الأخبار
الملحق الرياضي
مانشستر سيتي يتغلب على ليفربول أمام عيني بالوتيلي
مانشستر سيتي يتغلب على ليفربول أمام عيني بالوتيلي
مانشستر سيتي يتغلب على ليفربول أمام عيني بالوتيلي


08-26-2014 12:47 AM
كووورة
تغلب مانشستر سيتي، حامل لقب الدوري الإنجليزي، على وصيفه الموسم الماضي فريق ليفربول بنتيجة 3-1، وذلك في مباراة لحساب الأسبوع الثاني من الدوري الإنجليزي أقيمت على ستاد الإمارات.

ستيفان يوفيتيتش كان نجم اللقاء، حيث سجل الهدف الأول والثاني في الدقيقتين 41 و55، في حين تكفل المهاجم الأرجنتيني سيرجيو أجويرو بحسم الأمور في الدقيقة 69 من أول لمسة له على الكرة، قبل أن يسجل زاباليتا عن طريق الخطأ في مرماه في الدقيقة 83.

الشوط الأول كان متكافئاً من حيث الاستحواذ والفرص، وظهر ليفربول شجاعاً باحثاً عن التقدم رغم أن اللقاء يقام في ملعب الاتحاد معقل مانشستر سيتي، وكاد دانييل ستاريدج أن يسجل هدف فريقه الأول في الدقيقة 33 بعد أن راوغ كومباني داخل منطقة الجزاء وسدد كرة قوية أبعدها جو هارت.

وكانت التوقعات تشير إلى أن الدقائق الخمس والأربعين الأولى في طريقها لإعلان التعادل السلبي، لكن لاعب ليفربول الجديد البرتو مورينو تعامل مع إحدى الكرات بشكل خاطىء دون الانتباه إلى ستيفان يوفيتتش، فخطفها الأخير وانفرد بمينوليه حارس ليفربول وأرسل كرة قوية في الشباك.

انتهى الشوط الأول بنتيجة 1-0، وهو ما بعث بشعور لعشاق ليفربول بأنها غير عادلة، لكنهم لم يكونوا على علم بأن الشوط الثاني يخبىء لهم الأسوأ.

مانشستر سيتي حسم الأمور بسرعة في الشوط الثاني، فبعد جملة فنية جميلة بين ستيفان يوفيتتش وسمير نصري، تلقى الأول تمريرة زميله الفرنسي وسجل الهدف الثاني في الدقيقة 55 بعيداً عن أي رقابة مفروضة عليه، ليضطر مدرب ليفربول برندن رودجرز إلى الدفع بصفقة الفريق الجديدة ماركوفيتش بدلاً من كوتينيو.

سيرجيو أجويرو الذي ما زال في طور استعادة لياقته بعد الإصابة دخل إلى الملعب في الدقيقة 68، ومع أول لمسة له في الدقيقة 69 بعد تمريرة من البديل الآخر خيسوس نافاس سجل الهدف الثالث.

مهاجم ليفربول الجديد ريكي لامبيرت رفض القناعة السائدة في المدرجات بعد هدف اجويرو الثالث بأن المباراة انتهت، فساهم بتسجيل هدف على دفعتين في الدقيقة 83، احتسبه الحكم كهدف عكسي على بابلو زاباليتا.

لامبيرت كاد أن يسجل الهدف الثاني في الدقيقة 85 لكن فينسنت كومباني أنقذ مرمى السيتي وأبعد الكرة من على خط المرمى، بعد تلك الهجمة، سقط ليفربول في فخ إصابات لاعبيه مع استخدامه لكل التبديلات، ليخسر جلين جونسون ومارتن في أخر الدقائق.

بهذه النتيجة رفع مانشستر سيتي رصيده إلى 6 نقاط من مباراتين، وسيواجه ستوك سيتي في الأسبوع المقبل، أما ليفربول فتجمد رصيده عند 3 نقاط وسيحل ضيفاً في الجولة المقبلة على توتنهام.

يذكر أن اللقاء شهد حضور صفقة ليفربول الجديدة ماريو بالوتيلي، حيث أعلن الريدز عن ضمه قبل ساعات قليلة من مواجهة اليوم، وكان لعودة ماريو إلى ستاد الاتحاد طابعاً خاصاً لأنه سبق وأن مثل مانشستر سيتي.


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 652


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة