الأخبار
أخبار إقليمية
خطاب مفتوح للأمم المتحدة والاتحاد ألأفريقي و اليوناميد عن فرية ما يسمي الصراع القبلي في دارفور‎
خطاب مفتوح للأمم المتحدة والاتحاد ألأفريقي و اليوناميد عن فرية ما يسمي الصراع القبلي في دارفور‎



دور الحكومة السودانية في صناعة وتغذية وتطويل أمد الصراعات القبلية في دارفور
08-25-2014 04:39 PM
معالي سعادة بان كي مون - الامين العام للأمم المتحدة
معالي سعادةثابومبيكي - رئيس الالية التنفيذية للاتحاد الافريقي
سعادة محمد بن شمباس - المبعوث الخاصللأمين العام ورئيس البعثة المشتركة للأمم المتحدة والاتحاد الأفريقي لإقليم دارفور
بعد التحية والاحترام
25.08.2014

الموضوع: دور الحكومة السودانية في صناعة وتغذية وتطويل أمد الصراعات القبلية في دارفور
نحن الموقعون ادناه من ابناء دارفور بالمهجر بمختلف مكوناتنا الاجتماعيةوالاثنية والسياسية نلفت انتباه سعادتكم الي التدهور الامني المريع في دارفور والذي اصبح يأخذ اشكالا عدة ولكن كلها تعكس غياب سلطة الدولة السودانية المتعمد ودورها الخفي في تأجيج الصراعات واهدار الموارد البشرية والاجتماعية والاقتصادية.
نحن نكتب لكم ويحدونا ألأمل ان تلعب الامم المتحدة والاتحاد الافريقي الدور المنوط بهما في حماية ارواح المدنيين وممتلكاتهم من الاهدار المتعمد والمبرمج بواسطة الحكومة السودانية .
ان الصراع القبلي في دارفور ومنذ مجيءالسلطة الحالية لم يعد الصراع القبلي التقليدي الذي عرفته دارفور عبر السنيين ولكن ما اصبحيسمي بالصراع القبلي في فترة هّذه السلطة ما هو الا صناعة حكومية بامتياز.
والامثلة علي ذلك كثيرة نوجز منها ما سمي بالصراع القبلي الذي اسفر عن لجوء ونزوح مئات الالاف من البشر الى معسكرات داخلية وخارجية فضلا عن الصراعات الأخيرة بين التعايشة والسلامات، بني هلبة والقمر وانتهاء بالصراع بين الرزيقات والمعاليا. كل هذه الأحداث فيها من الادلة ما يجعل حكومة الإنقاذ وجهازها الأمني في دارفور المتهم الاول والحصري ونجمل بعضها في الآتي:
أولا: سعت الحكومة السودانية سعيا حثيثا لدرء تهمة التصفية العرقية عنها بخلق الصراعات القبلية حتي تبعد التهمه وتجعل المجتمع الدولي يصدق فرية الصراع حول الماء والكلاء.
ثانيا:خلقت الحكومة السودانية مليشيات خارج مؤسسات الجيش والشرطة بمسميات مختلفة مثل الجنجويد، حرس الحدود وقوات الدعم السريع لجعل احتواء الاشكال الامني اكثر صعوبة ان لم يكن مستحيلا. هذا يعكس بوضوح فشل سياسات الحكومة السياسية والأمنية والاجتماعية.
ثالثا: تقسيم دارفور الكبرى لولايات ومعتمديات علي اساس اثني قبلي لتكون عنصرا فاعلا في تأجيج الصراعات بين مكونات المجتمع الدارفوري حول سلطة جيفة لا قيمة لها. اضافة علي ان هذه الولايات هي المصدر الاول لإفقار واستنزاف موارد الانسان الدارفوري علي حساب التعليم والصحة ومياه الشرب ليظل مكبلا بقيود الجهل والمرض والعطش والفقر.
رابعا: قامت الحكومة السودانية بتغذية بعض الصراعات القبلية بالمال والعتاد حتي يطولأمدها وتتعمق أثارها في النفوس.
خامسا: منع الجيش من التدخل الفوري والفاعل والفصل بين المتحاربين حتي تسال دماء غزيرة عزيزة مما يصعًب الحل ويطيل امد الصراع.
عندما تغييب الدولة عمدا عن ممارسة دورها في حماية المدنيين وفي وجود قوات دولية كبيرة في الاقليم أتت لذات الغرض، فان أي روح تزهق هي وصمة عار في جبين المجتمع الدولي والافريقي.
نحن الموقعون ادناه نطالب بالآتي:
اولاً : علي المجتمع الدولي الضغط عليالحكومة السودانيةفي وقف سياسة التهجير القسري التي انتهجتها في ابعاد بعض الإثنيات واحلالها بأخرى.
ثانيا : نطالب بضرورة النزع الفوري لسلاح المليشيات الحكومية القائمةوالزام الدولة السودانية بالقيام بالدور المنوط بها وفق أعراف القانون الدولي والإنساني.
ثالثا : تفعيل دور اليوناميد الغائب فيما يتعلق بتوفير الحماية للمدنيين في معسكرات النازحين والقرى والمدن جراء ما بتعرضون له من تهديد من قبل الحكومة السودانية وميليشياتها.
ان انسان دارفور يتطلع الي حياة كريمة ومستقبل زاهر لأجياله القادمة ولكنالحكومة الحالية له بالمرصاد لكي لا يحقق تطلعاته المشروعة.وأخيرا ان لنا أخوة بالداخل يودون التوقيع معنا علي هذا الخطاب ولكن خشينا عليهم من بطش الحكومة السودانية.
الموقعونٍ:

الخضر دالومٍ محمود أحمد
د. وليد آدم محمود موسي مادبو
سيف الدين عبدالرحمن نمر
د. سيف الدين داؤود عبد الرحمن
بروفسير عبد الوهاب السناري
طارق محمود علي جقر
د. زهير محمدي بشار
خالد أحمد محمد زين عديلة


تعليقات 4 | إهداء 0 | زيارات 2292

التعليقات
#1090048 [عباس الحلو]
0.00/5 (0 صوت)

08-26-2014 09:42 PM
الكل يتحوقل ويسب قاتلي الاطفال والنساء وقاتلي العجزة ولكن الصورة لا تظهر اي من هذا الكلام لا تعمى الابصار ولكن تعمى القلوب
..........
..........
....
من اين تكونت قوات الجنجويد
عندما بدأ التمرد في دارفور في 2003 اختارو اسم لحركته وسموها جبهة تحرير دارفور وكانت مكونة من قبائل معينة فقط (اي انها لم تكن تشمل كل التنوع العرقي الموجود في دارفور)
ولما سألناهم تريدون تحرير دارفور من من ؟؟؟؟ لم يجيبونا حتى اليوم.
ولما يسألناهم عن ماهي الشروط للإنضمام لحركتكم قالو الا تكون عربيا وانا عندي مايثبت ذلك ومكتوبا .
ولما المتمردين دخلوا مدينة كتم عام 2003 دخلو عن طريق حي العرب واشتبكو مع الجيش وهزموا الجيش في حي العرب وكانت الخسائر في ارواح المدنين العرب نساء واطفال كانت كبيرة . هل دخولهم عن طريق حي العرب وكل هذه الخسائر كانت صدفة .
وبعد ان دخلو سوق كتم نهبوا عدد اثنين دكان وقتلوا اصحابهن واكتشفنا ان تلك الدكاكين هي فقط التي يملكلها العرب في مدينة كتم . واما الدكاكين التي تتبع للزغاوة والفور والتنجر كانت مفتوحة لم يؤخذ منها ولا ابرة !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!! هل كل هذ صدفة وليست مقصودة؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
عندما دخل المتمردين الى مدينة مليط وهزمو جيشها واحتلوها عام 2003 واخرجو المساجين من السجن واخذو كل المساجين من القبائل معهم واعدمو جميع المساجين من ابناء العرب في ساحة السجن اتعتقد انها صدفة؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ولما هاجم المتمردين قطار نيالا الخرطوم في 2004 لم يمسوا احد من الزغاوة والفور بأذى ولكن الركاب من ابناء العرب البدو قتلوهم حالا وامام كل الناس هل هذا صدفة.
اخي كل هذه الاحداث حصلت وحينها لم يظهر حينها الجنجويد او حميدتي او موسى هلال ولكن بعد هذا واحداث اخرى كتيييييييييييرة لم يسع لنا الوقت لسردها قررت القبائل العربية حماية نفسها لان الحكومة عجزت عن حماية نفسها ومدنها نهايك عن حماية العرب البدو الظاعنين والعرب ضربو المتمردين بيد من حديد كما هو مشهود لهم ببطشهم لاعدائهم منذ الجهاد الاول وهذا نسبة للظروف الصحراوية القاسية التي يعيشونها وتربيتهم على اساس ان تحمي نفسك ولا تطلب فزع من الغير.
ولما ضربوا التمرد وقضوا عليه واختفى من دارفور وهاجر نحو كاودا . قام التمرد ومعه الة الغرب الاعلامية بتسويق كلمة جنجويد وذلك حتى يلجموا بها تلك القوة المنظمة ظرفيا .
ولما الحكومة فقدت الامل في الجيش الذي سلم الفاشر وكتم ومليط بدون مقاومة تذكر ورأت حميدتي هو المخلص الوحيد (والوحيد فقط) الذي يمكن ان يقوم بما لايقوم به الجيش دعمته وعملت بقاعدة عدو عدوي صديقي

[عباس الحلو]

#1089634 [amani]
0.00/5 (0 صوت)

08-26-2014 01:26 PM
ارجو اضافة اسمي الي فائمة الموقعين

[amani]

ردود على amani
United Kingdom [ا لخضر دالوم] 08-26-2014 10:22 PM
اﻻخت اماني لي عظيم الشرف. الرجاء إرسال اﻻسم بالكامل. ولك الشكر. اخوك الخضر


#1089445 [هواب الريل]
5.00/5 (1 صوت)

08-26-2014 10:48 AM
هذا موقف جيد من ابناء دارفور ومثقفيها في الخارج وان اتي متاخرا وكان ينبغي ان تسبقه مبادره من هؤلاء المثقفين الذين يشكلون فسيفساء دارفور كمناشده الي الاهل الا ينجروا وراء المخطط الانقاذي لسفك دماؤهم وان دعت الحال يوسعون الدائره علما بان هنالك اخرين بالداخل يحملون نفس الهم ولكن اما ان الغول الانقاذي واضع البعض تحت ابطيه ولا يستطيغون ان يتنفسوا ويبادروا وعليه لتاتي مثل هذه المبادرات اكلها وتاتي بنتيجه مرجوه لابد من ارسال مجموعه الي الداخل للاتصال بالاعيان ومسؤلي القبائل. واخيرا نقول (ما حك جلدك مثل ظفرك).

[هواب الريل]


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة