الأخبار
أخبار إقليمية
خبراء تربويون بدول المهجر يؤكدون عدم عدالة قرار التعديلات الجديدة لمعادلة الشهادة العربية
خبراء تربويون بدول المهجر يؤكدون عدم عدالة قرار التعديلات الجديدة لمعادلة الشهادة العربية



تؤدي الى تخفيض عدد طلاب الشهادة العربية الى 50%
08-20-2014 05:28 PM
الخرطوم (سونا) أكد الاستاذ مصطفى الماحي فى ورقته التي قدمها فى المؤتمر السادس للمغتربين اليوم تحت عنوان / تعليم أبناء السودانيين بالخارج / عدم قانونية وتربوية قرار التعديلات الجديدة الذي أصدرته وزارة التعليم العالى والبحث العلمى لمعادلة الشهادة العربية للأعوام 2014- 2015 بحساب الكوتة .
وأوضحت الورقة أن تلك التعديلات تخفض عدد طلاب الشهادة العربية الى 50% معترضة على طريقة حساب الكوتة فى قبول الشهادات العربية والأجنبية .
وأشارت الورقة الى نتائج تطبيق التعديلات الجديدة للشهادة الثانوية العربية للمتقدمين للعام السابق مقارنة بالمتقدمين من حملة الشهادة السودانية فى التخصص العلمي حيث كان نصيب الشهادة العربية 2/476طالبا والسودانية 47/328 طالبا.
وأوضحت الورقة أن نسبة طلاب الشهادة العربية الى طلاب الشهادة الثانوية 5/2%.
وأبانت أن النسبة المقررة للعدد المخطط لقبوله من طلاب الشهادة العربية يحسب فى كل كلية علمية ولكل دولة على حدا وتشمل القبول الخاص والعام مشيرة الى أن أعداد طلاب الشهادة العربية بكلية الطب جامعة الخرطوم للعام السابق قد بلغ 25 طالبا موضحة أن النسبة فى النظام القديم تؤهل الطالب حامل الشهادة العربية للقبول فى كلية طب والاسنان والصيدلة وجميع الكليات بجامعة الخرطوم ماعدا قسم الكهرباء بكلية الهندسة .
ودعت الورقة لمراجعة هذا القرار باخضاعه لمزيد من الدراسة بمشاركة الأطراف المعنية .
وأبدى المشاركون فى المؤتمر فى مداخلات مختلفة عدم قبولهم لهذا القرار بإعتباره يحرم العديد من الطلاب من الالتحاق بالجامعات السودانية .
وقال دكتور الطاهر محمد الدرديري الاستاذ بكلية التربية بجامعة السلطان قابوس بسلطنة عمان معقبا على ماجاء فى الورقة إن نظام الكوتة فيه إجحاف فى حق أبناء السودانيين من الطلاب بدول المهجر مضيفا أن نظام الكوتة يقوم على كثافة المغتربين فى الدولة المعينة بمنحهم أماكن زائدة فى الجامعات وليس عدد
الطلاب فى تلك الدولة حتى لو كانت شهادات أبناءها أعلى من تلك التى بها كثافة من المغتربين داعيا سيادته لمراجعة هذا القرار لأن أبناء المغتربين من الطلاب الذين لم تتحقق رغباتهم فى القبول بالجامعات السودانية سيذهبون الى جهات اخرى من العالم ويفقد السودان أموالا طائلة كان يمكن ان توظف فى تعليمهم داخل البلاد هذا الى جانب أن الطلاب سيفقدون هويتهم ويضعف انتماءهم لوطنهم .


تعليقات 6 | إهداء 0 | زيارات 4039

التعليقات
#1085643 [Abu Awab]
0.00/5 (0 صوت)

08-21-2014 03:21 PM
ليس أمانا سوى مقاضاة حكومة السجم

[Abu Awab]

#1085191 [barracuda]
5.00/5 (3 صوت)

08-21-2014 09:20 AM
جملة واحدة ( لم اندم على شيء بقدر ندمي بتمسكي بالجواز السوداني طوال 40 سنة من الاغتراب ) حيث اصبحت ليس غريباً فقط في بلد الغربة وإنما اكثر اغترابا في السودان نفسه .
نصيحة لكل مغترب لا ترسلوا ابناءكم للدراسة بالسودان ، المانيا تقبل الطلاب من جميع الجنسيات مجانا بنتيجة 75% الشهادة الثانوية ولكم المقارنة بين مستوى التعليم في المانيا ومستواه بالسودان.
النرويج ايضاً خيارا ممتاز للتعليم الجامعي ، علينا ان نبدأ من حيث وصل الاخرون من التقدم والرقي ، الذي يحدثعندما نرسل ابنءنا للدراسة بالسودان أننا نرتكب جرما لا يغتفر في حقهم حيث نرسلهم من الرقي والتقدم إلى التخلف والتدني في كل شيء ، تخيل د. جامعة يتحدث إليك وفمه ممتليء بالتمباك ، أو ينخر بإصبعه في انفه وكأنه يحفر بير .
هماك اساتذة ودكاتره مستواهم عالمي وهم سودانيون وهؤلاء فضلوا الهجرة خارج السودان حفاظاً لمستواهم العلمي والاخلاقي ، أذكر هنا د. سامي العوض الذي كان يعمل بجامعة ردينغ في بريطانيا وكان يشرف على رسالات الدكتوراه والماجستير ولم تتأخر الحكومة البريطانية في منحه الجواز البريطاني. وهناك الكثيرين غيره .
نحن من قمة تخلفنا ما زلنا نتحدث عن الشهادة العربية ونقلل من شأنها . سؤال لمسؤولي التعليم في السودان " هل وقفتم على تجربة وتقنيات العليم في دول الخليج " ومستوى الطلاب هنا.

[barracuda]

ردود على barracuda
Saudi Arabia [عكاشه] 08-21-2014 12:00 PM
وطن في الغربة خير من غربة الاوطان ولك مني التحية


#1084970 [علي احمد جارالنبي المحامي والمستشار القانوني]
5.00/5 (1 صوت)

08-20-2014 09:01 PM
.
منذ ان حلّ نظام الإنقاذ على والبلاد وسياساته عرجاء في كافة المجالات ، وكان اكثرها اعوجاجاً سياسة التعليم سواء على الصعيد الداخلي او الخارجي وبما يخص أبناء المغتربين على وجه الخصوص . ....
لا تحلموا بعالم جديد في ظل هذا النظام الذي يمثل العقبة الكؤود في طريق أي تقدم للأمام . وسيظل كل شيء في انتكاس طالما ان زمام الأمور لا زالت في ايدي أناس لا يدركون ماذا يعني استقرار ودعم ومساندة التعليم واعطاءه الاولوية والدعم حتى ينعم أبناء الوطن في الداخل والآتون من الخارج (أبناء المغتربين ) بتعليم يقوم على أسس تأسس لجيل متعلم بحق وحقيقة ......
لم يزل الوقت يضيع ومقدرات البلاد تضيع والهوية تضيع .... ولم يتبقى الا الطوفان او التوهان .....

[علي احمد جارالنبي المحامي والمستشار القانوني]

#1084924 [س]
5.00/5 (2 صوت)

08-20-2014 07:35 PM
ياريت التعليم متطور كل يوم قرارات ظالمة بحق المواطن اتمنى من الله ان يرينا في الحكومة وفي ناس الانقاد من اكبر واحد لاصغر واحد عجائب قدرتك

[س]

#1084895 [ظلال النخيل /فريد محمد مختار]
4.50/5 (2 صوت)

08-20-2014 06:57 PM
الهوية مفقودة والانتماء أصلا ضعيف وكلما مر جيل تضيع الهوية ويضعف الانتماء أكثر بسبب سياسات الانقاذ.
لماذا يهضم حق المغتربين بهذه الصورة ومافائدة تلك المؤتمرات التي لا يمثل فيها المغترب صاحب الوجعة تمثيلا عادلا بل ما نراه أن المقاعد الامامية في المؤتمر مخصصة لمتنفذين لا يمثلون المغترب ولا يمتون له بصلة بدءا بالمدعي عميد دفاع شعبي /حاج ماجد سوار (حاج ماجد دفاع ش )
ومتى وقف جهاز شئون المغتربين مع المغتربين ؟
وماهي القضية الي تهم المغترب وتبناها ؟؟
هل خرج مؤتمر من مؤتمرات جهاز المغتربين بتوصية في صالح المغترب ؟
هل باستطاعته الغاء سياسات الحكومة الظالمة تجاه المغترب والنظر اليه كبقرة حلوب؟
هل يستطيع الغاء الضرائب الباهظة وحث المغتربين بعدم دفعها لأن وعاءها غير معروف ولا يعود للمغترب بفائدة؟
*المغترب مغشوش والحكومة تخدعه بعبارة ( لا ننسى دوركم الفعال في تنمية البلد ..) ثم لا تلبث ان تبيع له أراضي سكنية قاحلة لا يسكنها الجن ( في الوادي المش اخضر واراضي غرب ام درمان ).
*الاستثناءات التي أعطيت للمغترب في حال العودة النهائية حبر على ورق فقط كلام للتخدير.
*أما التعليم موضوع هذا الخبر فالظلم فيه فاق ظلم الحسن والحسين بدءا بالنسبة التي تخصم من نسبة الطالب والتي تصل الى 11% ثم اجبار ولي امر الطالب المتقدم بدفع رسوم القبول بالعملة الصعبة ثم الزامه بدفع الرسوم الدراسية بالدولار والأهم من ذلك النظرة السالبة لطالب الشهادة العربية من قبل المسئولين التربويين للأسف والمسئولين التنفيذيين والاعلام واداريي الجامعات والمعاهد وانعكاس ذلك على المجتمع لنظرته لابن المغترب ( نظرة حقد أم استهتار أم استحقار ) حتى فيما يسمى معسكرات الدفاع الشعبي أو ذلة السودان حكى لي احد الذين كانوا مسئولين عن معسكر القطينة المشئوم للدفاع الشعبي في أيام هرطقة الانقاذ وعندما كان الرأس الدبلوماسي علي كرتي منسقا للدفاع الشعبي حكى لي قائلا جيء بأحد أبناء المغتربين المتقدمين للقبول بالجامعات وسألوه عن سبب حضوره متأخرا بيومين فقال لهم كنت مسافر بعد ما قدمت للقبول لظروف عائلية فقالوا له افتح شنطتك فقام بفتحها وأخرجوا محتوياتها ومن بين المحتويات ( كريم جلسرين ) هنا بدأ الاستفزاز لهذا الصبي واستحقاره ونعته بقبح القول وفاحشه ثم أمروه بأن يتمسح بكل علبة الكريم في كامل جسده ثم أمروه بأن يهرول ويجرى حول المعسكر ويصيح بأعلى صوته أنا مغترب أنا ابن مغترب!!!
يا ترى كيف يكون حال هذا الابن اليافع هل انتماؤه لسودان السجم سيقوى هل؟ هل سيشعر بأن السودان بلده وهؤلاء قومه ؟؟؟
يا جهاز شئون المغتربين هذا مثال لابن من أبناء هذا الوطن الجريح بدل ان نزرع فيه حب الوطن زرعنا فيه كره الوطن
للأسف كل هذه المؤتمرات يدفع تكاليفها المليونية الشعب السوداني المسكين والمغترب المغلوب على أمره ...ثم لا يلبث المؤتمر ان ينفض بعد أن يصموا آذاننا بغوغاء أجهزتهم الاعلامية مهللين بمنجزات المؤتمر ومخرجاته وهو في أصله تلميع للأمين العام لجهاز شئون المغتربين في المقام الاول ( والله لو غسلوك بموية دهب ما تتلمع يا ماجد لدى الشعب السوداني )

[ظلال النخيل /فريد محمد مختار]

#1084870 [بت البلد]
5.00/5 (2 صوت)

08-20-2014 06:05 PM
يا دكتور الطاهر أعلم أن الأستاذ الجامعي بسلطنة عمان يتميز عن الأستاذ بالدول العربية الأخرى بأن له الحق في تعليم أبناءه بنفس الجامعة والتي هي من أعرق الجامعات ... فهل ستترك هذا الحق وترسل أبناءك الى الجامعات السودانية حتى لا يفقد السودان الأموال الطائلة؟؟؟؟!!! هذه الأموال اذا كانت ستصرف من أجل تطوير الجامعات وترقيتها لكان قولك مقبولا ولكنها ستذهب الى جيوب من يدمرون السودان والهوية ... كل شئ في السودان انتهى يا دكتور ونسأل الله اللطف بعباده ويخلصه من هذه الطغمة الباغية

[بت البلد]


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة