!!!!!!! والصحيح ان تُخاطب الانثي اثناء الحديث ب يا { اختي } .

اما فيما يخص موضوع النقاش فرأي في المساحيق وكل ماتتوهم الفتاة او المرأة في انه من شأنه ان يُعدل من منظر وجهها ليكون لافتاً ماهو إلآوهم ومرض نفسي يجني من ورائه تُجار المساحيق والكريمات الملائين من الجنيهات ويبيعونها الزيف والخداع والمرض العضوي والنفسي ، فأنا جد مشفق على فتيات بلادي ونسائها وخصوصاً ان مناخنا حار حيث تتعرق الاجسام بفعل الحرارة فمايلبث ان يثبت الميكياج على وجوههن إلآقليلاً فيضطرُن الى ترقيعه والانشغال به حتى يُصبح هوساً ومرضاً .
فكوني على طبيعتك يا أختاه تكوني اجمل واجمل واجمل وفري عليك مالك ولا تلهثي وراء السراب اهتمي بمظهرك الداخلي فتجملي بالطهر والنقاء والصبر وكوني عفيفة تري كل خير ، تزيني بطيب المعشر وأحترام الذات وبر الوالدين برزقك الله من حيث لاتحتسبي الزوج والعلم والمال.

[Mohammed]

ردود على Mohammed
[nagid] 09-09-2014 03:01 PM
معظم الخطاب في القرآن بالمذكر والنساء مكلفين في هذا الخطاب

Saudi Arabia [Dr. Martin] 08-17-2014 06:40 PM
الأخ محمد ما ممكن تعبير بيستخدموا الشعب كلو تقول عليهو خطأ دي إسمها خصيصة لغوية و تجد مثلها في بعض دول الخليج يقول ليك السيارة هذا حقي و الغرفة حقي و هناك نماذج في الهجات المصرية و الشامية .. أما عن تعبيرنا دا فهو لازمة لترتيب الكلام أكثر منها مناداة بلفظ الأخوة و عندما يريد أحد أن يستخدم لفظ بمعنى الإخاء فهو يقول ليك يا اخوي و يا اختي بألف خفيفة لا تلحظ


#1081672 [محمد احمد]
4.17/5 (19 صوت)

08-17-2014 04:33 PM
هذه المسالة عالمية وسبق ان ناقشتها اوبرا ويتفرى مع امريكيات افريقيات وذكرن انهن يستعملن الكريمات لتفتيح البشرة وهى تساعدهن على القبول في المجتمع والجمال وغير ذلك

انظر الموضوع ادناه وهو حول نفس الموضوع


Last night, the Oprah Winfrey Network (OWN) premiered a documentary by Bill Duke called “Dark Girls.” dark girls The film successfully explored the discussion of complexion and its affects on the self-esteem of African American girls. The “color complex” has long been an issue in the African American community, and I touched on this topic in January 2012 in my entry, “Color Struck: The Impact of Complexion Perception in Family Dynamics.” At that time, I shared about how issues of complexion plays a large part in assessing family dynamics and areas of family conflict amongst African Americans.

What intrigued me about the “Dark Girls” documentary was that it took the discussion on a more global scale. The story starts out discussing African American girls’ assessment of intelligence and beauty based on a color chart. It revealed the negative thinking patterns that influence the self-esteem in these girls at such a young age. It is often thought that the color complex is something that is perpetuated solely within the African American community. Certainly, the film portrayed African Americans’ quiet beliefs of lighter skinned women as being beautiful and wanting to marry persons that can give them lighter babies. It also discussed how the color complex has its roots in slavery – the lighter skinned slaves having relationship to the slave owners, and therefore getting special privileges; causing a sort of jealousy amongst African Americans.

Yet, the discussion becomes even broader. The director shows how complexion is viewed in the Caribbean, Africa, and Asia. It was revealed that all over the world, people have a concept that whiter skin makes a person more acceptable. Whiter skin not only represents intelligence and beauty, but also a higher station. Hence, the color complex is not just an African American issue, perpetuated by the African American community.

Globally, the desire to have whiter skin is ever more popular. “Dark Girls” goes on to discuss the popularity of skin lightening creams in Africa and Asia, despite their severe health risks. Because this is a global problem, there ought to be a more global solution. The problem not only arises out of the African Slave Trade, but also in the European colonization of the world. This is not to say that all people of European descent of today should be held in contempt for the self-esteem of non-Caucasian people. However, we must look at the expansive psychological effects of race and power. We can not deny history in order to refrain from indirectly “laying a guilt trip.”

So what is the solution? Needless to say, global race relations is a humungous ocean-liner that will take a long time to turn around. It starts in every community – taking steps to include the images of non-Caucasians in the portrayal of intelligence, beauty, and power. Media plays a large part in what is revered and what is mocked. OWN made a landmark decision to premier this documentary, because most networks are now finding race relations, as it pertains to African American, to be redundant. Yet in its airing, “Dark Girls” is sparking conversations in communities all over the world. Now these conversations can spark a movement within the smaller communities. This movement should include mentoring/educational programs for the younger children, to teach them to love themselves; for the older children and adults, to reteach them who they are. In the words of Maya Angelou, “When you get, give; when you learn, teach

[محمد احمد]

ردود على محمد احمد
Canada [الدنقلاوي] 08-18-2014 04:20 AM
شكرا لك محمد أحمد على نشر هذا المقال عن حلقة أوبرا حول الجمال الأنثوي واللون، فهو يؤكد أننا ورثنا ثقافة الرجل الأبيض "بما فيه العربي" وتحيزاته اللونية ولنسأل أنفسنا هل كنا نفضل اللون الأبيض قبل سيطرة الأجنبي الأبيض على ثقافتنا؟ ودعني أنقل لك هذه الوقائع عن مسألة اللون،
1. حكي أحد المستكشفين البيض (ولعله بيكر أو ليفنق استون أو أحد معاصريهم في القرن التاسع عشر) أنه عند وصوله لمضارب أحد القبائل في جنوب السودان لاحظ أن بعض النسوة يبكين عندما شاهدنه وأن الرجال ينظرون نحو بعطف شديد وعندما سأل مترجمه قال له أنهم يظنونك مريض جلدياً ويريدون أخذك للشامان (الكجور) لعلاجك.
2. كتب القسيس المستكشف جورج وادنقتون، وكان قد رافق حملة اسماعيل باشا لفتح السودان:
(إن الشايقية سود اللون وسوادهم صاف صقيل، عميق حتى انه بدا لعيني، التي لم تكونا قد عرفتا التحيز اللوني، أجمل لون يمكن أن نتخيره للجنس البشري ..) كتاب النيل الأزرق - ألان مورهيد - ص210.
3. كتب صمويل بيكر في 1861 في كتابه روافد النيل الحبشية وهو يصف أحد صيادين قبيلة الحمران السودانية (هذا الرجل العجوز المهيب، ربما كان هو نبتون نفسه؛ قامته تسمق لحوالي ستة أقدام وبوصتين، خصله الرمادية اللون ترتمي على أكتافه في ضفائر كثة مهولة، وجمال تقاطيع ملامحه البرونزية الداكنة لا يفوقه شيء) وقال وهو يصف الشيخ أحمد أبوسن (ولو كان لنا أن نجسد سيدنا إبراهيم على رأس قومه، لكان هذا الشيخ هو منتهى الكمال الذي يمكن أن يصوره الخيال.)

كل هذا يوضح لنا أنه حتى الرجل الأبيض قبل أن يحتاج لأن يبحث لنفسه عن مبررات لاستعمارنا كان يعتقد أن اللون الأسود لا يعيب ولا ينقص من جمال الإنسان لكن لاحقاً تحول ليشيع أن كل السود قبيحين متوحشين لذا يجب استعمارهم من اجل تطويرهم ,,, لا أطيل رغم خصوبة الموضوع.

Saudi Arabia [Perfectionist] 08-18-2014 01:44 AM
فعلا عالمية وانا قبل فترة قرات تقرير في الب بي سي عن هوس التفتيح عند الهنود , و مرة اخرى شاهدت تقرير في قناة الجزيرة عن نفس الهوس عند الموريتانيات


#1081658 [شموس البلد]
4.17/5 (17 صوت)

08-17-2014 04:12 PM
قلت ليكم تعالو نحارب العنصرية,, والعقدة مزدوجة ما تحصروها في البنات بس,,,

الشباب برضه الواحد عايز يجيب اولاد بيض عشان ينتهي من مشكلة التمييز السلبي,, فبعد النجح ساستنا ( واغلبهم رجال عندهم العقدة اياها) في انو نبقى عرب (غلااااط ساي),, ما باقي الا اللون ونستريح من العبء الثقيل بتاع تخلف وفقر الاسمر-الاسود,,

الله ما يورينا يوم ما يبقى الجمال مهم للمراة بس الجمال ما التفتيح,,

[شموس البلد]

#1081654 [وا أسفاي]
4.17/5 (17 صوت)

08-17-2014 04:10 PM
نبحث عن فنان لأداء دقيق بعنوان وا أسفاي لكن وا أسفاي دي يديها لينا صوت و حرقة و ألم خاص.
البنات ما جايبات خبر و الواحدة ذي الفشفاش و الوش مبرط و خاتا في بالا انها جملية.
أصدر الرار التالي: منع دخول أي كريم لتبييض البشرة عبر المطارات أو الميناء البري أو البحري إلا علاجات الأمراض الجلدية المسجلة لدي الدولة... شفت القرار دا جامد كيف ...

[وا أسفاي]

#1081634 [بنت الناظر]
4.17/5 (19 صوت)

08-17-2014 03:56 PM
حبوباتنا قالن فى المثل ..الأخضر لمحة جالس والأبيض لمحة فارس(المعنى أن صاحب اللون الأسمر يحتاج لجلسة لكى تتأمل جماله)..وأقول لبنات بلدى مافى أحلى من الشىء الطبيعى وحتى لو إحتاج الأمر لإستعمال الكريمات يجب أن يكون إستعمالا محدودا وبذكاء حتى لا يشوه الخلقة ..

[بنت الناظر]

ردود على بنت الناظر
United Arab Emirates [بنت الناظر] 08-25-2014 09:42 AM
لا يانوال المثل الأصح السمار نص الجمال ..

Sudan [نوال] 08-24-2014 11:46 AM
وبقولو البياض نص الجمال


#1081629 [شفقان]
4.18/5 (19 صوت)

08-17-2014 03:51 PM
يعتبر هذا عرضاً لأمراض الهوية فلا نحن أفارقة ولا نحن عرب لا بيض ولا سود، بين بين، ونقرأ للمتنبئ و هو الشاعر المفضل لدى معظم السودانيين ونقرأ لحسان بن ثابت شعراً:
بيض الوجوه كريمة أحسابهم شمّ الأنوف من الطراز الأول
يُغشون حتى ما تهر كلابهم لا يسألون عن السواد المقبل
ونقرأ لعنتر:
وأَنا ابْنُ سوْداءِ الجبين كأَنَّها ضَبُعٌ تَرعْرَع في رُسومِ المنْزل
الساق منها مثلُ ساق نعامة ٍ والشَّعرُ منها مثْلُ حَبِّ الفُلْفُل
والثغر من تحتِ اللثام كأنه برْقٌ تلأْلأْ في الظّلامَ المُسدَل

[شفقان]

#1081625 [Perfectionist]
4.17/5 (17 صوت)

08-17-2014 03:49 PM
بالجد الموضوع خطير و منتشر عند اغلب النساء الا من رحم ربي

[Perfectionist]

#1081599 [ود المك نمر حبشى]
4.17/5 (19 صوت)

08-17-2014 03:19 PM
خربانة من رجالها جماعة حمدى..البنوت يبحثون فى التبيض..وساستنا يسعون الى غسيل الهوية وطمسها..على وزن غسيل الاموال .... مقتضفات من كاتب فى الراكوبة اعجبت بمقاله:ــ
..((ما زالت الفئة الباغية على سواد الارض يقاتلون سنه الله قتال دون كوشط في محاربة طواحين الهواء بتغيير جغرافية البشر حيث اتوا بالبدون الكويتيين في الشرق..والان هجرة السوريين من القاهرة للسودان احق هم امن في الخيام المشردين بدار فور وقبلهم جئ بالفلسطينيين لم يطيب لهم المقام بشندى في بيئةغير بئتهم لم يشتموا فيها رائحة الزيتون لم ولن يألفوها وقبلهم اليمنيين عندما قضى الامر هرعوا الى ديارهم بل مكث الذين يماثلونا اهل غرب افريقيا وشرق افريقيا ونتضايق منهم ونسخر منهم ..أربأوا بانفسكم لن تتغير الطبيعة والكون..
فصل الجنوب لتنقية العرق جغرافيا وعملية جراحية لإزالة ((الوحمة والنمش الاسود)) ..وبرز جنوب جديد جبال النوبة واهل المانجلوك النيل الازرق والسعى لفرز جديد وصناعة سياج أمنى((وبرازة شوك)) بما اصطلح زورا بالقبائل العربية القوم كانوا متعايشيين لا يعلمون تلك الكلمات الجديدة ..
ولكن قانون التدافع يظل سيد التغيير بالحروب والكوارث تتغير البشرية جنوب السودان وافريقيا الوسطى وشاد واهل شريف كانو سيبل يزحف واهلنا وابناء عمومتنا العرب ((ونقول لهم الحلب))يهربون من شمسنا الحراقة...دواخلنا ووجداننا يغازل إنتماءنا ونتمنع في ظاهرنا كتمنع العذراء كما نسميه((بكى العرايس))فرحنا في دواخلنا عندما اعتلى اوباما قمة السلطة في امريكا ام الدنيا ونصر نقول عند زيارة محمد على كلاى للسودان عند استقباله في السبيعنيات بقاعة الصداقة قدم بالزنجى الامريكى وكان ابيض الناس يومها حدثت نفسى اى منطق هذا إذن نحن نعيش حالة انفصام كقصة د.جكل ومستر هايد.فكلنا عرب قالها الحبيب المصطفى من تكلم العربية فهو عربى والعربى ليس بالون ...
ارضنا تسع الجميع وليست انثى بائرة تبحث عن فحل يحسن نسلها((الزول السمح او شين ودشن)) سودانى اصيل طالما عرقه يروى الارض اليباب ودموعة تنبت اغصان المحبة والوئام ..
اما زلنا نقول لجيراننا ده حبشى وده حلبى وده عب وديل فلاتة ده حشرة((اعوذ بالله)) إنا براء مما يقولون كلهم اخواننا من آدم ..
..والله من المضحكات المبكيات إن لم نعرف ماذا نريد من الزفة ضعنا وضاع وطن الاجيال؟؟؟؟
المصريين بقولوا نحن فراعنة يا عم؟؟. إن لم نرضى بما قسمه الله لنا من خلقته وهو احسن الخالقيين إن لم نرضى بالذين معنا ومن حولنا..وشكرنا ه على النعم لشقينا كما شقى ابليس عندما تنكر لخلق الله لن ينصلح حالنا والله يعلم ما في نفوسنا ..
حولنا..الحبش طاروا والارتريين هل تسمع لهم همسا .
ملامحنا ما احلاها وماابهاها كنا نغنى للخضرة الدقاقة و ما اجملها القضية ليست ألوان الطلاء لن يغير من ((الهيكل شئ) ((في اى صورة ما شاء ركبك).. إن اردتم مسخ خلق الله استوردوا حقن البرص وابقوا بيض هذه سنة الله ولن تجد لسنة الله تبديلا ولا تحويلا خطوط العرض على مدار الكرة الارضية خلقها الله بمناخها بنباتها بحيوانها بانسانها تتدرج وتختلف من خط الى خط اخر مدبر الكون ابدع وكل خلق الله حسن..اياكم واتباع الهوى ومبادئ ابيليس ..الا يعلم الله كيف يخلق وكيف يلون احذروا يا بنات الدنيا رايحة فايتة؟؟؟؟؟؟

[ود المك نمر حبشى]

#1081544 [شخلول]
4.17/5 (19 صوت)

08-17-2014 02:29 PM
كفانا ظلمة الليل.دعو النساء تتجمل.اهلنا قالوا حلاه وحمار(بياض)

[شخلول]

ردود على شخلول
Canada [الدنقلاوي] 08-18-2014 03:35 AM
حلا وحمار للبطيخ يا بطيـ .. يا أخونا... ما للزول الأبيض


#1081515 [النيل أبونا والجنس سودانى]
4.17/5 (19 صوت)

08-17-2014 01:59 PM
ولولا سواد المسك ما انباع غاليا.

[النيل أبونا والجنس سودانى]

#1081508 [صلاح مصطفي أحمد]
4.17/5 (18 صوت)

08-17-2014 01:54 PM
والله عسل بس ربنا يزيدها ويزيدها كمان بحبها والله وكل برامجها

[صلاح مصطفي أحمد]

#1081499 [حوراني]
4.17/5 (18 صوت)

08-17-2014 01:47 PM
أأأأهـ يا سلمى يا ظالمة

[حوراني]

#1081490 [أدروب]
4.17/5 (25 صوت)

08-17-2014 01:41 PM
لخرطوم – «القدس العربي ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

يعني أنت ما لقيت موضوع عن السودان تكتبه غير دا في صحيفة عربية يا صلاح الدين ؟؟


البلد مليانة بلاوي تحتاج لمعالجات ومناقشات على المستوى العالمي لكن مشاكلنا الاجتماعية دي نناقشها ونكتب فيها داخليا نحن ما ناقصين شماتة وعنصرية الحقد العربي وين ..

[أدروب]

ردود على أدروب
Switzerland [زهجان] 08-17-2014 05:30 PM
يعني أنت ما لقيت موضوع عن السودان تكتبه غير دا في صحيفة عربية يا صلاح الدين ؟؟


كلامك صحيح مية المية يا ادروب

فضحتنا الله يفضح يومك.

في داعي لي موضوع زي ده..

Ireland [saab al-balad] 08-17-2014 04:24 PM
لامك صحيح كل الشعوب عندها وطنيه بتظهر الجميل وتستر القبيح .. الا اهل بلادي عشان كده بقينا مسخره لكل الشعوب

Saudi Arabia [رانيا] 08-17-2014 02:59 PM
صح والله .

Saudi Arabia [ابو احمد] 08-17-2014 02:38 PM
كلامك فى محله وصحيح يا ادروب اكتب مواضيع عن تراثنا عن جما ليات البلد اذا فضل فيها شى عن اثارنا الضاربه فى جذور التاريخ بدل ما تثبت للعرب تشبه فتياتنا بهم والله والله اللون الاسمر اذا وجد العنايه افضل من النحاس الجارين وراه ده فالكريمات تشويه لبشرتنا السودانيه الجميله واذا كنا نجرى وراء كل ماهو اجنبى معظم الخواجات يتعرضون لاشعة الشمس حتى يتحول لونهم للاسمر


#1081474 [Salah E l Hassan]
4.17/5 (21 صوت)

08-17-2014 01:28 PM
فى الحقيقة الموضوع اكبر من ان يناقش فى منبر الراكوبة فقط بل يحتاج ان يناقش فى مجلس الشعب وان تفرد له بعض الصحف العشرات من الصفحات وايضا القنوات التلفزيونية و بل اكثر من ذلك اصبح الموضوع يحتاج الى وثية من السيد المشير البشير ..!!!!
سوف اذكر بعض من حالات فشل العديد من الزيجات بسبب مفاجأة العريس بعد ايام من الدخلة بأختلاف لون العروس فى بعض الاماكن .؟؟
و ايضا من الطرائف انو فى حالة الحمل تمنع المرأة من استخدام اى كريمات بسبب ألتأثير الكيمائى على الجنين و هنا تبداء المشكلة بين الزوجين ..؟؟؟
كل هذه الاسباب كانت السبب المباشر فى عدد من حالات الطلاق ..!!!!

[Salah E l Hassan]

ردود على Salah E l Hassan
Belgium [ياسر عبد الوهاب] 08-17-2014 05:58 PM
الحل يكمن في إطفاء النور..


#1081454 [صوت الحق]
4.17/5 (21 صوت)

08-17-2014 01:07 PM
صدقونى بنفس القدر الذى تلهث به بناتتنا نحو اللون الابيض يهرع الخواجات نحو السمرة واللون الاسمر فهم يرتادون المصايف فى البلاد المشمسة لاخذ حمامات الشمس والتمتع بدفئها طمعا فى اخذ سمرة البشرة وقد بلغ بهم ذلك ان قد صنعوا احواض تسمير تشبه التابوت ترقد بداخلها وتسلط علي الجسم اشعة تكسب الجسم لون اسمر أو برونزى كما يقولون ويبدو انه ما فى واحد راضى بالعندو ولكن لدى اقتراح مقدم للشباب بأن نصهين من اى واحدة بارطة وشها ونعلن مقاطعة هذا الزيف ونبور أى واحدة عاملة كريمات وقالبة لونها حتى لا يبررن ذلك بانو الشباب عاوزين كدة ونويهن اننا عاوزين جمال طبيعى ماهو مزور ...

[صوت الحق]

#1081453 [قرضمة]
4.17/5 (19 صوت)

08-17-2014 01:05 PM
اكبر مثال للخازوق دا ممكن تجيبو صورة نجاة غرزة في عربيتا ديك

ما كفاية انها تشبه الخرتيت لكن كمان وشها لون فشفاش و يدها فحمة

[قرضمة]

#1081451 [Quickly]
4.17/5 (19 صوت)

08-17-2014 01:02 PM
طيب ست الصورة دي مالها دخلها شنو؟ حلاتها لونها طبيعي!

[Quickly]

ردود على Quickly
Sudan [صلاح الدين مصطفى] 08-17-2014 05:18 PM
صاحبة الصورة سلمى سيد وايمان دفع الله من النماذج التي احتفظت باللون الأسمر:"وتقول تماضر الزين صاحبة محل تجميل سيدات ومهتمة «بميك آب» المذيعات :»لا أدري من أين جاء هذا العُرف بإعلاء شأن البيضاوات على حساب السمراوات، علما بأن العديد من الدول التي تشاركنا في السحنة والوجدان فيها نماذج جميلة باللون الأسمر، وإذا نظرنا الى القناة الإثيوبية – على سبيل المثال- نجد أن المذيعات هناك لا يطمسن جمال لونهن الأسمر بالمبيضات وكذلك الحال في القناة الارترية، وبذلك ساهمت تلك القنوات في إبراز الجمال الأفريقي في أبهى تجلياته».

وتضيف أن هنالك نماذج عالمية لمذيعات – ومقدمات برامج يتمتعن باللون الأسمر وعلى رأسهن بالطبع «اوبرا وينفري» صاحبة البرنامج الشهير، ومن المذيعات السودانيات اللائي احتفظن بلونهن الأسمر فتحية ابراهيم وايمان محمد دفع الله وبرزت مؤخرا المذيعة سلمى سيد في قناة «الشروق».


#1081439 [cheval]
4.17/5 (19 صوت)

08-17-2014 12:43 PM
تنتهي رحلة البحث عن الجمال بدخول المستشفى و الموت في كثير من الأحيان و السبب حقنة تبييض أو زيادة وزن و الكثير من الأشياء التي نسمع بها و الناظر لفتياتنا اليوم أصبحن عبارة عن مسخ مشوه تباين في لون البشرة و لبس عجيب ما عنده علاقة بالسترة الواحد ما يقدر يفرز إذا كان لبس خروج أو nightwear ..
حبوباتنا سماحة الدنيا عليهن لا كريمات و لا مكياج اصفر و لا احمر ... الله يهديكم يا بنات

[cheval]

#1081432 [حزين جداً]
4.17/5 (19 صوت)

08-17-2014 12:37 PM
السؤال يا ناس القنوات الفضائية تعزلوا البنات البيض . يعني ( وين نودي بناتنا السمر ) ؟؟؟؟

وبعدين قلنا سلمي السيد ما بستخدم كريمات ولكن بكل أسف ظهرت في العيد بوجه بقع بقع بلون لطخته

على حواجبها لون أبيض كريه . وزادت الشعر بيت بخلف رجل على الثانية !!!؟؟؟

ما هكذا ترد الإبل السودانية يا سلمي السيد .

إنتي ساده ربما أحلى وأجمل وخليك طبيعية . وعيب تخلفي رجلك وسط الرجال . بالجد سقطي في نظري .

لو أنا ( مسعووول) أغلق جميع محلات بيع الكريمات بالسودان . هذه الكريمات شوهت بناتنا المسكينات

اللائي يلهثن وراء الجمال والبشرة البيضاء . أين ناس ( الحيكومة !!!؟؟)

بس حزين لهذا الجهل المتفشي . والذي إنتشر كالنار في الهشيم ... شئ مؤسف .

[حزين جداً]

#1081418 [عبدالاله]
4.17/5 (20 صوت)

08-17-2014 12:30 PM
والمشكلة ان البودرة لا تغطى شىء تشوف بعدها الكشيكة والعريقبات والسيقان مثل المساويك

[عبدالاله]


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


صفحة 1 من 212>
مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة